Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا

أوكوكو/ الصحراء الغربية: العديد من اللقاءات والورشات ضمن برنامج الندوة

صمود.نت

يتضمن برنامج الطبعة 44 للندوة الأوروبية للدعم و التضامن مع الشعب الصحراوي (أوكوكو) المزمع تنظيمها يومي الجمعة والسبت المقبلين بفيتوريا غاستايز (اسبانيا) , العديد من الورشات واللقاءات

وأكد المنظمون أن الحركة التضامنية تحوز هذه السنة على “برنامج عمل” و “خريطة طريق” ستكون جد مهمة بالنسبة لنزاع الصحراء الغربية إذ تهدف إلى دعم استكمال مسار تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية, معلنين عن تنظيم العديد من الورشات واللقاءات حيث تنعقد الندوة.

وفي هذا الإطار, يرتقب تنظيم لقاءً برلمانيا ببرلمان الباسك بحضور رئيس البرلمان الصحراوي, خطري أدوه علاوة على لقاء آخر بين البلديات و المندوبيات الباسكية وقيادات جبهة البوليساريو.

كما بُرمجت  العديد من المداخلات ضمن برنامج اليوم الأول من الجلسات حيث سيحاول من خلالها المشاركون مناقشة “وضع النزاع والآفاق المستقبلية”.

== الموارد الطبيعية وحقوق الانسان ضمن جدول الاعمال ==

أما بخصوص يوم السبت, ثاني أيام الندوة, فستنظم اللجنة تجمعات وورشات ومجموعات عمل.

وأوضحت اللجنة أن أول ورشة ستتطرق إلى “الموارد الطبيعية الصحراوية” حيث ستشكل فرصة للمشاركين للتنديد بالنهب المتواصل للموارد الطبيعية الصحراوية من طرف الشركات الأوروبية على الرغم من القرارات الثلاث الصادرة عن محكمة العدل الاوروبية (في 2016 و2018). وسيدعم المشاركون خلال هذه الورشة جهود البوليساريو لمتابعة الشركات المسؤولة عن هذا النهب.

وفيما يتعلق بالورشة الثانية حول “تعزيز الدولة الصحراوية” أشار المنظمون إلى أن “تعزيز الدولة الصحراوية يهدف أساسا إلى الإسهام في المقاومة بمخيمات اللاجئين الصحراويين وتنمية الأراضي المحررة من خلال دعم المبادرات المتعلقة بالأغذية والتعليم والصحة وترقية المرأة ومشاركتها السياسية والممارسة الديمقراطية وضرورة تمويل المرفق العمومي وتشغيل الشباب وسير المرافق العمومية والأنشطة الثقافية والرياضية والتنمية الاقتصادية وتطوير الخدمات الانتاجية ودعم الكفاح في الأراضي المحتلة”.

كما برمجت ورشة أخرى حول “حقوق الإنسان والأراضي المحتلة” ستكون فضاء لتسليط الضوء على انتهاكات حقوق الانسان المستمرة في الصحراء الغربية المحتلة والعدالة المسيسة التي تحكم على المناضلين الصحراويين بعقوبات سجن ثقيلة بسبب دفاعهم عن حقهم في تقرير المصير.

وتمت مطالبة مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين بزيارة الأراضي الصحراوية المحتلة من قبل المغرب ولقاء سجناء سياسيين ومناضلين وبتوسيع عهدة بعثة الأمم المتحدة لتنظيم الاستفتاء بالصحراء الغربية (مينورسو) لتشمل مراقبة حقوق الإنسان وحمايتها في الصحراء الغربية لمنع الانتهاك الممنهج للحقوق الاجتماعية والاقتصادية والثقافية من قبل المحتل المغربي منذ 1975.

وإذ أشاروا إلى طرد العديد من المراقبين الدوليين من الأراضي المحتلة من قبل السلطات المغربية أكد المنظمون على ضرورة كشف انتهاكات حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة.

November 20th 2019, 12:01 pm

اوكوكو/الصحراء الغربية: انهاء الاحتلال المغربي و فتح صفحة تاريخية جديدة

صمود.نت

ستشكل الدورة ال44 من الندوة الاوروبية للدعم و التضامن مع الشعب الصحراوي (أوكوكو) المزمع تنظيمها يومي الجمعة و السبت المقبلين بمدينة فيتوريا غاستيز (اسبانيا) مناسبة لتوجيه نداء أنه حان الوقت لوضع حد للظلم و اللاشرعية و الاحتلال المغربي للصحراء الغربية و فتح صفحة

تاريخية جديدة, حسبما اكده منظمو هذه الجلسات.

وفي هذا السياق,  تم التأكيد بان ندوة الأوكوكو التي تنظم كل سنة بمدينة اوروبية منذ سنة 1975 ستعقد هذه السنة تحت شعار “1975-2019: 44 سنة من الكفاح من اجل الاستقلال, تصفية الاستعمار بالصحراء الغربية ضمان للسلام و الاستقرار في المنطقة”.

اجتماعات الندوة الاوروبية للدعم و التضامن مع الشعب الصحراوي تشكل لا محال أهم موعد سنوي لحركة التضامن الاوروبية مع الشعب الصحراوي وفي هذا الصدد يشير المنظمون إلى انه “بالرغم من الاستمرار في استعمال وصف أوروبي بالنسبة للندوة الاوروبية للدعم و التضامن مع الشعب الصحراوي (أوكوكو) إلى أنه الملاحظ هو أنها اكتست منذ وقت طويل بعدا دوليا من خلال مشاركة هيئات وشخصيات من القارات الخمس فيها إضافة إلى الحضور القوي للمشاركين الاوروبيين”.

و يسجل هذا الموعد التضامني الهام سنويا مشاركة أكثر من 500 شخص و ممثلين عن حكومات معترفة بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية و نواب و منتخبين اوروبيين و وطنيين و حكومات أقاليم الحكم الذاتي و مجالس نيابية و بلديات من الدولة الاسبانية و منظمات سياسية و نقابية و منظمات غير حكومية و جمعيات صداقة مع الشعب الصحراوي منها اللجنة الوطنية الجزائرية لمساندة الشعب

الصحراوي .

كما سيكون الشعب الصحراوي ممثلا على أعلى مستوى من خلال عديد سلطات الحكومة الصحراوية في هذه الندوات التي يحضرها ايضا سفراء و مندوبي عديد البلدان.

وأوضحت اللجنة المنظمة على موقعها الالكتروني أن هناك اسباب كثيرة لاختيار بلد الباسك “قصر مؤتمرات اوروبا” في فيتوريا غاستيز مؤكدة ان “الراحة من حيث الخدمات و الهياكل جعل من المكان هو الامثل”.

و اضافت اللجنة ان “الحركة الجمعوية و التضامنية لها قوة و اهمية كما تبين من خلال تنظيم ندوات الأوكوكو السابقة وذلك ما سيتأكد مجددا في هذه الدورة الخاصة و ذلك اعتمادا مرة اخرى على دعم كتلة السلام و الحرية من اجل الصحراء الغربية ببرلمان الباسك و الوكالة الباسكية للتعاون من اجل التنمية و اوسكال فوندوا و كذا دعم مؤسساتها الاهم و بلدية فيتوريا غاستيز و المجلس النيابي الجهوي

لألافا.

كما اشار المنظمون الى ان “مدينة فيتوريا غاستيز وفرت جميع الظروف لاحتضان الدورة ال44 للاكوكو و ستكون في مستوى هذا الحدث الدولي الهام و الذي سيحضره اكثر من 500 مشارك من جميع ارجاء اسبانيا و من الخارج” مذكرين بان “تنظيم الندوة يتزامن مع الذكرى ال44 للاتفاقات الثلاثية غير الشرعية التي وقعت بمدريد حيث قامت من خلالها الحكومة الاخيرة للديكتاتورية بالتخلي عن الشعب

الصحراوي وخيانته”.

و أضاف ذات المصدر “بعد 44 سنة, لزلنا نعتقد جازمين بان مدينة فيتوريا غاستيز ستبقى رمزا, بعد هذه الأوكوكو, لاتفاقات الحرية و الاستقلال للشعب الصحراوي و الدفاع على الشرعية الدولية و حقوق الانسان و كذا لإعداد بيان فيتوريا غاستيز الذي سيدون بان للدولة الاسبانية دين تاريخي و اخلاقي و سياسي تجاه الشعب الصحراوي منذ سنة 1975″.

و قال المشاركون “لهذا الغرض نطلب دعم كل المجتمع الباسكي و مؤسساته و هيئاته من اجل ان تصبح الندوة ال44 لأوكوكو الاكثر اهمية في تاريخ الحركة الى حد الان مؤكدين ب بأن “نجاح هذه الندوة يعتبر نجاح كل الاشخاص الذين ساهموا في ان يصبح هذا الامر ممكنا و الذين يؤمنون بالعدالة و الحرية كما سيكون نجاح للشعب الصحراوي”.

=== من أجل صفحة جديدة من التاريخ ===

ويأمل المنظمون في ان “تساهم الندوة بشكل حاسم في جهود المجتمع الدولي من أجل التقدم نحو حل سلمي للنزاع و ان تكون لبنة مستقبلية في مسار السلم”.

و يرى المنظمون ان “ندوة فيتوريا غاستيز يمكنها ان تكون همزة وصل من اجل ايجاد حل للنزاع في الصحراء الغربية وفقا لقرارات و لوائح الامم المتحدة و القانون الدولي”, مضيفين انها “ستشكل فرصة من اجل ارساء السلم و وضع حد لمعاناة شعب يستحق ان يعيش بكرامة و بحرية في أراضيه”.

كما أبرزوا بأن “الوقت قد حان من اجل وضع حد للظلم و للاحتلال المغربي في الصحراء الغربية و فتح صحفة تاريخية جديدة و أنه آن الأوان بالنسبة للدولة الاسبانية لتحمل مسؤولياتها”.

November 20th 2019, 12:01 pm

سليمان شنين, الشرعية الدولية, تحتاج إلى الكثير من العدالة، ونحن بأمس الحاجة لذلك.

صمود.نت

خلال مشاركته  امس الاثنين في  اشغال اللجنة التجضيرية  للمؤتمر العالمي لرؤساء البرلمانات بجنيف في سويسر، قال رئيس المجلس الشعبي الوطني الجزائري ، سليمان شنين، نسعد كثيرا لما نسمع كلمة الإصغاء للدول الصغيرة، ونسعد أكثر لما تكون مخرجات هذه القمة، تعطي المصداقية لمنظمة الأمم المتحدة لدى الشعوب، من خلال القرارات التي تجسدها على أرض الواقع.

وأضاف شنين أعتقد سنسمع أصواتا كثيرة من إفريقيا سوف تطالب بالعدالة من المجموعة الدولية، ومن حقهم أن يكون لهم التمثيل المناسب.

إن الشرعية الدولية،  يقول رئيس المجلس الشعبي الوطني  الجزائري تحتاج إلى الكثير من العدالة، ونحن بأمس الحاجة لذلك.

وفي سياق متصل قال أنه استقبل شبابا من الصحراء الغربية، لا يرون أن الشرعية الدولية، أعطتهم الحق في تقرير مصيرهم، ومؤكدا  أن هذه الدول الصغيرة تحتاج إلى الحق في الحياة، والحق في أن يكون لهم بلد ووطن.

November 19th 2019, 8:34 am

معركة الثروات الطبيعية: خلفيات الحملة المغربية ضد حلفاء الجمهورية الصحراوية

صمود.نت

لم يكن المغرب يتوقع يوما ان تتسبب المعركة القانونية التي تخوضها جبهة البوليساريو منذ سنوات لحماية ثروات الصحراء الغربية في حصار سياسته الاستعمارية وجعله في مواجة مفتوحة مع منظمات ودول وشركات عملاقة كانت بالامس القريب تصول وتجول في الاراضي الصحراوية المحتلة.

اشتداد المعركة وتوسع نطاقها خارج اوروبا دفعت وزير الخارجية المغربي “ناصر بوريطة” الى استباق تداعيات معركة اقتصادية باتت تلوح في الافق  سيما مع تواصل انسحاب الشركات الاجنبية من الاراضي الصحراوية المحتلة، وتاثير  قرارات المحاكم الدولية في الحد من  اعمال التنقيب والاستثمار بالصحراء الغربية.

حاول وزير الخارجية المغربي الظهور امام البرلمان المغربي بمظهر المتحكم في مسار الاحداث والقادر على احداث التحول المطلوب حتى ولو تطلب الامر التلويح باوراق خبيثة كدعم الارهاب وحركات انفصالية مزعومة داخل اراضي البلدان الحليفة للجمهورية الصحراوية.

تصريحات وزير الخارجية المغربي تظهر انزعاجا مغربيا من التحالف الاستراتيجي الذي تشكل بين الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية وبلدان وازنة داخل المجتمع الدولي وظهرت نتائجه من خلال:

– نقل المعركة القانوينة من اروقة المحاكم الى الميدان عبر حجز السفن المحملة بثروات الصحراء الغربية المحتلة.

– تعزيز العلاقات الثنائية بين الجمهورية الصحراوية وبلدان تشرف على تسيير  معابر بحرية عالمية ذات بعد استراتيجي على غرار جنوب افريقيا وبنما.

-نتائج زيارات الرئيس الصحراوي ابراهيم غالي لعدد من البلدان.

-توسيع رقعة المعركة القضائية لتشمل جميع الدول المتورطة في نهب ثروات الصحراء الغربية بما فيها دول حليفة للمغرب.

ان تطور العلاقات بين بنما والجمهورية الصحراوية منذ استئنافها جانفي 2016  وتعزيز التبادل الدبلوماسي والثقافي بين البلدين، ونتائج الزيارة التاريخية للرئيس الصحراوي ابراهيم غالي الى بنما يوليو 2019 عوامل ساهمت في حالة الارتباك والتخبط التي يعيشها النظام المغربي ووصلت الى  حد التهديد بغلق السفارة البنامية بالرباط.

تهديدات وزير الخارجية المغربي “ناصر بوريطة” التي  اطلقها من البرلمان المغربي ادرجتها الحكومة البنامية في خانة لاحدث معتبرة اياها محاولات يائيسة لابتزاز السلطات المنتخبة وثنيها عن مواصلة التشبث بموقفها الداعم للجمهورية الصحراوية  ونضال الشعب الصحراوي من اجل الحرية والاستقلال.

وعكس ما كان ينتظر “بوريطة” واصلت الدبلوماسية الصحراوية نشاطها  المعتاد من خلال المساهمة بشكل فعال في انجاج  التظاهرة التي نظمتها وزارة الخارجية البنامية يوم الخميس الماضي للتعريف بالامكانيات الاقتصادية والسياحية ودورها في جلب الاستثمار الاجنبي .

وفي نفس السياق تشارك  سفارة الجمهورية الصحراوية في فعاليات الأسبوع العالمي لريادة الأعمال الذي سينعقد في العاصمة البنامية خلال الفترة الممتدة من  18 إلى 23 نوفمبر 2019 بمشاركة عدد كبير من  رجال المال والاعمال من مختلف دول العالم.

ان النظام المغربي يدرك جيدا ان تهديداته المتواصلة ضد الدول والمنظمات المدافعة عن الحق والشرعية الدولية  لن تؤثر في طبيعة القضية الصحراوية كونها قضية تصفية استعمار، ولن تجلب له الاعتراف بالسيادة على اراضي الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

November 17th 2019, 6:42 pm

لعدم إحترامه لمبادئ وقيم المنظمة, القادة الأفارقة مطالبون بإتخاذ قرار تعليق عضوية المغرب من الإتحاد

صمود.نت

دعا محامي الجمهورية الصحراوية الأستاذ فيمي فلانا، الإتحاد الأفريقي إلى تعليق عضوية المملكة المغربية من المنظمة القارية، بعد أن أثبتت في سنتين عقب إنضمامها إلى الإتحاد، أنها لا تتقاسم نفس المبادئ والقيم التي تناضل من أجلها حكومات وشعوب إفريقيا لتحرير كامل القارة وحماية موادرها من القوى الإستعمارية التي لا تزال إلى الآن تسيطرة على إقتصاد مجموعة من البلدان.

 

لقد مرت سنتين على إنضمام المغرب إلى الإتحاد الإفريقي يقول السيد فلانا، لإنه لم يتراجع عن سياسته التوسعية على حساب الشعب الصحراوي وحقوقه الأساسية بما فيها حق تقرير المصير والسيادة على أرضه وموارده الطبيعية، مضيفا في معرض حديثه خلال أشغال الندوة الدولية التي إحتضنها مقر مجلس الشيوخ الفرنسي، أن مطالب بتجميد عضوية أي بلد لا تحترم مبادئه وتنتهك القانون وسيادة بلد أخر عضو في هذه المنظمة التي أسسها القادة الأفارقة من أجل تظافر الجهود في مواجهة القوى الإستعمارية وحماية بلدان وشعوب قارتنا من أي إستغلال.

 

كما أضاف المتحدث، أن النظام المغربي ماض في محاولته التأثير مجموعة البلدان التي تدعم الجمهورية الصحراوية، مؤكدا أن مساعي الرباط الإنضمام إلى مجموعة دول غرب إفريقيا المعروفة بدعمها القوي والصريح للشعب والحكومة الصحراوية وإستقلال الصحراء الغربية هو من أجل إختراقها وثنيها عن هذا الموقف الذي في الأصل يتماشى مع القانون الدولي وكل قرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن ولاسيما مع مبادئ الإتحاد الأفريقي والمثل والقيم التي دافعت عنها منذ زمن بعيد.

 

وأضاف السيد فلانا، بناء على واجبنا كأفارقة باشرنا على مستوى نيجيريا من داخل ”الحركة النيجيرية لتحرير الصحراء الغربية” بمعية مختلف النقابات مجموعة من الأجراءات من بينها تتبع المنتجات القادمة من المغرب نحو نيجيريا وتحذير كل الشركات من فخ التورط في إستمرار إستيراد الفوسفات الذي تبين أن مصدره الصحراء الغربية المحتلة وبأن أي إتفاق يمس من ثروات الجمهورية الصحراوية يتم رفع شكاوى قضائية ضده سواء أمام المحاكم النيجيرية أو على مستوى المحكمة الإفريقية، كما راسلنا يضيف فلانا، وزارة العدل النيجيرية لتحذير الحكومة من الوقوع في خرق قانوي من خلال توقيع إتفاقيات مشبوهة مع المملكة المغربية التي تحتل بالقوة وبصورة غير شرعية أجزاء من أراضي الجمهورية الصحراوية.

 

و شدد عضو نقابة المحامون الأفارقة، على الأهمية البالغة في تكاثف الجهود والتنسيق بين أصدقاء الشعب والحكومة الصحراوية في تسليط الضوء على الوضع في الصحراء الغربية ومعاناة الصحراويين في المدن المحتلة خاصة السجناء السياسيين المحتجزين لدى سلطات الإحتلال المغربي وما تقوم به من أعمال عنصرية وإنتهاك للقانون الدولي سواء ضد المدنيين أو الإستنزاف الخطير للثروات الطبيعية.

 

 

عالي إبراهيم محمد.

November 16th 2019, 11:48 am

رؤساء النيجر وتشاد و الكونغو الديمقراطية, يحملون فرنسا مسؤولية انتشار الارهاب بمنطقة الساحل .

صمود.نت

في لقاء  مع  اذاعة فرنسا الدولية  امس الخميس, بحضور نظرائه من  جمهورية تشاد وجمهورية الكونغو الديمقراطية,  قال الرئيس النيجيري ان فرنسا   تحاول ان تلعب دور المنقذ للوضع بمنطقة الساحل, بينما هي في الواقع  تحاول فقط اطفاء الحريق الذي اشعلته.

ان  الارهاب  المستشري بمنطقة الساحل يقول الرئيس النيجيري  مصدره  الوضع المنفجر  في ليبيا, معبرا عن   الضعف الذي تعاني منه دول الساحل  الفرونكوفونية امام فرنسا.

وتساءل الرئيس التشادي إدريس ديبي من جانبه قائلا : قبل غزو ليبيا ، هل سمعتم يومًا عن أفريقي  فجر نفسه؟.

والواقع  ييضف الرئيس اتشادي  فإن منطقة الساحل كانت  ستكون أقل خطورة مما  هي عليه  اليوم  لولا الجنون الفرنسي,  المفضي لغزو ليبيا وقتل الزعيم  معمر القذافي في مرأى ومسمع  من الجميع.

ان قرار التدخل في ليبيا ، سمعناه  عبر  الراديو , وان  فرنسا اصبحت هي وحلفاءها في حلف الناتو   يصنعون القرار في مكان الآخرين ، حتى لو كان ذلك يعني انتهاك لسيادة دولة,  معتمدين على قوتهم العسكرية.

 

November 15th 2019, 6:32 pm

هل أبتز المغرب السويد حول قرار الاعتراف بالجمهورية الصحراوية؟

صمود.نت

كشف تقرير رسمي صادر عن مؤسسة حكومية في السويد تفاصيل مهمة حول وثائق سرية تحتوي على معلومات حول ادارة الازمة التي نشبت بين السويد والمغرب نهاية سبتمبر  2015 بسبب مساعي البرلمان السويدي لطرح ملف الاعتراف بالجمهورية الصحراوية.

وابرز أمين المظالم من أجل العدالة في تقريره السنوي المقدم للبرلمان جوانب من قضية شغلت الراي العام في السويد حول عراقييل وضعتها وزارة الخارجية في وجه صحفي طلب الحصول على وثائق صادرة عن السفارة السويدية بالمغرب وتشمل معلومات وتقارير حول ادارة الازمة بين السويد والمغرب حول مسالة الاعتراف بالجمهورية الصحراوية والتي كادت تعصف بمستقبل احدى اكبر الشركات الاقتصادية في السويد.

وابرز التقرير ان وزارة الخارجية تعمدت عدم تسليم الوثائق وهي حق يكفله القانون في السويد بحجة انها وثائق سرية.

ويتضح من خلال رد وزارة الخارجية السويدية المدرج ضمن التقرير ان صفقة ما قد ابرمت بين المغرب والحكومة السويدية تم بموجبها انهاء الازمة بعد تعهد السويد بتاجليل تطبيق  قرار الاعتراف بالجمهورية الصحراوية.

ولم تتضح جوانب الصفقة الى ان التقرير كشف ان المعلومات المتضمنة في الوثائق تتقاسمها عدة جهات في مقدمتها وزارة الدفاع السويدية

وشهر سبتمبر 2015 شن المغرب حملة للضغط على الحكومة السويدية في محاولة للحيلولة دون اعترافها بالجمهورية الصحراوية.

وقرر النظام المغربي  توقيف مشروع ﺍﻟﺸﺮﻛﺔ ﺍﻟﺴﻮﻳﺪﻳﺔ ﺍﻟﺸﻬﻴﺮﺓ ” ﺇﻳﻜﻴﺎ ﺍﻟﻤﺨﺘﺼﺔ ﻓﻲ ﺻﻨﺎﻋﺔ ﻭ ﺑﻴﻊ ﺍﻷﺛﺎﺙ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻐﺮﺏ ﻭ ﺫﻟﻚ ﺭﺩﺍ ﻋﻠﻰ ﻋﺰﻡ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺍﻻﺷﺘﺮﺍﻛﻴﺔ ﺍﻟﺴﻮﻳﺪﻳﺔ ﺍﻻﻋﺘﺮﺍﻑ ﺍﻟﺮﺳﻤﻲ بالجمهورية الصحراوية.

للاشارة اعد السفير “فريدريك فلورين”, تقريرا مفصلا حول السياسة المستقبلية للخارجية السويدية تجاه الصحراء الغربية, إلا أن الحكومة فضلت عدم نشره ووضعه في خانة السرية.

ويقدم التقرير مقترحات حول معالجة مسالة الاعتراف بالجمهورية الصحراوية التي ستكون تدريجيا, وأساليب دعم قضايا ملحة كتقرير المصير, وحماية حقوق الإنسان, واستغلال ثروات الصحراء الغربية, فضلا عن تكثيف الدعم الإنساني الموجه إلى الشعب الصحراوي.

November 14th 2019, 12:46 pm

مجلس الأمة الجزائري يشارك بباريس في مؤتمر برلماني حول سيادة الشعب الصحراوي على موارده الطبيعية

صمود.نت

يشارك يوم الجمعة القادم بباريس وفد برلماني عن مجلس الأمة في مؤتمر برلماني حول سيادة الشعب الصحراوي على مواردهالطبيعية, تنظمه عضو مجلس الشيوخ الفرنسي, كريستين برونو بالتعاون مع جمعية  أصدقاء الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية بفرنسا, حسب ما أفاد به اليوم  الأربعاء بيان للمجلس.

وأوضح المصدر ذاته أن جدول أعمال المؤتمر يتضمن “عروضا ونقاشا حول المظاهر  القانونية والسياسية لسيادة الشعب الصحراوي على موارده الطبيعية, وعدم مشروعية أي اتفاق يتعلق باستغلالها دون موافقته, وذلك في إطار حقه المشروع وغير القابل للتصرف في تقرير المصير”.

ويتشكل الوفد البرلماني من نائب رئيس مجلس الأمة, رئيسة الوفد, لويزة  شاشوة وعضوي المجلس برحال بن عومر و رشيد معلم.

November 13th 2019, 11:56 am

كيف نجحت الدبلوماسية الصحراوية في اختراق اكبر حليف للمغرب على المستوى الدولي .

صمود.نت

منذ احتلاله للصحراء الغربية سنة 1975 راهن المغرب وبشكل كبير على حليف قوي داخل اوروبا متمثل في فرنسا التي سانت اطوروحته بالصحراء الغربية عسكريا، سياسا وماليا.

وساهمت الحكومات الفرنسية المتعاقبة في ادامة الاحتلال المغربي للصحراء الغربية من خلال التصدي في المحافل الدولية لكل جهد من شانه ان يساهم في حل القضية الصحراوية، حتى ولو كان ذلك على حساب المبادئ التي أسست للجمهورية الفرنسية كالدفاع عن الديمقراطية، وحقوق الانسان، واحترام حق الشعوب في تقرير المصير.

لقد ظلت الساحة الفرنسية رهينة للدعاية المغربية  التي طمست الحقائق وتصدت لكل صوت من شانه الخروج عن ما سمى الاجماع داخل فرنسا حول دعم الموقف المغربي من القضية الصحراوية، لكن وبفضل عزيمة الدبلوماسيىة الصحراوية والشرفاء داخل فرنسا تكسر حاجز التعتيم وفرض منطق عدالة القضية الصحراوية نفسه داخل فرنسا ومؤسساتها الرسمية وعلى مستوى الاحزاب والمجتمع المدني.

لقد استطاعت الدبلوماسية الصحراوية وفي ظرف وجيز ولوج المؤسسات التشريعية الفرنسية والتعريف بالقضية الصحراوية ونضال الشعب الصحراوي مما كان له الاثر الكبير في التحسيس بكفاح الشعب الصحراوي وتجنيد عدد من البرلماننين والسياسيين والاكادميين والمثقفيين للمرافعة عن القضية الصحراوية.

لقد ساهمت الندوات التي عقدت بمقر البرلمان الفرنسي بغرفتيه في زيادة الوعي لدى نواب الشعب الفرنسي خصوصا فيما يتعلق بمسألة تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية، ودور الاتحاد الأوروبي في تسوية النزاع وملف الثروات الطبيعية للصحراء الغربية في ضوء أحكام محكمة العدل الأوروبية.

ومن بين النتائج المحققة على مستوى البرلمان تشكيل مجموعة للدراسات حول الصحراء الغربية ضمت  في عضويتها نواب من مختلف الاحزاب السياسية داخل البرلمان، وتوجيه اكثر من 30 سؤالا كتابيا الى الحكومة الفرنسية حول تطورات مسسل السلام ،والوضع الحقوقي في الاراضي المحتلة، والثروات الطبيعية، والدعم الانساني الموجه للشعب الصحراوي.

وعبرت الحكومة الفرنسية من خلال ردودها على النواب عن موقف فرنسا المتمثل في دعم العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل عادل للقضية الصحراوية، وتجنب الاشارة الى دعم ما يسمى مقترح الحكم الذاتي .

لقد ساهمت الحملة الدبلوماسية الصحراوية ودور الاصدقاء داخل فرنسا في دفع الحكومة الفرنسية الى اتخاذ مواقف ايجابية تجاه عديد القضايا المتعلقة بالقضية الصحراوية نذكر منها  محاكمة معتقلي اكديم ازيك ،قضية الناشطة الفرنسية “كلود مونجان” وتداعات الازمة التي نشبت بعد زيارة الامين العام الاممي السابق بان كي مون للمنطقة.

وجسدت عدة بلديات ومدن فرنسية دعمها للقضية الصحراوية من خلال احتضان ندوات وانشطة سياسية واعلامية وعقد تؤامات صداقة مع داوئر وولايات الجمهورية الصحراوية ، واستقبال وفود وتنظيم زيارات تضامن الى مخيمات اللاجئيين الصحراويين .

وعلى مستوى الاحزاب ومؤسسسات المجمتع المدني فتحت قنوات اتصال وتنسيق دائم مع اهم الاحزاب الفرنسية التي عبرت في مناسبات عديدة عن موقف داعم لكفاح الشعب الصحراوي وقضيته العادلة وفي مقدمة هذه الاحزاب: الحزب الحاكم، الحزب الشيوعي  حزب حركة الجمهورية والمواطنة وحزب النضال العمالي وغيرها .

وادرجت القضية الصحراوية لاول مرة ضمن القضايا الرئيسية في الحملة الانتخابية للرئاسيات في فرنسا 2017 حيث أكدت مرشحة حزب النضال العمالي للانتخابات الرئاسية “ناتالي أرتو” دعمها لتقرير مصير الشعب الصحراوي داعية الى فسخ كل اتفاق تعاون في المجال العسكري مع المغرب.

وساهمت مؤسسسات المجتمع في التحسيس بالقضية الصحراوية بمختلف جوانبها من خلال اعداد تقارير حول وضع حقوق الانسان بالصحراء الغربية، وتوجيه رسائل الى الحكومة حول تطورات القضية الصحراوية، فضلا عن المساهمة في دورات مجلس حقوق الانسان الاممي بجنيف واجتماعات لجنة تصفية الاستعمار، ومن بين المنظمات التي نشطت في هذا الخصوص نجد : الجمعية الفرنسية لأصدقاء الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، الرابطة الفرنسية لحقوق الإنسان، الجمعية الفرنسية للصداقة مع شعوب أفريقيا ،فرنسا الحريات، منظمة العمل المسيحي للقضاء على التعذيب ،جمعية الصحراويين بفرنسا ،اللجنة من أجل احترام الحريات وحقوق الإنسان بالصحراء الغربية.

ومن بين النتائج المحققة بهذا الخصوص الضغط على الحكومة الفرنسية لتمكين الناشطة “كلود مونجان” من زيارة زوجها المعتقل السياسي الصحراوي “النعمة الاسفاري” القابع بالسجون المغربية، الضغط على المغرب من خلال الامم المتحدة للاعتراف باعمال التعذيب المرتكة ضد المعتقليين السياسين الصحراويين بالسجون المغربية، منح جائزة “أنخيل دي تورتر” لحقوق الإنسان لسنة 2017 للمعتقل السياسي الصحراوي “النعمة الاسفاري”، المشاركة بوفود من المراقبيين الدوليين في جلسات محاكمة المعتقليين السياسيين الصحراويين، واعداد تقارير بشانها.

وكانت للندوات التي نظمت في عديد المدن الفرنسية وفي مقدمتها الندوة الـ42 للتنسيقية الأوروبية للتضامن مع الشعب الصحراوي (أوكوكو) نتائج ايجابية، من خلال جلب الاهتمام السياسي والاعلامي للقضية الصحراوية وتطوراتها، فضلا عن تظيم مظاهرات ووقفات للتنديد بجرائم المحتل المغربي ومطالبة فرنسا بدعم الشرعية الدولية في الصحراء الغربية.

وتركز العمل خلال السنوات الاخيرة على ملف الثروات الطبعية حيث ساهمت البعثة الدبلوماسية الصحراوية بشكل كبير في المعركة القانونية التي تقودها جبهة البوليساريو لحماية ثروات الصحراء الغربية حيث تكللت الجهود برفع اكثر من 09 شكاوى قضائية داخل فرنسا ضد 06 مجمعات وشركات اقتصادية مثل الخطوط الجوية الفرنسية وشركة “شنسلار” ومؤسسة الجمارك الفرنسية حول الباخرة “كاي باي” التي نقلت ثروات منهوبة من الصحراء الغربية .

وكانت اولى النتائج قرار شركة توتال الفرنسية العملاقة وقف أنشطتها التي كانت تستهدف التنقيب عن النفط بالاراضي الصحراوية المحتلة .

وعلى الواجهة الاعلامية والثقافية ظلت القضية الصحراوية حاضرة بقوة في الاعلام الفرنسي المرئي والمسموع والمكتوب والالكتروني، من خلال التغيطات الاعلامية والريبورتاجات والتحقيقيات، ورافعت البعثة الصحراوية بباريس خلال البرامج الاخبارية والسياسية للقنوات الرسمية الفرنسية وفي مقدمتها قناة فرانس 24 عن الموقف الصحراوي وفندت الدعاية المغربية واحاطت المشاهد الفرنسي بحيثيات تطور مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

ونظرا لمكانة المؤسسسات الاكاديمة الفرنسية على المستوى العالمي، اشرفت البعثة الدبلوماسية الصحراوية بباريس على تنظيم ندوات اكاديمية ومحاضرات ولقاءات تحسيسية حول القضية الصحراوية، كما تم تاسيس مركز صحراوي –فرنسي للدراسات فضلا عن تنشيط قسم الاعلام بالبعثة الدبلوماسية بباريس .

وضمن نفس الجهود حققت المشاركة الصحراوية في التظاهرات الثقافية السنوية التي اقيمت بفرنسا نجاحا من خلال الانشطة الثقافية والمعارض والمحاضرات، حيث سجلت مشاركة نوعية في الإحتفالات السنوية لعدد من التظاهرات الكبرى كعيد الإنسانية، المنتدى العالمي للسلام، المهرجان الدولي للتضامن.

ولجلب الاهتمام حول تاريخ وثقافة الشعب الصحراوي حافظت البعثة الدبلوماسية الصحراوية على الانشطة السياسية المخلدة للمناسبات الوطنية واستغلالها لاطلاق مبادرات وتظاهرات رياضية وثقافية للتحسيس بنضال الشعب الصحراوي.

لقد تمكنت الدبلوماسية الصحراوية بفرنسا من تحقيق انجازات هامة، اذ استطاعت في فترة وجيزة اختراق حاجز التعتيم الذي ظل لسنوات يميز الساحة الفرنسية، فبفضل تلك الجهود بات الراي العام الفرنسي اليوم مدركا لتفاصيل القضية الصحراوية بمختلف ابعادها وهو الشي الذي ازعج النظام المغربي الذي شن حملات دعاية وتشهير وتشويه ضد تمثيلية جبهة البوليساريو بفرنسا والمنظمات والشخصيات المتعاطفة مع الشعب الصحراوي، ومارست سفارة المغرب بباريس ضغوطا على عديد المؤسسات داخل فرنسا لمنع تنظيم تظاهرات مؤيدة للشعب الصحراوي .

لقد انخرطت الحكومة الفرنسية خلال السنوات الاخيرة في حملة الضغط  وهو ما تجسد في توجيه رسائل سرية الى نوابها بالبرلمان الاوروبي لدفعهم الى اجهاض الجهود الهادفة الى تطبيق قرار محكمة العدل الاوروبية القاضي باستثناء الصحراء الغربية من جميع الاتفاقيات الموقعة بين الاتحاد الاوروبي و المغرب. وكشف تحرك فرنسا مخاوف باريس من نجاح الضغوط لوقف نهب ثروات الصحراء الغربية وما لذلك من تداعيات على العلاقات المغربية الفرنسية من جهة, وعلى النظام المغربي الذي يتخبط في ازمات اقتصادية وسياسية خانقة.

ان المكاسب التي تحققت طيلية السنوات الاخيرة  على مستوى الساحة الفرنسية ستساهم بدون شك في التاثير على الموقف الفرنسي الذي ظل لاربعة عقود منحازا للسياسة التوسعية لنظام الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية.

هيئة تحرير موقع صمود

November 13th 2019, 9:37 am

قرار المحكمة الاوروبية ضد اسرائيل سيفسح المجال لمراجهة شاملة لسياسة الاتحاد الاوروبي تجاه المعاملات

صمود.نت

اصدرت المحكمة الاروبية اليوم الثلاثاء حكما يقضي بضرورة وضع عبارة “منتج في مستوطنات” على البضائع المصنوعة في المستوطنات بدلا من “صنع في إسرائيل”.

وبهذه المناسبة  اكد نواب في البرلمان الاوروبي ان القرار خطوة هامة من شانها زيادة الضغوط على الاتحاد الاوروبي ليتخلى عن سياسة الكيل بمكيالين التي ينتهجها تجاه الصحراء الغربية.

وابرز النواب ان الحكم سيساهم في تسريع الجهود لاجراء مراجعة شاملة لسياسة الاتحاد الاوروبي  التجارية مع  الاراضي المحتلة.

لقد حان الوقت لاستخلاص النتائج الضرورية من قرار اليوم وضمان  الاتساق والشرعية في سياساتنا التجارية تجاه مثل هذه الحالات.

ودعا نواب البرلمان الاوروبي الى اتخاذ مبادرات لمراقبة وتنظيم المنتجات القادمة من الاراضي المحتلة وفي مقدمتها الصحراء الغربية.

 

November 12th 2019, 6:40 pm

راي صمود :  لماذا علينا ان  نلتمس العذر للشيخ صباح الاحمد جابر الصباح وللشعب الكويتي  ونخبه.

صمود.نت

جاء في مقال نشرته  صحيفة “السياسة” الكويتية امس الاحد  لكاتبه “احمد الدواس”  تحت عنوان “السور الحدودي … نريده قوياً صلباً”  ان المغرب ”  أقام سوراً رملياً بينه وبين الصحراء الغربية، لكنه أحاط السور بالألغام لوقف توغل مقاتلي البوليساريو الى الأراضي المغربية”.

واذا  عرفنا ان  كاتب المقال ” احمد الدواس” هو بحسب تعريفه لنفسه على حسابه بموقع تويتر ” دبلوماسي كويتي سابق عمل في سفارات الكويت في السودان ، ويوغسلافيا ، والبرازيل ، والارجنـتين ، وبعثة الكويت لدى الامم المتحدة في نيويورك”.

التمسنا العذر للموقف الكويتي المتذبذب من قضية الصحراء الغربية, فالمعلومات التي وردت في مقال  الديبلوماسي الكويتي المذكور تكشف جهله  الفاضح بقضية الصحراء الغربية, حيث يدعي  ان  ما يسميه الصحراويون بحزام العار , يفصل الصحراء الغربية عن التراب المغربي, وهو ادعاء  غير صحيح , على اعتبار ان   الحائط الرملي  كما اسماه الكاتب, يقسم الصحراء الغربية وليس كما يدعي على حدود الصحراء الغربية, ولكن ايضا لا يقسمها بالرمال والالغام فقط  بل و بالاسلاك الشائكة  وبما يقارب  200 الف جندي مغربي غازي  مدججين بانواع الاسلحة الفتاكة والرادارات.

فاذا كانت النخبة السياسية في الدولة الكويتية الشقيقة جاهلة لقضية الصحراء الغربية, فماذا عسانا ان نقول عن باقي  النخب الكويتية وعن الشعب الكويتي  عموما, وحتى عن القيادة  الكويتية ممثلة في الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

ان الكويت وغيرها من دول الخليج تدفع مع كامل الاسف ومعها  نخبها وشعوبها, ضريبة الاصطفاف الاعمى مع المغرب, ذلك الاصطفاف الذي انحرف باعلامها عن التمييز بين الوقائع على الارض وما يروج الاعلام المغربي مما تمليه عليه المخابرات  التي تديره من وراء حجاب.

ان ذلك الاصطفاف الاعمى تحول الى التزام غير مشروط  بترديد الاسطوانة المشروخة  للاعلام المغربي فيما يتعلق  بقضية الصحراء الغربية بدون تحفظ, بل وممارسة  الرقابة عليهم  من خلال اشباه الصحفيين المغاربة  المبثوثين في مختلف وسائطهم  الاعلامية عمومية كانت او خاصة, والذين تحولوا مع الزمن الى كابوس مزعج للقائمين على التحرير.

ولم تكن الدوائر السياسية والدبلوماسية بدولة الكويت وبغيرها من دول الحليج   باحسن حال من الدوائر الاعلامية, بحيث تجد  نفسها  هي الاخرى في تناقض  تام في مواقفها عندما  يتعلق الامر بالقضية الفلسطينية  وقضية الصحراء الغربية, باعتبارهما قضيتين  اصدرت الامم المتحدة ومجلس الامن قرارات واضحة بشانهما حظيت بالاجماع .

الديبلوماسيون في الكويت وغيرها من دول الخليج مع كامل الاسف اصبحوا بدون موقف عندما يتعلق الامر بقضية الصحراء الغربية, لانهم يرددون بالحرف ما يقول لهم المغرب,  وبالتالي  اساؤوا الى مصداقية دوائرهم السياسية والاعلامية  ونخبهم الثقافية والاجتماعية ولشعوبهم  اكثر مما اساؤوا الى الشعب الصحراوي وقضيته العادلة .

ان الصحراء الغربية  ايها الاشقاء  في الكويت  وفي دول الخليج عموما هي مستعمرة اسبانية تم ادراجها في قائمة  الاقاليم التي لم تتم تصفية الاستعمار منها سنة 1963.

لقد قاوم شعبها  الاستعمار الاسباني  بمختلف اشكال  المقاومة  التي تعددت في المكان والزمان, لتتوج  عبر مراحل طويلة ومريرة  بتاسيس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء وواد الذهب  الممثل  الشرعي الوحيد للشعب الصحراوي,  هذه الاخير  اعلنت الكفاح المسلح 20 ماي 1973  ضد المستعمر الاسباني,  وفرضت  عليه في ظرف وجيز  اظهار  الاستعداد للرحيل بعد تنظيم استفتاء تقرير المصير الشعب الصحراوي .

في هذه الاثناء  دخل البلدين الجارين المغرب  وموريتانيا على الخط,  لقطع الطريق على  استقلال الصحراء الغربية, ووجدوا في اسبانيا التي كانت في موقف ضعف استعداد للتنحي بمقابل,  وهكذا اعطى من لا يملك لمن لا يستحق  فجاءت  اتفاقية مدريد اللصوصية على  المقاسم,  بحيث تم بموجها تقسيم الصحراء الغربية بين موريتانيا والمغرب 16 اكتوبر 1975 على ان  تحصل اسبانيا على نصيبها من الكعكة  من ثروات الارض المحتلة من  الفوسفات والسمك.” .

لقد تم لهم ذلك بالفعل حيث انسحبت اسبانيا من الصحراء الغربية في جنح الظلام, تاركة الشعب الصحراوي تحت رحمة الطائرات وجحافل الجنود المدججة بانواع الاسلحة, فقتل عشرات الالف من الابرياء العزل من النساء والاطفال والشيوخ,  وشرد عشرات الاف حيث وجدوا في الجزائر البلد الشقيق والجار,  الملاذ الامن, وزج بالاف في السجون, وحوصر عشرات الاف في المدن والقرى بعد ان جردوا من ممتلكاتهم.

لقد تركت اسبانيا  النظامين المغربي والموريتاني في مسرح الجريمة, معتقدين ان بامكانهم القضاء على المقاومة الصحراوية باساليبهم القذرة , ولكن الايام اثبتت العكس, فتكبدت جيوش البلدين الغازيين خسائر كبيرة في حرب استنزاف قادها الجيش الشعبي الصحراوي باتقان.

وهكذا انسحبت موريتانيا مبكرا سنة  1979 من مسرح الجريمة,  معبرة  عن ارادة الشعب الموريتاني الشقيق, تلك الارادة القوية التي تجسدت في الاعتراف بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية في نفس السنة.

انسحاب موريتانيا المشرف من المستنقع الذي حاول الحسن الثاني جرها اليه, جعل هذا الاخير يقضم ما استطاع قضمه من الاراضي التي كانت تحتل, في محاولة يائسة للتستر على فضيحة التقسيم, مما اسقطه في تناقض كبير, فهو بموجب اتفاقية مدريد اللصوصية يحتل اراضي موريتانية, وبموجب القانون الدولي يحتل اراضي الصحراء الغربية  الموجودة على قائمة الامم المتحدة للمناطق التي لم تتم تصفية الاستعمار منها.

