أكدت وزارة الطوارئ الروسية، أن الحادث وقع في مصنع “إيلاستيك” خلف 10 جرحى أيضا، بخلاف الوفيات.

وذكرت الحكومة المحلية في بيان لها وفقاً لـ”روسيا اليوم”، أن سبب الحادث المأساوي يعود إلى خلل فني، غير أن مصدرا في أجهزة الطوارئ كشف أن تفتيشا أجري في الورشة المشغلة من قبل شركة خاصة في يونيو الماضي كشف عددا من المخالفات تتعلق خاصة بكيفية تخزين المواد المتفجرة في الموقع.

وفتحت لجنة التحقيقات الروسية تحقيقا لكشف ملابسات الحادث.