لقد شيد الاحتلال المغربي جدار الذل والعار بعد ذلك لتقسيم الصحراء الغربية وشعبها و لصد هجمات الجيش الصحراوي, ولكن كانت الهجمات  اشد واقوى بعد تشييد حزامه  مما  اضطر الحسن الثاني ملك المغرب الى  القبول  على  مضض بمخطط السلام الاممي الافريقي لتنظيم استفتاء تقرير مصير الشعب الصحراوي,  والتوقيع  مع البوليسريو على اتفاق وقف اطلاق النار 6 سبتمبر 1991  .

والى الان لا زال يرفض  الوفاء بالتزاماته بتنظيم الاستفتاء

هذه حقيقة النزاع بالصحراء الغربية.

وهذا السعودي فهيد الشميري يحكي لكم في هذا الشريط  انطباعات عن زيارة قادته الى الجزء المحرر من الصحراء الغربية.

https://www.youtube.com/watch?time_continue=160&v=vnvXkwyT2b4&feature=emb_logo

 

 

 

November 12th 2019, 10:06 am

خبراء امريكيون يعدون تقريرا حول الوضع في الصحراء الغربية، والمغرب متخوف من استمرار الضغط الامريكي .

صمود.نت

قام وفد امريكي يضم خبراء عسكريين ودبلوماسيين خلال الفترة من 06 الى 08 نوفمبر الجاري بزيارة الاراضي الصحراوية المحتلة بهدف الاطلاع على تطورات الوضع في الصحراء الغربية.

وكلف الوفد من طرف ادارة الرئيس “دولاند ترامب”  باعداد تقرير ميداني حول الوضع في الصحراء الغربية سيما التطورات السياسية والامينة في الاقليم الذي ينتظر استكمال عملية تصفية الاستعمار.

و عقد الوفد الارمريكي جلسات عمل مع الممثل الخاص للامم المتحدة الى الصحراء الغربية كولن ستيورت وعدد من المسؤوليين ببعثة المينورسو تركزت حول تقييم اداء بعثة المينورسو والتحديات التي تواجه عملية السلام في الصحراء الغربية.

وتزامنا مع الزيارة عبر اعضاء في اللوبي الامركي الموالي للمغرب عن مخاوف حقيقية ازاء الموقف التحول الذي طرا في الموقف الامركي ازاء القضية الصحراوية.

وابرز عضو بارز في اللوبي المغربي ان ادارة ترامب تخلت عن المغرب وباتت اكثر دعما لجبهة البوليساريو وهو ما تجسد خلال الاشهر الماضية حيث مارست واشنطن ضغوطا قوية قصد تسريع جهود حل القضية الصحراوية سيما اطلاق مسلسل المفاوضات الذي يعرقله المغرب منذ 2012.

وفشل وزير خارجية المغرب ناصر بوريطة الذي خلال  زيارته الى الولايات المتحدة نهاية اكتوبر الماضي  في انتزاع موقف من الادارة الامريكية بخصوص قضية الصحراء الغربية.

ولم يتضمن البيان المشترك الذي صدر في ختام الدورة المشتركة الامريكية -المغربية بمقر وزارة الخارجية الامريكية اشارات حول الموقف من القضية الصحراوية وهو ما يمثل نكسة للدبلوماسية المغربية التي تحاول تسجيل نقاط لصالحها قبل مصادقة مجلس الامن الدولي على قرار جديد حول الصحراء الغربية.

ويدرك النظام المغربي ان الموقف الامريكي ازاء مسالة الصحراء الغربية تغير خاصة في ظل ادارة الرئيس دولاند ترامب التي تريد تسريع الجهود للتوصل الى حل يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه الثابت في تقرير المصير.

وخلافا للسنوات الماضية تجاهلت الادارة الامريكية الاشارة الى دعم ما يسمى الحكم الذاتي خلال جلسات مجلس الامن وركزت بدل من ذلك على ضرورة ان تنفذ المينورسو المهمة التي تاسست من اجلها.

وابدت الولايات المتحدة انزعاجا لمحاولات المغرب المتكررة لفرض الامر الواقع وعرقلة تحقيق الهدف الاساسي الذي تأسست من اجله المينورسو والمتمثل في تنظيم الاستفتاء،

واكدت البعثة الدبلوماسية بنيويورك ان الولايات المتحدة الامريكية ” شرعت في تبني مقاربة جديدة ” بخصوص بعثة المينورسو.

وتؤكد الولايات المتحدة خلال المنابر الدولية أن مجلس الأمن لن يتخلى عن  الصحراء الغربية ولن تصير المينورسو في طي النسيان.

ولم يُخف جون بولتن، مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي السابق ، إحباطه لاستمرار حالة الانسداد التي يعرفها مسار تسوية النزاع؛ مما جعله يطالب بـ ”عهدة قوية” لبعثة ”مينورسو”، من شأنها الدفع بالمسار الأممي إلى نهايته.

November 12th 2019, 4:56 am

البرلمان الفرنسي: المطالبة بتحقيق حول تورط الجيش الفرنسي في عمليات نهب ثروات الصحراء الغربية المحتلة

صمود.نت

كشف تقرير رسمي وزع على اعضاء البرلمان الفرنسي تورط الجيش الفرنسي في عمليات نهب ثروات الصحراء الغربية.

وابرز التقرير ان دوريات تابعة للبحرية الفرنسية تقوم بحماية سفن نقل ثروات الصحراء الغربية قبالة مواني العيون والداخلة المحتلتين.

واوضح التقرير الذي يتضمن امر بتشكيل لجنة تحقيق حول تورط الجيش الفرنسي في عمليات مشبوهة بعدد من دول العالم ان قرار محكمة العدل الاوروبية اكد ان المغرب الذي احتل الصحراء الغربية يقوم بعمليات نهب ممنهجة لثروات الاقليم .

 

November 11th 2019, 9:30 am

حكومة جنوب افريقيا : الدعم السياسي والانساني للجمهورية الصحراوية تعزز خلال الاشهر الاخيرة.

صمود.نت

اعربت حكومة جنوب افريقيا عن ارتياحها للنتائج المحققة في ميدان تعزيز الدعم السياسي والانساني للجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

وابرزت الخارجية الجنوب افريقية في تقريرها السنوي الذي ناقشه البرلمان مؤخرا ان ندوة مجموعة الصادك التي عقدت شهر مارس 2019 ببريتوريا كانت نقطة تحول نحو تعزيز التضامن مع الجمهورية الصحراوية وكفاح الشعب الصحراوي من اجل الحرية والاستقلال.

وبخصوص التعاون الثاني بين البلدين اشاد التقرير بالنتائج المحققة لزيارة الدولة التي قام بها الرئيس ابراهيم غالي لجنوب افريقيا والتي سمحت بمناقشة القضايا الثناية المشتركة والعلاقات بين البلدين الشقيقين.

كما شكلت زيارة نائب وزير الخارجية الى مخيمات اللاجئين الصحراويين فرصة لتعزيز التعاون والاطلاع عن كثب على واقع الشعب الصحراوي .

وبخوص الدعم الانساني اكد التقرير ان الحكومة رصدت مبالغ مالية ساهمت في تعزيز الدعم الانساني الموجه للشعب الصحراوي، واحتضنت الخارجية الجنوب افريقية ندوة للتضامن مع المراة الصحراوية توجهت باعلان دعم ومساندة لنساء واطفال الجمهورية الصحراوية.

 

November 11th 2019, 5:52 am

الامم المتحدة تدعو المغرب الى انهاء احتلاله للصحراء الغربية ،وفسح المجال لتمكين الشعب الصحراوي من مم

صمود.نت

دعا مشروع قرار اممي جديد المغرب الى وقف تدخله العسكري وانهاء احتلاله للصحراء الغربية وفسح المجال امام الشعب الصحراوي لممارسة حقه في تقرير المصير.

ويؤكد مشروع القرار المقدم  الى اللجنة الاممية الثالثة بناء على تقرير الامين العام الاممي والذي خصص فقرات هامة منه للتطورات المتعلقة بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير، ما للإعمال العالمي لحق الشعوب في تقرير المصير، المكرس في ميثاق الأمم المتحدة، والمنصوص عليه في العهدين الدوليين الخاصين بحقوق الإنسان( ) وفي إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة الوارد في قرارها 1514 (د-15) المؤرخ 14 كانون الأول/ديسمبر 1960، من أهمية في ضمان حقوق الإنسان ومراعاتها على نحو فعال.

ورحب مشروع القرار بالتقدم التدريجي الذي أحرزته الشعوب الخاضعة للاحتلال الاستعماري أو الخارجي أو الأجنبي في ممارسة الحق في تقرير المصير وبلوغها مركز الدولة ذات السيادة ونيلها الاستقلال.

ويعرب القرار عن بالغ القلق إزاء استمرار أعمال التدخل والاحتلال العسكرية الأجنبية أو التهديد بتلك الأعمال التي تنذر بقمع حق الشعوب والأمم في تقرير المصير أو أدت بالفعل إلى قمع هذا الحق.

واكد القرار من جديد أن الإعمال العالمي لحق جميع الشعوب، بما فيها الشعوب الخاضعة للسيطرة الاستعمارية والخارجية والأجنبية، في تقرير المصير شرط أساسي لضمان حقوق الإنسان ومراعاتها على نحو فعال وللحفاظ على تلك الحقوق وتعزيزها.

ويؤكد القرار معارضة الامم المتحدة الجازمة لأعمال التدخل والعدوان والاحتلال العسكرية الأجنبية لأنها أدت إلى قمع حق الشعوب في تقرير المصير وغيره من حقوق الإنسان في أنحاء معينة من العالم.

واهاب القرار بالدول المسؤولة عن هذه الأعمال أن توقف فورا تدخلها العسكري في البلدان والأراضي الأجنبية واحتلالها لها وكل أعمال القمع والتمييز والاستغلال وسوء المعاملة، وخصوصا الأساليب الوحشية واللاإنسانية التي تفيد التقارير بأنها تستخدم في تنفيذ تلك الأعمال ضد الشعوب المعنية.

ووجه الامين العام للامم المتحدة السيد انطونيو غوتيريس من خلال تقريره صفعة قوية للجهود التي يبذلها المغرب للتأثير على الدور الذي تبذله الجمعية العامة للامم المتحدة بهدف تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه الثابت في تقرير المصير والاستقلال.

واكد الامين العام ان  لجنة المسائل السياسية الخاصة وإنهاء الاستعمار (اللجنة الرابعة) التابعة للجمعية العامة واللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة, تعالج منذ عقود الصحراء الغربية باعتبارها إقليما غير متمتع بالحكم الذاتي ومسألة تتعلق بإنهاء الاستعمار.

ودعا الامين العام في تقريره  الجمعية العامة وأعضاء مجلس الأمن وأصدقاء الصحراء الغربية والجهات الفاعلة الأخرى إلى تشجيع المغرب وجبهة البوليساريو على اغتنام الفرصة المتاحة حاليا ومواصلة المشاركة بحسن نية ودون شروط مسبقة.

وأعرب الامين العام عن التفاؤل إزاء استمرار التزام الطرفين، على الرغم مما يُسجل من انتهاكات وتوترات بين الحين والآخر، بوقف إطلاق النار والتقيد بوجه عام بالاتفاقات العسكرية ذات الصلة. فالحفاظ على أوضاع سلمية ومستقرة في الميدان شرط أساسي لتهيئة الأجواء المناسبة لاستئناف العملية السياسية.

November 10th 2019, 7:24 pm

الشاعر الصحراوي الفذ بادي محمد سالم في ذمة الله.

صمود.نت

نقلت وكالة الانباء الصحراوية قبل قليل نبأ وفاة الشاعر الكبير والاديب الصحراوي الفذ بادي  محمد سالم  صاحب الملاحم الشعرية  والقصائد الفريدة من نوعها في تاريخ الادب الحساني بشكل عام  وادب الثورة الصحراوية بشكل خاص .

لقد  سخر الرجل  حياته لخدمة شعبه وقضيته العادلة فابدع في مختلف بحور  الشعر الحساني  وخاض غمار ها حتى اعترف له القاضي والداني بالفردانية والتميز .

لقد كان مع ما تميز به من قدرة على الابداع   نموذجا في العفة في القناعة في التواضع  في الايباء  في التكبر عن صغائر الامور .

رحم الله  الشاعر الكبير بادي محمد سالم واسكنه فسيح جنانه مع الصديقين والشهداء والصالحين وانا لله وانا اليه راجعون.

وبهذه المناسبة  الاليمة تتقدم هيئة تحرير موقع صمود باحر التعازي الى  الشعب الصحراوي قاطبة  والى عائلة الفقيد  بشكل خاص  .

November 9th 2019, 6:06 pm

في تطور جديد بشان علاقتها بقضية الصحراء الغربية, موريتانيا تنتقل من الحياد السلبي الى عدم الانحياز.

صمود.نت

قال وزير الخارجية الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ أحمد، في مؤتمر صحفي  عقده مساء اليوم الخميس بالعاصمة الموريتانية نواكشوط،, ان موريتانيا  انتهجت من الان اسلوبا جديدا في التعامل مع نزاع الصحراء الغربية, فبدل الحياد  الذي يشير الى موقف سلبي,  اختارت موريتانيا  من الان  عدم الانحياز,  اي انها ستكون نشطة ومهتمة بالنزاع في الصحراء الغربية, ولن تؤيد او تنحاز لاي طرف .

وجاء في تصريح وزير الخارجية الموريتاني بهذا الخصوص  ما يلي :

“على مستوى نزاع الصحراء نفضل من الان  الحديث عن عدم الانحياز  أي اننا نشطون ومهتمون لكننا لا نؤيد ولا ننحاز لاي طرف, بدلا من الحياد الذي يشير  الى موقف سلبي,  نحن لسنا متفرجين ونريد أن نرى هذا الصراع يحل في أسرع وقت ممكن لقد حان الوقت لإيجاد حل عادل ودائم ومقبول لدى جميع الأطراف لهذا الصراع الذي تسبب في معاناة هائلة للشعوب وتسبب بتجميد اتحاد المغرب العربي “.

https://www.youtube.com/watch?time_continue=38&v=UImQbAs00fg

November 7th 2019, 4:50 pm

عكس ما يروج المغرب, مسؤول اوروبي : جمود اصاب العلاقات المغربية الاوروبية بسبب اتفاقية الزراعة والصيد

صمود.نت

نقل موقع  “القدس العربي”  عن ” ديل دي كيرشوف”، منسق الاتحاد الأوروبي، ضد الإرهاب قوله  “منذ أربع سنوات، لا يوجد تعاون بيننا في الاتحاد الأوروبي مع الرباط في مواجهة الإٍرهاب وتبادل المعلومات, نتيجة الجمود الذي أصاب العلاقات بسبب المشاكل في اتفاقيات الزراعة والصيد البحري” .

وتأسف ديل دي كيرشوف لغياب التعاون بين الاتحاد الاوروبي و المغرب بسبب ملفات سياسية واقتصادية، ومنها نزاع الصحراء الغربية، وهذا من شأنه التأثير على التعاون بين الطرفين في مواجهة الإرهاب.

وتاتي تصريحات المسؤول الأوروبي التي تناقلتها مواقع رقمية أوروبية في إطار عرضه حول نتائج مقتل زعيم داعش أبو بكر البغدادي, والتخوف من عودة المتطرفين الذين يحملون الجنسيات الأوروبية إلى القارة الأوروبية، و تهديدات تركيا بترحيلهم في حالة استمرار رفض الدول الاوروبية  استقبالهم.

ومافتئ المغرب يهدد جيرانه الاوروبيين بورقة الارهاب مستغلا تخوفهم من تسلل المتطرفين الإٍرهابيين عبر قوارب الهجرة السرية نحو أوروبا انطلاقاً من الشواطئه، وانتماء عدد من المتطرفين والإرهابيين إلى الهجرة المغربية، حيث تورط المغاربة في الاعتداءات الإرهابية الكبرى التي وقعت في الدول الأوروبية مثل إسبانيا وفرنسا وبلجيكا.

وكان المغرب قد أوقف سنة 2014 التعاون مع فرنسا نتيجة الاختلاف حول قضايا متعددة، منها محاولة فرنسا ملاحقة مدير المخابرات المدنية المغربية عبد اللطيف الحموشي في تهم تتعلق بحقوق الإنسان، والآن نتيجة موقف أوروبا من نزاع الصحراء الغربية.

وسجلت العلاقات المغربية-الأوروبية توتراً حقيقياً خلال السنوات الأخيرة بسبب تجميد القضاء الأوروبي لاتفاقيات الصيد البحري والتبادل التجاري التي تضم الأراضي الصحراوية.

وتنتهج  إيطاليا استراتيجية صارمة وهي طرد كل مواطن مغربي جرى الاشتباه في تطرفه ولو في الحد الأدنى الفكري وليس بالضرورة الإرهاب العملي الميداني.

وكانت الأجهزة الأمنية المغربية قد انتقدت نظيراتها الإيطالية، لكن روما تستمر في مواقفها.

 

November 7th 2019, 3:20 pm

راي صمود: رجاءا احذروا خلط الحابل بالنابل.

صمود.نت

لا نتصور ان بين الصحراويين من كان  يعتقد جازما اثناء توقيع اتفاق وقف اطلاق النار,  ان ارادة الاحتلال المغربي في طي ملف نزاع الصحراء الغربية بالالتزام  بتنفيذ القرار الاممي الافريقي, كانت صادقة.

وحتى الذين كانوا  يتصورون عكس ذلك,  ادركوا  مع تصاعد وتيرة العراقيل والخروقات المغربية انهم  كانو على خطأ, وان الصحراويين دخلوا بالفعل مع الاحتلال المغربي في حرب جديدة قد تكون اخطر ما سابقتها.

و  مثلما كان الرهان على القوة, من خلال حرب الاستنزاف التي  اوهنت قوة الاحتلال المغربي,  واستنزفت اقتصاده, من خلال  التاثير على مقوماته و مرتكزاته ممثلة في السياحة الجالبة للعملة الصعبة, والاستثمار الخارجي الضامن للتشغيل, و تسويق المخدرات  المورد الرئيسي لميزانيات القصور الملكية و المخابرات وما يتفرع عنها اجهزة قمعية,  تلك الحرب التي وضعت نظام  الاحتلال المغربي على حافة السكتة القلبية بتوصيف الحسن الثاني ملك المغرب نفسه.

كان  الرهان عليها ايضا  خلال مرحلة وقف اطلاق, ولكن بطرق مختلفة, أي من خلال التعريف بقضية الشعب الصحراوي, لتكتشف  شعوب العالم حجم معاناته, وعدالة قضيته, رغم استحضار تاثير  تواطئ الاعلام  الغربي مع دوائر السياسة والاقتصاد,  واملا في تشديد ضغوط المنتظم الدولي على الاحتلال المغربي لفرض تطبيق القرار الاممي الافريقي القاضي بتنظيم استفتاء تقرير المصير, او ادانته بما يترتب عن  تلك الادانة الدولية  من ضغوط كالحصار الاقتصادي وغيره .

لقد تعاطي المغرب وجبهة البوليساريو مع الامم المتحدة, من خلال بعثتها  لتنظيم  الاستفتاء ” المينورسو”,منذ البداية بارادتين مختلفتين: :

ارادة تمثلها جبهة البوليساريو تسعى الى توفير شروط مرضية لضمان استشارة حقيقية للصحراويين, وفق المعايير المحددة, وبعيدا عن الضغوطات, تمكنهم من التعبير عن ارادتهم في اختيار مستقبلهم بكل حرية.

وارادة يمثلها  المغرب تضع العراقيل تلو العراقيل, امام ذلك المسعى, بهدف تكريس الاحتلال كامر واقع.

هاتين الاراتين اذا صح التعبير, في غياب ضغط دولي لفرض  تطبيق القرار الاممي الافريقي, بسبب دعم فرنسا المعلن للاحتلال المغربي,  انتقلتا مع مرور الزمن بدور ببعثة الامم المتحدة بالاقليم المحتل, من اداة لتطبيق مخطط السلام الاممي الافريقي لتنظيم الاستفتاء بالصحراء الغربية, الى راعية للمفاوضات للبحث عن حل سياسي يرضي الطرفين, ويضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير, الى وضعية الجمود وما ترمي اليه من محاولة اختزال دورها في مراقبة اتفاق وقف اطلاق النار,  سعيا وراء تكريس الاحتلال المغربي كامر واقع, مما شجع الاحتلال المغربي على الاقدام على طرد مكونها السياسي والاداري, في تحد صارخ للمنتظم الدولي, وفي خطوة موالية محاولة توسيع نفوذه خارج الحزام, بخرقه لوقف اطلاق النار بمنطقة “الكركرات”, وصولا الى  تعطيل دور المبعوثين الامميين, ووضع شروط لاختيارهم على اساسها.

وفي المحصلة  وجب القول انه بالر غم من ان الرهان على  الامم المتحدة   لم يكن  رهانا فاشلا, ولكن بالتاكيد لم يعد بامكان الامم المتحدة ان تقدم اكثر مما قدمت,  بعد الاعتراف  بان الصحراء الغربية  اقليم لم تتم تصفية الاستعمار منه, والاعتراف  بحق شعبها  في تقرير مصيره, و بجبهة البوليساريو كممثل شرعي وحيد له, والثبات على  ذلك الموقف المبدئي,  رغم محاولات  الاحتلال المغربي اليائسة والمتكررة لاخراج  قضية الصحراء الغربية من اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار, بدعم مكشوف من فرنسا, وبالاعتماد على النفوذ المالي لدول الخليج, و محاولة تمرير ما يسميه بالحكم الذاتي كبديل لاستفتاء تقرير المصير.

كما ان دعم الحلفاء والاصدقاء  قد بلغ ما بلغ من مستويات الدعم السياسي, الذي كان له الفضل الكبير في وصول  الدولة الصحراوية  الى  اكبر تكتل افريقي,  ومن خلاله الى تكتلات اقليمية ودولية اخرى,  ناهيك عن الاعترافات التي تم الحصول عليها بمختلف قارات العالم.

ويبقى مجلس الامن الدولي واللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار ومجلس حقوق الانسان وغيرها, ساحات لمعارك يجمع لها كل طرف ما يستطيع جمعه من  اوراق الضغط لربح  رهان  معاركها المفتوحة على كل الاحتمالات, ولكنها في غياب العمل بالفصل السابع  تبقى غير حاسمة.

ان الوضعية التي سادت بعد  وقف اطلاق النار رغم استثنائيتها تميزت في البداية بسيادة حالة من  الترقب والانتظار والتوجس,  قبل ان تسود حالة من الاستعداد  للانفتاح والتعايش والاستقرار  التي  كادت ان تصبح  السمة الغالبة هنا بمخيمات اللاجئين الصحراويين,  وهناك بالارض المحتلة وجنوب المغرب, رغم ان الغالبية  المطلقة  تنتظر بفارغ الصبر بزوغ فجر الاستقلال وبسط نفوذ الدولة الصحراوية على كامل ترابها الوطني بالاعتماد على  وفاء الامم المتحدة بالتزاماتها.

وبالرغم من مشروعية ووجاهة انتظار  ما ستسفر عنه جهود الامم المتحدة ومجلس الامن, الا ان  امام اصرار الاحتلال المغربي على الاستمرار في فرض مخططاته للحفاظ على الوضع الراهن, و اعلان تمرده  على الشرعية الدولية,  و عجز الامم المتحدة  امام تصلب الموقف الفرنسي عن  ردعه,  اصبح لزاما علينا ان نخرج من حالة الانتظار والترقب والتوجس, ومن حالة الانفتاح والتعايش والاستقرار, لنساهم جميعا في دعم دبلوماسيتنا وحلفائنا واصدقائنا بمدهم باوراق ضغط جديدة,  لقطع الطريق على محاولات الاحتلال المغربي  وفضح مخططاته.

ولن يتاتى ذلك الا بزخم جماهيري منقطع النظير بالارض المحتلة وجنوب المغرب والمواقع الجامعية وبالشتات, زخم يرفع شعار لا تعايش ولا استقرار مع الاحتلال المغربي, لدحض ادعاءاته واسقاط شعاراته من قبيل  ”  المغرب في صحرائه والصحراء في مغربها”.

وبارادة  قوية لترسيخ البناء المؤسساتي للدولة الصحراوية, وفرض سلطة القانون على الجميع, وتكريس العدالة الاجتماعية, وتسخير الامكانيات لانجاز البرامج العامة, وفق الاولويات والاهداف المحددة, ووضع الشخص المناسب في المكان المناسب.

وبدعم  واسع الجيش الشعبي بشريا وماديا  للدفاع عن الاراضي المحررة, والاستعداد لاستكمال بسط سيادة الدولة  الصحراوية على كامل ترابها الوطني.

ولتكون محطة المؤتمر امتحان  لارادة الشعب الصحراوي في الخروج من الوظعية الراهنة بوضع برنامج عمل وطني في مستوى طموح  الشعب الصحراوي قاطبة, واختيار قيادة سياسية  قادرة على تجسيده  ميدانيا .

November 6th 2019, 6:54 am

الدكتورة هند عروب: ” الأوضاع في المغرب إنتقلت من السرعة النهائية القصوى صوب الإنفجار الحتمي لأزماته

صمود.نت

قالت الدكتورة  هند عروب مؤسِّسة “مركز هيباتيا الإسكندرية للتفكير والدراسات، ان المغرب يتجه نحو الانفجار الحتمي بفعل  تفاقم ازماته التي تخنق عامة الشعب وتدفع به صوب الإنتحار، والفساد، ولحريك، والجريمة….

وفي اجابتها عن سؤال كيف تقيمين الوضع في المغرب حاليا؟

قالت  هند عروب في لقاء مع موقع ” اشكاين” المغربي  : إن الأوضاع في المغرب إنتقلت من السرعة النهائية القصوى صوب الإنفجار الحتمي لأزماته السياسية والإجتماعية والإقتصادية، التي باتت تخنق عامة الشعب وتدفع به صوب الإنتحار، والفساد، ولحريك، والجريمة…

المشكل أن النظام الحاكم يعتقد بإطباقه على أنفاس الجماهير، وإخراص أصواتها بالترهيب والتعنيف والتفقير سيخرص الأصوات المنددة بهشاشة الأوضاع، وسيلقن الدروس المباشرة وغير المباشرة لكل من سولت له نفسه الإحتجاج ضد “الحكرة”.

ولكن النظام يجهل أو يتجاهل أن الضغط لن يقبع بالناس في زوايا الصمت، لأن للبشر بيولوجيا تصرخ حين تجوع، أما الأوضاع بلغة الأرقام فنجدها كارثية، إذ حل المغرب في المرتبة 123 بالنسبة لمؤشر التنمية البشرية، أما مؤشر جودة التعليم لسنة 2018 فالمغرب خارج التصنيف، وهو الأمر المخزي، إذ حضرت اليمن في التصنيف رغم ما تعانيه من حروب وفقر، أما بالنسبة لمرتبة المغرب في مؤشر الديمقراطية فنجده بعد المائة، وفي حرية الصحافة إحتل المغرب المرتبة 135.

ففي ظل هذا الوضع المزري يبقى السؤال الذي يطرحه الكثيرون ما هو الحل؟ وهل يوجد حل في الاصل؟ فمن وجهة نظري المشكل ليس في إيجاد الحلول، لأن الحلول موجودة لو أريد تطبيقها، لكن ما الذي نقصده بالحل؟ الأنظمة الشمولية تعلم جيدا أنها إذا منحت حلولا تقوي وتزيد من وعي شعوبها، ستفقد عروشها، لذلك فالأنظمة الشمولية لا تسعى إلى إيجاد حلول، بل تسعى إلى تعميق الأزمات وتجدير الخوف داخل البنية السيكولوجية للشعوب.

إن المشكل الجوهري يكمن في طبيعة النظام السياسي المغربي، الذي لم يستوعب دروس الإنتفاضات والإحتجاجات الوطنية والإقليمية، ليغير منطق حكمه وينتقل من حكم تسلطي إلى حكم تشاركي.

فالريف مثلا يحتج لوحده ولا جهة أخرى من بقاع البلاد ستتضامن بنفس قوة الإحتجاج، وهنا لا أقصد المسيرات الوطنية التضامنية التي عرفتها بعض المدن، فأنا أتحدث عن منطق الإحتجاج في حد ذاته، كما أن جرادة إنتفضت لوحدها، وقبلهما صفرو وسيدي إفني …

أما الأوضاع الجيو إقليمية والدولية فتزيد الطينة بلة، وتزيد الاوضاع إندحارا في الوحل، ولا أحد يدفع ضريبة هذا الإندحار غير المهمشين والمقصيين من عامة الشعب، فحاجة القوى العظمى للأنظمة الدكتاتورية بالعالم العربي، للمشاركة بالحرب على الإرهاب، وصد حملات المهاجرين، والإستمرار في نهب ثروات المنطقة، يسمح لهذه الاخيرة بأن تستمر في التسلط وتزيد من فقر وقهر محكوميها، حتى تديم عروشها، ولو إستوعبت هذه الأنظمة دروس التاريخ لعلمت أن دوام العروش في هناء حياة الشعوب، فالشعوب أبقى من العروش”.

وفي ردها عن سؤال :  المغرب عرف مؤخرا عدة إعتقالات شملت المحتجين والصحفيين، فهل ستساهم هذه الأحداث في إنتزاع المزيد من المكتسبات أم في المزيد من الإنتكاسات؟

ردت  الدكتورة هند , ” هذه الإعتقالات والإحتجاجات في حد ذاتها إنتكاسات، وهذه الأخيرة ستقود على المدى الطويل إلى مكاسب، لكن قراءتها في اللحظة الراهنة، هي تعرية للسياسة العامة المسيطرة في المغرب والمتمثلة في سياسة العنف والعقاب.

ولا ينبغي أن ننسى أول قرار إعتمد بعد اندلاع إنتفاضات العالم العربي، وبعد دسترة “التغييرات” في دستور 2011، كان قرار حماية وحصانة العسكريين، وبالنسبة لي أقرأ أمر صدور أول قانون في ظل الدستور الجديد ينص على حماية العسكريين، كإشارة قوية موجهة للمحتجين وللمغاربة عامة مفادها “إنتبهوا يمكننا أن نطلق الرصاص الحي في أي لحظة وبحصانة تامة”.

هذا بالإضافة إلى أن كمية الإعتقالات والإحتجاجات التصاعدية منذ مطلع سنة 2000، التي تأشر على الأزمة العميقة داخل المجتمع، وأنه لا يوجد حل سياسي جدي لهذه الأزمات، إذ لا توجد أصلا رغبة في وجود حل، فالحكومات والسياسيون مؤجورون لدى الإدارة المخزنية وهم يعلمون ذلك جيدا، أما الشعب وأزماته فلا تصنف ضمن معادلاتهم الحسابية المتعلقة بالكراسي الحكومية والبرلمانية والإستشارية…إلخ

والحقيقة أن هذه الأوضاع الموسومة بالإعتقالات والإحتجاجات، تسقط أقنعة عدم إستقلالية القضاء وعدم عدالة المنظومة القانونية، فما القضاء والقانون في المغرب سوى وجهان لعملة العقاب.

وفي اجابتها عن سؤال ” هل تظنين أن كيفية معالجة الحكومة لبعض الملفات من قبيل ملف مقاطعة المغاربة لمنتوجات إستهلاكية، وموضوع الساعة الإضافية … تزيد من حدة الإحتقان الإجتماعي؟.

اجابت الدكتورة هند ” لا أعتقد أن مهمة الحكومات المغربية، الإهتمام بقضايا وملفات المغاربة، فوظيفتها الأولى والأخيرة تنفيذ الأوامر، فالحكومة مجرد أجير لدى البلاط، تأمر فتنفذ، وهي الواجهة السياسية التي تتلقى غضب وسخط وتهكم الشارع.

وللجواب عن هذا السؤال أفضل أن أقول النظام السياسي الحاكم بدلا من “الحكومات”، لذا لا أظن أن النظام السياسي المغربي يتعامل بروية مع ملفات المطالب الإجتماعية بما فيها مسألة المقاطعة إلى آخره… فالرد دائما ما يكون إما بالقمع أو بالإهمال، لكن الشيء الأكيد أنه بعد حملات المقاطعة والضغط عبر مواقع التواصل الإجتماعي، وتواتر الإحتجاجات، أعتقد أن النظام السياسي اليوم لم يعد يستهين بمختلف الحراكات المطلبية لأنها باتت تقلقه، لذلك صار النظام السياسي هو أيضا يضاعف جرعات العنف الرمزي واللارمزي.

فالأمور إلى الأن تحل فقط بمنطق دوام النظام ومصالحه مع شركائه الأجانب وخدامه المحليين، وهنا أذكر قصيدة أحمد مطر “لمن نشكو ماَسينا؟” والتي يقول فيها في مقطع جد رائع:

“لمن نشكوا مآسينا ؟

ومن يُصغي لشكوانا ويُجدينا ؟

أنشكو موتنا ذلاً لوالينا ؟

وهل موتٌ سيحيينا ؟!

ومنفيون …… نمشي في أراضينا

ونحملُ نعشنا قسرًا … بأيدينا

ونُعربُ عن تعازينا …… لنا .. فينا !!!

إلى أخر القصيدة

وأعتقد أن أحمد مطر، أجمل الوضع بذكاء وبفنية شعرية أيضا، فالمجتمع المغربي اليوم تحت وطأة كل أزماته السياسية والإجتماعية والإقتصادية والإنسانية، بات يعيش أزمة إنسانية وأخلاقية فلم تعد له لا دنيا ولا دين، فحتى وإن كان الدين فإما تعصب أو تجارة، وإن كانت الدنيا فإما فساد أو جريمة، فالناس باتت تنتحر في شهر رمضان، وهو مؤشر قوي لم تهتم له لا الحكومة ولا السياسيين ولا الإعلام المرئي أو المسموع، فلا يوجد أدنى إهتمام لمثل هذه الظواهر إنها مؤشرات خطيرة، تبين إلى أي حد بات المجتمع مريضا، بئيسا، يعاني، ولكنه لا يستطيع أن ينفجر في وجه من تسبب له في هذه الأوضاع، فكل ما يقوم به هو أن ينفجر في نفسه، إما عن طريق الإنتحار أو عن طريق لحريك، أو الفساد.

November 5th 2019, 3:27 pm

منظمات دولية عاملة بمخيمات اللاجئيين تدعو الامم المتحدة الى اشراك النساء والشباب في عملية السلام حول

صمود.نت

دعت منظمات دولية تعمل بمخيمات اللاجئيين الصحراويين اليوم الثلاثاء الامم المتحدة الى اشراك النساء والشباب في عملية السلام التي تقودها الامم المتحدة للتوصل الى حل للنزاع في الصحراء الغربية.

واكدت منظمات اكوسفام، المجلس الدنماركي للاجئيين، اللجنة الدولية لتنمية الشعوب، ونوفا الصحراء الغربية في بيان مشترك ان فسح المجال لنساء وشباب الصحراء الغربية للمشاركة في جلسات مجلس الامن الدولي من شانه ان يساهم في الجهود الهادفة الى التوصل الى حل.

وحثت المنظمات في بيانها الى اشراك النساء والشباب في عملية التفاوض بحكم الرصيد الهام الذي تحقق وجعل منظمات النساء والشباب في مخيمات اللاجئيين ضمن الطليعية في تسيير الشؤون السياسية والادارية والاقتصادية.

ودعت المنظمات في ختام بيانها الامم المتحدة الى الاسراع في تعيين مبعوث جديد الى الصحراء الغربية واسئتناف عملية التفاوض بين المغرب وجبهة البوليساريو.

November 5th 2019, 1:09 pm

ملف ثروات الصحراء الغربية يعود الى اجندة البرلمان الاوروبي بالتزامن مع مناقشة الملف على مستوى المحكم

صمود.نت

قررت لجنة التجارة الدولية بالبرلمان الاوروبي عقد جلسة مشاورات لتقييم اثر تمديد تفضيلات التعريفة الجمركية على منتجات الصحراء الغربية.

ومن المنتظر ان تناقش اللجنة تقييما حول العملية ومستجدات الملف الذي رفعته جبهة البوليساريو امام المحكمة الاوروبية ضد قرار مجلس الاتحاد الأوروبي بشأن إبرام اتفاق الشراكة المستدامة بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المغربية.

وكان الاتحاد الأوروبي عقد مؤخرا اجتماعا خصص لمناقشة الطعن الذي قدمته جبهة البوليساريو ضد قرار مجلس الاتحاد الأوروبي بشأن إبرام اتفاق الشراكة المستدامة لمصائد الأسماك بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المغربية حسبما أفاد مصدر مطلع لموقع صمود.

وتميزت الجلسة بناقش معمق لطعن جبهة البوليساريو الذي سجلته المحكمة الأوروبية شهر يوليوز2019 حيث طلب من الدول الأعضاء المساهمة في تحضير الوثائق القانونية المناسبة تحسبا لعقد المحكمة الأوروبية جلسة لمناقشة الطعن خلال الأسابيع المقبلة.

للإشارة تقدمت جبهة البوليساريو بشكوى  اخرى ضد الاتحاد الأوروبي، لدى المحكمة الأوروبية بسبب الأضرار الجسيمة للشعب الصحراوي الناجمة عن الاتفاق، وبما أن عائدات الاتفاق تقدّر بحوالي 250 مليون يورو، فإن البوليساريو ستطالب بتعويضات قدرها 500 مليون يورو زائد التعريفات الجمركية.

وحسب نفس المصدر فان الاتحاد الأوروبي اقر  بصعوبة مواجهة جبهة البوليساريو داخل المحكمة الأوروبية نظرا لما تضمنه الطعن من حجج قانونية قوية فضلا عن استناده لقرارات المحكمة الأوروبية التي صدرت خلال السنوات الأخيرة.

وكشف المنسق الصحراوي مع المينورسو “امحمد خداد” ان المجلس والمفوضية  سيقدمان خلاصاتهما و ربما ترغب دول في التدخل بشكل مباشر ، مثل فرنسا وإسبانيا ، لدعم حليفهما المغربي. و ربما ايضا سيدفع المغرب الى تدخل  نقابته.

واعرب المسؤول الصحراوي عن التفاؤل بخصوص المعركة القانونية المنتظرة سيما ان الطعن يعتمد على المبادئ المحققة من خلال أحكام 2016 و 2018.  والتي هي أحكام قوية وصلبة.

بدوره عبر محامي جبهة البوليساريو “جيل دوفير “عن قناعته بأن محكمة العدل الأوروبية  ستصدر أحكاما جديدة لصالح جبهة البوليساريو والشعب الصحراوي ستكون أكثر وضوحا من القرارات التي إتخذتها سنتي 2016 و 2018، وستجعل المغرب وأوروبا في وضع لا يحسدون عليه.

November 4th 2019, 4:00 am

في وقفة تضامنية بالجزائر, الدعوة الى الاسراع في تنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية.

صمود.نت

دعا متضامنون جزائريون وممثلون عن المجتمع المدني وصحراويون, اليوم الأحد بالجزائر, الى الاسراع في تنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية, من خلال تفعيل آلية بعثة الامم المتحدة لتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) لتمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير والاستقلال, تطبيقا للمواثيق الدولية و القرارات الاممية ذات الصلة.

وفي وقفة تضامنية مع الشعب الصحراوي في اطار الاحتفالات المخلدة للذكرى ال 65 لاندلاع الثورة الجزائرية, الفاتح نوفمبر 1954, والمصادفة لعيد الشباب الإفريقي لترسيخ ذاكرة الشهيد في وجدان الجميع, طالب رئيس اللجنة الوطنية الجزائرية لمساندة الشعب الصحراوي, السعيد العياشي, بضرورة تطبيق القانون الدولي الذي يوصي في ميثاقه على تنظيم استفتاء تقرير المصير لكل الشعوب المستعمرة, وهو المطلب الذي ما فتئت الجزائر ترافع من أجله لتنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية في اقرب الاجال, ل”تمكين شعبها من أن يقول كلمته ويبني دولة حديثة قائمة على الحرية والمساواة”.

كما جدد بالمناسبة موقف الجزائر الثابت النابع من توصيات عهد نوفمبر لأن يقف كرجل واحد أمام وضد كل أشكال الاحتلال والاستعمار, مؤكدا تضامن الشعب الجزائري مع المناضلين الاحرار في آخر مستعمرة في افريقيا وذلك الى غاية النصر الاكيد.

وأبرز الامين العام للمنظمة الوطنية لابناء الشهداء, الطيب الهواري, أن المنظمة بقيت وستبقى دوما وفية لرسالة الشهداء ولرسالة اول نوفمبر ولتقاليد ونضال المجاهدين البواسل والشهداء الاحرار الذين كانت رسالتهم دعم قضايا التحرر عبر افريقيا والعالم, ولازالت متمسكة الى اليوم بنفس القيم والوفاء لرسالة اول نوفمبر المجيدة.

وجدد في كلمته التأكيد على أنه “لا يمكن لأحد أن يغير موقف شعب ودولة اتجاه قضية شريفة وهي قضية الشعب الصحراوي”, مشددا على أن “الجزائر لازالت صامدة وواقفة مهما كانت مشاكلها ومهما كانت الإختلافات بين أبناء شعبها”, مجددا دعم المنظمة ومن خلالها الشعب بكل شرائحه في دعم ومساندة نضال وكفاح الصحراويين الى غاية تمكنهم من حقهم اللامشروط في تقرير المصير والاستقلال.

أما فيما يتعلق ب”بعض المواقف السياسية التي لا تمثل إلا أصحابها” و التي تحاول عبثا “التشكيك في عدالة القضية الصحراوية” , كما قال “فقد خانت قضية مقدسة وخانت ضمائرها, وهذا بعد ان وضعوا في قفص المتابعة والمحاسبة, فلم يجدوا أمامهم الا اللجوء الى دولة المحتل المغربي للدفاع عن أنفسهم”, مجددا التأكيد على ان الشعب سيدعم اي قرار مستقبلي تتخذه القيادة الصحراوية في مسيرتها التحررية”.

وفي تدخله, أوضح رئيس لجنة الصحفيين الجزائريين المتضامنين مع قضية الصحراء الغربية, مصطفى آيت موهوب, أن قضية الصحراء الغربية تعود اليوم في “سياق تاريخي هام وتمر بمنعرج خطير”, حيث تعرف بعض “المواقف التراجعية تماطل من القوى الاستعمارية و كذا الاحتلال المغربي الذي استنفذ كل الامكانيات من أجل عرقلة الوصول الى حل عادل للقضية الصحراوية, يفضي الى تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير”.

وبدوره, دعا ممثل المجلس الوطني الجزائري لحقوق الانسان, إلى ضرورة تجسيد وتفعيل آليات احترام حقوق الانسان بعيدا عن الحسابات والاجندات السياسية تدعيما لحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره وتحقيق استقلاله التام لتمكينه من بلوغ التنمية الشاملة في ظل اهداف التنمية المستدامة.

وناشد في هذا الاطار الفاعلين في المجتمع المدني الدولي والاقليمي والمجموعة الدولية الى إيجاد حل لهذه القضية في أسرع وقت. تفاديا لحدوث كوارث انسانية وتحقيق الامن والسلام العالميين المنشودين.

November 3rd 2019, 5:21 pm

سفير زيمبابوي بالجزائر , قرار مجلس الامن الاخير, يتعارض مع المهمة الأساسية التي انيطت للبعثة الأممية

صمود.نت

أكد سفير دولة الزيمبابوي في الجزائر, السيد فوزا نتونغا, اليوم الأحد, دعم بلاده لتنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية لتمكين الشعب الصحراوي من حقه في الاستقلال والحرية, و هو ما ينادي به الشعب والقادة الصحراويون.

وقال سفير زيمبابوي, في تصريح لوكالة الانباء الجزائرية على هامش وقفة تضامنية مع القضية الصحراوية نظتمها اليوم منظمة أبناء الشهداء بالجزائر, إن قرار مجلس الأمن الأخير رقم 2494 القاضي بتمديد عهدة بعثة الأمم المتحدة المكلفة بتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية (مينورسو) لعام آخر, “كان مخيبا لآمال الشعب الصحراوي, والذي يتعارض مع المهمة الأساسية التي انيطت للبعثة الأممية وهي تنظيم استفتاء تقرير المصير”.

وأعرب الدبلوماسي, في السياق عن “أمله في أن يتمكن مجلس الأمن الدولي, من الأخذ في عين الإعتبار رغبة الشعب الصحراوي التواق إلى الحرية والاستقلال وتمكينه من الحرية والاستقلال من خلال تنظيم إستفتاء تقرير المصير”.

وكان مجلس الأمن الدولي, قد جدد الأربعاء الماضي عهدة (المينورسو) لعام آخر في تصويت نال تأييد 13 صوتا فيما امتنعت عن التصويت كل من روسيا العضو الدائم في مجلس الأمن وجنوب إفريقيا التي تتولى الرئاسة الدورية لمجلس الأمن لشهر أكتوبر.

و تأسفت جنوب إفريقيا التي انتقدت “النص غير المتوازن” لكون اللائحة الجديدة لا تعطي أي فكرة عما قام به طرفا النزاع.

November 3rd 2019, 5:05 pm

السفير الصحراوي بالجزائر , اللائحة الأممية الأخيرة “مخيبة ودون المستوى المطلوب”.

صمود.نت

 اعتبر سفير الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية بالجزائر, عضو الأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو, عبد القادر الطالب عمر, اليوم الأحد بالجزائر, أن اللائحة الأخيرة الصادرة عن مجلس الأمن الدولي بخصوص عهدة بعثة الامم المتحدة لتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) كانت “مخيبة ودون المستوى”, وتمثل تراجعا عن الديناميكية التي تم بعثها في الفترة الأخيرة.

وأوضح  عبد القادر طالب عمر في كلمة له – خلال لقاء تضامن بين أبناء الشهداء (الجزائر-الصحراء الغربية) – أن اللائحة كانت “دون المستوى ومخيبة للآمال وتمثل تراجعا عن الديناميكية التي تم بعثها في الفترة الأخيرة”, مشيرا إلى أنها كانت تقريبا تجديد لنفس اللائحة السابقة بدون أية إضافة, ما عدا تلك المتعلقة بفترة التمديد لسنة كاملة للبعثة الاممية بدل ستة أشهر.

وحذر المسؤول الصحراوي من أن الشعب الصحراوي وجبهة البوليساريو قد صبروا لمدة 28 سنة, و تحملوا الكثير كما أعطوا فرصا أكثر من اللازم لحل النزاع بالطرق السلمية, مما سيدفعهم ل”مواصلة الكفاح بكل الوسائل المشروعة”.

وبخصوص الإجراءات التي تنوي جبهة البوليساريو اتخاذها بهذا الشأن, أكد السفير الصحراوي لوكالة الانباء الجزائرية , أن “الجبهة سجلت الموقف وبعثت برسالة لكافة الأطراف المعنية بالأمر, وستتخذ قياداتها المواقف المناسبة في الوقت المناسب”.

وفي هذا الصدد, أوضح أن المؤتمر ال15 لجبهة البوليساريو – الذي سيعقد في الأراضي الصحراوية خلال الفترة ما بين 19 و22 ديسمبر المقبل – سيتطرق لهذه المسألة, و”سيتخذ موقفا حازما لفرض تصحيح الأمور وإرجاعها إلى نصابها الحقيقي, ورفض عملية الانحراف هذه, مع ضرورة أخذ هذا الموقف بالجدية المطلوبة”.

كما سيقوم المؤتمر – في ظل هذه الظرفية الخاصة – ب”تقييم استراتيجية الكفاح ووضع الخيارات والنماذج الكفيلة لتجاوز الصعاب, من أجل دفع القضية الصحراوية إلى الأمام, مع ضمان حق تقرير المصير للشعب الصحراوي ومنع هذا الانحراف والتراجع, الذي يحاول النظام المغربي فرضه مدعوما من حلفائه وخاصة فرنسا كما هو معروف”.

كما ذكّر الدبلوماسي الصحراوي بأن “جبهة البوليساريو قد قدمت تنازلات وقبلت بمبدأ الاستفتاء كحل وسط, كما نبهت في العديد من المرات من التجاوزات والانتهاكات المغربية, وطالبت بتصحيح الوضع باعتباره انحراف عن المسار المحدد والاتفاق المحدد في مخطط سلام 1991 الذي بموجبه تم التوقيع على وقف إطلاق النار, وفي هذا الإطار, شدد على ضرورة “تصحيح هذا المسار” في الوقت الراهن, محملا مجلس الأمن والمجتمع الدولي المسؤولية, باعتبار أن “البحث عن الحل السلمي حتى في إطار الشرعية لم يعد موجودا”.

وكان مجلس الأمن الدولي, قد جدد يوم الأربعاء الماضي عهدة بعثة المينورسو لعام آخر في تصويت نال تأييد 13 صوتا, فيما امتنعت عن التصويت كل من روسيا العضو الدائم في مجلس الامن وجنوب افريقيا التي تولت الرئاسة الدورية لمجلس الامن لشهر اكتوبر المنصرم.

وفي هذا الصدد ثمن السفير الصحراوي الموقف الروسي, ووصفه ب”المشرف” كونها امتنعت ولم تعارض كي لا تسقط اللائحة مباشرة وتترك فراغ في القضية الصحراوية, كما ثمن موقف الجزائر التاريخي والثابت تجاه القضية الصحراوية – في مداخلة له خلال لقاء تضامن وصداقة جمع بين أبناء الشهداء (الجزائر والصحراء الغربية) بمناسبة الذكرى 65 لاندلاع ثورة التحرير الوطنية وعيد الشباب الإفريقي – واعتبر أن هذا الأمر ليس غريبا على بلد الشهداء, قلعة الاحرار ومكة الثوار.

كما أشاد بالدور الفعال الذي يقوم به الاتحاد الإفريقي على مستوى القارة ومع الشركاء الدوليين لصالح القضية الصحراوية من أجل تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير.

November 3rd 2019, 4:51 pm

الجزائر اتخذت اجراءات من شانها تحسين اوضاع الشعب الصحراوي المعيسية وضمان العيش الكريم، وتدعو الامم ا

صمود.نت

 

اكد المندوب الدائم للجزائر السيد “سفيان ميموني” ان بلاده التي تعد احد المساهمين في التكفل باحتياجات اللاجئيين الصحراويين قامت مؤخرا باجراءات من شانها تحسين اوضاع الشعب الصحراوي المعيسية وضمان العيش الكريم من خلال ربط مخيمات اللاجئيين الصحراويين بالشبكة الوطنية للكهرباء وانشاء بنى وهياكل جديدة بالاضافة الى تحسين الخدمات الاساسية لاسيما في مجالي الصحة والتربية.

وجدد الدبلوماسي الجزائري في خطاب القاه الخميس امام اللجنة الاممية الثالثة المعنية بالشؤون الانسانية تمسك الجزائر بحماية حقوق اللاجئيين الصحراويين في انتظار تحديد مصير هذا الاقليم المدرج ضمن الاقاليم المستعمرة وتوفير كل ما من شانه ان يضمن لهم الحياة الكريمة.

ودعت الجزائر المجموعة الدولية سيما الدول المانحة بغية توفير دعم اكبر للاجئيين الذين يعتمدون كليا على المساعدات الدولية ، كما توجه الدعوة الى المفوضية السامية للاجئيين من اجل بذل جهد اكبر للقيام بمسؤوليتها في خدمة اللاجئيين واتوير ما لزمهم من احتياجات.

واضح مندوب الجزئار انه “انه وعلى الرغم من قيام بعثة المفوضية السامية لششؤون اللاجئيين بزيارة مخيمات اللاتجئيين الصحراويين سنة 2017 واجراء عملية احصاء للاجيين المتواجديدن بها ومقدرة اياهم بما يزيد عن 173600 شخص الا ان تقرير المفوض السامي لشؤون اللاجئيين لايزال يقدم ارقاما واحصائيات غير محدثة لتحذو حذو برنامج التغذية العالمي الذي اقر في استراتيجيته الخاصة بالجزائر 2019-2022 المعتمدة شهر جوان المنصرم رفع تقديراته الخاصة باللاجئيين الصحراويين الذين يحتاجون الاعانة .وعليه تطالب الجزائر من المفوض السامي ان يتدارك هذا الامر في نشطاته وتقاريره المستقبيلة ذات صلة .

November 3rd 2019, 2:48 pm

حققت 7 ملايين مشاهدة في ظرف قياسي , اغنية “عاش الشعب” هل ستكون صرخة في واد.

صمود.نت

اغنية “عاش الشعب ” من انتاج واداء  شبان من المغرب حصدت  ما يقارب 7 ملايين مشاهدة في ظرف قياسي, وجرى تصويرها في غرفة  مظلمة ومغلقة  للدلالة على واقع  الشعب  المغربي  الذي  يمكث مقيدا في الظلام  وبدون افق  .

“عاش الشعب” ازالت المساحيق و كسرت الطابوهات  وتجاوزت ما يسميه المخزن بالخطوط الحمراء,  لتكشف الوجه الحقيقي للمغرب الذي يعاني فيه الشعب المغربي بمختلف فئاته  في صمت من  كل اشكال القهر والفقر والجهل .

تقول بعض مقاطع الاغنية:

2020 ما غايبقى الفقر حيث كولشي غايهرب.

يا ما راني ساخط كي بغيتيني ما ندويش.

غرقونا بلحشيش ودمرو حياتنا بالفنيد.

انا المذبوح انا المهضوم انا المواطن المغربي لي عمت جرح انتوما.

انا لي جبت الاستقلال وعمري بيه ما حسيت.

انا الام لي ماتو ولادها في البحر ياما بكيت.

انا الاب لي رميتو فالحدادة وبوالدي ضحيت.

انا المواطن المقهور انا الدرويش المقهور .

لاتسولني على الثروة واشكون لي كلا المال.

شكون لي استافد من جوج بحور ومقاليع الرمال.

صباح الخير ا شريف حنا صيفنا ولا خريف ..

صرخات  ” عاش الشعب ”  قادت احد  الشباب  الثلاث الى السجن وبالتاكيد سيلتحق به البقية,  لا لشيء الا لان الاغاني المعبرة عن معاناة الشعب المغربي  محظورة, مثلما هي محظورة ايضا المقالات الصحفية  حتى وان كانت مجرد نقل  حرفي للواقع.

التعبير عن  معاناة الشباب  المقهور  الذي  يعيش خارج الزمن  بفعل تاثير المخدرات بكل انواعها,  يقود الى السجن , فهل  ستجد  ” عاش الشعب ”  اذانا صاغية لدى هؤلاء بعد الصحوة,  ام انها ستكون  صرخة في واد او كما يقال  ” لقد أسمعت لو ناديت حيـًا ولكن لا حياة لمـن تنادي”.

 

https://www.youtube.com/watch?time_continue=289&v=hiW7ByHWJhg

November 3rd 2019, 8:45 am

الحكومة الكوبية تجدد تضامنها المطلق مع كفاح الشعب الصحراوي ونضاله من أجل الحرية والاستقلال.

صمود.نت

أكد وزير الخارجية الكوبي ، برونو رودريقيس، تضامن بلاده المطلق مع كفاح الشعب الصحراوي ونضاله من أجل الحرية والاستقلال، وذلك أمام المشاركين في أشغال الملتقى العالمي للتضامن المنعقد بالعاصمة هافانا.

وشدد الوزير الكوبي في كلمته على أهمية هذه الملتقيات والندوات في توحيد وجهات النظر ومواجهة تحديات المرحلة، معبرا عن تضامن كوبا المطلق مع نضال الشعب الصحراوي من أجل الاستقلال.

وانطلقت أشغال الملتقى بحضور رئيس البرلمان الكوبي استبيان لازو، والامين العام الثاني للحزب الشيوعي الكوبي ،ماشادو فينتورا، بالإضافة إلى ممثلين عن المؤسسات الكوبية والمجتمع المدني و 1200 مندوب من 95 دولة. من جهته أكد ، فيرناندو غونزاليس، رئيس المعهد الكوبي للصداقة مع الشعوب ، تضامنه اللامشروط مع كفاح الشعب الصحراوي العادل من أجل انتزاع حريته واستكمال سيادته على كامل ترابه تحت قيادة ممثله الشرعي والوحيد جبهة البوليسايو.

وتشارك الجمهورية الصحراوية في الملتقى بوفد يترأسه مبعوث الرئيس ابراهيم غالي. و يتعلق الامر بعضو الامانة الوطنية لجبهة البوليساريو ، الوزير المنتدب المكلف بأمريكا اللاتينية والكاريبي ، منصور عمر، مرفوقا بطاقم السفارة الصحراوية بكوبا. و نشط منصور عمر محاضرة الى جانب شخصيات دولية عن تحديات القوى التقدمية في المنطقة والعالم، تطرق فيها إلى قضية الصحراء الغربية كآخر مستعمرة إفريقية ودور القوى التقدمية في المرافعة عنها على مدى ازيد من أربعة عقود، مذكرا بالدور الريادي لدول أمريكا اللاتينية من خلال الإعتراف بالجمهورية الصحراوية ومساندتها في كل المحافل الدولية.

وثمن مبعوث رئيس الجمهورية الصحراوية الزخم الذي تحظى به القضية على مستوى الإفريقي، مشددا على الدور الذي يلعبه الاتحاد الأفريقي في المضي قدما لإيجاد حل يحترم تطلعات الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال. 

وفي سياق متصل أجرى الوزير الصحراوي عدة لقاءات مع الوفود المشاركة في الملتقى بالإضافة إلى مشاركته في طاولة مستديرة بالتلفزيون الرسمي الكوبي تطرق من خلالها إلى آخر مستجدات القضية الصحراوية.

November 2nd 2019, 2:30 pm

مجلس الأمن وحافة الإفلاس!

صمود.نت

مؤسف القول: إن لائحة مجلس الأمن الدولي  2494، تعكس فراغا واضحا أكثر ما تشير إلى الجدية في التعاطي بالصرامة اللازمة مع المعرقل الرئيسي للحل العادل لقضية الصحراء الغربية.

منذ مدة ونحن نرى، كما العالم، طبيعة هذا التعاطي وهذا التثاؤب الدولي المريب والممزوج بكثير من المرارة، مع العجرفة المغربية والتمرد على نصوص قرارات الشرعية الدولية والاستخفاف بها، بعدما أوفت الجبهة بكامل التزاماتها وتعهداتها.

في المبدأ.. بات من المحسوم أن الوضع في المنطقة لا يحتمل التسويف أكثر، وأن واقع الحال لم يعد بمقدوره أن يستوعب  أكثر مما هو قائم اليوم، حيث أن أي إضافة غير محسوبة  العواقب كافية، كي يطفح الكيل عند الشعب الصحراوي وخاصة شريحة شبابه، خصوصاً عندما أساء البعض الفهم للنية الصحراوية الصادقة، وأن التعاون الجدي  للطرف الصحراوي على أنه عجز في الخيارات الشرعية لاسترجاع حقوقه في الحرية والاستقلال.

إن غياب الصرامة في التعاطي مع الصلافة المغربية سيفتح يقينا المشهد الإقليمي على تداعيات تتسع دائرة ارتداداتها لتتجاوز ما لم يكن في حسبان المتآمرين على حق الشعب الصحراوي المشروع، وخاصة تلك الأطراف التي لا تخفي سعيها المحموم من أجل توحيد جهودها لعرقلة الحل العادل والنهائي.

واضحٌ وجليٌ الآن أن المساعي الدولية لتكريس حق الشعب الصحراوي لا تزال تدور في المستحيل ذاته، وبالمقابل فإن صمود الصحراويين لا يزال يُحيّر المخططين ويصيب المراهنين على قبول شعبنا بالأمر الواقع  بانتكاسة تضاف إلى انتكاساتهم.

لا يريد الشعب الصحراوي أن يشعل الحرائق  في المنطقة، ولكن مجلس الأمن تحديدا وفرنسا خاصة من تريد إثارة الاضطراب في المنطقة التي من أجل إشاعة السلام بها، ظل الصحراويون يمدون يد النوايا الصادقة لاستتبابه؛ حتى فهم البعض ذالك على أنه ضعف ووهن.

يتساءل شعبنا اليوم بعد مرور أربع وأربعين سنة على الاجتياح العسكري لأرضنا: بأي منطق يريدوننا أن نقبل بتلك الهواجس والأوهام ونحن أمام معادلات مقلوبة، وأمام منطق مهتز، وفي مواجهة مغالطات مدفوعة بنيات الالتفاف على حقنا في الوجود؟

ما من سلام أو استقرار طالما ظلت حبة تراب خارج السيادة الصحراوية، ومالم تعالج المجموعة الدولية وبحزم عربدة وتغطرس هذا المحتل المغربي ولجمه.

إن طريق السلام بالمنطقة واضحة، وقرارات الشرعية الدولية هي  المرجع والمدخل والاستحقاق الذي لا يجب أن يغيب عن أي تعامل مع التعنت المغربي، وأن العجز الأممي والتردد والهروب لا يعفي المجتمع الدولي من مسؤولية استمرار التوتر وانعدام فرص إشاعة السلام أو يسمح بتبرئة الاحتلال المغربي.

حان الوقت أن يدرك العالم أن هذا الشعب لن يركع أبداً.. اليوم 31 أكتوبر 2019، نقترب من نصف قرن على الاجتياح العسكري للصحراء الغربية، ورغم  المؤامرات التي  تهب على الصحراويين من جهات الأرض الأربعة، بقيت رغبة العطاء من أجل تحرير الوطن دون حدود، بل معيارا يتسابق الصحراويون لملامسة عتباته، وهو ما ترسخ عبر الزمن، في وضاءات أجيالها ولا يمكن أن تطفئه الرياح مهما كانت عاتية.

منتصرون بإذن الله، بإرادة شعبنا الذي لم يترك له العالم من فرصة إلا أن يقرر هو وحده اليوم خياراته وأن يستعيد دوره وأن يعاد له دفقه الهادر بعد سنين من النسيان، وحينها ستفقد أوراق المؤامرات صلاحياتها؛ فيجب أن يفهم العالم بجميع دوائره وهيئاته أن المراهنات على نسيان القضية الصحراوية وفرض الأمر الواقع  سقطت.

أما شعبنا، فيعلم أن الواجب الوطني لا يحتاج إلى شكر وثناء، بل يحتاج صدق القول والفعل، فحق لنا نأخذه وواجب علينا نؤديه، وعليه يجب أن تكون محطة المؤتمر القادم بداية الاستعداد لما هو آت، أي مناسبة للصحو بالسلام أو بغيره، ويبقى بيتنا الجبهة الشعبية ملاذنا حين يعز الملاذ، لأننا جميعا، ودون أي استثناء، مستهدفون في مقتل، وبالتالي تفرض الضرورة علينا جميعا أن نستنفر كل طاقاتنا من أجل حريتنا وكرامتنا، وندرك أن عيون العالم كله تشخص إلينا اليوم، تراهن علينا، وعلى ما سنبذله لمواجهة هذا الاحتلال الغاشم المعتدي الذي أسند ظهره لدعم وتواطؤ بعض الدول الاستعمارية.

بقلم الكاتب والصحفي لحسن بولسان.

November 2nd 2019, 1:46 pm

اسس ومرتكزات قرار جبهة البوليساريو اعادة النظر في العملية السلمية.

صمود.نت

مباشرة عقب مصادقة مجلس الامن الدولي على القرار 2494 مساء يوم الاربعاء 30 نوفمبر الجاري اصدرت الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب بيانا اعتبر من خلاله نص القرار:

–  نكسة ً خطيرةً للزخم السياسي الذي خلقه المجلس وحافظ عليه على مدى الـ 18 شهراً الماضية.

–  رجوعا مؤسفا للغاية وغير مقبول إلى سياسة “ترك الأمور على حالها المعهود”.

–  فرصة اخرى اضاعها مجلس الامن من اجل الحيلولة دون انهيار عملية السلام, بسبب فشله في المضي قدما في التزامه بوضع حد للوضع القائم.

كما اكدت الجبهة في بيانها على استنتاجات جوهرية استشفتها من نص القرار ومنها ان:

–  مجلس الامن واصل تقاعسه عن الرد بصرامة على العرقلة المغربية, كان مشجعا لهذا الاخير لمواصلة التعنت من اجل تغيير مهمة بعثة الامم المتحدة من اجل الاستفتاء بالصحراء الغربية, لتصير أداة لتشريع الاحتلال وحمايته من خلال مراقبة وقف اطلاق النار.

–  لا مجلس الامن ولا الامانة العامة للامم المتحدة كانا جديين في العمل على تطبيق قرارات الامم المتحدة, والوفاء بالالتزامات التي تمليها تلك القرارات وتفرضها الشرعية الدولية والقانون الدولي, شجع المحتل المغربي كطرف في النزاع الى املاء شروطه على عملية السلام.

–  بعض اعضاء مجلس الامن متورطين بشكل مباشر في العرقلة والدعم الاعمى للمحتل, مما جعل بعثة المينورسو تخضع بشكل مخجل لقواعد وإملاءات المغرب, وخروقات هذا الأخير المستمرة لوقف إطلاق النار والاتفاقية العسكرية رقم 1، بما فيها الثغرة غير القانونية في منطقة الكركارات, واستمراره في سياساته القمعية الظالمة الممنهجة في حق الصحراويين العزل بالمناطق المحتلة ومدن جنوب المغرب والمواقع الجامعية, وكذا النهب الممنهج للثروات الطبيعية للاقليم المحتل.

ومما سبق خلص بيان الجبهة الى ان المعطيات والخلاصات والاستنتاجات تجعل الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب,الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوية, والتي يكمن سبب وجودها في الدفاع عن الحقوق غير القابلة للتصرف للشعب الصحراوي وتطلعاته الوطنية المشروعة، تجد نفسها مرغمة على إعادة النظر في مشاركتها في عملية السلام برمتها.

رسالة الجبهة هذه المرة جاءت واضحة قوية صارمة صادقة, ولم تترك اية فرصة للتلاعب وكثرة القراءات والتحاليل والتاويلات:

فبعد 28 سنة من التعاطي مع الامم المتحدة ,والتنازل من اجل السلم والسلام نفذ الصبر, واصبحت الخيارات امام الشعب الصحراوي المسالم تقريبا منكمشة في واحد لا غير : العدوة للكفاح المسلح .

لقد قبلت الجبهة الشعبية الاتفاقيات المشتركة بين منظمة الوحدة الافريقية والامم المتحدة في 30 اغسطس 1988, وقبلت وصادقت على مخطط التسوية الاممي الذي دخل حيز التنفيذ في 6 سبتمبر 1991 وهي في قمة انتصاراتها العسكرية والدبلوماسية, نزولا عند رغبة المنتظم الدولي الذي التزم بالحل السلمي وتنظيم استفتاء تقرير المصير الذي يسمح للشعب الصحراوي بالتعبير عن خياره رغم الاستفزازات المغربية, والتي استهدفت مناطقنا المحررة عسكريا برا وجوا.

وتجاوت الجبهة مناورات فرنسا والامانة العامة للامم المتحدة بتوسيع قاعدة الناخبين في ديسمبر 1991, وقبلت بالقواعد الجديدة المحورة لحساب المغرب وواصلت التعاطي مع عملية تحديد الهوية والاتفاقيات العسكرية وكل ما يمليه المخطط, مدعمة ذلك بالتعبير عن نواياها الحسنة من خلال اطلاق دفعات من اسرى الحرب المغاربة.

كما قبلت اتفاقيات اهيوستن في 1997 خدمة منها للمخطط الاممي, ولتسهيل مهمة البعثة الاممية في الوقت الذي عرقلها المغرب.

وبعدما رفض الملك الجديد للمغرب مخطط التسوية الاصلي ,تحملت الجبهة استفزازات المغرب ومنها مرور رالي باريس داكار, وواصلت التعاطي مع المبعوث الشخصي للامين العام السيد ادجيمس بيكر, وقبلت بمقترحه ورفضه المغرب, كل هذا من اجل تسهيل مهمة المنتظم الدولي خدمة للحل السلمي.

وقبل ان يقدم المغرب مقترحه الذي شاركت معه في اعداده ادارتي شيراك وبوش الابن, والذي حول القضية ولعب بوضعها القانوني وبدل الاستفتاء اقترح الحكم الذاتي ,قدمت الجبهة مقترحا شاملا واضحا سهلا نابعا من مقتضيات الشرعية الدولية والقانون الدولي, ومعتمدا على قرارات الامم المتحدة يفتح افقا للحل السلمي ويعطي الضمانات للعيش في سلم واستقرار في المنطقة المغاربية.

كما قبلت الجبهة قرار مجلس الامن القاضي بالتفاوض دون شروط مسبقة وبنوايا حسنة من اجل التوصل الى حل عادل ودائم يضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير, وشاركت في جولات المفاوضات المباشرة الاربعة التي انسحب المغرب من اخرها, ورفض الاستمرار وشاركت في الجولات التمهيدية للجولة الخامسة الثمانية والتي انسحب المغرب ايضا من اخرها ورفض الاستمرار.

تعاطت الجبهة بشكل ايجابي مع “دجيمس بيكر” ومع “فان والسون” ومع “اكريستوفر روس” ومع “هورست كوهلر” كممثلين شخصيين للامم المتحدة.

وتعاطت مع كل قرارت مجلس الامن والاتحاد الافريقي وكل القرارات الدولية المتعلقة بالصحراء الغربية, وأفرجت عن كافة اسرى الحرب المغاربة وشاركت في كل اللقاءات والمشاورات بروح ايجابية, وطبقت اتفاقية نزع الالغام من جانب واحد.

وامام كل هذا رفض المغرب مخطط التسوية الاممي, ورفض مخطط بيكر, ورفض التفاوض بحسن نية وبدون شروط مسبقة, وصعد في انتهاكاته الجسيمة والممنهجة لحقوق الانسان ضد الصحراويين بالمناطق المحتلة ومدن جنوب المغرب والمواقع الجامعية.

وواصل النهب الممنهج للثروات الطبيعية وانتهاكاته لحقوق الانسان ولوقف اطلاق النار, وتحدي التزامات الاتفاق العسكري رقم واحد بفتح ثغرة غير شرعية ولاقانوية في جدار الذل والعار, في اعتداء سافر على منطقة الكركرات المحررة ,وطرد المكون السياسي والاداري  للبعثة, ومنع الامين العام للامم المتحدة السابق من زيارة المناطق المحتلة, ومنع قبله اكريستوفور  روس, ورفض  قبول التعامل مع بالدوك, ورفض التعاطي مع مجهودات الاتحاد الافريقي.

ومع كل هذا :

–  تعمل اطراف تقودها فرنسا من داخل مجلس الامن على تغيير الطبيعية القانونية للاقليم, والذي هو مستعمرة وشعبها يتمتع بحق تصفية الاستعمار طبقا لقرار الامم المتحدة 1514.

–  تعمل اطراف داخل الامم المتحدة تقودها فرنسا واسبانيا على تغيير نص وروح قرارات الامم المتحدة لتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية, من داخل مايسمى مجموعة اصدقاء الصحراء الغربية.

–  تعمل نفس الاطراف مع الغازي المغربي على تحوير مهمة بعثة الامم المتحدة من اجل الاستفتاء بالصحراء الغربية, لتصبح بعثة لحماية الاحتلال.

–  تجريد ذات البعثة من مهمة مراقبة وحماية حقوق الانسان, على عكس باقي بعثات حقظ اللاسم التابعة للامم المتحدة, رغم ماتعرفه المنطقة من انتهاكات ممنهجة يومية واعتقالات تعسفية ومحاكم صورية باحكام انتقامية.

كل هذا ورغم تقارير المنظمات الدولية والهيئات الحقوقية تبقى حقوق الانسان بالمناطق المحتلة بدون حسيب ولارقيب, نزولا عند رغبة فرنسا والمغرب.

– رغم احكام محكمة العدل الاوروبية, يصادق على اتفاقيات دولية لنهب الثروات الطبيعية للصحراء الغربية, مع انها وطبقا لاحكام المحاكم اقليم منفصل ومتميز عن المغرب.

–  عجز الامم المتحدة عن الوفاء بالتزاماتها للشعب الصحراوي, وفقدانها لمصداقيتها ودورها في بناء اسس السلم والامن والاستقرار.

قرار الجبهة اليوم هو بمثابة احكام منها :

– ان الامم المتحدة فشلت في مهمتها, وامامها اما تغيير اسلوب تعاطيها فورا مع القضية او الانسحاب بشكل رسمي.

– ان المنتظم الدولي فشل في حماية القانون الدولي والشرعية الدولية, وفشل في تصفية الاستعمار من اخر مستعمرة افريقية, سهلة وحلها  بسيط يتم عبر استفتاء لتقرير المصير.

– ان الكلمة الفصل الان تعود لصاحب القرار الوحيد والا وحد الشعب الصحراوي وبناذقه ورجالاته ونسائه.

– ان مسؤولية ما ستعرفه المنطقة التي تعيش اصلا في ظل المعطيات التي يمليها الوضع الامني في منطقة الساحل والصحراء, ومنطقة شمال افريقيا, تقع على من افشل السلام ومساعي السلام وحسن النوايا في خدمة السلام.

,فالشعب الصحراوي اعطى مالم يعط احد للسلام, وتنازل لحد لم يعد للتنازل معنا اخر غير الاستسلام.

وان  غدا لناظره قريب .

الدولة الصحراوية المستقلة هي الحل

الكاتب والصحفي محمد سالم احمد لعبيد

 

November 1st 2019, 4:18 am

الجزائر : لائحة مجلس الامن الدولي، مجرد تجديد تقني  لعهدة المينورسو

صمود.نت

أكدت الجزائر بصفتها المراقب الرسمي لمسار السلام بالصحراء الغربية اليوم الخميس أن مجلس الامن الاممي قام في لائحته رقم 2494 المتعلقة بعهدة بعثة الامم المتحدة لتنظيم استفتاء بالصحراء الغربية

(مينورسو) “بمجرد تجديد تقني من خلال عبارات مماثلة تقريبا لتلك التي جاءت في  لائحته السابقة حول المسالة دون اعطاء اي دفع مرجو للديناميكية الجديدة التي  تطلع إليها الامين العام للأمم المتحدة بوضوح”، حسبما افاد به بيان لوزارة  الشؤون الخارجية الجزائرية.

و اوضح ذات البيان ان الجزائر تسجل ان “مجلس الامن الدولي يجدد ايضا دعمه  لجهود الامين العام الاممي و مبعوثه الشخصي القادم من اجل الحفاظ على مسار  المفاوضات المباشرة دون شروط مسبقة و بنية حسنة بين طرفي النزاع وهما المملكة  المغربية و جبهة البوليساريو بغية التوصل الى حل سياسي عادل و دائم مقبول من  الطرفين من شانه ان يكفل لشعب الصحراء الغربية حقه في تقرير مصيره”.

و اضافت الوزارة ان “الجزائر تسجل بأسف ان اللائحة رقم 2494 (2019) لم تحظ  بالإجماع الكبير لأعضاء مجلس الامن الدولي حيث اشارت الأغلبية الى الطابع غير  المتوازن للنص و هو ما اكده بشكل خاص عضوين دائمين في مجلس الامن و عضو  افريقي”.

كما اكد المصدر ان “الجزائر بصفتها مراقبا رسميا لمسار السلام و التي طالما  قدمت دعما بلا تحفظ لجهود الامين العام الاممي و مبعوثه الشخصي، تجدد التأكيد  علي مسؤولية مجلس الامن في تجديد التزامه الذي اكده خلال المصادقة على هذه  اللائحة من اجل مساعدة طرفي النزاع على التوصل الى حل سياسي عادل و دائم يسمح  بممارسة الشعب الصحراوي لحقه في تقرير المصير طبقا لمبادئ و ممارسات الامم  المتحدة في مجال تصفية الاستعمار”.

و جدد مجلس الأمن الدولي أمس الأربعاء عهدة (المينورسو) لعام آخر في تصويت  نال تأييد 13 صوتا فيما امتنعت عن التصويت كل من روسيا العضو الدائم في مجلس  الامن، وجنوب افريقيا التي تتولى الرئاسة الدورية لمجلس الامن لشهر اكتوبر.

و تأسفت جنوب افريقيا التي انتقدت “النص غير المتوازن” لكون اللائحة الجديدة  لا تعطي اي فكرة عما قام به طرفي النزاع.

من جانبها نددت روسيا “بالمحاولات الرامية لإعادة تحديد محور مسار المفاوضات  التي تشرف عليها الامم المتحدة او تعديل المقاربات المتضمنة في اللوائح  السابقة لمجلس الامن الدولي”.

 

 

October 31st 2019, 4:55 pm

الرئيس ابراهيم غالي: الشعب الصحراوي استلهم من ثورة اول نوفمبر دروس الصمود والمقاومة والتضحية.

صمود.نت

أكد رئيس الجمهورية , إبراهيم غالي , اليوم الخميس, أن الشعب الصحراوي إستلهم بكل فخر وإعتزاز من الشعب الجزائري ومن ثورة الأول من نوفمبر  المجيدة, دروس الصمود والمقاومة والتصميم والتضحية بالغالي والنفيس, حتى بلوغ  أهدافه المشروعة.

وفي رسالة تهنئة بعث بها للرئيس الجزائري, عبد القادر بن صالح, بمناسبة حلول  الذكرى الـ 65 لإندلاع ثورة نوفمبر المجيدة التي تحييها الجزائر غدا الجمعة,  قال الرئيس غالي, إن الشعب الصحراوي, “الذي لا زال يكافح بنفس ..العزيمة وبنفس  الإصرار ولأجل نفس الأهداف السامية النبيلة, بقيادة ثورة 20 مايو إستلهم بكل  فخر وإعتزاز من الشعب الجزائري ومن ثورة الأول من نوفمبر المجيدة, دروس الصمود  والمقاومة والتصميم والتضحية بالغالي والنفيس, حتى بلوغ أهدافه المشروعة”.

وأكد الرئيس الصحراوي, في رسالته, على أن الشعب الجزائري “صنع أروع ثورات  القرن العشرين, بل واحدة من أروع ثورات التاريخ, حيث أصبحت مثالا يحتذى به لكل  الشعوب المضطهدة في إفريقيا وأمريكا اللاتينية والعالم, وفتحت الطريق واسعا  أمام تحررها وانعتاقها وتقرير مصيرها واستقلالها, وقدم أروع الدروس لشعوب  العالم, ماضيا وحاضرا, في التشبث بالحرية والديمقراطية والسلام, وبناء دولة  الحق والقانون والمؤسسات”.

وقال الرئيس ابراهيم غالي, أن الشعب الجزائري عقد أمره وحسم خياره واتخذ قراره وشمر  عن سواعده وانطلق في مسار الحرب التحريرية المظفرة ذلك الفاتح من نوفمبر من  سنة 1954, وصمم على استرجاع سيادته وانتزاع حقه في الحرية والاستقلال, مهما  كلفه الأمر من تضحيات ومعاناة.

وبعد أكثر من سبع سنوات-تضيف رسالة الرئيس- ضحى الشعب بأكثر من مليون ونصف  المليون من الشهداء البررة وملايين الجرحى والمعطوبين والمشردين, وإنكسرت شوكة  الاستعمار الفرنسي, وتحطمت غطرسته وعنجهيته وغروره, وخرج صاغرا يجر أذيال  الهزيمة.

وذكر الرئيس الصحراوي, بأنه رغم الفرق الشاسع بين جيش التحرير الوطني  الجزائري والجيش الفرنسي وحلف شمال الأطلسي, إستطاعت ثلة من المجاهدين  الجزائريين الأشاوس الشجعان الأبطال, وخلفهم شعب عظيم, مؤمن وعازم على  الانتصار, وبإرادة فولاذية لا تقهر, صنعت الفارق, أن تدك معاقل المستعمر وتهزم  جحافل قواته فيما كانت المظاهرات وأعمال المقاومة الشعبية تنتشر وتتسع داخل  الوطن وخارجه.

وفي نهاية الرسالة جدد الرئيس إرادة القيادة الصحراوية  وعزمها على المضي قدما في تعزيز أواصر الأخوة والصداقة والتحالف الأبدي بين  الثورتين الجزائرية والصحراوية, وبين الشعبين الجزائري والصحراوي, قائلا “إننا

نعبر عن استعدادنا لتوطيد عرى الأخوة وروابط الصداقة مع كل شعوب وبلدان  المنطقة,  والعمل معا, في كنف الاحترام المتبادل وحسن الجوار, لأجل الرقي  والازدهار والسلام والاستقرار في المنطقة المغاربية وإفريقيا والعالم”.

October 31st 2019, 4:55 pm

الذكرى ال44 لاحتلال الصحراء الغربية : ذكرى أليمة ومطالب بإنهاء الاستعمار.

صمود.نت

يسترجع الصحراويون، حيثما تواجدوا بأراضيهم المحررة والمحتلة وبمناطق اللجوء أو في أصقاع اخرى, اليوم الخميس الذكرى ال44  لاجتياح المغرب بالقوة العسكرية لأجزاء من بلدهم تنفيذا لسياسته التوسعية  الاستعمارية التي وضع الصحراويون أملهم في الامم المتحدة لإنهائها ووضع حد  لاحتلاله غير الشرعي للصحراء الغربية.

وفي كل مرة تعود الذكرى الاليمة (31 أكتوبر 1975) تزامنا مع مناقشة مجلس الامن الاممي ملف القضية الصحراوية ومنها ما تعلق بعهدة بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (مينورسو). وهذا ما حدث أمس الاربعاء حيث مدد مجلس الأمن أمس عهدة البعثة لسنة واحدة خلال جلسة تصويت عرفت 13 صوتا بنعم و امتناعين اثنين (روسيا وجنوب افريقيا).

وكان تبرير جنوب افريقيا التي تتولى الرئاسة الدورية لمجلس الأمن لشهر أكتوبر, برفضها الواضح للوثيقة حيث اكدت أن نص اللائحة “غير متزن” وأن مفاهيم الواقعية و الاتفاقات المستعملة في اللائحة هي محاولة تهدف إلى تقويض مبدأ تقرير المصير الذي أقرته الجمعية العامة و لوائح مجلس الأمن”, في وقت يرى فيه الصحراوين ان من غير تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية “يعد تهديد للمسار السياسي الاممي”.

ورافعت جنوب افريقيا من أجل تمديد عهدة المينورسو لستة أشهر قصد السماح لمجلس الأمن بالقيام بمتابعة دائمة لتطور المسار السياسي.

كما تعود ذكرى اجتياح المغرب للصحراء الغربية وسط جو من الاستياء لدى كل فئات الشعب الصحراوي والذي وضع أمله كله في الامم المتحدة  في التوصل الى حل لقضيته عبر استفتاء تقرير المصير من خلال إجراءات ملموسة للدفع قدما بعملية السلام  التي ترعاها.

== الامم المتحدة أمام مسؤولياتها ==

وكانت جبهة البوليساريو واضحة في موقفها ازاء التقاعس المتكرر للأمانة العامة للأمم المتحدة ولمجلس الأمن عن منع المغرب من إملاء شروط عملية السلام ودور الأمم المتحدة في الصحراء الغربية واكدت عشية ذكرى الاجتياح أنه لم يعد أمامها  خيار سوى إعادة النظر في مشاركتها في عملية السلام برمتها”.

الاستياء الصحراوي من الجمود الذي يخيم على مسار التسوية عبر عنه الرئيس  الصحراوي , ابراهيم غالي, مؤخرا وهو ينتقد تأخر الامم المتحدة في تعيين مبعوث خلف لهرست كوهلر, المستقبل, والنهج الذي تتخذه  فيما يخص إيجاد حل نهائي لقضية الصحراء الغربية, المدرجة ضمن جدول أعمال

اللجنة الرابعة الخاصة بالمسائل السياسية وتصفية الإستعمار منذ عقود, وهذا رغم العديد من القرارات التي اتخذتها إلى جانب الجمعية العامة ومجلس الأمن التي أقرت كلها بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

ويظل الصحراويون بعد 44 سنة من اغتصاب اراضيهم على كلمة واحدة وبعزم وتصميم شديدين على مواصلة النضال من أجل تحقيق الاستقلال. وككل مرة يقف هؤلاء قادة وشعبا لتوجيه التحية لشهداء القضية الوطنية، من أمثال مفجر الثورة وقائدها الولي مصطفى السيد والرئيس الشهيد محمد عبد العزيز وارسال تحية تقدير إلى جماهير انتفاضة الاستقلال والمعتقلين السياسيين بالسجون الصحراوية.

وكتب الاعلام الصحراوي في حيثيات الذكرى  (31 أكتوبر 1975) حيث قال ان نظام الاحتلال المغربي غزا الصحراء الغربية معتمدا على “قوته العسكرية” تنفيذا لإرادة التوسع والعدوان التي أوضحها ملك المغرب آنذاك, الحسن الثاني, يوم 16 أكتوبر 1975 في خطاب إعلان مسيرة “الاجتياح” المغربية في الصحراء الغربية والتي انطلقت من أجديرية إلى الفرسية فحوزة وصولا للعيون وشوارعها.

وقال أن تلك المسيرة لم تكن سوى “مظلة” دعائية لإخفاء جريمة ” حرب الإبادة التي شنها منذئذ النظام المغربي على الشعب الصحراوي, في خرق سافر للمواثيق والقرارات الدولية, تلك الخطوة التي جاءت مباشرة بعد نشر رأي محكمة العدل الدولية في تزامن كذلك مع تقرير لجنة تقصي الحقائق الأممية.

ويستحضر ابناء الشعب الصحراوي جرائم الاحتلال المغربي التي استخدم فيها  قنابل النابالم والفسفور المحرمين دوليا لاسيما في أم أدريكة، أمكالا والتفاريتي بهدف إبادة الشعب الصحراوي.

ومنذ هذا التاريخ واجتياحة للاقليم، عمل نظام الإحتلال المغربي على انتهاج سياسة الاستيطان عبر الترويج لمشاريع وهمية بغية نقل المستوطنين من داخل المغرب إلى الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية وإحداث تغيير ديموغرافي, في مقابل الزج بالمدنيين الصحراويين داخل سجونه, القتل والتعذيب بصورة غير قانونية في خرق فاضح للقانون الدولي, ينضاف إلى الاستنزاف الخطير للموارد الطبيعية الصحراوية.

وكانت الدورة الـ42 لمجلس حقوق الإنسان الأممي مناسبة تم خلالها اعادة التذكير بهذه الجرائم ومحاولات المغرب حجب حقيقة وبشاعة المجازر التي أرتكبها بشكل ممنهج وعلى أوسع نطاق في الصحراء الغربية والتي أدرجها القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني  في خانة جرائم حرب والإبادة الجماعية ضد المدنيين الصحراويين العزل خلال إجتياح الجيش المغربي للصحراء الغربية خريف عام 1975.

وتؤكد تقارير حقوقية صحراوية ودولية أن سياسة الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية لم تتغير منذ منتصف السبعينات، فلا تزال ظاهرة الاختطاف والاعتقال التعسفي والعنف المفرط هي مصير مئات المدنيين الصحراويين العزل، خاصة النشطاء الحقوقيين والإعلاميين.

كما تؤكد نفس التقارير ان هذا الوضع لا يمكن أن ينتهي إلا بوفاء الأمم المتحدة بالتزامها بشأن إجراء استفتاء تقرير المصير على النحو المتفق عليه بين طرفي النزاع في الصحراء الغربية وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

October 31st 2019, 7:49 am

جبهة البوليساريو تدرس كافة الاحتمالات للرد على الوضع الراهن في الصحراء الغربية.

صمود.نت

عملية السلام في الصحراء الغربية وصلت الى منعطف خطير.
– المؤتمر ال15 لجبهة البوليساريو سيدرس كافة الاحتمالات بما فيها تقييم مشاركتها في عملية السلام برمتها.
– تبني القرار 2494 دون أي إجراءات ملموسة للدفع قدماً بعملية السلام يعد رجوعاً مؤسفاً للغاية وغير مقبول إلى سياسة “ترك الأمور على حالها المعهود”
– القرار 2494 نكسةً خطيرةً للزخم السياسي الذي خلقه المجلس وحافظ عليه على مدى الـ 18 شهراً الماضية.
– مجلس الامن ضيع فرصة أخرى للحيلولة دون انهيار عملية السلام بسبب فشله في المضي قدما في التزامه بوضع حد للوضع القائم ومطالبة المغرب بإنهاء احتلاله غير الشرعي للصحراء الغربية.
– جبهة البوليساريو مارست باستمرار ضبط النفس وقدمت تنازلات هائلة من أجل تقدم ونجاح عملية السلام التي ترعاها الأمم المتحدة.
– تقاعس مجلس الأمن عن الرد بصرامة على عرقلة المغرب قوض نزاهة ومصداقية عملية السلام التي ترعاها الأمم المتحدة في الصحراء الغربية في أعين الشعب الصحراوي.
– جبهة البوليساريو لا يمكن أن تقبل تساهل الأمم المتحدة تجاه خضوع بالمينورسو المخجل لقواعد وإملاءات المغرب وخروقاته لوقف إطلاق النار .
– حتفظ بحق الرد المشروع على كل الأعمال المزعزعة للاستقرار التي تقوم بها دولة الاحتلال المغربية.
– أي مقاربة لا تحترم بشكل كامل معايير الحل المنصوص عليها في خطة التسوية الأممية ستودي إلى تفاقم مخاطر انهيار وقف إطلاق النار وعملية الأمم المتحدة للسلام برمتها

October 31st 2019, 7:17 am

المغرب يعرقل تعيين مبعوث اممي جديد، وجبهة البوليساريو تدرس خلال المؤتمر القادم الخيارات المناسبة للر

صمود.نت

كشف ممثل جبهة البوليساريو بالامم المتحدة سيدي محمد عمر ان المغرب وضع شروطا على الطاولة تسببت في عرقلة تعيين مبعوث اممي جديد الى الصحراء الغربية خلفا لهورست كوهلر.
وتاسف الدبلوماسي الصحراوي في تصريح للصحافيين بمقر مجلس الامن الدوله “أسفه” لعودة مجلس الأمن لعمله المعتاد.وقال: “نأسف بشدة أننا فقدنا الزخم الذي تحقق في الأشهر الـ18 الأخيرة”.
وناشد سيدي محمد عمر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش تعيين مبعوث جديد، وقال إن المغرب “طرح على الطاولة مجموعة من الشروط المسبقة حدت من نطاق المرشّحين المحتملين”.
واضوح الدبلوماسي الصحراوي ان الشعب الصحراوي فقد تقريبا الثقة بهذه العملية”، مضيفا أن جبهة البوليساريو ستتخذ أواخر ديسمبر قرارا حول الاستمرار في المفاوضات من عدمه، معتبرا أن خطر استئناف النزاع قائم.
وفي بيان صدر مساء الاربعاء اكدت جبهة البوليساريو ان تبني قرار مجلس الأمن الأممي رقم 2494 (2019)، دون أي إجراءات ملموسة للدفع قدماً بعملية السلام التي ترعاها الأمم المتحدة، يعد رجوعاً مؤسفاً للغاية وغير مقبول إلى سياسة “ترك الأمور على حالها المعهود” فيما يخص الصحراء الغربية، ونكسةً خطيرةً للزخم السياسي الذي خلقه المجلس وحافظ عليه على مدى الـ 18 شهراً الماضية.
وابرز البيان ان مجلس الامن ضيع فرصة أخرى للحيلولة دون انهيار عملية السلام بسبب فشله في المضي قدما في التزامه بوضع حد للوضع القائم ومطالبة المغرب بإنهاء احتلاله غير الشرعي للصحراء الغربية.
واوضح البيان انه وأمام التقاعس المتكرر للأمانة العامة للأمم المتحدة ولمجلس الأمن عن منع المغرب من إملاء شروط عملية السلام ودور الأمم المتحدة في الصحراء الغربية فإنه لم يعد أمام جبهة البوليساريو أي خيار سوى إعادة النظر في مشاركتها في عملية السلام برمتها.
فعلى الرغم من التعنت والعرقلة وسياسة الابتزاز التي ينتهجها المغرب-يؤكد البيان – فقد مارست جبهة البوليساريو باستمرار ضبط النفس. كما قمنا على مر السنين بتقديم تنازلات هائلة من أجل تقدم ونجاح عملية السلام التي ترعاها الأمم المتحدة. ومع ذلك، فإن تقاعس مجلس الأمن عن الرد بصرامة على عرقلة المغرب ومحاولاته السافرة لتحويل بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) إلى أداة لتطبيع احتلاله غير الشرعي لأجزاء من ترابنا الوطني قد قوض نزاهة ومصداقية عملية السلام التي ترعاها الأمم المتحدة في الصحراء الغربية في أعين شعبنا.

October 31st 2019, 5:17 am

روسيا : سنتصدى لجميع المحاولات الهادفة الى تقويض حل الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

صمود.نت

حذرت روسيا اليوم الاربعاء بنيويورك من محاولات بعض الاطراف داخل مجلس الامن الدولي القفز على حق الشعب الصحراوي الثابت في تقرير المصير
وأوضح نائب الممثل الدائم لروسيا بالامم المتحدة “فلاديمير سافرونكوف” خلال جلسة مجلس الامن حول الصحراء الغربية ان محددات التسوية تنص على ضرورة التوصل الى حل يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير.
واكد الدبلوماسي الروسي ان بلاده ترفض اللغة المستعملة في قرارات مجلس الامن الاخيرة سيما استعمال مصطلحات غامضة كالواقعية والاستعداد للتسوية .
وابرز نائب مندوب روسيا ان بلاده التي تحافظ على علاقات قوية مع طرفي النزاع المغرب وجبهة البوليساريو ستواصل دعم جهود عملية السلام، محذرا في الوقت نفسه من التداعيات الخطيرة التي قد تنتج نتيجة الفراغ في عملية السلام في الصحراء الغربية.

October 30th 2019, 7:24 pm

الولايات المتحدة : الوقت قد حان للتوصل الى حل يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير.

صمود.نت

اكدت الولايات المتحدة الامريكية اليوم الاربعاء بنيويورك ان الوقت قد حان للتوصل الى حل يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير.
ودعا نائب مندوبة الولايات المتحدة لى الامم المتحدة السيد مايكل باركين خلال جلسة مجلس الامن التي عقدها مساء الاربعاء حول الصحراء الغربية الطرفين جبهة البوليساريو والمغرب الى التعاون مع الامم المتحدة للتوصل الى حل نهائي للقضية الصحراوية.
وابرز الدبلوماسي الامريكي ان تعيين مبعوث شخصي للامين العام الى الصحراء الغربية في اقرب وقت ممكن سيساهم في دفع العملية السياسية إلى الأمام وضمان الحفاظ على الزخم الذي تحقق خلال ولاية هورست كوهلر.
واضح الدبلوماسي الامريكي ان تجديد بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية لمدة سنة في هذا الظرف المتميز لا يعني العودة إلى تكريس حالة الجمود التي ميزت السنوات الماضية.
ودعت الولايات المتحدة بهذه المناسبة المغرب وجبهة البوليساريو الى التفاوض بحسن نية ودون شروط مسبقة للتوصل الى حل للقضية الصحراوية.

October 30th 2019, 7:10 pm

مجلس الامن يصادق على القرار 2494 حول الصحراء الغربية، وامتناع روسيا وجنوب افريقيا عن التوصيت.

صمود.نت

صادق مجلس الامن الدولي اليوم الاربعاء بنيويورك على القرار 2494 حول الصحراء الغربية ب 13صوتا مقابل امتناع عضوين عن التصويت هما روسيا وجنوب افريقيا.
وفي مداخلات خلال الجلسة, عبر اعضاء مجلس الامن عن دعمهم لجهود الامم المتحدة الهادفة الى التوصل الى حل يمكن الشعب الصحراوي في تقرير المصير.
واكد اعضاء المجلس ان عدم تسوية القضية الصحراوية من شانه ان يؤثر سلبا على المنطقة ككل .
واكدت كل من الولايات المتحدة الامركية وبريطانيا والصين على ضرورة المحافظة على الزخم الحالي الذي تحقق خلال الاشهر الماضية .
واكدت مداخلات اعضاء مجلس الامن على اهمية الاسراع في تعيين مبعوث اممي جديد الى الصحراء الغربية .
من جانبها اكدت روسيا دعمها لتنظيم مفاوضات مباشرة بين المغرب وجبهة البوليساريو للتوصل الى حل للقضية الصحراوية.
وابرز مندوب روسيا بالامم المتحدة ان بلاده تحافظ على علاقات صداقة مع المغرب وجبهة البوليساريو والدول المجاورة .
وجدد مجلس الامن ولاية المينورسو لمدة سنة, داعيا المغرب وجبهة البوليساريو الى الانخراط في المفاوضات.

October 30th 2019, 4:09 pm

عملية السلام في الصحراء الغربية وصلت الى منعطف خطير ولم يعد أمام جبهة البوليساريو أي خيار سوى إعاد

صمود.نت

اكدت جبهة البوليساريو ان تبني قرار مجلس الأمن الأممي رقم 2494 (2019)، دون أي إجراءات ملموسة للدفع قدماً بعملية السلام التي ترعاها الأمم المتحدة، يعد رجوعاً مؤسفاً للغاية وغير مقبول إلى سياسة “ترك الأمور على حالها المعهود” فيما يخص الصحراء الغربية، ونكسةً خطيرةً للزخم السياسي الذي خلقه المجلس وحافظ عليه على مدى الـ 18 شهراً الماضية.

وابرز بيان لجبهة البوليساريو صدر مساء اليوم الاربعاء ان مجلس الامن ضيع فرصة أخرى للحيلولة دون انهيار عملية السلام بسبب فشله في المضي قدما في التزامه بوضع حد للوضع القائم ومطالبة المغرب بإنهاء احتلاله غير الشرعي للصحراء الغربية.

واوضح البيان انه وأمام التقاعس المتكرر للأمانة العامة للأمم المتحدة ولمجلس الأمن عن منع المغرب من إملاء شروط عملية السلام ودور الأمم المتحدة في الصحراء الغربية فإنه لم يعد أمام جبهة البوليساريو أي خيار سوى إعادة النظر في مشاركتها في عملية السلام برمتها.

فعلى الرغم من التعنت والعرقلة وسياسة الابتزاز التي ينتهجها المغرب-يؤكد البيان – فقد مارست جبهة البوليساريو باستمرار ضبط النفس. كما قمنا على مر السنين بتقديم تنازلات هائلة من أجل تقدم ونجاح عملية السلام التي ترعاها الأمم المتحدة. ومع ذلك، فإن تقاعس مجلس الأمن عن الرد بصرامة على عرقلة المغرب ومحاولاته السافرة لتحويل بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) إلى أداة لتطبيع احتلاله غير الشرعي لأجزاء من ترابنا الوطني قد قوض نزاهة ومصداقية عملية السلام التي ترعاها الأمم المتحدة في الصحراء الغربية في أعين شعبنا.

واكدت جبهة البوليساريو ان الولاية الرئيسية لبعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) على النحو المنصوص عليه في قرار مجلس الأمن 690 (1991) والقرارات اللاحقة هي إجراء استفتاء حر ونزيه لتقرير مصير شعب الصحراء الغربية. إن جبهة البوليساريو، التي يكمن سبب وجودها في الدفاع عن الحقوق غير القابلة للتصرف للشعب الصحراوي وتطلعاته الوطنية المشروعة، لن تقبل أبداً أي مقاربة تنحرف عن خطة الأمم المتحدة للتسوية التي قبلها الطرفان، أو تسعى إلى تجاوز الطبيعة القانونية لمسألة الصحراء الغربية المعترف بها من قبل الأمم المتحدة كقضية تصفية استعمار. إن حق شعبنا في تقرير المصير والاستقلال حق غير قابل للتصرف وغير قابل للتفاوض، وسنواصل الدفع عنه بكل الوسائل المشروعة.

كما أن جبهة البوليساريو لا يمكن أن تقبل تساهل الأمانة العامة للأمم المتحدة تجاه خضوع بعثة المينورسو المخجل لقواعد وإملاءات المغرب وخروقات هذا الأخير المستمرة لوقف إطلاق النار والاتفاقية العسكرية رقم 1، بما فيها الثغرة غير القانونية في منطقة الكركارات. وإننا لنحتفظ بحق الرد المشروع على كل الأعمال المزعزعة للاستقرار التي تقوم بها دولة الاحتلال المغربية. إنه من الضروري أن يفهم جميع أعضاء مجلس الأمن خطورة الوضع الحالي والحاجة المحلة لإيجاد حل دائم للنزاع في الصحراء الغربية.

وحذر بيان جبهة البوليساريو ان عملية السلام التي ترعاها الأمم المتحدة في الصحراء الغربية وصلت إلى منعطف خطير. إن السبيل الوحيد للتقدم نحو حل سلمي ودائم للنزاع المستمر منذ عقود هو تنفيذ خطة الأمم المتحدة للتسوية التي تظل خطة الحل الوحيدة التي قبلها الطرفان ووافق عليها مجلس الأمن. إن أي مقاربة لا تحترم بشكل كامل معايير الحل المنصوص عليها في خطة التسوية الأممية ستودي إلى تفاقم مخاطر انهيار وقف إطلاق النار وعملية الأمم المتحدة للسلام برمتها

October 30th 2019, 4:09 pm

جنوب افريقيا : الاستفتاء يجب ان ينظم في الصحراء الغربية ومحاولات الانتقاص من حق الشعب الصحراوي لن تن

صمود.نت

اكدت جنوب افريقيا اليوم الاربعاء ان بعثة المينورسو انشت منذ 30 عاما لتنظيم استفتاء تقرير المصير لكنها للاسف لم تتمكن من تحقيق هذه المتمثلة في تنظيم استفتاء لتنظيم استفتاء يمكن للشعب الصحراوي من حق تقرير المصير.
وجدد مندوب جنوب افريقيا الرئيس الحالي لمجلس الامن “جيري ماثيوز ماتجيلا” في كلمة خلال جلسة المجلس التي عقدت مساء اليوم الاربعاء حول الصحراء الغربية موقف بلاده الداعم لمسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية ونحذر من محاولات الانتقاص من حق الشعب الصحراوي الثابت في تقرير المصير.
واكد الدبلوماسي الجنوب افريقي ان مصطلحات مثل الواقية والتسوية التي تستخدم في قررات مجلس الامن الدولي محاولة مكشوفة للتاثير على حق الشعب الصحراوي الثابت في تقرير المصير والمعترف به من طرف مجلس الامن والجمعية العامة في عديد القررات .
وابرز الدبلوماسي الجنوب افريقي ان مجلس الامن مطالب بالالتزام التام بدعم حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.
ورحب الدبلوماسي الجنوب افريقي بالاشارات الايجابية التي تضمنها القرارا حول ملف حقوق الانسان مجددا موقف جنوب افريقيا الداعم لمطلب توسيع صلاحيات البعثة لتشمل مراقبة حقوق الانسان

October 30th 2019, 4:09 pm

مصدر اممي : مجلس الامن الدولي ينتظر نتائج مؤتمر البوليساريو والتطورات في المنطقة التي قد تؤثر على ال

صمود.نت

كشف مصدر اممي مطلع ان مجلس الامن الدولي سمح بتمديد عهدة بعثة المينورسو في الصحراء الغربية لمدة سنة لتتمكن المنظمة الاممية من تقييم التطورات في المنطقة سيما نتائج مؤتمر جبهة البوليساريو والانتخابات الرئاسية في الجزائر.

وأكد المصدر ان التطورات التي ستحدث خلال الاشهر المقبلة من شانها التأثير على العملية السياسية في افق تعيين مبعوث جديد الى الصحراء الغربية.

ويعقد  مجلس الامن الدولي مساء غدا الاربعاء جلسة لمناقشة التطورات في الصحراء الغربية قبل التصويت على مشروع قرار امريكي يجدد ولاية المينورسو الى غاية 31 اكتوبر 2020.

وكشف المصدر ان عضو على الاقل سيمتنع عن التصويت لصالح مشروع القرار الذي  لم يشهد تغييرات بالرغم من دعوة احد الاعضاء الى ضرورة مواصلة الضغط عبر تمديد عهدة المينورسو لستة اشهر فقط.

وخلال المفاوضات حول مشروع القرار الامريكي اعرب عدد من اعضاء مجلس الامن الدولي عن القلق ازاء اوضاع حقوق الانسان في الصحراء الغربية المحتلة حيث يواصل المغرب قمع المظاهرات السلمية ومنع تكوين الجمعيات.

 

October 29th 2019, 7:22 pm

مجلس الامن الدولي يعقد الاربعاء جلسة لمناقشة التطورات في الصحراء الغربية.

صمود.نت

يعقد مجلس الامن الدولي مساء الاربعاء جلسة مكرسة لمناقشة التطورات في الصحراء الغربية بناء على تقرير الامين العام الاممي المقدم مطلع شهر اكتوبر الجاري.

ويبدو ان مجلس الامن فضل الانتظار الى غاية الاطلاع على نتائج مؤتمر جبهة البوليساريو المقرر عقده نهاية شهر ديسمبر المقبل والانتخابات الرئاسية في الجزائر وكذا تعيين مبعوث اممي جديد الى الصحراء الغربية.

ويدعو مشروع القرار الامريكي الذي سيصوت عليه مجلس الامن الدولي  الى تجديد عهدة البعثة  الاممية المكلفة بتنظيم استفتاء لتقرير المصير بالصحراء  الغربية ” المينورسو”  الى غاية 31 اكتوبر 2020.

التمديد  لسنة كاملة  يدخل  في اطار  اعطاء مزيد من الوقت للمبعوث الشخصي المقبل للامين العام الاممي من اجل اعادة وضع مسار السلام على السكة, سيما بعد استقالة المبعوث الشخصي السابق هورست كوهلر.

و كانت الادارة الامريكية قد دعمت بقوة من قبل عمليات تجديد عهدة المينورسو بستة اشهر من اجل الضغط على طرفي النزاع جبهة البوليساريو و المغرب للعودة الى طاولة المفاوضات.

و تؤكد الصيغة التمهيدية للمشروع على “الدعم القوي” لمجلس الامن، لجهود الامين العام الاممي و مبعوثه الشخصي المقبل من اجل تسوية النزاع في الصحراء الغربية.

كما تشدد من جانب اخر على التزام الهيئة العليا للأمم المتحدة على مساعدة طرفي النزاع من اجل التوصل الى حل مقبول من الجانبين يؤدي الى تقرير مصير شعب الصحراء الغربية, مؤكدا ان تسوية هذا النزاع الذي طال امده سيسهم في استقرار المنطقة.

كما تدعو ذات الصيغة طرفي النزاع الى استئناف المفاوضات تحت اشراف الامم المتحدة بنية صادقة و بدون شروط مسبقة, من اجل التوصل الى حل يضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

October 29th 2019, 7:22 pm

بيلار بارديم: “المصالح السياسة بين الدول معقدة دائماً، لكن قضية الصحراء الغربية عادلة وحلّها ضروري”.

صمود.نت

فتح مركز Actis التابع لمؤسسة AISGE أبوابه ليتحول إلى فضاء للنقاش والحوار حول الوضع الحالي للشعب الصحراوي والتقدم المحرز في نضاله من أجل تقرير المصير  والاستقلال.
وتحت شعار  “الصحراء والتحرك” تم الترويج لهذا اليوم من طرف رواد عالم الثقافة. هذه المبادرة تم اطلاقها  لنشر أشكال التعبير الثقافي المختلفة على غرار السينما والموسيقى. بالإضافة إلى إشراك خبراء معروفين بقربهم من نزاع الصحراء الغربية ومعرفتهم لكل خباياه، كالصحفي الإسباني، إغناسيو سيمبريرو، أو الممثلين “المصالح السياسة بين الدول معقدة دائماً، لكن قضية الصحراء الغربية عادلة وحلّها ضروري,, وبيبي فيويلا.
وبدأ الحدث، الذي حضرته شخصيات من معروفة من عالم الفن والجمهور المهتم بالقضية الوطنية، بكلمة للممثلة والمدافعة عن حق الشعب الصحراوي، بيلار بارديم، التي سلطت الضوء، في معرض حديثها، على أهمية هذا العمل حتى لا يترك أحرار العالم الشعب الصحراوي في غياهب النسيان.
وأضافت بيلار قائلة: “كان لي شرف التعرف على الكثير من الصحراويين، حيث شعرت بالسعادة لمقابلة العديد من الرجال والنساء الصحراويين، أناس متواضعين وجميلين. وقد عاشوا كثيراً من فصول الشتاء القاسي في المنفى والمعاناة”. واستطردت بارديم أن “المصالح السياسة بين الدول معقدة دائماً، لكن قضية الصحراء الغربية عادلة وحلّها ضروري”.
من جانبه، أعرب الممثل والناشط، بيبي فيويلا، عن شكره لجميع الأشخاص المعنيين والمؤسسة المنظمة لالتزامها وموقفها تجاه الشعب الصحراوي.
وأعرب الناشط الإسباني عن سعادته بتنظيم هذا اليوم، لأنه يساهم في إظهار حقيقة كفاح لشعب الصحراوي. وبالنسبة إلى فيويلا، كانت نقطة الانطلاق هي زيارته الأخيرة إلى مخيمات اللاجئين الصحراويين، أين قابل الشابة والناشطو من المناطق المحتلة، عيشة بابيت، التي استطاعت تحويل  السينما والعمل السمعي البصري إلى أداة للنضال ومقاومة الاحتلال المغربي، حسب قوله.
وفي إطار الندوة دائماً، نشّط الصحفي الإسباني، إغناسيو سيمبريرو، محاضرةً تطرقت لاحتلال المغرب للصحراء الغربية والسيناريو الدولي المعقد الذي ظل يطفو على المشهد منذ سنة 1975 قدمه.
وبالنسبة للصحفي سيمبريرو، الذي يعد أحد أهم الخبراء في إسبانيا حول العلاقات السياسية بين شمال إفريقيا والمغرب العربي، فإن مشاركة إسبانيا وفرنسا أمر أساسي في حل نزاع الصحراء الغربية، وهما البلدان اللذان أشار إليهما على أنها “داعم للاحتلال المغربي”.
وفي معرض الكشف عن الأحداث البارزة في عملية إنهاء الاستعمار منذ عام 1991، شدد سيمبريرو على أن المغرب ملتزم باستراتيجية “الاستنزاف” لفرض مقترحه واستنفاذ الشعب الصحراوي، منوهاً إلى التكاليف والأعباء  التي يتحملها المغرب للحفاظ على احتلاله في الصحراء الغربية. وأشار الصحفي الإسباني إلى استراتيجية الاحتلال المغربي المتمثلة في خلق الأزمات،  والدبلوماسية غير المفهومة أو الضغط على البلدان المجاورة كأدوات يستخدمها المغرب للدفاع عن موقعه في الصحراء الغربية.
وتناول الخبير الاسباني ومؤلف العديد من الكتب حول المغرب، الأحكام الصادرة مؤخراً عن محكمة العدل الأوروبية. وفي هذا الصدد، أبرز إغناسيو سيمبريرو أهمية الحكم وقيمته السياسية لصالح جبهة البوليساريو. وأكد الكاتب الإسباني أن جبهة البوليساريو ستربح الاستئناف المرفوع أمام المحكمة الأوروبية، مؤكداً أنه بعد تجديد الاتفاقيات غير القانونية بين المغرب والاتحاد الأوروبي سيكون هذا الأخير مجبراً على استبعاد إقليم الصحراء الغربية من الاتفاقية.
إلى ذلك، تم عرض الفيلم الوثائقي “حرب السلام”، الذي أخرجته، عيشة بابيت، وهو الفيلم الفائز بجائزة المهرجان الوطني للفيلم الصحراوي دونافيلمس.
وعلى هامش عرض الفيلم، تم تنشيط ندوة سينمائية نشطتها المذيعة في التلفزيون العمومي الإسباني، إيلينا سانشيز. وضمت الندوة ثلاثة من المخرجين المطلعين على نزاع الصحراء الغربية وهم: ألفارو لونجوريا، مخرج فيلم “أطفال الغيوم، المستعمرة الأخيرة” (حاصل على جائزة غويا المرموقة لأفضل فيلم وثائقي في 2013 ومع خافيير بارديم من بين منتجي الفيلم)، باتريشيا فيريرا صاحبة فيلم “على الجانب الآخر من الصمت”، وبيدرو بيريز عن فيلمه “حكايات عن الحرب الصحراوية”، وأخيراً فيلم ولاية 9 وبيبي فيويلا.
وخلال المائدة المستديرة عرض المخرجين خبراتهم وكذا الأسباب التي دفعتهم إلى اختيار الصحراويين كأبطال أو الدور الذي يمكن أن تلعبه السينما والعمل السمعي البصري كأداة للتنديد بالظلم والمطالبة بعالم أكثر عدلاً.

October 29th 2019, 5:19 pm

الرئيس الجزائري, يشيد بالموقف الثابت والمبدئي لحركة عدم الانحياز، المؤيّد لحق الشعب الصحراوي في تقري

صمود.نت

اشاد الرئيس  الجزائري  عبد القادر بن صالح  خلال الكلمة التي القاها اليوم الجمعة  امام القمة ال18 لحركة عدم الانحياز, ” بالموقف الثابت والمبدئي للحركة، المؤيّد لحق الشعب الصحراوي الشقيق في تقرير المصير”.

وجاء في  كلمة الرئيس  بهذا الخصوص نصا   ” إن نصرة القضايا العادلة، والجهود التاريخية لحركة عدم الانحياز في الوقوف إلى جانب الشعوب المطالِبة باستقلالها والمتمسكة بحرّيتها، خلال العقود الماضية، يجعلنا نستذكر ونشيد من جديد، بكلّ عرفان وتقدير، بالموقف الثابت والمبدئي للحركة، المؤيّد لحق الشعب الصحراوي الشقيق في تقرير المصير، والذي تدعو الجزائر إلى مواصلته في الظروف الراهنة التي وإن شهدت عودة طرفي النزاع إلى طاولة الحوار إلا أنّها عرفت تعثرا باستقالة المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية. كما تؤكد الجزائر من هذا المنبر، بصفتها بلدا جارا ومراقبا رسميا في إطار مسار الحل الأمـمي، كما تجدد دعوتها للأمين”.

وافتتحت  قمة حركة دول عدم الانحياز  اليوم الجمعة  بمركز باكو للمؤتمرات في العاصمة الأذربيجانية باكو  وستستمر  اشغالعا يومي 25 و 26 أكتوبر الجاري.

القمة المنعقدة تحت شعار  “التمسك بمبادئ باندونج لضمان استجابة توافقية وملائمة لتحديات العالم المعاصر”  يشارك فيها   قادة الدول والحكومات من حوالي 60 بلدا إلى جانب رؤساء المنظمات الدولية.

وكانت  جمهورية جنوب افريقيا قد دعت  الاربعاء منظمة عدم الانحياز الى المرافعة عن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والحرية .

وابرز نائب وزير العلاقات الدولية والتعاون السيد “ألفين بوتيس” في كلمة خلال الاجتماع الوزاري للقمة  ان منظمة عدم الانحياز مطالبة بالدفاع عن ضرورة تنظيم استفتاء يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه الثابت في تقرير المصير.

واكد المسؤول الجنوب افريقي ان حل القضية الصحراوية التي طال امدها يكمن في تنفيذ قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة ، التي تدعو إلى تنظيم استفتاء حول تقرير المصير للصحراء الغربية.

.

October 25th 2019, 2:43 pm

مشروع لائحة مقدم الى مجلس الامن يقترح تمديد عهدة المينورسو لمدة سنة.

صمود.نت

سلمت الولايات المتحدة  الى مجلس الامن الدولي مشروع لائحة  يقترح  تجديد عهدة البعثة  الاممية المكلفة بتنظيم استفتاء لتقرير المصير بالصحراء  الغربية ” المينورسو”  الى غاية 31 اكتوبر 2020.

التمديد  لسنة كاملة  يدخل  حسب  وكالة الانباء الجزائرية التي اطلعت على  مشروع اللائحة في اطار  اعطاء مزيد من الوقت للمبعوث الشخصي المقبل للامين العام الاممي من اجل اعادة وضع مسار السلام على السكة, سيما بعد استقالة المبعوث الشخصي السابق هورست كوهلر.

و كانت الادارة الامريكية قد دعمت بقوة من قبل عمليات تجديد عهدة المينورسو بستة اشهر من اجل الضغط على طرفي النزاع جبهة البوليساريو و المغرب للعودة الى طاولة المفاوضات.

و تؤكد الصيغة التمهيدية للمشروع على “الدعم القوي” لمجلس الامن، لجهود الامين العام الاممي و مبعوثه الشخصي المقبل من اجل تسوية النزاع في الصحراء الغربية.

كما تشدد من جانب اخر على التزام الهيئة العليا للأمم المتحدة على مساعدة طرفي النزاع من اجل التوصل الى حل مقبول من الجانبين يؤدي الى تقرير مصير شعب الصحراء الغربية, مؤكدا ان تسوية هذا النزاع الذي طال امده سيسهم في استقرار المنطقة.

كما تدعو ذات الصيغة التمهيدية طرفي النزاع الى استئناف المفاوضات تحت اشراف الامم المتحدة بنية صادقة و بدون شروط مسبقة, من اجل التوصل الى حل يضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

October 24th 2019, 4:06 pm

جنوب افريقيا تدعو منظمة حركة عدم الانحياز الى الضغط لتنظيم استفتاء لتقرير المصير بالصحراء الغربية.

صمود.نت

دعت جمهورية جنوب افريقيا الاربعاء منظمة عدم الانحياز الى المرافعة عن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والحرية .

وابرز نائب وزير العلاقات الدولية والتعاون السيد “ألفين بوتيس” في كلمة خلال الاجتماع الوزاري لقمة حركة عدم الانحياز في دورتها الـ18 التي تستضيفها العاصمة الأذرية، باكو، ان منظمة عدم الانحياز مطالبة بالدفاع عن ضرورة تنظيم استفتاء يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه الثابت في تقرير المصير.

واكد المسؤول الجنوب افريقي ان حل القضية الصحراوية التي طال امدها يكمن في تنفيذ قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة ، التي تدعو إلى تنظيم استفتاء حول تقرير المصير للصحراء الغربية.

للاشارة تنعقد قمة دول حركة عدم الانحياز الـ 18، بالعاصمة الأذرية، باكو، خلال الفترة من  25-26 شهر اكتوبر الجاري .

 

October 24th 2019, 9:01 am

واشنطن ترفض مناقشة القضية الصحراوية خارج اطار الامم المتحدة.

صمود.نت

فشل وزير خارجية المغرب ناصر بوريطة الذي يقوم بزيارة الى الولايات المتحدة في انتزاع موقف من الادارة الامريكية بخصوص قضية الصحراء الغربية.

ولم يتضمن البيان المشترك الذي صدر في ختام الدورة المشتركة الامريكية -المغربية التي عقدت امس الثلاثاء بمقر وزارة الخارجية الامريكية اشارات حول الموقف من القضية الصحراوية وهو ما يمثل نكسة للدبلوماسية المغربية التي تحاول تسجيل نقاط لصالحها قبل مصادقة مجلس الامن الدولي على قرار جديد حول الصحراء الغربية.

ويدرك النظام المغربي ان الموقف الامريكي ازاء مسالة الصحراء الغربية تغير خاصة في ظل ادارة الرئيس دولاند ترامب التي تريد تسريع الجهود للتوصل الى حل يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه الثابت في تقرير المصير.

وخلافا للسنوات الماضية تجاهلت الادارة الامريكية الاشارة الى دعم ما يسمى الحكم الذاتي خلال جلسات مجلس الامن وركزت بدل من ذلك على ضرورة ان تنفذ المينورسو المهمة التي تاسست من اجلها.

وابدت الولايات المتحدة انزعاجا لمحاولات المغرب المتكررة لفرض الامر الواقع وعرقلة تحقيق الهدف الاساسي الذي تأسست من اجله المينورسو والمتمثل في تنظيم الاستفتاء،

واكدت البعثة الدبلوماسية بنيويورك ان الولايات المتحدة الامريكية ” شرعت في تبني مقاربة جديدة ” بخصوص بعثة المينورسو.

وتؤكد الولايات المتحدة خلال المنابر الدولية أن مجلس الأمن لن يتخلى عن  الصحراء الغربية ولن تصير المينورسو في طي النسيان.

ولم يُخف جون بولتن، مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي، إحباطه لاستمرار حالة الانسداد التي يعرفها مسار تسوية النزاع؛ مما جعله يطالب بـ ”عهدة قوية” لبعثة ”مينورسو”، من شأنها الدفع بالمسار الأممي إلى نهايته.

واكد بولتون ”يتعين عليكم التفكير في الشعب الصحراوي والصحراويين الذين لا يزالون يعيشون في المخيمات”، قبل أن يضيف أن ”الصحراويين وأبناءهم بحاجة إلى العودة إلى ديارهم لعيش حياة عادية”.

وعلى مستوى الجمعية العامة للامم المتحدة رافع الوفد الامريكي عن حق الشعوب في تقرير مصيرها.

و اوضح الوفد الامريكي خلال تصوينت لجنة تصفية الاستعمار على توصية حول الصحراء الغربية  ان “(…) الاقاليم يمكن ان تعبر عن نفسها () و ان ترك القرار, مهما كان نوعه, لإرادة الشعب هو في صميم حق تقرير المصير” مذكرا بتمسك الولايات المتحدة بمبدأ  تقرير المصير.

في هذا الصدد اكد الوفد الامريكي على احترام لوائح الامم المتحدة بخصوص  الاقاليم المستعمرة مبرزا حق تلك الشعوب في تقرير مصيرها و واجب المجتمع  الدولي في احترام خياراتها.

وفي وثيقة أعدتها دائرة الأبحاث التابعة للكونغرس الأمريكي-نشرت شهر  ابريل الماضي  تم التأكيد على موقف الولايات المتحدة من الوضع في الصحراء الغربية المتمثل في رفض الاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء الغربية.

وأكدت الوثيقة دعم الولايات المتحدة الأمريكية للجهود التي تبذلها الامم المتحدة لاستئناف المفاوضات بين المغرب وجبهة البوليساريو حول مستقبل الصحراء الغربية .

وعلى مستوى الكونغرس الامركي تم اقتراح إدراج حكما غير مسبوق في الميزانية يتعلق باستعمال المساعدة الأمريكية في الصحراء الغربية, و الذي يرفض و ينفي “سيادة” المغرب المزعومة على الأراضي المحتلة للصحراء الغربية.

و رفع هذا الحكم المدرج ضمن مشروع الميزانية الفيدرالية 2019, الترخيص المقدم للمغرب بخصوص استعمال المساعدة الأمريكية بالأراضي الصحراوية المحتلة.

ومن خلال هذا الإلغاء, جدد الكونغرس تأكيده على أن المغرب ليس له وضع قوة مديرة بالصحراء الغربية لتسيير المساعدة الأمريكية بهذه الأراضي.

كما خصص الكونغرس في مشروع القانون هذا فصلا للصحراء الغربية منفصلا على الفصل المخصص للمغرب و ينص على أن التمويلات برسم  المساعدة الأمريكية في الخارج ستمنح مباشرة للصحراء الغربية.

و يؤكد مجلس النواب أنه لا يمكن تفسير أي جزء من القانون الحالي على أنه تغير للسياسة الأمريكية إزاء القضية  الصحراوية والمتمثلة في دعم مسار و جهود الأمم المتحدة لمراقبة وقف إطلاق النار والتوصل لحل سلمي و مستدام  في الصحراء الغربية يكفل حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره.

وفي موضوع التضامن مع الشعب الصحراوي اوفدت الادارة الامريكية عدة وفود تمثل الكونغرس الامريكي بهدف الاطلاع على واقع الشعب الصحراوي.

وعلى مستوى الجانب الانساني قدمت الولايات المتحدة مساهمات مالية لدعم الشعب الصحراوي تجاوزت 10 مليون دولار

 

October 23rd 2019, 7:40 pm

الدعوة لتطبيق ميثاق الأمم المتحدة لحل النزاع في الصحراء الغربية تفاديا  إنفجار الأوضاع في شمال إفريق

صمود.نت

أكدت متضامنون مع قضية الصحراء الغربية  وأساتذة جامعيون, اليوم الأربعاء بالجزائر العاصمة, على ضرورة أن يعمل مجلس الأمن والدول النافذة على تطبيق ميثاق الأمم المتحدة وبشكل خاص الفصل السادس منه لحل النزاع في الصحراء الغربية, محذرين من إمكانية إنفجار الأوضاع في  البؤرة المتوترة بشمال إفريقيا.

وخلال ندوة نظمتها يومية الشعب بمقر الجريدة لبحث مستجدات القضية الصحراوية عقب تبني الامم المتحدة لائحة جديدة تؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير, أكد نائب رئيس اللجنة

الوطنية الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي, بوجمعة صويلح, على ضرورة أن يعمل مجلس الأمن والدول النافذة في الأمم المتحدة على تطبيق ميثاق الأمم المتحدة وبشكل خاص الفصل السادس منه لحل النزاع في الصحراء الغربية.

وحذر السيد صويلح من أن بقعة التوتر الموجودة في شمال إفريقيا قد تنفجر يوما ما, مؤكدا أن الهدوء الذي يميز الشعب الصحراوي وتمسكه بالسلم واحترام القوانين التي تسير العلاقات الدولية لا يمكن تفسيرها على أنه رضا وتقبل للأمر الواقع إنما “يمكن لهذه الموازين أن تتغير وتنفجر الاوضاع في المنطقة في أي وقت”.

كما أعرب المسؤول باللجنة عن “إستيائه” من إستمرار “النظرة الكولونيالية الاستعمارية” التي لازالت متجذرة لدى بعض الدول والشعوب وذلك بالرغم من كل  المواثيق الدولية والأمم التي تنبذ وتجرم كل أشكال الاستعمار وتنادي بالسلم  والأمن الدوليين وذلك منذ ستينيات القرن الماضي, متسائلا في السياق عن “السبب  الذي جعل من قضية احتلال الصحراء الغربية القضية الوحيدة على مستوى قارة

إفريقيا التي لازالت مسجلة أمام اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار التابعة للأمم المتحدة” .

كما دعا نائب رئيس اللجنة الى ضرورة إعادة النظر في بعض الهياكل الادارية  التي وضعتها الامم المتحدة لحل قضية الصحراء الغربية لاسيما منها هيئة  المينورسو” وإعادة النظر في تاريخ الهيكل والمهمة التي أنيطت به لا سيما الشق  المدني المتمثل في إثبات قوائم تسجيلات الهوية وتنظيم إستفتاء تقرير المصير  كمهمة أساسية وشق عسكري القائم على مراقبة وقف إطلاق النار.

وجدد السيد صويلح بالمناسبة التأكيد على أن قضية الصحراء الغربية, “لم تكن  يوما مسألة دول جوار ولا قضية بناء تكتل مغاربي بل القضية لها أبعاد أقوى من  هذا”.

ومن جهته أكد السيد, اسماعيل دبش, رئيس جمعية الصداقة الجزائر-الصين, أن من الخطأ اعتبار قضية الصحراء الغربية عائقا أمام استكمال التكتل المغاربي إنما  بالعكس -كما قال- فإن من شأن هذه الهيئة المغاربية أن تتعزز أكثر بإدماج  الصحراء الغربية, مشددا على أن قضية الصحراء الغربية ليست قضية نزاع بين  الجزائر والمغرب إنما هي من تلفيقات الإعلام المغربي الذي يغالط الرأي العالمي  والمغربي, دعيا الشعب المغربي إلى ضرورة الضغط على النظام من اجل التوجه إلى  الاستفتاء لتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير.

وإعتبر السيد دبش أن قرارات لجنة المسائل السياسية الخاصة بإنهاء الاستعمار

“اللجنة الرابعة” التابعة للأمم المتحدة والتي طالبت من جديد بحق الشعب  الصحراوي في تقرير المصير, تزامنت مع فشل كل المقاربات المغربية التي حاولت  تغيير طبيعة القضية سواء على مستوى منظمة الأمم المتحدة أو على المستوى  الأوروبي الذي يشهد تضامنا منقطع النظير من المجتمع المدني والأحزاب السياسية  والبرلمانات التي تجدد في كل مناسبة تأكيدها على حق الشعب الصحراوي في تقرير  المصير وهو الأمر الذي ما فتئ يتزايد على جميع المستويات.

ويرى السيد دبش, أن المغرب استخدمته بعض الدول الغربية في القرون الماضية  كأداة لتوسيع الفكر الليبيرالي ويواصل اليوم في نفس المهمة من خلال استخدام  ورقة الصحراء الغربية للضغط  وإبتزاز مكاسب إقتصادية في المنطقة ويستخدمها من جهته لحل مشاكل داخلية بالرغم من أنه على يقين انه لا الصحراء الغربية ولا  شعبها سيكونان يوما ما جزء من المغرب”.

وأكد الأستاذ الجامعي, أن هناك “ضرورة جيوسياسية لاستقلال الصحراء الغربية  لاسيما وان المنطقة تعرف تغيرا للقوى الفاعلة فيها فلم تبق فرنسا البلد القوي  الذي لديه مكاسب في المنطقة انما ظهرت الولايات المتحدة والصين وروسيا التي  تسعى هي الأخرى للاستفادة من خيرات القارة السمراء”.

وبدوره أبرز رئيس اللجنة الوطنية الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي, السيد  سعيد العياشي, أن النظام المغربي يستخدم بالتعاون مع قوى غربية معروفة أخرى  السلاح الإعلامي” من اجل التعتيم على نضال الشعب الصحراوي والتعريف بقضيته من  خلال فرض حصار على القضية والتعتيم عليها وجعلها نزاع جزائري مغربي لإبقائها  في فضائها الجهوي مما تسبب في إحراج المساندين للقضية وتقويض جهودهم.

ونوه من جهة أخرى بالمجهودات التي تقوم بها وسائل الإعلام الجزائرية التي  أثبتت مهنيتها في دعم قضايا الكفاح الدولية على رأسها القضية الصحراوية ونقلت  معاناة وكفاح شعبها العالم, مبرزا أن هذه الهبة الإعلامية ما هي إلا تجسيدا  للمبادئ التي تبناها الشعب الجزائري ككل انطلاقا من مبادئ الثورة التحريرية  الجزائرية.

و جدد في السياق, موقف الجزائر الصلب والثابت الذي تبناه من قيم ثورته  والمرتكز في الأساس على ما جاء في القانون الدولي واللوائح الأممية والتي كانت  واضحة كل الوضوح  وكان آخرها قرارات اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار التي  جددت تأكيدها على حق جميع الشعوب غير القابل للتصرف في تقرير المصير.

وقال رئيس اللجنة, إن ما تطالب به الجزائر اليوم من تصفية الاستعمار في  الصحراء الغربية تطالب به كل شعوب العالم.

وكانت الندوة مناسبة لتجدد اللجنة الوطنية شجبها للتصريحات الصادرة عن عمار  سعيداني بخصوص الصحراء الغربية والتي وصفها السيد العياشي بالقبيحة, مؤكدا أنه  صرح بها لحاجته الماسة لضمان أرض تضمه وتحويه.

وأكد مسؤولو اللجنة على أن تصريحات سعيداني “لا تلزم إلا الشخص نفسه”, مشددين  على أن قضية الصحراء الغربية هي قضية تحررية استراتيجيبة وحساسة و أن القضايا  الامنية الحساسة لا يمكن التعامل معها بالبعد الشخصي.

كما شددوا على أنه “لا يحق لأي شخص او مؤسسة او حزب مهما كان ومهما اهتز  منصبه المساس بالقواسم المشتركة للشعب الجزائري ودولته وبقيمه وحصانته  وتقاليده”.

وأكد المتدخلون على ضرورة أن تتوافق برامج الاحزاب والسياسيين المقبلين على الانتخابات الرئاسية مع نصوص الدستور الجزائري على رأسها قرار حق الشعوب في تقرير مصيرها.

October 23rd 2019, 7:10 pm

جبهة البوليساريو :مجلس الامن الدولي مطالب بغلق معبر الكركرات.

صمود.نت

دعت جبهة البوليساريو مجلس الامن الدولي الى غلق معبر الكركرات باعتباره نقطة غير قانونية تنتهك وقف اطلاق النار الموقع بين المغرب وجبهة البوليساريو.

وابرز الرئيس الصحراوي في رسالة عممت امس الثلاثاء على اضعاء مجلس الامن الدولي  ان جبهة البوليساريو لم تعط موافقتها على مرور أي ”حركة تجارية“ عبر المنطقة، ونحن لن نقبل تحت أي ظرف أي محاولة من جانب سلطة الاحتلال، المغرب، أو أي طرف ثالث لتطبيع الحالة غير القانونية في الكركرات أو في أي جزء آخر من الصحراء الغربية المحتلة.

تحيط جبهة البوليساريو علما بتقرير الأمين العام عن الحالة فيما يتعلق بالصحراء الغربية (S/2019/787)، المقدم إلى مجلس الأمن في 2 تشرين الأول/أكتوبر 2019، وأود تسجيل وجهات نظرنا بشأن عدة عناصر وردت في التقرير.

فجبهة البوليساريو، تعتقد جازمة، مثلما يعتقد الأمين العام، أن نجاح بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية يتوقف ”إلى حد كبير على التزام الطرفين بدعم وتيسير تنفيذ ولاية البعثة، وقبول وتنفيذ نتائجها، واحترام استقلالها وحيادها“ (S/2019/787، الفقرة 80). غير أن المغرب، وكما يؤكد تقرير الأمين العام، لم يبد في أي وقت أي التزام من هذا القبيل. فالقيود غير المقبولة التي يفرضها المغرب منذ أمد طويل على البعثة تنتقص بشكل خطير من مصداقية البعثة ونزاهتها واستقلالها. ولا بد من أن يتخذ مجلس الأمن خطوات عاجلة لإنهاء سياسة العرقلة التي ينتهجها المغرب، ولتمكين البعثة من القيام بمهامها وفقا للمعايير الأساسية والمبادئ العامة التي تسري على جميع عمليات الأمم المتحدة لحفظ السلام. فبعثة المينورسو لا يمكن أن تكون استثناء من قواعد حفظ السلام التي تَرسخ العملُ بها في الأمم المتحدة. ونود أن نشدد على أنه، بدلا من التركيز على بعض العناصر الثانوية من الولاية المنوطة بالبعثة، ينبغي دائما ألا يغيب عن البال أن الولاية الرئيسية للبعثة وسبب وجودها، حسب المنصوص عليه في قرارات مجلس الأمن ذات الصلة، هو إجراء استفتاء حر ونزيه بشأن تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية.

وسياسة العرقلة التي ينتهجها المغرب هي أجلى ما تكون في الدور الذي يقوم به في عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة. فمنذ استقالة المبعوث الشخصي للأمين العام، هورست كوهلر، والمغرب يبذل قصارى جهده لنسف الزخم الذي تولد خلال الأشهر الماضية وللحفاظ على حالة الجمود. ومما يثير القلق بوجه خاص أن المغرب سُمح له بأن يؤثر من جانب واحد على عملية تعيين مبعوث شخصي جديد من خلال مجموعة من الشروط المسبقة والاعتراض على بعض المرشحين. وهذه الأعمال تنتقص بشكل خطير من النزاهة والإنصاف في عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة. وعلى الرغم من أننا لم نُستشر في عملية تعيين المبعوث الشخصي، فإننا نشدد على أنه يعود للأمم المتحدة – وللأمم المتحدة وحدها – تعيين مبعوث يتمتع بالكفاءة والاستقلالية، بدلا من أن تسمح لأي طرف بالتأثير في العملية. وكما أكدنا في رسالتنا (S/2019/795، المرفق)، فإننا لن نسمح – ويجب على الأمم المتحدة ألا تسمح – بجعل عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة، بما في ذلك عملية تعيين مبعوث شخصي جديد، رهينة لشروط المغرب المسبقة أو إملاءاته. وعلاوة على ذلك، نرفض رفضا قاطعا الشروط المسبقة التي يفرضها المغرب على عملية تعيين المبعوث الشخصي، ونشدد على أننا لن نشارك في أي عملية سياسية تكون ثمرة لهذه الشروط المسبقة.

غير أن ما يقوم به المغرب من أعمال تزعزع الاستقرار ليس محصورا في العملية السياسية. إذ لا يزال المغرب يفرض ”استخدام لوحات تسجيل مغربية على مركبات البعثة في الجانب الغربي من الجدار الرملي، بما يخالف اتفاق مركز البعثة“ (S/2019/787، الفقرة 58)، ويصر على وضع أختامه على جوازات سفر أفراد البعثة لدى وصولهم إلى الصحراء الغربية وخروجهم منها. ولا يقل عن ذلك إثارة للقلق أن المغرب يرفض السماح للبعثة بالوصول ”إلى أي محاور من المحاورين المحليين غرب الجدار الرملي، الأمر الذي يؤثر في قدرتها على استقاء معلومات موثوقة وتقييم الحالة في المنطقة الواقعة تحت مسؤوليتها والإبلاغ عن هذه الحالة“ و ”يحول ذلك أيضاً دون اضطلاع البعثة بولايتها“ (S/2019/787، الفقرة 56). وهذه الأعمال ممارسات غير مقبولة تنتقص من نزاهة البعثة واستقلالها ومصداقيتها، ومن نزاهة الأمم المتحدة نفسها واستقلالها ومصداقيتها، وينبغي التصدي بكل حزم.

ويشير التقرير إلى أنه ”يمثل التوتر المتصاعد في منطقة الكركرات تحدياً لعمليات البعثة وأمنها، وهو تهديد محتمل لاستقرار الإقليم“ (S/2019/787، الفقرة 60). ومما يرد في التقرير أيضا أنه ”أدت الحركة التجارية المتزايدة عبر المنطقة العازلة والأنشطة المدنية المتنامية لإعاقتها إلى خلق توترات في تلك المنطقة الحساسة“، ويدعو التقرير إلى ”عدم عرقلة حركة المرور المدني والتجاري العادي“، كما يحث ”كلا الجانبين على الامتناع عن القيام بأي أعمال متعمدة في الكركرات، أو في أي مكان آخر في المنطقة العازلة“ (S/2019/787، الفقرة 83). ومن المؤسف أن التقرير لا يعطي لمجلس الأمن نظرة كاملة ودقيقة عن الحالة في الكركرات والمنطقة العازلة.

أولا، التقرير لا يشير إلى أن المسلك الذي أقامه المغرب في الكركرات عبر الجدار العسكري المغربي لم يكن موجودا وقت بدء نفاذ وقف إطلاق النار في 6 أيلول/سبتمبر 1991. كما لم يكن موجودا عند توقيع الاتفاق العسكري رقم 1 بين البعثة وجبهة البوليساريو في 24 كانون الأول/ديسمبر 1997. فلم يتضمن أي من الاتفاقين أي أحكام تأذن بإقامة مسالك أو نقاط عبور ”لحركة المرور التجارية“ أو غيرها من الأنشطة المدنية على امتداد الجدار العسكري المغربي. ولم يُتفاوض على ذلك المسلك لا بين الطرفين ولا بين الطرفين والأمم المتحدة. ثانيا، لا يوضح التقرير أن القوات العسكرية المغربية هي وحدها المسؤولة عن مراقبة نقاط الدخول والخروج في المسلك غير القانوني عبر الجدار العسكري المغربي في الكركرات، وأن ما أشارت إليه الفقرة 4 من التقرير من ”أفراد ومجموعات صغيرة من الأشخاص“ إنما يأتون من الأراضي المحتلة في الصحراء الغربية أو عبرها.

وتؤكد جبهة البوليساريو من جديد أنه ليس لديها أي وجود عسكري أو مدني في المنطقة العازلة في الكركرات. وإن القوات العسكرية المغربية هي التي ينبغي تحميلها المسؤولية عن عدم الاستقرار والتوتر في المنطقة. وتؤكد جبهة البوليساريو كذلك أن السبب العميق للتوتر المتزايد في الكركرات هو وجود المسلك غير القانوني الذي كان ثمرة تغيير انفرادي للوضع القائم أقدم عليه المغرب في تلك المنطقة، وهو الأمر الذي كان ينبغي للأمانة العامة للأمم المتحدة ومجلس الأمن معالجته على الفور وبطريقة قوية وحاسمة. فإن وجود المسلك الذي من خلاله تعبر ”الحركة التجارية“ المزعومة المنطقة العازلة ينسف مفهوم ومبرر المنطقة العازلة من أصله، ويمثل انتهاكا مستمرا للاتفاق العسكري رقم 1 ولروح خطة السلام.

وجبهة البوليساريو لم تعط موافقتها على مرور أي ”حركة تجارية“ عبر المنطقة، ونحن لن نقبل تحت أي ظرف أي محاولة من جانب سلطة الاحتلال، المغرب، أو أي طرف ثالث لتطبيع الحالة غير القانونية في الكركرات أو في أي جزء آخر من الصحراء الغربية المحتلة. ولذلك ندعوكم وندعو مجلس الأمن ليتحمل كل واحد منكما مسؤولياته بإغلاق هذا المسلك غير القانوني والاستفزازي، والذي لا يتوقف ضرره عند الوضع في المنطقة العازلة فحسب، بل يضر أيضا بالأساس الذي استند إليه الطرفان وأقره مجلس الأمن للاتفاق على عملية الأمم المتحدة للسلام، بما في ذلك وقف إطلاق النار والاتفاق العسكري رقم 1.

ولا أحد يعاني من تعنت المغرب أكثر مما يعاني الشعب الصحراوي الذي يعيش في الأراضي المحتلة. وعلى النحو المبين بالتفصيل في الفقرتين 68 و 69 من الوثيقة S/2019/787، تلقت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تقارير عديدة تفيد ”الاستمرار المنهجي للقيود“ التي تفرضها السلطات المغربية على حقوق الإنسان الأساسية للمدنيين الصحراويين الذين يعيشون في الصحراء الغربية المحتلة. ومن ذلك، القمعُ الوحشي لحق الصحراويين في حرية التعبير والحق في التجمع السلمي وتكوين الجمعيات؛ والمضايقةُ المتواصلة والاعتقالُ التعسفي للصحفيين والمحامين والمدونين والمدافعين عن حقوق الإنسان؛ وإخضاعُ السجناء الصحراويين، بمن فيهم مجموعة سجناء أكديم إزيك، للتعذيب وسوء المعاملة والإهمال الطبي والترحيل. وقد أغفل تقرير الأمين العام، مع ذلك، أن يشير إلى أن هذه الانتهاكات تستفحل بوتيرة مزعجة، وأن مصير عشرات السجناء والمختفين الصحراويين لا يزال مجهولا، بالإضافة إلى العديد من الأشخاص الذين منعتهم السلطات المغربية من الدخول إلى الإقليم أو طردتهم منه.

إن نمط انتهاكات حقوق الإنسان في الصحراء الغربية المحتلة يؤكد الحاجة إلى رصد مستقل لحقوق الإنسان. ونحن نتفق مع الأمين العام ونكرر معه ملاحظته التي يقول فيها إنه ”من الضروري رصد حالة حقوق الإنسان على نحو مستقل ونزيه وشامل ومطرد من أجل كفالة حماية جميع الناس في الصحراء الغربية“ (S/2019/787، الفقرة 86). فالمغرب لا يمكن أن يُنتظر منه أن يرصد ويبلغ عن انتهاكات هو من يرتكبُها في الإقليم نفسه الذي يحتله بصورة غير قانونية. وفي هذا الصدد، فإن الرسالة التي سلمها المغرب للأمين العام ”وترد فيها معلومات بشأن جهود المملكة المغربية وإنجازاتها في مجال تعزيز حقوق الإنسان والحريات الأساسية وحمايتها“ (انظر S/2019/787، الفقرة 70) تفتقر إلى المصداقية، وتتعارض مع القواعد الأساسية للقانون الإنساني الدولي، وتشكل خرقا خطيرا للمركز القانوني للصحراء الغربية باعتبارها إقليما غير متمتع بالحكم الذاتي. ونظرا للانتهاكات الممنهجة لحقوق الإنسان التي ترتكبها السلطات المغربية باستمرار ضد الشعب الصحراوي، فإننا لا نستطيع أن نفهم لماذا لا تُوسَّع ولاية بعثة المينورسو لتشمل عنصرا معنيا بحقوق الإنسان من شأنه أن يتيح الرصد المستقل والمتواصل لحالة حقوق الإنسان في الصحراء الغربية – على غرار سائر بعثات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.

ولا يمكننا أيضا أن نفهم لماذا لا تُبذل جهود كافية لمساءلة المغرب عن دوره في الاتجار بالبشر وتهريب المخدرات. فبينما يشير تقرير الأمين العام إلى حدوث زيادة في الاتجار بالبشر وأعداد المهاجرين إلى أوروبا عبر الصحراء الغربية (S/2019/787، الفقرة 47)، فهو يتجاهل الإشارة إلى مصدر تهريب المخدرات والاتجار بها أو طرق الهجرة غير القانونية، وإلى دور المغرب في ذلك. والمغرب هو أكبر مُنتج ومُصدِّر للقنب، حسبما أكدته تقارير دولية كثيرة، بما في ذلك تقرير استراتيجية المراقبة الدولية للمخدرات لعام 2018 الذي أعدته وزارة خارجية الولايات المتحدة وتقرير المخدرات العالمي لعام 2019 الذي أعده مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة. وبالنظر إلى التواطؤ الموثق جيدا بين الجيش المغربي وأباطرة المخدرات، تُهرَّب كل سنة عبر الجدار العسكري المغربي أطنانٌ من القنب الذي يتم إنتاجه في المغرب ومن المخدرات غير القانونية الأخرى، بالإضافة إلى مئات المهاجرين. وقد أصبح الاتجار غير المشروع بالمخدرات المغربية على مدى العقد الماضي مصدرا رئيسيا لتمويل الجماعات الإرهابية وعصابات الجريمة المنظمة عبر الوطنية التي تتحرك في منطقة الساحل والصحراء. ولذلك ينبغي للمغرب أن يشرح للأمم المتحدة وللمجتمع الدولي كيف يكون بمقدور المهاجرين غير القانونيين والمخدرات والمتاجرين بالبشر المرور عبر الصحراء الغربية وهي محاطة كليا بأحد أشد الجدران مراقبة وحراسة وتسليحا في العالم، وهو جدار زُرعت به ملايين الألغام وجُهِّز برادارات ونظم مراقبة متطورة.

وانسجاما مع التزاماتنا باعتبارنا من الدول الأعضاء في الاتحاد الأفريقي، فإن عملياتنا المكثفة لمكافحة أعمال الاتجار بالمخدرات في جميع أنحاء الأراضي المحررة الصحراوية، بالإضافة إلى تعاوننا المتنامي مع جيراننا، تكبح التدفق غير المشروع للمخدرات نحو منطقتنا وداخلها. وقد دُعيَت بعثة المينورسو في كثير من الأحيان إلى الوقوف على تدمير كميات كبيرة من المخدرات المغربية التي تصادرها قواتنا العسكرية. ونحن نحثكم بقوة كما نحث مجلس الأمن على حمل المغرب على الوفاء بالتزاماته الإقليمية والدولية والكف عن أعماله المزعزعة للاستقرار والتي تهدد أمن واستقرار جيرانه والمنطقة بأسرها.

إن العلاقة والتفاعل بين البعثة وجبهة البوليساريو متواصلة على العديد من المستويات، ونحن ثابتون على التزامنا بمواصلة تعاوننا الكامل والبناء مع الممثل الخاص للأمين العام للصحراء الغربية ورئيس البعثة. ومع ذلك، فإننا في جبهة البوليساريو، مثلما لا يمكن أن نقبل بإملاءات المغرب بخصوص العملية السياسية أو مركز الأراضي المحتلة، لا يمكن أيضا أن نقبل بإملاءات المغرب بخصوص مكان وطرائق اجتماعنا مع القيادة المدنية والعسكرية للبعثة. إن موقف جبهة البوليساريو في هذه المسألة، وقد أكدناه في عدة مناسبات، بالغ الوضوح ويستند إلى أساس قانوني سليم. فالمنطقة المشمولة بولاية البعثة، وهي إقليم الصحراء الغربية ضمن حدوده المعترف بها دوليا، محددة بوضوح في الاتفاقات ذات الصلة التي رضي بها الطرفان وأقرها مجلس الأمن. لذلك كان من المفروض أن يكون عمليا بوسع الممثل الخاص ورئيس البعثة، وغيره من كبار مسؤولي البعثة، الاجتماع بجبهة البوليساريو في أي موقع داخل حدود الإقليم، وخصوصا المناطق الواقعة تحت السيطرة الفعلية لجبهة البوليساريو.

فإن فكرة أننا في جبهة البوليساريو لا يمكن أن نجتمع بقيادة البعثة على أرضنا التي لا تعترف الأمم المتحدة بأي سيادة مغربية عليها، سواء بحكم القانون أو بحكم الواقع، إنما هي فكرة لا مسوغ لها وفيها ما فيها من التعسف والخطورة. وعلى كل حال، إذا كان الاجتماع مع قيادة جبهة البوليساريو في الأراضي المحررة الصحراوية ”من شأنه أن يشكل إقرارا بسيطرة جبهة البوليساريو على الأراضي الواقعــة شـرق الجـدار الرملي“ (S/2018/889، الفقرة 52)، وهي سيطرة قائمة بالفعل منذ وقت سابق عن بدء سريان وقف إطلاق النار في عام 1991، فإن الاجتماع مع المسؤولين المغاربة في العيون – عاصمة الصحراء الغربية المحتلة – أو في أي مكان آخر في الإقليم ينطوي بكل تأكيد على خطورة أن يبدو كما لو أنه اعتراف بالعملية غير القانونية، عملية ضم المغرب لإقليمنا. وعلاوة على ذلك، فإن ”الممارسة المتبعة منذ وقت طويل“ لا يجوز أن تُسقط قواعد قانونية راسخة، ولذلك فإن سياسة الابتزاز التي يتبعها المغرب إزاء هذه المسألة ينبغي مواجهتها بحزم.

ونحن مع من يرى أن التوصل إلى حل لمسألة الصحراء الغربية أمر ممكن بالاستناد إلى ممارسة الشعب الصحراوي بحرية وديمقراطية لحقوقه غير القابلة للتصرف وفقا لقرارات الجمعية العامة ومجلس الأمن ذات الصلة. فقد أثبت التاريخ أن الحلول التي تمتثل لمبادئ الشرعية الدولية وتحترم الحقوق والتطلعات المشروعة للشعوب هي وحدها الحلول التي يمكن أن يُكتب لها الاستمرار والنجاح.

إن الحالة في الصحراء الغربية تزداد توترا في واقع الأمر. فالعملية السياسية متعثرة، والتوترات تشتد. وإذا تمادى المغرب في إملاء شروط العملية السياسية ودور الأمم المتحدة في الصحراء الغربية، فإن ذلك يهدد بالفعل بانهيار العملية برمتها وبنهاية وقف إطلاق النار نفسه. ولذلك يتعين على الأمم المتحدة – بما في ذلك مكتب الأمين العام ومجلس الأمن – ألا تتخذ أي خطوات من شأنها أن تُضعف زخم العملية السياسية أو تهدد بعودة الأمور إلى ”حالها المعهود“ فيما يخص الصحراء الغربية. ويحدونا الأمل في أن يكون التجديد المقبل لولاية بعثة المينورسو فرصة أخرى لمجلس الأمن يجدد فيها دعمه القوي والفعلي لعملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة ولاستئناف المفاوضات المباشرة بين جبهة البوليساريو والمغرب، بهدف التوصل إلى حل سلمي ودائم يكفل بالكامل حق شعبنا في تقرير المصير والاستقلال.

(توقيع) إبراهيم غالي

الأمين العام لجبهة البوليساريو

 

October 23rd 2019, 9:15 am

نهب  ثروات الصحراء الغربية : الشركة البريطانية جيو-إكس تبيع المعطيات الزلزالية للأعماق البحرية الصحر

صمود.نت

تسعى الشركة البريطانية جيو-إكس لبيع المعطيات الزلزالية المتحصل عليها من العمق البحري للصحراء الغربية المحتلة في انتهاك صارخ للقانون الدولي, حسبما كشف عنه مرصد الموارد الطبيعية للصحراء الغربية واسترن صحراء ريزورس ووتش).

و اوضح ذات المرصد ان الشركة البريطانية جيو-إكس قد قامت بعملية استكشاف زلزالي مكثف في عرض سواحل الصحراء الغربية المحتلة و تتضمن الدراسة 14986 كلم من المعطيات الزلزالية.

و اضاف المصدر ان الخرائط المنشورة على الموقع الالكتروني للشركة يؤكد ان حوالي 40 % من مجموع الدراسة اي زهاء 5800 كلم قد تم انجازها بعرض الصحراء الغربية.

الا ان الشركة تشير على موقعها الالكتروني و في تسويقها الخارجي، الى ان المعطيات قد تم اخذها في “المغرب”.

و من اجل الشرح و خرائط المعطيات اشتركت جيو-إكس مع شركتين بريطانيتين اخريين هما ساب-سورفايس ريزورس كونسلتينغ و بريدج بورت ليميتد.

كما اكدت الشركة ذاتها ان “اطلس لتفسير” المعطيات سيكون متوفرا ابتداء من الثلاثي الثالث لسنة 2019.

و قد كثفت الشركة البريطانية خلال الاشهر الاخيرة من مبادراتها من اجل بيع معطياتها المثيرة للجدل.

و قد اعرب المرصد عن ادانته للمؤسسات المشاركة في تسويق الفرص البترولية في الصحراء الغربية في الوقت الذي لازال فيه الاقليم يئن تحت نير الاحتلال المغربي.

في هذا السياق اكدت سيلفيا فالونتاين رئيسة مرصد الموارد الطبيعية للصحراء الغربية ان “تلك الشركات لم تتحصل يوما على موافقة شعب الصحراء الغربية للقيام بالتحليل الجيولوجي للاقليم و ان المشاركة مع القوة المحتلة في هذا العمل يقوض جهود السلام الاممية”.

و تابعت قولها ان “المغرب ليس له الحق بان يطلب من جيو-إكس او اي شركة اخرى بجمع معطيات و لا توقيع تراخيص نفطية في عرض بحر الصحراء الغربية” و ان الزبائن الذين يقررون القيام بالاستكشاف البترولي في الاقليم المحتل سيواجهون باحتجاجات اصحاب هذا المجال البحري الا وهو شعب الصحراء الغربية.

كما دعا المرصد “المؤسسات المعنية الى احترام القانون الدولي و دعم مسار السلام الاممي من خلال عدم بيع المعطيات حول الصحراء الغربية”.

و اكد في هذا الصدد انه “لا يوجد بلد في العالم و لا حتى الامم المتحدة و لا محكمة العدل الاوروبية يعترفون بان الصحراء الغربية هي جزء من التراب الوطني للمغرب”.

و خلص المرصد في الاخير الى ان جمع هذه المعطيات الزلزالية قد تم في انتهاك فاضح للقانون الدولي، مذكرا بموقف الامم المتحدة الذي عبرت عنه في 2002 و الذي اعتبر اي استكشاف نفطي بالصحراء الغربية “غير قانوني” لكونه تم بدون موافقة شعب الاقليم.

October 22nd 2019, 6:39 pm

الصحراء الغربية: حالة الجمود وتأخر تعيين مبعوث أممي يثيران إستياء جبهة البوليساريو.

صمود.نت

قال الرئيس الصحراوي, إبراهيم غالي, أنه من غير المعقول أن تظل الأمور في حالة الجمود المخيمة على مسار التسوية لسنوات أخرى, مطالبا الأمم المتحدة بتعيين خليفة لمبعوثها من أجل أن يستكمل الديناميكية التي استهلها سلفه هورست كوهلر.

وفي مقابلة أجرتها معه قناة “أر- تي- في-أو” الاسبانية, أعرب الرئيس غالي عن أسفه الشديد من إستقالة المبعوث الأممي الأسبق, هورست كوهلر, ومن الوضع الحالي الذي نجم عن قرار هذه الإستقالة, حيث خلف -كما أوضح – حالة من الجمود في مسار التسوية بعد أن أعطى ديناميكية قوية وفعالة لكسر الجليد الذي ساد القضية منذ أخر جلسة مفاوضات في مانهاست سنة 2011 إلى أواخر سنة 2018.

و رأى الرئيس الصحراوي, الأمين العام لجبهة البوليساريو, في تعيين مبعوث جديد لإستكمال الجهود الذي بذلها سلفه, “أمر في غاية الأهمية”, لأنه من غير المعقول كما قال- أن “تظل الأمور على هذا الحال لسنوات أخرى في الوقت التي تتواجد فيها بعثة الأمم المتحدة للإستفتاء في الصحراء الغربية والتي أحدثت بشكل خاص للإشراف على إستفتاء تقرير المصير للشعب الصحراوي وفق قرار مجلس الأمن رقم 690 في أبريل 1991″.

وفي سياق حديثه انتقد الرئيس “النهج الذي تتخذه الأمم المتحدة فيما يخص إيجاد حل نهائي لقضية الصحراء الغربية, المدرجة ضمن جدول أعمال اللجنة الرابعة الخاصة بالمسائل السياسية وتصفية الإستعمار منذ عقود, وهذا رغم العديد من القرارات التي اتخذتها إلى جانب الجمعية العامة ومجلس الأمن التي أقرت كلها بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير”.

October 22nd 2019, 6:08 pm

المجموعة البرلمانية الجزائرية: القضية الصحراوية هي “أحد أولويات نضال الشعب الجزائري من أجل التحرر ال

صمود.نت

أكدت المجموعة البرلمانية للإخوة والصداقة الجزائر-الصحراء الغربية, في بيان لها اليوم الاثنين, ان القضية الصحراوية هي “أحد أولويات نضال الشعب الجزائري من أجل التحرر الانساني في افريقيا”.

وأوضح ذات المصدر أن الموقف الجزائري إزاء القضية الصحراوية “يقوم على قناعات تاريخية وقانونية مثلما تقره الشرعية الدولية وكل اللوائح الأممية ذات الصلة”, مشيرا الى ان “صلابة وثبات الموقف الجزائري تجاه الحركات التحررية الرافضة للاستعمار في افريقيا وآسيا, نابغة من تجربتنا التحريرية الوطنية التي مكنت الجزائر من استعادة سيادتها بعد 132 سنة من الاحتلال الفرنسي, وكذا حرصها على احترام القانون الدولي”.

وذكرت المجموعة البرلمانية أن الصحراء الغربية هي “آخر مستعمرة في افريقيا”, كما تعد “قضية انسانية وسياسية عادلة تبنتها الدول والشعوب والبرلمانات الوطنية والمنظمات الحكومية وغير الحكومية عبر العالم بالنظر لشرعيتها المؤسسة تاريخيا وقانونيا”, كما انها –يضيف المصدر ذاته– “قضية يتمسك بها الشعب الصحراوي ويقاوم من أجلها بسلمية وحضارية, ويكافح من أجلها ممثلهم الشرعي والوحيد جبهة البوليساريو التي تنادي بإيجاد حل قائم على مبدأ حق الشعوب في تقرير مصيرها عن طريق استفتاء حر ونزيه تنظمه هيئة الامم المتحدة عن طريق بعثة المينورسو التي أنشئت لهذا الغرض”.

وأكد البيان أن الصحراء الغربية “دولة مؤسسة للاتحاد الافريقي وعضو فاعل في البرلمان الافريقي وفي كافة مؤسسات الحكامة الافريقية, ولديها ممثليات دبلوماسية في عشرات الدول, وتشارك في مختلف الفعاليات المتعددة الاطراف التي ينظمها الاتحاد الافريقي, وهو ما يؤكد عمليا رفض الشرعية الدولية للاحتلال المغربي لأراضي الصحراء الغربية , ويندد بالاستغلال غير القانوني للموارد الباطنية والبحرية المملوكة للشعب الصحراوي”.

October 21st 2019, 5:25 pm

جيل ديفرس : “الاتحاد الاوروبي لا يعترف باي سيادة للمغرب على الصحراء الغربية”.

صمود.نت

اكد محامي جبهة البوليساريو الاستاذ جيل ديفرس ان الدول الاوروبية اعترفت اخيرا وبشكل واضح بان المغرب لا يمتلك أي سيادة على اقليم الصحراء الغربية في اتفاقات “التمديد” المبرمة مطلع 2019 بين الاتحاد الاوروبي و المغرب, موضحا انه “اذا كان هناك تمديد فالسبب يعود إلى غياب السيادة على هذا الاقليم”.

و في تصريح لوكالة الانباء الجزائرية  أكد محامي جبهة البوليساريو على هامش الدورة ال74 للجنة الرابعة للأمم المتحدة المكلفة بتصفية الاستعمار ان “الدول الاوروبية غيرت وجهة نظرها و اعترفت اخيرا بشكل واضح انه لا سيادة للمغرب على اقليم الصحراء الغربية”, في القرارات التي اتخذها مجلس الاتحاد الاوروبي في يناير و مارس 2019 الذي تبني اسس قرار 21 ديسمبر 2016 الصادر عن محكمة العدل الاوروبية.

و ينص قرار محكمة العدل الاوروبية على ان المغرب و الصحراء الغربية اقليمان متميزان و منفصلان, و النزاع بينهما يحل عبر تطبيق القانون الدولي حيث لا سيادة للمغرب على اقليم الصحراء الغربية، فالمغرب قوة عسكرية محتلة لذلك الاقليم بمفهوم اتفاقية جنيف الرابعة.

وحسب ذات المتحدث الذي ذكر انه حتى يكون هناك نشاط في الاقليم فان الشرط ليس باستفادة السكان, و انما بموافقة شعب الصحراء الغربية. و على اثر ذلك القرار الذي اصدرته العدالة -يضيف السيد ديفرس- “فان جبهة البوليساريو اتصلت بالقادة الاوروبيين لكي تقول انها مستعدة للتفاوض حول اتفاق يسمح بتنمية الاقليم بعمومه, و هو ما رفضه القادة الاوروبيون”.

و تابع ذات المحامي يقول ان القادة الاوروبيين ومع دعمهم للمحتل المغربي دخلوا في مرحلة مدتها سنتين من المفاوضات بين الاتحاد الاوروبي والمغرب, مع استبعاد كلي لجبهة البوليساريو, و في النهاية ابرموا اتفاقين “للتمديد” الى الصحراء الغربية,على التوالي في 28 يناير 2019 بالنسبة لاتفاق الشراكة و في 4 مارس 2019 بالنسبة للصيد البحري.

و اضاف جيل ديفرس قائلا “قدمنا طعنين جديدين الى العدالة من اجل الحصول على الغاء الاتفاقين, لان المبدأ بالنسبة لنا واضح فالاتحاد الاوروبي لا يمكنه في ظل احترام القانون الدولي، ان يبرم اي شيء على الاقليم دون المرور بموافقة شعب الصحراء الغربية، حيث ان جبهة البوليساريو الممثل الوحيد للشعب الصحراوي قد عبر بوضوح عن معارضته لتلك الاتفاقات التي لا تقوم الا بتعزيز الاستعمار المغربي من خلال تمويله”.

و من جهة أخرى اوضح محامي جبهة البوليساريو ان “القادة الاوربيين ذهبوا للتحادث مع اعوان الاستعمار الذين كانوا جميعهم من جنسية مغربية خلال فترات اقامة من تنظيم السلطات المغربية, لكننا لن نخلط بين استشارة المعمرين و موافقة الشعب و بالتالي فإننا نقول في هذه النقطة ان القرار 2016 لم يحترم بشكل فعلي”.

اما “بالنسبة للبقية فان الدول الاوروبية قد نقلت اسس قرار 2016″ الى قرارات 2019 لمجلس الاتحاد الاوروبي الذي يضم 28 رئيس دولة و حكومة. و يرى ذات المحامي ان القرار حول اتفاق الصيد البحري المبرم في مارس 2019 و الصادر في الجريدة الرسمية بتاريخ 20 مارس 2019 “لم يترك اي مكان للسيادة” حيث اكد المجلس ان هذا الاتفاق “لا يحدد مسبقا الوضع النهائي للصحراء الغربية” لان المسالة من صلاحية الامم المتحدة بما ان الاقليم “يديره المغرب بشكل اساسي”.

و يذكر المجلس في الفقرة الخامسة -حسب السيد ديفرس- ان “مجال تطبيق الاتفاق ينبغي ان يحدد بشكل يدرج فيه المياه المتاخمة لإقليم الصحراء الغربية”, و اذا تحتم ادراج مياه الصحراء الغربية فلكون تلك المياه ليست مغربية, و اضاف ذات المصدر ان “كل شيء واضح حيث يؤكد الاتحاد الاوروبي انه لا يعترف باي سيادة للمغرب على الصحراء الغربية و المياه المتاخمة” وان صيغة “اتفاق التمديد” تعتبر “خطابا سياسيا لإظهار هذا الاتفاق على انه تأكيد لصداقة متينة و مثمرة بين الاتحاد الاوروبي و المغرب, في حين هو في الواقع طعن مباشر فيما يخص المغرب”.

و تابع قوله انه “اذا كان هناك تمديد الى اقليم فلأن هذا الأخير غير خاضع للسيادة”, كما اشار المحامي الى انه من الصعب التغاضي عن هذا الموقف الواضح للبلدان الاوروبية ال28 التي تشكل قوة دبلوماسية و سياسية و اقتصادية من الطراز الاول, و بشكل خاص نص الاتحاد الاوروبي هذا الذي اقره المغرب من اجل تجسيد الاتفاق اي ان المغرب وافق على اتفاق دولي يؤكد انه لا سيادة على هذا الاقليم.

و يرى جيل ديفرس ان المغرب قد قام بتنازلين اساسيين في فعل دولي من جهة يقر باتفاق التمديد الى اقليم اخر غير اقليمه مما يثبت عدم السيادة, و من جهة ثانية من خلال الاكتفاء بالمنطقة المحتلة لان التمديد المقبول  لا يشمل المنطقة المحررة من جبهة البوليساريو، انها حقائق ناتجة عن افعال رسمية.

و عليه يضيف المحامي ذاته- فان جبهة البوليساريو تنوي الذهاب نحو التطوير التلقائي لجميع الاجراءات القانونية و الذهاب الى ابعد ما يمكن مؤكدا على ضرورة تعويض الضرر الذي لحق بالصحراويين.

October 21st 2019, 1:08 pm

الناطق الرسمي باسم الحكومة الجزائرية, تصريحات سعداني “لا تساوي مثقال ذرة “, ” ولا تخص الا صاحبها”.

صمود.نت

جدد وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، حسان رابحي، التاكيد على  موقف الجزائر من قضیة الصحراء الغربية، المطابق  لما ھو مسجل في جدول الأمم المتحدة.

وقال رابحي، في رده على سؤال صحفي، في منتدى جريدة “الشعب” الحكومیة، حول تصريحات الأمین العام الأسبق لحزب جبھة التحرير الوطني، عمار سعداني، إنھا “تصريحات تخص صاحبھا”، مشددا أن الجزائر تتبنى موقفا مطابقا لما تقره الأمم المتحدة، أي أنھا قضیة مستعمرة مسجلة ضمن جدول أعمال الأمم المتحدة، معترف بھا من قبل عديد الدول، من بینھا الجزائر.

وشدد الناطق الرسمي باسم الحكومة،  على أن موقف الجزائر من قضیة الصحراء الغربیة واضح ولا غبار علیه، واصفا تصريحات سعداني بأنھا “لا تساوي مثقال ذرة وھو حر في التعبیر عن رأيه الذي لن يؤثر على مواقف الدول ومسؤولیة الاھتمام بالقضیة”، لافتا إلى أن الحل تمكین الشعب الصحراوي من تقرير مصیره عبر استفتاء.

October 21st 2019, 11:06 am

راي اليوم: على خلفية الصحراء الغربية وتساهل باريس مع منح اللجوء السياسي للمغاربة.. العلاقات بين المغ

صمود.نت

تشهد العلاقات بين باريس والرباط توترا صامتا على خلفية ملفات كثيرة منها برودة فرنسا في ملف الصحراء الغربية وتقليل التنسيق حوله مع المغرب، ثم ما تعتبره الرباط بالحملات المنسقة ضدها في الاعلام الفرنسي.

وجرت العادة بلقاء مسؤولين مغاربة وفرنسيين خلال أشغال الجمعية العامة للأمم المتحدة خلال سبتمبر من كل سنة، ولم يحصل هذه السنة أي لقاء بين الجانبين. وأشارت مصادر فرنسية الى تجنب وزير خارجية فرنسا لوديان لقاء نظيره المغربي ناصر بوريطة، لكن المسؤول الفرنسي خصص لقاءا لنظيره الجزائري في نيويورك.

وتستمر فرنسا في دعم الموقف المغربي وهو تأييد الكم الذاتي وبدون الاعتراف مباشرة بمغربية الصحراء الغربية، وبدت البرودة تطرأ على موقفها، فمن لم تغيره من جهة، ولكنها لم تعد متحمسة للموقف المغربي وتدافع عنه بقوة كما في السابق من جهة أخرى.

ولوحظ خلال الجلسات التي خصصها مجلس الأمن الدولي لملف الصحراء، برودة فرنسا مقارنة مع السابق، فلم تنخرط في البحث عن بديل للمبعوث الخاص الأممي في ملف الصحراء هورست كوهلر الذي استقال من منصبه.

ويبدي المغرب قلقه، على الأقل عبر وسائل إعلام مقربة منه، من تعاطي الاعلام الفرنسي مع قضايا مغربية مثل الحراك في الريف وقضايا الحريات وأبرزها حادثة الصحفية هاجر الريسوني التي جرى اعتقالها وإدانتها بتهمة الإجهاض قبل تدخل الملك محمد السادس والعفو عنها منذ أيام. وانتقدت الصحافة الفرنسية مثل الدولية تصرف السلطات المغربية.

وتحولت فرانس 24 الى القناة المفضلة للمغاربة لمتابعة برامج النقاش الخاصة بقضايا مغربية، ومما يزيد الاقبال عليها هو دعوة القناة لمعارضين مغاربة سواء مقيمين في المغرب أو فرنسا للمشاركة وتقديم وجهات  نظر تتعارض والسلطات المغربية.

وبشكل مفاجئ، رفعت فرنسا من منح اللجوء السياسي لصحفيين نشطاء مغاربة خلال السنة الجارية. ولم تفهم السلطات المغربية تساهل باريس مع اللجوء السياسي وهي التي كانت ترفضه لمعظم المغاربة في الماضي.

وجراء هذه الأزمة، لم يعد الملك محمد السادس يزور فرنسا كما كان يفعل في الماضي، حيث كان يحل بقصره شمال باريس كل شهر أو شهرين في زيارة خاطفة أو طويلة.

October 20th 2019, 3:55 pm

في وقت طالب فيه مجلس الأمن بتسريع تعيين خليفة كوهلر, 193 دولة تؤكد على حتمية تقرير مصير الشعب الصحرا

صمود.نت

ينتظر أن يسلم السفير الامريكي في الأمم المتحدة في غضون هذا الأسبوع لأعضاء مجلس الأمن مشروع لائحة جديدة حول الصحراء الغربية قصد مناقشتها تحضيرا للاجتماع الذي ينتظر أن تعقده الهيئة الأممية نهاية هذا الشهر لتمديد عهدة بعثة ” مينورسو”.

ولم تستبعد مصادر أممية احتمال اكتفاء أعضاء مجلس الأمن بالتفاوض حول فكرة الموافقة على “تمديد تقني” لمهمة البعثة الاممية الى حين تعيين مبعوث أممي خاص جديدة الى الصحراء الغربية خلفا للرئيس الألماني هورست كوهلر المستقيل.

وأضافت المصادر انه في حال تم الأخذ بهذا الخيار فإن مضمون اللائحة سيكون خاليا من أية إشارات سياسية والاقتصار فقط بالإشارة الى تجديد عهدة ” مينورسو” ومدتها.

ويجهل الى حد الآن ما إذا كانت الولايات المتحدة، المبادرة في كل مرة بصياغة مشاريع اللوائح حول الصحراء الغربية، ستقترح لائحة مع تجديد تقني أم أنها ستضمنها مواقف سياسية حول مسار المفاوضات المعطلة بين الجانبين الصحراوي والمغربي.

وكان أعضاء مجلس الأمن طالبوا نهاية الأسبوع، خلال اجتماع خصص لمناقشة آخر تطورات الأوضاع في الصحراء الغربية بضرورة الإسراع في تعيين خليفة لهورست كوهلر، بهدف الإبقاء على الدينامكية التي خلفتها المفاوضات  التي رعاها هذا الأخير بين طرفي النزاع بمدينة جنيف السويسرية العام الماضي.

وذكرت مصادر على صلة بالمفاوضات التي جرت داخل الجلسة المغلقة لمجلس الأمن، أن الاتفاق حصل بين الأعضاء حول نقطتين تخص الأولى حث الأمين العام الاممي، انطونيو غوتيريس، على التعجيل بتعيين خليفة للرئيس الألماني السابق، وإعادة بعث الحوار السياسي بين طرفي النزاع جبهة البوليزاريو والمغرب بنفس الدينامكية.

وشكلت الاستقالة المفاجئة للرئيس الألماني السابق شهر جويلية الماضي، ضربة قوية لمسار السلام وخاصة في ظل الفراغ الذي تركه عدم تمكن الأمين العام من تعيين خليفة له أربعة أشهر منذ تقديم استقالته.

ورافع سفير دولة جنوب إفريقيا العضو غير الدائم في مجلس الأمن خلال هذه الجلسة بضرورة تحرك المجموعة الدولية من اجل تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية، في نفس الوقت الذي ألح فيه نظيره الامريكي على أهمية التعجيل بتعيين مبعوث جديد يتمتع بنفس صرامة وحزم الرئيس الألماني السابق.

وشكل الوضع في الصحراء الغربية جوهر المحادثات الأولى يوم 8 أكتوبر الجاري، خصصت لعرض التقرير الجديد للأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة حول الصحراء الغربية تحضيرا لاجتماع ختامي نهاية هذا الشهر، يتم خلاله المصادقة على لائحة جديدة لتمديد عهدة بعثة “مينورسو” في الصحراء الغربية لمدة ستة أشهر إضافية.

يذكر ان بينتو كايتا، نائب الأمين العام للأمم المتحدة من اجل  إفريقيا المكلفة بعمليات حفظ السلام قدمت أول أمس، إحاطة أمام مجلس الأمن حول المسار السياسي في الصحراء الغربية كان من المفترض أن يقدمه المبعوث الشخصي للامين العام هورست كوهلر، او خليفته في نفس الوقت الذي قدم فيه كولين ستيوارت، الممثل الخاص للأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة ورئيس بعثة “مينورسو” إحاطة حول النشاطات المنجزة من طرف موظفي هذه الأخيرة منذ شهر أفريل الماضي، تاريخ مصادقة مجلس الأمن الدولي على آخر لائحة أممية حول الصحراء الغربية.

وفي انتظار اجتماع مجلس الأمن وما يقرره أعضاؤه فقد تبنّت اللجنة الرابعة الأممية المكلفة بتصفية الاستعمار، لائحة جديدة حول الصحراء الغربية حظيت بإجماع 193 دولة عضو بالأمم المتحدة، أكدت على حق جميع الشعوب غير القابل للتصرف في تقرير المصير وفقا لقرار الجمعية العامة 1514  الصادرة يوم 14 ديسمبر 1960، المتضمن إعلان منح الاستقلال  للبلدان والشعوب المستعمرة.

وأكدت اللجنة على مسؤولية الأمم المتحدة في التكفل بمصير شعب الصحراء الغربية، وطالبتها بمواصلة النظر في وضعية هذا الإقليم، وتقديم  تقرير أمام الدورة الخامسة والسبعين حول مدى تنفيذ هذا القرار.

وأكد وزير الشؤون الخارجية الصحراوي، محمد سالم ولد السالك، في أول رد فعل على هذا المكسب الدبلوماسي أن مصادقة 193 دولة يؤكد أن “المجتمع الدولي متشبث بالشرعية وقراراتها التي تعترف للشعب الصحراوي  بالحق في الحرية وتقرير المصير، مهما ضاعف المحتل المغربي من  مناوراته لربح الوقت وإطالة عمر احتلاله اللاشرعي.

وأضاف ولد السالك، أن قضية الصحراء الغربية كونها قضية تصفية استعمار، يمر حلها حتما عبر ممارسة شعبها لحقه في تقرير المصير والاستقلال، مما يعني كذلك أن المجتمع الدولي لن يعترف للمحتل بأية سيادة على الصحراء الغربية.

نقلا عن المساء الجزائرية.

October 18th 2019, 5:48 pm

الجزائر تحذر: اي مأزق في عملية السلام بالصحراء الغربية يهدد بشكل خطير السلام والاستقرار في المنطقة

صمود.نت

حذرت الجزائر اليوم الاربعاء من التداعيات الخطيرة التي قد تشهدها المنطقة جراء حدوث مأزق في عملية السلام التي تقودها الامم المتحدة بالصحراء الغربية.

وتأسف مندوب الجزائر بالامم المتحدة السيد “سفيان ميموني” في خطاب امام لجنة تصفية الاستعمار من للتاخر الحاصل في عملية القضاء على الاستعمار من الصحراء الغربية وغيرها من الاقاليم المدرجة على جدول اعمال اللجنة الرابعة.

وابرز الدبلوماسي الجزائر ان قضية الصحراء الغربية مسالة تصفية استعمار مدرجة منذ 1963 ضمن قائمة الاقاليم المستعمرة.

وابرز الدبلوماسي الجزائر انه على الرغم من الجهود الدولية الجديرة بالثناء ، لازال الشعب الصحراوي  يعاني من الاثار المدمرة للنفي والاحتلال.

واكد ميموني سفيان على الحاجة الملحة إلى بذل جهود إضافية لإحياء شروط التسوية العادلة والدائمة التي تضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

October 16th 2019, 7:22 pm

لجنة تصفية الاستعمار تجدد التأكيد على مسؤولية الامم المتحدة ازاء استكمال مسار تصفية الاستعمار من الص

صمود.نت

جددت لحنة تصفية الاستعمار التابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الاربعاء التأكيد على مسؤولية الامم المتحدة ازاء استكمال مسار تصفية الاستعمار.

وأكدت اللجنة في توصية اعتمدت بالإجماع حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال، داعية المغرب وجبهة البوليساريو الى المساهمة في التوصل الى حل سريع للقضية الصحراوية .

وفيما يلي النص الكامل للتوصية:

الدورة الرابعة والسبعون

لجنة المسائل السياسية الخاصة وإنهاء الاستعمار (اللجنة الرابعة)

البند 59 من جدول الأعمال

تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة

قرار:

مسألة الصحراء الغربية

إنّ الجمعية العامة،

وقد نظرت بتمعن في مسألة الصحراء الغربية،

وإذ تعيد تأكيد حق جميع الشعوب غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال وفقا للمبادئ الواردة في ميثاق الأمم المتحدة وقرار الجمعية العامة 1514 (د-15) المؤرخ 14 كانون الأول/ ديسمبر 1960 المتضمن إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة،

وإذ تسلم بأن جميع الخيارات المتاحة لتقرير مصير الأقاليم خيارات سليمة ما دامت تتفق مع الرغبات التي تعرب عنها الشعوب المعنية بحرية وتتسق مع المبادئ المحددة بوضوح في قراري الجمعية العامة 1514 (د-15) و 1541 (د-15) المؤرخ 15 كانون الأول/ديسمبر 1960 وغيرهما من قرارات الجمعية،

وإذ تشير إلى قرارها 73/107 المؤرخ 7 كانون الأول/ديسمبر 2018،

وإذ تشير أيضا إلى جميع قرارات الجمعية العامة ومجلس الأمن المتعلقة بمسألة الصحراء الغربية،

وإذ تشير كذلك إلى قرارات مجلس الأمن 658 (1990) المؤرخ 27 حزيران/يونيه 1990 و 690 (1991) المؤرخ 29 نيسان/أبريل 1991 و 1359 (2001) المؤرخ 29 حزيران/يونيه 2001 و 1429 (2002) المؤرخ 30 تموز/يوليه 2002 و 1495 (2003) المؤرخ 31 تموز/يوليه 2003 و 1541 (2004) المؤرخ 29 نيسان/أبريل 2004 و 1570 (2004) المؤرخ 28 تشرين الأول/ أكتوبر 2004 و 1598 (2005) المؤرخ 28 نيسان/أبريل 2005 و 1634 (2005) المؤرخ 28 تشرين الأول/أكتوبر 2005 و 1675 (2006) المؤرخ 28 نيسان/أبريل 2006

و 1720 (2006) المؤرخ 31 تشرين الأول/أكتوبر 2006،

وإذ تؤكد اتخاذ مجلس الأمن قراراته 1754 (2007) المؤرخ 30 نيسان/أبريل 2007 و 1783 (2007) المؤرخ 31 تشرين الأول/أكتوبر 2007 و 1813 (2008) المؤرخ 30 نيسان/أبريل 2008 و 1871 (2009) المؤرخ 30 نيسان/أبريل 2009 و 1920 (2010) المؤرخ 30 نيسان/ أبريل 2010 و 1979 (2011) المؤرخ 27 نيسان/أبريل 2011 و 2044 (2012) المؤرخ 24 نيسان/أبريل 2012 و 2099 (2013) المؤرخ 25 نيسان/أبريل 2013 و 2152 (2014) المؤرخ 29 نيسان/أبريل 2014 و 2218 (2015) المؤرخ 28 نيسان/أبريل 2015

و 2285 (2016) المؤرخ 29 نيسان/أبريل 2016 و 2351 (2017) المؤرخ 28 نيسان/أبريل 2017 و 2414 (2018) المؤرخ 27 نيسان/أبريل 2018 و 2440 (2018) المؤرخ 31 تشرين الأول/أكتوبر 2018 و 2468 (2019) المؤرخ 30 نيسان/أبريل 2019،

وإذ تعرب عن ارتياحها لاجتماع الطرفين في 18 و 19 حزيران/يونيه 2007

و 10 و 11 آب/أغسطس 2007 ومن 7 إلى 9 كانون الثاني/يناير 2008 ومن 16 إلى 18 آذار/مارس 2008، تحت رعاية المبعوث الشخصي للأمين العام للصحراء الغربية وبحضور البلدين المجاورين، ولاتفاقهما على مواصلة المفاوضات،

وإذ تعرب أيضا عن ارتياحها لانعقاد تسعة اجتماعات غير رسمية دعا إليها المبعوث الشخصي للأمين العام في 9 و 10 آب/أغسطس 2009 في دورنشتاين، النمسا، وفي 10 و 11 شباط/ فبراير 2010 في مقاطعة ويستشستر، نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية، ومن 7 إلى 10 تشرين الثاني/ نوفمبر 2010 ومن 16 إلى 18 كانون الأول/ديسمبر 2010 ومن 21 إلى 23 كانون الثاني/ يناير 2011 في لونغ أيلند، نيويورك، ومن 7 إلى 9 آذار/مارس 2011 في مليها، مالطة، ومن 5 إلى 7 حزيران/يونيه 2011 ومن 19 إلى 21 تموز/يوليه 2011 في لونغ أيلند، ومن 11 إلى 13 آذار/ مارس 2012 في مانهاست، نيويورك للتحضير للجولة الخامسة من المفاوضات،

وإذ تهيب بجميع الأطراف ودول المنطقة أن تتعاون بشكل كامل مع الأمين العام ومبعوثه الشخصي وفيما بينها،

وإذ تعيد تأكيد مسؤولية الأمم المتحدة حيال شعب الصحراء الغربية،

وإذ ترحب في هذا الصدد بالجهود التي يبذلها الأمين العام ومبعوثه الشخصي بحثا عن حل سياسي للنزاع يقبله الطرفان يكفل لشعب الصحراء الغربية تقرير مصيره،

وقد درست الفصل ذا الصلة بالموضوع من تقرير اللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة عن أعمالها خلال عام 2019( )،

وقد درست أيضا تقرير الأمين العام( )،

1 –       تحيط علما بتقرير الأمين العام(2)؛

2 –       تؤيد عملية المفاوضات التي بدأت بموجب قرار مجلس الأمن 1754 (2007) واستمرت بموجب قرارات المجلس 1783 (2007) و 1813 (2008) و 1871 (2009) و 1920 (2010) و 1979 (2011) و 2044 (2012) و 2099 (2013) و 2152 (2014) و 2218 (2015) و 2285 (2016) و 2351 (2017) و 2414 (2018) و 2440 (2018) و 2468 (2019) من أجل التوصل إلى حل سياسي عادل ودائم يقبله الطرفان ويكفل لشعب الصحراء الغربية تقرير مصيره، وتشيد بالجهود التي بذلها الأمين العام ومبعوثه الشخصي للصحراء الغربية في هذا الصدد؛

3 –       ترحب بالتزام الطرفين بمواصلة إبداء الإرادة السياسية والعمل في مناخ موات للحوار من أجل الانتقال إلى مرحلة جديدة من المفاوضات المكثفة، بحسن نية ودون شروط مسبقة، وتلاحظ في الوقت ذاته الجهود التي بذلت والتطورات التي حصلت منذ عام 2006، مما يكفل تنفيذ قرارات مجلس الأمن 1754 (2007) و 1783 (2007) و 1813 (2008) و 1871 (2009) و 1920 (2010) و 1979 (2011) و 2044 (2012) و 2099 (2013) و 2152 (2014) و 2218 (2015) و 2285 (2016) و 2351 (2017) و 2414 (2018) و 2440 (2018) و 2468 (2019) ونجاح المفاوضات؛

4 –       ترحب أيضا بالمفاوضات التي جرت بين الطرفين في 18 و 19 حزيران/يونيه 2007 وفي 10 و 11 آب/أغسطس 2007 ومن 7 إلى 9 كانون الثاني/يناير 2008 ومن 16 إلى 18 آذار/ مارس 2008 بحضور البلدين المجاورين وتحت رعاية الأمم المتحدة؛

5 –       تهيب بالطرفين أن يتعاونا مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وتهيب بهما أن يتقيدا بالتزاماتهما بموجب القانون الدولي الإنساني؛

6 –       تطلب إلى اللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة أن تواصل النظر في الحالة في الصحراء الغربية وأن تقدم تقريرا عن ذلك إلى الجمعية العامة في دورتها الخامسة والسبعين؛

7 –       تدعو الأمين العام أن يقدم إلى الجمعية العامة في دورتها الخامسة والسبعين تقريرا عن تنفيذ هذا القرار.

October 16th 2019, 5:48 pm

مجلس الامن الدولي يؤكد دعمه القوي لجهود الامم المتحدة ويؤكد على الحاجة الملحة لتعيين مبعوث جديد للأم

صمود.نت

عقد مجلس الامن الدولي اليوم الأربعاء مشاورات مغلقة حول بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية، بناء على تقرير الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريس عن الوضع في الصحراء الغربية.

واكد ممثل جبهة البوليساريو بالامم المتحدة سيدي محمد عمر ان الدول الأعضاء في مجلس الامن عبرت عن دعمها القوي لعملية الأمم المتحدة للسلام وأكدت على الحاجة الملحة لتعيين مبعوث شخصي جديد للأمم المتحدة للصحراء الغربية.

وخلال الاجتماع قدم  رئيس بعثة المينورسو كولين ستيوارت حول الوضع في الصحراء الغربية  إحاطة موثقة في التقرير الجديد للأمين العام الأممي صدر في بداية شهر أكتوبر.

و ينعقد الاجتماع في سياق خاص يتميز بغياب المبعوث الشخصي الاممي الى الصحراء الغربية.

و لازال الأمين العام الأممي في رحلة بحث عن مبعوث جديد الى الصحراء الغربية بعد الاستقالة غير المتوقعة لهورست كوهلر لأسباب صحية.

و انتقد الرئيس الصحراوي ابراهيم غالي التأخر الذي عطل مسار السلم مشيرا إلى ان المغرب يحاول التأثير على مسار تعيين خليفة هورست كوهلر و ذلك بفرض شروط مسبقة لهذا التعيين.

و هدد ابراهيم غالي في رسالة جديدة موجهة للأمين العام الأممي بأنه “لن يلتزم بأي مسار سياسي يخضع لشروط المغرب المسبقة”.

و حسب الملاحظين في نيويورك فإن مجلس الأمن بإمكانه حث الأمين العام الأممي على تسريع عملية تعيين وسيط جديد للإبقاء على الديناميكية التي احدثها هورست كوهلر خلال مفاوضات جنيف (المائدتان المستديرتان).

و كان الوفد الأمريكي في الأمم المتحدة و هو ايضا محرر اللوائح حول الصحراء الغربية قد صرح في شهر أبريل المنصرم أن الهدف هو التوصل “في الوقت المناسب” إلى حل يقبله الطرفان يفضي إلى تقرير مصير الشعب الصحراوي.

و سيكون الوضع في منطقة الكركارات و عهدة المينورسو التي تنتهي في أواخر أكتوبر محل مفاوضات في نيويورك. و رافعت الولايات المتحدة الأمريكية في عديد المرات من اجل تمديد عهدة المينورسو لمدة ستة أشهر بغية الضغط على طرفي النزاع

للعودة إلى طاولة المفاوضات.

و حسب مصادر مقربة من مجلس الامن الاممي سيتمكن أعضاء المجلس من التفاوض على “تمديد تقني” في انتظار تعيين وسيط جديد إذا ما اعتبروا أن مسار السلام قد توقف مجددا.

و ستعود مسألة حقوق الانسان في الأراضي الصحراوية إلى مجلس الأمن من جديد في ظل قلق بعض الأعضاء من استمرار الخروقات و الانتهاكات ضد الصحراويين.

و أكد سفير جنوب افريقيا في الأمم المتحدة جيري ماتجيلا في شهر أبريل دعم بلده لاقتراح توسيع عهدة المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الانسان.

October 16th 2019, 3:31 pm

في تطور بارز : إيران تؤكد تأييدها لنضال الشعب الصحراوي من اجل الحرية وتقرير المصير ، وتدعو المغرب إل

صمود.نت

في تحول لافت دعت جمهورية ايران الإسلامية مساء اليوم الأربعاء بنيويورك المغرب الى الامتثال للشرعية الدولية والسماح للشعب الصحراوي من ممارسته حقه الثابت في تقرير المصير.

وقال مندوب ايران لدى الامم المتحدة منذ قليل امام الجمعية العامة ردا على مندوب المغرب ” إيران تؤيد مسعى الشعب الصحراوي استرجاع حقوقه المشروعة في الحرية والاستقلال.

وأعربت ايران في هذا السياق عن دعمها القوي للجهود التي يقودها الامين العام للامم المتحدة الهادفة إلى التوصل الى حل عاجل للقضية الصحراوية بما يضن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

October 16th 2019, 1:13 pm

الحكومة الصحراوية تدرس إجراءات رفع دعوى قضائية ضد شركات نيوزيلندية متورطة في نهب ثروات الصحراء الغرب

صمود.نت

تدرس الحكومة الصحراوية بالتعاون مع عدد من المحاميين إجراءات رفع دعوى قضائية ضد شركات نيوزيلندية متورطة في نهب ثروات الصحراء الغربية.

وكشف ممثل جبهة البوليساريو كمال فاضل الذي يقوم منذ ايام بزيارة  لنيوزيلندا ان الحكومة الصحراوية تدرس حاليا الاجراءات المناسبة لتحضير ملف قانوني قوي من شانه ان يضع حدا لعدم استجابة الشركات النيوزيلندية لوقف سرقة الفوسفات من الصحراء الغربية المحتلة.

وابرز الدبلوماسي الصحراوي ان الحكومة الصحراوية واثقة بشكل كبير من ربح المعركة القانونية مذكرا بالنجاحات المحققة في اوروبا وجنوب افريقيا.

واكد المسؤول الصحراوي ان الشركات النيوزيلندية باتت جزءًا من المشكلة وليست الحل ، لأن مشاركتها توفر الأموال للمغرب لشراء الأسلحة والأدوات لقمع الشعب الصحراوي

وابرز الدبلوماسي الصحراوي ان الحكومة الصحراوية لاحظت خلال العام الحالي زيادة كبيرة في كميات الفوسفات المهرب من الصحراء الغربية  وهو مؤشر على الرغبة في تخزين كميات كبيرة من الفوسفات تحسبا لمعركة قانونية قوية تنتهي بالمثول للقانون الدولي .

والتقى ممثل جبهة البوليساريو بمسؤوليين  في وزارة الشؤون الخارجية والتجارة  حيث تم التاكيد على موقف نيوزيلاندا الداعم لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

وأكدت الحكومة النيوزيلندية من جديد دعوتها للشركات النيوزلندية بضرورة البحث عن بدائل للفوسفات الصحراوي .

 

October 16th 2019, 8:52 am

لجنة تصفية الاستعمار : اجماع على ضرورة استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

صمود.نت

شكلت القضية الصحراوية الموضوع الابرز خلال  اجتماع لجنة تصفية الاستعمار الذي انعقد اليوم الثلاثاء بنيويورك .

وخلال مناقشة تقرير اللجنة الخاصة حول انشطتها لسنة 2019 اكدت عديد الوفود وقوفها الى جانب كفاح الشعب الصحراوي الذي يخوضه من اجل تقرير المصير والاستقلال.

وفي هذا السياق اكدت جمهورية جنوب افريقيا ان حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال غير قابل للمساومة او التنازل .

واعرب نائب مندوب جنوب افريقيا بالامم المتحدة السيد “كسوليسا مابهونغو” خلال كلمة امام لجنة تصفية الاستعمار عن بالغ انشغال بلاده حيال تاخر استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

وذكر الدبلوماسي الجنوب افريقي ان قضية الصحراء الغربية مسالة تصفية استعمار مدرجة ضمن قائمة الاقاليم التي تنتظر استكمال مسار تصفية الاستعمار منذ 1963حيث اعترفت الجمعية العامة بحق الشعب الصحراوي غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال.

وأوضح المسؤول الجنوب افريقيا ان موقف جنوب افريقيا يتطابق تماما مع موقف الاتحاد الافريقي والمتمثل في دعم كفاح الشعب الصحراوي من اجل استرجاع حقوقه المشروعة في الحرية والاستقلال.

مندوب المكسيك “خوان ساندوفال منديولا”  اكد موقف بلاده الداعم  لعملية التفاوض من أجل إيجاد حل يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير.

وجددت المكسيك بهذه المناسبة دعمها للجهود التي يبذلها الامين العام للامم المتحدة للتوصل الى حل للقضية الصحراوية

بدوره جدد مندوب كوبا “هومبرتو ريفيرو روساريو” دعم بلاده القوي لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والحرية .

واكد الدبلوماسي الكوبي دعم بلاده لجهود الأمين العام ومبعوثه الشخصي لتحقيق حل يكفل للشعب الصحراوي حقه الثابت في تقرير المصير.

مندوبة السلفادور “اكريسيلدا لوبيث” جددت دعم بلادها للعملية التي تقودها الامم المتحدة بغية التوصل الى حل لقضية الصحراء الغربية.

وأبرزت مندوبة السلفادور ان المحادثات التي عقدت في جنيف مؤخرا بين المغرب وجبهة البوليساريو خطوة مشجعة نحو تسريع جهود الحل .

مندوب الهند السيد “ديباك ميسرا” اكد التزام بلاده بدعم عملية  انهاء الاستعمار التي تقودها الامم المتحدة في 17 اقليما عبر العالم.

بدوره جدد مندوب الاكوادور “هنري فييرا سالازار” موقف بلاده الداعم لتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية .

ومضى في التأكيد على الحاجة إلى قيام الدول القائمة بالإدارة بإظهار الارادة اللازمة  لدفع عملية إنهاء الاستعمار مبرزا  أن تقرير المصير أمر حيوي بالنسبة للشعبين الصحراوي والفلسطيني .

من جانبه دعا مندوب نيكاراغوا “جيمي هيرميدا كاستيلو” الى تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير.

وشجع الدبلوماسي الطرفين الى المضي قدما في المرحلة التالية من المفاوضات.

مندوب اليمن  “ناصر محمد عبد الله” رحب بجهود الأمين العام للتوصل إلى حل دائم للقضية الصحراوية مشيدا بالتقدم الحاصل في مسلسل المفاوضات بين المغرب وجبهة البوليساريو.
مندوب نيجيريا “إبراهيم موديبو” عمر اوضح ان القضية الصحراوية هي مسالة تصفية استعمار حلها يكمن في السماح للشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير.

واكد الدبلوماسي النيجري ان القضية الصحراوية تشكل أولوية رئيسية للاتحاد الأفريقي. وشجع  الى التوصل الى حل يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حق تقرير المصير.

ومن المنتظر ان تصادق لجنة تصفية الاستعمار خلال الاسبوع الجاري على توصية جديدة حول الصحراء الغربية .

ويؤكد مشروع قرار تقدمت به 17 دولة الى لجنة تصفية الاستعمار – حصل موقع صمود على نسخة منه- مسؤولية الامم المتحدة حيال الشعب الصحراوي من خلال الالتزام بالبحث عن حل للقضية الصحراوية المدرجة منذ عقود ضمن الاقاليم المستعمرة.

ويبرز مشروع القرار  حق جميع الشعوب غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال وفقا للمبادئ الواردة في ميثاق الأمم المتحدة وقرار الجمعية العامة 1514 (د-15) المؤرخ 14 كانون الأول/ ديسمبر 1960 المتضمن إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة.

ويجدد مشروع القرار دعم الجمعية العامة للامم المتحدة لعملية المفاوضات التي بدأت بموجب قرار مجلس الأمن 1754 (2007) واستمرت بموجب قرارات المجلس 1783 (2007) و 1813 (2008) و 1871 (2009) و 1920 (2010) و 1979 (2011) و 2044 (2012) و 2099 (2013) و 2152 (2014) و 2218 (2015) و 2285 (2016) و 2351 (2017) و 2414 (2018) و 2440 (2018) و 2468 (2019) من أجل التوصل إلى حل سياسي عادل ودائم يقبله الطرفان ويكفل لشعب الصحراء الغربية تقرير مصيره، وتشيد بالجهود التي بذلها الأمين العام ومبعوثه الشخصي للصحراء الغربية في هذا الصدد؛

ورحب مشروع القرار بالتزام الطرفين-المغرب وجبهة البوليساريو بمواصلة إبداء الإرادة السياسية والعمل في مناخ موات للحوار من أجل الانتقال إلى مرحلة جديدة من المفاوضات المكثفة، بحسن نية ودون شروط مسبقة

وطالب القرار اللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة مواصلة النظر في الحالة في الصحراء الغربية وأن تقدم تقريرا عن ذلك إلى الجمعية العامة في دورتها الخامسة والسبعين؛

للاشارة فان مشروع القرار تقدمت به البلدان التالية : إثيوبيا، أنغولا، أوروغواي، أوغندا، بليز، بوليفيا (دولة – المتعددة القوميات)، تيمور – ليشتي، الجزائر، جنوب أفريقيا، زمبابوي، فنزويلا (جمهورية – البوليفارية)، كوبا، كينيا، موزامبيق، ناميبيا، نيجيريا، نيكاراغوا

October 15th 2019, 8:11 pm

جنوب افريقيا:حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال غير قابلة للمساومة.

صمود.نت

اكدت جمهورية جنوب افريقيا اليوم الاربعاء بنيويورك ان حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال غير قابل للمساومة او التنازل .

واعرب نائب مندوب جنوب افريقيا بالامم المتحدة السيد “كسوليسا مابهونغو” خلال كلمة امام لجنة تصفية الاستعمار عن بالغ انشغال بلاده حيال تاخر استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

وذكر الدبلوماسي الجنوب افريقي ان قضية الصحراء الغربية مسالة تصفية استعمار مدرجة ضمن قائمة الاقاليم التي تنتظر استكمال مسار تصفية الاستعمار منذ 1963حيث اعترفت الجمعية العامة بحق الشعب الصحراوي غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال.

وأوضح المسؤول الجنوب افريقيا ان موقف جنوب افريقيا يتطابق تماما مع موقف الاتحاد الافريقي والمتمثل في دعم كفاح الشعب الصحراوي من اجل استرجاع حقوقه المشروعة في الحرية والاستقلال.

 

October 15th 2019, 3:52 pm

كيف ورط المغرب حكومة ليسوتو في أزمة دبلوماسية.

صمود.نت

كشفت مصادر دبلوماسية مطلعة أن النظام المغربي حاول استدراج مملكة ليسوتو لاتخاذ موقف متعارض مع موقف الاتحاد الإفريقي ومنظمة صاداك حيال قضية تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

وأبرزت مصادر من داخل الاتحاد الافريقي عن انزعاج افريقي واسع من الموقف الاحادي الجانب الذي اتخذ من قبل أطراف في حكومة ليسوتو تكون قد استدرجت من طرف النظام المغربي.

ونفى مندوب ليسوتو في الاتحاد الافريقي “مافا سياناماني”، علمه بشكل رسمه لأي قرار اتخذته حكومة ليستو بشان تحول في الموقف من قضية الصحراء الغربية.

ولمحت حكومة ليسوتو في مذكرة رسمية إلى نظيرتها الصحراوية الى تصرف معزول قام به وزير الخارجية عندما أرسل رسالة سرية إلى المغرب بخصوص تحول في موقف البلاد من قضية تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

وقالت مصادر دبلوماسية ان مندوب ليسوتو في الاتحاد الإفريقي حذر وزير الخارجية من التداعيات الدبلوماسية المحتملة،وطالب بضرورة تصحيح الموقف والاتصال بشكل رسمي بالحكومة الصحراوية لتوضيح الموقف.

واثار ترصف وزير الخارجية ردود فعل قوية من قبل الطبقة السياسية في البلاد وعلى راسها حزب باستو الوطني المشارك في الاتلاف الحكومي الذي طالب بتوضيحات .

ودعا الحزب في بيان له الحكومة الى الامتناع عن الاتصال بنظام لازال يحتل دولة افريقية ويمنع شعبها من ممارسة حقه في تقرير المصير والاستقلال.

للاشارة فندت فيها الإدعاءات والدعاية المليئة بالتلفيقات والتفسيرات المغلوطة التي روجت لها دولة الإحتلال المغربي ووسائل إعلامها المختلفة فيما يتعلق بموقف مملكة ليسوتو من قضية الصحراء الغربية وعلاقاتها بالجمهورية الصحراوية.

كما أكدت وزارة خارجية مملكة ليسوتو من جهة أخرى تأييدها للمجهودات الرامية إلى التوصل إلى حل سياسي وسلمى بما فيها كل المبادرات على مستوى الإتحاد الأفريقى لإنهاء النزاع القائم بين “الجمهورية الصحراوية و المملكة المغربية”.

وكان وزيرا خارجية البلدين قد أكدا فى اتصال بينهما الاسبوع الماضي على إرادة الطرفين في تعزيز علاقات التعاون والتضامن بين البلدين والشعبين وفي مواصلة تطوير هذه العلاقات مستقبلا.

October 15th 2019, 2:21 pm

الرئيس الصحراوي : لا يمكن لجبهة البوليساريو قبول إملاءات المغرب فيما يتعلق بالعملية السياسية

صمود.نت

وجه رئيس الجمهورية الصحراوية والأمين العام لجبهة البوليساريو، السيد إبراهيم عالي، رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، السيد أنطونيو غوتيريش، يوم أمس الإثنين تضمنت أراء جبهة البوليساريو بخصوص تقرير الأمين العام حول الحالة فيما يتعلق بالصحراء الغربية، الذي قُدم إلى مجلس الأمن مطلع هذا الشهر.

وعبرت الرسالة عن مشاطرة جبهة البوليساريو الأمين العام الأممي قوله بأن التوصل إلى حل لمسألة الصحراء الغربية هو أمر ممكن على أساس الممارسة الحرة والديمقراطية للشعب الصحراوي لحقوقه غير القابلة للتصرف وفقاً لقرارات الجمعية العامة ومجلس الأمن ذات الصلة مع التأكيد على أن التاريخ أثبت أن الحلول التي تلتزم بمبادئ الشرعية الدولية وتحترم الحقوق والتطلعات المشروعة للشعوب هي وحدها التي يمكن أن تكون دائمة ومستدامة.

وفيما يتعلق بعلاقة جبهة البوليساريو مع بعثة الأمم المتحدة، أكدت الرسالة على أن العلاقة والتواصل بينهما مستمران على مستويات مختلفة، حيث عبر رئيس الجمهورية الصحراوية عن التزام السلطات الصحراوية بمواصلة التعاون الكامل والبنّاء مع الممثل الخاص للأمين العام للصحراء الغربية ورئيس البعثة.

إلا أن الرسالة أكدت على أنه مثلما لا يمكن لجبهة البوليساريو قبول إملاءات المغرب فيما يتعلق بالعملية السياسية، فإنها لن تقبل إملاءات الرباط فيما يخص الكيفية أو المكان الذي يجب أن يتم فيه اللقاء بين جبهة البوليساريو والقيادة المدنية والعسكرية للبعثة، لأن موقف الجبهة بشأن هذه المسألة، وكما أكدت عليه في مناسبات عديدة، واضح للغاية ويستند إلى أساس قانوني سليم.

وعبر رئيس الجمهورية الصحراوية عن مشاطرة جبهة البوليساريو لرأي الأمين العام بخصوص التأكيد على أن قدرة البعثة على مواصلة القيام بدورها وتنفيذ ولايتها يعتمد على احترام استقلاليتها وحيادها، داعيا الأمين العام ومجلس الأمن إلى معالجة القيود الطويلة الأمد وغير المقبولة التي يفرضها المغرب على بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) والقضايا الأخرى ذات الصلة التي لا تزال تقوض بشكل خطير مصداقية البعثة ونزاهتها واستقلاليتها.

كما ندد بالعراقيل التي يضعها المغرب أمام عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة في الصحراء الغربية، مستنكرا ما تبذله دولة الاحتلال من جهد كبير لترسيخ الوضع القائم، بالإضافة إلى محاولتها التأثير على عملية تعيين المبعوث الشخصي الجديد للأمين العام من خلال فرض مجموعة من الشروط المسبقة والإملاءات التي تقوض حيادية ونزاهة العملية نفسها.

وفي هذا السياق، جدد السيد ابراهيم غالي في رسالته، التأكيد على أن جبهة البوليساريو لن تسمح—كما يجب على الأمم المتحدة أن لا تسمح—بأن تكون عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة، بما في ذلك عملية تعيين المبعوث الشخصي الجديد للأمين العام، رهينة الشروط المسبقة للمغرب.

وأضاف أن جبهة البوليساريو ترفض رفضاً قاطعاً الشروط المسبقة التي يفرضها المغرب على عملية تعيين المبعوث الشخصي الجديد للأمين العام، وتؤكد أنها لن ننخرط في أي عملية سياسية ناتجة عن هذه الشروط المسبقة.

من جهة أخرى، أعرب ابراهيم غالي عن أسفه من كون التقرير لم يقدم لمجلس الأمن نظرة كاملة ودقيقة عن الوضع في الكركرات والمنطقة العازلة، مع التذكير بأن الثغرة التي فتحها المغرب في الكركرات عبر الجدار العسكري المغربي لم تكن موجودة في وقت بدء تنفيذ وقف إطلاق النار في 6 سبتمبر 1991، كما أنها لم تكن موجودة أيضاً عند إبرام الاتفاقية العسكرية رقم 1 بين بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) وجبهة البوليساريو في 24 ديسمبر 1997.

وأكد في هذا الصدد على أن وجود الثغرة التي تمر من خلالها “الحركة التجارية” المزعومة عبر المنطقة العازلة يقوض مفهوم “المنطقة العازلة” ومبرر وجودها ويمثل انتهاكاً مستمراً للاتفاقية العسكرية رقم 1 ولروح خطة السلام، مع التشديد على أن جبهة البوليساريو لن تقبل بأي حال من الأحوال أي محاولة من جانب دولة الاحتلال المغربية أو أي طرف ثالث لتطبيع الوضع غير القانوني في الكركرات أو أي جزء آخر من الصحراء الغربية المحتلة.

ورغم ما أكد عليه التقرير من استمرار منهجي لانتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها دولة الاحتلال المغربية ضد المدنيين والمدافعين عن حقوق الانسان الصحراويين، تضيف الرسالة، إلا أنه لم يشر إلى القمع المتصاعد في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية ومصير العشرات من السجناء الصحراويين والمخطوفين أو الكثيرين ممن قامت السلطات المغربية بمنعهم من دخول الإقليم أو طردهم منه.

ولذلك، جدد رئيس الجمهورية الصحراوية في رسالته التأكيد على ضرورة توسيع ولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) لتشمل مكوناً لحقوق الإنسان من شأنه أن يتيح الرصد المستقل والمطرد لحالة حقوق الإنسان في الصحراء الغربية الذي طالما طالب به الأمين العام نفسه.

وبالنسبة للتهديدات الأمنية التي تتعرض لها المنطقة، طالبت الرسالة من جديد بمحاسبة المغرب على دوره في الاتجار بالبشر وتهريب المخدرات لكونه يظل أكبر منتج ومصدر للقنب الهندي في العالم، كما أكدت على ذلك العديد من التقارير الدولية، مع الإشارة إلى أنه، خلال العقد الماضي، أصبح الاتجار غير المشروع بالمخدرات المغربية مصدراً رئيسياً لتمويل الجماعات الإرهابية وعصابات الجريمة المنظمة العابرة للحدود التي تعمل في منطقة الساحل والصحراء.

وأشارت الرسالة إلى مساهمة الدولة الصحراوية، طبقا لالتزاماتها كدولة عضو في الاتحاد الأفريقي، في مكافحة الاتجار بالمخدرات ما ساهم في كبح التدفق غير المشروع للمخدرات إلى منطقتنا وعبرها.

وأكدت الرسالة على أن الوضع في الصحراء الغربية يبقى متوتراً للغاية في ظل ما تتعرض له العملية السياسية من توقف، مع التحذير بأنه إذا ما استمر المغرب في محاولته تكييف وتوجيه العملية السياسية ودور الأمم المتحدة في الصحراء الغربية حسب رغباته، فهناك خطر حقيقي من انهيار العملية بأكملها ووقف إطلاق النار كذلك.

وأعرب رئيس الجمهورية في ختام رسالته عن الأمل بأن يكون التجديد المقبل لولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) فرصة أخرى لمجلس الأمن لتجديد دعمه القوي والفعال لعملية الأمم المتحدة للسلام ولاستئناف المفاوضات المباشرة بين جبهة البوليساريو والمغرب بهدف التوصل إلى حل سلمي ودائم يضمن بالكامل حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال

 

October 15th 2019, 9:21 am

مجلس الامن الدولي يناقش تقرير “غوتيريس” في افق التصويت على قرار جديد حول القضية الصحراوية.

صمود.نت

يعقد مجلس الامن الدولي غدا الاربعاء جلسة مغلقة تكرس لمناقشة الوضع في الصحراء الغربية بناء على التقرير المقدم من طرف الامن العام للامم المتحدة السيد ” انطونيو غوتيريس”.

واكدت رئاسة مجلس الامن ان الممثل الخاص للامين العام الى الصحراء الغربية السيد ” كولن ستيورت ” سيقدم احاطة شاملة حول التطورات .

ويريد مجلس الأمن الدولي المحافظة على الزخم والتقدم المحقق خلال الأشهر الماضية، والذي تكلل بعقد جولتين من المفاوضات بجنيف السويسرية، لذلك يجمع أعضاء المجلس على أهمية الإسراع في تعيين مبعوث جديد إلى الصحراء الغربية.

و تجري المناقشات في ظل وضع متوتر تشهده المنطقة نتيجة تصاعد أعمال القمع في الصحراء الغربية والتي أدت إلى وفاة شابة صحراوية واعتقال وجرح عدد من المواطنين الصحراويين بالعيون المحتلة .

ومن بين القضايا الأساسية التي ستحظى بالنقاش وضع حقوق الإنسان في الصحراء الغربية حيث تشعر مفوضية الامم المتحدة لحقوق الإنسان بالقلق إزاء القيود المفروضة على حرية التعبير والتجمع، كما ان مطلب توسيع صلاحيات بعثة المينورسو سيعود للواجهة خاصة مع رئاسة جنوب افريقيا لمجلس الامن.

ومن بين القضايا الرئيسية المطروحة للنقاش دور بعثة المينورسو وتقييم ما اذا كان مقترح تجديد ولاية البعثة لستة أشهر قد حقق نتائج ايجابية ومن بين الأعضاء المدافعين عن ضرورة مواصلة الضغط على الطرفيين لتحقيق تقدم نجد الولايات المتحدة وروسيا.

للاشارة عممت رئاسة مجلس الامن الدولي مذكرة موجهة من جبهة البوليساريو تضمنت مخاوف حقيقة من الوضع الراهن في الصحراء الغربية.

وأوضحت المذكرة-التي ادرجت ضمن الوثائق الرسمية لمجلس الامن الدولي-  ان تأخر تعيين مبعوث جديد للأمين العام للصحراء الغربية، شلّ العملية السياسية. ونتيجة لذلك هناك الآن احتمال العودة إلى سيناريو ”بقاء الأمور على حالها“ فيما يخص الصحراء الغربية.

وتأسفت المذكرة لعدم  إحراز أي تقدم على الصعيد السياسي على الرغم من التنازلات والتضحيات الجسام التي بذلتها جبهة البوليساريو بشكل واضح لمساعدة المبعوث الشخصي على النجاح في مهمته وتهيئة بيئة ملائمة لإجراء مفاوضات بنّاءة. وعلى الرغم من المحاولات التي بُذلت في بعض الأوساط للخروج عن المعايير التي وضعتها الأمم المتحدة في ما يتعلق بمسألة الصحراء الغربية، وعلى الرغم من تعنُّت المغرب وأعماله الاستفزازية، فقد دأبنا على التحلي بضبط النفس وظللنا مُنخرطين بشكل إيجابي في العملية السياسية.

وكشفت المذكرة ان  المغرب، السلطة القائمة بالاحتلال في الصحراء الغربية، كثف من أعماله المزعزعة للاستقرار في الإقليم، وهو ما ينذر بشكل خطير بتقويض عملية الأمم المتحدة للسلام وبتهديد السلم والاستقرار في المنطقة بأسرها. وعلاوة على ذلك، فإن القيود الطويلة الأمد غير المقبولة التي يفرضها المغرب على بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية وعدم أداء هذه البعثة لمهمتها وفقاً لمعايير الأمم المتحدة الأساسية لحفظ السلام أمورٌ قوضت بشكل خطير قدرة البعثة على أداء وظائفها ومصداقيتها في نظر شعبنا. ولا بد من عدم تضييع مزيد من الوقت لاستعادة زخم العملية السياسية. فلن يؤدي المزيد من التأخير إلا إلى تفاقم التوترات على أرض الواقع وإضعاف الثقة في المسار الدبلوماسي.

وأعربت المذكرة عن الامل  في ألا يكون التأخر في تعيين مبعوث شخصي جديد قد تسببت فيه أو أدت إلى تفاقمه الشروط المسبقة التي فرضها المغرب. ولا ينبغي أن تترك التصريحات الأخيرة الصادرة عن مسؤولين مغاربة مجالا للشك في نوايا المغرب، المتمثلة في عرقلة وتأخير العملية السياسية بغية توطيد دعائم احتلاله الوحشي وغير الشرعي لأجزاء من إقليمنا.

وجددت المذكرة التاكيد ان جبهة البوليساريو لن تسمح بجعل عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة في الصحراء الغربية رهينة للشروط المسبقة والإملاءات التي يفرضها المغرب، الذي يتمثل هدفه الوحيد في عرقلة إنهاء استعمار الإقليم وترسيخ احتلاله المفروض عسكريا لأجزاء من أراضينا الوطنية – ويجب على الأمم المتحدة ألا تسمح بذلك.

وناشدت المذكرة بإلحاح مجلس الامن الى استعمال سلطته لكفالة استئناف عملية السلام بشكل جدي ولكفالة أن يكف المغرب عن أعماله المزعزعة للاستقرار، التي تزيد من حدة التوتر وتؤدي إلى تفاقم الحالة على أرض الواقع.

October 15th 2019, 5:11 am

المغرب يستهدف نشطاء حقوق الانسان عبر استخدام برامج التجسس الخبيثة التابعة لمجموعة “إن إس أو” الإسرائ

صمود.نت

كشفت منظمة العفو الدولية عن استهداف مدافعين عن حقوق الإنسان بالمغرب باستخدام برنامج التجسس بيغاسوس Pegasus التابع لمجموعة “إن إس أو” NSO.

ووفقًا لبحث نشترته المنظمة الدولية مؤخرا، فإن هذه الهجمات المستهدفة جارية منذ 2017، على الأقل. وقد تم ذلك من من خلال رسائل نصية قصيرة SMS تحمل روابط خبيثة، إذا تم النقر عليها فستحاول اكتشاف ثغرات بالجهاز المحمول للضحية لتثبيت برنامج التجسس بيغاسوس التابع لمجموعة “إن إس أو”.

بالإضافة إلى الرسائل النصية القصيرة، حدد التقرير ما يبدو أنه هجمات حقن الاتصالات في شبكات المحمول الخاص بالمدافعين عن حقوق الإنسان، والتي تهدف أيضًا إلى تثبيت برنامج التجسس. وتشتبه منظمة العفو الدولية في أن مجموعة “إن إس أو” قد تكون أيضاً وراء هجمات حقن شبكات الاتصالات تلك.

وهذه الهجمات الرقمية المستهدفة ضد اثنين من مدافعي حقوق الإنسان المغربيين هي أعراض لنمط أكبر من اعمال انتقامية ضد المدافعين عن حقوق الإنسان، والأصوات المعارضة، يتم تنفيذها من قبل السلطات المغربية. وهذه مشكلة تزيد من صعوبة ممارسة المدافعين عن حقوق الإنسان والنشطاء حقوقهم في حرية التعبير، وتكوين الجمعيات أو الانضمام إليها، والتجمع السلمي.

ويعتبر هذا الكشف مهماً بشكل خاص في سياقٍ تستخدم فيه السلطات المغربية بشكل متزايد الأحكام القمعية من قوانين العقوبات وقوانين الأمن لتجريم وتشويه سمعة المدافعين عن حقوق الإنسان والناشطين لممارستهم حقوقهم في حرية التعبير، وتكوين الجمعيات أو الانضمام إليها، والتجمع السلمي. ويواجه المدافعون عن حقوق الإنسان المغاربة المضايقة والترهيب والسجن. ويكشف هذا التقرير أنه، على الأقل منذ 2017، تستخدم سلطات الدولة أيضًا برنامج التجسس التابع لمجموعة “إن إس أو” كأداة لتقليص الحيز المتاح للقيام بأنشطة حقوق الإنسان أكثر فأكثر من خلال استهداف المدافعين عن حقوق الإنسان.

وتعتبر الهجمات جزءاً من نمط أوسع من الأعمال الانتقامية ضد المدافعين عن حقوق الإنسان من قبل السلطات المغربية في السنوات الأخيرة، خاصة في أعقاب الحملة المتصاعدة على المحتجين في منطقة الريف الشمالية منذ عام 2016. يواجه المدافعون المغاربة عن حقوق الإنسان اليوم المضايقات والترهيب والسجن، وقد لجأت السلطات بشكل متزايد إلى استخدام القوانين القمعية لقمع المدافعين عن حقوق الإنسان لمجرد ممارسة حقوقهم في حرية التعبير، وحرية تكوين الجمعيات أو الانضمام إليها، والتجمع السلمي، في المغرب والصحراء الغربية.

و تشير بعض المعلومات خاصة بشركة غوغل إلى أن المغرب يكون قد وضع ثلاث نقاط مراقبة إحداها بالرباط بوسائل مراقبة مكثفة للشركة الفرنسية امسيس (بول-فرنسا) و بالدار البيضاء و طنجة بوسائل أمنية هجومية لشركة “هاكينغ تيم” و فوبن (فرنسا) على التوالي.

من جانبها أكدت منظمة محققون بلا حدود أن برمجية “هاكينغ تيم” قد تم تحديدها على حواسيب مكاتب الموقع الإعلامي المغربي مامفاكينش أياما قليلة بعد حصول هذه الوسيلة الإعلامية على جائزة “بريكينغ بوردرز أوارد 2012″ من كل من غلوبل فويسز و غوغل.

October 13th 2019, 7:54 pm

الامم المتحدة: مشروع قرار جديد يؤكد تشبث الامم المتحدة بمسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية

صمود.نت

جددت الامم المتحدة تمسكها القوي بمسار  تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية وبحق الشعب الصحراوي الثابت في الحرية والاستقلال.

ويؤكد مشروع قرار تقدمت به 17 دولة الى لجنة تصفية الاستعمار – حثل موقع صمود على نسخة منه- مسؤولية الامم المتحدة حيال الشعب الصحراوي من خلال الالتزام بالبحث عن حل للقضية الصحراوية المدرجة منذ عقود ضمن الاقاليم المستعمرة.

ويؤكد مشروع القرار  حق جميع الشعوب غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال وفقا للمبادئ الواردة في ميثاق الأمم المتحدة وقرار الجمعية العامة 1514 (د-15) المؤرخ 14 كانون الأول/ ديسمبر 1960 المتضمن إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة.

ويجدد مشروع القرار دعم الجمعية العامة للامم المتحدة لعملية المفاوضات التي بدأت بموجب قرار مجلس الأمن 1754 (2007) واستمرت بموجب قرارات المجلس 1783 (2007) و 1813 (2008) و 1871 (2009) و 1920 (2010) و 1979 (2011) و 2044 (2012) و 2099 (2013) و 2152 (2014) و 2218 (2015) و 2285 (2016) و 2351 (2017) و 2414 (2018) و 2440 (2018) و 2468 (2019) من أجل التوصل إلى حل سياسي عادل ودائم يقبله الطرفان ويكفل لشعب الصحراء الغربية تقرير مصيره، وتشيد بالجهود التي بذلها الأمين العام ومبعوثه الشخصي للصحراء الغربية في هذا الصدد؛

ورحب مشروع القرار بالتزام الطرفين-المغرب وجبهة البوليساريو بمواصلة إبداء الإرادة السياسية والعمل في مناخ موات للحوار من أجل الانتقال إلى مرحلة جديدة من المفاوضات المكثفة، بحسن نية ودون شروط مسبقة

وطالب القرار اللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة مواصلة النظر في الحالة في الصحراء الغربية وأن تقدم تقريرا عن ذلك إلى الجمعية العامة في دورتها الخامسة والسبعين؛

للاشارة فان مشروع القرار الذي ستصادق عليه لجنة تصفية الاستعمار خلال الاسبوع الجاري تقدمت به البلدان التالية : إثيوبيا، أنغولا، أوروغواي، أوغندا، بليز، بوليفيا (دولة – المتعددة القوميات)، تيمور – ليشتي، الجزائر، جنوب أفريقيا، زمبابوي، فنزويلا (جمهورية – البوليفارية)، كوبا، كينيا، موزامبيق، ناميبيا، نيجيريا، نيكاراغوا

October 12th 2019, 8:23 pm

الجالية الصحراوية بأوروبا تتظاهر بقلب باريس تنديدا بموقف فرنسا من قضية الصحراء الغربية

صمود.نت

شهدت ساحة الجمهورية, وسط العاصمة الفرنسية باريس اليوم السبت, مظاهرة عارمة دعت إليها جمعيات الجالية الصحراوية وحركة التضامن مع الشعب الصحراوي في فرنسا, وحضرها العديد من جمعيات الجالية من كل المدن الفرنسية, إسبانيا وبلجيكا, وممثلين عن المنظمات والنقابات والأحزاب السياسية المتضامنة مع الجمهورية الصحراوية.

هذا الحدث النوعي, الذي يأتي بالتزامن مع إحتفال الشعب الصحراوي بذكرى الوحدة الوطنية, جاء ليعكس رسالة الشعب الصحراوي من خلال جالياته في فرنسا وأوروبا عن التفافهم وراء جبهة البوليساريو في ذكرى الوحدة الوطنية من اجل تحقيق أهدافها في حرية واستقلال الشعب الصحراوي وتمكينه من كامل حقوقه غير القابلة للتصرف في السيادة على ارضه وثرواته الطبيعية.

كما يحمل رسالة أخرى بالغة الأهمية إلى باريس تحثها على ضرورة لعب دور بناء إيجاد حل لنزاع الصحراء الغربية وفق مبادئ وميثاق الأمم المتحدة يجعل من ممارسة الشعب الصحراوي حقه في تقرير المصير فيصل ومحك التسوية, خلافا لموقفها المتناقض مع مبادئ الجمهورية والثورة الفرنسية المتمثل في دعم عرقلة المغرب منذ أكثر من ثلاثة عقود لهذا الإجراء القانوني المتفق عليه بشأن النزاع.

وقد ألقى مجموعة من ممثلي حركات التضامن بيانات نددوا فيها بالدور الفرنسي السلبي في نزاع الصحراء الغربية, وصفوه بحجر عثرة أمام تحقيق السلام في الإقليم من خلال عرقلة مهمة المينورسو في إجراء إستفتاء تقرير المصير وحماية حقوق الإنسان والنهب الممنهج الذي تتعرض له الموارد الطبيعية للشعب الصحراوي.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن المظاهرة التي شارك فيها قرابة 500 شخص من فرنسا, بلجيكا, إسبانيا إلى جانب حركات التضامن وممثلين عن أحزاب سياسية ونواب البرلمان الفرنسي, تأتي بالتزامن مع الإحتفالات المخلدة لذكرى الوحدة الوطنية, وكذلك جلسات مجلس الأمن واللجنة الرابعة لتصفية الإستعمار بشأن قضية الصحراء الغربية أخر مستعمرة في القارة الإفريقية.

October 12th 2019, 7:37 pm

الشعبِ الصحراويِ جعل من الوحدة الوطنية برهاناً قاطِعاً على قدرتِه على  التعاطِي مع أصعب الظروف

صمود.نت

أكد رئيس  الجمهورية إبراهيم غالي, اليوم السبت, أن جماهيرِ الشعبِ  الصحراويِّ في كلِّ مواقِعِ تواجُـدِها, وفي المقدمةِ جيشُ التحريرِ الشعبي  الصحراوي, جسَـدَتْ في الميدانِ فصولَ الملحمةِ وجعلت من إعلانِ الوحدةِ  الوطنيةِ انتصاراً كاسِحاً حقَّـقَهُ الشعبُ الصحراوي, وبرهاناً قاطِعاً على قدرتِه على التعاطِي مع أصعَبِ الظروفِ وأعتَى التحدياتِ.

وأبرز الرئيس الصحراوي في كلمته بمناسبة الذكرى الرابعة والأربعين لعيد الوحدة الوطنية اليوم بولاية أوسرد, بمخيمات اللاجئين الصحراويين, أن “الأمر بدونِ شكٍّ لا يَـتَـعَـلَّـقُ بحدَثٍ عابِرٍ أو مناسبةٍ عاديةٍ, بل بِعِـيدِ الوحدةِ الوطنية, أمِّ المكاسِبِ جمِيعِـها وعِمادِ الوجودِ وشرْطِ الاستمراريةِ وضمانةِ الانتصار”.

وأضاف الرئيس غالي “إننا لنَـقِـفُ وقفةً خاصةً لنَـتَـذَكَّـرَ كذلك, بإجلَالٍ وتقديرٍ وتبجيلٍ, أعيانَ المجتمعِ الصحراويِّ الذينَ انخرَطُوا في هذا المسارِ الجامِعِ, بوعْيٍ وقناعةٍ, بِجرأةٍ وشجاعةٍ, بحكمةٍ وتبَـصُّـرٍ, بتضحيةٍ وسخاءٍ, بمِـثالِـيةٍ ونُـكرانٍ للذاتِ”, مترحما على 3من رحَـلُوا عن هذه الدنيا والذين انطلقُوا مباشرَةً من موقِعِ الحدثِ في 12 أكتوبر 1975, ليَـلْـتَحِـقُـوا سريعاً بمواقِعِ الفعلِ والنضالِ والقتالِ, حتى سقَطُوا شهداءَ بررةً كِراماً في ميادِينِ العزِّ والشرفِ, مُـوَجِّـهِـينَ التحيةَ إلى الذينَ لا زالُوا صامدين بِصبرٍ ووفاءٍ وثباتٍ على ذلك الدربِ المُنيرِ, وما بدَّلُوا تبديلا”.

وأكد السيد إبراهيم غالي أن الحدث كان قَـفْـزَةً نوعِـيةً جبارة, تحققتْ في زمنٍ وجيزٍ, حينَ تدَافَـعَ الصحراوياتُ والصحراويونَ, من كلِّ حَـدَبٍ وصَوْبٍ, للالتِـفافِ حولَ الجبهةِ الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب, كَـمُـمَـثِّـلٍ شرعِيٍّ ووحيدٍ للشعبِ الصحراوي, والالتِزامِ والتشبُّثِ بِمبادِئِها وأهدافِها, وفي مقدِّمتِها تحقيقُ الاستقلالِ على كاملِ ربوعِ الترابِ الوطني.

وعبر رئيس الجمهورية, عن قلقه وانشغاله تجاه التقاعُسَ غيرَ المُـبَـرَّرِ من طرفِ الأممِ المتحدةِ في تـنفِيذِ التزامِها وفي تحملِ مسؤوليتِها, بتمكينِ الشعبِ الصحراوي من مُمارسةِ حقِّـهِ في تقريرِ المصيرِ والاستقلال.

وتأسف الدورَ المُـخْـجِـلَ لبعضِ الأطرافِ الدوليةِ الفاعلةِ في استِمرارِ الجمودِ القائِمِ على مستوَى جهودِ التسوية, مدينا الانتِهاكاتِ المغربيةَ الجسيمةَ لحقوقِ الشعبِ الصحراويِّ, والنهبَ المُـكَـثَّــفَ لثَـرَواتِهِ الطبيعيةِ.

وجدد الرئيس الدعوةَ إلى الاتِحادِ الأوروبِّي لِلـتَـقَـيُّدِ بمُـقْـتَـضَـياتِ القانونِ الدولِي والقانونِ الدولِي الإنسانِي والقانونِ الأوروبي, والامتِناعِ عن توريطِ الشعوبِ الأوروبِّيةِ في عمليةِ نهبٍ وسرقةٍ مكشوفةٍ لثرواتِ شعبٍ مُسالِـمٍ, احتُـلَّـتْ أرضُـهُ بالقوةِ العسكريةِ المغربية الغاشمة.

وفي هذا السياق, عبر الرئيس عن استِعدادِ جبهةِ البوليساريو المُـمَـثِّـلُ الشرعِيُّ والوحيدُ للشعبِ الصحراوي, لتسرِيعِ مسارِ تصفيةِ الاستِعمارِ من آخِـرِ مستعمرةٍ في إفريقيا, وحـذر من الممارساتِ

الاستِـفزازيةِ لدولةِ الاحتلالِ المغربي, خاصةً فيما يتَـعَـلَّـقُ بانتِهاكاتِها المُـتَـكَـرِّرَةِ لاتِـفاقِ وقفِ إطلاقِ النارِ والاتفاقيةِ العسكريةِ رقم 1 , مطالبا فرنسا بالتخَلِّي عن نَـهْـجِها المُنحازِ إلى الأطرُوحةِ التوسعيةِ العدوانيةِ المغربية.

وأكد رئيس الجمهورية أن “السلامُ الحقيقيُّ, العادلُ والدائِـمُ, لا يَـتَـحَـقَّـقُ إلا بالمُرورِ عبرَ مَـمَـرٍّ إجبارِيٍّ, يتأسَّـسُ على احترامِ الشرعيةِ الدولية, بالتَّـقَـيُّـدِ بالقانونِ الدولي والقانونِ الدولِي الإنساني, عبرَ تطبيقِ ميثاقِ وقراراتِ الأممِ المتحدةِ, وفي مقدِّمَـتِها حقُّ الشعوبِ والبلدانِ المستعمرةِ في الاستِقلالِ. ما عدا ذلكَ هو تَـهَـرُّبٌ من المسؤوليةِ, وانزِلاقٌ بالمنطقةِ نحوَ مزيدٍ من التوَتُّـرِ والاحتِقانِ”.

October 12th 2019, 7:23 pm

الأمم المتحدة قلقلة إزاء استمرار انتهاكات حقوق الإنسان في الاراضي الصحراوية المحتلة.

صمود.نت

أعرب الامين العام للامم المتحدة عن بالغ الانشغال إزاء استمرار  المغرب لانتهاكات حقوق الانسان في الاراضي الصحراوية المحتلة.

وابرز الامين العام في تقريره المقدم لمجلس لامن نشر  الاربعاء ان مفوضية الامم المتحدة لحقوق الانسان تلقت عديد التقارير التي تفيد بالاستمرار المنهجي للقيود التي  يفرضها المغرب على الحق في حرية التعبير والحق في التجمع السلمي وتكوين الجمعيات في الصحراء الغربية كما تعرض عدد من الصحفيين  والمحامين والمدونين ومدافعين عن حقوق الإنسان للمضايقة والاعتقال التعسفي في سياق تحقيقهم في انتهاكات حقوق الإنسان في الإقليم

. وتلقت المفوضية أيضاً معلومات عن تقارير تفيد تعرض ناشطين في مجال حقوق الإنسان للتهجير القسري من مكان إقامتهم. وتفيد معلومات تلقتها المفوضية بالإفراط في استعمال القوة لتفريق مظاهرات سلمية، وهو ما تسبب في وقوع إصابات في عدد من الحالات، وفي وفاة أحد الأشخاص في حالة واحدة.

واكد التقرير استمرار اعمال التعذيب الممارسة ضد المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية  وإساءة معاملتهم. وتلقت مفوضية حقوق الإنسان عدة رسائل من محامي السجناء الصحراويين و/أو أفراد أسرهم، بمن فيهم مجموعة أكديم إزيك، يؤكد فيها ارتكاب المغرب لاعمال تعذيب وسوء معاملة ضد المعتليين الصحراويين .

وتلقت المفوضية معلومات تفيد قيام مجموعة سجناء أكديم إزيك بخوض إضراب عن الطعام مرتين في الفترة المشمولة بالتقرير. وتلقت المفوضية أيضاً معلومات بشأن نقل سجناء صحراويين من الإقليم، وهو ما حال دون تمكّن أسرهم من زيارتهم.

October 10th 2019, 4:56 am

النص الكامل لتقرير الامين العام للأمم المتحدة عن الحالة فيما يتعلق بالصحراء الغربية.

صمود.نت

                أولا -       مقدمة

1 –           يُقدَّم هذا التقرير عملا بقرار مجلس الأمن 2468 (2019) الذي مدد المجلس بموجبه ولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية حتى 31 تشرين الأول/أكتوبر 2019، وطلب مني أن أقدم إليه تقريراً عن الحالة في الصحراء الغربية قبل نهاية فترة الولاية. ويعرض التقرير لما جَدَّ من تطورات منذ صدور تقريري السابق المؤرخ 1 نيسان/أبريل 2019 (S/2019/282) ويتناول بالوصف الحالة على أرض الواقع، كما يتناول وضع المفاوضات السياسية المتعلقة بالصحراء الغربية والتقدم المحرز فيها، وتنفيذ القرار 2468 (2019)، والصعوبات الراهنة التي تواجه عمليات البعثة والخطوات المتخذة للتغلب عليها.

RSGWESTERNSAHARA09102019

October 9th 2019, 9:10 pm

مجلس الامن يجبر المغرب على التراجع عن انتهاكات خطيرة لاتفاق وقف اطلاق النار.

صمود.نت

كشف الامين العام للامم المتحدة السيد انطونيو غوتيريس ان المغرب تراجع عن عن انتهاكات خطيرة لاتفاق وقف اطلاق النار الموقع مع جبهة البوليساريو.

وابرز الامين العام في تقريره المقدم لمجلس الامن ان المغرب حاول رفض تطبيق قرارات بعثة المينورسو بشأن خمسة انتهاكات ارتكبها الجيش الملكي المغربي وسُلط عليها الضوء في التقرير السابق للامين العام.

وفي نهاية المطاف رضخ المغرب للامر الواقع وتراجع عن جميع هذه الانتهاكات الخمسة حيث جرى  إيقاف العمل بالجدار الرملي الجديد الممتد على طول 80.26 كيلومترا بالقرب من المحبس في أبريل، ويظل حتى وقت كتابة هذا التقرير، غير معمول به؛ وجرى التخلي عن مراكز المراقبة الجديدة في أم دريغة وعددها 38 مركزا، وفي بئر كندوز، وعددها 29 مركزا، وتم تفكيكها؛ كما جرى ملء أخدود يمتد على طول الجزء الداخلي من الجدار الرملي بالقرب من أوسرد؛ وأخرِج من المنطقة المحظورة ثمانية عشر سلاح مدفعية من طراز M-109 وعيار 155 ملم استُعيض بها عن 20 مدفعا أصغر حجما بكثير من طراز L-118 وعيار 105 ملم، واعتُبرت انتهاكا طويل الأمد منذ عام 2017.

October 9th 2019, 8:36 pm

الامم المتحدة تحذر : أي تدخل – عسكري أو مدني – في المنطقة العازلة سيُعتبر بمثابة تصعيد قد يؤدي إلى أ

صمود.نت

اكد الامين العام للامم المتحدة السيد “انطونيو غوتيريس ” في تقريره المقدم الى مجلس الامن ان أي تدخل – عسكري أو مدني – في المنطقة العازلة سيُعتبر بمثابة تصعيد قد يؤدي إلى أزمة أخرى في الصحراء الغربية.

وعبر الامين العام في تقريره الذي نشر رسميا اليوم الاربعاء عن بالغ القلق إزاء الاتجاهات الأخيرة في الكركرات .

وحث غوتيريس  المغرب وجبهة البوليساريو على الامتناع عن القيام بأي أعمال متعمدة في الكركرات، أو في أي مكان آخر في المنطقة العازلة. ويجب أن يلتزم الجانبان التزاما دقيقا بشروط اتفاقات وقف إطلاق النار

وناشد التقرير جميع الأطراف أن تظل ملتزمة وأن تحافظ على اتصالات منتظمة مع قيادة بعثة المينورسو، المدنية والعسكرية على حد سواء.

وأوضح تقرير الامين العام ان بعثة المينورسو  تظل المصدر الرئيسي، والوحيد في معظم الأحيان، الذي يعوّل عليه كل من مجلس الأمن والدول الأعضاء والأمانة العامة والمبعوث الشخصي للحصول على المعلومات والمشورة غير المتحيزة بشأن التطورات المستجدة في الإقليم. وفي هذا الصدد، تضطلع البعثة بدور رئيسي في الجهود المبذولة للتوصل إلى حل سياسي عادل ودائم ومقبول من الطرفين للنزاع في الصحراء الغربية وفقًا للقرارين 2440 (2018) و 2468 (2019). وبعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية هي آلية حيوية للإنذار المبكر يمكنها أن تمنع وقوع تطورات يمكن أن تؤثر على المناخ اللازم لاستئناف العملية السياسية. ولذلك، أوصي بأن يمدد المجلس ولاية البعثة.

October 9th 2019, 8:23 pm

غوتيريس يدعو مجلس الأمن الدولي إلى تشجيع المغرب وجبهة البوليساريو على الانخراط بحسن نية ودون شروط مس

صمود.نت

دعا الامين العام للامم المتحدة السيد “انطونيو غوتيريس ” أعضاء مجلس الأمن وأصدقاء الصحراء الغربية والجهات الفاعلة المعنية الأخرى ذات الصلة إلى تشجيع المغرب وجبهة البوليساريو على الانخراط بحسن نية ودون شروط مسبقة في العملية السياسية حالما يتم تعيين المبعوث الشخصي الجديد.

وعبر الامين العام في تقريره المقدم الى مجلس الامن الدولي والذي نشر رسميا اليوم الاربعاء –توصل موقع صمود بنسخة منه- “عن قناعته بأن التوصل إلى حل لمسألة الصحراء الغربية هو أمر ممكن.

وأوضح غوتيريس في توصيات التقرير الذي سيناقشه مجلس الامن الدولي الاسبوع المقبل  “أن التوصل إلى حل سياسي عادل ودائم يقبله الطرفان ويكفل لشعب الصحراء الغربية تقرير مصيره وفقا للقرارين 2440 (2018) و 2468 (2019) سيتطلب إرادة سياسية قوية من الطرفين ومن المجتمع الدولي أيضا.

وقد تمكن المبعوث الشخص، هورست كولر، من إعادة إحياء الدينامية والزخم اللذين تشتد الحاجة إليهما للعملية السياسية، بسبل من بينها عملية اجتماعات المائدة المستديرة التي أطلقها والتي جمعت المغرب وجبهة البوليساريو والجزائر وموريتانيا. ولذلك، فمن الضروري الحفاظ على الاستمرارية والزخم في هذه العملية السياسية.

ولاحظ التقرير نقص في الثقة بين الطرفين. فعلى الرغم من تصريحات كل منهما، لا يبدو أن لدى المغرب ولا لدى جبهة البوليساريو ثقة في رغبة الطرف الآخر في الانخراط بجدية وتقديم التنازلات اللازمة للتوصل إلى حل سياسي عادل ودائم ومقبول من الطرفين يكفل لشعب الصحراء الغربية تقرير مصيره.

واكد غوتيريس أن لدى الطرفين الكثير من المصالح المشتركة التي ينبغي أن تشجعهما على العمل معًا. ولذلك، فإنني أحث الطرفين على أن يبديا بجدية ما يدل على حسن النية ويثبت استعدادهما لإحراز تقدم نحو التوصل إلى حل سياسي للنزاع، وأن يمتنعا عن الخطاب الذي يؤثر سلبا في جهود التوصل إلى هذا الحل.

October 9th 2019, 7:53 pm

كولين ستيوارت يقدم احاطة لمجلس الامن الدولي حول اداء بعثة المينورسو.

صمود.نت

عقد مجلس الامن الدولي مساء الثلاثاء جلسة خاصة حول الصحراء الغربية خاصة مع البلدان المساهمة بقوات وأفراد شرطة في بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية.

وأفاد بيان لمجلس الامن الدولي ان الجلسة  عقدت عملا بأحكام الجزأين ألف وباء من المرفـق الثاني للقرار 1353 -2001 كجلسة خاصة مع البلدان المساهمة بقوات وأفراد شرطة في بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية.

وخلال الجلسة استمع كل من مجلس الأمن والبلدان المساهمة بقوات عسكرية وبأفراد شرطة إلى إحاطة قدمها السيد ستيوارت حول التطورات الراهنة في الصحراء الغربية وسير عمل بعثة المينورسو .

وجرى تبادل للآراء بين أعضاء المجلس والسيد ستيوارت وممثلي البلدان المساهمة المشاركة في الجلسة“.

ومن المنتظر ان يعقد مجلس الامن الدولي يوم الاربعاء المقبل جلسة لمناقشة تقرير الامين العام الاممي حول الوضع في الصحراء الغربية في افق المصادقة على قرار جديد حول تمديد مهمة بعثة المينورسو.

October 9th 2019, 7:21 pm

واشنطن تمول أول مشروع لتعزيز الأمن الغذائي للشعب الصحراوي وخلق فرص كسب الرزق

صمود.نت

اعلن برنامج الغذاء العالمي اليوم الأربعاء ان الحكومة الأمريكية تكفلت بتمويل مشروع اول مزرعة للأسماك في العالم بمخيمات اللاجئين الصحراويين.

وتقدر تكلفة المشروع الذي سامت بها وزارة الخارجية الامركية 560 الف دولار امركي ومن شانه تعزيز الامن الغذائي في مخيمات اللاجئين الصحراويين وخلق مناصب شغل

وستسمح مساهمة الولايات المتحدة لبرنامج الأغذية العالمي بزيادة فرص الحصول على الأسماك الطازجة المنتجة في أول مزرعة أسماك في العالم بمخيمات اللاجئين الصحراوين حيث من المتوقع ان يصل الانتاج ، 21000 كيلوغرام من الاسماك

واعرب ممثل  برنامج الغذاء العالمي بالجزائر عماد خنفير. “عن امتنان الامم المتحدة  ه الشديد لشعب وحكومة الولايات المتحدة الأمريكية للدعم المتواصل للشعب الصحراوي .

October 9th 2019, 4:08 pm

مملكة ليسوتو ترد على الدعاية المغربية: علاقاتنا مع الجمهورية الصحراوية ستظل قوية ،وسنظل ندافع عن حق

صمود.نت

فندت مملكة ليسوتو اليوم الاربعاء المعلومات المغلوطة التي روجت لها المملكة المغربية بخصوص تحول مزعوم في موقفها من القضية الصحراوية وعلاقاتها مع الجمهورية الصحراوية.

وأوضحت حكومة ليسوتو في رسالة الى الحكومة الصحراوية –توصل موقع صمود بنسخة منها ان العلاقات الثنائية بين البلدين متجذرة ولن تتاثر باي حال من الاحوال.

وجددت ليسوتو في هذا السياق موقفها الداعم لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال، مؤكدة التزامها القوي بتعزيز علاقات التعاون القائمة بين البلدين .

October 9th 2019, 7:57 am

روسيا باتت مدركة للدور الهام الذي تلعبه الجمهورية الصحراوية داخل القارة الإفريقية.

صمود.نت

كشفت وزارة الخارجية الروسية ان سفيرها لدى جمهورية بوتسوانا استقبل مؤخرا السفير الصحراوي المعتمد في غابورون ماء العنين لكحل.

وجاء في بيان للخارجية الروسية –حصل موقع صمود على نسخة منه- ان  السفير الصحراوي قدم لنظيره الروسي تقييما للوضع في الصحراء الغربية وكذا العلاقات الثنائية التي تربط الجمهورية الصحراوية ببتسوانا والتي تعود الى 1980 تاريخ الاعتراف بالجمهورية الصحراوية.

واكد بيان الخارجية الروسية ان الدبلوماسي الصحراوي ركز خلال الاجتماع على تطورات كفاح الشعب الصحراوي الذي يخوضه من جل الحرية وتقرير المصير.

وناقش الجانبان أنشطة البعثات الدبلوماسية بما في ذلك الاجتماع الاخير للسك الدبلوماسي الذي عقد يوم 29 غشت الماضي.

October 9th 2019, 5:14 am

مجلس الامن الدولي : جبهة البوليساريو تحذر من خطورة محاولة تقويض عملية الأمم المتحدة للسلام في الصحرا

صمود.نت

كشفت رئاسة مجلس الامن الدولي اليوم الثلاثاء ان الاعضاء الـ15 تسلموا مذكرة من جبهة البوليساريو تضمنت مخاوف حقيقة من الوضع الراهن في الصحراء الغربية.

وأوضحت المذكرة-التي ادرجت ضمن الوثائق الرسمية لمجلس الامن الدولي-  ان تأخر تعيين مبعوث جديد للأمين العام للصحراء الغربية، شلّ العملية السياسية. ونتيجة لذلك هناك الآن احتمال العودة إلى سيناريو ”بقاء الأمور على حالها“ فيما يخص الصحراء الغربية.

وتأسفت المذكرة لعدم  إحراز أي تقدم على الصعيد السياسي على الرغم من التنازلات والتضحيات الجسام التي بذلتها جبهة البوليساريو بشكل واضح لمساعدة المبعوث الشخصي على النجاح في مهمته وتهيئة بيئة ملائمة لإجراء مفاوضات بنّاءة. وعلى الرغم من المحاولات التي بُذلت في بعض الأوساط للخروج عن المعايير التي وضعتها الأمم المتحدة في ما يتعلق بمسألة الصحراء الغربية، وعلى الرغم من تعنُّت المغرب وأعماله الاستفزازية، فقد دأبنا على التحلي بضبط النفس وظللنا مُنخرطين بشكل إيجابي في العملية السياسية.

وكشفت المذكرة ان  المغرب، السلطة القائمة بالاحتلال في الصحراء الغربية، كثف من أعماله المزعزعة للاستقرار في الإقليم، وهو ما ينذر بشكل خطير بتقويض عملية الأمم المتحدة للسلام وبتهديد السلم والاستقرار في المنطقة بأسرها. وعلاوة على ذلك، فإن القيود الطويلة الأمد غير المقبولة التي يفرضها المغرب على بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية وعدم أداء هذه البعثة لمهمتها وفقاً لمعايير الأمم المتحدة الأساسية لحفظ السلام أمورٌ قوضت بشكل خطير قدرة البعثة على أداء وظائفها ومصداقيتها في نظر شعبنا. ولا بد من عدم تضييع مزيد من الوقت لاستعادة زخم العملية السياسية. فلن يؤدي المزيد من التأخير إلا إلى تفاقم التوترات على أرض الواقع وإضعاف الثقة في المسار الدبلوماسي.

وأعربت المذكرة عن الامل  في ألا يكون التأخر في تعيين مبعوث شخصي جديد قد تسببت فيه أو أدت إلى تفاقمه الشروط المسبقة التي فرضها المغرب. ولا ينبغي أن تترك التصريحات الأخيرة الصادرة عن مسؤولين مغاربة مجالا للشك في نوايا المغرب، المتمثلة في عرقلة وتأخير العملية السياسية بغية توطيد دعائم احتلاله الوحشي وغير الشرعي لأجزاء من إقليمنا.

وجددت المذكرة التاكيد ان جبهة البوليساريو لن تسمح بجعل عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة في الصحراء الغربية رهينة للشروط المسبقة والإملاءات التي يفرضها المغرب، الذي يتمثل هدفه الوحيد في عرقلة إنهاء استعمار الإقليم وترسيخ احتلاله المفروض عسكريا لأجزاء من أراضينا الوطنية – ويجب على الأمم المتحدة ألا تسمح بذلك.

وناشدت المكرة بإلحاح مجلس الامن الى استعمال سلطته لكفالة استئناف عملية السلام بشكل جدي ولكفالة أن يكف المغرب عن أعماله المزعزعة للاستقرار، التي تزيد من حدة التوتر وتؤدي إلى تفاقم الحالة على أرض الواقع.

واعربت المكذرة  القلق بصفة خاصة إزاء انتهاك المغرب غير القانوني للمنطقة العازلة في الكركرات، الذي يشكل انتهاكا واضحا لوقف إطلاق النار والاتفاق العسكري رقم 1. ويجب على الأمم المتحدة أن تعالج هذه المسألة بجدية وعلى نحو فعال لأنها تظل بؤرة للتوتر الدائم وقد تؤدي إلى نشوب حرب في أي وقت. ويمثل أيضا توغل عناصر مغربية بشكل متواتر في المنطقة العازلة انتهاكا واضحا وخطيرا لأحكام الاتفاق العسكري رقم 1. وتتنافى هذه الأعمال مع روح خطة السلام وتنتهك قرار مجلس الأمن 2468 (2019)، الذي أكد فيه المجلس من جديد ضرورة الاحترام التام للاتفاقات العسكرية التي جرى التوصل إليها مع بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية بشأن وقف إطلاق النار، ودعا الطرفين إلى الامتناع عن أي أعمال من شأنها أن تقوض المفاوضات التي تيسِّرها الأمم المتحدة أو أن تؤدي إلى زيادة زعزعة استقرار الحالة في الصحراء الغربية. وما لم يكف المغرب عن نشر عناصره في المنطقة العازلة، سيتفاقم الوضع في المنطقة.

ولا ينبغي-تؤكد المذكرة – الاستهانة بالآثار المترتبة على عودة الوضع إلى ما كان عليه فيما يخص الصحراء الغربية. فالتوترات تتصاعد في الأراضي المحتلة الصحراوية، والقمع المغربي يتزايد. وقد تحلت جبهة البوليساريو حتى الآن بقدر كبير من ضبط النفس، وظللنا نراهن على كل من وقف إطلاق النار وعملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة. ومن الخطأ، مع ذلك، اعتبار استمرار مشاركتنا البنّاءة من الأمور المسلَّم بها في غياب أي تقدم ملموس على المسار السياسي. وسيكون كذلك من الخطأ الجسيم مضي المغرب في اختبار صبر شعبنا الذي غدا أكثر تصميماً من أي وقت مضى على الدفاع عن حقوقه وتطلعاته الوطنية المشروعة.

لقد مرّ ما يزيد على 40 عاماً الشعب الصحراوي يعاني من العواقب الوخيمة للاحتلال المغربي غير القانوني لأرضه، فقد حُرم من حقه الأساسي في تقرير المصير، كما أن حقوق الإنسان الأساسية لأخواتنا وإخواننا، كباراً وصغاراً، تُنتهك بصورة منهجية في الأراضي الصحراوية المحتلة. وقد نُهبت مواردنا الطبيعية. وعلى الرغم من أننا نظل متقيّدين تقيداً كاملا بالتزاماتنا بموجب وقف إطلاق النار والاتفاقات العسكرية ذات الصلة، فإننا نحتفظ بحقنا المشروع في التصرف رداً على جميع الأعمال العدائية التي يقوم بها المغرب، السلطة القائمة بالاحتلال.

وخلال الأيام المقبلة، سينظر مجلس الأمن في تجديد ولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية. ويستلزم تصاعد حدة التوتر في الإقليم بسبب أفعال التصعيد وزعزعة الاستقرار التي يقوم بها المغرب استجابةً قويةً من الأمم المتحدة. وللمضي قدما بعملية السلام، ينبغي تعيين مبعوث شخصي جديد للأمين العام يكون مؤهلا ويشاطر سلفه قناعاته القوية ويضاهيه مكانةً وعزماً. كما يجب أن يستمر الضغط المحدد زمنيا من جانب مجلس الأمن لضمان أن يكون لدى المبعوث الشخصي القادم الأدوات اللازمة لضمان المشاركة البناءة في العملية السياسية.

وخلصت المذكرة في الاخير الى التاكيد على تأييد جبهة البوليساريو  لجميع الجهود الرامية إلى استئناف المفاوضات المباشرة التي تيسرها الأمم المتحدة بين طرفي النزاع، من أجل التوصل إلى حل سلمي ودائم يحترم بالكامل حق الشعب الصحراوي غير القابل للتصرف في تقرير المصير وفي الاستقلال.

 

 

October 8th 2019, 8:35 pm

البرلمان الأوروبي: المفوضية الأوروبية مطالبة برد حاسم حول مكافأة اسبانيا لمدير المخابرات المغربية ال

صمود.نت

طالبت عضو البرلمان الأوروبي عن اليسار “بيرناندو بارينا أرزا” المفوضية الأوروبية أمس الاثنين المفوضية الأوروبية بطلب توضيحات من الحكومة الاسبانية بعد قراراها مكافأة مدير المخابرات المغربية عبد اللطيف الحموشي المتورط في أعمال قمع وتعذيب ضد المدنيين الصحراويين في الأرض المحتلة.

وأكدت النائبة الأوروبية في سؤال مكتوب -حصل موقع صمود على نسخة منه- ان منح دول عضو في الاتحاد الأوروبي وسام استحقاق لشخص متورط في انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان في الصحراء الغربية والمغرب سابقة يجب التصدي لها من طرف الاتحاد الأوروبي.

وأبرزت النائبة البرلمانية ان هذه الاجراءات تتعارض مع موقف البرلمان الأوروبي المدافع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية المحتلة.

وقرر القضاء الفرنسي سنة 2015  ملاحقة “عبد اللطيف الحموشي” رئيس جهاز المخابرات المغربية ، بناء على توصيات اتفاقية التعاون القضائي الموقعة بين المغرب وفرنسا.

ووجهت نيابة باريس بعد انتهائها من التحقيق التمهيدي في قضية الملاكم الفرنسي” زكريا المومني” ابلاغا رسميا الى السلطات القضائية المغربية لملاحقة “عبد اللطيف الحموشي” عن الوقائع الواردة في التحقيق.

October 8th 2019, 6:28 am

لجنة تصفية الاستعمار: عدة دول ترافع عن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير،وتدعو الى تسريع جهود حل الق

صمود.نت

تميزت جلسة لجنة تصفية الاستعمار التي عقدتها مساء اليوم الاثنين بنيويورك بحضور قوي للقضية الصحراوية حيث رافعت عدة دول عن كفاح الشعب الصحراوي .

وفي هذا السياق دعت جمهورية الارغواي الامم المتحدة الى الاسراع في تنظيم استفتاء يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه الثابت في تقرير المصير.

وبعد ان اكدت دعمها القوي لطلعات الشعب الصحراوي في الحرية وتقرير المصير اكدت الارغواي على اهمية المفاوضات التي عقدت بجنيف نهاية 2018 وبداية 2019.

وأبرزت الارغواي دعمها القوي لجهود الاتحاد الافريقي والأمم المتحدة الهادفة الى التوصل الى حل سريع للقضية الصحراوية.

بدورها اكدت بوليفيا على اهمية استئناف المفاوضات التي ستمكن في النهاية من التوصل الى حل يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حق تقرير المصير.

وجددت بوليفيا دعمها القوي لجهود الامين العام للامم المتحدة سيما المتعلقة بضرورة استئناف المسار التفاوضي بين المغرب وجبهة البوليساريو.

من جهتها اكدت البراغواي دعمها الكامل لجهود الامين العام للامم المتحدة المتعلقة بالعملية السياسية التي يجب ان تفضي الى التوصل الى حل للقضية الصحراوية.

وتدارست لجنة تصفية الاستعمار خلال جلستها اليوم الاثنين تقرير الامين العام للامم المتحدة المقدم الى الدورة ال74 للجمعية العامة حول الوضع في الصحراء الغربية والذي اكد من خلاله ان  لجنة المسائل السياسية الخاصة وإنهاء الاستعمار (اللجنة الرابعة) التابعة للجمعية العامة واللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة تعالج منذ عقود الصحراء الغربية باعتبارها إقليما غير متمتع بالحكم الذاتي ومسألة تتعلق بإنهاء الاستعمار.

ودعا الامين العام في تقريره  الجمعية العامة وأعضاء مجلس الأمن وأصدقاء الصحراء الغربية والجهات الفاعلة الأخرى إلى تشجيع المغرب وجبهة البوليساريو على اغتنام الفرصة المتاحة حاليا ومواصلة المشاركة بحسن نية ودون شروط مسبقة.

وأعرب الامن العام عن التفاؤل إزاء استمرار التزام الطرفين، على الرغم مما يُسجل من انتهاكات وتوترات بين الحين والآخر، بوقف إطلاق النار والتقيد بوجه عام بالاتفاقات العسكرية ذات الصلة. فالحفاظ على أوضاع سلمية ومستقرة في الميدان شرط أساسي لتهيئة الأجواء المناسبة لاستئناف العملية السياسية.

ودعا الطرفين-المغرب وجبهة البوليساريو- إلى مواصلة العمل مع البعثة من أجل تسوية ما تبقى من الانتهاكات، سواء تلك المسجلة في الآونة الأخيرة أو القائمة منذ وقت طويل، في ظل الاحترام الكامل لولاية البعثة، واتفاق وقف إطلاق النار والاتفاقات العسكرية ذات الصلة.

October 7th 2019, 8:18 pm

مجلس الأمن يعقد غدا الثلاثاء جلسة لتقييم أداء بعثة المينورسو،ومناقشة تقرير ميداني عن الوضع في الصحرا

صمود.نت

يخصص مجلس الامن الدولي غدا الثلاثاء اجتماعا للبلدان المساهمة في القوات المكونة لبعثة الامم المتحدة لتنظيم  استفتاء لتقرير المصير في الصحراء الغربية (مينورسو) .

وحسب بيان للرئاسة الدورية لمجلس الامن سيقدم الممثل الخاص للامين العام السيد ” كولين ستيوارت ” إحاطة إعلامية لأعضاء المجلس حول عمل بعثة المينورسو والتحديات التي تواجهها.

و تضم البعثة الاممية المتواجد مقرها بالعيون المحتلة أكثر من 467 موظفا من بينهم 235  عسكريا من الوحدات و خبراء المهام و ضباط قيادة الاركان.

اما اهم البلدان التي توفر الوحدات للمينورسو فهي: نيجيريا، باكستان، الاتحاد الروسي، ماليزيا، المكسيك، إندونيسيا، هندوراس هنغاريا، مصر،إكوادور، الصين ،بنغلاديش، البرازيل، النمسا، الأرجنتين، غانا،  نيبال، و سري لانكا.

 

October 7th 2019, 1:55 pm

تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية ابرز المواضيع المدرجة في جدول اعمال اللجنة الرابعة التي تنطلق اشغ

صمود.نت

تشرع لجنة تصفية الاستعمار التابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة اعمالها السنوية اليوم الاثنين بنيويورك بحضور عدد كبير من الشخصيات الدولي.

وقررت للجنة الاستماع لأكثر من 227 متدخلا في البند المتعلق بتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية حيث من المنتظر ان تشكل مسالة تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية وأوضاع حقوق الانسان واللاجئين الصحراويين وثروات الصحراء الغربية ابرز المواضيع التي ستثار من قبل المتدخلين.

ويضم الوفد الذي سيرافع عن القضية الصحراوية وفد صحراوي يقوده ممثل جبهة البوليساريو بالامم المتحدة وممثلين عن المجتمع المدني الصحراوي والجالية باوروبا .

ويشارك في النقاش اعضاء من البرلمان الجزائري والايطالي ومثليين عن حركة التضامن في اوروبا وافريقيا ، وباحثين ومختصيين في القانون الدولي .

وكعادته لجا النظام المغربي الى الاستعانة بخدمات عشرات العملاء من داخل المغرب وخارجه في محاولة للتأثير على النقاش الذي يتمحور حول الجهود الأممية لتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

ويتكفل جهاز المخابرات المغربية بمصاريف تمويل الوفد سواء من حيث الإقامة او المنح التي ستخصص لكل عضو نظير خدماته أمام لجنة تصفية الاستعمار.

وكشفت وثائق مسربة من الخارجية المغربية  ان نص الكلمات تسلم  جاهزة بعد إعدادها مسبقا حسب وجهة النظر المغربية بمكاتب المخابرات المغربية ووزارتي الخارجية والداخلية.

وأصبح التوجه المغربي مكشوف اذ حذرت عدة دول  من مخطط مغربي يهدف الى تحويل اللجنة عن مناقشة القضية الرئيسية وهي تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

وستكون الكلمات الرئيسية مخصصة للدول الأعضاء في الأمم المتحدة التي يرجع لها القرار النهائي في صياغة مشروع توصية جديدة حول الصحراء الغربية.

وتتزامن جلسات هذا العام مع معالجة مجلس الامن الدولي للوضع في الصحراء الغربية حيث من المنتظر ان يصدر قرارا حول القضية الصحراوية نهاية شهر اكتوبر الجاري.

October 7th 2019, 4:05 am

نيويورك: الدبلوماسية المغربية تتحرك لمنع تدويل الوضع الداخلي المتردي للمغرب

صمود.نت

في تطور مفاجئ اعترض المغرب يوم الخميس الماضي على لائحة اعدتها الامم المتحدة وتضم اكثر من 128 متحدثا يعتزمون التدخل امام لجنة تصفية الاستعمار.

وطالب مندوب المغرب بالأمم المتحدة عمر هلال لجنة تصفية الاستعمار بمنع عدد من المتحدثين من المشاركة في اشغال اللجنة التي ستنطلق غدا الاثنين بنيويورك.

وكشف الدبلوماسي المغربي عن مخاوف النظام المغربي من اثارة قضايا تتعلق بالازمة السياسة التي يعيشها المغرب جراء استمرار  الاحتجاجات بمنطقة الريف والمعارضة المتزايدة لحكم ملك المغرب.

وياتي التطور في وقت اعلن فيه عن عودة احتجاجات  منطقة الريف في الذكرى الثالثة لمقتل سماك الحسيمة، محسن فكري، التي تصادف 28 من شهر أكتوبر.

ودعا الزفزافي، في رسالة نقلتها وسائل اعلام مغربية، إلى تنظيم مسيرة في 26 من شهر أكتوبر الجاري في العاصمة الفرنسية باريس، معتبرا أن هذه المسيرة ستكون “تاريخية”، لتخليد استشهاد محسن فكري، وأولى لحظات بزوغ شرارة حراك الريف، موجها الدعوة إلى كافة النشطاء للمشاركة في هذه المسيرة، وقال: “نريد أن نصنع تاريخا آخر خاليا من كل الصراعات الإديولوجية”.

ووجه الزفزافي رسالة خاصة إلى نشطاء “حراك الريف”، ودعاهم إلى عدم الاستسلام لليأس بالقول: “لا تجعلوا اليأس يسيطر عليكم، ويكون عثرة أمام طريقكم، فسبيلنا نحو الحرية شاق، وطويل، واعلموا أن سلاح الصّبر، والأمل أقوى، وبه سنخوض معاركنا النضالية حتى تحقيق ما نرجوه، فشعبنا اليوم يمر بفترات عصيبة بإمكاننا كذلك أن نتغلب عليها ونتجاوزها إذا ما تركنا ما يدعو إلى الشقاق والتفرقة”.

ولم يكتف الزفزافي بالإعلان عن عودة الحراك في مسيرة في الخارج، في الذكرى الثالثة لوفاة محسن فكري، بل أعلن عودة المسيرات حتى داخل المغرب، وقال: “إننا مقبلون على تنظيم مسيرات داخل وطننا في القريب العاجل إن شاء الله من أجل تحرير الوطن من الاستبداد”.

October 6th 2019, 11:10 am

ملف المعركة القانونية لحماية ثروات الصحراء الغربية يصل إلى أروقة الأمم المتحدة.

صمود.نت

يقوم محامي جبهة البوليساريو “جيل ديفرز” بحملة للتحسيس بالمعركة القانونية التي تضخوها جبهة البوليساريو منذ سنوات لحماية ثروات الصحراء الغربية .

وستتركز الحملة خلال الأيام المقبلة بمقر الأمم المتحدة حيث تجري مداولات الدورة ال74 للجمعية العامة الأممية ولجتها لتصفية الاستعمار.

ومن المنتظر ان يرافع محامي جبهة البوليساريو عن ضرورة حماية ثروات الشعب الصحراوي باعتبار الصحراء الغربية مدرجة من طرف الأمم المتحدة كقضية تصفية استعمار.

ويؤكد محامي جبهة البوليساريو ان المعركة القانونية التي تخوضها جبهة البوليساريو منذ سنوات ضد المغرب حققت نتائج مهمة ستعطي دفعا قويا لنضال الشعب الصحراوي من اجل استرجاع حقوقه المشروعة.

ويبرز المحامي ان جبهة البوليساريو واجهت عدة دول عبر العالم لكن بفضل التصميم ونزاهة القضاء في أوروبا وجنوب افريقيا انتصرت وكسبت نقاط مهمة في  معركتها القانونية .

ويوضح محامي جبهة البوليساريو  ان نتائج هامة تحققت وفي مقدمتها التأكيد على ان الصحراء الغربية اقليم منفصل عن المغرب وان الأخير لا يملك السيادة على الصحراء الغربية.

وأكد المحامي ان قرارات المحكمة أظهرت حقيقة التواجد المغربي بالصحراء الغربية كونه قوة احتلال،وكرست حق الشعب الصحراوي في التصرف في ثرواته الطبيعية من خلال منع أي نشاط تجاري او اقتصادي بالإقليم  لا يتم بموافقة جبهة البوليساريو.

وفي هذا الصدد اكد محامي جبهة البوليساريو ان المعركة القانونية ستتواصل حيث تنصب الجهود حاليا على ابطال عملية تمديد الاتفاقيات التي تشمل الصحراء الغربية نهائيا للتوصل الى قناعة لدى كافة الدول انه لن يتم فعل اي شئ على ارض الواقع دون موافقة جبهة البوليساريو.

وفي تقريرها  الأول المقدم للجنة القانون الدولي  نهاية 2018 أكدت المقررة الأممية الخاصة “ماريا ليتو”، انه يمكن الاحتجاج بمبدأ تقرير المصير فيما يتعلق باستغلال الموارد الطبيعية في الأقاليم الواقعة تحت الاحتلال، ولا سيما في حالة الأقاليم التي لا تشكل جزءا من أي دولة قائمة.

وأشارت المسؤولة الأممية في هذا السياق إلى فتوى محكمة العدل الدولية  بشأن الصحراء الغربية والتي أكدت حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

وأشارت المقررة الأممية في تقريرها حول “حماية البيئة في سياق النزاعات المسلحة” إلى تقييد إضافي لاستغلال ثروات الإقليم المحتل وموارده الطبيعية وينبع من طبيعة الاحتلال، بوصفه إدارة مؤقتة غير ذات سيادة على الإقليم ويحول دون استخدام الدولة القائمة بالاحتلال لموارد البلد أو الإقليم المحتل لأغراضه المحلية

 

وكان  التقرير الثالث عن القواعد الآمرة من القواعد العامة للقانون الدولي الذي أعده  المقرر الامي الخاص “ديري تلادي”  اكد ان جبهة البوليساريو نجحت في إلغاء اتفاق الصيد البحري الموقع بين الاتحاد الأوروبي والمغرب سنة 2006 بسبب تعارضه مع الحق في تقرير المصير.

وابرز المقرر في تقريره المقدم الى دورة لجنة القانون الدولي ان اتفاق الشراكة بين الجماعة الأوروبية والمملكة المغربية في مجال الصيد البحري لعام 2006 يقدم مثالاً آخر على دور القواعد الآمرة في تفسير المعاهدات. فقد كان النطاق الإقليمي لهذا الاتفاق يشمل جوازا المياه قبالة الصحراء الغربية، في تجاهل لحق شعب الصحراء الغربية في تقرير مصيره، وهو حق مقبول عموما باعتباره قاعدة آمرة( ). ولكن جبهة البوليساريو طعنت، أمام المحكمة العامة لمحكمة العدل الأوروبية، في صحة اتفاق الشراكة في مجال الصيد البحري بسبب تعارضه مع الحق في تقرير المصير ونجحت في إلغائه.

واكد التقرير ان الدائرة  الكبرى للمحكمة سعت في مرحلة الاستئناف إلى تفسير اتفاق الشراكة في مجال الصيد البحري على نحو يجعله متسقاً مع الحق في تقرير المصير( ). وعلى الرغم من أن القرار الصادر عن الدائرة الكبرى اعتمد جزئياً على قاعدة انعدام أثر المعاهدات على أطراف ثالثة( )، فإن الأساس الشامل الذي ارتكز عليه هذا القرار هو تطبيق مبدأ تقرير المصير، الذي وصفته المحكمة بأنه ”أحد المبادئ الأساسية للقانون الدولي“ وأحد الالتزامات المنصوص على سريانها إزاء الكافة

وقد استشهدت المحكمة -يضيف التقرير – بالفقرة 3 (ج) من المادة ٣١ من اتفاقية فيينا لعام ١٩٦٩، فقالت إن المبدأ المذكور يجب أخذه في الاعتبار عند تفسير اتفاق الشراكة في مجال الصيد البحري( ). واستنادا إلى هذا التقييم، في جملة أمور، ذكرت الدائرة الكبرى للمحكمة أنه ”يترتب على ذلك أن [اتفاق الشراكة في مجال الصيد البحري] لا يمكن أن يُفهم في وقت إبرامه على أنه يعني أن نطاقه الإقليمي يشمل إقليم الصحراء الغربية“( ).

ومع ذلك، وتأكيداً للتنبيه الوارد فيما سبق ومفاده أن تطبيق قاعدة التفسير هذه ”لا يعني أن من الممكن تجاهل عناصر التفسير الأخرى المنصوص عليها في اتفاقية فيينا لعام ١٩٦٩ من أجل التوصل إلى معنى متسق مع القواعد الآمرة“( )، ربطت الدائرة الكبرى تفسيرها على وجه التحديد المعنى العادي للتعابير الواردة في اتفاق الشراكة في مجال الصيد البحري( ).

October 6th 2019, 7:38 am

حالة استنفار داخل الدوائر الرسمية الأوروبية تحسبا لمعركة قانونية جديدة مع جبهة البوليساريو

صمود.نت

عقد الاتحاد الأوروبي مؤخرا اجتماعا خصص لمناقشة الطعن الذي قدمته جبهة البوليساريو ضد قرار مجلس الاتحاد الأوروبي بشأن إبرام اتفاق الشراكة المستدامة لمصائد الأسماك بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المغربية حسبما أفاد مصدر مطلع لموقع صمود.

وأكد المصدر ان الجلسة تميزت بناقش معمق لطعن جبهة البوليساريو الذي سجلته المحكمة الأوروبية شهر يوليوز2019 حيث طلب من الدول الأعضاء المساهمة في تحضير الوثائق القانونية المناسبة تحسبا لعقد المحكمة الأوروبية جلسة لمناقشة الطعن خلال الأسابيع المقبلة.

وحسب نفس المصدر فان الاتحاد الأوروبي اقر  بصعوبة مواجهة جبهة البوليساريو داخل المحكمة الأوروبية نظرا لما تضمنه الطعن من حجج قانونية قوية فضلا عن استناده لقرارات المحكمة الأوروبية التي صدرت خلال السنوات الأخيرة.

وكشف المنسق الصحراوي مع المينورسو امحمد خداد ان المجلس والمفوضية  سيقدمان خلاصاتهما و ربما ترغب دول في التدخل بشكل مباشر ، مثل فرنسا وإسبانيا ، لدعم حليفهما المغربي. و ربما ايضا سيدفع المغرب الى تدخل  نقابته.

واعرب المسؤول الصحراوي عن التفاؤل بخصوص المعركة القانونية المنتظرة سيما ان الطعن يعتمد على المبادئ المحققة من خلال أحكام 2016 و 2018.  والتي هي أحكام قوية وصلبة.

October 6th 2019, 4:49 am

المشاركون في ندوة ”فيغو” يجددون التأكيد على مواصلة تقديم الدعم والمساندة للشعب الصحراوي.

صمود.نت

جدد المشاركون في الندوة الدولية للمدن المتضامنة مع الشعب الصحراوي، المنعقدة بمدينة فيغو الإسبانية، في بيانهم الختامي، التأكيد على مواصلة دعمهم الكامل واللامشروط للشعب الصحراوي وعن إلتزامهم بالعمل على توطيد العلاقات مع كل هياكل الدولة، وتطويرها لترقى إلى المكانة التي تستحقها كدولة حديثة حرة وديمقراطية.

وأكد البيان على أهمية توحيد الجهود والمساهمة بالموارد الإقتصادية والفنية والإستشارة الإدارية، للحفاظ على مختلف الخدمات العامة في مخيمات اللاجئين والأراضي المحررة وضمان إستقرار الموظفين بتوفير الحد الأدنى من الحوافز الشيء الذي من شأنه المساهمة في توسيع الخدمات العامة بشكل دائم ومستمر خاصة في القطاعات ذات أولوية مثل النظام الصحي، التعليم وخلق فرص ووظائف للنساء والشباب.

كما أوضح البيان كذلك على أنه بات من الضروري الأخذ بعين الإعتبار طبيعة النزاع في الصحراء الغربية، بإعتباره قضية تصفية الإستعمار غير مكتمل وبالتالي ضرورة تركيز على مواصلة الدعم والمبادرات السياسية مع الحكومات المحلية والإقليمية من أجل الضغط على الإحتلال المغربي لوقف إنتهاكات حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة والإفراج عن السجناء السياسيين الصحراوين والإمتثال الكامل لقرارات الأمم المتحدة، لاسيما وقف عرقلة إستفتاء حول تقرير المصير عادل وديمقراطي حتى يتمكن الشعب الصحراوي من الوصول إلى إستقلاله وإستكمال بسط السيادة على أراضيه الوطنية.

ومن جهة أخرى سلط البيان الضوء على واقع الأرض المحتلة ومعاناة الشعب الصحراوي هناك نتيجة للقمع الممنهج والواسع النطاق خاصة ضد المناضلين والهيئات الحقوقية والإعلامية وغيرها من الممارسات اللإنسانية مثل التعذيب، المضايقة والمحاكمات الصورية، إضافة إلى حملات الإختطاف والإحتجاز التعسفي التي باتت المشهد المتواصل في المدن المحتلة منذ إجتياح الجيش المغربي للإقليم.

هذا وفي الختام أشاد البيان بالوفود المشاركة من مختلف مقاطعات إسبانيا، الجزائر، فرنسا وإيطاليا، وكذلك بالتنظيم الممتاز والمحكم لأشغال الطبعة الأولى من الندوة الدولية للمدن المتضامنة مع الشعب الصحراوي التي أشرفت عليها بالتشارك كل من المجلس الولائي لغاليثيا، وجمعية الصداقة مع الشعب الصحراوي في المقاطعة وتنسيقية جمعيات التضامن في إسبانيا.

 

 

 

October 5th 2019, 5:23 pm

الرئيس الصحراوي يحذر من تصرفات المغرب المزعزعة للاستقرار و تفاقم التوتر

صمود.نت

حذر الرئيس  الصحراوي, إبراهيم غالي, من أن تصرفات المغرب “المزعزعة للاستقرار, و التي  تهدد بشكل خطير بتقويض عملية الأمم المتحدة للسلام وتعريض السلام والاستقرار  في المنطقة بأكملها للخطر”, مؤكدا أن هذه التصرفات “لن تؤدي إلا إلى تفاقم التوتر على الأرض”.

في رسالة بعث بها أمس الخميس إلى الأمين العام للأمم المتحدة, انطونيو غوتيريس, لافتا انتباهه فيها إلى تصرفات المغرب “المزعزعة للاستقرار” قال  الرئيس الصحراوي, انها “لن تؤدي الا الى تفاقم التوتر على الأرض”, مشيرا الى

أنه “أصبح من الضروري أن لا تتم إضاعة المزيد من الوقت لإعادة بعث الزخم في عملية السياسية, لأن أي تأخير إضافي لن يؤدي إلا إلى تراجع الثقة في المسار  السياسي”.

و اكد السيد غالي في رسالته, أن جبهة البوليساريو “لن تسمح كما يجب على الأمم المتحدة أيضا أن لا تسمح بأن تكون عملية الأمم المتحدة للسلام في الصحراء  الغربية رهينة للشروط المسبقة ولإملاءات المغرب الذي يتمثل هدفه الوحيد في

تحريف مسار عملية تصفية الاستعمار في الإقليم, وترسيخ احتلاله المفروض عسكرياً  على أجزاء من ترابنا الوطني”.

و جاء في الرسالة: “لقد مرت أربعة أشهر منذ استقالة المبعوث الشخصي السابق  للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء الغربية, هورست كولر, ومنذ ذلك الحين لم  يتم فعل الكثير للنهوض بعملية السلام التي تشرف عليها الأمم المتحدة في

الصحراء الغربية. وقد أدى التأخير في تعيين مبعوث شخصي جديد إلى شل العملية  السياسية, ونتيجة لذلك فإننا الآن أمام خطر العودة إلى مربع إبقاء الأمور على  حالها في الصحراء الغربية”.

و أضاف غالي: “فقد توقف التقدم على المسار السياسي على الرغم من التنازلات  الكبيرة والتضحيات التي قدمتها جبهة البوليساريو صراحةً لمساعدة المبعوث  الشخصي للأمم المتحدة على النجاح في مهمته ولتهيئة المناخ الملائم للشروع في  مفاوضات بناءة. وعلى الرغم من محاولات بعض الأطراف للانحراف عن المعايير التي  وضعتها الأمم المتحدة بخصوص قضية الصحراء الغربية, وبالرغم من تعنت المغرب  واستفزازه, فقد مارسنا قدراً كبيراً من ضبط النفس وانخرطنا بشكل إيجابي في  العملية السياسية”.

و اوضح انه “على النقيض من ذلك, فقد كثف المغرب- القوة المحتلة للصحراء  الغربية-, أعماله المزعزعة للاستقرار في الإقليم, والتي تهدد بشكل خطير بتقويض  عملية الأمم المتحدة للسلام وتعريض السلام والاستقرار في المنطقة بأكملها  للخطر”.

و تابع في رسالته, “وعلاوة على ذلك, فإن القيود غير المقبولة التي يفرضها  المغرب على بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية وإخفاق هذه  الأخيرة في تنفيذ مهمتها بما يتماشى مع معايير الأمم المتحدة الأساسية لحفظ السلام , قد أدى إلى تقويض سير عمل البعثة بشكل كبير وكذلك مصداقيتها في نظر شعبنا”.

و بعد ان اعرب عن أمله في “الا يكون التأخير في تعيين مبعوث شخصي جديد للأمم المتحدة بسبب الشروط المسبقة التي يفرضها المغرب”, قال غالي ان “التصريحات الصادرة مؤخراً عن المسؤولين المغاربة لا تدع مجالاً للشك بشأن نية المغرب

المتمثلة في استمراره في سياسة العرقلة والمماطلة الرامية إلى ترسيخ احتلاله الهمجي وغير الشرعي لأجزاء من ترابنا”.

و اعتبر إن تصاعد التوتر في الإقليم بسبب “تصرفات المغرب التصعيدية والمزعزعة  للاستقرار يتطلب رداً قوياً من الأمم المتحدة, مؤكدا انه “من أجل المضي قدماً  بعملية السلام, فإنه من الضروري تعيين مبعوث شخصي جديد للأمين العام يكون

مؤهلاً , ويتحلى بنفس قناعات سلفه القوية ومكانته وتصميمه. كما يجب أن يواصل  مجلس الأمن ممارسة الضغط المحدد زمنياً ,لأجل تمكين المبعوث الشخصي القادم من  الأدوات الضرورية لضمان الانخراط البناء في العملية السياسية”.

و جدد الرئيس الصحراوي, دعمه لجميع الجهود المبذولة من أجل استئناف المفاوضات  المباشرة التي تقودها الأمم المتحدة بين طرفي النزاع , بهدف التوصل إلى “حل سلمي ودائم يحترم احتراماً كاملاً حق الشعب الصحراوي غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال”.

و بخصوص المنطقة العازلة في” الكركارات “, قال الرئيس الصحراوي, “اننا نشعر  بالقلق بشكل خاص إزاء الثغرة المغربية غير القانونية في المنطقة العازلة في الكركارات/ , والتي تعد انتهاكاً واضحاً لوقف إطلاق النار والاتفاقية

العسكرية رقم 1″.

ولفت في ذات السياق إلى إن “الأمم المتحدة مطالبة بمعالجة هذه القضية بجدية  وفعالية, باعتبارها بؤرة توتر دائم يمكن أن تشعل فتيل الحرب في أي لحظة. إن  التوغلات المتكررة للعملاء المغاربة في المنطقة العازلة تمثل أيضاً انتهاكاً واضحاً وخطيراً لبنود الاتفاقية العسكرية رقم 1″.

و أضاف, “كما أن هذه الأعمال تتعارض مع روح خطة السلام وتنتهك قرار مجلس الأمن رقم 2468 (2019) الذي أكد من جديد على الحاجة إلى الاحترام الكامل للاتفاقات العسكرية التي تم التوصل إليها مع بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية فيما يتعلق بوقف إطلاق النار, حيث دعا الطرفين إلى الامتناع عن أي أعمال من شأنها أن تقوض المفاوضات التي تيسرها الأمم المتحدة أو تزيد من زعزعة استقرار الوضع في الصحراء الغربية. وما لم يتوقف المغرب عن نشر عملائه من المنطقة العازلة, فإن الوضع في المنطقة سيسير نحو التصعيد”.

و اكد  الرئيس الصحراوي على انه ,”لا يجب التقليل من شأن عواقب ترسيخ الوضع القائم في  الصحراء الغربية, فالتوتر يتصاعد في الأراضي الصحراوية المحتلة , في وقت تزداد  فيه عمليات القمع المغربية”.

و ابرز في هذا الاطار, ان جبهة البوليساريو, “مارست حتى الآن قدراً كبيراً من ضبط النفس , وما زلنا  نتمسك بوقف إطلاق النار وعملية السلام التي تقودها  الأمم المتحدة. ومع ذلك, فإنه سيكون من الخطأ اعتبار مشاركتنا البناءة والمستمرة كأمر مفروغ منه, خاصة في غياب أي تقدم ملموس على المسار السياسي.

كما أنه سيكون من الخطأ بالنسبة للمغرب أن يحاول اختبار صبر شعبنا الذي هو أكثر تصميماً من أي وقت مضى على الدفاع عن حقوقه وتطلعاته الوطنية المشروعة”.

و في الاخير, قال غالي ان “شعبنا ظل  يعاني لأكثر من 40 سنة من العواقب الوخيمة للاحتلال المغربي غير الشرعي لأرضنا. فقد تم التنكر لحق شعبنا الأساسي في تقرير المصير, بينما يتم وبنحو ممنهج انتهاك حقوق الإنسان الأساسية لمواطنينا من النساء والرجال والأطفال في المناطق الصحراوية المحتلة, بالإضافة إلى نهب مواردنا الطبيعية. وبينما نظل متقيدين تقيداً تاماً بالتزاماتنا بموجب وقف إطلاق النار والاتفاقيات العسكرية ذات الصلة, فإننا نحتفظ بحقنا المشروع في الرد على جميع الأعمال العدوانية التي تقوم بها دولة الاحتلال المغربية”.

و من المقرر ان يبحث مجلس الأمن خلال الأيام المقبلة موضوع تجديد ولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية /مينورسو/

October 5th 2019, 5:23 pm

حكومة جنوب افريقيا تعرب عن ارتياحها للدعم المتزايد الذي تحظى به القضية الصحراوية على مستوى المحافل ا

صمود.نت

أعربت حكومة جنوب افريقيا امس الخميس عن ارتياحها لمستوى الدعم الذي تحظى به القضية الصحراوية على المستويين القاري والدولي.

وفي تقييم لحصيلة الانجازات المحققة على الساحة العالمية صدر بمناسبة الذكرى 25 لاسترجاع الديمقراطية والقضاء على حكم الابارتيد-حصل موقع صمود على نسخة منه- ، تم التأكيد على تشبث جنوب افريقيا بمواقفها الداعمة لنضال الشعب الصحراوي حيث رافعت الدبلوماسية الجنوب افريقية في المحافل الدولية عن القضية الصحراوية وضرورة تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه الثابت في تقرير المصير والاستقلال.

وأكد التقييم الذي أعدته وزارة الخارجية الجنوب افريقية ان التضامن الدولي مع الجمهورية الصحراوية شهد تحولا بعقد  منظمة صاداك ندوة دولية للتضامن مع الجمهورية الصحراوية بجنوب افريقيا مارس 2019.

وأكدت الخارجية الإفريقية ان الندوة وضعت خارطة طريق متقدمة للمرافعة عن حقوق الشعب الصحراوي من شانها زيادة الاهتمام بالقضية الصحراوية على المستوى الدولي.

 

October 4th 2019, 6:26 am

تفاصيل خطة “هورست كوهلر” 2020 التي حركت جهات دولية معادية للشعب الصحراوي.

صمود.نت

اعد المبعوث الاممي السابق الى الصحراء الغربية استراتيجية للعمل خلال سنة 2020 كان من شانها احدث تحول عميق في التعامل مع القضية الصحراوية.

وتتركز الخطة التي اطلع موقع صمود على نسخة منها الى الشروع في مفاوضات مباشرة بين المغرب وجبهة البوليساريو سنة 2020 فضلا عن تكثيف عوامل الضغط على الطرفين للتوصل الى حل سريع للقضية الصحراوية.

ومن بين عوامل الضغط الاسترشاد بجميع الولايات المنوطة بالمبعوث الاممي  التي توفر الإطار التشريعي لعمله وانجاز الاهداف التي يتوخى الوصول اليها، وتكثيف الزيارات الى المنطقة سيما الاراضي المحتلة ومخيمات اللاجئين الصحراويين والتحاور مع مكونات الشعب الصحراوي قصد المساهمة في تجسيد الحل.

وتتضمن الاستراتيجية اشراك الاتحاد الافريقي والاتحاد الاوروبي في البحث عن حل للقضية ألصحراوية فضلا عن الضغط لاسئناف الزيارات بين الاسر الصحراوية المقسمة بفعل الجدار المغربي، و تنظيم زيارات لبعثات تقصي الحقائق.

كما قرر المبعوث الشخصي اجراء  تقييمات دقيقة وشاملة حول تنفيذ تفويض السلطة للبعثات السياسية الخاصة التي تقودها إدارة الشؤون السياسية وبناء السلام؛ سيما للعملية السياسية المتعلقة بالصحراء الغربية الذي سوف يجري في عام 2020.

وبخصوص المفاوضات تؤكد الوثيقة ان المبعوث الشخصي  خطط لتنظيم أربعة اجتماعات بين الطرفيين خلال سنة 2020 وتقديم الخدمات الفنية إليها، وكذلك تنظيم مشاورات ثنائية تُجرى بين تلك الاجتماعات، وتوفير الخبرة في مجال الوساطة والمسائل القانونية.

وتوقع “هورست كوهلر ” حسب نفس الخطة  أن تساهم هذه الجهود في تحقيق النتيجة المتوخاة التي تتمثل في إحراز التقدم نحو تحقيق تسوية شاملة لمسألة الصحراء الغربية يتمكن من خلالها الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير.

وبخصوص عمل مكتب المبعوث فقد اقترحت الخطة أن يظل عدد الوظائف ورتبها بلا تغيير في عام 2020. وسيظل مقر وظيفة المبعوث  وموظف الشؤون السياسية في برلين وذلك لضمان سرية المعلومات والتقارير المقدمة الى الامانة العامة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

October 3rd 2019, 5:56 am

غوتيريس يأمل بالحفاظ على الزخم السياسي لحل أزمة الصحراء الغربية

صمود.نت

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، في تقرير جديد عن أمله في الحفاظ على “الزخم” السياسي الذي تمّ التعهّد به العام الماضي لإيجاد حلّ للنزاع في الصحراء الغربيّة.

وقال غوتيريس في التقرير الذي سلّمه إلى مجلس الأمن الدولي إنّ المبعوث السابق للأمم المتّحدة هورست كوهلر الذي استقال في أيّار لأسباب صحّية “تمكّن من إعادة ديناميّة وزخم إلى العمليّة السياسيّة، من خلال طاولاتٍ مستديرة جمعت كلاً من المغرب وجبهة البوليساريو والجزائر وموريتانيا”، مشددا على أنه “من الضرورة عدم إضاعة هذا الزخم”.

October 3rd 2019, 3:58 am

في رسالة الى الامم المتحدة: “هورست كوهلر” يكشف انه كان يطمح خلال 2020 الى تحقيق تقدم يمكن من التوصل

صمود.نت

اكد المبعوث الشخصي الاسبق للامين العام للامم المتحدة السيد ” هورست كوهلر” ان التقدم الحاصل في القضية الصحراوية مكسب مهم وجاء بعد سنة من الجهود المكثفة التي بذلها بالتعاون مع  الجهات الشريكة وتضمنت العمل مع الطرفين والدولتين المجاورتين وأعضاء مجلس الأمن والجهات الشريكة المهتمة ألأخرى بما في ذلك مجموعة الأصدقاء المعنية بالصحراء الغربية والاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي على الصعيد الإقليمي.

وابرز المسؤول الاممي في رسالة الى الامم المتحدة-حصل موقع صمود على نسخة منها- ان زياراته الى المنطقة والاراضي الصحراوية المحتلة مكنته  من الاطلاع على الأوضاع  وتبادل أتبادل وجهات النظر بشكل صريح مع الناس الذين يعيشون هناك من أجل فهم واقعهم وشواغلهم وتطلعاتهم للمستقبل على نحو أفضل. وسعي أيضا إلى تمهيد الطريق مع الطرفين والبلدين المجاورين لاستئناف المحادثات.

وعن زيارته للمدن الصحراوية المحتلة اكد المبعوث الاممي ان اللقاءات سمحت له  من الاستماع الى آراء متنوعة عن الحالة في الإقليم. بيد أن جميع من تحاور معهم اتفقوا على مسألة واحدة: ألا وهي أن النزاع الدائر وما يترتب عليه من وضع قانوني مفتقر إلى اليقينية يعوقان الاستثمار الأجنبي ويشكلان عقبة أمام تحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية للصحراء الغربية والمنطقة المغاربية بوجه عام.

وأعرب هورست كوهلر عن تأثر شديد بالعديد من القصص التي سمعتها على جانبَي الانقسام السياسي بشأن الأُسَر التي عاشت منفصلة طوال عقود، وعن أحزانها ورغبتها العميقة في إعادة لمّ شملها.

وختم هورست كوهلر رسالته بان الشعب الصحراوي يستحق مستقبلا معربا عن ثقته  في ضرورة الاسراع في التوصل الى حل للقضية الصحراوية.

واكد المبعوث السابق  أن التوصل إلى حل أمر ممكن إذا ما تحلت جميع الأطراف بالإرادة السياسية لإيجاد الحل، وإذا ما توافر الدعم القوي من المجتمع الدولي. ولذلك، فإن طموحي-يقول هورست كوهلر-  لعام 2020 كان ينصب حول  الاستفادة من اجتماعات المائدة المستديرة في جنيف لإيجاد عملية تُفضي في نهاية المطاف إلى حل للقضية الصحراوية.

October 2nd 2019, 7:25 pm

جنوب أفريقيا-الجمهورية الصحراوية: تعاون استراتيجي لإحباط المخططات الاستعمارية (ملف)

صمود.نت

عرفت العلاقات الثنائية بين جنوب افريقيا والجمهورية الصحراوية خلال سنة 2018 قفزة نوعية ساهمت في تعزيز وتنويع مجالات التعاون بين البلدين وتمكنت جنوب افريقيا بفضل دورها المحوري من إحباط مخططات مغربية تهدف الى  التأثير على مكانة الجمهورية الصحراوية ونضال الشعب الصحراوي من اجل الحرية والاستقلال… التفاصيل

October 1st 2019, 7:09 pm

مجلس الأمن الدولي يتسلم تقرير الأمين العام ، ويقرر عقد ثلاث جلسات لدراسة تطورات الوضع في الصحراء الغ

صمود.نت

أكدت رئاسة مجلس الامن الدولي  ان الامين العام الاممي سيسلم اليوم الثلاثاء  تقريره الدوري حول الصحراء الغربية الى اعضاء المجلس لدراسته ومناقشته قبل التصويت على قرار بشان تمديد ولاية بعثة المينورسو .

وحسب البرنامج الرسمي الذي وزعته البعثة الدائمة لجنوب افريقيا التي تترأس مجلس الامن لشهر أكتوبر  سيعقد المجلس  جلساته حول الوضع في الصحراء الغربية أيام 08 ،16، و30 اكتوبر الجاري وستتخلل الاجتماعات مشاورات غير رسمية حول مسودة القرار الذي سيصدر نهاية الشهر .

وأكد نفس المصدر ان القضية الصحراوية ستحظى باهتمام كبير وسيتخذ المجلس برئاسة جنوب افريقيا قرارا بشان الخطوات المقبلة للدفع بالجهود نحو الإسراع في إيجاد حل للنزاع الذي طال أمده.

وسيخصص المجلس جلسة خاصة مع البلدان المساهمة بقوات عسكرية وبأفراد شرطة في بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية حيث سيستمع لإحاطة يقدمها الممثل الخاص للامين العام الاممي السيد كولن ستيوارت.

وتوقع  مصدر اممي تجديد ولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية حيث ستجري مشاورات  لمناقشة تقرير الأمين العام الذي سيقدمه الممثل الخاص للامين العام الى الصحراء الغربية “كولن ستيوارت”.

ويريد مجلس الأمن الدولي المحافظة على الزخم والتقدم المحقق خلال الأشهر الماضية، والذي تكلل بعقد جولتين من المفاوضات بجنيف السويسرية، لذلك يجمع أعضاء المجلس على أهمية الإسراع في تعيين مبعوث جديد إلى الصحراء الغربية.

واكد المصدر الاممي ان المناقشات تجري في ظل وضع متوتر تشهده المنطقة نتيجة تصاعد أعمال القمع في الصحراء الغربية والتي أدت إلى وفاة شابة صحراوية واعتقال وجرح عدد من المواطنين الصحراويين بالعيون المحتلة .

ومن بين القضايا الأساسية التي ستحظى بالنقاش –حسب المصدر الاممي – وضع حقوق الإنسان في الصحراء الغربية حيث تشعر مفوضية الامم المتحدة لحقوق الإنسان بالقلق إزاء القيود المفروضة على حرية التعبير والتجمع، كما ان مطلب توسيع صلاحيات بعثة المينورسو سيعود للواجهة خاصة مع رئاسة جنوب افريقيا لمجلس الامن.

ومن بين القضايا الرئيسية المطروحة للنقاش دور بعثة المينورسو وتقييم ما اذا كان مقترح تجديد ولاية البعثة لستة أشهر قد حقق نتائج ايجابية ومن بين الأعضاء المدافعين عن ضرورة مواصلة الضغط على الطرفيين لتحقيق تقدم نجد الولايات المتحدة وروسيا.

 

October 1st 2019, 4:05 pm

مصدر أممي: الأمين العام يقدم تقريرا حول الصحراء الغربية، ومسألة تعيين مبعوث جديد في مقدمة أولويات م

صمود.نت

أكد مصدر اممي ان الامين العام للأمم المتحدة السيد “انطونيو غوتيريس” سيقدم اليوم الثلاثاء تقريرا حول الوضع في الصحراء الغربية يتضمن تقييما للوضع منذ شهر ابريل 2019 .

وابرز المصدر ان مجلس الامن الدولي برئاسة جنوب افريقيا سيعقد اجتماعات لمناقشة التقرير واتخاذ المواقف المناسبة بشان القضية الصحراوية.

وتوقع  المصدر تجديد ولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية حيث ستجري مشاورات  لمناقشة تقرير الأمين العام الذي سيقدمه الممثل الخاص للامين العام الى الصحراء الغربية “كولن ستيوارت”.

ويريد مجلس الأمن الدولي المحافظة على الزخم والتقدم المحقق خلال الأشهر الماضية، والذي تكلل بعقد جولتين من المفاوضات بجنيف السويسرية، لذلك يجمع أعضاء المجلس على أهمية الإسراع في تعيين مبعوث جديد إلى الصحراء الغربية.

واكد المصدر الاممي ان المناقشات تجري في ظل وضع متوتر تشهده المنطقة نتيجة تصاعد أعمال القمع في الصحراء الغربية والتي أدت إلى وفاة شابة صحراوية واعتقال وجرح عدد من المواطنين الصحراويين بالعيون المحتلة .

ومن بين القضايا الأساسية التي ستحظى بالنقاش –حسب المصدر الاممي – وضع حقوق الإنسان في الصحراء الغربية حيث تشعر مفوضية الامم المتحدة لحقوق الإنسان بالقلق إزاء إزاء القيود المفروضة على حرية التعبير والتجمع، كما ان مطلب توسيع صلاحيات بعثة المينورسو سيعود للواجهة خاصة مع رئاسة جنوب افريقيا لمجلس الامن.

ومن بين القضايا الرئيسية المطروحة للنقاش دور بعثة المينورسو وتقييم ما اذا كان مقترح تجديد ولاية البعثة لستة أشهر قد حقق نتائج ايجابية ومن بين الأعضاء المدافعين عن ضرورة مواصلة الضغط على الطرفيين لتحقيق تقدم نجد الولايات المتحدة وروسيا.

 

 

October 1st 2019, 5:46 am

راي صمود : مرض الملك, خرجة جديدة من خرجات القصر لدغدغة العواطف.

صمود.نت

أمام تفاقم الوضع  السياسي والاقتصادي والاجتماعي في المغرب الاقصى, الى درجة  لم تعد تنفع معه المسكنات, خرج القصر بكذبة  مرض الملك محمد السادس لدغدغة العواطف, ولفت انتباه الراي العام المغربي  عن  الوضع المزري لنظام اصبح  يتداعى بعد ان  فقد  شروط و مقومات  استمراريته.

ان الادعاءات بان المغرب  اصبح  نموذجا للديمقراطية  وحقوق الانسان, و مثالا للبلد المستقر , وما الى ذلك من  الترهات  التي  تغذيها الالة الاعلامية والدعائية  للنظام الفرنسي, نسفتها رياح التغيير التي هبت من  مهد الثورات الشعبية  ضد الاستعمار واذياله, وضد كل  اشكال القهر والاذلال,  ممهدة لعهد جديد  تعود فيه السيادة للشعب, الذي  يمارسها   عن طريق من يختار من ابنائه بنية التكليف لا التشريف, وبالتالي  اسقطت قدسية الاشخاص, ورفعت  شعارا سيبقى خالدا ” لا صوت يعلو فوق صوت الشعب”.

في ظل هذه الاجواء, توالت خرجات القصر خلال  الشهور الماضية, وازدادت بشكل مكثف مؤخرا,  واختلفت في حدتها  بين الادعاء بالشروع في محاربة الفساد, وتقديم  المتورطين  الى المقصلة,  مرورا باطلاق بالونات بقرب  تغيير الحكومة, التي ستكون  في جلها حكومة كفاءات شابة, وصولا  الى خروج ماذونين من سدنة القصر  ببشائر  قرب نهاية الحكم المطلق للملك, و الشروع  في   ارساء اسس ملكية تسود ولا تحكم,  وما الى ذلك من الترهات والخوزعبلات التي  يراد بها تفويت الفرصة الذهبية على الشعب المغربي لاستعادة  السيادة على ثرواته و مقدراته المنهوبة, و استعادة حريته وكرامته المسلوبة.

انها خرجات يائسة لاحتواء وضع يخرج في كل يوم عن السيطرة,  وضع لا يقبل ولن يقبل عزله عن محيطه الاقليمي والجهوي والدولي  بكل ما يشهده  من  تحولات عميقة  على مختلف المستويات والاصعدة .

وبالتاكيد لن تجدي نفعا  محاولات استدرار عواطف الشعب المغربي بتسويق كذبة مرض الملك, في الوقت الذي  يحجب القصر  رحلاته المكوكية ولياليه الحمراء  الباذخة التي تكلف خزينة الدولة ما لا يطاق,  في الوقت الذي تتزاحم  فيه النسوة بمعبر سبتة لتحصيل قوتهم من فتات موائد الاسبان.

September 30th 2019, 5:07 pm

غوتيريس يرفض محاولات “تهميش” دور الجمعية العامة، ويدعو لجنة تصفية الاستعمار الى المساهمة في الضغط لل

صمود.نت

وجه الامين العام للامم المتحدة السيد انطونيو غوتيريس صفعة قوية للجهود التي يبذلها المغرب للتأثير على الدور الذي تبذله الجمعية العامة للامم المتحدة بهدف تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه الثابت في تقرير المصير والاستقلال.

وفي تقرير جديد حول الوضع في الصحراء الغربية ستناقشه الجمعية العامة للامم المتحدة الاسبوع المقبل-حصل موقع صمود على نسخة منه- اكد الامن العام ان  لجنة المسائل السياسية الخاصة وإنهاء الاستعمار (اللجنة الرابعة) التابعة للجمعية العامة واللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة تعالج منذ عقود الصحراء الغربية باعتبارها إقليما غير متمتع بالحكم الذاتي ومسألة تتعلق بإنهاء الاستعمار.

ودعا الامين العام في تقريره  الجمعية العامة وأعضاء مجلس الأمن وأصدقاء الصحراء الغربية والجهات الفاعلة الأخرى إلى تشجيع المغرب وجبهة البوليساريو على اغتنام الفرصة المتاحة حاليا ومواصلة المشاركة بحسن نية ودون شروط مسبقة.

وأعرب الامن العام عن التفاؤل إزاء استمرار التزام الطرفين، على الرغم مما يُسجل من انتهاكات وتوترات بين الحين والآخر، بوقف إطلاق النار والتقيد بوجه عام بالاتفاقات العسكرية ذات الصلة. فالحفاظ على أوضاع سلمية ومستقرة في الميدان شرط أساسي لتهيئة الأجواء المناسبة لاستئناف العملية السياسية.

ودعا الطرفين-المغرب وجبهة البوليساريو- إلى مواصلة العمل مع البعثة من أجل تسوية ما تبقى من الانتهاكات، سواء تلك المسجلة في الآونة الأخيرة أو القائمة منذ وقت طويل، في ظل الاحترام الكامل لولاية البعثة، واتفاق وقف إطلاق النار والاتفاقات العسكرية ذات الصلة.

September 29th 2019, 11:18 am

دعم دولي واسع للقضية الصحراوية من على منبر الجمعية العامة الاممية

صمود.نت

توجه مسؤولون سامون من مختلف بقاع العالم  بدعوات ملحة للأمم المتحدة من أجل لعب دورها وتنفيذ التزاماتها فيما يخص قضية  الصحراء الغربية وحق شعبها في الحرية وتقرير المصير.

وحظيت القضية الصحراوية خلال اشغال دورة الجمعية العامة للامم المتحدة بتأييد  عالمي، و ذلك من خلال مداخلات العديد من وزراء الدول المشاركة و كذا اللقاءات  الثنائية التي جمعتهم بوزير الشؤون الخارجية الصحراوي, محمد سالم ولد السالك,  و الوفد المرافق له, في خطابها أمام الجمعية العامة، حيث دعت وزيرة الشؤون  الخارجية الجنوب إفريقية، ناليدي باندور، الأمم المتحدة للوفاء بمسؤوليتها

ومبادئها فيما يخص قضية الصحراء الغربية ومصالح شعبها، مشددة على حق  الصحراويين في الحرية وممارسة حق تقرير المصير وفق لما تنص عليه الشرعية  الدولية وقرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن ذات الصلة.

وقالت رئيسة الدبلوماسية الجنوب إفريقية، أن توقعات وطموح شعوب إفريقيا من  أجل قارة حقيقية بدون أي دولة مضطهدة أو خاضعة للسيطرة الإستعمارية لا تزال  قائمة إلى اليوم.

وقالت ان بلادها على استعداد كامل للعمل مع جميع الدول الأعضاء من أجل تعزيز  أهداف الأمم المتحدة في تحقيق السلام، الأمن والتنمية وحقوق الإنسان في القارة  السمراء، والوصول إلى تحقيق هدف ضمان تمتع جميع شعوب العالم بالتنمية، الحرية  والديمقراطية.

من ناحيته أكد رئيس وزراء أوغندا، روهاكانا روغوندا، في معرض خطابه أمس السبت  أمام المشاركين في أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، دعم بلاده لحق الشعب  الصحراوي غير القابل للتصرف في تقرير المصير وحرصها على مطالب شعب الصحراء  الغربية المشروعة التي ينبغي أن يأخذها المجتمع الدولي بعين الاعتبار، من أجل  التوصل إلى حل نهائي لقضية أخر مستعمرة في إفريقيا.

وشدد روهانا روغوندا على أن رئيس جمهورية  أوغندا سيواصل دعم جهود الشعوب  المستعمرة والأقاليم غير المتمتعة بالاستقلال لممارسة حقها في تقرير المصير كما الحال للشعب الصحراوي، مضيفا أن السبيل لإنهاء الاستعمار من الإقليم، سيتم  فقط على أساس احترام مبادئ وميثاق الأمم المتحدة، أي بالإنصات إلى شعب الصحراء الغربية، الإقليم الوحيد في إفريقيا الذي لا يزال تحت الاستعمار.

وفي سياق متصل، أبدى مجددا وزير الشؤون الخارجية الكوبي، برونو رودريغيز باريا، تضامن بلاده الثابت مع الشعب الصحراوي وكفاحه المشروع الذي يخوضه من

أجل حقه في الحرية والاستقلال وبسط السيادة على أراضيه، والعيش بسلام شأنه شأن  باقي شعوب العالم.

كما اكد الوزير الكوبي في  خطابه مساء أمس  خلال الجلسة العامة الثامنة من  أشغال الدورة، مساندة بلاده للجهود المبذولة من قبل الأمم المتحدة الرامية إلى  إيجاد حل لقضية الصحراء الغربية يضمن لشعبها حقه في ممارسة تقرير المصير وفق  ما تنص عليه كل قراراتها والميثاق العالمي لحقوق الإنسان.

واعربت العديد من الدول المشاركة ومن بينها الجزائر عن دعمها لإيجاد حل لقضية

الصحراء الغربية يضمن ممارسة حق تقرير المصير للشعب الصحراوي.

الجزائر اعربت على لسان وزيرها للخارجية صبري بوقدوم عن أملها في أن “تسود روح الحوار بين الاشقاء في المملكة المغربية وجبهة البوليساريو من اجل التوصل  الى الحل النهائي الذي يضمن للشعب الصحراوي ممارسة حقه المشروع في تقرير  المصير وفق  مبادئ ميثاق الامم المتحدة وقرارات الجمعية العامة ومجلس الامن  ذات الصلة”.

روسيا، ليسوتو، جامايكا وإيسلندا كانت من بين البلدان التي اعربت عن دعمها  لإيجاد حل لقضية الصحراء الغربية يضمن ممارسة حق تقرير المصير للشعب الصحراوي.

أيضا وفي كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها العادية الـ74 ،  أثار وزير خارجية إيسلندا، كولوكور ثور ثوردارسون، انشغال بلاده العميق  بمجموعة من النزاعات والقضايا الدولية العالقة دون حل في الأفق، لا سيما في  الصحراء الغربية، ليبيا وفلسطين، مؤكدا في السياق ذاته دعم بلاده لحل سياسي  سلمي قائم على الحوار بين الأطراف المتنازعة وللجهود التي تبذلها الأمم المتحدة في هذا الصدد.

وأبرز أن حجم النزاعات التي يشهدها العالم اليوم والفشل في إنهاءها بات يبعث  على القلق الكبير، خاصة في ظل تفاقم الأوضاع الإنسانية الرهيبة الناجمة عنها  التي يعد أبرز ضحاياها مدنيون أبرياء، مستدلا في هذا الصدد بحالات لمجموعة من  الشعوب الأكثر تأثرا.

تجدر الإشارة إلى أن أشغال الدورة العادية الـ74 للجمعية العامة للأمم  المتحدة، انطلقت في الرابع والعشرين سبتمبر الجاري وتمتد إلى غاية الخامس  أكتوبر المقبل، يناقش خلالها أزيد من 193 بلدا مجموعة من القضايا والنزاعات  الدولية مثل الصحراء الغربية، اليمن، ليبيا وسوريا، إضافة إلى مسألة التغير  المناخي وأزمة إيران وكذا عمليات حفظ السلام المنتشرة في إفريقيا.

و مع انتهاء النقاش العام على مستوى الجمعية العامة يوم الإثنين القادم  ستشرع اللجان الستة في مناقشة جدول أعمال الدورة الحالية. و في هذا الإطار   ستتناول اللجنة الرابعة المسؤولة عن القضايا السياسة الخاصة و تصفية  الاستعمار، قضية الصحراء الغربية ضمن تطبيق الإعلان الخاص بمنح الإستقلال  للبلدان و الشعوب المستعمرة.

September 29th 2019, 9:48 am

البرلمان الدنماركي يعقد جلسة مشاورات مفتوحة مع وزير الخارجية حول استثمارات البنوك والشركات الدنماركي

صمود.نت

يعقد البرلمان الدنماركي يوم 10 اكتوبر المقبل جلسة مشاورات مع وزير الخارجية لمناقشة استثمارات البنوك والشركات الدنماركية بالصحراء الغربية حسبما أفاد مصدر مطلع.

وسيتركز النقاش حول الخلاصات الصادرة في تقرير جديد حول دور البنوك الدنماركية في مساعدة الاحتلال المغربي في فرض امر الواقع بالأراضي الصحراوية المحتلة.

وحسب نفس المصدر ستوجه أسئلة الى وزير الخارجية الدنماركي حول موقف الحكومة من هذه التطورات ومدى التزام الشركات بقرار البرلمان الدنماركي المصادق عليه شهر يونيو 2016 والذي يمنع  بموجه الشركات العمومية والقطاع الخاص من الاستثمار في الصحراء الغربية انطلاقا من كونها ارضي تنتظر تصفية الاستعمار .
ويدعو المقترح الحكومة الدنماركية الى منع تورط الشركات الدنماركية في نهب واستغلال ثروات الصحراء الغربية.

والمنتظر كذلك ان تتركز اسئلة نواب لجنة الخارجية بالبرلمان الدنماركي حول موقف الحكومة من حكم  حكم محكمة العدل الأوروبية الصادر في ديسمبر 2016 ، والذي استثنى الصحراء الغربية من الاتفاقيات الاقتصادية مع المغرب.

 

September 26th 2019, 12:39 pm
Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا