Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا

إلى رئيس اللجنة الاقتصادية بالعسكري.. بقلم الفاتح عروة

السودان اليوم

السودان اليوم:
قرأت مقال الخبير الافتصادي الأستاذ أحمد شريف بعنوان (لماذا لم ينفذ قرار المجلس العسكري بإلغاء أمر الطوارئ بتخفيض مبلغ المسافر للخارج)، إذ يبدو أنه مثل آخرين مروا بتجربة مريرة في هذا الخصوص خاصة الذين يتلقون علاجاً في الخارج حيث تأرجح القرار بين أمر الطوارئ وسلطات بنك السودان والجمارك كما هي عادة القرارات والسياسات الاقتصادية في بلادنا والتي أحدثت اضطرابات شتى لدى المواطن بل ساهمت في تكريس عدم ثقته مما أدى لهروب أموال ضخمة من العملات الحرة للخارج ولم تأتِ مثلها تستفيد منها بنوك ودول خارجية وليست مصارفنا ولا اقتصادنا!!؟؟..
عندما قرأت مقال أحمد شريف تذكرت موقفاً طريفاً حدث لي قبل عام عندما كنت مسافراً للخارج فعندما سألني ضابط الأمن هل معك دولارات أجبته كما يقول المثل الإنجايزي silly answer for silly question (إجابة سخيفة لسؤال سخيف) قائلاً له طبعاً معي دولارات وأردفت ساخراً وهل تظنني مسافراً لأتسول ؟!! ثم سألته – وأنا أعلم سلفاً بقرار السماح بحمل عشرة آلاف دولار للمسافر- لماذا هذا السؤال فقال لي بكل سذاجة الموظف المغلوب على أمره: حتى نحارب تهريب العملة!! فقلت له وهل هذا يمنع التهريب؟ أعطِ ما يعادل بالسوداني مليار دولار لتاجر عملة وليس عشرة آلاف دولار ويمكنه أن يسلمك مقابلها في الخارج عملات حرة كيف تريد.. ثم قلت له أنت الآن تسمح لكذا ألف عبر المطار وكل منهم يحمل المسموح به عشرة آلاف دولار فكم دولاراً يخرج يومياً؟
أقول للعباقرة صناع السياسات والقرارات الاقتصادية لخمسين عاماً منذ القرارات الاشتراكية المراهقة من مصادرة وتأميم وتحكم في حركة النقد فيما يطلق عليه رقابة النقد خاصة بعد الإعدامات الجائرة لمجرد حيازة النقد والتي أعدم فيها بعض المواطنين بدءاً بالشهيد مجدي جرجس وآخرين تحت وهم شعار هيبة الدولة والتي تتحقق بالعدل وليس بالإرهاب والظلم.. أقول ماذا كسب الاقتصاد السودانى جراء كل ذلك؟ هل تتذكر عزيزي القارئ تلك المقولة الشهيرة (لولا مجيئ الإنقاذ لوصل الدولار إلى عشرين جنيهاً!!) كم صار الدولار في عهد الإنقاذ؟ (أطالب برد الاعتبار لمجدي وشهداء العملة الذين ظلموا وغيرهم من منسوبي النظام كانوا يحوزون ويسافرون بآلاف الدولارات ولا يسألون).. all people are equal but (some) people are (more) equal
ياهداكم الله من واضعي السياسات الاقتصادية هل تعلمون كم حجم الدولارات داخل وخارج السودان خارج الاقتصاد والنظام المصرفي؟ حسب دراسة مؤكدة إن ما يخزِّنه المواطنون داخل بيوتهم في السودان حوالى تسعة مليار دولار وفي الخارج تبلغ حوالى ستين مليار!! حدث كل ذلك بسبب عدم واقعية السياسات والقرارات الاقتصادية المتقلبة نغيِّرها كما نغيِّر ملابسنا!! بلادنا غنية فإلى متى تستمر تلك السياسات الغبية المتقلبة؟ أتمنى ألا يسند منصب رئيس الوزراء ولا وزير الاقتصاد إلى شخص لا ينظر في قضايا الاقتصاد أكثر من أرنبة انفه وأن يستفيد من أخطاء الماضي..
وعود إلى عنوان هذا المقال أسأل السيد اللواء إبراهم جابر رئيس اللجنة الاقتصادية بالمجلس العسكري إن كان قد قرأ مقالي الذي سلمته إليه شخصياً قبل أكثر من أسبوع بعنوان التفكير خارج الصندوق في الاقتصاد السوداني ولم يرد علي وأسأله هل مصيره كما قال أحمد شريف في مقاله إن كان الإهمال ديدننا كما تعودنا من المسئولين في هذا البلد؟.
ثم يا قوى الحرية أعطوا الأولوية ليس للمماحكات والشروط المسبقة لأجل تكوين مؤسسات الدولة التي ستدر
عبر محاكمة الفساد عشرات مليارات الدولارات من عائدات البترول وغيره.

 

July 20th 2019, 3:46 pm

معلومات عن انضمام باسكال لتدريبات المريخ

السودان اليوم

السودان اليوم :

حصل”باج نيوز” على التفاصيل الكاملة وراء انضمام لاعب أجنبي إلى تدريب المريخ اليوم”السبت” على نحوٍ مفاجئ.

وقال مصدر مطلّع لـ”باج نيوز” إنّ اللاعب كاميروني الجنسية ويدعى باسكال ويجيد اللعب في الوسط المهاجم.

وبحسب معلومات مؤكّدة حصل عليها”باج نيوز” فإنّ اللاعب كان قد خضع إلى اختبارات مع نادي حي الوادي نيالا ولم يفلح في اجتيازها.

وأوضح المصدر أنّه تمّ ترشيح اللاعب للخضوع لاختبارٍ جديد مع المريخ قبل التعاقد معه.

وكانت أنباء سابقة قد أشارت إلى ترشيح ثلاثة لاعبين أجانب للانضمام إلى المريخ في الانتدابات الحالية بيد أنّ الصورة لم تتضح بشأن الملف.

ولم يبرم المريخ أيّة صفقة حتى اللحظة في التسجيلات الحالية عدا إكمال إجراءات محمود أمبدة وتصعيد لاعب الشباب محمد كلاسيك إلى الفريق الأول.

July 20th 2019, 3:46 pm

بعد موجة رفض للاتفاق بينها والعسكري “الحرية والتغيير”… تحديات التوافق….

السودان اليوم

السودان اليوم:
قبل أن يجف مداد التوقيع على الاتفاق السياسي بشأن الترتيبات الانتقالية بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري تعالت المواقف الرافضة للاتفاق داخل التحالف السياسي العريض الذي قاد ونظم الثورة التي أطاحت بالبشير، الجبهة الثورية (أحد مكونات نداء السودان) تبرأت من الاتفاق فيما أعلن الحزب الشيوعي رفضه القاطع له، وتحفظت القوى المدنية، بينما
أشاد رئيس تحالف «نداء السودان»، الصادق المهدي، به، محاولاً إقناع الحركات المسلحة بتأييده، ويسافر المهدي ورئيس حزب المؤتمر السوداني عمر الدقير إلى أديس أبابا للقاء قادة الجبهة الثورية في محاولة لإقناعهم بالاتفاق وتقديم الضمانات المناسبة، بعد اجتماع لتنسيقية قوى الحرية والتغيير في منزل رئيس حزب الأمة القومي، ومشاورات مع الوساطة الإفريقية.
تباين التقديرات والمواقف داخل تحالف قوى الحرية والتغيير يخلق تحديات كبيرة خاصة في ظل مطالب شعبية مرتفعة.
مواقف وتحفظات
يمثل تحالف قوى الحرية والتغيير واحداً من أكبر التحالفات السياسية حيث إنه مكون من 5 كتل رئيسية (نداء السودان) و(الإجماع الوطني) و(التجمع الاتحادي) و(تجمع المهنيين) و(تجمع القوى المدنية)، وهو متفق منذ مطلع العام على إسقاط البشير ونظامه وإقامة دولة مدنية، إلا أن توقيع الاتفاق السياسي شهد تبايناً في بعض المواقف.
تجمع القوى المدنية بدا متحفظاً على الاتفاق معتبراً أنه تضمن نواقص وثغرات إلا أنه أعلن التزامه به ضمن تحالف قوى الحرية والتغيير لتصحيح المسار وفق شعارات وأهداف الثورة.
وأشار تجمع القوى المدنية في بيان صحفي إلى أنهم شددوا على الوفد المفاوض بعدم توقيع الاتفاق السياسي بمعزل عن المرسوم الدستوري الذي ينظم الترتيبات الدستورية لشكل الحكم وصلاحيات مؤسساته، ليأتي التوقيع عليهما كحزمة واحدة بدون فصل بينهما، لتأمين الانتقال لسلطة مدنية.
وأبدى تجمع القوى المدنية تحفظه على ما تم فضلاً على بعض ما جاء في الاتفاق خاصة الاتفاقات السابقة التي خصصت 67% لقوى الحرية وتخصيص الـ 33% المتبقية لقوى لا تنتمي للمؤتمر الوطني أو شركائه خلال فترة حكمه الممتدة لثلاثين عاماً إلى جانب إغفال عملية السلام عبر توافق كامل مع كل الحركات وهو ما يتطلب أن يكون الإعلان الدستوري قابل لاستيعاب نتائج اتفاقيات السلام مع الحركات المسلحة.
غير أن عضو وفد التفاوض عن كتلة المجتمع المدني مدني عباس قال إن “البيان ليس مفاصلة مع المسار التفاوضي، بل استدراكات على ما تم في الاتفاق عليه، وسنشارك مع وفد الحرية والتغيير في الاجتماع الذي سيناقش الوثيقة الدستورية ونطرح بعض التعديلات، لتواكب ما اعترضنا عليه في الاتفاق السياسي”.
الجبهة الثورية التي تضم حركات مسلحة ضمن قوى الحرية والتغيير كانت أول المنتقدين، وتبرأت من الاتفاق باعتبار أن الوساطة وطرفي الاتفاق لم ينتظروا حتى تضمين قضايا الحرب والسلام التي يجري النقاش حولها بأديس أبابا بين الجبهة وقوى الحرية والتغيير.
وغرد رئيس حركة العدل والمساواة جبريل إبراهيم على حسابه في تويتر قائلاً إن الجبهة الثورية السودانية ليست طرفاً في هذا الاتفاق. وتابع “ما حدث من توقيع بالأحرف الأولى على اتفاق سياسي بين المجلس العسكري الانتقالي وأطراف من قوى الحرية والتغيير استهتار بالمشاورات التي تجري في أديس أبابا”.
وفي مؤتمر صحفي بأديس أبابا، أكدت الجبهة الثورية السودانية أن الموقعين على الميثاق ركزوا على تقاسم السلطة فقط، وأجّلوا قضايا مزمنة أدت إلى تقسيم السودان، مطالبة قيادات الحرية والتغيير بإعادة الميثاق إلى طاولة التفاوض لتضمينه ملاحظات القوى السياسية، كما أكدت انفتاحها على كل “المبادرات البناءة”.
أما رئيس تحالف نداء السودان، الذي تنضوي فيه تنظيمات الكفاح المسلح (الجبهة الثورية بشقيها)، الصادق المهدي، فأشاد بالاتفاق، معتبراً أنه “سوف ينقل السلطة من المجلس العسكري المنفرد بها حالياً إلى مجلس سيادة مشترك ومجلس وزراء مدني”.
وأضاف، في رسالة بعثت للمجتمعين من القوى المسلحة في أديس أبابا : “أولى خطوات الحكومة المدنية، ستكون التركيز على السلام العادل الشامل عبر مجلس قومي للسلام، سوف يجري التشاور بين الجميع، وأنتم على رأسها، حول تكوين وصلاحيات هذا المجلس”.
وأضاف “يرجى أن نتعاون جميعاً لتحقيق مشاركة الإخوة الممانعين حالياً ليكون السلام المنشود عادلاً وشاملاً، وتجنب النهج الجزئي للسلام الذي أفسد اتفاقيات السلام في العهد السابق”، مشيراً إلى أن “الأسرتين الإفريقية والدولية لديهما حماس للانتقال إلى الوضع المدني، وعلى استعداد لدعم نهج السلام العادل الشامل”.
وختم المهدي رسالته بالقول “البلاد الآن ضاقت ذرعاً بالتأخير ما ينعكس سلباً على قوى الثورة، وتنتفع بالعجز عن التقدم، قوى الردة والثورة المضادة، لذا أرجو أيها الأعزاء مباركة خطوة الانتقال من مجلس عسكري منفرد بالسلطة إلى مجلس سيادة مشترك ومجلس وزراء مدني ستكون عملية السلام على رأس اهتماماته، ورجائي أيها الأحباب بإلحاح أن ترسلوا لنا تأييد الخطوة إلى الأمام، وسوف نبحث حول إسناد المناصب دون محاصصة”.
في السياق أحصى الحزب الشيوعي بُعيد مراسم التوقيع تسعة مآخذ على الاتفاق الذي سيكون أمامه يومان فقط حتى يصمد أو يتعرض لانتكاسة، إذ إن الوساطة الإفريقية-الإثيوبية ضربت موعداً أمس الجمعة للتباحث والتوقيع على وثيقة مشروع الإعلان الدستوري.
ورفض الحزب الشيوعي -في بيان- الاتفاق لكونه “يكرّس هيمنة العسكر ويتعارض مع قرار الاتحاد الإفريقي بتسليم السلطة لحكومة مدنية، فضلاً عن التفافه على لجنة التحقيق المستقلة الدولية؛ مما ينسف تحقيق العدالة لشهداء الثورة”.
وأعاب البيان “إعلان الاتفاق بمرسوم دستوري يُعطي شرعية للمجلس العسكري لا يستحقها، وعدم رجوع بعض قوى الحرية والتغيير في التوقيع على الاتفاق لبقية مكونات التحالف”.
القيادي في الحزب الشيوعي صديق يوسف في تصريحات صحفية يقول إن قوى الحرية والتغيير قدمت تنازلاً غير متفق عليه بين مكوناتها، يتعلق بمنح المجلس العسكري الحق في تعيين وزيري الدفاع والداخلية، مشيراً إلى أن ذلك يعد تراجعاً عما تم الاتفاق عليه قبل الثالث من يونيو الماضي.
وأشار صديق إلى أن وثيقة الاتفاق السياسي لم تحسم نسب المجلس التشريعي، وأرجأت نقاشها إلى ما بعد تشكيل الحكومة الانتقالية، مما يعني إبعاد قوى الحرية والتغيير عن النقاش بشأن المجلس التشريعي، ويجعله من مهام الحكومة المرتقبة.
في الأثناء تباين موقف حزب البعث العربي الاشتراكي (أحد مكونات قوى الإجماع) قليلاً عن موقف الشيوعي حيث اعتبر أن الاتفاق لا يلبي طموحات الشعب السوداني، لكنه خطوة إلى الأمام مشترطاً استكماله بالوثيقة الدستورية، التي لم يتم التوافق عليها فيما بعد.
الصحفي والمحلل السياسي عمار عوض يقول إن الأصوات المنتقدة للاتفاق مثل الشيوعي والثورية لا يمكن تجاهلها خاصة إذا تحولت لموقف كتل كاملة يهدد وحدة التحالف واستمراره في الاتفاق.
عمار عوض يلفت إلى أن موقف الشيوعي لا يسعى لنسف الاتفاق بقدر ما يسعى لتحسينه داخل أطر تحالف الحرية والتغيير فيما يؤكد عوض على أن أي تجاوز لمطلوبات السلام يعرض العملية الديمقراطية بأكملها للخطر خاصة أن هناك قوى مهمة جداً لم يسمع رأيها في الاتفاق مثل الحركة الشعبية بقيادة عبدالعزيز الحلو، وحركة تحرير السودان بقيادة عبدالواحد نور، وفي حال تصاعد رفضها فذلك يعني أننا أضعنا فرصة تحقيق السلام مع عملية الانتقال السياسي والديمقراطية مما يستلزم بذل مجهود أكبر لاستيعاب تحفظات هذه التنظيمات المسلحة بقدر الإمكان قبل توقيع الإعلان الدستوري.
على كلٍ تشهد قوى الحرية والتغيير تبايناً تجاه الاتفاق، فالبعض يطالب بمفاصلة كاملة مع الاتفاق والانسحاب من العملية التفاوضية، بينما هناك رأي آخر يرى ضرورة الاستمرار في التفاوض، وتحسين الاتفاق من خلال نصوص الإعلان الدستوري وبين هذا وذاك يتفق الطرفان على أهمية الحفاظ على وحدة قوى الحرية والتغيير باعتبارها الضامن للانتقال السياسي.

July 20th 2019, 3:46 pm

مستقبل قوى الحرية والتغيير.. بقلم عثمان ميرغني

السودان اليوم

السودان اليوم:
من مصلحة الوطن أن لا يتفرق شمل تحالف قوى الحرية والتغيير مهما كانت مساحات اختلاف الرأي والمواقف بين مكوناته تجاه القضايا الوطنية، وعلى رأسها وثائق الاتفاقات مع المجلس العسكري..
قوى الحرية والتغيير أكبر تحالف سياسي مجتمعي في تاريخ السودان نجح في ضم قوى متباينة سياسيا وفكريا، بل وحتى أن بعضها من الحركات المسلحة التي ظلت تقاتل الحكومة لسنوات طويلة.. وهو بهذه الفسيفسائية الدقيقة استطاع إنجاز ثورة شعبية كاسحة اقتلعت نظام حكم مستبد باطش، من الحكمة أن يواصل هذا التحالف مسيرته خلال الفترة الانتقالية حاكما بل ومن الحكمة أن يدخل الانتخابات موحَّدا لا متفرقا في أحزاب ومكونات سياسية أخرى..
في المقابل أيضا؛ الأجدر أن تتوحد المعارضة خلال الفترة الانتقالية في جبهة أخرى مقابلة لتحفظ التوازن بين الحكم والمعارضة، فالدولة القوية يصنعها حكم قوي ومعارضة قوية يمثِّلان جناحان يرفرفان في الفضاء ولا يتناقضان..
إدارة الخلافات داخل التحالف الواحد يبرهن على رشد الممارسة السياسية، والآن قوى الحرية في المحك لتثبت للشعب أنها قادرة على التماسك والسير بإيقاع منتظم مهما كثرت الأرجل و”الخطاوي” ..
لا يضر البلاد كثرة الأحزاب المسجلة ففي الأجواء الديموقراطية المعافاة تقوى التجربة يوما بعد يوم وتندمج الأحزاب ذات البرامج المتشابهة وتذوب التحالفات بعض المكونات السياسية في أجسام أكبر.. فنحن الآن في مستهلِّ مرحلة تعددية ديموقراطية جديدة ستكون التحالفات الكبيرة بديلا للمنافسة بين أحزاب متفرقة.. وبكل يقين ستصنع هذه التحالفات ديموقراطية قوية لا تهتز من الزلازل مهما بلغت قوتها..
المستقبل مفتوح أمام قوى الحرية والتغيير، فيجب أن تكون النظرة إلى ما هو أبعد من توقيع الإعلان السياسي ثم الدستوري.. هذه مجرد خطوة أولى صغيرة في مشوار طويل صعب وهضاب عالية تنتظر في الطريق الصاعد نحو بناء دولة السودان الحديثة.. ومن الحكمة أن لا يغرق الجميع في شبر ماء المرحلة الراهنة.. النظر في الأفق نحو المستقبل يهون كثيرا من تباين الرأي والرؤية..
ليت قوى الحرية والتغيير توقِّع على الإعلان الدستوري بأعجل ما تيسَّر وتطوي هذه الصفحة ليتمتع الشعب بأول حكومة مدنية بعد انتصار الثورة.. ولتبدأ مرحلة الدولة.. مرحلة بناء دولة السودان الحديثة..

July 20th 2019, 3:46 pm

بذريعة حماية الممرات المائية أمريكا تطلق عملية مراقبة عسكرية في الخليج

السودان اليوم

السودان اليوم:

نقلت وسائل إعلام أمريكية عن القيادة العسكرية المركزية الأمريكية اليوم السبت أن الولايات المتحدة تطور عملية مراقبة عسكرية باسم “الغارديان” في منطقة الخليج والشرق الأوسط.

ونقل موقع ” كاتيجون” أنباء عن إطلاق أمريكا لعملية عسكرية تحت مسمى “غارديان” والتي تهدف بحسب زعم الأمريكيين لتعزيز المراقبة والأمن في الممرات المائية والحد من التوتر في المنطقة.

وأضاف أن العملية تهدف أيضا لضمان المرور الآمن في جميع أنحاء الخليج ومضيق هرمز ومضيق باب المندب وخليج عمان وضمان حرية الملاحة على ضوء الأحداث الأخيرة في منطقة الخليج.

وأوضحت أن العملية تجري بالتنسيق مع حلفاء واشنطن والشركاء في أوروبا وآسيا والشرق الأوسط، وأشارت إلى أنه يتم التنسيق مع الحلفاء في التفاصيل والقدرات اللازمة لعملية المراقبة لضمان حرية الملاحة في المنطقة.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية دعت دول حلف الناتو في وقت سابق إلى تكثيف تواجدها العسكري في مياه الخليج بالقرب من مضيق هرمز، وذلك بذريعة حماية السفن التجارية، في خطوة تصعيدية وصفتها روسيا بالخاطئة” ومحفوفة بعواقب مدمرة.

July 20th 2019, 3:46 pm

لاعب هلال الابيض (نيلسون) يوقّع للمريخ

السودان اليوم

السودان اليوم :

أعلن نادي المريخ أنّ لاعب هلال الأبيض السابق نيلسون لازجيلا انضم إلى صفوفه بعقدٍ يمتد لثلاث سنوات رسميًا اليوم”السبت”.

وأكمل المريخ بيانات إدخال اللاعب في سيستم الانتقالات الدولية بعد الحصول على مخالصة مع هلال الأبيض.

ولعب المدير الفني للمريخ إبراهيم حسين دورًا كبيرًا في إنهاء الصفقة بعد اتصالاتٍ مكثفة مع هلال الأبيض واللاعب كللّت بالنجاح.

وكان هلال الأبيض قد أنهى التعاقد مع نيسلون بالتراضي بعدما تنازل عن مستحقاته المالية التي تقدّر بـ”20″ ألف دولار.

وتعّد صفقة نيسلون هي الأولى للمريخ في الانتدابات الصيفية بعد إكمال إجراءات محمود أمبدة وتصعيد محمد كلاسيك إلى الفريق الأول.

July 20th 2019, 3:46 pm

داليا ألياس: أهميتي أصبحت اكبر من المجلس العسكري..وزمن الغتغتة والدسدسة إنتهى ألحقوا روحكم

السودان اليوم

السودان اليوم :

قالت الشاعرة السودانية “داليا ألياس ” أن اهميتها وتاثيرها تفوق على المجلس العسكري وقوى الحرية، وانهم قد اصبحوا صفر على الشمال امام اهميتها، من فرط ردود الفعل الواسعة والهجوم اللاذع ضدها بعد اتهامها للرجال بعدم القدرة الجنسية وانتشار الجنس الثالث وانتشاره في اوساط المجتمع السوداني، بحسب ما نقلت “كوش نيوز”

وكتبت “داليا” على صفحتها بموقع التواصل الإجتماعي ساخرة من الهجوم الذي لاقته قائلة: ” بالله عليكم البيعرف زول فى المجلس العسكرى ولا الحرية والتغيير يوريهم إنهم طلعوا صفر على الشمال قدام تأثيرى وأهميتى الكبيرة وخطورتى ووضعهم صعب”.


مردفة : الناس ديل مفروض يستثمروني أو يحفزونى على الأقل، خسارة الردم والردحى الحاصل بسبب عشرة ونسة ده كلو يضيع ساى يا جماعة!،
والله لو التعليق كان بس بى جنيه كان هسه إشتريت من حمدتى جبل عامر!!.

قلتو لى منتظرين فجر الخلاص والتطور والتنمية؟ بى ويييين مع ظلام النفوس المريضة والتابعية والتخلف؟!! ، ياخ والله حالة تحنن وتشفق!.
جهل مركب ورجعية وإنصرافية وعدم تقوى غريبين.

وللعلم .. .معظم النوعية دى ماحضرت الحلقة كاملة…ولا سمعت كلامى كامل وفى الغالب إكتفوا بالمقطع المبتور أو بالبوست المكتوب!، وكل الأزمات متوفرة وإتأكدت بالنسبة لى،وحيدور الزمن وتتذكروا كلامى البقولو ده كلو بعد فوات الأوان ألحقو روحكم وعيالكم.

مضيفة ان زمن الغتغتة والدسديس إنتهى .

وكانت “داليا ” قد لاقت هجوما لاذعا بسبب تحدثها عن أزمة فحولة بين السودانيين، وان النساء ظل يشتكين بالقروبات بكثرة من هذه المشكلة، وهذا من المسكوت عنه في المجتمع السوداني بحسب “كوش نيوز”.

وقالت “داليا”خلال برنامج ينشر على اليوتيوب نحن زمان رجالنا لا بعرفوا الحبوب ولا العسل الملكي، الواحد يعرس أربع وتاني يطلقهم ويدبل فيهم أربع ياجماعة نكون واضحين”.

وتحدثت “داليا” عن وجود الجنس الثالث وانتشاره في المجتمع السوداني وأصبحوا يجدون “التقييم” وهذا يعني وجود أزمة فحولة، مضيفة ” حايجو ناس يهاجموني ويقولوا لي نحن مجتمعنا السوداني انبل واجمل وانت مسحتي بمجتمعنا الواطة ودا كلام انشاء ساي”.

July 20th 2019, 3:46 pm

اتَّفِقوا..!.. بقلم شمائل النور

السودان اليوم

السودان اليوم:
سيدة سودانية تقتحم مقر اجتماعات قوى الحرية والتغيير بجناحيها المدني والعسكري بأديس أبابا، لم تطلب السيدة سوى الاتفاق للانتقال إلى مرحلة البناء.
والاتفاق الذي تطلبه هذه السيدة ليس بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير، بل بين مكونات الحرية والتغيير نفسها وهو ليس مطلب السيدة نوال وحدها، بل لا ينبغي أن يكون مطلبا بل هو الواجب الأوجب باتجاه تحمل المسؤولية الوطنية طالما هي القوى التي تمثل الشارع الآن في التفاوض مع المجلس العسكري.
قبل أن تقتحم السيدة نوال قاعة اجتماعات قوى الحرية والتغيير وقبل أن تُسيِّر لجان الأحياء المواكب وتتحول وجهتها من المجلس العسكري إلى قوى الحرية والتغيير نفسها، قبل كل ذلك الواجب الأوجب أن تواجه قوى الحرية والتغيير المجلس العسكري بالوحدة المتماسكة التي هدفها المرحلي العاجل هو الانتقال المدني بأسرع ما يمكن، بدلًا من الذهاب إلى قاعة التفاوض بمواقف متعددة لتصدر كل كتلة على حدا بيانا مختلفًا عن بيان الكتل الأخرى.
ما حدث بعد التوقيع على الوثيقة السياسية التي رحَّلت الخلافات إلى مرحلة قادمة يؤكد على مخاوف كثيرة ظلت بين الصمت والجهر بل صدَّرت للشارع صورة سالبة تنبئ بأن النتائج سوف تتأخر كثيرًا.
الشيوعي يتبرأ من الاتفاق وقبله الجبهة الثورية تتبرأ من الاتفاق وغيرهم من الكيانات المكونة لقوى الحرية والتغيير، ما يفتح الباب أمام سؤال مهم، هل باتت قوى الحرية والتغيير كيانات وكتلًا متعددة كلٌّ يعبر عن موقفه، وكيف أثر ذلك على التفاوض، وهل ما تم التوقيع عليه بواسطة ممثل تجمع المهنيين بات غير ملزم.
لا أحد يدري ما حدث، هل وقعت المجموعة المفاوضة في ذلك اليوم الذي اتصل ليله بصباحه دون الرجوع إلى قوى الحرية، أو على الأقل دون الرجوع إلى كتلته قبل التوقيع، أم الوفد المفاوض مفوَّض للتوقيع دون الرجوع.
بعيدًا عن مضمون الاتفاق فإن ما حدث هو استمرار لما بدأت به قوى الحرية والتغيير التفاوض مع المجلس العسكري، ويبدو أن الخلافات تتعمق كلما أوشك الطرفان على الاتفاق.
المعلوم والطبيعي أن كل كتلة أو كل حزب له مواقف محددة تجاه قضايا محددة وله كذلك رؤية محددة تجاه قضايا محددة، لكن ما ليس طبيعي ولا ينبغي أن يكون كذلك هو الانتقال السريع لسلطة مدنية.
هذا لا ينبغي أن يؤجِّل بأي حال ولا ينبغي أن يخضع إلى أي خلافات بين الكتل، الحاجة الآن إلى سلطة مدنية ولو بحدها الأدنى تقوم بالتسيير إلى حين اكتمال الاتفاقيات.. الحد الأدنى من السلطة هو مطلوب الآن.

July 20th 2019, 3:46 pm

الأردن والمغرب يوقعان اتفاقية تعاون عسكري وتقني

السودان اليوم

السودان اليوم:

وقع وزير الخارجية الأردني “أيمن الصفدي” ونظيره المغربي “ناصر بوريطة”، السبت، اتفاقية تعاون عسكري وتقني بين البلدين.

جاء ذلك في ختام اجتماع تشاوري عقده الوزيران في العاصمة الأردنية عمان، تناولا فيه العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها.

وحسب بيان لوزارة الخارجية الأردنية، بحث “الصفدي” و”بوريطة “تعزيز التعاون والتنسيق إزاء القضايا الإقليمية، خصوصا القضية الفلسطينية.

ووقع “الصفدي” و”بوريطة” مذكرتي تفاهم للتشاور السياسي، والتعاون بين المعهد الدبلوماسي الأردني والأكاديمية المغربية للدراسات الدبلوماسية، وكذلك اتفاقية بخصوص التعاون في المجال العسكري والتقني بين البلدين.

واتفق الوزيران على عقد المشاورات السياسة بشكل دوري، بحسب المصدر ذاته.

وتأتي زيارة “بوريطة” للمملكة، التي تستمر ليومين، بدعوة من نظيره الأردني “أيمن الصفدي”.
والتقى “بوريطة” في وقت سابق السبت، نائب ملك الأردن، الأمير “فيصل بن الحسين”، ورئيس الوزراء “عمر الرزاز”، في لقائين منفصلين، وفق وكالة الأنباء الأردنية الرسمية “بترا “.

وتأتي هذه الزيارة في إطار العلاقات المميزة بين البلدين، وترجمة لمخرجات القمة المغربية الأردنية بمدينة الدار البيضاء المغربية في 28 مارس/آذار الماضي، بين الملكين المغربي “محمد السادس”، والأردني “عبد الله الثاني ابن الحسين”.

July 20th 2019, 3:46 pm

كمال (ترباس): نجد معاناة في دخول اتحاد الغناء الشعبي

السودان اليوم

السودان اليوم :

تقدم الفنان الكبير كمال ترباس، رئيس اتحاد الغناء الشعبي بشكره لكل من زاره أو سأل عن صحته عقب الوعكة الصحية الأخيرة التي تعرض لها، كما شكر كل أطياف الشعب السوداني على الاهتمام والسؤال عنه طيلة فترة استشفاءه بقاهرة المعز .

وأبدى كمال ترباس عن دهشته الشديدة من المعلومات الخاطئة التي ظل يوردها بعض الكُتاب الصحفيين عن مرضه، مشيراً إلى أنه سافر للقاهرة من أجل إجراء عملية جراحية في إحدى عينيه .

وأكد أن بعض الكُتاب الصحفيين ضعاف النفوس حاولوا الترويج لإصابته بمرض خطير سيمنعه من الغِناء، وهو الأمر العاري من الصحة تماماً، مُشيراُ إلى أنه لن يرد على أولئك الصحفيين الذين وصفهم بـ(الشحادين) مختتماً: (من قال أن مسيلمة قد مات) .

وفي سياق منفصل تحدث المطرب كمال ترباس بحسب صحيفة المجهر، عن مشاريعه الفنية القادمة، مؤكداً بأنه قارب على الانتهاء من أغنية جديدة من أشعار الحلنقي، مضيفاً بأنها سوف تكون هديته لجمهوره الكبير والذي ظل ينتظر جديده بفارغ الصبر .

وأشار إلى أنهم في اتحاد الغِناء الشعبي يُعانون من مسألة الدخول للدار بسبب اكتظاظ السيارات بالخارج منوهاً إلى أنه شرع في ترتيب ذلك الأمر بالإضافة إلى إعادة فتح ملف العضوية في الاتحاد وإطلاق عدد من النشاطات الفنية القادمة .

July 20th 2019, 3:46 pm

خلافات الحرية والتغيير…. كيفية الوصول للوثيقة الدستورية؟

السودان اليوم

السودان اليوم:
مرة أخرى، وبذات الطريقة السابقة للتوقيع على الوثيقة السياسية، تم تأجيل النقاش والتوقيع على الوثيقة الدستورية، التي كان متوقعاً لها أمس الجمعة، وهو ما فتح الباب واسعاً حول جملة من التساؤلات بأن قوى إعلان الحرية والتغيير قد أكدت التوقيع على الدستورية دون توسيع دائرة التشاور مع بعض مكونات نداء السودان، وهو ما دفع عصبة من ممثلي قوى إعلان الحرية والتغيير للتوجه إلى أديس أبابا لإجراء مزيد من التفاوض حول الاتفاقية، ونيل الرضا من تلك الحركات التي لن تتوقف معها عملية الحرب والسلام، طالما أن أكبر حركتين مسلحتين هما خارج المشهد الجاري، وهو ما يدفع بالحكومة الانتقالية القادمة لإجراء مزيد من التفاوض بين عبد العزيز الحلو وعبد الواحد محمد نور، حتى تتم عملية السلام بالصورة المطلوبة، مما يشير إلى ثمة إرهاصات حول تأخير التباحث والتوقيع على الوثيقة الدستورية وبداية الخلاف الذي بدأ يضرب مكونات الحرية والتغيير.
تأجيل مبرر
نائب رئيس حزب الأمة الفريق صديق محمد إسماعيل قال (للصيحة) إن التوقيع على الوثيقة السياسية بعث الأمل وأزال حالة الإحباط التي تقمصت الشعب السوداني بأسره وأعطت الضو الأخضر حول مسيرة التوافق الوطني، مضيفاً أن الذين علا صوتهم من الرافضين لهذا التوقيع كان هذا دأبهم على طول مسيرة البحث عن التوافق الوطني، مؤكداً أن هذه الأصوات ليس لها أي صدى أو رد فعل، مبيناً أن ذات الأصوات تحدثت أمس الأول عندما خرجت المسيرة الكبرى تعضد موقفهم تماماً سيما وأن كل الذين تحدثوا للإعلام أشادوا بالاتفاق، ولكنهم ظلوا يطالبون بالقصاص واستحقاقات الشهداء وغيرها، ولكنهم لم يرفضوا الاتفاق من ناحية المبدأ.
صديق كشف أن هنالك إجماعاً وقبولاً شعبياً كبيراً حول الاتفاق الذي تم، مقرًا أن هنالك بعض الأصوات المخالفة من الخارج خاصة مكونات نداء السودان الذين أبدوا بعض التحفظات المشروعة، والتي جاءت لعدم إحاطتهم ببعض التفاصيل التي جاءت ضمن الوثيقة، ولكن هنالك مساعٍ تتجه لتوضيح هذا الموقف مؤكداً أنه لن يكون هناك موقف رافض للوثيقة، إلا من الذين أعلنوا موقفاً مبدئياً، وظلوا يرددون ذلك تلقائياً.
وأشار صديق أن تأجيل التوقيع على الوثيقة الدستورية، هو أمر فرضه تمثيل دائرة التوافق، وهو ما يفتح الباب مرة أخرى للاستماع لأولئك الذين أبدوا ملاحظاتهم حول تلك الوثيقة، ولابد من الاستماع إليهم وأن تؤخذ ملاحظاتهم في الاعتبار عند مناقشة تلك الوثيقة حتى لا يتم ترك ثغرة ينفذ منها المخربون الذين لا يريدون للسودان استقراراً وأماناً، نافياً أن تكون قوى إعلان الحرية والتغيير قد أكدت توقيعها على الاتفاقية قبل مشاورة الجهات الخارجية، سيما وأن الجهات الخارجية من مكونات نداء السودان وجبهة التغيير لديهم ممثلون في الداخل، ولكن ظهرت بعض التشويهات والتشويشات التي أدت لهذا الموقف من قوى نداء السودان، مبيناً أن البعوث الأفريقي وبعضاً من مملثي قوى الحرية قد لحقوا بالوفد الموجود في أديس أبابا لمزيد من التفاوض لتوضيح الموقف، ومن ثم التوقيع على الاتفاق في أقرب وقت .
بدون حصانة
الناطق الرسمي باسم قوى إعلان الحرية والتغيير، مدني عباس مدني، أكد (للصيحة) أن تأجيل التوقيع جاء بناء على طلب قوى إعلان الحرية من أجل التوصل لاتفاق مع بعض مكونات نداء السودان.
وقال مدني إن التوقيع على الوثيقة الدستورية، سيكون خلال هذا الأسبوع، كاشفًا أن الوثيقة الدستورية، تم التشاور حولها مع المجلس العسكري وبها بعض الخلافات التي لا زالت قيد التشاور، مشددًا أن التوقيع لن يعطي أي حصانة مهما كان الأمر، خاصة تلك المتعلقة بالجنائية، موضحًا أن الوثيقة جاء بها المجلس العسكري هكذا، ولكن يبدو أن مستشاري المجلس القانونيين هم من وضعوها، وأشار مدني أن المظاهرة التي خرجت أمس الأول لا تمثل أو تهدف لأي تصعيد، وإنما كان الإعداد لها قبل الشروع في تحديد موعد التوقيع على الوثيقة السياسية والدستورية، وأنها لن تعوق مسار التفاوض بين الطرفين، مؤكداً أن المفاوضات في أديس أبابا تمضي بصورة طيبة.
خلافات قادمة
مدير مركز “الراصد للدراسات الاستراتيجية” بروفيسور الفاتح محجوب، أوضح (للصيحة)، أن تأخير التوقيع على الوثيقة الدستورية هو أمر عادي، لأن قوى إعلان الحرية والتغيير عبارة عن مكونات مختلفة بها حركات مسلحة وأحزاب يسارية وحزب يميني، إضافة لمجموعة من الواجهات اليسارية، بل أكثر من سبعين مكوناً، مضيفًا أن المجموعة الأساسية في هذا التمثيل هي تجمع المهنيين التي تتكون من مجموعة تكتلات،منها تحالُف الإجماع الوطني، ونداء السودان الذي ضربه خلاف واضح لبعض الحركات المسلحة حول ما تم من اتفاق بين المجلس العسكري وقوى الخرية والتغيير، وهو ما لا يرضي سياسات تلك الحركات المسلحة، أو ينعكس عليها مستقبلاً، مشيراً إلى أن الاتفاق بالنسبة لتلك الحركات ليس سوى اتفاق بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري، وقال محجوب إن الحركات كانت خارج التغيير الذي حدث لعدم مشاركتها فيه، وفي المفاوضات الجارية لأسباب سياسية، إذ تم ترحيل بعض ممثلي تلك الحركات خارج البلاد، مما كان سبباً في مشاركتهم في التغيير أو التفاوض عليه، وجدت تلك الحركات نفسها أمام اتفاق سيجعلهم خارج اللعبة، لذلك أعلنوا رفضهم لهذا الاتفاق، مما دعا قوى إعلان الحرية أن تطلب تأجيل التوقيع بل تأجيل التباحث، مما أدى لأن يلحق الصادق المهدي والدقير بالوفد المفاوض في أديس أبابا من أجل التوصل لاتفاق، وأبان محجوب أن تأخير التوقيع من هذه الناحية لا علاقة له بالتظاهرة التي خرجت أمس الأول، بل أن مكونات الحرية والتغيير نفسها تم جمعها على عجل من أجل إسقاط النظام السابق، وليس هنالك ما يجمعها غير هذا الهدف، كاشفاً: حتى إذا جاءت الحركات المسلحة وقعت على الاتفاقية، فإن عملية الحرب والسلام ستظل قائمة، لأن أكبر حركتين مؤثرتين هما الآن خارج اللعبة والمشهد وخارج الحرية والتغيير، وهما عبد العزيز الحلو وعبد الواحد محمد نور، وأن الحديث عن عرمان وعقار ومناوي هؤلاء خارج لعبة الحرب والسلام، وأن ما لديهم من قوات خارج السودان، عليه فإن التوقيع مع هؤلاء لا يمكن أن يكون له تأثير في لعبة الحرب والسلام، وستظل الحرب قائمة مما يجعل الحكومة الانتقالية القادمة مضطرة للتباحث مع عبد الواحد والحلو، وهو ما يؤكد أن التوقيع أو عدمه مع الحركات المسلحة في أديس أبابا لن يجلب السلام أو يزيل الخلاف.
وأشار محجوب إلى أن التاريخ الآن يعيد نفسه من خلال انتفاضة أبريل من العام 85 ضد نميري في عهد سوار الذهب، إذ لم تشارك الحركة الشعبية في التغيير أو العودة، لأن القضية كانت مختلفة للحركة الشعبية.
عليه، فإن الحركات المسلحة لم تشارك في التغيير أو ترتيبات الفترة الانتقالية، قائلاً: إذا حاولت قوى إعلان الحرية والتغيير أن ترهن نفسها للحركات المسلحة، فذلك ليس ذا أهمية كبرى في عملية الحرب والسلام، عليه الأفضل لقوى الحرية والتغيير بدلاً من إضاعة الوقت، عليها أن تعمل على تشكيل حكومة وملء الفراغ وبلورة رؤية واضحة حول لعبة الحرب والسلام، لأن إنهاء الحرب مرهون برفع اسم السودان من قائمة الإرهاب، وسبب جوهري لإعفاء الديون، مما يتطلب توجيه معظم التنمية لمكافحة الفقر، وأن يتفرغ السودان لحل قضياه من الإصلاح والتنمية، وبناء المؤسسات.
وأضاف محجوب: من المتوقع أن يستعر الخلاف بين مكونات قوى إعلان الحرية والتغيير في كل القضايا الجوهرية في الفترة الانتقالية مثل قضايا الحرب والسلام وقضايا مكافحة الفساد وقانون الانتخابات.

July 20th 2019, 9:24 am

الملك سلمان يوافق على استقبال السعودية لقوات أمريكية

السودان اليوم

السودان اليوم:

وافق العاهل السعودي الملك “سلمان بن عبد العزيز” على استقبال قوات أمريكية، وذلك في ظل التوتر في منطقة الخليج جراء العقوبات الأمريكية على إيران.

وأكد مصدر مسؤول بوزارة الدفاع السعودية أنه “انطلاقا من التعاون المشترك بين المملكة والولايات المتحدة، ورغبتهما في تعزيز كل ما من شأنه المحافظة على أمن المنطقة واستقرارها، فقد صدرت موافقة العاهل السعودي القائد الأعلى للقوات العسكرية كافة، على استقبال المملكة لقوات أمريكية لرفع مستوى العمل المشترك في الدفاع عن أمن المنطقة واستقرارها وضمان السلم فيها”.

وأوردت قناة “سي إن إن” الأمريكية، نقلا عن مسؤولين بالبنتاغون، الخميس، أن إدارة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” تستعد لإرسال مئات الجنود إلى السعودية قريبا، رغم التوتر المتصاعد مع إيران.

وذكرت القناة، أن “نحو 500 جندي أمريكي سيتوجهون إلى قاعدة الأمير سلطان الجوية الواقعة شرق الرياض”.

وأعلنت إدارة “ترامب” في يونيو/حزيران الماضي، أنها سترسل ألف جندي إضافي إلى الشرق الأوسط بسبب الوضع المتوتر مع إيران.

وأعلن البنتاغون في حينها، أن العملية تأتي لتعزيز انتشار قواته في الشرق الأوسط، وأنه سيتم نشر نظام الدفاع الجوي “باتريوت”، و”طائرات استطلاع مأهولة وغير مأهولة” بالإضافة إلى طائرات مقاتلة.

وتتزامن الموافقة الملكية مع تزايد حدة التوتر في منطقة الخليج العربي ومضيق هرمز، والتي كان آخرها احتجاز إيران لناقلة نفط بريطانية.

 

July 20th 2019, 9:24 am

المائة يوم!!.. بقلم الطاهر ساتي

السودان اليوم

السودان اليوم:
:: اليوم، بالمنبر الإعلامي لطيبة برس، يقدم بروفيسور أحمد الصافي ورقة بعنوان (بعض الرؤى حول المائة يوم الأولى لحكومة الثورة)، بحيث تقترح الورقة حزمة إجراءات عاجلة ومهمة، والتي أن يجب أن تنفذها حكومة الثورة خلال المائة يوم الأولى.. لقد أحسنت طيبة برس في اختيار الموضوع الناسب، وفي التوقيت المناسب.. ونترقب ورقة ناضجة، بحيث تكون مقترحا لبرنامج عمل حكومة الثورة خلال المائة يوم الأولى.
:: ولقد تأخر التشكيل الحكومي كثيراً، وحال البلد – الواقف – يستدعي تشكيل الحكومة (عاجلا)، أي في ذات أسبوع الاتفاق على الوثيقة الدستورية.. ولكن الغريب في الأمر، رغم أن شريكي الحكومة قاب قوسين أو أدنى من الاتفاق النهائي (الوثيقة الدستورية)، لم تجز قوى الحرية والتغيير قائمة المرشحين للمجلسين – السيادي والوزراء – حتى اليوم، وأن كل الأسماء المتداولة محض ترشيحات أو (أماني).
:: ومايزال أبرز الأسماء المرشحة لحكومة الثورة هو الدكتور عبد الله حمدوك، حيث تم ترشيحه لرئاسة مجلس الوزراء.. و بالأمس أعلن تجمّع المهنيين عن تسمية المرشّح عبد الله حمدوك رئيسًا لمجلس الوزراء، وأكد المتحدّث باسم تجمّع المهنيين محمد ناجي الأصم رفضهم للمحاصصة السياسية، وذلك لتفادي الخلافات الحزبية.. وبهذا الترشيح يصبح حمدوك الأقرب للموقع.. وغير تجمع المهنيين، فالرجل يحظى بثقة ثلاثة مكونات أخرى بقوى الحرية والتغيير.
:: وكما تعلمون فإن اسم حمدوك يتردد منذ عهد النظام المخلوع، إذ أعلنوه وزيرا للمالية في التشكيل الوزاري قبل الأخير، ليعتذر.. وحمدوك غير معروف كـ(سياسي)، وحسب سيرته العلمية ومسيرته العملية فهو (اقتصادي ناجح)، ولا ندري سر اختياره لموقع بحاجة إلى كفاءة (إدارية سياسية).. وكان الأفضل وضع الرجل المناسب في المكان المناسب، كأن يتم اختيار كفاءة إدارية وعلى قدر من الحس السياسي لموقع رئاسة الوزراء، وأن يتفرغ حمدوك للاقتصاد.. والساحة ليست خالية من إداريين سياسيين مستقلين.
:: وعلى كل، نأمل أن تبدأ حكومة الثورة البناء والتعمير ببناء المؤسسية.. فالمؤسسات هي التي تنهض بالشعوب، وليست الكفاءة فقط.. وكما قلت – في ذات زاوية – فإن الخراب الذي أحدثه النظام المخلوع في مؤسسات الدولة بحاجة إلى (ثورة أخرى)، غير ثورة الشوارع.. وقبل الإعلان عن وزراء حكومته، ليت رئيس الوزراء القادم يبدأ ثورة الإصلاح بالتخلص من الأوهام المسماة بالصناديق والهيئات والمجالس.. هذا ما يجب أن يكون القرار الأول لرئيس الوزراء، ليوفر الكثير لخزانة الدولة ثم ليبني دولة المؤسسات.
:: نعم، ما لم يتخلص من هذه الصناديق والهيئات والمجالس، فإن مليون حمدوك لن يصلح ما أفسده النظام المخلوع.. ليت قوى الحرية والتغيير تقدم نموذجا مثاليا للحكومة الرشيقة.. والحكومة الرشيقة ليست هي التي تكتفي فقط بوزارات قليلة، أو كما يظن البعض، بل هي التي تُملك الوزارات كامل سلطاتها، بحيث لا يتغول على سلطاتها أي كيان هلامي يديره نافذ أو مركز قوى أو سلطة غير السلطة التنفيذية.. ولا نخشى على حمدوك – وكامل الجهاز التنفيذي – إلا من متاريس النافذين بالمجلس السيادي، أو كما كان الحال في النظام المخلوع.

July 20th 2019, 9:24 am

بعد فشل”باتريوت” لوكهيد مارتن تفوز بعقد لبيع منظومة ثاد الصاروخية للسعودية

السودان اليوم

السودان اليوم:

قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، الجمعة، إن شركة “لوكهيد مارتن” فازت بعقد قيمته 1.48 مليار دولار لبيع منظومة “ثاد” الدفاعية الصاروخية للسعودية.

وأضافت أن العقد الجديد تعديل لاتفاق سابق لإنتاج المنظومة الدفاعية لصالح السعودية.

وذكرت أن الاتفاق الجديد يرفع القيمة الإجمالية لصفقة “ثاد” إلى 5.36 مليار دولار.

وفي مارس/آذار الماضي، حصلت شركة “لوكهيد مارتن” الأمريكية للصناعات العسكرية، على دفعة أولى قيمتها نحو مليار دولار، ضمن منظومة دفاع صاروخي للسعودية تبلغ قيمتها الإجمالية 15 مليار دولار.

يأتي ذلك في إطار حزمة أسلحة بقيمة 110 مليارات دولار، قالت إدارة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، إنها تفاوضت مع المملكة عليها في 2017.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، قام المسؤولون السعوديون والأمريكيون، بتوقيع خطابات العرض والقبول، بإضفاء الطابع الرسمي على شروط شراء المملكة العربية السعودية لـ44 قاذفة صواريخ وقذائف ومعدات ذات الصلة.

وكجزء من نطاق العمل الذي حدده “البنتاغون”، سيتم تحديث الأنظمة المتقادمة حالياً لتحضير البنية التحتية الحالية للدفاع الصاروخي السعودي من أجل التقنية الجديدة لمحطة الدفاع عن المنطقة العالية الارتفاع “ثاد”.

وأعلن “البنتاغون”، عن الدفع بأنه “إجراء تعاقدي غير محدد”، وهو دفع جزئي سيذهب إلى شركة “لوكهيد”، ويمنع التأخيرات الكبيرة في إنتاج نظام الدفاع الصاروخي الجديد في المملكة.

ويأتي الإعلان عن الصفقة، رغم الضغوط داخل وخارج الولايات المتحدة، لوقف تسليح السعودية، وإعلان دول أوروبية تعليق مبيعات أسلحتها إلى المملكة، على خلفية جريمة اغتيال الصحفي “جمال خاشقجي”، في قنصلية الرياض بإسطنبول، بالإضافة إلى الانتقادات الحقوقية الحادة لممارسات السعودية في حرب اليمن.

July 20th 2019, 9:24 am

سيول في العين الإماراتية جراء سقوط أمطار غزيرة

السودان اليوم

السودان اليوم:

مواقع التواصل الاجتماعي تظهر السيول التي شهدتها مدينة العين الإماراتية جراء سقوط أمطار غزيرة.

وتسود الإمارات حالة جوية غير مستقرة هذا الأسبوع، زادت حدتها مع استمرار تشكل السحب الركامية، وسقوط الأمطار المصحوبة برياح نشطة وقوية أدت إلى إثارة الغبار وتدني مدى الرؤية الأفقية.

وشهدت العديد من مناطق الإمارات سقوط أمطار غزيرة ومتوسطة في سويحان والهير والعين في إمارة أبوظبي، كما سقطت أمطار خفيفة ومتوسطة في عجمان وشارع الإمارات، وغزيرة في رأس الخيمة، وأمطار مختلفة الشدة على دبي، وخفيفة إلى متوسطة على الفجيرة والشارقة وأم القوين.

وجدد المركز الوطني الإماراتي للأرصاد الجوية تحذيراته بضرورة توخي الحيطة والحذر أثناء قيادة المركبات في حال سقوط الأمطار، وكذلك مع تدني الرؤية الأفقية بسبب الغبار والأتربة، كما نصح بالابتعاد عن أماكن تجمع المياه وجريان الأودية.

July 20th 2019, 9:24 am

الشيخ الزكزكي.. رمز المظلومية.. بقلم محمد عبد الله

السودان اليوم

السودان اليوم:
قبل اربع سنوات هاجمت القوات الحكومية معقل الحركة الإسلامية في مدينة زاريا بنيجيريا واستخدمت العنف المفرط ضد المدنيين المسالمين الذين كانوا يقيمون احتفالا دينيا اعتادوا عليه منذ سنوات عديدة ، بل ان وفودا رسمية من الحكومة المحلية وممثلين للحكومة الفدرالية كانوا يشاركونهم احيانا ، وقد ادى الهجوم الغادر الحاقد الى استشهاد وجرح المئات من المدنيين الذين لم يرفعوا سلاحا ولم يعلنوا حربا على الدولة لكن الحكومة وبامر مباشر من السعودية وامريكا واسرائيل – كما ثبت لاحقا – تنكرت للسلم الاهلي ولحق المواطنين في اقامة مراسمهم وشعائرهم ووجهت القوة المهاجمة ضربة عنيفة للحركة الاسلامية باعتبارها احدى حركات المقاومة ومحور الممانعة والرفض للصلف الامريكى الصهيوني والانبطاح والخذلان العربي والاسلامي لقضايا الامة المصيرية وفي مقدمتها القدس قبلة المسلمين الاولى وثالث الحرمين الشريفين .

فقدت الحركة الاسلامية في هذا الهجوم الغادر الدامي عددا من بنيها يفوق عشرات المئات بين قتيل وجريح واسير ومفقود ومن بين ضحايا هذا الهجوم المتوحش زعيم الحركة والمرشد الروحي لملايين المؤمنين في نيجيريا الشيخ إبراهيم الزكزكي الذي لم يوقر المهاجمون سنه ولامكانته الروحية ولاصحيفته النقية في الدعوة الى السلم وتجنيب نيجيريا اي مظهر للعنف فقتلوا ابناءه مع شهداء الحركة وضربوا الشيخ وزوجته بالرصاص وهو المريض اصلا ثم منعوه العلاج وحبسوه طويلا ومنعوا زيارته الى ان سمحوا اخيرا وبعد تواصل الضغط العالمي بعرضه على الطبيب وقد تلفت احدي عينيه وتعرض لضرر بالغ في جسمه وكذلك سجنوا معه زوجته التي تعرضت لإطلاق النار اضافة الى الالم التفسي الكبير النانج عن قسوة الهجوم واستشهاد انجالها وشباب الحركة الاسلامية ورؤيتها لزوجها وزعيمها في نفس الوقت مصاب محروم من العلاج ، كل هذه القضايا تسهم في إضعاف الروح المعنوية لاصلب شخص لكن الشيخ الزكزكي وزوجته وعموم اعضاء الحركة الاسلامية كانوا بحق خير نماذج تحتذي ولايستحقون هذا الظلم الفادح ، والشيخ ابراهيم الزكزكي يمثل اليوم رمز المظلومية وهاهو صامد رافض ان تنال منه الخطوب وما لم يتم انهاء هذا الوضع الحرج فلن تعيش نيجيريا في سلام وامان.

July 20th 2019, 8:18 am

مصدرو الماشية.. شكاوى مستمرة.. سمية سيد

السودان اليوم

السودان اليوم:
طالعت تصريحاً لوكيل وزارة الثروة الحيوانية ينفي عبره اي علاقة لارتفاع اسعار اللحوم للمستهلك بالصادر ..الوكيل اراد ان ينفي مسؤولية وزارته عن ارتفاع اسعار اللحوم، لكنه ومن حيث لا يدرى رماها بالفشل الاكبر .
ليت اسعار اللحوم في السوق المحلي ارتفعت بسبب زيادة حجم صادر الماشية وعائداتها من العملات الحرة لما يمكن ان يحدثه من تأثير ايجابي على استقرار سعر الصرف وانخفاض سعر الدولار في السوق السوداء.
لكن وكيل الثروة الحيوانية قال انهم صدروا ما قيمته 400 مليون دولار حتى الان .وهذا رقم متواضع جداً مقارنة بالفرص المتاحة لصادراتنا من الثروة الحيوانية.
ثم ان ما ذكره السيد الوكيل من مبالغ لم تصل خزينة بنك السودان كحصائل صادر ، بل ان عائدات صادرات الهدي لموسم الحج الماضي لم تأت حتى يومنا هذا والان موسم الهدي تبقت له ايام.
لقد ظلت وزارة الثروة الحيوانية وهي الوزارة الاكثر قرباً من المحاصصة السياسية والترضيات الجهوية طيلة الفترة الماضية ،هي الاكثر فشلاً في تحريك موارد الصادر والانتاج .لا تمكنت من زيادة حجم الصادر وعائداته وفتح اسواق خارجية للماشية واللحوم ، ولا استطاعت ان توفر اللحوم باسعار معقولة للمواطن.
هذا في الجانب الرسمي .اما في جانب المصدرين فحدث ولا حرج ..فقد ظلوا في شكوى دائمة من تقصير الحكومة ونسوا تقصيرهم ودورهم في زيادة هذا الفشل واستمراره.
يشتكون من دخول اجانب في سوق الماشية والتصدير ، ومن ظاهرة (الوراقة )اي بيع الورق .ومن ضعف التمويل ،ومن المضاربات ويطالبون الحماية من الدولة.
البحث عن اسباب كل هذه الظواهر مؤكد يقودنا بشكل ما الى دور محوري للمصدرين، معظم إن لم يكن كل المضاربات سببها التنافس بينهم .
لا اعرف لماذا يشتكي المصدرون من دخول الاجانب في الصادر اذا كان دخولهم قانونياً وفق قانون الاستثمار، بل هو وجود جيد طالما ملأ فراغاً تركه المصدرون الوطنيون.
اندهشت من طلب المجلس العسكري في اجتماعه مع المصدرين بتسليمه قائمة باسماء المصدرين الحقيقيين والمعروفين ..في عالم التجارة والاعمال لا يوجد شخص حقيقي ومعروف او غير معروف ..بل يوجد مصدر مستوفي الشروط القانونية والاجراءات الملزمة للصادر واخر غير مستوف ،وهذا الاخير لا يعتبر مصدراً ويمكن منعه من قبل الجهات المختصة، اما من حيث دخول اشخاص الى قطاع الصادر فليس هناك ما يمنع حتى ان كان الشخص غير معروف .الا في حالة اراد المصدرون ان يكون صادر الماشية قطاعاً محتكراً فهذا شأن آخر.

July 20th 2019, 8:08 am

الإعلام….. مطلوبات لتجاوز مطبّات الأزمات السياسية الحالية…

السودان اليوم

السودان اليوم:
شهدت الساحة السياسية منذ فترة حالة من الاستقطاب الداخلي والخارجي، وبالتالي حملات إعلامية مضادة بعضها عبر الصحف أو الفضائيات الداخلية والخارجية، حيث انقسمت هذه الحملات الإعلامية إلى قسمين، أحدهما يميل إلى المجلس العسكري والآخر إلى جانب قوى الحرية والتغيير، ولكل آليته وتكتيكاته التي يستخدمها في هذا السجال الإعلامي، قوى الحرية فرضت سيطرتها على الشوارع والطرقات عبر آلية المتاريس لقطع الطريق على أي هجمات متوقعة من القوات النظامية، كما وجدت لها متسعاً في وسائل التواصل الاجتماعي وفي القنوات الفضائية التي تبث رسالتها وفقاً للأجندة السياسية للدولة المالكة للقناة، وقد شهدت بعض القنوات تغييراً كلياً في تلك الرسالة بعد سقوط النظام المخلوع الذي تربطه علاقة تقارب مع قطر، وبالتالي فقد كانت قناة الجزيرة حذرة أو غير أمينة في تعاطيها مع الثورة قبل سقوط الإنقاذ، إلى أن شعرت بأن النظام إلى زوال وتعرضها للنقد وانصراف المشاهدين عنها، ومن ثم عادت القناة لتتبنى الثورة، ومازالت تفعل حسب متابعين لمجريات الأحداث على القناة، بينما يجد المجلس العسكري السند من قنوات أخرى معادية لقطر كقناة (العربية).

العين بالعين

فيما مضى، وكرد فعل للتصعيد الذي مارسته قوى التغيير عبر الاعتصام والمتاريس والإضراب، لجأ المجلس العسكري لإيقاف خدمة الإنترنت ففقدت التواصل بين قواعدها فيما يتعلق بإيصال رسالتها أو لقيادة حملات أو تنظيم آليات الاحتجاج، والاستفادة من مساهمة أنصارها عبر الوسائط المختلفة عبر المقاطع المصورة أو المقالات أو التعليقات الساخنة أو الأخبار الموجهة، ولم يبق لها إلا الاستضافات في الفضائيات الخارجية أو حوارات وتصريحات عبر عدد من الصحف السياسية اليومية، في حين اتخذ المجلس العسكري تلفزيون السودان باعتباره جهازاً حكومياً كوسيلة خطاب موجهة لصالح سياساته أو لتوصيل رسالة مضادة لخطاب قوى الحرية والتغيير من خلال حوارات وتصريحات أو نقل خطابات شعبية تنظم من قبل أعضاء المجلس العسكري، كذلك استخدم بث مشاهد فيديو عن ساحة الاعتصام لتوصيل رسالة محددة توضح وجود ما سمي بعناصر المهدادت الأمنية ومخالفات المجامع القيمية هناك، من خلال بعض الممارسات السالبة عبر بعض المعروضات التي تدعم هذا الاتهام بحسب الرسالة التي يهدف إليها منتجوها.

أدوار وطنية

حكماء الصحافة ممن استطلعتهم “الصيحة” طالبوا الصحفيين بلعب أدوار وطنية عبر التطرق لملفات القضايا المتعلقة بممسكات الوحدة والعمل على تخطي التجاوزات التي حدثت إبان الهبة الشعبية الجارفة التي اجتاحت عموم البلاد، وأفلحت في اقتلاع نظام تعمقت جذور شجرته ثلاثين عاماً.

طبيعي جداً أن تصاحبه الكثير من التجاوزات من أجهزته القمعية. حالياً تواترت الأنباء حول قبول الطرفين خاصة قوى إعلان الحرية والتغيير التي تمترست حول شروط محددة وضعتها أساساً واجب التنفيذ قبل جلوسها مع الطرف الآخر (المجلس العسكري الانتقالي)، بعد أحداث فض اعتصام القيادة ببنود الوساطة الجديدة التي حملها مبعوث رئيس الوزراء الأثيوبى آبي أحمد بشأن الملف العالق رئاسة وعضوية المجلس السيادي ووضعها أمام الطرفين، ولكن لم تمض الأمور بالاتجاه الإيجابي، فتارة يتراجع المجلس وتارة تتراجع (قحت)..

قائد وليس تابعاً

الصحفي المخضرم جمال عنقرة، انتهز الفرصة التي منحتها إياه “الصيحة” للحديث عن هذه المسألة بصراحة وقال: (الإعلام عموماً والصحافة خصوصاً، دائماً ترضى أن تكون تابعاً، وليس رائداً، وهذا دور غير إيجابي، يفترض أن تكون هي صاحبة دور وليس مطلوباً منها أن تلعب دوراً إيجابياً أو سلبياً، ولا زالت الفرصة متاحة لأهل الإعلام جميعاً ليس لأن يكون لهم دور فقط بل لقيادة السودان كله، والقضية الآن ليست قضية مجلس عسكري أو قوى حرية وتغيير، بل هي قصية وطن بكامله، إحدى مشاكل الإعلاميين عموماً والصحفيين خصوصاً أنه تم تصنيفهم هذا في معسكر ذاك وذاك في معسكر هذا، هذا تابع للاتحاد، وذاك تابع للشبكة، وأنا شخصياً أشعر أن أي من المعسكرين يمثلاني، وكذلك قيادات من المجلس أو الحرية والتغيير أيضاً تمثلني، لذلك يجب على الإعلام أن يقود السودان ليس إلى تهدئة بل إلى موقف سواء يعبر بالسودانيين، ولكن عندما ننقسم ونعمل بموقف أحادي، فهذا ليس من مصلحة الوطن، وليس من مصلحة الإعلام، وهذه فرصة لأن أدعو الصيحة لتقود موقفاً وسطاً يجمع الناس جميعاً، وأدعوا الإعلاميين جميعاً حتى لو اختلفوا أن يكون خطابهم حسناً ويجعلوا الباب موارباً لكل الأطراف .

إعلاميون أم سياسيون

ويقدم الكاتب الصحفي، رئيس تحرير صحيفة “مصادر” الأستاذ عبد الماجد عبد الحميد، خارطة طريق للإعلام ليلعب الدور الإيجابي المطلوب منه، وذلك بالتركيز على القضايا الوطنية الأساسية، وعلى المشتركات والتأمين على أن ما مضى مضى، والاستفادة من سلبيات المرحلة الماضية والتركيز على الإيجابيات على مستوى كل القوى السياسية بما فيها المؤتمر الوطني ــ حسب عبد الماجد، والتركيز على صورة البلد الخارجية والفرص المتاحة لها وضرورة التداول السلمي للسلطة، والتوصل لميثاق شرف سياسي يبعد الإقصاء من كل الأطراف، وعدم التشدد. وأضاف محدثي: (أن يكون لدي موقف سياسي مع أو ضد المجلس العسكري مع أو ضد الحرية والتغيير، وأعبر عنه، فهذا لا يعني أنني غير سوداني).

ودعا عبد الماجد الإعلاميين للابتعاد عن التخوين وضرورة التسامح مع الآخر، وخلق مساحة للتواصل. وأردف: (عادي جداً يمكن للحرية والتغيير أن تفتح حواراً مع المؤتمر الوطني، لأن الأخير لديه مشاكل كثيرة ولديهم رأي في بعض الممارسات السابقة، ونركزعلى المشتركات، ما الذي يجعلنا نستمع لآبي أحمد، ولا نستمع لناسنا في الداخل، هل أبي أحمد أكثر نضجاً وحكمة من (أسامة داؤود ومحجوب محمد صالح والصادق المهدي مثلاَ)؟ يجب أن نبحث عن عقل جمعي سوداني دون التأثر بما يحدث، وهذا أمر سهل ونستفيد من حالة التشريد السابقة، نحن الآن عدنا للمربع الأول، نحن اشتغلنا كسياسيين أكثر من إعلاميين، ويجب أن نعود كإعلاميين ولو لم نفعل لن نصل لاتفاق.

بعيداً عن التصنيف

ويفترض رئيس تحرير الزميلة “الإنتباهة” النور أحمد النور أن يكون الإعلامي موضوعياً ومتوازناً خاصة في طرحه للقضايا الخلافية، وعدم إبراز السالبة والمتطرفة التي تهدد الأوضاع، وتثير الخلافات، وتدعو للعنف والتطرف، وإبراز الجوانب الإيجابية التي تدعو للتوافق الوطني في المرحلة الانتقالية والدعوة للاتفاق حول القواسم المشتركة بين القوى السياسية، لأن المرحلة الانتقالية مرحلة هشة، أكبر قدر من التوافق الوطني ومطالبة جميع الأطراف بإعلاء قيم التسامح والوحدة، ونبذ الأجندة الحزبية الضيقة، وتقديم كل التنازلات الممكنة من أجل المصلحة العليا للسودان. يجب أن يستمع الإعلام لصوت الشارع باعتباره صاحب المصلحة الحقيقية، وليس القوى السياسية فقط، وإبراز دور المجتمع المدني والقيادات الأهلية، وتقديم المصلحة الوطنية على الحزبية، يفترض أن يبتعد الصحفيون عن لغة التخوين والابتزاز، وأي صحفي يجب أن يطرح رأيه بشجاعة وعدم السماح للقوى السياسية أو الإعلامية المحزّبة بتصنيف الصحفيين بين وطنيين وخونة، لأن هذا من شأنه أن يُحدِث استقطاباً حاداً في المجتمع الصحفي.

لغة معقولة

ويصف الخبير الإعلامي بروفيسور علي شمو، الوضع الآن بالخطير، والنزاع بين طرفين قويين جداً في قضية تتعلق بمرحلة انتقالية للسلطة، والجميع يحتاج في مثل هذه الظروف أن يكون لديهم نفس هادئ ولغة معقولة خالية من الابتزاز والتجاوز، وواجب الإعلام أن يلعب دوراً قيادياً خاصة في مثل هذه الظروف والأزمات التي تمر بها البلاد، وتوعية الناس بأن البلد مقبلة على وضع خطير، وإذا لم تُدَر الأزمة بحكمة، فيمكن أن تكون النتائج خطيرة جداً، ولدينا مثل يقول (الحرب أولها كلام)، الحرب الكلامية حسب شمو جربناها، وكان لها مردود خطير خاصة في الحرب العالمية الثانية، عندما سمحت الدول المتصارعة لأجهزتها الإعلامية بلعب دور سلبي في التحريض وتباعد المواقف بين المتنازعين.

ويضيف: (الآن السودان يمر بوضع خطير جداً، والمجلس الانتقالي لديه موقف، وقوى الحرية والتغيير لديها موقف، وبدلاً من استخدام الألفاظ الساخنة والتراشق الإعلامي وما يباعد بين المواقف، يجب استخدام لغة معقولة ومقبولة بعيدة عن التجريح والتحريض، تتوفر فيها كل الكلمات التي تعمل على سلامة هذا البلد.

ويتعجّب شمو في حديث للصيحة من مطالبة الإعلام بعكس الصورة، فهذا ليس صحيحاً، ولكن الإعلام دوره قيادي، وهو الذي يعكس المواقف لأنه مسئول عن الكلمة التي تخرج، حتى المصدر إذا تجاوز وقال كلاماً يمكن أن يؤدي لنتائج سلبية على الصحيفة وعلى الصحفي أن (يدخّل يدو) في إخراج حديثه بصورة متوازنة، لأن الإعلام مسئول مثله مثل القوى السودانية، وهو ينوب عن الشعب كله، ويجب أن يدعو للوحدة والتقارب وأن الوطن للجميع.

موضوعية مطلوبة

بينما يرى المحلل السياسي، بروفيسور حسن الساعوري، أن للإعلام واجبين أساسيين، إذا أراد أن يقول (الحصة وطن) أولهما متعلق بنشر الخبر الصحيح من مصادره دون إبداء رأي، وهذا هو الجزء الأساسي.

ويأخذ الساعوري على الصحف أن معظمها تفرد نصف صفحة فقط خبرية وبقية الصحيفة ليست للأخبار، بمعنى أن الإعلام السوداني ليس لديه تركيز على الأخبار، بينما المواطن محتاج للمعلومات الصحيحة من مصادرها. أما الجانب الثاني فهو التحليلي الذي يجب أن يتسم بالموضوعية، وأقصد تناول أي قضية من جوانبها المختلفة بمحاسنها ومساوئها، ويترك الترجيح للقارئ وهذا الجانب مفقود لدى معظم إعلاميينا، ومنذ البداية يقفز الإعلامي للجانب الإيجابي فقط أو السلبي فقط ــ حسب الساعوري ــ الذي مضى للجانب الثالث الذي تركز عليه كل الصحف الآن وهو المقابلات الصحفية مع الأشخاص وهذه المقابلات فيها كثير من القول، وليس معلوماً إن كان ما قيل عن شخص معين صحيح أو غير صحيح أحياناً بعضهم ينكر ذلك أو يقول إنه تم تفسيره تفسيراً خاطئاً.

أما الجانب الرابع فمتعلق ببعض الجوانب التي يتدخل فيها جهاز الأمن فيبترونها أو يلغونها أو يصادرون الصحيفة، والقارئ لا يعلم بعد ذلك لماذا بُتر الخبر أو ماذا حدث.

July 20th 2019, 8:08 am

مشاورات أديس أبابا وعقبة الحصانة.. بقلم كمال عوض

السودان اليوم

السودان اليوم:
> تحولت الأنظار صوب العاصمة الإثيوبية أديس أبابا لمتابعة المشاورات الجارية بين قوى الحرية والتغيير والفصائل المسلحة المنضوية تحت تنظيم الجبهة الثورية.
> التوقيع على الاتفاق السياسي بين العسكري وقحت أثار حفيظة قادة الحركات لدرجة إعلان نائب رئيس الجبهة الثورية جبريل إبراهيم رفضهم التام له بصورة حادة.
> جبريل وصف الاتفاق عبر تغريدة له في تويتر بأنه استهتار بالمشاورات ولن يكونوا طرفاً فيه.
> الجبهة تطالب بنسبة 35٪ من جملة السلطة الفيدرالية للسلام أثناء الفترة الانتقالية، ليتسنى لها تنفيذ برامج إزالة آثار الحرب وعودة اللاجئين والنازحين إلى ديارهم.
> تتحدث الحركات المسلحة عن ضرورة تسليم المتهمين بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية في السودان للمحكمة الجنائية الدولية، بالاضافة إلى التأكيد على أن ينص الإعلان الدستوري بوضوح على أنّ مباحثات السلام تضع الأوضاع في ولايات دارفور وكردفان كأولوية قصوى فور تشكيل الحكومة الانتقالية.
> ذهب المهدي والدقير إلى أديس لإنقاذ ما يمكن إنقاذه، وحملت الأنباء الواردة من هناك أن الأمور تسير على ما يرام وربما يتوصل الطرفان إلى اتفاق قريباً.
> ما أود قوله من خلال هذا السرد أن إشكالات عدة بدأت تظهر بصورة مستمرة على سطح المشهد السياسي في السودان، وصارت العقبات تعترض مسارات التفاوض بعد أي إعلان عن اتفاق ثنائي.
> هناك جدل كبير يدور حول نقاط بالغة الحساسية مثل الحصانة، والاختلاف حول تفكيك كلمة (اعتماد) الواردة في اختصاصات مجلس السيادة، وتعيين الأجهزة القضائية والعدلية.
> حظيت عقبة حصانة المجلس السيادي بنقاش مستفيض حتى قبل أن تبدأ المفاوضات حول الوثيقة الدستورية، وكل طرف يصر على رأيه في هذه المسألة.
> نقلت هذه الصحيفة يوم الجمعة تصريحات ساخنة للقيادي بقوى الحرية والتغيير إسماعيل تاج، أكد فيها أنه لن تكون هناك حصانة مطلقة لأي مسؤول في مجلس السيادة أو القوات النظامية، وأن قانون الثورة يقول إن الحصانة المطلقة مرفوضة.
> وبدوره استنكر رئيس اللجنة السياسية بالمجلس الفريق ركن شمس الدين كباشي في تصريح لقناة فضائية تناول أمر الحصانة، وقال إنه صور أعضاء المجلس العسكري كأنهم يتمسكون بها هرباً من شيء ما، مؤكداً أن أعضاء المجلس أصلاً يتمتعون بها.
> في تقديري أن التعجيل بإعلان نتائج التحقيق في أحداث فض الاعتصام وتقديم المتورطين للعدالة، سيسهم في تهيئة الأجواء لتجاوز الخلافات مهما كانت درجة صعوبتها.
> عانى الشعب السوداني كثيراً في الأشهر الماضية وصار الوضع لا يحتمل التصريحات المطاطة والخيوط المتشابكة.
> متى يحين موعد بدء الفترة الانتقالية؟ ومتى يتشكل مجلس الوزراء؟
> سؤالان يبحثان عن إجابة شافية تملأ الفراغ العريض الذي يعيشه السودان بسبب شيطان التفاصيل وغياب الحكومة.

July 20th 2019, 8:08 am

السعودية: عضوة بالشورى تطالب بمنح المرأة حق تزويج نفسها

السودان اليوم

السودان اليوم:

دعت عضوة مجلس الشورى السعودي “إقبال درندري” إلى سن تشريع في البلاد يقضي بالسماح للمرأة الراشدة بـ”تزويج نفسها، من دون شرط موافقة ولي أمرها (الولي)”، عند وصولها لعمر الـ24 عاما، وذلك وفقا لتجارب دول عربية وإسلامية تعتمد الاجراء نفسه.

وبررت العضوة مطلبها بأنه يستند على آراء فقهية لم تكن تلقى اعتبارا في السعودية.

وطالبت “إقبال”، والتي تتولى عضوية لجنة حقوق الإنسان والهيئات الرقابية في المجلس، بأن يُسمح للمرأة بتزويج نفسها بعد سن 24 عاما، بدون اشتراط موافقة الولي على عقد النكاح.

ودعت الجهات المعنية لإعادة النظر في هذا الشرط، وأن يحدد عمر لا تحتاج معه المرأة لإذن الولي في إتمام عقد النكاح؛ “لأن اشتراط موافقة الولي على عقد نكاح المرأة، مهما كان عمرها دون تقييد، يجعل العضل وسلب الحقوق الأساسية للمرأة سهلا”.

وأوضحت أن هناك عدة دول مسلمة منحت المرأة الراشدة تزويج نفسها، وأن الموضوع فيه سعة واختلاف بين المذاهب؛ فأصحاب مذهب “أبي حنيفة” يرون أن عقد النكاح يستلزم موافقة المرأة فقط، وأنه يجوز للمرأة الراشدة أن تعقد العقد بنفسها، ثيباً كانت أم بكراً، واستشارة الولي من باب “الاستحباب” وليس شرطا أساسيا في صحة عقد النكاح.

وقالت: “يصل الإنسان إلى مرحلة النضوج في عمر 25 عاما (حسبما أوضحت الأبحاث الحديثة)، ويكمل فيه الفرد تعليمه الأساسي والجامعي، ويبدأ حياته العملية ومن حقه إتخاذ القرارات الشخصية بمفرده”.

وأضافت أن الأصل في الشريعة أن “لكل إنسان بالغ عاقل راشد أن يستقل في التصرف بجميع شؤونه..والمرأة في الشريعة كاملة الأهلية، ويمكنها التصرف في كل شؤونها، ومنها إبرام العقود المهمة مثل العقود المالية؛ والنكاح يعتبر عقدا، فمن باب أولى أن تعقده المرأة بنفسها. وعلى هذا الأساس تكون الولاية عليها في الزواج على خلاف الأصل”.

وأكدت أن اشتراط موافقة الولي على عقد نكاح القاصر أو التي لم تصل لسن النضج مبرر لعدم اكتمال الأهلية أو النضج، الذي يساعد الفتاة على الاختيار السليم، وهو حماية لها “لكن استمرار ذلك الشرط بعد تجاوزها سن الرشد والنضج، وتطبيقه على جميع النساء دون تمييز، وحتى على المطلقة أو الكبيرة في السن التي لديها تجربة تؤهلها لمعرفة مصلحتها واختيار الأنسب لها، يحول الموضوع إلى وصاية على المرأة، تجعلها كالمجنون والطفل القاصر في نظر المجتمع”.

وفي فبراير/شباط الماضي، أعلنت السلطات السعودية أنها بصدد دراسة مشروع متكامل لمعالجة الأخطاء في نظام ولاية الرجل على المرأة المثير للجدل، وفق إعلام محلي آنذاك.

وتأتي الخطوة – وفق مراقبين – في إطار جهود المملكة لتخفيف الانتقادات لنظام الولاية، التي تصاعدت بعد واقعة الفتاة “رهف القنون”، التي فرت من المملكة وحصلت على لجوء في كندا، يناير/كانون الثاني الماضي؛ بسبب ما قالت إنه “عنف” تعرضت له من قبل أسرتها، رغم نفي الأخيرة لذلك.

وحسب نظام الولاية، يتعين على المرأة البالغة الحصول على تصريح من ولي أمرها من الذكور – الذي قد يكون والدها أو شقيقها أو أحد أقاربها – للسفر أو الزواج أو إجراء بعض المعاملات مثل استئجار شقة ورفع دعاوى قانونية.

وقال ولي العهد السعودي، “محمد بن سلمان”، في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، إنه بلاده بصدد إعادة النظر في قانون الوصاية الصادر عام 1979، مشيرا أنه يتم بحثها مع معظم أعضاء هيئة كبار العلماء.

وتصاعدت في الفترة الأخيرة الانتقادات الحقوقية من طرف ناشطين حقوقيين داخل السعودية ومنظمات حقوقية دولية، تطالب المملكة بإنهاء العمل بنظام الولاية.

July 20th 2019, 8:08 am

منطقة كولومبيا وفيديو (الحصانة المطلقة)!!.. بقلم محمد عبد الماجد

السودان اليوم

السودان اليوم:
(1)
يبدو واضحاً أن بند (الحصانة) القانونية لأعضاء المجلس السيادي وضع خصيصاً في وثيقة الاعلان الدستوري من اجل عرقلة التفاوض او تأجيله ، او استعمال البند لاهداف اخرى موازية في الوثيقة لصالح المجلس العسكري.
يجب أن نعلم أن حذف البند من الوثيقة او تقييد الحصانة لكي لا تكون مطلقة لا يعتبر تنازلاً من المجلس العسكري حتى يكافأ اعضاء المجلس العسكري بعد ذلك وهم في مجلس السيادة.
نقر أن موضوع (الحصانة) هذا شغل الناس في الايام الماضية ، وسرق الانظار وصرفها عن امور اخرى… فما يجري تحت الجسر اخطر من الذي يحدث فوقه.
لن نقول إن بند الحصانة القانونية الذي سرب للناس عن قصد المستفيد منه المجلس العسكري فقط، ولكن نقول إن (الطرف الثالث) اكثر استفادة من هذا البند حتى من اعضاء المجلس السيادي بعد ذلك.
المهم أن الشارع قبل قوى اعلان الحرية والتغيير انتبه للامر وتعامل معه بحزم وينتظر ان يكون نتاج ذلك (انفراجة) عند توقيع وثيقة الاعلان الدستوري.
كذلك هناك (عراك قانوني) ، أو دعنا نقول (تنافس حميد) افرزته (الحصانة القانونية) .. كان يحتاج له الطرفان المتفاوضان لمعرفة مدى احتمال عضويتهم لسير المفاوضات ،ولبعضهم البعض ولادارة الحوار بحنكة وحكمة.. وما هي مقدراتهم القانونية وخبراتهم لحكم البلاد في المرحلة المقبلة.
كان يمكن ان ينسف بند (الحصانة) المفاوضات بين المجلس العسكري وقوى اعلان الحرية والتغيير ، ولكن تجاوز الامر يعنى ان (المناعة) عند الطرفين جيدة ، فقد يحدث لاحقاً مثل هذا (الاشتباك) وهما في السلطة.. إن لم تكن (المناعة) قوية يمكن ان تنهار الحكومة كلها إن مرت المفاوضات دون تلك الاختبارات والصعاب التي تعرضت لها فقوتها.
(2)
من ثم لنا أن نسأل كيف لاعضاء المجلس العسكري ان يفكروا في تلك (الحصانة) بهذا الشكل المطلق؟ ، وكيف لهم ان يطرحوها للناس وإن كان من باب التسريب و الاختبار؟.
لقد قدمت ثورة ديسمبر المجيدة مئات الشهداء … حصدهم رصاص النظام وهم في غمرة حماسهم الوطني والثوري ، يتدفقون على الشوارع بدون حماية او جدار يعصمهم ليواجهوا الرصاص بصدر مفتوح ، واجساد منهكة وضعيفة، أبعد كل هذا الموت لشباب في مقتبل العمر يمثلون كل طموحات وامال اهاليهم ، ألّا يجد اعضاء المجلس العسكري وهم في هذا العمر حرجاً من حصانة (مطلقة) ، تعفيهم من الحساب والعقاب والسؤال إن تجاوزوا القانون وهم وسط قواتهم وبين جيوش امنهم ، يعزلهم عن رجل الشارع الف حاجز وحاجز.
الحصانة الحقيقية في العدل .. والاستقرار والحرية والسلام.
لماذا تفجرت الثورة ؟… إن كان قادة البلاد والذين سوف يحكمون السودان بفضل هذه الثورة تحميهم حصانة (مطلقة).
ألم ينظروا للشهيد احمد الخير كيف مات في زنزانة تحت التعذيب بعد ان غابت عن الزنزانة مبادئ القانون وروح العدالة وانعدم فيها الحد الادنى من الانسانية.
ألم تشاهدوا والد الشهيد عبدالرحمن الصادق سمل وهو يحكي عن ابنه الشهيد بكل الوجع والحزن ، وهو مع هذا لا تغيب فرحته بابنه الشهيد وهو وسط كل هذه الاوجاع لأنه يقدمه للوطن.
لقد خرج الشهيد محجوب التاج محجوب صباحاً ينشد (الدراسة) وعاد في المساء (جثة) – اهله كانوا محرومين حتى من تشييعه من منزله.
أبعد هذا تبحثون عن (حصانة) وانتم في بروجكم المشيدة.
انظروا للشهيد (الطفل) محمد عيسى دودو .. مات فداء (المتاريس).. دفع حياته وهو يحرس (حجارة).
توقفوا عند الشهيد عبدالسلام كشة .. مات مرة .. ومتنا الف مرة من بعده.
اشهدوا للشهيد محمد هاشم مطر – انه جاء من اقصى الشمال، ليهتف مع الشعب (سلمية ..سلمية ..ضد الحرامية) ومات غدراً في صبيحة اخر يوم في رمضان وهو معتصم من اجل الوطن.

كيف لنا ان نقدم للوطن كل اولئك الشهداء – ثم تسألون انتم بعد ذلك عن حصانة (مطلقة) وانتم في بلاط السلطة وفي نعيم رفلها العظيم.
أما رأيتم الطريقة غير القانونية التي فض بها الاعتصام .. والمجزرة التي ارتكبت؟.
اننا لم نكن نطلب اكثر من (القانون) ..فكيف تطلبون الحصانة منه؟!!.
(3)
المرحلة القادمة تحتاج لمن يقدم نفسه بدون ثمن – لمن لا يتأخر عن نداء الاصلاح والعمل والسلام… وليس لمن يبخل على الوطن بان يكون تحت القانون.
المرحلة القادمة هي للشفافية والحوار والحرية… للقانون … لا كبير فيها على الوطن… ولا حسيب على القانون.
كيف سوف ندخل لتلك المرحلة؟ … ونحن نحمل كل تلك الاحلام – ونحن ندفع كل تلك الاثمان – وانتم تريدون ان تحتموا بالحصانة (المطلقة).
ما جدوى الثورة .. وما هو معناها؟.
الاستثناء في القانون … هو بداية الطريق في الفساد.
لقد كان تبريركم لمجزرة 29 رمضان واقتحام منطقة (كولومبيا) ، بعض التجاوزات القانونية (البسيطة) في المنطقة والتي راح بسببها اكثر من 100 شهيد من الابرياء .. لماذا تطبقون القانون في منطقة كولومبيا على الضعفاء والعزل وتمنعوه على اصحاب (السيادة) والسلطة والجاه والقصور.
لقد غاب القانون في منطقة كولومبيا في شارع النيل فحدثت كل تلك التجاوزات – والقانون الذي نقصد غيابه هنا .. هو القانون الذي غاب عند التنفيذ والإجراء وإخلاء المنطقة ، وليس فقط في بعض الممارسات التي كانت تحدث في المنطقة كما تقولون.
حدث ذلك في السفح ، فكيف ان غاب القانون في اعلى قمة الهرم؟.
المصطفى عليه الصلاة والسلام كان يمشي بين الناس في الاسواق ، يأكل اكلهم ويمضي بينهم راجلاً.
كان عليه افضل الصلوات يقول: ( إِنَّمَا أَهْلَكَ الَّذِينَ قَبْلَكُمْ ، أَنَّهُمْ كَانُوا إِذَا سَرَقَ فِيهِمُ الشَّرِيفُ تَرَكُوهُ ، وَإِذَا سَرَقَ فِيهِمُ الضَّعِيفُ أَقَامُوا عَلَيْهِ الحَدَّ ، وَايْمُ اللَّهِ لَوْ أَنَّ فَاطِمَةَ بِنْتَ مُحَمَّدٍ سَرَقَتْ لَقَطَعْتُ يَدَهَا ).
فعن أية (حصانة) تتحدثون؟.

July 20th 2019, 8:08 am

حبشياااااااااو.. بقلم بابكر سلك

السودان اليوم

السودان اليوم:
> الصديق وقت الضيق
> ولاخير على الدنيا
> اذا لم يكن بها صديق صدوق صادق الوعد قد وفا
> يا قوم
> الضيق العشناهو في حراكنا الثوري ضيق عميق
> لأننا خرجنا ضد الضيق واليابا صديق العشعش فينا تلتين سنة
> وبعد تسجيل أول أهداف ثورتنا وهو خلع المخلوع
> دخلنا في ضيق الحفاظ على ثورتنا
> فكان الشد والجذب بين قوى الحرية والمجلس العسكري
> وكانت المديدة حرقتني حاضرة من سدنة المخلوع
> واشتد الخلاف وزاد الضيق
> وضاقت ولما استحكمت حلقاتها ضاقت تاني
> ضاقت تاني بفض الاعتصام بتلك الوحشية
> ضاقت لما بلغت الأرواح الحلاقيم
> وبلغت أرواح أشرف درجات الاستشهاد فنالت أعلي شهادة
> الاستشهاد لأجل الوطن
> الاستشهاد لأجل نجاح الثورة
> لأجل عيش كريم للآخرين
> لأجلك يا بلد
> وفي خضم هذا الضيق كان أحلى صديق يقارب بين وجهات النظر
> ويسعى صادقاً لتتوج الجهود وينهض السودان
> إثيوبيا الحبيية الصديقة الوفية
> بذلت أكثر مما تستطيع لأجل الاتفاق والخروج من النفق
> فكتب صديقي أكرم زكي أبياتاً يقول في مطلعها:
> إثيوبيا يا أخت بلادي يا شديدة
> أقصد يا صديقة
> وأكملت أنا الأبيات على ذات النهج، وسأنشرها قريباً
> أيها الناس
> إثيوبيا خرج شعبها يرفع راية سوداننا فرحاً بالتوقيع على الاتفاق السياسي
> يعني وقفت إثيوبيا كانت على المستويين الحكومي والشعبي
> ورد الجميل لإثيوبيا واجب على عاتقنا كلنا
> لذا أقترح أن يكون شكرنا وتقديرنا للجارة إثيوبيا بعد التوقيع على الاتفاق الدستوري بمليونية تذهب للسفارة الإثيوبية ترفع علم السودان وعلم الجارة إثيوبيا
> موكب شعاره حبشياااااااو
> وإثيوبيا عملت فينا جميل
> ورد الجميل صعب
> ولكن لامستحيل على الثوار
> وحبشيااااااو

> أيها الناس
> لا خير على الدنيا اذا لم يكن بها صديق صدوق صادق الوعد قد وفا
> وبرضو
> لاخير في خل يجيئ متكلفا
> في زنقتنا وجدنا إثيوبيا والاتحاد الأفريقي
> وين الخل الذي جاء متأخراً ومتكلفاً؟؟؟
> وبعد ده زاغ؟؟؟
> ياريت لو من زمان قبلنا برأس أفريقيا ولم نختر ذلك الذيل المتكلف
> وأسي الكورة في ملعبنا
> المهم
> أعجبني مسمى ساحة الحرية
> دايرين لينا ساحة للسلام
> وساحة للعدالة
> ويبقى عندنا ساحات شعبية تحمل شعار الثورة حرية سلام وعدالة
> وياسلام على الحرية
> الحشد الذي أتى أول أمس لساحة الحرية طائعاً مختاراً متكبداً مشاق الوصول عاشقاً للحدث
> يساوي مية ضعف العدد الذي كان يحشد في نفس الساحة نفاقاً ومدفوع الأجر ومرحلنو ومفطرنو ويساق كما الأغنام
> شفتوا الحاجة لمن تجي من القلب بتكون كيف!
> أيها الناس
> كردنة جا ؟؟؟
> يا ربي يكون مالو؟؟؟
> طيب جمال سالم جا؟؟؟
> يا ربي يكون مالو؟؟؟
> أمبومبو بجي؟؟
> يا ربي يجي لي شنووو؟؟؟
> غايتو شخصياً أتمنى عودة خط هيثرو وعودة كردنة
> على الرغم من أن أحدهم يرى عودة بشة أسهل من عودة هيثرو وكردنة
> لكن ما وراني ليه
> أيها الناس
> لاندري ماهو موقف المريخ من التسجيلات
> وأظن أن من تبقى من المجلس برضك لايدري
> ويقال إن أحد أعضاء المجلس قال الرشحهم إبراهومة كبار ونحنا في المجلس ما دايرين لاعبين كبار
> طيب الصغار وينهم يا سعادتك؟؟؟
> رصدتوا منو ورصدتوا كم قبل منو يا الفصيح؟؟؟
> ولابرضك تسجيلات بلوشي؟؟؟؟
> المهم
> مادبو لو استقال حايكفينا شر السؤال
> لكن الشافنا لعبنا أفريقياً براس حربة مولف ما كضب !!
> نعم.. ظرف البلد صعب
> لكن ظرف البلد ده ليهو شهور
> ومن اتخلع المخلوع، كان واضح أن اوكتاي باي باي ودعم الولاية جهد الأستاذ محمد الشيخ قد توقف
> ووقف مجلس بعد ود الشيخ في العقبة
> عقبة الكاش البقلل النقاش
> لذا كترت النقة بعد استقالة ود الشيخ ورفاقة
> كتر حديث من تبقى من المجلس تأكيداً للمثل السواي ما حداث
> واتحدثي
> أيها الناس
> ماتنسوا
> حبشيااااو
> أيها الناس
> إن تنصروا الله ينصركم
> آها
> نجي لي شمارات والي الخرتوم
> كان شفت يا والينا
> في السوق كلو زول لاعب صالح ورقو
> تتدخلوا يا والينا
> ولا نكشحها وندكها ونشرطها؟؟؟؟
سلك كهربا
ننساك كيف والكلب قال ديل تجار ولا أولاد نيقا البكتلوا فيكم نهاراً جهاراً ديل
والي لقاء
سلك

July 20th 2019, 8:08 am

الشيخ الزكزكي.. رمز المظلومية … محمد عبد الله

السودان اليوم

السودان اليوم:
قبل اربع سنوات هاجمت القوات الحكومية معقل الحركة الإسلامية في مدينة زاريا بنيجيريا واستخدمت العنف المفرط ضد المدنيين المسالمين الذين كانوا يقيمون احتفالا دينيا اعتادوا عليه منذ سنوات عديدة ، بل ان وفودا رسمية من الحكومة المحلية وممثلين للحكومة الفدرالية كانوا يشاركونهم احيانا ، وقد ادى الهجوم الغادر الحاقد الى استشهاد وجرح المئات من المدنيين الذين لم يرفعوا سلاحا ولم يعلنوا حربا على الدولة لكن الحكومة وبامر مباشر من السعودية وامريكا واسرائيل – كما ثبت لاحقا – تنكرت للسلم الاهلي ولحق المواطنين في اقامة مراسمهم وشعائرهم ووجهت القوة المهاجمة ضربة عنيفة للحركة الاسلامية باعتبارها احدى حركات المقاومة ومحور الممانعة والرفض للصلف الامريكى الصهيوني والانبطاح والخذلان العربي والاسلامي لقضايا الامة المصيرية وفي مقدمتها القدس قبلة المسلمين الاولى وثالث الحرمين الشريفين .

فقدت الحركة الاسلامية في هذا الهجوم الغادر الدامي عددا من بنيها يفوق عشرات المئات بين قتيل وجريح واسير ومفقود ومن بين ضحايا هذا الهجوم المتوحش زعيم الحركة والمرشد الروحي لملايين المؤمنين في نيجيريا الشيخ إبراهيم الزكزكي الذي لم يوقر المهاجمون سنه ولامكانته الروحية ولاصحيفته النقية في الدعوة الى السلم وتجنيب نيجيريا اي مظهر للعنف فقتلوا ابناءه مع شهداء الحركة وضربوا الشيخ وزوجته بالرصاص وهو المريض اصلا ثم منعوه العلاج وحبسوه طويلا ومنعوا زيارته الى ان سمحوا اخيرا وبعد تواصل الضغط العالمي بعرضه على الطبيب وقد تلفت احدي عينيه وتعرض لضرر بالغ في جسمه وكذلك سجنوا معه زوجته التي تعرضت لإطلاق النار اضافة الى الالم التفسي الكبير النانج عن قسوة الهجوم واستشهاد انجالها وشباب الحركة الاسلامية ورؤيتها لزوجها وزعيمها في نفس الوقت مصاب محروم من العلاج ، كل هذه القضايا تسهم في إضعاف الروح المعنوية لاصلب شخص لكن الشيخ الزكزكي وزوجته وعموم اعضاء الحركة الاسلامية كانوا بحق خير نماذج تحتذي ولايستحقون هذا الظلم الفادح ، والشيخ ابراهيم الزكزكي يمثل اليوم رمز المظلومية وهاهو صامد رافض ان تنال منه الخطوب وما لم يتم انهاء هذا الوضع الحرج فلن تعيش نيجيريا في سلام وامان.

July 20th 2019, 8:08 am

عقبات كبرى تهدد باخذ البلد الى المجهول

السودان اليوم

خاص السودان اليوم:
استبشر الكثيرون بالتوقيع على الاتفاق السياسي بين المجلس العسكري وقوى اعلان الحرية والتغيير وتمنوا ان تسهم الخطوة في الخروج بالبلد من ازمتها الراهنة وتخطي مرحلة عنق الزجاجة التي يتسابق الجميع علي مغادرتها حتى تنعم البلد بالامان والاستقرار .
الجميع انتظروا ان ياتي الاتفاق شاملا (على الاقل تؤيده مكونات قوى اعلان الحرية والتغيير ) لكن الحركات المسلحة – وهي فصائل هامة لايمكن.تجاوزها ولا انجاز سلام من دونها – قالت وبالفم المليان انها ليست مع هذا الاتفاق ، وقد توافقت هذه الحركات حول تحفظها على الاتفاق ، واذا استثنينا حركة مناوي باعتبارها الاقرب من رصيفاتها فان حركة تحرير السودان – عبد الواحد – وحركة العدل والمساواة – خليل – والحركة الشعبية – عقار – قد تحفظوا على الاتفاق ، ومن المعروف ان لهذه الحركات ثقلا سياسيا وعسكريا وتمتلك تأثيرا على الارض مما يجعل تجاوزها امرا غير ممكن لذا طار الى اديس ابابا الجمعة السيد الصادق المهدي والسيد عمر الدقير ليلحقا بوفد الحرية والتغيير المتواجد اصلا هناك للتواصل مع الحركات المسلحة واقناعها بضرورة الانضمام لاتفاق السلام حتي لا تتعقد الأوضاع اكثر ويزداد المأزق الذي تمر به البلد.
من جهة اخرى أعلنت الجبهة الثورية أنها ليست طرفاً في الاتفاق المُوقع بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري، وشددت على أن الاتفاق لا يمثلها ولا يُمثل كل قوى التغيير، ونوهت إلى أنه لديها تحفظات على شكل الاعلان السياسي ومضمونه، ووصفته بأنه ركز على تقاسم السلطة وتجاهل أطراف وموضوعات مهمة.
وأوضحت الثورية في بيان ممهور بتوقيع مني أركو مناوي، ومالك عقار أنها شرعت في تكوين جسم قيادي فاعل في نداء السودان يُشارك بفاعلية ضمن قوى الحرية والتغير بفاعلية في مراحل التفاوض والتوقيع وتكوين السلطة الانتقالية القادمة وإدراج قضايا الحرب والسلام كحزمة متكاملة ضمن قضايا الانتقال . وقال البيان: “لكننا فوجئنا في الجبهة الثورية بأن كل تلك المجهودات قد ضُرب بها عرض الحائط كما هو الحال في كل تجارب السودان منذ العام 1956”.
انها عقبات كبرى تعترض طريق الاتفاق وتهدد بنسفه لاسمح الله ونتمني ان يلتفت لها الجميع حتي لاتذهب البلد للمجهول .

July 20th 2019, 8:08 am

اتّفاق العسكري وقحت…. مطلوبات القوى الدولية

السودان اليوم

السودان اليوم:
قِوى إقليميّة ودوليّة انخرطت بحرصٍ مصحوبٍ بقلقٍ على الأوضاع التي يُمكن أن تؤول على المنطقة الإقليمية الأهم، في حَال انفَرَطَ عَقد الأمن والاستقرار بالسُّودان في مُحادثات السلام وتقريب مسافات الخلاف بين المجلس العسكري الذي يمسك حالياً بمفاصل السلطة منذ سقوط الإنقاذ، وقِوى إعلان الحُرية والتّغيير التي قَادَت الحِرَاك وأفلحت بمُساندة نَاقمين آخرين مِن طَي صَفحة ثَلاثين عاماً من حكم الإنقاذ.. وَكَمَا رَشَحَ في الوسائط الإعلامية وتَناقلته الوكالات ورَشَح من قيادة بقِوى الحرية والتغيير، فإنّ هنالك ثمة عدم رضاء من قبل بعض القوى السياسية المُوقِّعة على إعلان الحرية والتغيير من الاتفاق السياسي الذي وُقِّع بالأحرف الأولى صباح يوم أمس الأول الأربعاء، واعتبرت أن تنازلات كبيرة قُدِّمت للمجلس العسكري، وأخرى ترى أنها لم تتم استشارتها بالشكل المطلوب، وبما أنّ القِوى الدولية خَاصّةً الاتّحاد الأفريقي الراعي الحصري للاتّفاق بمُشاركة مُسهِّلين آخرين، قاد الوساطة بحنكةٍ ونَفَسٍ بَاردٍ رغم سُخُونة أجواء الخلاف، وتَوصّل لاتفاق سياسي تمهيداً لخُطوةٍ أخرى مُتوقّعة اليوم الجمعة للتّوافُق حول الوثيقة الأهم الإعلان الدستوري، فإنّ ثمة مطلوبات حَقيقيّة مُهمّة مُناطٌ بالمُجتمع الدولي والقِوى الإقليميّة الفاعلة في تحقيق السلام والحكم الديمقراطي الرشيد، القيام بها حتى يَتَحَقّقَ السَّلام والاستقرار المَطلُوب في السُّودان وتُذرف دموع الفرح مَرّةً أخرى، كما ذرفها شهود التوقيع المبدئي على الإعلان السياسي بانتهاء حقبة انطوت كيفما كانت واستشراف عهدٍ جديدٍ يحتاج السودان فيه لكل قواه السياسية الوطنية المُخلصة لبنائه واستخراج خيراته.

الخارجية تُناشِد

وزارة الخارجية بالأمس وعقب التوقيع على الاتّفاق السِّياسي، أصدرت بياناً، هنّأت فيه الشعب السوداني بالاتّفاق، وعَبّرَت عن خَالص الامتنان للأطراف الدوليّة التي سَاهَمت بقُوة قيادة الوساطة على رأسها الاتّحاد الأفريقي مُمثلاً في مبعوثه البروفيسور لبات ومصر رئيسة الدّورة الحاليّة، فَضْلاً عن دول أخرى حَرّكت ساكن تباعُد مواقف القوى السياسية السُّودانية، وفي مُقدِّمتها إثيوبيا عبر رئيس مجلس وزرائها آبي أحمد ومبعوثه الخاص السفير درير، بجانب الولايات المتّحدة والإمارات والسعودية والاتّحاد الأوروبي والجَامعة العربية ومُنظّمة التعاون الإسلامي والإيقاد والصين وروسيا وعددٍ كبيرٍ من شُركاء السودان الدوليين، الذين أسهموا عبر الدّعم والمُساندة والتّشجيع في سَير المُفاوَضَــات حتى بلغت النتائج المَطلوبة. وجَدّدَت الوزارة، دعوتها الدولية لتلك الأطراف بتقديم مَزيدٍ من الإسناد حتى يُحَقِّق المُبتغى ويُطّبق على أرض الوَاقِع وفاءً لاستحقاقات طَالَ انتظارها، فَضْلاً عن العمل مع السودان من أجل إزالة كل ما كان يعيق إدماجه في الاقتصاد الدولي واستفادته القُصوى من فرص التّعاون الدولي والمُبادرات العالمية مع تَذكير العَالَم بالإمكانات الهائلة التي يتمتّع بها السُّودان الطبيعية والبشرية التي تُؤهِّله لأن يكون أحد أهم ركائز الأمن الاقتصادي العالمي، مثل ما هو الآن أهم ركائز السلم والأمن في الإقليم.

مُمارسة الضغط

حتى يتحقّق المطلوب وترسو سفينة الديمقراطية التحوُّل إلى بر الأمان، بنظر الدكتور والمحلل السياسي عبده مختار، فإنّ مُمارسة الضغط من قِبل المُجتمع الدولي والقوى الإقليمية الفاعلة على المُمانعين والرافضين للاتفاق يُعد ضرورة مُلحة في الفترة الراهنة، ويعتقد مختار في حديث لـ (الصيحة) أنّ ما تم في الإعلان السياسي يُلبِّي مُعظم أو كل مطالب القوى السياسية وتلك التي حَملت السلاح، لجهة أنّ المطالب الأساسية ضُمِنت في الوثيقة السِّياسيَّة وهي، كيف يحكم السودان ومَن يحكمه؟ والمُؤسّسات والهياكل الخَاصّة بالسلطة، ويرى أنّ ما مهر أمس الأول يحق الحد الأدنى للأجهزة التي ستحكم الفترة الانتقالية وتُحَقِّق المطالب التي من أجلها الجماهير، ودعا الأطراف الرافضة لمُراجعة نفسها إن كانت حقاً تُريد للوطن الاستقرار، وللشعب أن ينعم بخيراته، وقال: يجب أن تتنازل القِوى من أجل الوطن، وأن لا ترهن نفسها فقط للمُشاركة، وأن من لا يُستوعب في الفترة الانتقالية، فإن المرحلة القادمة تستوعب الكل دُون إقصاءٍ، ويعتقد أن النظر للأمور عبر المنظار الوطني مَطلوبٌ حتى تعبر البلاد هذه المرحلة، وأن اللحظة التاريخية التي تمر بها البلاد تضع جميع القِوى السِّياسيَّة أمام المحك، إن كانت فعلاً تُعارض من اجل وطن ديمقراطي، فإنّ هذه الخطوة (التوقيع المبدئي على الإعلان السياسي) يمثل الخطوة الأولى من أجل الحرية والاستقرار.

التحوُّل الممرحل

على المجتمع الدولي أن يدعم بكل الوسائل ما تم الاتفاق عليه والخطوة المقبلة حتى نعبر الفترة الحرجة, هذه رؤية السفير عبد الباقي كبير، ويعتقد أنّ ما أُنجز يمثل اللبنة الأولى لبناء مُستقبل وطن شامخ ديمقراطي يحلم به الجميع، لجهة أن الظرف الراهن استثنائي لتغيير جذرى مُرتقب يتطلب تطبيقاً مرحلياً حتى نؤمن ديمومة الحل، فَضْلاً عن انّ التغيير عمليةٌ مُستمرةٌ، لأن ما حدث ليس انقلاباً، وإنما تغيير في نظم وهياكل كاملة للمنظومة الحاكمة، وعملية تحوُّل تتطلب التريث والتّعامُل وفق الواقع والمُعطيات المتجلية وليس الرغبات، ويضيف كبير في إفادته لـ (الصيحة) بأنّ تَطَلُّعَات الشعب ورغباته بالطبع كبيرة جداً وعالية، ولكن تحقيق الحد الأدنى المُرتبط بالآخرين بما فيها الدول يحتاج لتمرحلٍ، وناشد الآخرين من الأطراف المُمانعة والدول بأن يعطوا فُرصة للاتفاق والمُساعدة للتوصل الى الشكل المطلوب، لافتاً إلى أن بعض النقاط التي حواها الاتفاق قد لا تكون مُرضية للبعض، غير أن التركيز يجب أن يكون على الجوانب الإيجابية حتى يكون قاعدة مُشتركة للانطلاق نحو الأمام.

مَعْرُوفٌ أنّ هنالك أطرافاً لا ترغب في أن يحدث استقرارٌ في السودان، وأخرى أدمنت أن تعيش في أوضاع مأزومة، وبعضها ذات مصالح وأغراض، بيد أن المطلوب من القوى السياسية السودانية الحادبة على وطن يُلامس الثريا مجداً وشموخاً ويلحق بالدول الصاعدة، أن تقبل بما تَحَقّقَ، وتسعى يداً واحدة مع القوى الأخرى لإكمال النواقص من أجل النهوض بوطن أقعده بَنُوهُ.

July 20th 2019, 8:08 am

بيانات رسمية: صادرات السعودية النفطية تسجل أدنى مستوى في مايو

السودان اليوم

السودان اليوم:

أظهرت بيانات رسمية أن صادرات السعودية من النفط الخام هبطت إلى أدنى مستوى منذ أكتوبر/تشرين الأول 2017 إذ بلغت 6.94 مليون برميل يوميا بانخفاض يزيد قليلا على 3% عن الشهر السابق.

وتراجعت الصادرات حوالي 240 ألف برميل يوميا من 7.18 مليون برميل يوميا في أبريل/نيسان.

وانخفض إنتاج النفط السعودي 137 ألف برميل يوميا على أساس شهري إلى 9.67 مليون برميل يوميا، وهو أدنى مستوى في أكثر من أربع سنوات في حين هبط الطلب على المنتجات النفطية 420 ألف برميل يوميا على أساس سنوي إلى 2.09 مليون برميل يوميا.

وأبقى أكبر مصدر للنفط في العالم على إنتاجه من الخام دون المستوى المستهدف البالغ 10.3 مليون برميل يوميا المحدد بموجب اتفاق عالمي تقوده “أوبك” لخفض إنتاج الخام بهدف تقليص المخزونات ودعم الأسعار.

وأرقام التصدير الشهرية قدمتها السعودية وأعضاء آخرون في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) إلى مبادرة البيانات المشتركة (جودي) التي نشرتها على موقعها الإلكتروني.

July 20th 2019, 8:08 am

المشهد المهيب.. بقلم كمال الهدي

السودان اليوم

السودان اليوم:
. يا لروعة هذا الجيل.
. فقد أشعل هؤلاء الشباب ( كنداكات وأسود) حماس الشيب والأطفال فجعلوا من ثورتنا الحدث الأبرز في تاريخ السودان.
. ما تابعناه بالأمس في ساحة الحرية كان مشهداً مهيباً بما تحمل الكلمة من معنى.
. ومن لا تحركه مثل هذه المشاهد فليتحسس إنسانيته قبل أن يسأل نفسه عما إذا كان سودانياً حقيقة أم لا.
. مع مرور كل يوم.. وفي كل لحظة تزداد فيها العراقيل يعبر السودانيون عن عزم أشد وتصميم أكبر على تحقيق أهداف ثورتهم كاملة غير منقوصة ولا (فتفوتة).
. وهذا أكبر دافع لقادة الثورة لكي يتواضعوا على موقف موحد حتى يسدوا الطريق بأعجل ما يكون على بعض من يتعجلون الاصطياد في المياه حتى قبل أن تتعكر بالصورة التي تسمح لهم ببث سمومهم وتسويق أوهامهم.
. على كافة قادة الحرية والتغيير أن يتذكروا على الدوام أن الجموع الهائلة التي شاهدناها بالأمس ظلت رهن إشارتهم منذ التاسع عشر من ديسمبر.
. لم يفعلوا ذلك لأنهم قوم منقادون، وإنما لشعورهم بجدية قادة تجمع المهنيين في قيادتهم نحو الهدف النبيل.
. والقائد الحصيف هو من يدرك ضرورة الوفاء الدائم لقضايا من جعلوا قيادته أمراً ممكناً.
. وهذا الوفاء لن يتحقق ما لم يتواضع جميع قادة الحرية والتغيير على موقف موحد بالكامل في وجه ثورة مضادة لئيمة تتحين الفرص للتخريب وتدمير الوطن من أجل أطماع خاصة ودنيئة.
. بالأمس سمعت الضابط السابق حنفي الذي يطلقون عليه لقب المحلل العسكري أم الاستراتيجي لا أدري.. المهم سمعته يردد حديثاً يحاول من خلاله توظيف إختلاف الرؤى الذي ظهر بين مكونات قوى الحرية، ظناً منه أن ذلك سيمنح سادته في المجلس العسكري الإنتقالي حق الإنفراد بالسلطة وتشكيل الحكومة كما يروق لهم.
. هذا الرجل يقدم تحليلاً فطيراً وبائساً لكونه صاحب غرض.
. ويفوت عليه وعلى أمثاله أن جموع الأمس التي إحتشدت طوعاً بساحة الحرية ودون أن تُرسل لهم البصات أو تُوفر لهم الوجبات،.. يفوت عليهم أن هذه الجموع هي التي صنعت قيادتها لا العكس.
. وعندما تقول الجماهير كلمتها فلابد من الرد بالسمع والطاعة، لأنها هي الوحيدة القادرة على فرض ارادتها.
. كما يفوت على هذه الفئة من المحللين المزعومين والكتاب الأرزقية أن قوى الحرية ليست حزباً سياسياً، بل هو تجمع لعدد مهول من الكيانات والأحزاب ومن الطبيعي جداً أن تتباين فيه الرؤى.
. حديث (العم) حنفي يصب في ذات اتجاه الصحافي اللعوب الهندي الذي كتب قبل يومين قائلاً ما معناه أن (غالبية) السودانيين لو أصروا على مسايرة قوى الحرية والتغيير، لحدث كذا وكذا من النتائج السيئة.
. طيب يا صحافي الهنا ما دمت تقول بعضمة لسانك (غالبية) السودانيين، فمن تظن نفسك حتى تُحذر أو تنصح هذه الغالبية!
. هم الغالبية، وإن أرادوا أن يقعوا جميعاً في البحر فليس من حق أمثالك أن يقفوا ضد رغبتهم.
. وإن كان من رأي يُقبل نقاشه من أقلية تتخوف على الأغلبية من موقف خاطيء فذلك لابد أن يأتي من حكماء البلد.
. والشيء الذي لا ينتطح حوله عنزان هو أنك ليس واحداً من هؤلاء الحكماء.
. أنت لا تملك أكثر من (جضمين منتفخين) فكف عن هذا الهراء.
. أجدد دعوتي لقادة الحرية بكل مكوناتهم أن يتفقوا سريعاً فقد تعبنا من سماع آراء رويبضات هذا الزمن الأغبر، فسدوا عليهم الثغرات ولا تمنحونهم الفرصة لكي يشمتوا في شعب أبي ومعلم يقدم كل يوم درساً جديداً في التضحية من أجل الأوطان.
. سيكون مخزياً جداً إن سار عضو واحد فقط في قوى الحرية عكس إرادة هذا الشعب الأصيل.
. فقد مضى وقت الخلافات الصغيرة والمواقف التي تفرق، وحان وقت توافق الحد الأدنى من أجل هؤلاء الأباء والأمهات الذين ظلوا يدعمون الثورة منذ انطلاقتها في ديسمبر..
. حان وقت رد الجميل لهؤلاء الشباب الذين ضحوا بكل غالٍ ونفيس من أجل استعادة وطنهم المسلوب.
. حانت لحظة مكافأة أطفالنا الجميلين الذين رددوا معكم أهازيج الثورة مُضحين بأوقات لهوهم المشروع من أجل هذا السودان.
. وقبل كل ذلك حانت لحظة ملء أفئدة من فقدوا أبناءهم وبناتهم فداءً للبلد بالفرح وهم يرون أن تلك الدماء الطاهرة ما راحت هدراً.

July 20th 2019, 7:23 am

الحرس الثوري الإيراني يعلن توقيف ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز

السودان اليوم

السودان اليوم:

أعلن حرس الثورة الاسلامية في إيران عن توقيف ناقلة نفط بريطانية مساء اليوم الجمعة في مضيق هرمز.

وقال حرس الثورة الإسلامية: “أوقفنا ناقلة النفط البريطانية والتي تحمل أسم stena impero لانتهاكها القوانين الدولية للملاحة البحرية”.

وأعلنت مصادر إيرانية أنه يجب التحقق من الوثائق الثبوتية للناقلة وصدور حكم قضائي تجاهها وأن حرس الثورة كان منفذا لحكم وأوامر القضاء الايراني.

وفي وقت سابق قالت بعض المصادر الإعلامية اليوم الجمعة إن ناقلة النفط البريطانية “استینا امپرو” تم توجيه وجهتها إلى إيران.

وأفادت وزارة الدفاع البريطانية بأنها کانت علی علم بالموضوع.”

July 20th 2019, 7:23 am

قصتي مع الاقصاء والاقصائيين !!.. بقلم زهير السراج

السودان اليوم

السودان اليوم:
* أخذوا بعد سقوط المخلوع وظهور بوادر الاتفاق المبدئي بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري الانقلابى، يذرفون الدموع ويشتكون من الاقصاء رغم انهم اقصوا الشعب من كل شيء، وسيطروا وما زالوا يسيطرون على كل شيء، الأمن والجيش والخدمة المدنية والاقتصاد والمال والاعلام والخارجية ..إلخ.
* لم يتغير شيء في المشهد سوى اختفاء البشير وثلة قليلة من اذياله وضعوا في الجناح الخاص الذى أنشئ خصيصا لهم بسجن (كوبر) الذى تحول الى فندق خمسة نجوم بعد وصولهم، وأُبلغوا أن وجودهم فيه حماية لهم، وليس اعتقالا، رغم أنهم ارتكبوا آلاف الجرائم التي تكفى واحدة منها لتعليقهم في المشانق أو إيداعهم السجون مدى الحياة، بينما ظلت البقية خارج السجون تتمتع بحقوقها كاملة وتدير كل شيء.
* أنظروا فقط لأجهزة الاعلام والصحف، ستجدون نفس الشخوص والشخصيات التي كانت تتولى كل شيء، هي التي تدير كل شيء الآن. لم يتبدل ولم يتغير شيء. المؤسف أن يظل الشعب ينفق عليها وعليهم، ورغم ذلك يبكون ويشتكون من الإقصاء والظلم الذى يقع عليهم !!
* تساءلت قبل يومين على صفحتي بالفيس بوك: (الى متى تصدر صحف الكيزان وتلفزيون الدفاع الشعبي من مال الشعب؟) .. لم أسأل: (لماذا تظل صحف الكيزان تصدر) .. ولكن (لماذا تظل تصدر من مال الشعب؟)؟ كنت أعرف بحكم عملي الصحفي ومعرفتي بالكثير من الخفايا والاسرار أن النظام البائد كان يلجأ لممارسة الكثير من الأنشطة والاعمال في كل المجالات التي يمولها من مال الشعب، ومن بينها العمل الإعلامي والصحفي، باسم أفراد وشركات وتسجيل كل شيء بأسمائهم في الأوراق الرسمية، ولا يزال هذا الوضع سائدا حتى اليوم، فتوجهت بسؤالي آنف الذكر للفت النظر الى ما يحدث، ولم يعجب ذلك البعض فخرج يلومني على النهج الاقصائى، ويتهمني بالتحريض على انتهاك الحريات !!
* أتاحت لي الاتهامات فرصة الحديث عن الأقصاء الذى تعرضتُ له، لسبيين: أولهما توضيح من هو الذى يمارس الإقصاء، والثاني بغرض للتوثيق فقط، وليس لمظهرية وادعاء بطولات، فلطالما غاب التوثيق عن حياتنا، وربما كان الغياب أحد أسباب وقوعنا في نفس الأخطاء مرات ومرات، وعدم الاستفادة منها للسير في الطريق الصحيح، وإذ أفعل ذلك أدعو كل صاحب تجربة لتوثيقها، لعلنا نخرج بكتاب مفيد نتركه للأجيال القادمة لعلها تستفيد من أخطائنا وتجاربنا المؤلمة وتتفادى الوقوع فيها، خاصة أننا مقدمون على حقبة جديدة، لا شك انها تحتاج لكل التجارب حتى تمضى في الطريق الصحيح !!
* باختصار شديد، وبدون الدخول في التفاصيل: انا اتفصلت من شغلى بعد وقت قصير من استيلاء الكيزان على السلطة، ثم اوقفوا تمويل دراستى للماجستير، وطلبوا من جامعة الخرطوم أن تفصلني من الدراسة، الا ان بروفيسور (صديق احمد اسماعيل) الذى كان عميد الدراسات العليا آنذاك رفض، وقال لهم انه لا شان له بالسياسة، ولمن خلصت الدراسة واشتغلت بجامعة علوم التقانة محاضرا طلبوا من د. (معتز البرير) ان يفصلني، ولكنه تجاهل الطلب، وظلوا يلاحقونه ولكنه امتنع ولم يستطيعوا تنفيذ ارادتهم.
* حاولت اعمل مركز تدريب ولم يصدقوه لي. لمن اشتغلت في صحيفة (الرآى الاخر) عند صدور الصحف المستقلة، اغلقوها بسبب مقال كتبته تحت عنوان (متحرك الاولمبياد). حاولوا خطفي من امام محكمة الخرطوم الجزئية، ولولا وجود بعض المحامين بالصدفة آنذاك منهم (كمال الجزولى) لخطفوني، ولم يكن احد يدرى مصيري. امروا ادريس حسن بفصلي من (الرأي العام) فنفذ الطلب، واعتذر لي لاحقا عن ذلك، وذكر أن السبب لم يكن هو الخلاف الذى كان بيني وبينه حول (نادى الصحافة) كما راج في ذلك الوقت. حاولوا كذلك مع أستاذنا محجوب محمد صالح رئيس تحرير (الأيام) بعد نشرى لعدة مقالات تحت عنوان (اسرار جهاز الأمن)، ولكنهم اصطدموا بصخرة عصية على الكسر.
* استدعوني واعتقلوني عشرات المرات في جهاز الأمن ونيابة الجرائم الموجهة ضد الدولة، وعذبوني في احدى المرات حتى كاد يقضى على بسبب علة في القلب. حبسوني في زنزانة انفرادية بسجن (كوبر) بدون جريرة سوى مقال انتقدت فيه المخلوع. أوقفوني من الكتابة تسع مرات لمدد تتراوح بين اسبوعين الى سنتين ونصف وحرموني من الرزق. عندما سقط المخلوع كنت موقوفا أكثر من سنتين.
* حاولوا حرمان شقيقتي من العمل بشركة (كنار) بدعوى انها يمكن ان تسرب اسرار الشركة لي، ولكن المدير الذى كان مُعيناً من طرف الشركاء الاماراتيين رفض لأنها مؤهلة، وشركته لا علاقة لها بالسياسة، واخبرني هو شخصيا بهذه القصة بعد سنوات من حدوثها.
* تقدمت لاتحاد الصحفيين للحصول على ابسط المنافع من حقي كعضو الحصول عليها، ولم احصل على شيء حتى هذه اللحظة، رغم ان كثيرين اقل منى خبرة بسنوات طويلة حصلوا عليها مثل العربة والسكن المتواضع. حرموني من اصدار صحيفة بمشاركة احد رجال العمال. فرضوا على (محجوب عروة) الذى كنت شريكه في صحيفة (السوداني) ان ابيع اسهمي المتواضعة، والا فلن يشتروا حصته في الصحيفة وسيدخل السجن.
* هددوني بالقتل بعد حادثة قتل الشهيد محمد طه محمد احمد. عاش أوﻻدى وأمى وابى المريض في حالة رعب دائم فاضطررت الى الهجرة الى كندا، ولكننى ظللت أكتب على المواقع، وعلى الصفحة التي أتاحتها لى (الجريدة) حتى لحظة سقوط المخلوع.
* هم يفعلون كل شيء الآن، وفى أي مكان وزمان .. ويقولوا ليك انتو اقصائيين. ده كله عشان حاجة واحدة بس، انو ما حيشاركوا في مجلس الوزراء .. رغم انهم مسيطرين بالكامل على المجلس العسكري، وجاريين ورا حقهم فى التشريعى عشان كده اخروا قيامه، وهم حرموا الناس من كل حاجة حتى الرزق !!
* حقى عافيو لله والرسول، لكن حق البلد ما حقى ولا حق زول، عشان أعفيهو ليهم !

July 20th 2019, 7:23 am

عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم السبت 20 يوليو 2019م

السودان اليوم

السودان اليوم:

الجريدة
وقفة احتجاجية بمنطقة بري تضامنًا مع المغتصبات
رفع أطوال إضراب للأطباء في تاريخ السودان
العدل والمساواة ترفض الاتفاق السياسي والوسيط يلتقي الحركات في أديس أبابا
الاتحاد النسائي يشدد على مشاركة المرأة بنسب كبيرة في الفترة الانتقالية
أمطار غزيرة بالجزيرة ومواطنون يشتكون

 

الانتباهة
البرهان: لا توجد حصانات مطلقة
“الثورية” تشترط تكوين حكومة تصريف مهام لـ”6″ أشهر
إيران تحتجز ناقلتي نفط بريطانيتين ولندن وواشنطن تهددان
اجتماع مفصلي للوسيط الأفريقي مع الحركات بأديس بشأن الاتفاق النهائي
بدء التحقيق في مزاعم تجنيد الدعم السريع للأطفال

 

الصيحة
“العسكري”و”التغيير” يبحثان الإعلان الدستوري بالثلاثاء
لجنة مختصة تشرع لاسترداد ممتلكات حكومية بلندن
البرهان: لن نسلّم البشير للجنائية وسيحاكم داخل البلاد

 

أخبار اليوم:
رئيس المجلس العسكري : لن نسلم البشير للجنائية.
البرهان : لا حصانة مطلقة وأتوقع اتفاقاَ سريعاً مع الحرية التغيير على الاعلان الدستوري .
صديق يوسف : قوى الإجماع الوطني تشرع في دراسة الإعلان الدستوري .
قيادي بالامم المتحدة يحذر السودانيين من ضياع الفرصة وإنزلاق البلاد للفوضى .
لجنة أطباء السودان تعلن رفع أطول إضراب بتاريخ البلاد .
ياسر عرمان يكتب : كابتن أمين زكي .. الكرة والفن تحتفيان بالتنوع الذي تقاومه السياسة .

 

التيار
الفاتح عروة لـ”التيار”: خسائر”زين” من قطع الإنترنت”30%” من الإيرادات
البرهان: قادة عسكريون متورطون في فضّ الاعتصام سيقدمون للمحاكمة
القضارف: مطالب بتوفير الجازولين اللازم لمنع انهيار الموسم الزراعي
سيدة تقتحم مقر اجتماعات أديس وتصرخ في وجهم”اتفقوا”

 

السوداني
“السوداني” تكشف تفاصيل ملاحظات الجبهة الثورية على الاتفاق السياسي والوثيقة الدستورية
البرهان: اتفقنا على جزء كبير من وثيقة الإعلان الدستوري
النيابة تحقق مع عبد الرحيم محمد حسين..كمال عبد القادر يواصل إضرابه عن الطعام بسجن كوبر

 

الوطن:
لقاءات للوسيط الأفريقي بقادة “الثورية” لدعم الاتفاق النهائي
“العسكري” يقر بضلوع قادة عسكريين في فض الاعتصام
“الحرية والتغيير”: الإتفاق السياسي يهيئ الأوضاع للوثيقة الدستورية
سيدة تقتحم اجتماع “الثورية” و “التغيير” بأديس أبابا وتدعو لوحدة الصف

July 20th 2019, 7:23 am

الزكاة تتخذ إجراءات قانونية ضد حجز عرباتها بدارفور

السودان اليوم

السودان اليوم :

قالت مصادر عليمة إن الشرطة احتجزت نحو “20” عربة مخصصة لجباية الزكاة بولايات دارفور قرابة “8” أشهر.

ووصفت مصادر حجز العربات بانه غير مشروع, وكشفت عن اتخاذ ديوان الزكاة إجراءات قانونية في مواجهة من تسبب في إتلاف العربات, وقالت إن الشرطة الأمنية احتجزت العربات دون توجيه اتهام او إلقاء القبض على منسوبي الزكاة وأكدت مصادر إن العربات المخصصة للجباية بغرب السودان تم شراؤها وفقاً لإجراءات سليمة بواسطة لجنة من وزارة المالية وممثل للأمن الاقتصادي والفنيين, بجانب الضوابط التي أجراها المستشار القانوني بجنوب دارفور, ونوّهن إلى أن تقنين العربات تم في فترة النائب الأول لرئيس الجمهورية السابق, كما تمت مخاطبة وزارة المالية لإكمال الإجراءات, وبحسب صحيفة الصيحة أشارت المصادر إلى أن المادة “47” من قانون الزكاة تنص على إعفاء ديوان الزكاة من أي رسوم جمركية, واتهمت بعض الأجهزة بإظهار الزكاة بمظهر يخالف القانون.

 

July 20th 2019, 7:23 am

المغامرون الستة ومزمل قطع لحمنا.. بقلم بابكر مهدي الشريف

السودان اليوم

السودان اليوم:
× كتب الأخ الشقيق دكتور مزمل بالأمس تعقيبا عنيفا على ما كتبته عن ظلم مجلس المريخ بكل مسمياته منذ الانتخابات التي تزعمها سودكال ولم يمارس عمله بسبب قيود السجن، ثم أتى مجلس التوافق غير المتوافق، ثم غادر معظم العناصر وبقي ستة فقط يغامرون ليسيرون الأمور.
× الرأي عندي لا فرق البتة بين ما ذهب إليه أخي وشقيقي دكتور مزمل، وبين ما أكدته فيما كتبت.
× قلت أن المجلس مبشتن والمريخ مجهجه، ويحتاج للدعم والسند، ولكن رأي الذي يخالف الأخ الشقيق يتمثل فقط في أني أريد الخروج الآمن للنادي، وأن تتراضى الصفوة وتعمل على انتاج مجلسا قادرا مقتدرا يسوق النادي الكبير لمنصات التتويج.
×صحيح قلت أن الفريق لا يحتاج للاعب محلي،وهذا لا يعني أن الفريق يحتاج لدعم في خط الهجوم وكذلك الطرف اليمين، ولكن أصر على أن الموجود بالساحة غير مغر ولا يعطي الإضاقة قط يادكتور مزمل، لأجل ذلك أطالب إبراهومة ومجلسه أن يجتهدون في إحضار لاعبين أو لاعبا واحدا نافعا أجنبيا في خط الهجوم، وهذ ما ذهبيت إليه في أن المريخ لا يحتاج لاعبا محليا، لأن من هم فيه أعلى من لاعبي الأندية الأخرى.
× بمعنى أن النعسان وشلش أفضل من لاعبي زعيط ومعيط، وهذا ما أردته بالضبط يا دكتور مزمل، ولا أريد أن ينجر المجلس خلف السماسرة وأقرباء اللاعبين، ليورطوا النادي المثقل بالديون أصلا.
× وأني أرى أنه من الأوفق للنادي وشعبه أن يتراضى الكافة ويعملون لقيام الجمعية العمومية، حتى يسترد النادي الكبير عافيته وصحته، وينثر الإبداع كما كان قبلا، ولن يتم هذا بالتمني أبدا أبدا.
× لا اختلف معك أخي وشقيقي دكتور مزمل في أن المريخ يحتاج لمجلس قادر ومقتدر، وهذا ماكتبته ، وأن الذين يتولونه اليوم لا حول لهم ولا قوة،لمطلوبات النادي العديدة، ولكن من حقهم علينا أن نقول شكرا ومعكم نتفاكر في كيفية الخروج بالنادي للأفضل المنشود بكل تأكيد ويقين.
× أرفض بقوة مبدأ اللجوء لتعين لجنة تسيير لأن هذه اللجان أذاقت المريخ كل صنوف الأذى الجسيم والضرر البليغ.
× لم تنج أية لجنة تسيير سوى تلك اللجنة الاولى في العام 2003م، بقيادة والي الجمال.
× معظم لجان التسيير بما فيها تلك التي ضمت والي الجمال، كانت نهايتها الاستقالات وترك النادي واقفا وانفضوا من حوله.
× وبخاصة في هذا الوضع المائل ، وأنه لا توجد جكومة فليس من المقبول ولا المعقول اللجوء للتعين، وكل الذين يطلب منهم العمل في لجان التسيير يضعون دعم الدولة المالي شرطا لتواجدهم بالمجلس المعين، فمتى ما انقطع توقف العضو.
× خلاصة القول هو، أن رد الأخ الشقيق مزمل يسعدني جدا، ويجعلني أجود ما أكتب وأدقق، فإن صادف هواي هواه حمدت الله، وإن خالف فلا يزيد ذلك بينا غير التدبر والمراجعة ما في ذلك شك او جدال.
ذهبيــــــــــــــــات
× أعجب لتعجب أخي وشقيقي دكتور مزمل، من أن من يقودون المريخ ستة فقط بعد هروب من كان معهم.
× أنت يا دكتور دحين من يقودون السودان طولا وعرضا ما هم ستة، بعد طرد من كان معهم؟
× معظم السلبيات التي ذكرها أخي دكتور مزمل موجودة في إدارات المؤساات العامة ببلادنا بلا فرز.
× مجلس الهلال منذ كم سنة ابتعد أمينه العام ونائب الرئيس وأخيرا الرئيس ذاته.، وعدد كبير من الأعضاء لا حس لاخبر.
× كل مجالس الإدارات بالسودان عاليها وواطيها، ينشط فيها فقط اثنين أو ثلاثة.
× كل هذا لا يبرر وجود مجلس المريخ بهذه الوضعية المائلة، ولكن نعدله بطريقة تأتي بمجلس سليما معافى بإذن الله تعالى.
× عندنا هناك في الشمالية إن تعرضلك من يحبك وقام بنبيشتك ولومك بقسوة، يقال له فلان اكل لحم فلان.
× وأن قابلك أحدهم ولامك شديد، تأتي براك للناس وتقول لهم فلان الليلة أكل لحمي.
× فأمس بعد ما طالعت مقال مزمل، قلت لهم والله مزمل الليلة أكل لحمي.
× النعسان وشلش أقصر من قامة المريخ ولكنهما أفضل من غيرهم في الأندية الهامش.
× أي لاعب من الدوري المحلي قطعا لن يسد ثغرة مفتوحة.
× المريخ يحتاج لاعب أجنبي مهاجم بمواصفات إيداهور الراحل الراجل.
× قلت لي يامزمل الستة الباقين في المريخ مغامرين ليس إلا، طيب ما البلاد تعيش زمن المغامرات.
الذهبيـــــــــة الأخيـــرة
× وعبر الذهبية الأخيره لهذا الصباح أقول لمزمل، التراضي الرياضي غيره مافي.

July 20th 2019, 7:23 am

وزير الخارجية الإيراني: أمريكا تزعزع الأمن والاستقرار أينما حلت

السودان اليوم

السودان اليوم:

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن التواجد الأمريكي في أي مكان في العالم لم يؤد إلى تحقيق الاستقرار، مؤكدا أن أمريكا تخلق حالة من زعزعة الأمن والاستقرار أينما حلّت.

ولدى وصوله اليوم السبت إلى كاراكاس صرح ظريف للمراسلين: أينما تدخلت أمريكا فإنها تخلق حالة من زعزعة الأمن والاستقرار.

وأضاف أنه “في الخليج والشرق الأوسط وكذلك في منطقة أمريكا اللاتينية، الولايات المتحدة بتواجدها زعزعت الاستقرار في هذه المناطق.

وتابع لا يوجد مكان في العلم أدى حضور أمريكا فيها إلى إرساء الاستقرار.

وتابع وزير الخارجية الإيراني قائلا: كلما ذهبوا (الأمريكان) الى منطقة ما، زادت هناك الضغوط على الشعوب وانتشر التطرف والإرهاب.

وفي السياق ندد ظريف بالممارسات الاستفزازية لواشنطن وبعض حلفائها في المنطقة، موضحا أن الأعداء ربما سيبدؤون الحرب لكنهم لن يكون من يحدد نهايتها لذلك لا ينبغي العبث مع إيران.

وقال في تصريح للصحفيين يوم الخميس الماضي في نيويورك: إننا نقوم بالرد على الدوام وإن الدرس يتمثل بأن “لا تعبثوا مع إيران”.

يشار إلى أن دائرة العلاقات العامة في الحرس الثوري الإيراني قد أعلنت مساء الجمعة في بيان: أن ناقلة النفط البريطانية  stena impero” ” قد أوقفت من قبل القوة البحرية التابعة للحرس الثوري بطلب من منظمة الموانئ والملاحة في محافظة هرمزكان أثناء اجتيازها مضيق هرمز بسبب انتهاكها القوانين الدولية.

July 20th 2019, 7:23 am

كم تبلغ قيمة الجوائز المالية في كأس أفريقيا؟

السودان اليوم

السودان اليوم :

تختتم مساء اليوم الجمعة منافسات النسخة الـ32 من بطولة كأس أمم أفريقيا 2019، التي تستضيفها مصر، بإجراء المباراة النهائية التي تجمع المنتخبين الجزائري والسنغالي على استاد القاهرة الدولي.

ويطمح المنتخبان لتحقيق اللقب القاري الذي سيدر ميزانية مالية مهمة في خزينتيهما، بعد التنافس لمدة شهر في أرض الفراعنة.

ويوزع مبلغ 14.2 مليون دولار بين أفضل ثمانية منتخبات في البطولة الحالية.

وتبلغ قيمة جوائز المباراة النهائية المالية وحدها 7 ملايين دولار، حيث يحصل الفائز باللقب على 4.5 مليون دولار، بينما يحصل الوصيف على 2.5 مليون دولار.

وتحصل كل من نيجيريا وتونس صاحبتا المركزين الثالث والرابع على 2 مليون دولار لكل منهما بالتساوي، فيما تحصل المنتخبات الأربعة التي ودعت البطولة من دور ربع النهائي على 800 ألف دولار.

عربي21

July 20th 2019, 7:23 am

ابوظبي والحركات الارهابية وتأزيم الوضع السوداني

السودان اليوم

خاص السودان اليوم:
انها ليست المرة الاولى التي يتم الحديث فيها عن تدخلات خارجية في الشأن السوداني ، وليست هي المرة الاولى التي يتم فيها الحديث عن دور سلبي تمارسه بعض القوى الاقليمية على الساحة السودانية ولكنها ربما المرة الاولى التي يتم فيها الحديث بصورة واضحة وصريحة جدا عن تدخل سافر غير مأمون العواقب لدولة الإمارات العربية المتحدة في تفاصيل الوضع السياسي السوداني ، وربما تكون هي المرة الاولى ايضا التي يتم فيها الحديث صراحة عن خطأ ما تذهب اليه ابوظبى من اصرارها على اقصاء جماعة الإخوان المسلمين من الساحة بشكل كامل باعتبارهم قوة اساسية ومكون لايستهان به من ضمن مكونات الساحة السياسية والفكرية السودانية لذا فان اي اصرار على اقصائهم بشكل كامل لن يؤدي الا لمزيد من انفراط عقد الامن في البلد وجعلها نهبا للتيارات المتطرفة وساحة يمكن ان ينشط فيها الارهابيون فيهددون امن واستقرار السودان وكل الاقليم بلا استثناء خاصة وان الوضع اصلا هش وقابل للتفكك والانفجار في اي لحظة .

لما تقدم حرصت القوى الإقليمية والدولية على ضرورة منع انحدار الوضع في السودان نحو الهاوية و انفراط عقد الامن وذهاب الامور نحو المجهول ، وفي هذا الباب نقرأ ما رشح عن بعض المصادر من ضغوط كبرى مورست على العسكر وقحت على حد سواء بهدف التوصل الى اتفاق ينهي حالة السيلان والفوضي التي تعيشها البلد منذ مدة طويلة ، وفي هذا الصدد افادت بعض الأخبار ان العاصمة الاريترية احتضنت اجتماعا بين ممثلين للمجلس العسكري وقحت بحضور ممثلي اجهزة مخابرات اقليمية ودولية وان الجميع ابدوا قلقهم من انحدار الأوضاع بالسودان الى حافة الهاوية مما يتطلب التدخل بسرعة وحزم للحيلولة دون ذلك..
وبحسب عدد من المصادر فقد تلقت اريتريا و مصر و إثيوبيا تقارير ميدانية مثيرة للقلق حذرت من قيام حرب أهلية في السودان ، او تحوله لمأوى للجماعات الإرهابية.
ونال تقرير سري قدمه الدبلوماسي الأريتري (أ . أ .ق) محل اهتمام الجميع باعتبار الرجل صديق قديم لمكونات التجمع الوطني والتي اتخذت من بلاده مقراً و منطلقاً لها لسنوات عديدة ..
كما يعد اطول الدبلوماسين اقامةً في السودان ، والذي حذر من “تدهور” الأوضاع ومن التدخلات المُضرة لدولة الامارات.
واعتبر (أ . أ . ق) ان مواصلة حملات الإقصاء و الاستهداف للإسلاميين بالجملة التي تمارسها قحت بضغط من الشيوعيين ومن ورائهم الإماراتيين ستفضي لإنقلاب عسكري. وربما مواجهات دموية بين جهات متعددة ، خلال مدة أقصاها عام.

وافادت انباء متطابقة أن دول جوار السودان عقدت اجتماعات مكثفة بخصوص السودان وعلى مستويات عدة وقد قام المبعوث الامريكي لملف السودان دونالد بوث بزيارتها جميعاً ، واستمع لرسالة واحدة من هذه الدول تحذر من حالة عدم الاستقرار في السودان وانخراطه في دوامة العنف او أضعاف منظومته الامنية.
وسبق للمخابرات المصرية ان اعلنت امتلاكها معلومات مفادها ان عناصر من حركة بوكو حرام واخرى من حركة الشباب الصومالي تسللت إلى داخل السودان واختفت آثارها في العاصمة الخرطوم.
هذا بالإضافة إلى معلومات متداولة عن تنسيق سري نشط كثيراً خلال الشهرين الأخيرين بين عناصر داعش بالسودان وعناصر داعش بسيناء مما أثار قلق الأمن المصري من خطورة انزلاق الأوضاع بالسودان إلى عنف دموي تقوم به الحركات الإرهابية الثلاثة و تنعكس آثاره على الساحة المصرية في شكل عمليات إرهابية ، أو تهريب أسلحة لداعش بسيناء أو في العمق المصري ، وان تتحول الساحة السودانية تبعاً لذلك لسوق سلاح نشط ، و هو ذات ما تخشى منه إثيوبيا واريتريا.
وابلغت دول الجوار المبعوث الامريكي ان اي محاولة “لاضعاف” الجيش أو الأمن في السودان ، ستؤدي الى “تفكك” المؤسستين العسكرية والأمنية به ، مما سينعكس سلباً على “الأمن القومي” لدول “جوار السودان” مجتمعة ، خاصة مصر و إثيوبيا ذواتا “الكثافة” السكانية “العالية” و المشاكل الاقتصادية والسياسية القابلة “للانفجار” في اي لحظة…!!!
و لذلك اعتبر احد الذين التقاهم المبعوث الامريكي ان “تدخلات” “ابوظبي” المستمرة “مؤذية” للغاية ، وتتسم “بقصر” النظر ..
و ان عليهم “إقناعها” بالكف عن ذلك ، فالسودان “ليس” اليمن.

July 20th 2019, 7:23 am

البرهان: لن نسلم الرئيس المعزول عمر البشير لمحكمة الجنايات الدولية

السودان اليوم

السودان اليوم:

أعلن رئيس المجلس العسكري في السودان الفريق أول عبد الفتاح البرهان أن المجلس لن يسلم الرئيس المعزول عمر البشير لمحكمة الجنايات الدولية التي تتهمه بارتكاب جرائم حرب في دارفور.

وأكد بتصريحات أدلى بها لـ”بي بي سي” أنه ستتم محاكمته داخل البلاد لأن القضاء السوداني مؤهل وقادر على ذلك.

وكشف البرهان أنه “لم تصدر تعليمات من قادة المجلس بفض اعتصام القيادة العامة للجيش بالخرطوم” في يونيو الماضي، عندما انقضت وحدات مسلحة شبه عسكرية على المعتصمين وقتلت منهم أكثر من 100 شخص.

وقال إن بعض القادة العسكريين متورطون في الواقعة، وأن السلطات تحقق معهم تمهيدا لتقديمهم للمحاكمة.

وتوقع البرهان، أن يتوصل وفدا التفاوض في المرحلة الانتقالية إلى اتفاق سريع بشأن الإعلان الدستوري وذكر أنه تم الاتفاق على جزء كبير من الوثيقة.

July 20th 2019, 7:23 am

اجتماع سنار …اصل الحكايه !!.. بقلم معتصم محمود

السودان اليوم

السودان اليوم:
@ كتلة الاوسط تعقد اليوم اجتماعاً مهماً بولاية سنار .
@ اختيار رئيس للكتله بدلاً عن الهادي عبدالله اول مهام الاجتماع .
@ الهادي المحسوب على الاتحاد السابق سقط في انتخابات اتحاد سنار ولم يعد الرئيس وبالتالي لم يعد مؤهلاً لقيادة كتلة الاوسط التي تضم اتحادات الجزيره وبحر ابيض والنيل الازرق (الاقليم الاوسط سابقاً)
@ كتلة الاوسط تضم (17) اتحاداً ونادي واحد بالممتاز (الرابطه) ورغم ذلك لا تجد من مناصب الاتحاد ما يوازي وزنها الانتخابي .
@ وقوف غالب الكتله مع مجموعة معتصم جعفر في الانتخابات الماضيه تسبب في حصتها الضئيله من المكاسب .
@ اجتماع اليوم لا علاقة له البته بنادي ود هاشم .
@ فقط تم اختيار ود هاشم مقر للاجتماع لتوفر القاعات ولا شئ غير ذلك .
@ موضوع ود هاشم حسمته لجنة الاستئنافات وغير مدرج في جدول اعمال الكتله.
شرع المريخ في ترتيبات اجازة النظام الاساسي ليتوافق مع النظام الاساسي لاتحاد الكره .
@ المريخ اقام العام الماضي ورشه حول النظام الاساسي .
@ لاول مره يسبق المريخ الهلال في الانجاز الاداري .
@ في خمسينات القرن الماضي استعار المريخ سكرتير الهلال (فوراوي) ليضع له النظام الاساسي والوائح المنظمه .
@ فوراوي (ترأس) المريخ وعاد (سكرتيراً) للهلال بعد ان انجز المهمه .
@ تفوق المريخ على الهلال ادارياً وفنياً لم يحدث الا في هذا العهد المشؤم البئيس .
@ ارحل يا كردنه .
@ متى يتخلص شعب الهلال من بقايا عهد الانقاذ ؟؟
غداً يوقع الهلال على مشاركته في النسخه الجديده من البطوله العربيه .
@ (وهمة) البطوله غير مجديه مالياً انتهت بعد ان جنى المريخ المليارات من مشاركته السابقه .
@ ناس قريش وعلي اسد كانوا اشطر من الفرحان وصلاح بنك و سيف كمبو نشربو وغير ذلك من كوادر كردنه ومواسيره الاداريه .
(فاطمه سامورا) الامين العام للفيفا تم تعينها سكرتيره مؤقته للاتحاد الافريقي .
@ سامورا اول شخص في التاريخ يتولي المنصب الدولي مع القاري .
@ فعلاً انها المرأه الحديديه .
الاكسبريس العطبراوي كسب (شارون) لاعب فريق الشموخ والمدافع الافضل في سنترليق الثانيه بالخرطوم .
@ (شارون) خليفة محمد المعتصم بالاكسبريس ويملك كل مؤهلاته فضلاً عن سنه الصغيره .
قطب الهلال وزعيم البطاحين عباس الشفيع اقام امس وجبة افطار فخيمه على شرف نجاح عمليه الرمز الهلالي الاسطوري علي قاقارين .
@ الدحيش وقله وعبده الشيخ كانوا حضوراً انيقاً الي جانب حشد صحفي بقياده شجرابي وحسن عبد الرحيم وصلاح خوجلي و الجمصي و ايمن حسب الرسول .
@ عدد مقدر من اقطاب الهلال بقيادة مولانا كبلو ، راشد صالح ، محمد ميرغني (كبك
ير هلالاب الولايات المتحده) ، نادر الدحيش ، صلاح سعيد ، ماجد الزبير ، الوزير صديق ، حسين عباس ، عبد الباقي طه فضلاً عن نفر غير قليل من اقطاب الهلال بشرق النيل وعائله العمده البطاحين .

July 20th 2019, 7:03 am

بالصورة..إمرأة 64 عاما يظنها الغرباء شقيقة ابنتها بسبب جمالها

السودان اليوم

السودان اليوم :

زعمت امرأة تبلغ من العمر 64 عاما أن الغرباء يعتقدون أنها وابنتها البالغة من العمر 34 عاما أشقاء.

وفقا لما نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، تحدت أنجيلا بول، من برادفورد المملكة المتحدة، السن واحتفظت بمظهرها الشاب بسبب أسلوب حياتها المميز حتى إنها تبدو في نفس سن ابنتها، وكانت إصابتها بمرض الذئبة في العشرينيات من عمرها هو ما دفعها إلى تغيير نظامها الغذائي واتباع آخر صحي، وبخلاف صبغة الشعر تدعي أنها لا تستخدم أي منتجات أخرى ولا تأكل اللحوم.أضافت أن الكثيرين يتهمونها بإجراء عمليات التجميل لكنها تنفي ذلك بشدة.

July 20th 2019, 7:03 am

حكاية شرعية مجلس المريخ مضحكة جدا.. بقلم ودالشريف

السودان اليوم

السودان اليوم:
** مجلس الشباب والرياضة أكد علي شرعية مجلس المريخ . ..مبروك ليكم يا علي أسد ومادبو وشمس الدين وبقية الجماعة وان شاء الله يتربي في عزكم …ومسكينة جمهور المريخ الصابر علي المحنة
** مجلس الشباب والرياضة بالخرطوم يفترض أن يذهب بذهاب الإنقاذ وحتي المفوضية الاتحادية والولائية يفترض أن يذهبا ..كلهم كيزان ..
** قالت صحيفة الصدي في عدد أمس أن الصادق مادبو ورط المريخ في مهاجم سبق وأن سقط في الكشف الطبي وما نرجوه أن يتحرك اهل المريخ الحقيقيون لإيقاف المهزلة
** للاسف المريخ لن يتمكن من تسجيل مهاجم أجنبي في المستوي وسيعتمد علي شلش وخالد النعسان في الموسم الجديد أو علي الاقل في بدايات الموسم الجديد .فبكري المدينة يمثل امام لجنة الانضباط وربما تكون هنالك عقوبة جديدة وسيف تيري مصيره مجهول وعلي المجلس أن يفكر في إعادة محمد داؤد المعار للاهلي شندي
** هنالك من يتحدث بلسان آدم سوداكال المتواجد في الحبس منذ أكثر من عام وبالمناسبة ما هي الأسباب الحقيقية التي أدت لاستقالة محمد جعفر قريش
** قبل شهرين او ثلاث من موعد فترة التسجيلات كان من المفترض أن ينهي مجلس المريخ مفاوضاته مع من يريد من لاعبين سوي كانو اجانب او محليين ولكن مازال المجلس يدير النادي الكبير بعقلية العصر الحجري ..العقلية العشوائية وقد تبقت لفترة التسجيلات الان ساعات معدودة ومازال المجلس يبحث عن لاعبين اجانب …
** الكورة تدار بالمال وهذا زمن المال لذلك يتفوق الهلال علي المريخ في تسجيلات هذا العام في وجود اشرف الكاردينال والازرق تعاقد الان مع مدافع تونسي وفي طريقه للتعاقد مع مهاجم جزائري وكلنا يعرف مستوي الكرة في تونس والجزائر
** اللجنة المنظمة تتخذ قرار وتأتي لجنة الاستئنافات وتنسف القرار ولجنة الانضباط تصدر قرار وتأتي لجنة الاستئنافات وتنسف القرار وهكذا دواليك وما يحدث يؤكد علي الخلل الكبير في قانون كرة القدم وفي مواد القواعد العامة والان لجنة الانضباط وقعت في نفس الخطأ الذي وقعت فيه من قبل عندما تجاهلت بكري المدينة ولم تستدعيه بعد رفضه السفر مع المنتخب الوطني إلي تونس
** ماذا تقول الاقلام التي اساءات للاخوة أعضاء لجنة الاستئنافات قبل أن تصدر اللجنة قرارها في حق بكري المدينة
** يقال أن مولانا محمد حسن الرضي نائب رئيس لجنة الاستئنافات زرف الدموع وردد استغفر الله عندما اطلع علي تقرير حكم مباراة المريخ وهلال الابيض التي تسبب بكري المدينة في إلغائها
** ١٣ لاعبا في أول تدريب للمريخ والتدريبات في ملعب سباق الخيل والهلال يتدرب باستاده بحضور كامل لكل اللاعبين ووسط جمهور كبير ويستعد للسفر الي تونس
** جماهير المريخ دعت لوقفة احتجاجية بالاستاد تهدف لاقالة مجلس الإدارة الحالي والاخ علي أسد أكد أن المجلس وبعد الفراغ من الإعداد والتسجيلات سيتفرغ لقضية النظام الأساسي وسيدعو لجمعية عمومية والسؤال هل تستطيع الجماهير أن تطيح بالمجلس
** في عهد جمال الوالي كان أعداد المريخ يتم بمعسكرات خارج السودان والمريخ سبق وأن ألتقي ببايرن ميونخ الفريق العالمي وأندية عالمية اخري وهسي حق الموية في تلتلة
** أمر قبض جديد في مواجهة الأستاذ محمد الشيخ مدني الذي ترك رئاسة المريخ منذ شهرين وأندية الدرجة الأولي والثانية تخاطب المريخ لإعارة لاعبين منه والمريخ بصدد تسجيل لاعبين من هلال الابيض اكل عليهم الدهر وشرب وغايتو الشبكنا يخلصنا
** مباراة نهائي امم افريقيا أمس كانت مباراة مدربين وتفوق مدرب الجزائر علي مدرب السنغال وقاد بلاده للتويج باللقب وكان الفرح كبيرا وسهرت الجماهير حتي الصباح ..مليون مبروك للجزائر الشقيقة وعقبال كأس العالم باذن الله وعقبال للسودان مؤسس الاتحاد الأفريقي
** مصر الشقيقة نجحت في تنظيم بطولة الأمم الأفريقية بدرجة امتياز وكل الملاعب لوحة فنية رائعة والأمن كان في القمة
** السودان خارج اللجان الفنية المساعدة للاتحاد الأفريقي ..وا أسفاي
** القرعة اللعينة أوقعت السودان في المجموعة الصعبة ضمن تصفيات بطولة الأمم الأفريقية القادمة ولكن بالعزيمة والاصرار والإعداد الجاد يمكن أن ننتصر علي غانا وجنوب أفريقيا ..مش كده يا صديقي حسن برقو رئيس لجنة المنتخبات الوطنية
** محبي الغناء الجميل احتفلوا أمس بعيد ميلاد فنان أفريقيا الأول والأخير الراحل محمد وردي والذي قدم للأغنية السودانية ما لم يقدمه أي فنان آخر وشكل وجدان الناس
ومحمد وردي كان نافورة ألحان ولو ردد ..الطير المهاجر ..لوحدها لكفته ..
** مسلسل الحرية والتغيير والمجلس العسكري يتواصل عرضه بنجاح كبير
** وتعيد سلام علي نيل بلادنا وشباب بلادنا وتخيل بلادنا
** آخر دبوس
** حكاية شرعية مجلس المريخ مضحكة جدا

July 20th 2019, 7:03 am

حبوب تخسيس تتسبب بوفاة عروس قبل زفافها بيوم.!

السودان اليوم

السودان اليوم :

شهدت قضية وفاة العروس الكويتية فاطمة الزهراء، التي قيل إنها توفيت ”نتيجة تناولها أدوية للتنحيف“، تطورات لافتة، بعد أن شغلت القضية الأوساط الكويتية خلال الساعات الماضية، حيث ذكر والدها أن وفاتها لم تكن بسبب تناولها أدوية التنحيف، وإنما بسبب ”الريجيم القاسي الذي خضعت له قبل زفافها“.

وقال والد العروس التي توفيت قبل زفافها بيومين، إن ابنته كانت تتبع ريجيمًا قاسيًا قبل الزواج بالرغم من عدم معاناتها من السمنة، مبينًا أنها خلال الأسبوعين الأخيرين كانت تتجنب تناول الطعام فضلاً عن تناولها أدوية التنحيف، مضيفًا أنها بدأت تعاني من بعض الأعراض نتيجة النظام المتبع.

وقال والد فاطمة، في حديث نقله عنه موقع ”المجلس“ الإخباري، إن ابنته البالغة 21 عامًا بدأت تشعر بتغير في الرؤية وتعب وإعياء وجفاف قبل نحو عشرة أيام حيث أدخلت على إثر ذلك إلى المستشفى وتم وضع إبرة مغذٍ لها حتى تحسنت صحتها وعادت إلى المنزل.

وتابع أن ابنته سقطت وأغمي عليها يوم الأحد الماضي أثناء لعبها مع شقيقتها إحدى الألعاب الالكترونية وتم نقلها إلى المستشفى ووضعت في العناية المركزة حيث كانت حالتها حرجة جدًا، وبقيت ثلاثة أيام على قيد الحياة بسبب الأوكسجين إلا أنها كانت متوفاة دماغيًا.

وأوضح والد العروس الشابة أنه قام باستشارة عدة أطباء حول أدوية التنحيف وأكدوا له أن تلك الأدوية لا تؤدي إلى الوفاة حتى لو أخذت مرة واحدة.

وفارقت الشابة فاطمة الحياة قبيل زفافها الذي كان مقررًا الجمعة، وأثارت وفاتها ردود فعل بين النشطاء بعد تداول أنباء أن سبب الوفاة هو تناول أدوية تنحيف تم الترويج لها من قبل إحدى مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي التي تعرف في الكويت باسم ”الفاشينيستا”.

وأكدت وزارة الصحة أنها فتحت تحقيقًا في الحادثة للوقوف على أسباب الوفاة، مطالبة بالابتعاد عن الأدوية التي تباع في مواقع التواصل الاجتماعي لخطورتها على الصحة وعدم سلامتها وجودتها.

وكانت وزارة الصحة الكويتية قد أحالت قبل أسابيع عددًا من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي للنيابة العامة، وذلك لنشرهم منتجات صحية غير مرخص الإعلان عنها، دون الكشف عن هوية المشاهير.

 

July 20th 2019, 7:03 am

إتسلفي (فحل) يا داليا … بقلم سارة طه

السودان اليوم

السودان اليوم:
النساء وحدهن لا يصنعن أمجاد ولا إنجاز ولن يجتزن لوحدهن اي صعوبات .. مهما كان الدور الرائد الذي تلعبه النساء في شتى المجالات ، فنحن على قناعة متفقة بأن القوامة للرجال على النساء بما أنفقوا وما وفروا من طمأنينة.. وبقوتهم وحكمتهم وإحساسهم بالمسؤولية وهذا لا حصاصة فيه أو نفي أو تكبر كما ذكرت (الانثي) داليا الياس .
غير أننا وللأسف – نعاني في أيامنا هذه من (أزمة إنوثة) حادة وبحق وحقيقة ، والكل يتساءل أين هن نساء اليوم من نساء الماضي الجميل ولماذا كل هذا الإختلاف؟
أين نساء زمان اللائي لا يحشرن انوفهن في خصوص العوام .. أين نساء زمان اللائي يكونن ركيزة ثابتة في المنزل وخير خلف لزوج رحل أو في العمل ؟
أين نساء زمان من نساء اليوم الذي أصبحت فيه النساء بلا انوثة وبلا حياء ؟
أين نساء زمان نساء (المرحاكة) و (السعن) و (المشلعيب) من نساء اليوم .. نساء (اللابتوب واللانجري وتووفيز) .
أين نساء زمان صاحبات البشرة الطبيعية من نساء اليوم (المجلوخات) الممسحات ورغم ذلك لا خلقة لا أخلاق .
فهل تختلف معايير الأنوثة من ثقافة لأخرى أو من زمن لآخر كما نري اليوم ؟
ما لا تعلمه (الانثي) داليا الياس – أن أزمة الأنوثة سبب مباشر لأزمة الرجولة التي تحدثت عنها وملأت بها الدنيا ضجيج .. ومن المتفق عليه ايضا أن المرأة اذا كانت دفئا وحنان وسكن فإن الرجل أمانا وقوة وكرما وعطفا.
فمتى تضيع هذه الأنوثة بكل دفئها وحنانها بالمقابل تضيع القوة والحماية من الرجل فعمر الانثي ما كانت مكملة للرجل بل الرجل هو من يكمل المرأة ويزيدها قوة ومنعه .
تفاخرت داليا الياس كونها تعمل وتصرف علي زوجها العاطل وحاولت وبكل وقاحة وابتذال الإساءة لجميع الرجال .. فالنقص الموجود لديها كان كفيل بأن تشن هجوما كاسحا علي جميع الرجال .. ولكن نريد فقط أن نذكرها بأن عدم الرجولة عمره ما كان مربوط بدخول المراة سوق العمل أو بالمصاريف التي تنفقها علي الرجل نفسه .. فهي لا تعلم شي عن تلك الأسر وربما جرحت بكلامها هذا بعض الرجال من ذوي (الحالات الخاصة) الذين يجلسون في المنزل بينما تصرف الزوجة على البيت ولكنها لا تفهم … بل بذلك تضيع الأنوثة حينما تتطرق لتلك السفاسف … و تضييع اذا ما أدمنت النكد والكراهية وتخلت عن الحب والرحمه .. ان هي غلبت الانتقام على التسامح فلا تحترم كبيرها ولا ترحم صغيرها ولا تحترم من يقرأ لها أساسا .
المرأة الحقيقة هي التي تمتاز بالرشاقة والذكاء ومرونة العقل ، وليس بتلك التي تمتاز بالنكد والصراخ بلا فائدة وكل ما تحسن فعله هو التوجه لمحلات الكريمات لتكمل ما اختفي من انوثة كاذبة ومخزية حتي انتعشت عيادات التجميل وأصبحت من الضروريات لا الكماليات لها .. ف الأنوثة شىء نشعر به ولا نراه ابدا .. نطالب المرأة بطريقة غير مباشره بأن تتعلم فنون الاغواء المبتذل حتى لا يطير طيرها الى شجره أخرى أكثر اخضرارا وبهاء وهكذا ما ما يقوم بفعله زوجها ربما بدون فائدة لانها كائن جامد يمتلك وجه قبيح اخفي الأنوثة مما سبب نقص حاد في هرمونات حب الرجال فاعذروها !
فمتى تتخلى هذه الأنثى عن أنوثتها التي هي أعز ما تملك وتبدلها بالشراسة والقبح .. المرأة لا تستبدل ابتسامتها بالنكد ولا ضعفها بالقوة الا اذا نقصها مع الرجل شىء ما في غاية الأهمية .. فما هو ؟
ولماذا لا تدركه الانثي في معظم الأحيان ؟
تضيع الأنوثة الجميلة عندما تحولها الأنثى الى ضعف الانزواء وفقدان الثقة والكآبة .. عندما تكسر ضلعها الأعوج بحماقات طفل مع زوجها .. عندما لا تجيد العزف على الآلة فتعطيه نشازا وتغضبه .. فالأنثي التي تريد زوجها ضعيفا معها قويا مع الآخريات تستغل هذا الضعف بلا تردد أو لا تكون جديره به في أحيان كثيره .. ف غصبا عنها الرجولة مواقف ..تجبرنا على الاحترام والانصياع .. والأنوثة فن .. يجبرنا على التفكير والتأمل والإدراك فمتى ما تخالفا تفرق الجمع والكمال لله وحده
هذا الفن يقدره الرجل تقدير المتذوق للوحة فنيه عاليه الجوده طالما هي ملك له ومعلقة على جداره وتحبه وتحترمه وتغير عليه .. فلا يحتاج الرجل الى عضلات وقوامه ليروض أنثى بل الى شىء من ذكاء وأبوه تتفوق على طفولة الرجل القابع بداخله.. والمرأة لا تتمرد الا في حضرة الغباء المدقع .. وأسألو داليا الياس .. لماذا فلأنها مخلوق معقد في تركيبته تحتاج الضعف بالقدر الذي تعشق به القوة فلم تجد القوة وغرقت في الضعف وفقدت الاثنان والا كيف يجتمع النقيضان ؟؟ ف للقوة مواقف لا يليق بها الضعف وللضعف مواقف لا تليق فيها القوة؟
ومن المعروف أيضا أنه لا يتخلى الرجل عن رجولته الا اذا تخلت الأنثى عن شىء من إنوثتها .. وغير ذلك نكون أمام حالات مرضيه وهذا الحقيقة هي التي تحاول داليا الياس الهروب منها .. فهي لديها نقص حاد جدا … فلا تنتظر ايها الرجل أن تعاملك كامبراطور الا اذا عاملتها كملكة في حضرة كل نساء الأرض “الجواري” وهذا ما تبحث عنه فلن تجده فستظل هي هي داليا الياس المرأة الناقصة التي تريد أن تنتقص من حق الرجال إخواننا آبائنا ازواجنا … ولكن هيهات عمرهم ما كانوا كما ذكرت فهم رجال بحق وحقيقة .
اتركوها فهي ناقصة تريد أن تكتمل بالإساءة بكم يا معشر الرجال وخذوا حديثنا نحن اخواتكم.
انتم رجال
انتم رجال
انتم رجال
تزوجناكم لأننا نعرف ونعلم أنكم رجال بحق وحقيقة .
انتم إخوة لنا وأمان وطمأنينة .
انتم كل شي في حياتنا فاتركوا حديثها المشؤوم تتناثره الرياح بلا رجعة .
هي ربما تبحث عن رجولة مفقودة في منزلها بالتهجم علي رجال المنازل الاخري .. وما لدي شئ أقوله لها سوي … اتسلفي راجل يومين بس وبتعرفي الفحوله الخلقها الله وبعدها ممكن ممكن تستغني عن (فحلك) الفي البيت .
#بس

July 20th 2019, 7:03 am

مصدر موثوق.. بقلم ناهد قرناص

السودان اليوم

السودان اليوم:
من اطرف ما قرأت ايام قطع خدمة الانتزنت ..ما كتبه احد اصدقاء الاسفير ..اننا رجعنا قرونا الى الوراء .. الى عهد (العنعنة) والرواة الثقاة …وغير الثقاة و الذين لا يعتمد لهم حديث ..كنت خارج البلاد ..وكانت الاخبار التي ترشح من الوطن في ذلك الوقت على قلتها ..غالبا ما يعقبها النفي او يحدث لها بعض التعديل.. لذلك كنت ابحث عن اكثر من مصدر للخبر قبل ان اعتمده . في ذلك الوقت بالذات انتشرت مقالات ومقولات تنسب لما يسمى (مصدر موثوق) ..فتعتمد حديثه بناء على تلك الثقة التي منحها له ناقل الحديث ..دون الانتباه الى ان الحديث تنقل بين اكثر من حائط اسفيري قبل ان يحط رحاله على هاتفك ..فتلاحظ ان ذات المصدر الموثوق تختلف تصريحاته باختلاف الرواة ..والناقلين .. حينها تعتريك حيرة فهل هو ذات المصدر الموثوق ؟ ..ام مجرد (تشابه أسماء؟)
ايام العزلة الاجبارية ..كنا نتلقى الخبر من المصدر الموثوق ..ونتتبعه من حيث طريق الرواية ..تجدنا نتساءل عن المصدر الناقل ..هل تعرفه ؟ هل سمعت عنه اي رواية غير صادقة ؟ هل يخوض في كل الامور ام تراه ينتقى اخبار معينة ؟ ومن ثم تجدنا نتفحص المتن …هل هي اخبار توافق المنطق ؟ (رغم ان الذي يحدث كله لا علاقة للمنطق به) ..ام تراها اخبار مشتولة القصد منها البلبلة واثارة الفتن وخلق ضبابية تفيد ذوي الغرض…على سبيل المثال ..تقرأ على لسان احداهن (صاحبتي ..جارتها قالت ليها ..كانت بت خالتها واقفة في صف العيش ..سمعت واحد بيتكلم مع صاحبه في التلفون ..بقول ليهو كذا وكذا ) ..لاحظ كيف سيتم تتبع هذا الخبر الى اصوله ومن ثم محاولة معرفة مصداقيته من عدمها ..الطريف ان ذلك الذي يتحدث في صف العيش …يحكي اسرارا من الاهمية بمكان ..فلا نتساءل كيف يمكن لهكذا امور ان تخرج وتسير بين الناس في الأسواق عادي كدا ….ايييه دنيا ..تلك ايام (الله لا عادها ) باع فينا (المصدر الموثوق ) واشترى.
راسلني احدهم مستفسرا عن الوضع الراهن (وقد كان يظن بي خيرا ويعتقد انني ربما بحكم الكتابة الصحفية اعرف بعض الذي يدور خلف الكواليس )..اعتذرت بأنني لا اعرف اكثر من الذي يعرفه وانني اتلقى الاخبار كبقية خلق الله في السودان ..فارسل الى وجوها ضاحكة قائلا (على الأقل مصادرك موثوقة ) ..فضحكت بدوري وقلت له مصادري مضمونة وهي اخت الموثوقة ولكن الأب مختلف …وهذه العائلة (موثوق ومضمون ) لا علاقة لها باسرة (منقول) ..وكل من يدعي غير ذلك فهو كذاب أشر ولا يؤخذ براويته مهما حدث.
الخبر الذي انتشر كالنار في الهشيم ..عن احتمالية اعادة قطع الانترنت ..وان هناك طعنا قانونيا تقدم به المجلس العسكري ليستأنف القرار القضائي الذي أعاد خدمة النت ..يبدو ان القوم لا يزالون في ضلالهم القديم ..وكنا نعتقد ان الرسالة قد وصلت بعد خروج الملايين في 30 يونيو رغم انقطاع الخدمة ..وتعثر التواصل ..خرج الملايين رغم الحصار .. (شارعنا دا فوقو الشرا ..ثورتنا دي ما بتقدرا ).. الحمد لله فقد نما الى علمنا ان ذات المصادر عادت ونقلت خبر سحب الاستئناف وان النت باق والانباء التي تم تداولها (عارية من الصحة )..والموضوع طلع كلو (اوشاعات ..اوشاعات).
بعد عودة الانترنت …شرعت في السخرية من المصادر الموثوقة …وصرت ألقى بالنكات هنا وهناك عنها ..لكني بعد رشح الاخبار أعلاه ..قلت في نفسي (ما بعيدة يعملوها ويقولوا ليك مهدد للامن الوطني وايه مش عارف ايه ) ..بصراحة توجست خيفة خاصة ان الاتفاق يعطي العسكر الفترة الأولى في المرحلة لانتقالية .. ..ربما يعاودهم الحنين و تراودهم انفسهم على قطع الانترنت مرة اخرى ..لذلك لا اخفيكم سرا فقد فكرت في تدبيج خطبة اعتذار بليغة للمصادر الموثوقة اذا عادت الى سطوتها ..اذ يبدو انني فعلت كما ذلك الراعي الذي غشته موجة دفء في عز الشتاء فتخلص من ثوبه الذي كان يتدثر به ..فاذا ببرد قارس اشد واقسى من ذلك الذي مضى ..جعله يعض أصابعه من الندم ..لذلك اصدقائي ..تحسبا لما لا يحمد عقباه ..دعونا نثبت حقيقة ..ان المصادر الموثوقة ..ما قصرت معانا ..رغم انها اخرجت لنا شئ واخفت عنا أشياء ..(ربنا يجعل كلامنا خفيف عليهم ) ..بناء عليه يا اصدقاء ..الذي رزقه المولى بمصدر موثوق ..فليحمد الله كثيرا وليحافظ عليه ولا يفرط فيه البتة ربما نحتاجهم مرة اخرى ..دنيا العسكر ما مضمونة ..وانقطاع الانترنت موحش ..والله يكضب الشينة .

July 20th 2019, 7:03 am

بالصورة .. وشم ثلاثي الأبعاد يدهش مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.!

السودان اليوم

السودان اليوم :

حصل رجل على وشم ثلاثي الأبعاد يبدو كالحقيقي تماما.

وفقا لما نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، للوهلة الأولى عند النظر إلى الرسمة التي تمثل عنكبوت الرتيلاء على ظهر الرجل ستظن أنه حقيقي 100% لكنه ليس إلا رسم دقيق ثلاثي الأبعاد حصل عليه ديف توميلنسون.

رسم الوشم من قبل فنان الوشم البريطاني سولوفيوف فياتشيسلاف بمدينة ليدز، وانتشرت الصورة بسرعة كبيرة عبر الإنترنت ليبدي الكثيرون إعجابهم بها.

July 20th 2019, 6:52 am

فنانون الطنبور يغيبون عن إحتفالات العسكري والتغيير

السودان اليوم

السودان اليوم :

رغم الجماهيرية الكبيرة التي يتمتع بها الفنان محمد النصري وجعفر السقيد وعدد من فنانين الطنبور إلا أنه تلاحظ غيابهم عن الحفلات الجماهيرية التي تقام بمناسبة الإتفاق الذي وقع بين العسكري وقوى الحرية والتغيير ، بحسب صحيفة أخر لحظة .

July 20th 2019, 6:52 am

قصيدة (الكابلي) ضمن مقرر الصف الخامس أساس

السودان اليوم

السودان اليوم :

أختيرت قصيدة (فتاة اليوم أم الغد) ضمن مقرر اللغة العربية للصف الخامس أساس وهي من كلمات وألحان الأستاذ عبد الكريم الكابلي، ويقول فيها:

أي صوت زار بالأمس خيالي؟ طاف بالقلب وغنى للكمال، وأذاع الطهر في دنيا الجمال، وأشاع النور في صوب الليالي، إنه صوتي أنا أو تدري من أنا؟!، أنا أم اليوم أسباب الهنا، أنا من دنياكم أحلى المنى.

علق الكابلي من مقر إقامته بالولايات المتحدة الأمريكية عندما أخبره المقربون منه عن قصيدته التي أضيفت للمقرر المدرسي، أن هذا فخر بالنسبة له، وتحدث مطولاً عن القصيدة وأن السؤال الذي يأتي في بداية القصيدة يقصد به أن التاريخ هو الذي يسأل..

July 20th 2019, 6:52 am

ستونا مجروس تصل الخرطوم

السودان اليوم

السودان اليوم :

وصلت الخرطوم أمس الفنانة المعروفة ستونا مجرس قادمة من القاهرة التي تقيم بها منذ سنوات طويلة وذلك لمشاركة إحدى الأسر الصديقة لها في مناسبة زواج اقيمت بصالة هايد بارك بحديقة الموردة .

وبحسب صحيفة أخر لحظة ، قالت الفنانة ستونا لقناة النيل الأزرق أنها في غاية السعادة لزيارة السودان ومعانقة أهلها وأحبابها الذين قابلوها بترحاب وفرح كبير ، ويتوقع أن تعود ستونا الي القاهرة اليوم السبت .

July 20th 2019, 6:52 am

عرض برشلوني يحطم “العقبة الوحيدة” لضم نيمار

السودان اليوم

السودان اليوم :

لم يتوقف الجدل بشأن عودة البرازيلي نيمار إلى برشلونة بعد موسمين مخيبين للآمال قضاهما في صفوف باريس سان جرمان، فيما نقلت وسائل إعلام تقارير بشأن صفقة “ذكية” و”تسيل اللعاب” قدمها الفريق الكتالوني لاستقدام النجم المثير للجدل.

وحسب شبكة “سكاي نيوز” في ألمانيا قدم برشلونة عرضًا بقيمة 90 مليون جنيه إسترليني (نحو 100 مليون دولار) بالإضافة إلى الاستغناء عن لاعبين اثنين، في مقابل ضم المهاجم البرازيلي.

وعرض “بارسا” على سان جرمان قائمة تضم 6 لاعبين يمكن إدراجهم في الصفقة، تضم أسماء فيليب كوتينيو، وعثمان ديمبيلي، وإيفان راكيتيتش ونيلسون سيميدو، ومالكوم، وصامويل أومتيتي ليختار اثنين منها.

ويتردد أن النادي الفرنسي يريد أكثر من 200 مليون جنيه إسترليني (نحو 222 مليون يورو) في مقابل الاستغناء عن اللاعب البالغ من العمر 27 عامًا، والذي ضمه عام مقابل الرقم ذاته.

وبما أن برشلونة لا يريد، وربما لا يقدر على دفع هذا المقابل، فإن الاستغناء عن اسمين من الأسماء السابقة قد يبدو حلا مقبولا للفريق الباريسي، تزيل في الوقت ذاته العقبة الأصعب في سبيل إتمام الصفقة.

وبحسب سكاي نيوز عربية كانت قناة “سكاي سبورتس” ذكرت، الثلاثاء، أن نيمار أبلغ باريس سان جرمان بالفعل أنه يريد المغادرة، بينما اعترف مدير الفريق توماس توخيل، الأربعاء، بأنه كان يعلم، حتى قبل بطولة كوبا أميركا التي اختتمت قبل أيام في البرازيل، بأن نيمار يسعى للرحيل عن الفريق.

وكشف  ليوناردو، المدير الرياضي في سان جرمان، الأسبوع الماضي، أن نيمار يمكنه الرحيل “إذا كان هناك عرض يناسب الجميع”، مع تأكيده أيضا على وجود “اتصالات سطحية” مع برشلونة.

وفيما تبدو كمحاولة منه للتأكد من عدم البقاء في النادي الباريسي لموسم آخر، كشفت تقارير صحفية أن نيمار “عرض خدماته” على 4 أندية أوروبية، في محاولة لتأمين رحيله.

وذكرت صحيفة “آس” الإسبانية أن نيمار عرض خدماته في الآونة الأخيرة على ريال مدريد الإسباني، ويوفنتوس الإيطالي، وبايرن ميونيخ الألماني، ومانشستر يونايتد الإنجليزي.

ومع أن اللاعب البرازيلي لا يزال يفضل العودة إلى صفوف نادي برشلونة، بحسب الصحيفة، فإن تخوفه من العراقيل التي قد تحول دون ذلك دفعته للبحث عن مسارات أخرى خارج ملعب كامب نو.

وذكرت الصحيفة أن العائق الرئيسي الذي يقف في طريق عودة نيمار إلى فريقه السابق برشلونة هو المال.

July 20th 2019, 6:52 am

صورة يافع سوداني متسلقاً برج كهرباء ضغط عالي تثير الدهشة.!

السودان اليوم

السودان اليوم :

أثارت صورة تبدو ليافع سوداني متسلقاً برج كهرباء ضغط عالي بارتفاع عشرات الأمتار، في خضم الخريف ورطوبة الامطار، ليخاطر بحياته من اجل رفع علم السودان على قمته، اثارت دهشة واستغراب رواد مواقع التواصل بحسب ما نقل محرر “كوش نيوز”.

وبدأ الشاب وهو يعتلي قمة برج كهرباء ضغط عالي بالعاصمة السودانية، رافعا علم بلاده غير مبال بالخطر، خلال مواكب “العدالة اولاً” التي دعت لها قوى الحرية والتغيير في الخرطوم يوم الخميس.

وعلق عدد من رواد مواقع التواصل بدهشة على المشهد قائلين: ” أي تهلكة هذه وأين التوعية للحفاظ على النفس؟.

ودرج بعض المتحمسين من الشباب السوداني بإعتلاء أماكن شاهقة ولوحات الإعلانات المرتفعة خلال المواكب والاحتجاجات التي تسيرها القوى السياسية بالسودان، للفت الانظار نحو مطالبهم.

July 20th 2019, 6:52 am

رسمياً..الحكم السوداني وليد محمد يقرّر الاعتزال

السودان اليوم

السودان اليوم :

قرّر الحكم السوداني وليد محمد أحمد اعتزال التحكيم بصورة رسمية بعد نهاية مشاركاته في بطولة أمم أفريقيا التي أقيمت بالعاصمة المصرية القاهرة.

وتوّج منتخب الجزائر بلقب البطولة بعد فوزه على السنغال في النهائي الذي أقيم”الجمعة” بمصر، وهي المنافسة التي تواجد فيها الحكم السوداني وليد محمد أحمد.

وأعرب وليد عن سعادته بالنجاحات التي حققها، لافتًا إلى أنّه فخور، مؤكّدًا أنّ الاتحاد الأفريقي رفض خطوته اعتزال التحكيم لكّنه أبدى تمسّكه دون رجعة.

وأضاف” بالتأكيد أنا سعيد وحزين في ذات اللحظة، فبعد 11 عامًا سأكون بعيدًا عن التحكيم لطالما أحببت ذلك كثيرًا ولكّن يكفي أنّني تواجدت في كلّ البطولات المختلفة وهذا دون شك أمر يدعو للفخر والاعتزاز”.

وظهر وليد في بطولة أمم أفريقيا، دوري أبطال أفريقيا، الكنفدرالية،السوبر الأفريقي، كأس العالم،وكأس العالم للأندية،كأس العالم للناشئين،كأس العالم للشباب،كأس القارات، ويعدّ الحكم السوداني الوحيد الذي كان حضورًا في كل البطولات المختلفة.

وكشف الحكم السوداني وليد محمد أحمد عن تعيينه في إدارة التطوير بالاتحاد الأفريقي لكرة القدم، معلنًا عن خُطة لإحداث نقلة في أفريقيا والسودان تهدف تطوير الحكام في القارة الأفريقية.

وينتظر أنّ يغادر وليد إلى المغرب ومن ثم رواندا لتلقي كورسات مختلفة، قبل تسلّم مهامه في”الكاف”.

وأكّد وليد أنّ راية السودان لن تسقط، لجهة أنّ هنالك حكام أكثر من حكم قادر على المضي في ذات الدرب.

July 20th 2019, 6:23 am

أفراح عصام : (ما أنا البدخل في حالة نفسية بسبب طلاق)..!

السودان اليوم

السودان اليوم :

سخرت الفنانة الشابة أفراح عصام من الخبر المتداول في عدد من مواقع التواصل الاجتماعي والذي أفاد بأنها تعاني من حالة اكتئاب حادة لزمت بسببها المنزل، ورفضت الرد على هواتف الصحفيين عقب طلاقها الأخير، وكتبت أفراح عبر صفحتها الشخصية، إن ما تم إثارته مضحك جداً، مبينة بحسب صحيفة السوداني، أنها في حالة نفسية جدية جداً، وأن كل ما تم ذكره مجرد اجتهادات لا أساس لها من الصحة، مؤكدة – فيما معناه: : (ما أنا البدخل في حالة نفسية بسبب طلاق)..!

July 20th 2019, 6:23 am

اللجنة الاقتصادية بالمجلس العسكري تزور شمال كردفان

السودان اليوم

السودان اليوم :

الابيض (smc) كشفت حكومة ولاية شمال كردفان عن زيارة تقوم بها اللجنة الاقتصادية بالمجلس العسكري للولاية خلال الأيام المقبلة. وقال اللواء الركن محمد خضر محمد والي الولاية المكلف في تصريح لـ(smc) ان زيارة وفد اللجنة للولاية  لدفع العمل في الشاريع التنموية مبينا انهم قاموا بتشكيل لجنة لحصر المشروعات الاستراتيجية والحيوية التي توقفت بسبب الظروف الحالية

The post اللجنة الاقتصادية بالمجلس العسكري تزور شمال كردفان appeared first on المركز السوداني للخدمات الصحفية.

July 20th 2019, 6:23 am

إشتداد الأزمات الاقتصادية في السودان وسط غموض المستقبل السياسي

السودان اليوم

السودان اليوم :

انخفضت مبيعات المراكز التجارية الخمسة التي يملُكها رجل الأعمال السوداني هاشم أبو الفاضل بنسبة تصل إلى 40% على وقع الاضطرابات السياسية بالسودان، وهو يخشى وآخرون أنّ يؤدي استمرار الغموض السياسي إلى انهيار اقتصاد بلاده.

وشهد السودان توترات كبيرة منذ السادس من أبريل (نيسان)، تاريخ بدء الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للقوات المسلحة، الذي طالب بإطاحة الرئيس السابق عمر البشير.

وأطاح الجيش السوداني في 11 أبريل (نيسان) الرئيس السابق عمر البشير، وتسلَّم المجلس العسكري الحكم منذ ذلك الوقت، لكن اعتصام المحتجين استمرّ للمطالبة بتسليم الحكم إلى المدنيين، قبل أن يُفض بالقوة في الثالث من يونيو (حزيران)، ما تسبب في سقوط عشرات القتلى.

وبعد وساطة مكثّفة من الاتحاد الأفريقي وإثيوبيا، وقَّع قادة الجيش والاحتجاج بالأحرف الأولى الأربعاء اتفاقاً لتقاسم السلطة، لكن الاضطرابات المستمرة منذ ديسمبر (كانون الأول) الماضي تركت آثاراً سلبية على اقتصاد البلاد. ويعوّل السودانيون على وثيقة الاتفاق التي جرى توقيعها بين المجلس العسكري وقوى التغيير خلال الأيام الماضية.

يقول أبو الفاضل، “انخفضت المبيعات إجمالاً من 20 إلى 25%، وبنسبة تصل إلى 40% في قطاعات محددة بنشاطي التجاري لبيع المنتجات المنزلية والأثاث المكتبي”.

ويملك أبو الفاضل خمسة مراكز تجارية في العاصمة باستثمارات يصل حجمها إلى مليون دولار، ويعتمد في غالبية نشاطه على الاستيراد، وعَمِدَ أخيراً إلى شراء بضائع أقل سعراً أو وقف الاستثمار في البضائع غير الأساسية.

ويؤكد أن “حجم الاستيراد عموماً تراجع. وأوقف عددٌ كبيرٌ من التجار الاستيراد”.

ويشير إلى أنه في ظل عدم وجود حكومة “تعلن سياستها الاقتصادية، أنا كمستثمر لا أستطيع اتخاذ القرار في حالة الغموض الحالية”.

ويتفق معه في الرأي رجل الأعمال محمد حسين مضوي، الذي يملك شركات في القطاعين الزراعي والصناعي، توزّع الورق والبلاستيك، يقول “بسبب ضعف الإقبال وتراجع قيمة الجنيه، خفّضتُ نسبة الاستيراد ما بين 20 و30%”، مشيراً إلى أن الحركة “شبه متوقفة”.

نيران التضخم تكوي جميع شرائح السودانيين
فقد الجنيه السوداني نحو 70% من قيمته منذ نهاية 2018 في السوق السوداء، وبلغت معدلات التضخم 47.78% في يونيو (حزيران) الماضي بعد أن وصلت إلى 73% في ديسمبر (كانون الأول)، حسب بيانات الجهاز المركزي للإحصاء في السودان.

تقول هنادي محمد، أم لسبعة أطفال، بينما تتسوّق في مركز أبو الفاضل شمالي الخرطوم، “لا أستطيع الشراء، لا توجد سيولة. ولا أعرف كم من الوقت يمكن أن نعيش هكذا؟”، فيما تتكدس أدوات منزلية على الرفوف رغم الحسومات الكبيرة.

ورغم عودة الحياة إلى طبيعتها في الخرطوم وفتح المحال التجارية أبوابها مجدداً، فإنه يلاحظ تراجع الإقبال وضعف حركة البيع والشراء في الأسواق.

يقول عماد بابكر، ربّ عائلة، وهو يدفع بعربة تسوّق خاوية أمامه، “الأسعار تضاعفت ثلاث مرات منذ نهاية 2018. نذهب فقط إلى المحال التي تعلن حسومات، لكنّ قدرتنا الشرائية ضعيفة جداً”.

واندلعت التظاهرات في السودان احتجاجاً على رفع أسعار الخبز ثلاثة أضعاف، قبل أن تتحوّل سريعاً إلى حركة احتجاج ضد البشير.

ما موقف الخدمات وحركة التجارة؟
الصحافي الاقتصادي البارز خالد التيجاني يرى أن “الحركة التجارية تعمل في الحد الأدنى أساساً منذ يناير (كانون الثاني) الماضي”، مشيراً الى أن “هناك قطاعات لا تزال تعمل مثل الكهرباء والوقود والمواد الغذائية، لكن لو استمر الوضع الحالي كما هو فإن هذه الأشياء لن تكون موجودة”.

وينقطع التيار الكهربائي بشكل متكرر، وساعات طويلة منذ بداية العام الحالي.

ويتابع التيجاني، “يعاني الاقتصاد حالة عدم يقين بسبب عدم وجود سلطة تهتم بالاقتصاد”.

وسيواصل الجيش وقادة الاحتجاج التفاوض من أجل الاتفاق على وثيقة تشكّل الإطار الدستوري، وهي تتضمن مسائل خلافية عدة، ما يعني تواصل حالة الغموض السياسي على المدى القصير.

وأنهكت العقوبات الأميركية المفروضة على الخرطوم منذ 30 عاماً الاقتصاد المتداعي أساساً.

ويقول أبو الفاضل “رغم الثورة والضغوط، فالوضع الاقتصادي ليس أسوأ مما كان (قبل سقوط البشير)، لكن إذا استمرت حالة الترقب والغموض فالاقتصاد سينهار”.

ويعبر مضوي من جهته عن خشيته من “انهيار الجنيه وتضاعف التضخم إذا استمر الجمود الحالي”.

ولا يُعرف على وجه التحديد حجم احتياطي النقد الأجنبي الحالي بالسودان. ويستنزف الاقتصاد السوداني المعتمد على الاستيراد، الذي يعاني عجزاً في الميزان التجاري منذ سنين، هذا الاحتياطي، ووصلت الديون الخارجية إلى أكثر من 55 مليار دولار.

مساعدات مستمرة من السعودية والإمارات
أعلنت السعودية والإمارات في أبريل (نيسان) الماضي، تقديم حزمة مساعدات للخرطوم، قدرها ثلاثة مليارات دولار، تشمل 500 مليون دولار وديعة في المصرف المركزي لتقوية مركزه المالي، على أن يصرف باقي المبلغ في صورة أغذية وأدوية ومشتقات نفطيّة.

وتشكّل الزراعة قطاعاً رئيساً في الاقتصاد السوداني ومصدراً مهماً لدخل غالبية سكّانه البالغ عددهم نحو 40 مليوناً. وألقت الأزمة الحالية بظلالها على الزراعة، إذ تعذّر استيراد المواد الزراعية من أسمدة ومبيدات.

ويوم الأحد الماضي، أرسلت السعودية والإمارات أكثر من 50 ألف طن من المغذيات الزراعية واحتياجات المزارعين لإنقاذ الموسم الزراعي بالسودان، حسب وكالة الأنباء السعودية.

وقال مستورد المواد الزراعية فيصل محمد، “حجم كل الواردات انخفض لعدم توافر العملات الأجنبية. وإذا توفرت نصطدم بانخفاض قيمة الجنيه، وبالتالي ارتفاع سعر المنتجات وإحجام المشترين، وهو ما يؤثر سلباً في العملية الزراعيّة”.

ويأمُل رجال أعمال ومستثمرون سودانيون في أن يُنهي التوصّل إلى اتفاق سياسي حالة الغموض الاقتصادي.

ويقول أبو الفاضل، “الاتفاق السياسي بين المجلس العسكري و(تحالف) الحرية والتغيير هو المخرج الوحيد للوضع الاقتصادي الحالي”. فيما يأمل مضوي في استكمال “الاتفاق السياسي لتفادي سيناريو الانهيار الاقتصادي”.

أرقام صادمة وأزمات عنيفة
وفي وقت سابق، تطرقت دراسة حديثة أعدّها مركز المستقبل للأبحاث والدراسات المتقدمة تحت عنوان “تحديات إدارة الاقتصاد السوداني في المرحلة الانتقالية” إلى كثيرٍ من جوانب الأزمات التي يعانيها الشعب السوداني، بخاصة أن جملة من التحديات الاقتصادية تفرض نفسها بعد رحيل نظام البشير.

وأشارت الدراسة إلى أن الشعب السوداني عانى خلال الأشهر الماضية شحاً واسعاً في السلع الأساسية من الخبز والوقود، إلى جانب مشكلة انقطاع التيار الكهربائي فترات طويلة، وذلك بسبب نقص النقد الأجنبي اللازم لاستيراد هذه السلع من الأسواق الخارجية، بعد أن فقدت الدولة معظم إيراداتها من النفط منذ استقلال جنوب السودان عام 2011.

الجنيه السوداني يقترب من الانهيار
وفي سوق الصرف، واجه الجنيه السوداني ضغوطاً شديدة خلال الأشهر الماضية، وبلغ سعره نحو 73 جنيهاً مقابل الدولار الأميركي، في حين لا يتجاوز سعر الدولار الرسمي 47.5 جنيه، وبفجوة بين السوقين تصل إلى أكثر من 150%، الأمر الذي كان من بين عوامل أخرى رفعت معدل التضخم في السودان إلى نحو 64.3% عام 2018 وفق تقديرات صندوق النقد الدولي.

وقبل أيام أعلن بنك السودان المركزي رفع سعر العملة المحليَّة، إلى 45 جنيهاً للدولار، مقارنة مع 47.5 جنيه للدولار في السابق.

وذكر البنك أن هذا الإجراء يأتي “تزامناً مع الهبوط الحاد لأسعار الدولار بالأسواق الموازية، وهو ما جاء تزامناً مع ما أعلنه كل من السعودية والإمارات بشأن الموافقة على تقديم حزمة مشتركة من المساعدات إلى السودان، قيمتها 3 مليارات دولار، من بينها وديعة قيمتها 500 مليون دولار بالبنك المركزي، لتخفيف الضغط عن الجنيه السوداني”.

July 20th 2019, 6:23 am

اﻗﺘﺼﺎدﻳﻮن ﻳﺸﺪدون ﻋﻠﻰ إﺻﻼح اﻻﻗﺘﺼﺎد ﺑهذه الاجراءات

السودان اليوم

السودان اليوم :

ﺃﻛﺪ ﺍﻟﺨﺒﻴﺮ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩﻱ ﺩ.ﻣﺤﻤﺪ ﺍﻟﻨﺎﻳﺮ ﺃﻥ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ ﻳﺤﺘﺎﺝ ﻹﺻﻼﺡ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺼﺤﺢ ﻣﺴﺎﺭﻩ ﺑﺎﻟﺘﺤﻔﻴﺰ ﺍﻟﻤﺘﺮﺍﻓﻖ ﻣﻊ ﺍﻟﻘﻮﺍﻧﻴﻦ ﺍﻟﺮﺍﺩﻋﺔ ﻟﺤﻤﺎﻳﺔ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩ، ﻣﺒﻴﻨﺎً ﺃﻧﻬﻤﺎ ﻳﺘﺮﺍﻓﻘﺎﻥ ﻣﻌﺎً ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﻳﻘﺪﻡ ﺍﻟﺘﺤﻔﻴﺰ ﺃﻭﻻً. ﻭﻗﺎﻝ ﺍﻟﻨﺎﻳﺮ ﺣﺴﺐ ﻭﻛﺎﻟﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻟﻸﻧﺒﺎء ﺣﻮﻝ ﺍﻹﺻﻼﺣﺎﺕ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩﻳﺔ ﻭﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻧﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺤﺘﺎﺟﻬﺎ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻲ، ﻗﺎﻝ ﺇﻥ ﺍﻟﻤﻐﺘﺮﺑﻴﻦ ﻳﺤﺘﺎﺟﻮﻥ ﻟﻠﺘﺤﻔﻴﺰ ﺣﺘﻰ ﻳﻘﻮﻣﻮﺍ ﺑﺘﺤﻮﻳﻞ ﺃﻣﻮﺍﻟﻬﻢ ﻋﺒﺮ ﺍﻟﻘﻨﻮﺍﺕ ﺍﻟﺮﺳﻤﻴﺔ ﻭﻛﺬﻟﻚ ﺍﻟﻤﺘﻌﺎﻣﻠﻴﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﺬﻫﺐ ﻳﺤﺘﺎﺟﻮﻥ ﻟﻠﺘﺤﻔﻴﺰ ﻟﻤﻜﺎﻓﺤﺔ ﺗﻬﺮﻳﺒﻪ.

ﻭﺷﺪﺩ ﺩ. ﺍﻟﻨﺎﻳﺮ ﻋﻠﻰ ﺿﺮﻭﺭﺓ ﺗﻔﻌﻴﻞ ﺍﻟﻘﻮﺍﻧﻴﻦ ﻭﺗﻌﺪﻳﻠﻬﺎ ﺣﺘﻰ ﺗﻜﻮﻥ ﺻﺎﺭﻣﺔ ﺟﺪﺍً ﻓﻲ ﺣﻤﺎﻳﺔ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩ ﺍﻟﻮﻁﻨﻲ ﺧﺎﺻﺔ ﻓﻲ ﺣﺎﻻﺕ ﺍﻻﻋﺘﺪﺍء ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺎﻝ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻭﺍﻟﺘﻬﺮﻳﺐ ﻭﺍﻟﻔﺴﺎﺩ ﻭﻏﺴﻞ ﺍﻷﻣﻮﺍﻝ ﻭﻛﻞ ﺍﻷﻧﺸﻄﺔ ﺍﻟﻀﺎﺭﺓ ﺑﺎﻻﻗﺘﺼﺎﺩ ﻭﺟﻌﻞ ﻣﺮﺗﻜﺒﻴﻬﺎ ﻋﺒﺮﺓ ﻟﻠﺠﻤﻴﻊ، ﻣﺒﻴﻨﺎً ﺃﻥ ﺍﻟﻤﺮﺣﻠﺔ ﺍﻟﻘﺎﺩﻣﺔ ﻣﻦ ﺗﺎﺭﻳﺦ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺗﺤﺘﺎﺝ ﺍﻟﺸﻔﺎﻓﻴﺔ ﻭﺍﻟﺒﻌﺪ ﻋﻦ ﻛﻞ ﺃﺷﻜﺎﻝ ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ، ﻣﺆﻛﺪﺍً ﺃﻥ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﻟﺪﻳﻪ ﻗﻮﺍﻧﻴﻦ ﺗﺘﻤﺎﻫﻰ ﻭﺗﺘﻄﺎﺑﻖ ﻣﻊ ﺍﻟﻘﻮﺍﻧﻴﻦ ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ ﻓﻲ ﻣﻜﺎﻓﺤﺔ ﻛﻞ ﺃﻧﻮﺍﻉ ﺍﻟﻔﺴﺎﺩ ﻭﺣﻤﺎﻳﺔ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩ ﺍﻟﻮﻁﻨﻲ.

ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺒﻪ ﺩﻋﺎ ﺩ.ﺧﺎﻟﺪ ﺃﺣﻤﺪ ﺧﺎﻟﺪ، ﻣﺎﻟﻚ ﻭﻣﺪﻳﺮ ﺷﺮﻛﺔ ﺍﻟﺒﻘﻌﺔ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭﻳﺔ، ﺇﻟﻰ ﺇﺯﺍﻟﺔ ﺍﻟﺮﺳﻮﻡ ﻭﺍﻟﺠﺒﺎﻳﺎﺕ ﺍﻟﻤﺘﻌﺪﺩﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺜﻘﻞ ﻛﺎﻫﻞ ﺭﺟﺎﻝ ﺍﻷﻋﻤﺎﻝ ﻣﺜﻞ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺠﺒﺎﻳﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻔﺮﺽ ﻋﻠﻰ ﻣﺴﺘﻮﺭﺩﻱ ﺍﻟﻄﺎﺑﻌﺎﺕ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﻘﻮﻣﻲ ﻟﻠﺼﺤﺎﻓﺔ ﻭﺍﻟﻤﻄﺒﻮﻋﺎﺕ ﻭﺍﻟﻬﻴﺌﺔ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﺔ ﻟﻠﻤﻮﺍﺻﻔﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﻘﺎﻳﻴﺲ.

ﻭﺩﻋﺎ ﺧﺎﻟﺪ ﺃﻳﻀﺎً ﺇﻟﻰ ﺗﺨﻔﻴﺾ ﺍﻟﺠﻤﺎﺭﻙ ﻟﻘﻄﺎﻉ ﺍﻟﻤﺴﺘﻮﺭﺩﻳﻦ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﻴﻦ ﻣﻦ ﺭﺟﺎﻝ ﺍﻷﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﻌﻤﻠﻮﻥ ﻭﻓﻖ ﺍﻟﻘﻮﺍﻧﻴﻦ ﻭﻋﺒﺮ ﺍﻟﻤﻨﺎﻓﺬ ﺍﻟﺸﺮﻋﻴﺔ، ﻣﺆﻛﺪﺍً ﺃﻥ ﺗﺨﻔﻴﺾ ﺍﻟﺠﻤﺎﺭﻙ ﺳﻴﺴﺎﻋﺪ ﻛﺜﻴﺮﺍً ﻓﻲ ﺗﻘﻠﻴﻞ ﺣﺎﻻﺕ ﺍﻟﺘﻬﺮﻳﺐ ﻟﻜﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻠﻊ ﺍﻟﻤﺴﺘﻮﺭﺩﺓ.

July 20th 2019, 5:52 am

“الصناعة” تشرع في مراجعة المؤسسات والاتحادات التعاونية

السودان اليوم

السودان اليوم :

كشفت إدارة التعاونيات بوزارة الصناعة والتجارة عن شروعها في مراجعة المؤسسات والاتحادات التعاونية وإعداد ميزانيتها، في وقت أكدت فيه أهمية التعاونيات في تخفيف أعباء المعيشة عن كاهل المواطنين.
وكشفت المسجل العام للجمعيات التعاونية بوزارة الصناعة فائزة مبارك لـ(المركز السوداني للخدمات الصحفية)، عن عقد اجتماع بين وكيل وزارة الصناعة وأصحاب المصانع بالوزارة للاتفاق على تخصيص نسبة معينة من إنتاج المصانع للمؤسسات والجمعيات التعاونية مباشرةً من غير وسيط، مشيرةً إلى أن أصحاب المصانع وافقوا على ذلك الأمر.
وأشارت مسجل التعاونيات إلى عقد اجتماع مع وكيل وزارة الصناعة لمناقشة تسليم خطابات للمصانع بشأن تخصيص نسبة من إنتاجها للجمعيات التعاونية، مؤكدةً أن الفترة المقبلة ستشهد إجراءات وضوابط جديدة للتعاونيات.

July 20th 2019, 5:52 am

أسعارالعملات الاجنبية مقابل الجنيه السوداني من البنك المركزي اليوم السبت

السودان اليوم

السودان اليوم :

الجنيه السوداني صباح اليوم السبت في البنك المركزي

20/07/2019

العملة شراء بيع متوسط
الدولار 45.0000 45.2250 45.1125
الين الياباني 0.4025 0.4045 0.4035
الجنيه الاسترليني 58.2072 58.4982 58.3527
الفرنك السويسري 44.0800 44.3004 44.1902
الدولار الكندي 33.4597 33.6270 33.5433
كرونة السويدية 4.8010 4.8250 4.8130
الكرونة النرويجية 5.2458 5.2720 5.2589
الكرون الدنماركي 6.7577 6.7915 6.7746
الدينار الكويتي 147.0108 147.7459 147.3783
الريال السعودي 12.0006 12.0606 12.0306
الدرهم الاماراتي 12.2526 12.3139 12.2832
12.3609 12.4227 12.3918
الدينار البحريني 119.3001 119.8966 119.5984
ريال عماني 116.9135 117.4981 117.2058
الوحدة النقدية لدول الكوميسا 61.1816 61.5060 61.3438
الدولار الحسابي (مصر) 3.2500 3.2898 3.2699
اليورو 50.4581 50.7103 50.5842
XAR 1836.7930 1846.2242 1841.5086

July 20th 2019, 5:52 am

أسعار العملات الاجنبية مقابل الجنيه السوداني ليوم السبت الموافق20يوليو2019م

السودان اليوم

السودان اليوم :

اسعار العملات الاجنبية مقابل الجنيه السوداني في السوق السوداء اليوم السبت الموافق20يوليو2019م

العملة سعر الصرف
 دولار امريكي 65.00
 ريال سعودي 17.30 جنيها
درهم اماراتي 18.50 جنيها
سعر الدولار الرسمي 45.00 جنيه
اليورو 72.00 جنيه
الجنيه الاسترليني 82.00 جنيه
 ريال قطري 17.40 جنيه
الجنيه المصري 3.80 جنيه

July 20th 2019, 5:52 am

رسالة في البريد.. بقلم احمد يوسف التاي

السودان اليوم

السودان اليوم:
بتاريخ الاربعاء 10/ يوليو/2019م صحيفة (الإنتباهة)، جاء بعامود الكاتب احمد يوسف التاي مقال بعنوان (الادارة الاهلية رصاصة الرحمة).. عليه نأمل أن تتاح لنا فرصة الرد والتعليق على هذه الجزئية من المقال: (عندما جاءت ثورة الشباب تداعت الوفود المؤدية للثورة الى ميدان الاعتصام، ورأينا رجالات الاحزاب ونساءها ورجالات الطرق الصوفية والخلاوي وعلماء الدين، ولم نر لافتات لرجال الادارة الاهلية، ربما لاحساسهم بأنهم كانوا جزءاً من النظام المخلوع فاختفوا مع اخوانهم في الحزب).
اخي الكريم الاستاذ/ احمد يوسف التاي، انا الشيخ احمد محمد احمد ابراهيم خليفة من أحد بيوتات الادارة الاهلية لقبائل العبابدة المغيب والمفترى عليه، ولكن لكل مقام مقال، لقد كنت (صابيها قنا) مع الشباب الذين اثبتوا للعالم اجمع ان الشعب السوداني شعب عظيم معلم سلمية، وكنت اجوب ساحات الاعتصام يومياً احمل علمي والبس جلباباً مكتوباً عليه لا للفساد بانواعه الديني والاداري والمالي، ولما كانت الحصة وطن كانت حلايب سودانية شعارنا، وكنت موجوداً في دفتر الحضور الثوري، وصعدت كثيراً على معظم منابر ساحة الاعتصام عارضاً قضيتي التي هي قضية كل شعب السودان العظيم، ومع حضوري هذا تجاوزتني حوافز الإدارة الأهلية بالمعرض بإيعاز منهم .. والفساد الذي استشرى في كل مفاصل الدولة السودانية واكتوينا بناره وعانينا من عذاباته مما يسمى ادارة قبيلة العبابدة والنهب المنظم والعشوائي لخيرات الارض في المنطقة من شمال شرق ابو حمد الى الحدود المصرية هنا وطن جريح وارض مغتصبة.
ارفع يديك فوق التفتيش بالذوق.. والترس دا ما بتشال الترس وارهو رجال.. نسأل الله الرحمة والمغفرة لابنائنا وبناتنا الذين استشهدوا على المتاريس التي انشأوها. والتحية لكل شباب الثورة ولقادة الحراك الثوري الذين التقينا بهم في منابر الاعتصام مدني عباس وخالد والشيخ ابراهيم الشيخ، وكنا نردد عليهم تذكروا حلايب سودانية عبارة لم نفتر من ترديدها طيلة ايام الاعتصام صباحاً مساءً، وكان الشباب يما زحونني العصير بيجاي يا عم حلايب والشاي بيجاي يا عم حلايب.
و(صبيناها) مرة اخرى مع حشود الادارة الاهلية ببري المعرض، وكنا هناك كالايتام في موائد اللئام، ولنا عودة مرة اخرى لنسرد ما دار في المعرض ببري.
اخي الكريم انا واهلي العبابدة متضررون من الاعلام السوداني لعدم ابراز قضايانا، ولاننا طرقنا ابواب كل الصحف السودانية ولم نجد اذناً صاغية، بالرغم من ان هناك اكثر من ثلاث صحف كانت تبرز وثائق تساعدنا لنصل لحقيقة ادارة العبابدة، ولكننا نقدر ظروفهم ونعرف ما تسمى الرقابة على الصحف.
و (صبيناها) مرة اخرى مع حشود الادارة الاهلية ببري المعرض، وطالعنا في الصحف بيان اللجنة التنفيذية للادارة الاهلية الممهور بتوقيع رئيس اللجنة السلطان صديق ودعة، وذهبنا لمقابلته بمنزله بالعباسية، وكان ذلك في اواخر رمضان الكريم، ولم نقابله ولكن قابلنا الشرتاي آدم مقرر اللجنة، وعرفناه بأننا نرغب في مقابلة اللجنة لنعرفهم على حقيقة ادارة قبيلة العبابدة، ولم نتمكن من مقابلتها الى ان جاءت الحشود لارض المعارض وحضرنا الى ارض المعارض، وعند الدخول سألني موظف الاستقبال: انت تبع امارة العبابدة ام نظارة العبابدة؟ امارة العبابدة هم اهلنا واحبابنا رغم اختلافنا معهم، فهم يسعون للم الشمل ووحدة العبابدة، اما نظارة عموم العبابدة في رأيي عبث قبلي، فادارة قبائل العبابدة من اقدم الادارات الاهلية بالسودان، وهي موجودة منذ السلطنة الزرقاء (دولة سنار) ومنذ 1821م حتى 2005م تعرف باسم عمودية عموم قبائل العبابدة، وهي عمودية مستقلة بين نظارتين نظارة البشاريين ونظارة الميرفاب من 2006م الى اليوم، وفي اخريات ولاية اللواء حاتم الوسيلة لنهر النيل تقدمنا بشكوى له من ممارسات النظارة، فكان رده: انا لا بعرف امارة ولا نظارة للعبادة شوفوا غلام وين.. ونحن نقول لدينا شكاوى ضد ناظر العبابدة ومرافقيه بارض المعارض لاستلامهم الفلوس دوننا، وان كل ما يعرف لا يقال ولكن بلغت المدية المحز، علماً بأن هناك (29) شخصاً جاءوا برفقة الناظر بصفة عُمد من بينهم أبناؤه الأربعة وهم ليسوا عُمداً.
لكم خالص الشكر والتقدير، ولا نريد الاطراء عليك، فيكفي انك من اشجع الاقلام في ساحة الإعلام.
الشيخ/ أحمد محمد أحمد إبراهيم خليفة
شيخ منطقة المرات/ وادي قبقة
العبابدة/ المليكاب
ت: 0961847193-0994552525

July 19th 2019, 4:26 pm

ترحيل الأزمة.. بقلم سمية سيد

السودان اليوم

السودان اليوم:
الإعلان السياسي الذي تم التوقيع عليه بالاحرف الاولى امس الأول بين المجلس العسكري واعلان قوى الحرية والتغيير، يمثل وثيقة اتفاق اطاري غير ملزمة للطرفين.
استمرت الاجتماعات اكثر من (15) ساعة، عقدت خلالها (5) جولات تفاوضية من الخامسة عصر اول امس وحتى الثامنة من صباح امس، وكانت البلاد تحبس انفاسها في انتظار ما تسفر عنه الساعات القادمة. واختلطت مشاعر الناس ما بين تخوفات من الفشل .. وتوقعات بطي الخلاف القائم.
برغم مظاهر الاحتفال التي بدت واضحة على الشارع العام، غير ان خطوة تأجيل مفاوضات الوثيقة الدستورية الى غدٍ الجمعة جعلت كثيرين يرونها نوعاً من ترحيل الازمة لجهة ان ما تم التوقيع عليه يمثل محددات سياسية كان متفقاً عليها اصلاً في وقت سابق.
ما نراه أن الاعلان السياسي الذي وقع عليه يمكن ان يؤطر لشراكة قوية بين الطرفين، ويمهد الطريق نحو حل الخلافات المتوقعة خلال التفاوض حول الاعلان الدستوري.
من المهم ان نعي ان الجولة القادمة لن تكون سهلة. وما لم يدخلها الطرفان بروح ايجابية للتوصل الى اتفاق وتقديم تنازلات، فستظل التخوفات قائمة مهما كانت ضغوط المجتمع الدولي والشارع.
مفاوضات الجمعة ستناقش اكبر قضية خلافية حول الحصانة المطلقة لاعضاء المجلس السيادي. وهو البند المرفوض ليس من قبل قوى الحرية والتغيير وحدها وإنما من الشارع السوداني جميعه. لذلك لا نتوقع ان يكون النقاش حولها سهلاً، ولا ان يكون حسمها سلساً بما يقود الى توقيع في نفس اليوم.
اهمية الاتفاق حول الوثيقة الدستورية انها تحدد طبيعة العلاقة بين اجهزة الحكم وشكل السلطة وكيفية رفع الحصانة، والعلاقة بين الجهازين السيادي والتنفيذي في ما يختص بالتشريع، وتمهد للدخول في المرحلة الانتقالية.
اعتقد ان الاعلان السياسي اغفل عملية ادماج السلام مع التحول الديمقراطي.. ولم يتطرق الى ورقة التفاوض التي تمت أخيراً بين اعلان قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية في اديس ابابا. وهو ما جعل الجبهة الثورية تسارع في اعلان رفضها الاعلان السياسي وتقول انه لا يمثلها، وتعتبره تقاسم سلطة بين مجموعة من قوى الحرية والعسكر.. وفي ذات الاتجاه كان رد فعل قوى الاجماع الوطني.
برغم المحاذير والأشواك دعونا نتفاءل بحدوث توافق يفضي الى التحول الى دولة مدنية، وتحقيق العدالة والتنمية والسلام الشامل.
مدنياااااااااو

July 19th 2019, 4:26 pm

والجمال!!.. بقلم صلاح الدين عووضة

السودان اليوم

السودان اليوم:
*وجمال شعره من جمال بيئته..
* من جداولها… وخمائلها… وروابيها… وأطيارها… وسحبها… وسحرها… وغموضها..
*ثم مساءاتها ذات القمر… والدجى… والشهب… والنجوم..
*ومن ثم فهو من أرق شعراء العرب ــ إيليا ــ إحساساً بالجمال؛ وتعبيراً عنه..
* وظل أسير بيئته الجميلة هذه رغم غربة المهجر… وبيئته..
*وبيئتنا ــ في أقصى الشمال ــ مازال جمالها يكمن بين طيات نسيج حاضري..
*وهو الذي يعين على تحمل وحشة الراهن المتوحش..
* وتهفو النفس ــ في بعض المساءات ــ إلى ليالٍ ذات أسمار… تحت ضوء القمر..
* وعندما يغيب القمر تتلألأ السماء أنجماً… وشهباً… وكواكب..
*ويأتي الدجى (الجاني) بأطيافه… وأشباحه… وأفراحه… وأحزانه… وهواجسه..
* فكل لواعج النفس تشع عند الدجى… كما الشهب..
* وتتضخم فيه مخاوفٌ من كائناته كذلك؛ ثم تكتسي جمالاً روائياً عند الصباح..
* كائنات تمر… وكائنات تمور… وكائنات تماري..
*وتبقى (بنت المريق) هي الكائن الأسطوري الأشد قبحاً… وجمالاً ؛ في آنٍ معاً..
* وبعد أن زعم أحدهم أنه نجا منها هفت نفسه إلى الزواج..
* وتخيَّر واحدة من أجمل بنات البلدة ؛ ووافقت..
* وظلت الموافقة لغزاً محيراً إلى وقت طويل… في طول سنوات رفضها الزواج..
* وتقاصر التفسير حول طبيعة الكائن عن إشباع فضول الأنفس..
* فقد قيل أن جمالها ــ رغم قبحها ــ يتمثل في تحريكها مكامن الجمال لدى ضحاياها..
* وضحاياها دوماً من الرجال ؛ ولم تظهر لامرأة قط..
* فطبيعة (الإحساس) بالجمال الذي تحركه يحرك بدوره (أحاسيس) ملازمة..
* وربما هذا هو ما جعل جميلة البلدة تقبل بذلكم (الناجي)..
* وجعل حسناء رائعة الطيب صالح (عرس الزين) تقبل بالزين (البوم) عريساً..
* وجعل زينة بنات القرية (زينة) تقبل بما فعله بها (مجنونها)..
* وفي كتابنا (شذرات) قصصنا كيف أنه جن عند رؤيته بنت المريق ؛ ذات مساء ..
* وكيف أنه جُن ــ تحديداً ــ بجميلة جميلات القرية ؛ زينة..
* وكيف أن زينة (البكر) هذه جُنت وهي تتبعه إلى طاحونة النصارى المهجورة..
* ويظل جمال الطبيعة (البكر) حاضراً في عوالم الفطرة..
* في القرى… والنجوع… والأرياف… والبلدات… وفي دواخل إنسانها..
*وفي دواخلي أنا ميلٌ فطري إلى عالم الفطرة..
* إلى مناطقنا هناك ؛ بنيلها… ونخيلها… وليلها… وشهبها… ونجومها… وأشباح دجاها..
* وفي شرقنا… وغربنا… وجنوبنا؛ جمالٌ مماثل..
* ومن قلب مثل هذا الجمال انطلقت إبداعات مشاهير الأدباء؛ لتعم العالم بأسره..
* ومنها إبداعات إيليا… تولستوي… والطيب صالح..
* فضجيج الحضارة يصم الآذان عن سماع الخرير… والهديل… والحفيف… والهسيس..
* ويعمي الأبصار عن رؤية الشهب… والنجوم… والسماء..
*ويرين على القلوب؛ فلا تستشعر شفقاً… ولا غسقاً… ولا سحراً… ولا دجىً..
* وفتاة من منطقتنا عاشت سنوات صباها في الخارج..
* وحين زارتها مع والديها تملكها ذهول (جمالي)؛ أرادت التعبير عنه شعراً..
* فكتبت بالإنجليزية ما يُعد إسفافاً عند إيليا أبي ماضي..
* بيد أنها رددت مفرداته ذاتها مثل القمر… والدجى… والشهب… والأنجم… والمساء..
* وحملت معها بعضاً من هذا الجمال إلى عاصمة الضباب..
* فقد تعرفت على الإنسان (جمال)؛ وأحبت فيه… وبه… وعبره… معاني (الجمال)..
* ولكنه عاد بعد أن لم يجد ما افتقده إيليا في مهجره..
* الشهب… والدجى… والنجوم..
*والجمال!!

July 19th 2019, 4:26 pm

اتفاق سياسي يتيم.. ومتاهة اقتصادية.. بقلم كمال عوض

السودان اليوم

السودان اليوم:
> لم يُحظَ الاتفاق السياسي الذي تم التوقيع عليه بالأحرف الأولى بين العسكري والتغيير بالقبول من جانب قوى سياسية وبعض الحركات المسلحة.
> بل، إن مكونات داخل قوى الحرية والتغيير نفسها رفضت الاتفاق، وعلى رأسها الحزب الشيوعي الذي أبدى في بيان تم تداوله على نطاق واسع تحفظه على التكريس لحكم العسكر، مما يتعارض مع قرار الاتحاد الأفريقي بتسليم السلطة للمدنيين.
> تبرأت الجبهة الثورية من اتفاق كورنثيا، وقالت إن أطرافه تعجلت لدرجة أنها لم تنتظر ما ستسفر عنه النقاشات في أديس أبابا حول قضايا الحرب والسلام.
> الشارع أيضاً خرج في مسيرات هادرة تنادي بالمدنية، بينما دون كثير من الناشطين على صفحاتهم بوسائط التواصل الاجتماعي عبارات أظهرت تخوفهم من الخطوة.
> شبح التأجيل يهدد مفاوضات الإعلان الدستوري الذي يحدد مهام وصلاحيات وسلطات أجهزة الحكم في الفترة الانتقالية.
> وسط هذه الأجواء السياسية المتوترة يعيش المواطن قلقاً من نوع آخر يحاصره في كل الجبهات، بدءاً من الأمن، وحتى توفير لقمة العيش.
> (حرس) الشعب السوداني ثورته وأوصلها إلى هذه المرحلة، على أمل أن ينصلح الحال ويُصحح مسار الوطن اقتصادياً وسياسياً وأمنياً.
> ما يجري الآن يطيل أمد الانتظار ويدخلنا في نفق مظلم لا ندري متى نصل إلى نهايته.
> تراجع الوضع الاقتصادي لما هو أسوأ من السابق بسبب الارتباك الكبير الذي يسود الأسواق، واستمرار ارتفاع أسعار العملات الأجنبية وشح السيولة وأزمة المحروقات التي تنفرج نسبياً، لكن الصفوف تعود في وقت وجيز لتتمدد أمام محطات الوقود مخلفة إشكالات عدة في المواصلات العامة وترحيل السلع.
> فشلت دموع الوسطاء في غسل الأحزان، رغم التفاؤل الذي يرشح عقب كل جلسة تفاوض.
> تصريحات مطمئنة من القيادات لأجهزة الإعلام بعد الجلوس لساعات طوال في الغرف المغلقة، إلا أنها لا تنعكس بصورة حقيقية على أرض الواقع.
> الأزمات كما هي .. الخلافات تطل برأسها يومياً.. انعدام ثقة بين الشركاء يقود إلى التأجيل المستمر للتوقيع، ثم ينفجر الشارع من جديد ويرجعنا إلى مربع (تسقط ثالث ورابع وعاشر)!.
> كنا نتمنى الخروج سريعاً من هذه الدوامة وتجاوز النقاط الخلافية لأجل التفرغ لهموم وتحديات أكبر تتمثل في تحقيق السلام الشامل، وتقديم روشتة تعالج علل الاقتصاد التي أقعدت بنا وأبطأت خطوات التنمية، لدرجة جعلتنا نعتمد على منح الأصدقاء وهبات الغربيين.
> كنا نأمل أن يسمو الجميع فوق الجراحات ويقودوا مسيرة إصلاح مجتمعي لا يقصي أحداً.
> كلنا أبناء السودان، وبيننا نخب وعلماء يستطيعون بفكرهم ورؤاهم المتقدمة إبعادنا عن الغوص في الرمال المتحركة.
> الوقت لم يعد في صالح الطرفين، وعليهم الآن إنقاذ البلاد من أزمات تلوح في الأفق بتسريع عجلة المفاوضات وإنهاء حالة الشد والجذب بينهما وصولاً للانتخابات وبعدها لكل حادث حديث.

July 19th 2019, 4:26 pm

شاهد بالفيديو : كذبة ترامب باسقاط الطائرة الايرانية….

السودان اليوم

السودان اليوم:

July 19th 2019, 4:26 pm

ناطق الجيش الإيراني يفند مزاعم ترامب حول إسقاط طائرة إيرانية مسيرة

السودان اليوم

السودان اليوم:

فنّد كبير متحدثي القوات المسلحة الإيرانية العميد أبوالفضل شكارجي، اليوم الجمعة، مزاعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول إسقاط طائرة إيرانية مسيرة، مؤكدا بأن جميع طائراتنا المسيرة سليمة.

ونقلت وكالة “إرنا” عن العميد شاكرجي قوله: إنه وخلافا للمزاعم الفارغة والنابعة من أوهام الرئيس الأمريكي الإرهابي، فان جميع الطائرات المسيرة التابعة لإيران في منطقة الخليج ومضيق هرمز ومنها الطائرة المسيرة المشار إليها من قبل ترامب قد عادت إلى قواعدها سالمة بعد تنفيذها مهمات الاستطلاع والسيطرة المخطط لها.

وأشار إلى أنه لم يكن هنالك أي تقرير يدل على وقوع مواجهة عملياتية من قبل السفينة الحربية الأمريكية “يو إس إس بوكسر” مع الطائرات الإيرانية المسيرة.

واعتبر العميد شكارجي مثل هذه التصريحات التي لا أساس لها الصادرة عن الرئيس الأمريكي بأنها تأتي في سياق خلق التوتر وزعزعة الأمن في منطقة الخليج المهمة ومضيق هرمز الاستراتيجي.

وأضاف، أن القوات المسلحة الإيرانية وفي ظل اليقظة الكاملة ووفقا للمعايير الدولية تعتبر من مسؤوليتها القانونية مهمة الحراسة والسيطرة والحفاظ على الأمن في الخليج ومضيق هرمز.

July 19th 2019, 7:52 am

أفغانستان: ارتفاع قتلى تفجير جامعة كابول إلى 8

السودان اليوم

السودان اليوم:

ارتفع عدد قتلى التفجير الذي وقع أمام جامعة كابول الأفغانية، الجمعة، من اثنين إلى 8 أشخاص، بحسب التقديرات الأولية.

وقال متحدث وزارة الصحة، وحيد الله ميار، إن تفجيرا وقع أمام الحرم الجامعي أثناء دخول عدد من الطلاب إلى الامتحانات، بحسب قناة “طلوع نيوز” المحلية.

وأكد ميار أن التفجير أسفر عن مقتل 8 أشخاص وإصابة 33 بجروح، وسط مخاوف من ارتفاع عدد القتلى.

من جانبها قالت شرطة كابول إن التفجير نُفّذ عبر استخدام متفجرة مغناطيسية يدوية الصنع.

فيما لم تتبن بعد أي جهة التفجير.

July 19th 2019, 7:37 am

في مجلس الأمن: واشنطن وموسكو تحذران من تدهور الوضع الإنساني في اليمن

السودان اليوم

السودان اليوم:

وصفت واشنطن، الوضع الإنساني في اليمن بـ “البائس”، محذرة من تزايد خطر المجاعة، فيما اعتبرت موسكو أن الأوضاع في البلد العربي الذي تمزقه الحرب، تقترب من نقطة “اللاعودة”.

جاء ذلك خلال جلسة مجلس الأمن الدولي التي عقدت الخميس، بالمقر الدائم للأمم المتحدة بنيويورك.

وقال المنسق السياسي بالبعثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، رودني هنتر: “يجب أن نضمن استمرار وصول المساعدات الإنسانية إلى الملايين المحتاجين في اليمن”.

واعتبر أنه “لا يوجد عذر لعرقلة المساعدات الإنسانية التي تقدمها الأمم المتحدة هناك”.

ودعا “هنتر” جميع المانحين إلى زيادة حجم مساعدتهم، والوفاء بالتزاماتهم المالية التي تم التعهد بها في جنيف خلال فبراير/شباط الماضي، لمواجهة الوضع الإنساني “البائس” باليمن، الذي قد يقود إلى تزايد خطر المجاعة.

وكان وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، قد اتهم خلال الجلسة كل من التحالف العربي بقيادة السعودية، والحوثيين بإعاقة وصول المساعدات الإنسانية للمدنيين في اليمن.

بدوره، حذر المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبيزيا، خلال الجلسة من أن “الوضع يتدهور يوما بعد يوم ويقترب الآن من نقطة اللاعودة في بلد يواجه أكبر أزمة إنسانية في العالم”.

وقال السفير الروسي “مرة أخرى ندعو إلى وقف إطلاق النار، وضمان وصول المساعدات الإنسانية دون عوائق إلى جميع أرجاء البلد، والامتثال غير المشروط لأحكام القانون الإنساني الدولي”.

وتابع “يجب على جميع المشاركين في النزاع اليمني التوقف عن شن ضربات عشوائية ضد المنشآت المدنية، والتخلي عن الخطاب العدواني والاستفزازي “.

ويعاني 20.1 مليون يمني من انعدام الأمن الغذائي، بينهم نحو 10 ملايين يعانون من انعدام الأمن الغذائي الشديد، ولا يعرفون من أين ستأتي الوجبة التالية.

July 19th 2019, 7:37 am

الأمم المتحدة تطالب بالإفراج عن عضو مجلس النواب “سهام سرقيوة” اختطفتها قوات حفتر

السودان اليوم

السودان اليوم:

طالبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، الخميس، بالإفراج الفوري عن عضو مجلس النواب “سهام سرقيوة” وزوجها، اللذين يعتقد أنهما خطفا ليلا من منزلهما بمدينة بنغازي، شرق ليبيا بواسطة قوات الجنرال المتقاعد “خليفة حفتر”.

واشتهرت “سرقيوة” بانتقادها لـ”حفتر”، قائد قوات شرق ليبيا، وهجومه على طرابلس، وهي من أبرز الداعيات إلى تبني حل سياسي للأزمة الليبية.

وقالت البعثة، في بيان: “تشدد البعثة على أنه لن يكون هناك تسامح مع إخماد أصوات النساء في مواقع صنع القرار وتؤكد من جديد التزامها القوي بدعم الدور الهام الذي تلعبه المرأة الليبية في صنع السلام وبناء السلام ومشاركتها الكاملة وانخراطها في الحياة السياسية وصنع القرار”.

كما حثت الحكومة المعترف بها دوليا في طرابلس بالكشف عن مكان “سرقيوة” وقالت إنها تحمل مسؤولي الأمن في بنغازي المسؤولية عن اختطافها، بحسب “رويترز”.

وفي وقت سابق، الخميس، انتشرت أنباء عن وفاة “سرقيوة”، بعد اختطافها من منزلها بواسطة قوات عسكرية.

وأفادت معلومات تداولها مغردون على موقع “توتير” بأن “سرقيوه”، توفيت في مستشفى 1200 في مدينة بنغازي، ولم تؤكد أي جهة رسمية صحة تلك المعلومة حتى الآن.

يأتي ذلك فيما، أعرب المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، المعترف بها دوليا، عن بالغ القلق لاختطاف “سرقيوه” والاعتداء على زوجها واقتيادها إلى جهة مجهولة من قبل الميليشيات في بنغازي، في إشارة إلى القوات التابعة لـ”خليفة حفتر”، الذي يقود الجيش في الشرق الليبي.

وبعد أكثر من 100 يوم على هجوم طرابلس، مازالت قوات “حفتر” عاجزة عن دخول العاصمة، ورغم خسارتها للقوس الغربي من القتال، لكنها مازالت تراوح مكانها بالقوس الشرقي من القتال القادم من ترهونة إلى جنوبي طرابلس.

July 19th 2019, 7:22 am

أكبر عملية احتيال بالمنطقة قادها وزير سعودي بدبي

السودان اليوم

السودان اليوم:

كشفت صحيفة “واشنطن تايمز” الأمريكية، عن أضخم عملية احتيال شهدتها منطقة الشرق الأوسط مؤخرا، بقيمة تجاوزت مليار دولار، قائلة إنها تمت بقيادة وزير سعودي.

وتحت عنوان “عندما يضرب الفساد دبي”، أكدت الصحيفة بالأدلة تورط وزير العمل والتنمية الاجتماعية السعودية؛ “أحمد الراجحي” في قضية احتيال في دبي، مشيرة إلى أن الفساد الاقتصادي هناك يخيف المستثمرين الأجانب.

وتطرقت الصحيفة إلى قضية تخص شركة “تعمير”، تم الحكم فيها عام 2018، لصالح مؤسسها رجل الأعمال الكندي، “جمال عايش”، ضد شركائه السعوديين، وفي مقدمتهم “الراجحي”، الذي لم يتخذ أي إجراء تنفيذي بشأنه، بناء على الحكم، حتى اليوم، وفق صحيفة الشرق القطرية، الخميس.

وقالت الصحيفة: “في الوقت الذي ترحب فيه دبي بالمستثمرين من جميع دول العالم، حيث تحاول الإمارات استخدام الاستثمار لتنويع الاقتصاد بعد النفط، إلا أن بعض المخالفات من وزير سعودي تعرض عمل الإماراتيين للخطر”، لافتا إلى أنه “يبدو أن المستثمر الكندي كان ضحية أكبر قضية احتيال في تاريخ الشرق الأوسط”.

احتيال وزير!

وشرحت الصحيفة تطورات القضية قائلا “من أجل المساهمة في إحداث طفرة عقارية في دبي في أوائل عام 2000، قام عمر جمال عايش، وهو رجل أعمال كندي، بتأسيس شركة تعمير القابضة للاستثمارات في دبي، بالشراكة مع أفراد سعوديين في ذروة نجاحهم في عام 2005 كأصحاب النفوذ في جميع أنحاء الخليج. ومن بين الإخوة السعوديين الخمسة “عبدالله”، و”أحمد الراجحي”، الذي تم تعيينه قبل عام كوزير للعمل والتنمية الاجتماعية في المملكة العربية السعودية ورئيس لغرف التجارة في المملكة”.

وفي عام 2007، حققت الشركة نجاحًا كبيرًا، حيث قام بنك الخليج الدولي بتقييم محفظة استثماراته العقارية على أنها 5 مليارات دولار أمريكي قبل طرح عام أولي مقترح بقيمة حصة “عايش” البالغة 25% بقيمة 1.25 مليار دولار.

“كان من الممكن أن يحقق النمو المستمر نجاحًا مذهلاً آخر في دبي. لكن لدى “الراجحي” أفكارًا أخرى لحصة “عايش” من الشركة التي بناها. فقد قام بنقل أصول تعمير أو بيعها لشركات مملوكة له ولإخوته لهدم قيمتها الشاملة وحصة “عايش” ومئات الودائع التي قدمها مستثمرون أجانب”.

وأكدت الصحيفة أن “تصرفات الوزير الراجحي تشكل احتيالا ماليا واختلاسا وتضاربا للمصالح وانتهاك الواجب الائتماني واختلاس الأصول، وكل ذلك كجزء من نمط من أنشطة الابتزاز”.

وتابعت “لا يحتاج المرء إلى استخدام كلمة (يزعم) لوصف ما حدث، لأنه تم تأكيده من قبل المحكمة العليا في دولة الإمارات عام 2018، والتي حكمت لصالح عايش، ولكن الراجحي لم يكتب أي شيكات، فيما أبواب تعمير محاطة بشريط أصفر، ويبدو أن الإمارات ليس لديها آليات لإجبار الراجحي على القيام بذلك”.

تهديد للإمارات والسعودية

وأشارت إلى أن الأمر يتعلق بشكل خاص بأن ذلك النهج يحدث في ظل القمع المفترض لولي العهد السعودي “محمد بن سلمان”، الذي يزعم أنه يحارب ويقضي على الفساد بين كبار الأمراء والوزراء وكبار رجال الأعمال. ولكن نجح الوزير في تجنب هذه الحملة بنجاح حتى الآن، على الرغم من تاريخه المثير للجدل، وفق تعبيره.

وحذرت من أن “القضية لها آثار أوسع بكثير، لأن كلا من السعودية والإمارات ترغبان في ترسيخ نفسهما كمراكز للتجارة الدولية التي تعمل في ظل أطر قانونية سليمة واستقرار سياسي. ولكن في الواقع، نظرًا لأن حملة محمد بن سلمان الفاشلة لمكافحة الفساد تفتقر إلى أي شفافية، فإن العديد من كبار أعضاء مجلس الوزراء يواصلون الفساد داخل وخارج الحدود المملكة”، على حد قوله.

وأضافت “هناك شوطاً طويلاً سيتم قطعه لإظهار التزام بن سلمان بالإصلاح وإظهار السعودية للعالم بأنها مستعدة لدخول العالم الحديث”.

ولفتت إلى أن “واحدة من المشاكل التي تحول دون تطور الدول النامية هي الفساد، فعندما لا يحترم الزعماء المحتالون الصفقات مع المستثمرين الأجانب، فإن ذلك يخيف المستثمرين المحتملين في المستقبل ويترك بلادهم في حالة فقر”.

وتابعت: “للأسف، هذه ليست مشكلة لجمهوريات الموز في أمريكا اللاتينية أو الدول الأفريقية الغنية بالنفط. هذه مشكلة حتى بالنسبة للدول التي تريد أن تظهر كقوة متوسطة مثل الإمارات”.

وخلصت الصحيفة إلى أن “هذه القضية توضح الحاجة إلى مزيد من الإصلاح في الإمارات إذا أرادت ضمان المستثمرين الأجانب، وبالتالي فإن الحكومة تحتاج إلى التوسع لملاحقة الجرائم المالية. وإذا لم يتمكن الإماراتيون من توفير حماية قانونية للاستثمارات أوسع، فقد لا يرغب العالم في البقاء هناك”.

July 19th 2019, 7:22 am

وزير الخارجية البحريني يلتقي وزير الخارجية الاسرائيلي في واشنطن

السودان اليوم

السودان اليوم:

للمرة الأولى على نحو علني ورسمي التقى وزيرا الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة والإسرائيلي اسرائيل كاتس على هامش مؤتمر حول الأديان في واشنطن.

وسائل الإعلام الإسرائيلية التي وصفت اللقاء بالنادر، نشرت صوراً للوزيرين يتوسطهما في إحداها المبعوث الأميركي الخاص بشؤون إيران برايان هوك وقالت إن الجانبين بحثا التعاون الثنائي وموضوع إيران واتفقا على الحفاظ على التواصل.
المصدر الميادين…

July 19th 2019, 7:22 am

الأمم المتحدة تنتقد السعودية والإمارات لعدم وفائهما بمساعدات اليمن

السودان اليوم

السودان اليوم:

انتقد مسؤول المساعدات بالأمم المتحدة، “مارك لوكوك”، السعودية والإمارات، يوم الخميس، بسبب تقديمهما “نسبة متواضعة” من مئات الملايين من الدولارات التي تعهدتا بتقديمها قبل نحو 5 أشهر للمساهمة في جهود إنسانية باليمن.

وكانت كل من السعودية والإمارات قد تعهدت بدفع 750 مليون دولار في مؤتمر للأمم المتحدة في فبراير/شباط كان يسعى لجمع 4 مليارات دولار، لكن السعودية لم تقدم حتى الآن سوى 121.7 مليون دولار، بينما قدمت الإمارات نحو 195 مليونا وفقا لأرقام المنظمة الدولية.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا مدعوما من الغرب تدخل في اليمن عام 2015 في محاولة لإعادة حكومة أطاحت بها جماعة “الحوثي” المتحالفة مع إيران، والإمارات شريك رئيسي في هذا التحالف.

وقال “لوكوك” لمجلس الأمن: “من أعلنوا أكبر التعهدات – جيران اليمن في التحالف – لم يقدموا حتى الآن سوى نسبة متواضعة مما وعدوا به”، موضحا أنه نتيجة لذلك جمعت المنظمة 34% فقط من قيمة التعهدات مقارنة بنسبة 60% في نفس الفترة من العام الماضي.

وقال سفير السعودية لدى الأمم المتحدة “عبدالله المعلمي”، إن المملكة دفعت أكثر من 400 مليون دولار للأمم المتحدة ومنظمات مساعدات أخرى هذا العام.

وأضاف للصحفيين أن السعودية وحدها دفعت أموالا من أجل اليمن في 2019 أكثر من أي من المانحين الآخرين.

وقالت بعثة الإمارات لدى الأمم المتحدة إن الإمارات تعمل حاليا مع الأمم المتحدة فيما يتعلق بتفاصيل التزام عام 2019 لتحقيق أقصى إفادة ممكنة للشعب اليمني، وإنها قدمت مساعدات لليمن بقيمة 5.5 مليار دولار.

وتصف المنظمة الوضع في اليمن، حيث أودت الحرب الدائرة منذ 4 أعوام بحياة عشرات الآلاف وتركت الملايين على شفا المجاعة، بأنه أسوأ أزمة إنسانية في العالم.

وقدمت الولايات المتحدة أكثر من 288 مليون دولار استجابة لدعوة الأمم المتحدة بشأن اليمن، ما يجعلها أكبر مساهم في العام الجاري، وتبيع واشنطن أسلحة وعتادا عسكريا بمليارات الدولارات للسعودية والإمارات.

وقال برنامج الأغذية العالمي يوم 20 يونيو/حزيران إنه بدأ تعليقا جزئيا للمساعدات في اليمن مرجعا القرار إلى الفشل في التوصل إلى اتفاق مع الحوثيين بشأن إجراءات المراقبة الرامية للتأكد من وصول الغذاء لمستحقيه، ويؤثر القرار على 850 ألف مواطن في العاصمة صنعاء.

وأبلغ “ديفيد بيزلي” المدير التنفيذي للبرنامج مجلس الأمن: “ظللنا نتفاوض طوال الليل ولدينا الآن اتفاق من حيث المبدأ، لكن لم يتم التوقيع عليه بعد”.

وأضاف أن البرنامج قد يتمكن بمجرد التوقيع من توزيع الأغذية في صنعاء خلال أيام.

July 19th 2019, 7:07 am

الخلط بين الدين والتديّن

السودان اليوم

السودان اليوم:

الخلط بين الدين والتديّن

نشرت “بي بي سي” نتائج الاستطلاع بعنوان مثير ومضلّل: هل بدأ الشباب العربي يدير ظهره للدين؟

الشباب العربي يُجري مراجعات لأنماط التدين السائدة لكنّ ذلك يؤكد ارتباطه الوثيق بالدين وليس إدارة ظهره له!

الدين انتماء وتشريعات إلهية والتدين استجابة بشرية لها وفهمٌ لدلالاتها وممارسة تتنوع وتتفاوت من شخص لآخر ومن زمن لآخر.

أجرى موقع “بي بي سي” BBC الإخباري بالتعاون مع شبكة البارومتر العربي، استطلاعاً للآراء، حول قضايا التدين والهجرة وحقوق المرأة والموقف من الشواذ جنسياً. ثم نشرت “بي بي سي” نتائج الاستطلاع تحت عنوان مثير ومضلّل هو: هل بدأ الشباب العربي يدير ظهره للدين؟

‏أصِفُ العنوان بأنه “مثير ومضلِّل” لأن الاستطلاع كان يسأل عن موقف الشباب العربي من التدين، وليس موقفهم من الدين، والفارق كبير بين الدين والتدين. ولا ينبغي أن يغيب هذا الفارق عن ذهن خبراء المؤسسة الإعلامية العريقة، وعن صُنّاع عناوينها!

الدين تشريعات إلهية والتدين استجابة بشرية لتلك التشريعات وفهمٌ لدلالات أوامرها ونواهيها. ومن زاوية أخرى، فإن الدين انتماء والتدين ممارسة قد تتنوع وتتفاوت من شخص لآخر ومن زمن لآخر.

لطالما أدى الخلط بين الدين والتدين إلى إفراز ظواهر انحرافية في الموقف من الدين، إما إفراطاً وتشدداً وتشويهاً له أو تفريطاً وتفلّتاً وانسلاخاً من الدين.

وقد أفرد عدد من المتخصصين في سوسيولوجيا الأديان كتباً أو فصولاً أو مقالات للحديث عن ثنائية الدين والتدين، وما ينتج عن خطيئة افتراض التطابق بينهما، وليس فقط التقاطع بينهما مع استحضار الفاصل بين الإلهي والبشري.

منصة “بي بي سي” ليست وحدها التي وقعت في هذا الخلط بين الدين والتدين، بوعي أو دون وعي، بل إن كثيراً من أطياف المجتمع الإسلامي نفسه تقع في هذا المزلق. وسأسوق هنا مثالاً واحداً للاستدلال على ذلك، في الموقف الملتبس من ظاهرة (الصحوة) الإسلامية.

يمكن ببساطة تعريف الصحوة بأنها: ظاهرة اجتماعية نمت وتمددت في زمنٍ ما وشعارها هو الحث على المزيد من التدين، بطرق وأساليب بشرية معرّضة للصواب والخطأ.

الذي حدث لاحقاً أن بعض المنخرطين في التيار الصحوي تداخلت عليهم الحدود بين الدين والتدين، إذ أصبحوا يرون أيَّ نقدٍ للصحوة الإسلامية هو نقدٌ للإسلام نفسه، وأي حرب على الصحوة هي حرب على الدين!

وفي هذا الفهم الملتبس تضييقٌ لواسع، فالإسلام الذي هو شرع الله سبحانه وهدي نبيه محمد صلى الله عليه وسلم أكبر بكثير من أن يتم حجره على مفاهيم الصحوة الإسلامية. وكأننا بهذا الفهم نختزن شعوراً، وإن لم يكن معلناً، بتحجير الرضا الرباني والنجاة على كوادر الصحوة فقط دون غيرهم من سائر المسلمين.

لم أغفل عن أن أفراداً قلائل من الذين انتهزوا فتح ملف الصحوة وشاركوا فيه هم من أولئك الذين لديهم موقف جذري من الدين وليس من التدين فقط!

لكنّ اندساس هؤلاء في حديث المراجعات لا يجب أن يكون ذريعة لإغلاق باب النقاش حول آليات التدين الاجتماعية، أو للتحسس من نقد الصحوة بما يشبه التحسس من نقد الدين نفسه.

كما أن حديثي هنا عن قبول نقد الصحوة لا يعني اتفاقي مع كل ما يساق عنها الآن من تهم، لكنه قبولٌ بمبدأ النقد الموضوعي لها ونزع القداسة الخفيّة عنها.

نعم، الشباب العربي يُجري الآن مراجعات عريضة وجريئة لأنماط التدين التي سادت خلال العقود القليلة الماضية. لكنّ حرصه هذا على مراجعات أنماط التدين يؤكد ارتباطه الوثيق بالدين وليس إدارة ظهره له!

* د. زياد الدريس كاتب سعودي وسفير بلاده السابق لدى اليونسكو.

July 19th 2019, 7:07 am

أنصار إلهان يستقبلونها بهتافات “مرحبا بك في الوطن” ردا على ترامب

السودان اليوم

السودان اليوم:

استقبل أنصار عضو الكونغرس الأمريكي النائبة “إلهان عمر” بهتافات ترحيب، ردا على هتافات مؤتمر الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” التي طالبت بترحيلها لبلدها.

وبدت “إلهان” النائبة عن الحزب الديمقراطي، سعيدة من الهتافات التي يبدو أنها فوجئت بها عند خروجها من المطار، ونشرت مقطع الفيديو الذي تم تصويره للهتافات على صفحتها الرسمية على “تويتر” وعلقت عليه بقولها “Home sweet home!!

وبحسب “واشنطن بوست” فإن الرئيس الأمريكي “يركز هجومه على إلهان عمر، أول نائبة مسلمة في الكونغرس، ويصورها على أنها العدو الأول لبلاده”.

وأطلق الرئيس الأمريكي، العديد من التهم غير الحقيقية بحق “إلهان عمر”، مصورًا إياها بأنها داعمة كبرى لتنظيم “القاعدة”، وتزوجت من شقيقها، فضلًا عن تعظيم مبدأ معاداتها للسامية بتحيزها ضد دولة الاحتلال الإسرائيلي، قائلًا في إحدى مؤتمراته “أعيدوها إلى وطنها”.

وبحسب الصحيفة الأمريكية، يلجأ “ترامب” للعديد من الادعاءات غير الصحيحة حول “إلهان عمر”، لغسل عقول الشعب بأكاذيب لا أساس لها من الصحة، تمامًا مثلما فعل مع تشويه صورة الرئيس الأمريكي السابق “باراك أوباما”، الذي قال عنه إنه مسلم في الخفاء ولم يولد في الولايات المتحدة من الأساس.

وأوضحت “واشنطن بوست”، أن “ترامب” الذي فاز في انتخابات 2016 بنشر الكراهية والعداء تجاه خصومه وتصويرهم على أنهم أعداء للولايات المتحدة، يسعى لتكرار الكرة خلال الانتخابات المقبلة، بعدما شهدت حملته العديد من الرسائل الخفية، التي تحرض ضد النائبة المسلمة.

“إلهان عمر” ترد

بدورها، اعتبرت النائبة في الكونغرس الأمريكي، الخميس، تصريحات “ترامب” الأخيرة في مهرجانه الانتخابي في مينيسوتا “عنصرية”، واصفة “ترامب” الذي نشر تغريدات استهدفت أربع نائبات تقدميات، بـ”الفاشي”.

وفي تصريح أمام صحفيين في واشنطن قالت “إلهان عمر”، وهي إحدى نائبتين مسلمتين في الكونغرس الأمريكي: “لقد قلنا إن هذا الرئيس عنصري ونددنا بتصريحاته العنصرية. أعتقد أنه فاشي”.

واتهمت النائبة المحجبة البالغة من العمر 36 عاما “ترامب” بالسعي إلى القضاء على “النقاش الديمقراطي والاختلافات في وجهات النظر” في البلاد، قائلة إن “الأمر لا يتعلق بي، إنه يتعلق بمعركتنا في سبيل ما يجب أن تكون عليه بلادنا”.

والخميس، سعى “ترامب” إلى النأي بنفسه من شعار “أعيدوها إلى بلادها” الذي أطلقه مؤيدوه ضد “إلهان عمر”، وقال للصحفيين لدى سؤاله عن الهتاف “لم أكن مسرورا بذلك، ولا أتفق معه”.

ولدى سؤاله لماذا لم يوقف الحشد عن ترداد الهتاف، أجاب: “أعتقد أنني فعلت.. لقد بدأت بالتحدث بسرعة كبيرة”.

July 19th 2019, 7:07 am

رسائل قطرية للأردن والمغرب وإيطاليا وليبريا

السودان اليوم

السودان اليوم:

أرسل وزير الخارجية القطري،  الشيخ “محمد بن عبدالرحمن آل ثاني”، برسائل لنظرائه في كل من الأردن والمغرب وإيطاليا وليبريا؛ لتعزيز العلاقات الثنائية بين بلده وكل من هذه البلدان.

وسلم الرسالة الخطية من الوزير القطري،  القائم بالأعمال بالإنابة بسفارة دولة قطر لدى المملكة الأردنية، “عبدالعزيز بن محمد السادة” إلى وزير الخارجية وشؤون المغتربين في المملكة الأردنية “أيمن الصفدي” خلال لقائهما، الثلاثاء.

كما أرسل “آل ثاني”، رسالة خطية إلى وزير الشؤون الخارجية والتعاون المغربي، “ناصر بوريطة” تتصل بالعلاقات الثنائية وسبل دعمها وتطويرها.

وسلم الرسالة القائم بالأعمال بالإنابة بسفارة دولة قطر في المغرب، “خالد محمد بن زابن الدوسري”، خلال استقبال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المغربي له، الثلاثاء.

كما سلم القائم بالأعمال بالإنابة بسفارة دولة قطر لدى ليبيريا، “فهد راشد المريخي”، رسالة “آل ثاني” إلى وزير الخارجية في جمهورية ليبيريا “بيرينغار ميلتون”، خلال لقائهما.

كما بعث الوزير القطري رسالة خطية، سلمها سفير قطر لدى إيطاليا، “عبدالعزيز بن أحمد المالكي الجهني”، إلى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي “إينزو موافيرو ميلانيزي”، خلال اجتماعه، الثلاثاء، مع الأمين العام لوزارة الخارجية الإيطالية، “إيلزابيتا بيللوني”.

July 19th 2019, 6:52 am

صحيفة أمريكية: بن سلمان يستغيث بترامب بعد انسحاب الإمارات من اليمن

السودان اليوم

السودان اليوم:

كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، الجمعة، أن ولي العهد السعودي “محمد بن سلمان”، تواصل مع إدارة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، مؤخرا، وطلب منهم مساعدته في تعويض الفارق العسكري الكبير الذي نجم عن انسحاب الإمارات من الحرب في اليمن، وسط شكوك حول قدرات السعودية في استكمال الحرب وحدها.

واعتبرت الصحيفة، في تقرير نشرته صباح الجمعة، أن ولي العهد السعودي بات وحيدا في مستنقع داخل اليمن، بعد 4 سنوات من الحرب، والتي وصلت إلى طريق مسدود، خاصة مع انسحاب أبرز حلفائه وأقواهم داخلها، الإمارات.

وأشارت “نيويورك تايمز” إلى أن معارضة الكونغرس المتصاعدة للحرب في اليمن، ستجعل من الصعب على “ترامب” الاستجابة لمطالب “بن سلمان” الأخيرة، وبدلا من ذلك، قد يترك الرئيس الأمريكي لولي العهد السعودي خيارات محدودة ومتواضعة لن تؤدي إلى انتصاره أو حتى إنقاذه هناك.

الفارق بين السعوديين والإماراتيين

وقالت الصحيفة إنه، في حين قاتل السعوديون في اليمن بالكامل تقريبا من الجو، قاد الإماراتيون، المتمرسون بسنوات من القتال إلى جانب الجيش الأمريكي في أفغانستان وغيرها، كل تقدم بري، لذلك كانوا هم الطرف الأكثر قوة وفاعلية في اليمن.

وتضيف: “خلف الكواليس، لعب الضباط الإماراتيون بالسلاح والمال دورا مهما بنفس القدر في تجميع تحالف متشعب من الميليشيات اليمنية التي تعادي بعضها البعض، والتي بدأت بالفعل تتصارع لملء فراغ السلطة الذي خلفه الإماراتيون”.

وتتابع: “نتيجة لذلك، يرى المحللون، أن الخروج الإماراتي يجعل احتمال النصر العسكري السعودي في اليمن بعيدا”.

وأشارت “نيويورك تايمز” إلى أن بعض الدبلوماسيين الغربيين والأمم المتحدة باتوا يأملون في أن يؤدي الانسحاب الإماراتي إلى دفع “بن سلمان” إلى التفاوض على صفقة مع الحوثيين، والتي من المحتمل أن تكون مقدمة لتخفيف وتيرة الحرب، والتي باتت محل انتقاد متصاعد في الكونغرس الأمريكي، وعواصم كثيرة في العالم، بسبب كلفتها العالية على المدنيين.

ليس سهلا

ومع ذلك، ترى الصحيفة أن الانسحاب السعودي المحتمل من اليمن، لن يكون سهلا، بسبب طول حدود المملكة مع اليمن، وتمرس الحوثيين في تنفيذ الهجمات على الأراضي السعودية، وشراستهم المتصاعدة، حيث أطلقوا، منذ بداية الحرب، أكثر من 500 صاروخ باليستي، وما يزيد على 150 طائرة مسيرة محملة بالمتفجرات.

ونقلت الصحيفة عن “فارع المسلمي”، رئيس مركز صنعاء للدراسات الاستراتيجية، وهو معهد أبحاث في العاصمة اليمنية، قوله: “السعوديون ليس لديهم رفاهية الخروج من اليمن.. لا توجد وسيلة للفرار”.

وتقول الصحيفة الأمريكية إنه رغم عدم وجود معارضة داخل السعودية لحرب اليمن، بسبب القمع المتزايد الذي يمارسه ولي العهد، فإن الانسحاب الإماراتي عكر صفو هذا الهدوء على “بن سلمان”، ومن المتوقع أن يضعف قدرة السعوديين على الأرض، ومن ثم على التفاوض مع الحوثيين، ورفعت التكلفة المحتملة على “بن سلمان” لإنهاء تلك الحرب دون أن تهتز صورته.

ورغم أن الأمريكيين يقدمون للسعودية دعما لوجيستيا وأسلحة في تلك الحرب، نقلت الصحيفة عن دبلوماسيين قولهم إن “بن سلمان” يأمل حاليا في مشاركة أمريكية أكبر هناك، على مستوى الاستخبارات، وربما يريد نشر فرق من القوات الخاصة الأمريكية أو مستشارين عسكريين.

لكن واشنطن، والتي يشكو السعوديون من أنها بعثت برسائل مختلطة حول دعمها للحرب، أثارت دهشة الزعماء السعوديين بسبب ثورة الغضب التي أبداها المشرعون الأمريكيون على “بن سلمان” بعد جريمة اغتيال الصحفي “جمال خاشقجي” وتمزيق جثته داخل قنصلية المملكة في إسطنبول، في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وقد دفعت تلك الجريمة المشرعين الأمريكيين إلى النظر بشكل أكثر تدقيقا في الحرب على اليمن، كما تقول الصحيفة.

مستنقع

وتضيف: “بعدما أصدر الكونغرس تشريعا هذا العام يطالب بإنهاء الدعم العسكري الأمريكي لتلك الحرب، بما في ذلك مبيعات الأسلحة للسعودية، خلص مسؤولو البنتاغون إلى أن الحرب قد تحولت إلى مستنقع لا يمكن خوضه، وحثوا السعوديين منذ شهور على محاولة التفاوض لإنهاء القتال”.

ولدى سؤاله عن الخطط السعودية لملء الفراغ الذي خلفه الانسحاب الإماراتي، نقلت الصحيفة عن مسؤول بالسفارة السعودية في واشنطن، الأسبوع الماضي، قوله إن “المملكة ستعتمد أكثر على الحلفاء اليمنيين”.

وتعلق “نيويورك تايمز” على ذلك الأمر بالقول: “لكن الميليشيات اليمنية الموالية للسعودية والإمارات بدأت بالفعل في الاختلاف حول من سيتولى المسؤولية في غياب الإماراتيين، ما يؤكد هشاشة ذلك التحالف”.

ومضت الصحيفة في سرد عدد من مشاهد ذلك الاختلاف، وقالت إنه في الأسبوع الماضي، طرح حلفاء “طارق صالح”، وهو ابن شقيق الرئيس اليمني الراحل “علي عبدالله صالح”، فكرة أن التحالف الذي تقوده السعودية يريده أن يكون القائد الجديد للقوات اليمنية.

لكن هذا لم يدم طويلا، حيث أصدرت ميليشيا إسلامية قوية متشددة تدعى “لواء العمالقة”، وهي مدعومة من قبل الإماراتيين، بيانا سريعا قائلة إنها لن تقبل “صالح” أبدا، لأنه كان من شمال اليمن، وليس من الجنوب.

وتضيف الصحيفة: “ثم بدأت ميليشيا قوية أخرى، مؤلفة من انفصاليين يمنيين جنوبيين يتلقون أجورهم وتسليحهم من قبل الإماراتيين، في الترويج لنفسها كخليفة مفضل للقيادة الإماراتية”.

واختتمت الصحيفة، تقريرها بالقول، نقلا عن “إميل حكيم”، الباحث في المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية: “المشكلة الأساسية بالنسبة للسعوديين اليوم هي أنهم، على عكس الإماراتيين، عميلهم الرئيسي داخل اليمن ضعيف وغير فعال”.

July 19th 2019, 6:47 am

الرياض تدافع عن دعمها سياسات الصين ضد مسلمي الأويغور

السودان اليوم

السودان اليوم:

دافعت السعودية بشدة عن توقيعها، هي و36 بلداً آخر، على خطاب يدعم سياسات الصين في منطقة شينغيانغ، التي تقول الأمم المتحدة إن مليون شخص على الأقل من الأويغور المسلمين معتقلون بها ويتعرضون لانتهاكات.

وقال السفير السعودي لدى الأمم المتحدة، “عبد الله المعلمي”، إن الخطاب الذي وقعت عليه المملكة “يتحدث عن العمل التنموي للصين، هذا كل ما يتحدث عنه، لا يتناول أي شيء آخر”.

ونفى تورط المملكة في تأييد الانتهاكات بحق مسلمي الصين، قائلا: “ما من جهة يمكن أن تكون أكثر قلقاً بشأن وضع المسلمين في أي مكان بالعالم أكثر من المملكة العربية السعودية”.

وشدد على أن “ما قلناه في الخطاب هو أننا ندعم السياسات التنموية للصين التي انتشلت الناس من الفقر”، وفقاً لـ”رويترز”.

وتواجه الصين انتقادات واسعة النطاق لإقامتها مجمعات احتجاز للأويغور في منطقة شينغيانغ النائية الواقعة بغربها. وتصف بكين هذه المجمعات بأنها “مراكز تدريب تعليمي” للمساعدة في القضاء على التطرف وإكساب الناس مهارات جديدة.

والأويغور هم جماعة عرقية تركية تعتنق الإسلام وتعيش في غرب الصين وأجزاء من آسيا الوسطى.

ويعتقد أن الصين تحتجز ما يصل إلى مليون شخص في معسكرات يتعرضون فيها لـ”عمليات الاحتجاز التعسفية وتصل إلى التعذيب”، وفق الأمم المتحدة.

وفي فبراير/شباط الماضي، دافع ولي عهد السعودية الأمير” محمد بن سلمان” عن اضطهاد الصين لمسلمي الأيوغور.

ونقلت وكالة “شينخوا” الصينية عن الأمير “محمد” قوله: “تتمسك السعودية بقوة بسياسة “صين-واحدة”، ونحترم وندعم حقوق الصين في اتخاذ الإجراءات اللازمة لمكافحة الإرهاب والتطرف من أجل حماية الأمن القومي، ونحن مستعدون لتعزيز التعاون مع الصين”.

وفي عام 2009، عندما قهرت قوات الأمن الصينية محتجين من الأويغور في عاصمة إقليم شينغيانغ قال متحدث باسم الخارجية السعودية إن المسلم الجيد يجب أن يكون مواطنا جيدا سواء في الصين أو غيرها.

صفعة على وجه المسلمين

من جهته، اعتبر مدير شؤون الأمم المتحدة في منظمة هيومن رايتس ووتش “لويس شاربونو”، خطاب “المعلمي” بأنه “صفعة على وجه المسلمين المضطهدين في الصين، وغير دقيق إلى درجة العبث”.

وأصدرت قرابة 24 دولة بمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة خطاباً، الأسبوع الماضي، يدعو الصين لوقف الاحتجاز الجماعي، ورداً على ذلك، وقعت السعودية وقطر و35 دولة أخرى خطاباً يشيد بما وصفته بإنجازات الصين الملحوظة في مجال حقوق الإنسان.

وجاء في نسخة من الخطاب: “إن الأمن عاد إلى شينغيانغ وإن الحقوق الأساسية للناس هناك من كافة العرقيات مصونة”.

وأضاف الخطاب: “في مواجهة التحدي الخطير المتمثل في الإرهاب والتطرف، اتخذت الصين سلسلة إجراءات للتصدي للإرهاب والقضاء على التطرف في شينغيانغ، بما في ذلك إقامة مراكز للتدريب والتأهيل المهني”.

واعترضت الولايات المتحدة ودول غربية أخرى، في يونيو/حزيران الماضي، على زيارة قام بها رئيس مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب إلى شينغيانغ قلقاً من أن تضفي الزيارة شرعية على دعوى الصين بأنها تكافح الإرهاب.

وتحدث نائب وزير الخارجية الأمريكي “جون سوليفان” مع “أنطونيو غوتيريش” الأمين العام للأمم المتحدة قبل الزيارة لإبلاغه مخاوف واشنطن لأن “بكين تواصل تصوير حملة القمع التي تشنها على الإيغور والمسلمين الآخرين على أنها جهود مشروعة لمكافحة الإرهاب في حين هي ليست كذلك”.

المسلمون في الصين

ومنذ 1949، تسيطر بكين على إقليم تركستان الشرقية، وهو موطن أقلية الأويغور، وتطلق عليه اسم “شينغيانغ”؛ أي “الحدود الجديدة”.

وتفيد إحصاءات رسمية بوجود 30 مليون مسلم في الصين، منهم 23 مليونا من الأويغور.

فيما تقدر تقارير غير رسمية عدد المسلمين بقرابة 100 مليون؛ أي نحو 9.5% من السكان.

ومنذ 2009، يشهد الإقليم، ذو الغالبية المسلمة، أعمال عنف دامية، قبل أن تنشر بكين قواتا من الجيش في الإقليم، خاصة بعد ارتفاع حدة التوتر بين قوميتي “الهان” الصينية والأويغور، لا سيما في مدن أورومتشي وكاشغر وختن وطورفان، التي يشكل الأويغور غالبية سكانها.

وفي تقريرها السنوي عن حقوق الإنسان لعام 2018، قالت وزارة الخارجية الأمريكية، في مارس/آذار الماضي، إن الصين تحتجر المسلمين في مراكز اعتقال “بهدف محو هويتهم الدينية والعرقية”.

بينما تزعم بكين أن المراكز التي يصفها المجتمع الدولي بـ”معسكرات اعتقال”، إنما هي “مراكز تدريب مهني” تهدف إلى “تطهير عقول المحتجزين فيها من الأفكار المتطرفة”.

July 19th 2019, 6:47 am

الفنان مهاب عثمان يتحول لـ(عازف) في رحلة البروف

السودان اليوم

السودان اليوم :

فاجأ الفنان الشاب مهاب عثمان قبل أيام الحضور داخل مزرعة عبد الله خليل بأم درمان أثناء الرحلة الترفيهية التي أقامتها شركة البروف للإنتاج الفني والإعلامي احتفاء بمنسوبيها، وذلك بعد أن جلس مهاب على آلة الأورغ، وفضل العزف خلف كل من الفنانين مسعود فايز ومحمد عيسى. بالمقابل، أشاد الحضور بموهبة ومهارة مهاب في العزف، مشيرين إلى أن لا يقل موهبة كعازف من كونه فناناً. بالمقابل، شهدت الرحلة الترفيهية لشركة البروف مشاركة واسعة من العديد من نجوم المجتمع والإعلام والفن والذين كانوا حضوراً انيقاً.

July 19th 2019, 6:36 am

معدنون بالشمالية يشتكون من تحصيل رسوم دون إيصال استلام

السودان اليوم

السودان اليوم :

اشتكى معدنون تقليديون في الولاية الشمالية، من تحصيل الشركة السودانية للموارد المعدنية رسوماً دون إيصال استلام.
وقال معدنون في جبل البوم بمحلية دلقو بالولاية الشمالية لـ (الجريدة) أمس، إن نزاعاً شب بين المعدنين الذين يقدر عددهم بأكثر من 10 آلاف معدن والشركة السودانية للموارد المعدنية، حول لجنة فض النزاعات التي تنحاز إلى الشركة وتهضم حقوق المعدنين.
وذكر إمام مسجد منجم البوم الشيخ الصادق حسن عثمان طه، أن تلك اللجنة غير قانونية ومحلولة بقرار من المجلس العسكري، ولكن الشركة تصر على وجود اللجنة القديمة المحسوبة على النظام، علماً بأن تكوين لجان فض النزاعات من اختصاص المعدنين فقط، وأضاف (هذه الشركة تم طردها من عدة ولايات وهي من مخلفات النظام).
وذكر عدد من المعدنين ان الشركة تتحصل منهم رسوماً عالية وتأخذ 10% من انتاجهم دون وجه حق.

July 19th 2019, 6:36 am

أحمد أحمد يهدد بنقل مقر “كاف” خارج مصر

السودان اليوم

السودان اليوم :

هدد رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) أحمد أحمد بنقل مقر الاتحاد من مصر، على خلفية صعوبات في حصول موظفي الاتحاد الأجانب على تأشيرات الدخول.

وتحدث أحمد اليوم الخميس أمام أعضاء الجمعية العمومية للاتحاد القاري في القاهرة على هامش المباراة النهائية لكأس أمم أفريقيا التي ستقام غدا الجمعة بين منتخبي الجزائر والسنغال.

وقال المسؤول القادم من مدغشقر إن الموظفين الأجانب للاتحاد الأفريقي “لا يحصلون على تأشيرة عمل ويلجؤون إلى التأشيرات السياحية مما يدفعنا للتفكير إلى نقل مقر الكاف من مصر”.

ورد المصري هاني أبوريدة عضو المكتب التنفيذي للكاف في كلمته أمام أعضاء الجمعية العمومية بالقول “الأمر يستوجب موافقة برلمانية في مصر”، وأضاف “مصر تحملت الكثير على عاتقها في الفترة الماضية واجتازت تحديا كان يراه البعض مستحيلا ونظمت واحدة من أنجح البطولات في تاريخ أمم أفريقيا في فترة زمنية وجيزة مدتها أربعة أشهر”.

وأشار إلى أن مصر “ستواصل الوقوف بجانب الاتحاد الأفريقي لكرة القدم.. من أجل تحقيق الهدف الأسمى وهو تطوير اللعبة والارتقاء بها لرسم البسمة على وجوه جميع أبناء القارة السمراء”.

ووجه أحمد أحمد الشكر للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على دعم الدولة بأكملها لتنظيم أمم أفريقيا، خاصة أن الملاعب في مصر نالت إشادة جميع اللاعبين بسبب جودتها وتميزها.

July 19th 2019, 6:36 am

وزارة “النقل”: اكتمال العمل في طريق النيل الغربي خلال عام

السودان اليوم

السودان اليوم :

أعلنت وزارة النقل الاتحادية عزمها إكمال العمل في طريق النيل الغربي، خلال عام من الآن، لتوفر التجهيزات اللوجيستية والفنية وكل المطلوبات على طول مسار الطريق، والتي ستمكن الشركات المنفذة من إكمال الطريق حسب التاريخ المعلن.

وتفقد وفد مشترك من وزارة النقل الاتحادية وحكومة ولاية نهر النيل والهيئة القومية للطرق والجسور سير العمل في تنفيذ طريق النيل الغربي، بطول مساره من الكوداب بأم درمان جنوباً وحتى أم الطيور شمالاً بمحلية عطبرة.

وأكد وكيل وزارة النقل، مالك بشير، أهمية الطريق لكونه قومياً حيوياً للصادرات والواردات، لربطه مواقع الإنتاج بمنافذ التصدير البرية والبحرية.

وقال إنهم وقفوا على تدشين العمل في الخلاط الجديد الذي ينتج أكثر من ألف طن أسفلت يومياً، مبيناً أنه سيوفر الإمداد الكافي لعمليات تشييد الطريق في كل محاور العمل، بجانب إسناد عمليات الصيانة والتأهيل الجارية في طريق التحدي.

July 19th 2019, 6:36 am

ما علينا.. الفات كلو فارق!!.. بقلم الصادق الرزيقي

السودان اليوم

السودان اليوم:
“أ”
بقايا قافلة من سراب الذكريات، تكاد تختفي وراء السحب البعيدة للزمن الماضي الذي هو على الماء نقوش، كما غنى وردي للفيتوري، لكن أوتاد الشجن التي تشد خيمة هذه الذكرى ..لا ترحل في مواكب وقوافل السراب الذي يُسْلمَها لسراب آخر!!
بأقدامها العارية تمشي شمس الظهيرة في طرقات مدينة الفاشر في سبعينيات القرن الماضي، حين تتعامد الشمس على نافوخ المدينة، الأسواق في ضجيجها، واللواري في هديرها وعجاجها، وقهوة البنابر في شبيبتها الزاهرة، وبئر حجر قدو تحفها مجموعة من حمير السقايين على ظهر كل حمار «خرج» ماء «يجلبق» بما فيه، وعجوز في نهايات خريف العمر تحلف بعلي دينار لا تثنيها اعتراضات شيخ سلفي مهيب ألا تحلف إلا بالله.. وسلال البرتقال أب صرة، المنسال كما الماء الهميم من أعالي جبل تنهمر في جنبات السوق عند الباعة الذين يعرضون الخضر والفاكهة على الأرض يكومون البرتقال على اشكال هرمية والطماطم والليمون، مثلما تشهق الآمال الصغيرة في جوف العيون الساهمة.. والمدينة آمنة مطمئة لا تعرف لعلعة الرصاص ولا لغة التخاصم ولا لوثة القبلية التي دهمتها كجائحة مثل الطاعون ..
في زحام السوق إلحاحات الباعة والمشترين، كانت تلتمع من بعيد سارية علم عتيقة من هناك.. من مدرسة الفاشر الأهلية المتوسطة في ذلك الوقت النضير.. يتسامق من أعلى السارية وكأنها تشرئب بعنق طويل ذي أقراط نحو سماء بعيدة، علم البلاد.. كأنه يلامس قرن الشمس في عليائها، مفاخراً بأنه في قلعة للعلم في كبريائها.. ولم تنكسف تلك الصورة من أوساط السنوات السبعين من القرن الماضي.. من تلك البقعة من الفاشر حتى بعد أن هرم الزمان وشابت المدينة وغطى الأفق صهيل خيل السراب الراحلة.
“ب”
كلما كفن كل منا أوراق عمره بآهاته الحرى، ووسّد التراب بعض ذكرياته العزيزة، وجلس يرثي عمره المتسرب كخيط من دخان.. تتأبى على الرحيل وتمانع من أن تذوب شمعة مضيئة من تلك اللحظات النابضة في أغوار الوجدان.
هكذا بدأ صديقنا «حافظ عمر ألفا» يكرع من أقداح ذكرياته، توامضت أمامه السنوات كأنها قطع من بلور متناثرة على خميلة، أو كما قال ترزي خامل الذكر في المدينة “سنوات العمر الزاهية ممتلئة باللمعان مثل حبات الترتر في فساتين نساء السبعينات”.
جلس حافظ.. وعيناه تغوصان في الأفق البعيد .. وقال: «نحن من زمن أروع ما فيه المدارس.. وأنبل ما فيه المعلمون ..”ثم أردف وهو ممتلئ بشجن غريب: «هل أتاك حديث مدرسة الفاشر الأهلية؟”.
وتدفق أمامه شلال نور من صور ومشاهد طازجة، وانفتح ستار.. وفُض غلاف.. على مشهد تلك السنوات من بين 1976 1979م.
“ت”
قال حافظ كأنه صوفي يتعبد في محراب.. شبك يديه ووضعهما تحت ذقنه.. ترفرف فوقه نجيمات بأجنحتهن الخفاقة.. تتطاير ضفائرهن في مسرى تلك الذكريات وهي تعابث كل ريح.
قال: “دخلنا مدرسة الفاشر الأهلية عام 1976م وكانت المرحلة تسمى الثانوي العام، المدرسة عريقة قديمة قدم التاريخ، مع وضع الحرب العالمية الثانية أوزارها عام 1945م، وصمتت المدافع، كان ثلة من وجهاء المدينة وكرام المواطنين يجتمعون لبناء أول مدرسة بعد الأولية في الفاشر وبعد المعهد العلمي، من حر مالهم .. وصلتهم تبرعات ودعم «700» من مؤتمر الخريجين العام، الأب الشرعي للحركة الوطنية ضد المستعمر الإنجليزي.. وتبرع كل من بابكر كرم الله شيخ سوق الفاشر وعلي كاكوم وعبد القادر أب سم وعوض دفع الله والتيجاني محمدي أحمد وغيرهم خلق كثير من أهل المدينة، وقدم توفيق توتنجي وقرقوري مماكوس وبتي مرشيل وحبيب شاشاي وهم من الشوام والأغاريق من سكان المدينة تبرعاتهم، مما أخجل المستر أنجلسون وزوجته من الإدارة الاستعمارية وتبرعوا من دخلهم الشخصي.. فأنشئت هذه المدرسة التي بنيت على النمط الإنجليزي القديم وهو خليط من الطراز الفيكتوري العريق مطعم برؤية هندسية تناسب البيئة والمناخ في السودان.. سقف عالٍ مخروطي الشكل من الزنك وحيطان من الطوب سميكة وأعمدة في الممرات وأبواب ونوافذ من الزجاج.. إطارات حديدية متينة، تتكون المدرسة من مبنى للفصول ومكاتب على شكل حرف الإل الإنجليزي تفتح على ميدان الطابور الذي تتوسطه منصة عالية تنتصب فيها سارية.. وعلى الجانبين المعمل ومخزن الكتب ومواقع أزيار وجرار الماء.. وتفتح المدرسة على سوق الفاشر حيث النساء يبعن الخضر والفول السوداني المقلي والمركب والدوم والتبش والفول أبونقوي والهالوك والبامبي والبطاطس المسلوقة والجقجق والتسالي والعنكوليب وغيرها من التفاتيف “.
«ث»
يقول حافظ.. وهنا مربط الفرس: «عندما كنا نسابق للمدرسة صباحاً ونحن في عجلة من أمرنا تسبقنا لهفتنا ولهاثنا، نرتدي القمصان البيضاء وأردية الكاكي القصيرة، تبدو المدرسة مثل مغنطيس ضخم يجذب تلك اللحظة التلاميذ من كل اتجاه حتى يتجمعوا في ساحة الطابور … وكان لي قميص من الكتان الأبيض اشتراه لي شقيقي الأكبر من محلات سلوى بوتيك على ياقته بالداخل شعار الشركة وهو عبارة عن حصانين ذهبيين، بينما لمعت في معصمي ساعة سيكو فايف جديدة.. ولا ينافسني في لبس الساعات إلا ثلاثة طلاب فقط يمتلكون ساعات يد من ماركة أب سمكات وجوفيال وريكو.
عندما نصطف في الطابور صفين متوازيين لكل فصل وتهدأ جلبة ومشاغبات التلاميذ وكنت «ألفة» الطابور يقف المعلمون في مكان بارز ويتقدم أستاذ الطابور اليومي ويقف بجانبي.. وتوزع الخطابات الواردة بالبريد وهي تحمل الطوابع البريدية العجيبة .. كان المشهد كله يتغير وكأن خفقان القلوب يتوقف أو الزمن كله يتوقف .. عندما يطل في مصطبة مكتبه عبر الممر ويقف في مواجهة الطابور .. وكأنه إمبراطور من عصر سحيق الأستاذ الكبير أحمد محمد الخاتم مدير المدرسة في تلك السنوات.. وكأن الدنيا كلها ترهف السمع وكل أذن تصيخ وحتى حفيف الأشجار يسكن .. وتختفي في مسمع ذلك المشهد الأصوات القادمة من «لب» السوق.. ويتلاشى نهيق الحمير المتزاحمة حول بئر حجر قدو!!”.
“ج”
ويواصل حافظ: «الأستاذ أحمد محمد الخاتم عثمان أب شنب .. في متوسط العمر يومها، وهو من قدامى معلمي المدارس المتوسطة، من أهالي أم درمان وينتمي لقبيلة الكواهلة المعروفة.. لم يكن بائن الطول وأميل إلى القصر، له قامة ممتلئة فهو ذو جسم رياضي متماسك، وله شارب كث غطى فمه، ولذلك سمي أب شنب، ألثغ في لسانه، صارم القسمات وبسيط التعامل في غير إخلال بهيبته، أنيق الملبس يتردي عادة بناطلين بأقمصة محددة الألوان، وينتعل شبطاً من الجلد على قدميه ويظهر من جيب بنطاله الأيسر منديل مخطط، وفي الجيب الآخر يحرص على حمل الطبشور معه.
لأستاذ الخاتم ذاكرة فوتغرافية، فهو يحفظ كل أسماء تلاميذ المدرسة وهي ذات نهرين، يتابع سير اليوم الدراسي بحرص عجيب ويضبط الأداء اليومي بدقة يخشاه حتى المعلمين.. لا يسمح بأن تكون هناك حصة في أي فصل بلا معلم وإن غاب عنها المدرس لظرف من الظروف القاهرة فهو يدرس أية مادة.. فيه جانب إنساني يعطي قيمة المعلم الحقيقية فهو يعلم أية مشكلة لأي تلميذ ويسعى لحلها كأب حنون، ويتعامل مع كل تلميذ حسب طباعه ويعرف الطالب المشاغب والمشاكس والمثابر والهادئ والمتسيب والمهمل ويتعامل مع كل على طريقته، له إلمام بكل الحياة العامة في المدرسة ويشارك في النشاط الرياضي والثقافي والجمعية الأدبية ودوري الفصول في كرة القدم والجمباز، ويتابع بدقة وتفانٍ مذهل نشاط الجمعيات الأكاديمية مثل جمعية اللغة الإنجليزية والعلوم والتاريخ والجغرافيا.. لا نعرف أن تلميذاً استطاع من الرهبة أن يدخل مكتبه إلا قليلاً فله مكتب منظم للغاية، على طاولة مكتبه الخضراء العريقة هناك ملفات وأدوات ودفاتر وأدوات مكتبية متنوعة وجرس يدوي دائري الشكل يضغط عليه لمناداة الفراش والخفير والساعي، وعلى الحائط علقت ساعة ضخمة علاماتها هي الأعداد الرومانية القديمة.. وعلى جانبي المكتب كراسي الخيزران المنسوجة وكراسي جلوس ضخمة ذات لون أقرب للأخضر عليها مساند منجدة من القطن.. وطاولات صغيرة وضعت أمام الكراسي.
كان الأستاذ الخاتم الأنموذج الذي لا تمحى ملامحه للمعلم المربي الذي يغرس في النفوس فضائل وقيم الحياة الراقية، فقد كان حريصاً للغاية في كل أحاديثه في الطابور على أن نتعلم ويحدث عن فضل التعليم وأهميته في تغيير الحياة وبناء المستقبل.. وحتى هذه اللحظة كأنني أراه في الممرات والفرندات والمصطبة العالية أمام مكتبه”.
“ح”
ويدلق حافظ كل ما عنده عن المدرسة: “كان المعلمون في تلك الفترة يأتون من كل بقاع السودان.. هم من أفرغوا في دواخلنا وأفئدتنا حب الوطن ووحدته وقوميته.. فاللغة العربية درسنا لها أستاذ قادم من أقصى الشرق وهو الأستاذ عمر محمد عمر أب درش من البجا فصيح اللسان غزير العلم، ومن شمال السودان درسنا مادة العلوم على الأستاذ عباس سلطان كيجاب شقيق السباح العالمي كيجاب، والرياضيات كان أستاذها أحمد مصطفى أمان من مدينة الأبيض الذي علمنا كيف نعد الجرائد الحائطية المصورة وهي قصاصات من مجلات العربي والحوادث والصياد وآخر ساعة وأكتوبر والمصور وبناء الصين والصين المصورة وصباح الخير وروز اليوسف والشبكة.. كما درسنا الرياضيات على الأستاذ محمد آدم عبد الكريم من أهالي الفاشر، ومن الدبيبات بجنوب كردفان درسنا التاريخ على يد أستاذنا خليفة محمد بابكر، ودرسنا اللغة الإنجليزية على يد الأستاذ الكبير حسين محمد حامد النحلة من أبناء شمال دارفور وكان مجيداً في مادته ولاعب كرة قدم مشهور بنادي مريخ الفاشر، ويجيد التمثيل خاصة عندما يقرأ لنا قصص الأدب الإنجليزي ويحاكي الشخصيات في الروايات والمسرحيات والقصص، ودرسنا المواد الأدبية على الأستاذ محمد سيد أحمد الغول من أبناء أم درمان، ومادة العلوم على يد المعلم الكبير عبد الله سر الختم، والجغرافيا على الأستاذ التيجاني صالح أبو اليمن، والرياضيات على الأستاذ الطيب صالح أبو اليمن .. لكن لا أنسى أبداً الأستاذ الكبير مولانا مصطفى منقة وهو معلم التربية الإسلامية واللغة العربية الذي كان ما أن ندخل مكتب المعلمين حتى يغلق الباب ويلقي علينا أسئلة في الإعراب من آيات القرآن الكريم، وهو خريج المعهد العلمي ومن شيوخ الطريقة التجانية”.
“خ”
تطفر دمعة ساخنة من خد المدينة وحافظ يحكي: «كان بعض الطلاب يأتون من منازلهم مثل أبناء العاملين بعربة كومر حكومية تسمى السفينة تتبع للمدرسة، كنت ألفة الفصل والطابور.. أحمل الطباشير وأمسح السبورة بـ «البشاورة» وأقوم بالتمام اليومي.. وأنا أتجول وسط الفصل مزهواً بجزمتي الكموش التي تم شراؤها من محلات باتا بسوق الفاشر وقميصي المقوص في جانبيه ينتفخ من زهوي بمهمتي المقدسة.. ومن النوافذ نرى الفراشين يعدون وجبات العون الغذائي السردين والجبنة الرومية والفاصوليا واللبن المجفف.. وأستاذ مختار عبد الله يشرف على كل صغيرة وكبيرة من وجبة التلاميذ.. وهذا الأستاذ هو الذي جعلنا نعرف العالم في حصص الجغرافيا.. ويرن في أذني حتى اللحظة صوته المدوي يقول “صحراء كلهاري.. الربع الخالي.. البحيرات الخمس.. تنجانيقا ..الأمزون”.
ثم أنني على حافة هذه الذكرى.. في نهاية اليوم الدراسي أسمع أصوات البعض في سوق الفاشر الكبير في نهاية اليوم والتلاميذ يملأون الطرقات يتصايحون “ناس الصين الشعبية طلعوا”.. “أين من عيني هاتيك المجالي”… ويصمت حافظ عمر ألفا.

July 19th 2019, 5:17 am

الحزب الشيوعي والجبهة الثورية…. رفض (مُغلظ) للاتفاق

السودان اليوم

السودان اليوم:
المشهد ما بين الإعلان الاول للاتفاق بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير، وما بين التوقيع على الإعلان السياسي أمس الأول، لم يتغير كثيراً، فقط تغيرت الأسماء، ولكن المواقف ظلت كما هي لم تتغير، وسط توقعات بتكرار ذات المشهد في مقبل الأيام عند الإعلان عن اتفاق حول الإعلان الدستوري الذي سيمهد الطريق لإعلان الحكومة الجديدة.
الحال كما هو
فور التوقيع على الإعلان السياسي سارعت بعض الحركات المسلحة ممثلة في الجبهة الثورية وبعض قوى الإجماع الوطني يتقدمها الحزب الشيوعي من نفض يدها من الاتفاق السياسي الموقع بين المجلس العسكري وقوى التغيير كما حدث في المرة الأولى عندما تم الاتفاق عليه… هذا الرفض المفاجئ يشير بجلاء إلى خلافات كبيرة داخل مكون قوى التغيير مما ينذر بتعثر الوصول إلى التسوية السياسية، رغم أن القيادي بقوى الحرية والتغيير أحمد ربيع اعتبر الاتفاق مبشراً، وقال: اتفقنا من خلاله على الخطوط العريضة في الوثيقة الدستورية. واعتبر الاتفاق سياسياً موقعاً بالأحرف الأولى، وأكد أن كل الخلافات حول الوثيقة الدستورية والصلاحيات التي تعني المجلس السيادي ستتم مناقشتها في الوثيقة الدستورية وهي بالطبع نقاط ستكون مُفصّلة، وستُناقش داخل الوثيقة الدستورية.
في المقابل يرى القيادي بالحزب الشيوعي، علي سعيد أن الاتفاق السياسي مليء بالعيوب، مضيفاً أنهم فوجئوا به وأن الموقعين عليه لا يملكون تفويضاً للتوقيع، مشيراً إلى أن ما قُدم من أوراق للتوقيع من قبل المجلس العسكري كان مخالفاً لكل الاتفاق.
تكرار المشهد
نفس تلك القوى سبق أن أعلنت موقفها من الاتفاق الأول حين جاهرت برفضه، وتقدمت قوى الرفض حركة عبد الواحد والحركة الشعبية جناح مالك عقار، والحركة الوطنية، إضافة إلى مكونات الجبهة الثورية.
بعض المراقبين استرجع شريط ذاك المشهد، بذات الشريط الذي تم في ثورة أبريل 1986م، حين رفضت الحركة الشعبية بقيادة جون قرنق وواصلت نشاطها العسكري بالغابة، وهو سيناريو يجعل البعض يتخوف من تكرار ذات السيناريو.
خيانة للثورة
حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور وصفت الاتفاق السياسي بين المجلس العسكري وقوى التغيير بالخيانة للثورة ودماء الشهداء الذين وهبوا أرواحهم من أجل الحرية والكرامة والتغيير الشامل والحكم المدني الكامل وبناء دولة المواطنة المتساوية، وأعلنت عن رفضها ذلك الاتفاق، وحذّرت من تهافُت هذه القوى التي ظلت تلهث خلف التسوية مع النظام البائد، وأدانت الحركة من خلال بيان ما وصفته باختطاف الثورة السلمية لإعادة إنتاج الأنظمة الصفوية التي ظلت تحكم السودان منذ 1956.
وأكدت الحركة عبر بيانها، استمرارها في المقاومة لكل ما ينتج عن هذا الاتفاق، وتعتبره امتدادًا للنظام البائد, ودعت لضرورة مواصلة المقاومة وعدم اليأس وتحقيق كامل الانتصار وبناء دولة المواطنة المتساوية.
القضية الأبرز
رغم اجتماعات قوى التغيير والجبهة الثورية التي تمت في أديس أبابا إلا أن الأخيرة عدّت الإعلان السياسي قاصراً لم يُعالج قضايا الثورة، مبدية تحفظات كبيرة على شكل الاتفاق ومضمونه، مبينة أن تجربة مفاوضي قوى التغيير متواضعة، الأمر الذي جعلهم يتجاهلون أطرافاً وموضوعات مهمة، وقال بيان الجبهة الثورية إنهم فوجئوا بينما كانوا يتفاوضون مع قوى الحرية بأديس أبابا وتوصلوا إلى وثيقة ضافية، وإن كل تلك المجهودات ضُرب بها عرض الحائط.
وقال البيان إن الجبهة الثورية ليست طرفاً في الإعلان السياسي الذي وُقّع بالأحرف الأولى ولن توافق عليه بشكله الراهن.
ليس بجديد
رفض الاتفاق من بعض القوى السياسية أمر ليس بالجديد كما ينظر له المحلل والخبير الأمني د. حسين كرشوم، الذي أضاف في حديثه لـ(الصيحة) أن الجبهة الثورية ابتداءً رفضت الاتفاق، وبررت ذلك بأن الفريق المفاوض للاتفاق لم يمثل أحداً منهم، ولذلك دعا للانخراط في مفاوضات مباشرة بمفرده مع المجلس العسكري بمعزل عن قوى التغيير.
ورغم أن قوى التغيير حاولت تليين موقف الثورية عبر الدخول معها في مفاوضات بأديس، إلا أنها فشلت في الوصول معها إلى اتفاق, وبالتالي ظل الخلاف ماثلاً بين الطرفين، وهو ما دفع لرفض التوقيع الحالي.
كاملة الدسم
وقال كرشوم، إن الساحة السياسية تفاجأت ببيان مُتعجّل للحزب الشيوعي، نقل فيه رؤيته بشأن الاتفاق، بعدما شعر الحزب بأن الاتفاق الذي أبرم مع العسكري لا يلبي طموحاته، بأن تكون حكومة مدنية كاملة الدسم لا اشمل أي مظهر عسكري, ورغم ذلك، قلل كرشوم من حجم الخلافات، ورأى إمكانية تجاوزها, لجهة أن الاتفاق خلق جواً إيجابياً، وأنه يجمع ويُهدّئ الأجواء ويجمع الأحزاب على ما اختلف فيه.
بينما يرى الخبير السياسي والاستراتيجي البروفسير علي عيسى عبد الرحمن، أن الحركات المسلحة أعلنت انسحابها من قوى التغيير قبل التوقيع على الاتفاق الإطاري بسبب ما أسمته تهميشاً من قوى التغيير للحركات المسلحة، وأوضح علي في حديثه لـ(الصيحة) أن بُعد الحركات المسلحة عن الداخل ليس معناه أنها بعيدة عن السلام، مشيراً إلى تواصل الحركات المسلحة مع المجلس العسكري الانتقالي مثل حركة مناوي، وأن ذلك يصب في خدمة السلام، وفي دمج حملة السلاح في العملية السياسية والسلمية اللاحقة، وبالتالي هي ليست ببعيدة عن العملية السياسية، مشيراً إلى إرسال المجلس العسكري تطمينات عبر نائب رئيس المجلس الفريق أول محمد حمدان دقلو بأن الاتفاق شامل لكل المكونات السياسية وحملة السلاح في الخارج، وبالتالي توقع دمجهم في عملية سياسية تتم بالخارج عبر المحاصصة الموجودة الآن، أو عبر اتفاق يشملهم مع حملة السلاح باعتبارهم مكوناً من المكونات الداخلية، ولن يكونوا خارج العملية السياسية.
إنتاج الأزمة
وبدا المحلل العسكري الفريق ركن محمد بشير سليمان في حديثه لـ(الصيحة) غير متفائل بالاتفاق، متوقعاً أن تنتج من الاتفاق مشاكل وعقبات، مشيراً إلى التقاطعات الكبيرة بين المكونات السياسية، مرجحاً أن تعلن الحركات المسلحة رفضها للاتفاق، لأنها لم تجد نفسها أو ذاتها فيه وهي تحسب نفسها أنها أصيلة في الصراع من أجل تغيير النظام من قوى الحرية والتغيير، وقبل الثورة وقال: واضح أن أهدافها ومطلوباتها التي قاتلوا من أجلها لم تضمن في مصفوفة الاتفاق.
ثنائية الاتفاق
وأوضح سليمان أن ثنائية الاتفاق تعد مؤشر خوف لدى تلك الحركات باعتبار الثنائية إقصائية، ولن تحل الأزمة التي ستظل في موقعها إن لم تتدهور نتيجة لهذا للإقصاء الذي أضحى أس مشاكل السياسية السودانية، وتوقع سليمان أن يعالج الاتفاق في حال التوافق عليه كثيراً من القضايا التي قعدت بالسودان كثيراً.
وربط بشير رفض الحركات المسلحة للاتفاق بالتأثيرات الخارجية التي قال إنها أضحت أكثر وضوحاً في الآونة الأخيرة، محذراً من الاعتماد على الخارج الذي لن ينظر لمصلحة السودان وإنما ينظر لمصلحته فقط .

July 19th 2019, 5:17 am

هل ادرك الشيوعي ان الجميع تجاوزوه؟

السودان اليوم

خاص السودان اليوم:
قبل التوقيع علي الاتفاق بين المجلس العسكري وقوي الحرية والتغيير ، قبل هذا التوقيع كانت المؤشرات تقول ان الحزب الشيوعي سيرفض اي اتفاق يتم الاعلان عنه خاصة والوسط السياسي ككل تابع تذمر الشيوعي من ما اسماه التغييب المتعمد له من قبل قوي اعلان الحرية والتغيير وعدم اطلاعه والناس بشكل عام علي خفايا وكواليس المفاوضات مما اعتبر ضربا من التحريض علي رفقاء النضال ، وقد استشعر الحزب الشيوعي نية زملاء النضال للتخلي عنه وكان هذا قبل ان يصرحوا لخواصهم بذلك كما نقل عن الدقير والجاكومي وخرج للاعلام واصبح امرا معروفا وتبع ذلك المقولة الصريحة والجهرية للدكتور محمد ناجي الاصم ان المجلس العسكري اقرب اليهم من الشيوعيين ، وكانت هذه الكلمة لوضوحها وصراحتها كافية ليدرك الشيوعي ان امر التخلي عنه وركله قد غادر محطة السرية الي العلن الصريح مما جعل السكرتير السياسي الاستاذ محمد مختار الخطيب يخرج ذلك البيان الساخن في حق شركاء الامس الذين يتخلون عنه اليوم .
وكما قلنا فان الارهاصات كانت تشير الي رفض الشيوعي للاتفاق الذي يلوح في الافق وهذا بالضبط ماحدث اذ قال الحزب انه يرفض الاتفاق الذي تم توقيعه ويتمسك بالمواثيق ،
واكد الحزب علي مواصلة النضال والتصعيد الجماهيري السلمي بمختلف الأشكال حتى تحقيق أهداف الثورة والإنتزاع الكامل للحكم المدني الديمقراطي.(بحسب تعبيره)
وقال الحزب في بيانٍ له إنّ الإتفاق منقوص ومُعِيب وأنه يصُب في مجرى الهبوط الناعم الذي يُعيد إنتاج الأزمة بالإستمرار في سياسات النظام السابق القمعية والإقتصادية والتفريط في السيادة الوطنية التي ثار ضدها الشعب السوداني، وهو لا يرقى لتضحيات جماهير شعبنا الممهوره بالدماء ولا لمواكب مليونية 30 يونيو و13 يوليو التي أكدت على المدنية الكاملة للحكومة الإنتقالية.
وأوضح البيان أنّ الاتفاق فارق قرارات الإتحاد الأفريقي المؤيدة والمدعومة من الإتحاد الأوربي والترويكا والكونغرس الأمريكي والأمم المتحدة التي طالبت بالقيادة المدنية الكاملة للحكومة الإنتقالية والبناء على ما تم الإتفاق عليه سابقاً.
وأكّد البيان أنّ الاتفاق يتعارض مع قرار الإتحاد الأفريقي بتسليم السلطة لحكومة مدنية وإنحرف الى تقاسُم السلطة مع العسكريين، ويتعارض أيضاً مع قرار الإتحاد الأفريقي (854) في حالة عدم تسليم السلطة لحكومة مدنية تفرض عقوبات على البلاد وفردية على المجلس العسكري وعدم الإعتراف به.
وأشار البيان إلى تكريّس هيمنة المجلس العسكري الإنقلابي على كل مفاصل الدولة، مما يتناقض مع مبدأ البناء على ما تم في الاتفاق السابق.
وأضاف” أكّد العسكري على مراجعة النِسب التي تم الإتفاق عليها سابقاً (67% لقوى التغيير و 33% للقوى غير الموقعة على الإعلان)”.
وكشف الحزب في بيانه عن أنّ الاتفاق أغفل ما يتعلق بتفكيك النظام ومحاسبة رموزه الفاسدة، وإستعادة أموال وممتلكات الشعب المنهوبة، وإلغاء كل القوانيين المقيدة للحريات، وإعادة هيكلة جهاز الأمن ليصبح لجمع المعلومات وتحليلها ورفعها، وحل كل المليشيات خارج القوات المسلحة وفق الترتيبات الأمنية في الفترة الإنتقالية.
وبحسب الشيوعي فإنّ الإتفاق أشار إلى المؤتمر القومي الدستوري بصورة عابره، وأغفل دوره الذي يقرر كيف يحكم السودان وإرساء قواعد الدولة المدنية الديمقراطية التي تسع الجميع، والحل الشامل والعادل للأزمة الوطنية منذ الإستقلال وحتى الأن.
وقال الشيوعي إنّ الاتفاق إلتف على لجنة التحقيق المستقلة الدولية مما ينسِف تحقيق العدالة لشهداء الشعب.
وأبدى الحزب اعتراضًا على عدم رجوع قوى الحرية والتغيير لبقية مكونات قوى التغيير بعد الوصول إلى اتفاقٍ مع المجلس الانقلابي، مشيرًا إلى أنّ عدم إعلان الاتفاق بمرسوم دستوري يعدّ خطأ سيعطي شرعية للمجلس العسكري.
وزاد الحزب في بيانه” الإتفاق في هيمنة العسكريين على مفاصل الحكومة الإنتقالية بما في ذلك الحكم لمدة 21 شهر الأولى بمرسوم دستوري وتعيين وزيري الدفاع والداخلية والتشاور في تعيين رئيس مجلس الوزراء والإنفراد بهيكلة القوات المسلحة مما يصادر حق مجلس الوزراء والمجلس التشريعي.

July 19th 2019, 5:17 am

التعاون السعودي الإسرائيلي .. بقلم محمد عبد الله

السودان اليوم

السودان اليوم:
قالت صحيفة جيروزاليم بوست إن الرئيس السابق للموساد تامير باردو أشاد بتعاون السعوديين لافتاً إلى أنهم يتواصلون مع الموساد ومنسجمون بشكل جيد.
وبحسب الصحيفة فإن تصريح باردو يؤرّخ أن التعاون الاستخباري الإسرائيلي السعودي يعود إلى فترة سابقة، حيث إنه شغل منصب مدير الموساد من عام 2011 لغاية مارس 2016.
هذا الكلام المنقول عن الضابط الصهيوني يوضح بجلاء أن مابات اليوم جهرا وغير مخفي من توطيد العلاقة بين الإسرائيليين والسعوديين سبقته لقاءات وجلسات وتواصل وصفه الضابط الصهيوني بالجيد .
وفي الوقت الذي كان الإجماع العربي قائما علي تجريم التواصل مع الصهاينة واللقاء بهم كانت السعودية تمضي في تنسيقها مع المجرمين القتلة وتنعقد الاجتماعات بين الطرفين في خيانة الأمة وقضيتها المركزية درج عليها ال سعود منذ القدم وما تآمرهم مع الانجليز علي المسلمين ببعيد .
الفترة التي تحدث عنها مدير الموساد السابق انتهت في العام 2016 مما يعني أن الأمر ليس مرتبطا بترامب وكوشنير ومحمد بن سلمان وصفقة القرن إنما قبل هذا الوقت وربما كان الأمر حتي قبل 2011 وهذا غير مستبعد مطلقا .
اللقاءات انتقلت الان الي العلن والتنسيق السياسي والامني والاستخباري والعسكري بين السعودية وإسرائيل وصل إلي مراتب عليا غير مسبوقة ومواقف الجانبين واحدة من ملفات وقضايا المنطقة كتصنيف حركات المقاومة إرهابية والسعي للتآمر والقضاء عليها والاشتراك والتنسيق العالي للحرب علي سوريا واليمن وإثارة الفتنة في العراق سعيا لاقعاد هذا البلد العام وتعطيله عن القيام بدوره الريادي في المنطقة. وعلي رأس الملفات المشتركة التي يتم الحديث علنا عن تطابق الرؤي حولها بين ال سعود والصهاينة مسألة الموقف من إيران وضرورة شن الحرب عليها وتحريض الإدارة الأمريكية علي ذلك ، لذا نقول إن خبر حيروزاليم بوست كشف النقاب عن مرحلة من التعاون السعودي الصهيوني الذي كان سرا وبات الان علنا وتحت الاضواء الكاشفة دون حياء البتة .

July 19th 2019, 5:06 am

اتفاق معيوب.. بقلم شوقي ابراهيم عثمان

السودان اليوم

السودان اليوم:
هذه “الهرولة” لتوقيع إتفاق.. إتفاق معيوب وناقص جل نقاطه المهمة لم يبت فيها ومحولة للورقة الدستورية -هذا الإتفاق- جاء تلبية لطلب سفارة الولايات المتحدة الأمريكية. أي: سارعوا!! والسبب الذي دفع واشنطون لحث “الجنكوزيين” .. هو إرتقاء الثورة السودانية والشعب المعلم إلى قفزة نوعية .. حين قارع الشعب في السوكي والدويم والضعين أجهزة الكيزان القمعية وجنجويدها.. أحرق دورهم وأمطرهم بالحجارة فهربوا وولو الدبر…. مما أخاف واشنطون أن تقتدي بقية المدن السودانية بأبطال السوكي والدويم والضعين…
الصادق المهدي (حصان طروادة) وأولاده وبناته (مريم تتجسس على قحت، بإفشاء وتمرير صراعاته الداخلية ونقاط ضعفه من قوته الخ) متآمرون على الثورة السودانية، وخروج الصادق من السودان إلى باريس في أغسطس 2017م كان مسرحية لعبها مع الحزب وأجهزته الأمنية للنظام الذي سقط رأسه في 11 أبريل في صالح “المنظومة الخالفة” .. ولقد كُلِفَ الصادق بأن يصطاد الجبهة الثورية بعد أن أبدى حماسة لذلك.. وقبل التحدي، وأعطاه التكليف لهذه الورقة إبراهيم محمود في 2017م، وكان وقتها نائب رئيس المؤتمر الوطني. سنثبت لكم ذلك بفيديو كليب.
والآن ماذا قالوا عن الإتفاقية؟
(منقول)
وقعت قوى إعلان الحرية والتغيير والمجلس العسكري على الاتفاق السياسي لإنشاء هياكل ومؤسسات الحكم في الفترة الانتقالية ، وقد تباينت المواقف من الاتفاق فبينما أشار البعض إلى أن ما تم التوصل اليه هو المطلوب حتى يستطيع الجميع الدخول في المرحلة الانتقالية رأى آخرون أن الاتفاق لم يعالج قضايا الثورة، فضلاً عن القول إن بعض بنوده لم تكن واضحة.
الولايات المتحدة : تهنئة وتشجيع
هنأ كل من المبعوث الأميركي الخاص للسودان، والسفارة الأميركية في الخرطوم الشعب السوداني بتوقيع أطراف التفاوض: المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير بالأحرف الأولى على الاتفاق السياسي بشأن تشكيل هياكل اومؤسسات الحكم في الفترة الانتقالية.
وتوجه المبعوث الاميركي والسفارة الاميركية بالخرطوم بامتنان إلى الاتحاد الافريقي والوسطاء الاثيوبيين لدورهم الفعال ومثابرتهم، وأضافا: “نشجع المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير على مواصلة نفس روح التعاون لإبرام مرسوم دستوري خلال محادثات الجمعة.
الشيوعي : مواصلة النضال
أما الحزب الشيوعي فقد أكد رفضه الاتفاق والتمسك بمواثيق قوى الحرية والتغيير ومواصلة النضال والتصعيد الجماهيري السلمي حتى تحقيق أهداف الثورة.
وقال الشيوعي في بيان يوم الاربعاء 17 يوليو 2019م: “إن الاتفاق يتعارض مع قرار الاتحاد الأفريقي بتسليم السلطة لحكومة مدنية وانحرف إلى تقاسُم السلطة مع العسكريين، ويتناقض مع مبدأ البناء على ما تم في الاتفاق السابق مثل: ماورد في المجلس التشريعي حيث أكد العسكري على مراجعة النِسب التي تم الإتفاق عليها سابقاً (67% لقوى التغيير و 33% للقوى غير الموقعة على الإعلان).
وأوضح الشيوعي أن الإتفاق إلتف على لجنة التحقيق المستقلة الدولية ، لافتا إلى أن الاتفاق واصل في هيمنة العسكريين على مفاصل الحكومة الإنتقالية بما في ذلك الحكم لمدة 21 شهر الأولى بمرسوم دستوري وتعيين وزيري الدفاع والداخلية والتشاور في تعيين رئيس مجلس الوزراء والإنفراد بهيكلة القوات المسلحة مما يصادر حق مجلس الوزراء والمجلس التشريعي”.
الحركة الشعبية : سيؤدي إلى تباين المواقف
بالنسبة للحركة الشعبية لتحرير السودان ” شمال ” فقد قالت على لسان رئيسها مالك عقار: “إننا نقدر دوافع الذين وقعوا الاتفاق، هم لايمثلون كل قوي الحرية والتغيير، والاتفاق تجاهل قضايا مهمة يجري بحثها في أديس أبابا وتم احداث تقدم فيها وعلي رأسها قضية السلام، وقد تم حوار عميق بين قيادات فاعلة في قوي الحرية والتغير والجبهة الثورية السودانية. الاتفاق أضر بهذا الحوار وما ورد فيه حول السلام لايتجاوز العلاقات العامة، وأضاف : نحن مع وحدة قوي الحرية والتغيير، وهذا الاتفاق سيودي الي تباين المواقف.
الجبهة الثورية: تحفظات
أما الجبهة الثورية فقد أشارت إلى أن الاعلان السياسي الذي تم التوقيع عليه لم تشارك فيه كافة قوى الحرية والتغيير، كما لم تتم معالجة قضايا الثورة.
وقال بيان ممهور بتوقيع قياداتها مني اركو مناوي ومالك عقار إن للجبهة الثورية تحفظات على شكل الاعلان السياسي و مضمونه بما في ذلك طريقة التفاوض،لاسيما أننا لدينا تجربة متواضعة في التفاوض، و نرى ان المفاوضين من قوى الحرية والتغيير تجاهلوا اطرافاً وموضوعات مهمة، و ركزوا في تقاسم السلطة في تغافل لقضايا مهمة.
وأكدت الجبهة الثورية أنها ليست طرفاً في الاعلان السياسي الذي وقع عليه بالاحرف الاولى، ولن توافق عليه بشكله الراهن.
الطيب صالح : إرادة صادقة
قال الصحافي الطيب صالح ما نحتاج إليه لانجاح الاتفاق الذي وقع بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير مع النواقص التي فيه هو الإرادة الصادقة.
وقال صالح فلو انجز الطرفان اتفاقا متكاملا وغطى على كل النواقص، ولكن لم تتوفر الإرادة الحقيقية بين الأطراف لتنفيذه فإن مصيره بالتأكيد هو الفشل.
محمد المهدي: الخروج من الاحباط
أشار رئيس المكتب السياسي لحزب الأمة القومي محمد المهدي في حديثه لـ(التحرير) إلى أن ما تم التوصل اليه من اتفاق سياسي بين المجلس العسكري وقوى التغيير هو المطلوب؛ لأن الحوار بين الطرفين بدأ منذ مدة طويلة وعليه فالتوقيع هو المطلوب حتى يستطيع الجميع الدخول في المرحلة الانتقالية.
وقال المهدي: “نريد أن نخرج للشعب السوداني بفرحة عقب الاحباط الذي عانا، وعليه فإن هذا الاتفاق سيبعث الأمل في نفوس السودانيين”.
الدومة: المجلس العسكري امتداد للإنقاذ
المحلل السياسي بروفيسور صلاح الدومة أوضح في قراءاته لـ(التحرير) “أن هذا الاتفاق ليس نهاية الخلاف والاختلاف بين الطرفين، ولكنه نقطة من الصعب جدا الرجوع عنها”.
وقال الدومة: “إن المجلس العسكري يمثل امتداداً لنظام الإنقاذ، وأنه يرغب في اعادة انتاج ذلك النظام عبر طريقتين ، أما التسويف والمماحكة، أو جر البلاد إلى حرب وإعادة السودانيين إلى المربع رقم(1) ، واستدرك لكن الشئ المبشر أن المجلس العسكري لا يملك كرت سوى اخافة الناس بالقتل عكس قوى الحرية والتغيير التي تملك السند الجماهيري والدولي.
وأبان الدومة أن كرت العنف الذي يملكه المجلس واجهه الشعب السوداني الذي أثبت أنه ما عاد يخاف من القتل، وتابع بالقول: “المجلس في النهاية سيوقع على الاتفاق النهائي ولكن بعد اراقة الدماء وتدمير ثروات البلاد”.

July 19th 2019, 5:06 am

سيدة تزور ورقة طلاقها وتتزوج بمغترب…

السودان اليوم

السودان اليوم:
كشفت شرطة التحقيقات تفاصيل اتهام زوجة بتزوير ورقة طلاقها والزواج بمغترب وقال عادل محمد الشيخ ايدام من شرطة التحقيقات الجنائية لدي مثوله امام القاضي خالد حمزة بمحكمة بحرى الجنائيه ان شقيق زوج المتهمه الاولي بموجب عريضة دون بلاغ اشااره فيه أن المتهمه الاولي قامت بتزوير ورقة طلاقها من زوجها وهي في عصمته وتزوجت مغترب بسلطنة عمان وقال المتحري تم القبض علي المتهمة من خلال التحريات اتضح اأن زوجهاطلقها للمره الثانيه الأمر الذي دفعهت الي اللجؤ الي الماذون لاتخاذ اجراءات الطلاق وقدم المتحري مستندات متعلقه بالقسم المزورة و الختم والتوقيع التي وثقت به قسيمه الطلاق والتي صورتها وارسلتها للزوج الثاني عبر رساله واتساب بعد أن تعرف عليها وطلبها للزواج الذي تم بواسطه أمام احدي جوامع امدرمان بعد أن تحصل علي بيانات الزوج الغائب والزوجة بواسطه شهود عقب صلاة الجمعه والفقه بمستندات مخاطبه الأحوال الشخصيه بخصوص المتهم الثاني وثبت انه مأذون شرعيا في سجلاتهم وأنه وثق القسيمه واضاف المتحري انه تم توقيف الماذون وامام المسجد متهمين في القصية الي جانب الزوجة.

July 19th 2019, 5:06 am

مكان السجن مستشفى.. بقلم ايمن كبوش

السودان اليوم

السودان اليوم:
# توصل طرفا الحراك السياسي السوداني.. المجلس العسكري الانتقالي.. وقوى اعلان الحرية والتغيير.. الى اتفاق تم التوقيع عليه بالاحرف الاولى بشأن المرحلة الانتقالية المقبلة.. على امل ان تمطر سحب الغد العوامر وعدا وقمحا وتمني.
# جاء الاتفاق الاطاري بعد ان بلغت ارواح السودانيين الحلقوم… ودب اليأس في الاوصال بسبب ما يراه المواطن العادي مجرد “مماطلة سياسية” ومماحكة من الطرفين ستقود البلاد الى المزيد من انسداد الافق والاحتقان السياسي، علاوة على الوضع الاقتصادي المأزوم الذي سيضع السودان قريبا في قائمة الدول الاشد فقرا في افريقيا، ناهيكم عن العالم، في وقت عبرت فيه دول كثيرة اقل منا مواردا، واختارت ان تمضي الى غاياتها الكبيرة النبيلة فوضعت البندقية ارضا وودعت سنوات الاقتتال الطويل وكأنها تقول لنفسها: ادركت كنهها طيور الروابي فمن العار ان تظل جهولا.. وضعت الحرب اوزارها وغنت شعوب السلام والتنمية مع الشاعر السوداني الذي نادى ب”مكان السجن مستشفى”… مضت امم الى الامام وكتبت تاريخها الجديد بالارادة الحقيقية الداعمة لقطار التنمية المستدامة واقامت مجتمع الكفاية والعدل.
# بالامس خرجت الجماهير الى الشوارع ملوحة بعلامات النصر.. هاتفة بشعارات المدنية احتفاء بالتوقيع على الاتفاق الاطاري الذي ينبغي ان يعبد الطريق الى مرحلة انتقالية خالية من حملة شموع الشقاق.
# كالعادة خرج الحزب الشيوعي، الشريك المخالف، بما يناهض رغبات الشعب السوداني لانه، هذا الحزب، يريد ان يخلص فواتيره القديمة.. فاصدر بيانا رفض فيه الاتفاق وهذا ليس مستغربا ولا مفاجئا ان يرفض الحزب الشيوعي الاتفاق، فربما يريد ان يقدم طرحه للناس على اساس انه الاحرص على مصلحة البلد… والحفيظ على مصالحها العليا.
# نقولها بصدق، اي عودة لمربع المتاريس واغلاق الشوارع وايقاف الحال الواقف اصلا، يعني انفراط عقد الامن الذي نحسبه نعمة غالية ظللنا نحافظ عليها ونحن في اشد لحظات ضعفنا كدولة هشة وفي ظل غياب الحكومة.. الامن نعمة غالية لابد ان نعض عليها بالنواجذ بدلا من العودة الى المربع الاول الذي سيُخرج الكثير من الصامتين على الحال المائل ويدفع بهم الى الشوارع لكي يقولوا كلمتهم وهم اكثرية بحساب الانفار، ظلوا كثيرا وطويلا يراقبون الموقف عن كثب ولديهم بقايا حلم بان يتعلم المثقف السوداني العمل السياسي الذي يستهدف مطالب الجماهير لا مطالب الفرد الواحد الذي لا يعبر باي حال من الاحوال عن هؤلاء الصامتين الذين يترقبون فجر جديد ينقل السودان الى المكانة التي يستحقها كدولة ذات سيادة تعرف واجباتها تجاه مواطنيها.. لا دولة فقيرة.. مريضة.. تعاني من سن اليأس والاحباط.. تقطع فيها الكهرباء لساعات طوال.. وتغيب فيها ابسط حقوق الانسان التي تجاوزتها بعض الدول التي اقامة وزارة للسعادة وهيئة عامة للترفيه، فهل نحن بشر ؟ ام شيء آخر… ؟!

July 19th 2019, 5:06 am

الموسيقار محمد الأمين يحكي قصة اعتقاله بسجن كوبر

السودان اليوم

السودان اليوم :

سجلت مجموعة قنوات تاسيتي أنغام سهرة خاصة مع الموسيقار محمد الأمين ستبث خلال عيد الأضحى المبارك، يقدم خلالها مجموعة من أغنياته الثورية، ويحكي تفاصيل تجربته مع الغناء الوطني، ومسيرة نضاله ضد الأنظمة الديكتاتورية.

ويكشف ود الأمين تفاصيل جديدة عن فترة اعتقاله بسجن كوبر، إبان حكومة جعفر نميري، ويتحدث عن رؤيته حول الحراك الثوري الذي أطاح بحكومة “البشير”.

July 19th 2019, 5:06 am

سوداني يغتصب فتاتين بدولة مجاورة….

السودان اليوم

السودان اليوم:
واصلت المحكمة العليا في جوبا عاصمة دولة جنوب السودان جلسات محاكمة متهم (سوداني الجنسية) بتهمة اغتصاب فتاتين قاصرتين، حيث قدم طبيب يعمل بمستشفى جوبا تقريراً طبياً يؤكد اغتصاب لإحدى الفتاتين التي تبلغ (14) عاماً، نافياً تعرض الثانية التي تبلغ (10) أعوام للاغتصاب، وإنما كان اعتداء بعد خضوعها لفحص طبي أظهر آثار جروح طفيفة بجسدها، وحددت المحكمة جلسة أخرى لمتابعة القضية والاستماع للشهود.

July 19th 2019, 5:06 am

من أجل الشُهداء.. تبكي السماء وتفرح!..

السودان اليوم

السودان اليوم:
تظل ذكرى “مذبحة ” اعتصام القيادة العامة بكل ما حوت من مآسٍ وغصص مؤلمة ، وبكل ما صاحبها من تفاصيل – حتى وإن كانت مُجرد صدفة – عالقة فيّ الأذهان ما هطل المطر .
*شاي القيادة سكر زيادة 
صباح ذاك اليوم المشؤوم – كما أطلق عليه الثوار – لم يكن يختلف في شيء عن صباحات القيادة ، والناس على قِلتها، مِنهم من ذهب يُعايد أهله الذين انقطع عنهم أسابيع عديدة، ومنهم من سافر مُودعاً الخرطوم صوب أقاصي أقاليم السودان – العدد لم يكن كبير وفق شهادة بعض الثُوار – ولكنه لم يكن يوماً مُختلفاً على الإطلاق.
صباح الخيير … صباح الخير، تتعالى الأصوات هُنا وهُناك، تمتد الأيادي لنزع الغطاء عن النائمين، وبين رفضٍ ورضوخ، يستيقظ من اتخذوا من الرصيف “أسرة”، بينما يُحاول آخر إقناعهم ليُواصل نومه “يا أخوانا نحن شلنا الليل ده كلووو … ثوار الليل نحن”، ولكن هيهات، إن تركوه، فإن “طق طرق” جمهورية أعلى النفق لن تسمح بذلك.
يبحث المرغمون على النهوض، ومُواجهة أشعة الشمس المُتوهجة عن ما يبل الريق، فالمعدة الخاوية إلا من بعض الفتات، تُعلن احتجاجها بوضوح تام، أليست هي أرض الحُرية والصوت العالي، أو كما قال أحدهم (هُنا أقصى حدود الحرية)!
“فرشة ومعجون نديك، زلابية نجاسفا ليك، شاي نجهزوا ليك … الخ”، في ركن ما يبعث “دسيس مان” مان برقية اطمئنان لكُل من توسوس له نفسه مُغادرة القيادة ذاك اليوم بحثاً عن “كباية شاي”، فيعود أدراجه مُحدثاً نفسه “شاي القيادة سُكر زيادة”.

*غدر الأرض وعدالة السماء 
مضى مُنتصف النهار، لا غيوم ولا سُحب، السماء لم تبك حُزناً على أبنائها بعد – حقيقة لم يكن هُناك ما يدعو للبكاء، الفِريشة مُتناثرين على امتداد مُحيط القيادة العامة، بعضهم كان يترقب بلهفة مغيب الشمس ليعرض بضاعته ومصدر رزق ساقه الله إليه من حيث لا يحتسب، أصوات القران تملأ المكان، همهمات الأصدقاء، ضحكات الأطفال، وندوات تُناقش قضايا مُختلفة، أولاد ناظم يبحثون عن أغطية (البراميل)، وكنداكات يعملن بكد، تتوسطهم ألهبة النيران، وصيجان “العصيدة”، مُواكب بري اقتربت من الوصول زحفاً، حاملة “أعمدة” أعدت بحب لتُؤكل بحب أيضاً، عملية تهيئة أماكن الإفطار ومن ثمة صلاة التراويح أوشكت على الانتهاء، فُوانيس العيد، ولوحة ضخمة عُلقت في قلب القيادة، خُطت لاستقبال أول عيد يتنسم فجر الحُرية (كل عام وأنتم بخير) – امتزجت فيما بدماء الشهداء – .
(كشة، عباس فرح، ومطر …) كانوا هُناك، يتوسطون رفاقهم، وأصوات الهُتاف تخترق الآذان، (يا أخوانا، العيد، العيد بجاي، عيد ما عادي، ومعاه كيكة)، فلماذا تبكي السماء؟! 

*حتى لو صبت “صابنها” 
أمطرت هل يتوارى الثوار؟! يختبئون تحت الأشجار، هُناك خِيم مجهزة بالكامل، ستحول بينهم ودموع السماء، غضبها والرعد، لكنهم اختاروا المواجهة، كعادتهم دائماً، قال أحدهم: (فتحنا صدورنا للرصاص لن تُخيفنا زخات المطر)، وحتى لو “صبت صابنها”.
التقطت عدسة المصورين ابتسامتهم – نشوة فرح غطت وجوهم – وكأن حبات المطر غسلت بمياهها الطاهرة حُزن غطى أفئدتهم ألماً على رفاق اصطادتهم بنادق الظُلم خِلسة، وكأن حبات المطر غسلت خوفهم من سرقة ثورة دفعوا دماءً طاهرة لتنمو وتزدهر، وكأن حبات المطرة المُتساقطة فوق صُدورهم العارية غسلت وجع عمر بأكمله عاشوه غدراً، ظلماً، ومحسوبية. وكأن حبات المطر أرادت غسل أجسادهم الطاهرة قُبيل أن تغدر بهم الأرض وتستقبلهم السماء “نُضاف”.
فبدا الشباب أطفالاً لم تتجاوز أعمارهم الست سنوات، يتراقصون كالفراش، ضحكات ممتدة، وعناق طويل لرفاق قاسموهم اللقمة والحُلم الجميل، وبدا الأطفال كالملائكة.
هذه الصور ستظل خالدة، ما هطل المطر! ما مازحت نسائمه الأنوف، وخاطب “دُعاشه” الأفئدة، كُلما “صبت” مطرة حتجي سِيرة القيادة، والناس الهِناك، وليلة الغدر!
*عما الحُزن كل البيوت 
(نحن ناس بنحب المطر، لكنه للأسف ارتبط في أذهاننا بأحداث مجزرة مؤلمة لن تُمحى تفاصيلها من ذاكرة الشعب السوداني قريباً)، هكذا ابتدرت رانيا على – ربة منزل – حديثها لـ(الجريدة)، وأضافت: بعد تلك الفرحة التي شاهدناها في وجوههم، لم نكن نتوقع أنّ نسمع صراخ الموت ذاك ، ظلوا يُرددون ( لن نفض الاعتصام ) فصدقناهم، وائتمناهم على أبنائنا فغدروا بهم ببطشٍ وتنكيل مزق القلوب، وانتزع منها ملامح الفرح تماماً.
صباح العيد شاهدت حُزنا في أعين الناس، لم أشاهده قط، وكأنه فيّ كل بيت ميت ولد، خرجتُ مُحدثة نفسي، الحزن في هذا اليوم لا يجوز، صابحت الجيران، طفت عددا من بيوت “الحِلة” كانت أشبه ببيوت “البكا”، لم يهتم أحد بنضافة عيد كالمعتاد، بل لم “يخبز” أحد، سألت جارة لنا مُعروفة بخبرتها وحُبها لعمل خبائز العيد “الحاصل شنوو، مالك ما خبزتي السنة؟!”، فردت: “قتلوا أولادنا يحرم علينا العيد”. 

*مطرة فرح
ساعات الانتظار الطويلة التي عَقبت التوقيع على وثيقة الاتفاق السياسي بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري تخللتها حُبيبات مطر مفاجئة فصحت مواكب حُزن نائمة، وشجن أليم لقصص دارت هناك. 
(مطرة ذكرتني القيادة) – ويا الله خير، علت الأصوات المُتشائمة، الخائفة من تكرار “مجزرة” وإن كانت سياسية هذه المرة – لم يشف الشعب منها بعد. 
لم تبكِ السماء هذه المرة، بكت عيون الوسيط الإثيوبي (محمود درير) فرحاً باتفاق وإن لم يكن مُكتملاً – لكنه حوى في طياته بوادر أمل لمرحلة قادمة، مرحلة يُحاكم فيها من سفك دماء أبناء هذا الشعب غدراً فيّ شهر عظيم و(ليلة صباح العيد).

July 19th 2019, 5:06 am

تفاصيل جديدة في قضية نجل البرلماني المتهم بتجارة المخدرات..

السودان اليوم

السودان اليوم:
على نحو مفاجئ سحبت محكمة الاستئناف من أمام محكمة الإرهاب (2) بجنايات الخرطوم شمال، ملف قضية محاكمة شبكة تتألف (5) متهمين من بينهم نجل نائب برلمانى سابق، يواجهون اتهاماً بترويج المخدرات والاتجار فيها. وضبطت السلطات بحوزتهم (2.550) حبة كبتاجون بواسطة فريق من شرطة مكافحة المخدرات إثر مبايعة وهمية بالخرطوم. الجدير بالذكر ان محكمة الموضوع كانت في جلسة سابقة قد وجهت اتهاماً في مواجهة جميع المتهمين بمخالفة نص الماده (15/أ) من قانون المخدرات والمؤثرات العقلية لسنة 1994م التي تتعلق بالاتجار في المخدرات، فيما دفع المتهمون بعدم الذنب وخط دفاعهم الإنكار التام، وقدم الدفاع كشفاً بشهود دفاعه شملت أسرة نجل البرلماني، وكانت المحكمة قد حددت جلسة الأمس لمواصلة سماع الدعوى، الا أن الملف سحب بواسطة محكمة الاستئناف، وأرجى النظر في الجلسة لحين إعادة الملف بعد الفصل في الطعن الذي تقدم به ممثل الاتهام في قرار توجيه التهمة. وحسب الاتهام تعود تفاصيل القضية الى أن معلومات من مصادر موثوقة كانت قد توفرت لدى شرطة مكافحة المخدرات، بأن هناك شبكة تقوم بترويج وبيع الحبوب المخدرة جنوب الخرطوم بكميات كبيرة، وبموجب أمر تفتيش صادر عن النيابة تحرك فريق من الشرطة، وتم القبض على المتهم الأول، ومن ثم بدوره أرشد للمتهم الثاني الذي ضبطت الشرطة بحوزته (50) حبة كبتاجون، وذلك أثناء محاولته تسليمها إلى المصدر الذي شك في وجود أفراد من الشرطة فولى هارباً، وقامت الشرطة بمطاردته وملاحقته وألقت القبض عليه ومعه الحبوب المخدرة، وبالتحري الميداني معه أفاد بأن الحبوب تخص المتهم الثالث، وأرشد اليه وتم القبض عليه وضبط بحوزته (1000) حبة كبتاجون، وأرشد على المتهم الرابع وهو نجل نائب برلماني سابق، فتحركت قوة من الشرطة وعثرت على (450) حبة كبتاجون مخبأة كانت داخل صندوق في فناء المنزل، وبالتحري معه أنكر علاقته بالحبوب أمام أفراد الشرطة، وتم القبض على الخامس بموجب كمين لعملية بيع وهمية تمت بين الرابع والخامس، وضبطت في معيته كمية من الحشيش، ليتم اقتياد المتهمين لقسم الشرطة وتدوين بلاغ في مواجهتهم، وبعد اكتمال التحريات وجهت النيابة تهماً في مواجهة جميع المتهمين تتعلق بالاشتراك في الاتجار بالمخدرات، واحالت الملف للمحكمة للفصل فيه.

July 19th 2019, 5:06 am

طعن دستوري في قضية انفصال الجنوب….

السودان اليوم

السودان اليوم:
دفع د. ناجي مصطفى البدوي وهو محامٍ سوداني بعريضة طعن الى المحكمة الدستورية بالخرطوم ببطلان انفصال دولة الجنوب عن السودان. وبحسب العريضة فإن الطعن الدستوري ضد كل الإجراءات والقرارات التي أدت لانفصال جنوب السودان استناداً على أن حزبي المؤتمر الوطني والحركة الشعبية لتحرير السودان، قاما بحوار ثنائي حول مصير جنوب السودان في مشاكوس ونيفاشا، تمخض عنه منح الجنوبيين حق تقرير المصير في يناير2005م دون حصولهما على التفويض من شعب جنوب السودان. وأضافت العريضة أن المادة 219 من دستور 2005م والمتعلقة بحق تقرير المصير معيبة وغير مستوفية للشكل الدستوري.

July 19th 2019, 5:06 am

تغيير مفاجئ لحكم المباراة النهائية في أمم أفريقيا

السودان اليوم

السودان اليوم :

أعلن الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف)، الخميس، تغيير حكم مباراة الجزائر والسنغال في نهائي كأس أمم أفريقيا، المقررة يوم الجمعة على ستاد القاهرة الدولي.

وسيدير اللقاء الكاميروني أليوم نيانت بدلاً من الجنوب أفريقي فيكتور غوميز، حسب الموقع الرسمي للبطولة.

وسيعاونه كل من مواطنيه إيفارست مينكواندي وألفيس نجيجو ومعهما المساعد الثالث السوداني وليد علي والحكم الرابع البنيني إيريك كاستان.

وبحسب سكاي نيوز عربية كان الكاف أعلن الأربعاء، تعيين فيكتور غوميز لإدارة النهائي، قبل أن يعلن تعديل طاقم الحكام وأخطر لجان البطولة بهذا التعديل قبل يوم على المباراة النهائية.

ولم يذكر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم سبب قراره المفاجئ في تغيير حكم المباراة النهائية المرتقبة، بين الجزائر والسنغال.

 

July 19th 2019, 5:06 am

حركة عبد الواحد تطالب ببناء علاقات خارجية متوازنة مع جميع الدول بما فيها اسرائيل

السودان اليوم

السودان اليوم:

طالبت حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور، بحظر حزب المؤتمر الوطني وواجهاته وعودة أصوله للدولة ومنع أيّ حزب كان مشاركًا للنظام حتى سقوطه من المشاركة في الفترة الانتقالية.

وشدّد الناطق الرسمي باسم الحركة محمد عبد الرحمن الناير في تصريحات لصحيفة الجريدة الصادرة اليوم”الجمعة”،على المدنية الكاملة للسلطة الانتقالية وعودة الجيش الى ثكناته والقيام بواجبه الدستوري، على أنّ يتمّ تمثيل القوات المسلحة بوزارة الدفاع، والشرطة بوزارة الداخلية.

ورأى الناير أن مهام الفترة الانتقالية تتمثّل في رفع العقوبات عن السودان وإعفائه من الديون ورفع اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب، واسترداد الاموال المنهوبة من قبل قادة النظام السابق وتبني علاقات خارجية متوازنة مع جميع الدول بما فيها اسرائيل ومراعاة المصالح العليا للسودان والابتعاد عن سياسة المحاور والتدخل في الشؤون الداخلية للدول ودعم الارهاب والتطرف.

وأكّد الناطق الرسمي أهمية قضايا الحرب والسلام وحلّها جذريًا ومعالجة إفرازاتها وأسبابها وفق تفاوض مع الحركات المسلحة يقود لترتيبات أمنية وتعويض النازحين واللاجئين فرديًا وجماعيًا وإعادتهم إلى مناطقهم الأصلية بعد إبعاد المستوطنين، مع توفير البيئة للعودة، وشدّد الناير على محاكمة مرتكبي الجرائم في المحكمة الجنائية الدولية.

July 19th 2019, 4:06 am

الكباشي: هذه الحصانة التي نريدها في مسودة الإعلان الدستوري

السودان اليوم

السودان اليوم:

قررت قوى التغيير تأجيل التفاوض بين الطرفين على «وثيقة الإعلان الدستوري» التي تحدد صلاحيات هياكل الحكم الثلاثة «مجلس سيادي، مجلس وزراء، مجلس تشريعي» والتى كان من المفترض ان يتم مساء اليوم (الجمعة)، لوقت لاحق غير محدد لمزيد من التشاور.
وقال عضو قيادة «الحرية والتغيير» منذر أبو المعالي لجريدة ـ«الشرق الأوسط» إن الاجتماع المقرر اليوم للتفاوض على «الإعلان الدستوري»، تأجل لوقت يحدد لاحقاً، لإخضاع النقاط الخلافية بين الطرفين لمزيد من التشاور، للوصول إلى رؤية موحدة حولها.
أوضح أبو المعالي في حديثه للصحيفة، أن «الحصانة المطلقة» الممنوحة لرئيس وأعضاء المجلس السيادي في الوثيقة الدستورية، تعد أعقد الملفات التي ستواجه التفاوض، إضافة إلى قضية نسب المجلس التشريعي، وهيكلة الأجهزة النظامية والأمنية، وصلاحيات المجلس السيادي المتعلقة بتعيين أو اعتماد الوزراء.
بيد أن صحيفة «التيار» المستقلة قالت أمس، إن «معضلة الحصانة المطلقة» يمكن حلّها، والاتفاق على حصانة مقيدة. ونقلت عن مصادر أن المجلس العسكري الانتقالي خضع لضغوط مكثفة من قبل المبعوث الأميركي «دونالد بوث»، وقبل بحصانة إجرائية مقيدة.
ونقلت فضائية «الغد» عن المتحدث الرسمي باسم المجلس العسكري الانتقالي، شمس الدين الكباشي، أمس، أنهم لم يطالبوا بحصانة خارج تلك الحصانة التي يكفلها القانون لضباط القوات المسلحة، وأن النص على الحصانة الموجود في مسودة الإعلان الدستوري وضعته لجنة الخبراء، ولا علاقة لهم به، فيما يمكن أن يعد تخلياً عن أصعب «المعضلات» التي يمكن أن تواجه التفاوض على وثيقة «الإعلان الدستوري».

July 19th 2019, 4:06 am

هجوم عنيف على“داليا ألياس” بعد اتهامها للرجال السودانيين بعدم القدرة الجنسية وانتشار الجنس الثالث.!

السودان اليوم

السودان اليوم :

لاقت الشاعرة والصحفية السودانية “داليا ألياس” هجوما لاذعا بسبب تحدثها عن انتشار الجنس الثالث و وجود أزمة فحولة بين السودانيين، وان النساء ظل يشتكين بالقروبات بكثرة من هذه المشكلة، وهذا من المسكوت عنه في المجتمع السوداني بحسب ما نقلت “كوش نيوز”.

وقالت “داليا”خلال برنامج على السوشيال ميديا نحن زمان رجالنا لا بعرفوا الحبوب ولا العسل الملكي، الواحد يعرس أربع وتاني يطلقهم ويدبل فيهم أربع ياجماعة نكون واضحين”.

وتحدثت “داليا” عن وجود الجنس الثالث وانتشاره في المجتمع السوداني وأصبحوا يجدون “التقييم” وهذا يعني وجود أزمة فحولة، مضيفة “حايجو ناس يهاجموني ويقولوا لي نحن مجتمعنا السوداني انبل واجمل وانت مسحتي بمجتمعنا الواطة ودا كلام انشاء ساي”.

وكانت داليا قد أعلنت للحلقة على صفحتها قائلة ” الحلقة كانت ظريفة وانا مبسوطة للدين” .

ودافعت عن نفسها قائلة: بالمناسبة الإساءة الشخصية والكلام الجارح والقذف والأكاذيب ما حتغير الحقيقة المرة.

بدل تمسكوا فينى وفى عرضى كان تلتزموا بقيم الرجالة الحقيقية وتشغلوا عقولكم وتفكروا حتساهموا بياتو كيفية فى حماية أهلكم ومجتمعكم من أمراض العصر.

الزول الواعى البيفهم حيلاحظ إنى ما عممتا ولا قصدت زول بالإسم، وكل واحد عارف حقيقة روحو وردة فعلوا حتكون أكيد إنعكاس ليها.

مردفة : عموماً عند الله تجتمع الخصوم، وأنا طبعاً ما عافية أى إساءة شخصية لى ولا لى أهل بيتى.
وليكم على أفتح كل الجروح المليانة صديد عشان أولادى يعيشوا فى عالم نضيف، على حد قولها.

July 19th 2019, 4:06 am

الجزائر تحلم بالتتويج بلقب”الكان” أمام السنغال

السودان اليوم

السودان اليوم :

يحلم رجال المدرب جمال بالماضي بالتتويج بلقب كأس أمم إفريقيا للمرة الثانية في تاريخ الجزائر بعد الأولى عام 1990، فيما يتطلّع منتخب السنغال إلى دخول نادي المتوّجين باللقب القاري الغالي بعد محاولة أولى فاشلة حين بلغ النهائي عام 2002 وخسر أمام الكاميرون بركلات الترجيح، وذلك عندما يلتقيان في التاسعة من مساء اليوم”الجمعة”.

ومنذ ظهورهما الأول في البطولة صبّت الترشيحات في مصلحة المنتخبين لبلوغ المباراة النهائية، فمن سيحسم الأمور ويتوّج بطلاً لكأس أمم إفريقيا 2019 بمصر ؟

وستتخذ السلطات الفرنسية إجراءات أمنية مشددة الجمعة على هامش نهائي كأس الأمم الإفريقية في كرة القدم المقامة في مصر، والذي سيجمع بين الجزائر والسنغال، بعد الاحتفالات الصاخبة للمشجعين الجزائريين في باريس ومدن أخرى، بحسب ما أفاد مسؤولون.

وسطّر الخضر” ملحمة كروية على الأراضي المصرية في طريقهم إلى نهائي كأس أمم إفريقيا 2019

وشّقّ المنتخب الجزائري طريقه بنجاح نحو المباراة النهائية لـ”كان 2019″ ليلاقي نظيره السنغالي الجمعة على أرضية ملعب القاهرة العريق.

وقبل وصولهم إلى النهائي أرسل رجال المدرب جمال بلماضي إشارات إيجابية بدأت منذ المواجهة الافتتاحية واستمرّت حتّى موقعة نصف النهائي أمام أحد عمالقة القارة السمراء “نيجيريا”.

وتسيّد محاربو الصحراء مجريات المجموعة الثالثة أثناء الدور الأول من كأس أمم إفريقيا 2019.

ويمتلك كل من ماني و”أسود التيرانجا” فرصة للانتقام والتتويج بهذا اللقب.
وإذا تمكنت السنغال من الفوز فستكون قد حققت إنجازا مزدوجا، وهو الفوز بأول لقب لها لهذه البطولة، وثانيا تحقيق الفوز على الجزائر للمرة الأولى في التاريخ.

July 19th 2019, 4:06 am

خطأ التعويل على أمريكا

السودان اليوم

خاص السودان اليوم:
كثيرون ارادوا ان تساعدهم امريكا في الوصول الى مبتغاهم والغريب ان الامر (اتتظار الخير من امريكا) لم يرتبط باحد اطراف التنافس في الازمة الحالية ببلادنا وانما عول علي خيرها الحكم والمعارضة على السواء.
المجلس العسكري اراد ان ينال رضا امريكا وذهب يخطب ودها ويتقرب اليها عبر حلفائها في المنطقة (السعودية والامارات بشكل اساسي ومصر بصورة اقل ) لعلمه ان هؤلاء هم مفاتح الارتباط معها ، والطرف الثاني – قوي اعلان الحرية والتغيير بل والمعارضة ككل – كانوا ومازالوا ينظرون الي أمريكا كنموذج يحتذي فهي في نظرهم (ويفترض ان تكون كذلك ) دولة القانون وحقوق الانسان وارساء دعائم الحرية وسوف تضغط علي اي جهة تقف حجر عثرة امام بسط الحريات لذا انتظروا ان تتدخل لصالحهم وترغم المجلس العسكري علي الوصول لتفاهمات مرضية مع المنادين بالحكم المدني ولكن فات علي الطرفين ان يفهموا ان امريكا ليست كما تصوروها فلا هي حريصة علي الديموقراطية وحقوق الإنسان ولا هي جادة في ادعائها دعم التحول الديموقراطي والمسار المدني في الحكم.
امريكا التي ينتظر منها دعاة الحرية وحماة حقوق الإنسان ان تدعم مشروعهم هي الحليف الاول والحامي الرئيسي لاكثر انظمة الحكم ظلما وقسوة وانتهاكا لحقوق الانسان ، ودوننا علاقة واشنطون المتميزة بالحكومة السعودية التي هي ابعد حكومات العالم عن رعاية حقوق الانسان واشد حكومة تضييقا علي شعبها وجيرانها وهذه جرائمها في اليمن اصعب من ان توصف ، وامريكا التي ينتظر دعاة الحقوق المدنية مساندتها هي الداعم الاساسي لابشع دولة احتلال في الارض وبالسلاح الامريكي والمال الامريكي والدعم السياسي والقانوني الامريكى يتم قتل الشعب الفلسطيني جهارا نهارا فكيف ننتظر من امريكا خيرا وهذه صحائفها بين أيدي الناس تشهد بقبيح فعالها وسوء خصالها .
ولايعني كلامنا هذا ان يطمئن المجلس العسكري لامريكا ووعودها الكاذبة بتوفير الحماية والدعم له فهذه سيرتها بين الناس واضحة والكل يعرف انها لاتلتفت لغير مصالحها فقط ولا علاقة لها بالوعود التي تقطعها علي نفسها والتجارب اثبتت انها تتخلي عن حلفائها في احلك الظروف وفي اشد لحظات الحاجة اليها فهاهي تتخلي عن رجال خدموها باكثر من ما تتصور وعادوا شعوبهم وامتهم في سبيل نيل رضاها ولما حانت لحظة حاجتهم اليها ابتعدت عنهم وتركتهم لمواجهة مصيرهم ، والكل يعرف كيف تخلت امريكا عن شاه ايران وحسني مبارك وزين العابدين بن علي واخرين ، ومن قبلهم نميري فهل يظن المجلس العسكري انه سيكون مقربا لدي الامريكان اكثر من هؤلاء ؟ حتما لا .
اننا ننصح الطرفين أن يبادروا الي حل خلافاتهم دون تعويل علي الاستنصار بامريكا فان التجارب قد اكدت حقا خطأ التعويل علي امريكا في أي شيئ .

July 19th 2019, 4:06 am

أسعارالعملات الاجنبية مقابل الجنيه السوداني ليوم الجمعة الموافق19يوليو2019م

السودان اليوم

السودان اليوم :

متوسط اسعار العملات في السودان في السوق السوداء (نقدا ) اليوم الجمعة 19\07\2019م (وقت نشر الخبر )

العملة الصرف مقابل الجنيه 
الدولار الامريكي 65.00 جنيها   
الريال السعودي 17.30 جنيها  
الدرهم الاماراتي 18.20 جنيها 
اليورو 72.10جنيه
الجنيه الاسترليني 82.00 جنيه
الجنية المصري 3.80 جنيه
الريال القطري 17.40 جنيه

July 19th 2019, 4:06 am

الحرية والتغيير والشيوعي بوادر الطلاق البائن

السودان اليوم

خاص السودان اليوم:
مرة اخري يعود الى الواجهة الحديث عن اختلاف مكونات قوى اعلان الحرية والتغيير ، ويتوقع الناس ان يطول امد الحوار والتفاوض بين المجلس العسكري الانتقالي وقوي اعلان الحرية والتغيير ، وذلك بوقوف شيطان التفاصيل عائقا امام التوقيع النهائى علي الاتفاق المعلن عن التوصل اليه بين الطرفين برعاية افريقية اثيوبية مشتركة ، ويعود ذلك بحسب توقعات الناس الي سببين الاول ممطالة العسكر ومحاولاتهم اطالة امد التفاوض وتضييع القضية لو استطاعوا والسبب الثاني يرجعه الناس الي خلاف مكونات قوي اعلان الحرية والتغيير في مابينها وقد كتبنا قبل ايام قلائل عن احساس الشيوعبين بتآمر حلفائهم في الحرية والتغيير عليهم وما بيان السكرتير السياسى للحزب الشيوعي السوداني الاستاذ محمد مختار الخطيب عن تحفظهم علي التفاوض وتأكيدهم انهم مغيبون بقصد عن مايجري الا تأكيد لهذا القول ، ونقلنا يومها تخوف الحزب الشيوعي من تصريحات منسوبة للسيدين عمر الدقير ومحمد سيد احمد الجاكومي عن تخطيطهم للتخلي عن الشيوعيين في اقرب فرصة الا ان ذلك لم يكن صريحا ومباشرا كما ورد في كلام الدكتور محمد ناجي الاصم الذي ينسب اليه بعض الناشطين كلاما واضحا حول حقيفة موقف الحزب الشيوعي ، ولنقرأ معا التصريح المنسوب لدكتور الاصم – ونؤكد اننا ننقل عن صفحات بعض الناشطين ولم نتيقن من صدور الكلام عن الدكتور الاصم ولكن هذا لا يغير من حقيقة الخلاف بين مكونات المعارضة.
قال دكتور الاصم – بحسب نقل بعض الناشطين علي الفيس عنه :
اختلافنا مع الشيوعي اننا نصر علي حكومة كفاءات مدنية والحزب الشيوعي يصر علي إدخال عشرة من كوادره من بلاد المهجر في مجلسي السيادة والوزراء في استئثار واضح بالسلطة…. خلافنا مع الحزب الشيوعي اكبر من خلافنا مع المجلس العسكري .
الدكتور الاصم جاء بالحديث من الاخر وأوضح بصريح العبارة ان خلافهم مع الشيوعيين اكبر من خلافهم مع المجلس العسكري وربما يؤشر هذا الي قرب اوان الطلاق البائن بين الشيوعي وحلفاءه وغدا يتضح الامر .

July 19th 2019, 4:06 am

أوقفوا هذه المهزلة !!.. بقلم زهير السراج

السودان اليوم

السودان اليوم:
* لا يعقل ان تظل قوات المجلس العسكري الانقلاب تعتدى على المتظاهرين السلميين، حتى الذين خرجوا يعبرون عن فرحتهم بتوقيع الاتفاقية السياسية، تطلق عليهم الغاز المسيل للدموع، تضربهم بالهراوات والسياط (كأنهم خراف)، تطاردهم في الأزقة، وتُسمعهم أقزع الشتائم التي تمس الشرف وتنتهك الكرامة وتُعرّض بالأمهات على مسمع ومرأى من الجميع، بدون خوف او وجل من أحد، أو رادع من قانون أو وازع من أخلاق أو ضمير، كما حدث في بعض الميادين والشوارع أمس، بينما المجلس الانقلابى صامت صمت القبور، وقوى الحرية والتغيير لا تشتكى، ولا تطلب حماية حق الناس في التجمع السلمى وحرية التعبير حتى لو كان انتقادا للاتفاقية، وليس تأييدا لها وابتهاجا بها !
* أكدت الاتفاقية في ديباجتها أنها جاءت لتحقيق تطلعات الشعب في الحرية والسلام والعدالة وتحقيق الديمقراطية، ونصَ البند الثالث من فصلها الأول أن “يلتزم الطرفان بمبادئ الديمقراطية وحقوق الإنسان والقيم السودانية السمحاء”، فأين هذه النصوص مما يحدث للمواطنين الأبرياء من اعتداءات ومطاردات وأقذع الشتائم، أم ما هي هذه الديمقراطية وحقوق الإنسان والقيم السودانية السمحاء التي تسمح لجندي مدجج بالسلاح أن يعتدى على مواطن برئ، ويشعبه ضربا ويوجه له اقذع الشتائم التي تسب الدين وتمس الشرف .. وتُعرّض بالأمهات ؟!
* الاتفاقيات ليست مجرد حبر يراق على الورق، وثلة تجتمع للتوقيع أمام الكاميرات وبين الابتسامات والأحضان، وصفحات تنشر، ووثائق تودع في الارشيف، وشراكات تُعقد وحكومات تُشكّل، وإنما أفعال تتنزل على أرض الواقع يشعر بها الجميع ويراها الجميع وينتفع منها الجميع، ولو لم يشعر بها الشعب في حياته اليومية، فلن يكون لها أثر أو احترام. ما معنى أن تحمل الاتفاقية كل هذه الكلمات البراقة عن احترام حقوق الإنسان وحرية التعبير، وعندما ينزل الى الشارع ليحتفل بما جاء فيها، لا لينتقدها، يُفاجأ بالاعتداء والمطاردة والشتيمة والاعتقال، فماذا سيكون مصير من يخرج ليعارضها، وهو حق أصيل له؟! يجب أن يكون المنهج والسلوك لكل أجهزة الدولة خاصة أجهزة تنفيذ القانون جزءا لا يتجزأ من ترتيبات هذه الاتفاقية، بل من صميم معناها ومحتواها، وإلا فما أهمية النص إن لم يتُرجم الى واقع ملموس ؟!
* صحيح أنها لم تكتمل بعد، ولكن بما ان التوقيع المبدئي قد حدث، فالواجب ان يتغير سلوك المجلس العسكري تجاه المواطنين والتظاهرات السلمية، ويتوقف القمع والضرب وانتهاك الحقوق .. على الأقل كبادرة حسن نية، إن لم يكن احتراما للاتفاق الذى تم التوقيع عليه والطرف الذى يفاوضه، وعلى قوى الحرية والتغيير أن ترغمه على انتهاج سلوك جديد، يتناسب مع المرحلة والظروف التي استجدت، وإلا كيف تستمر في التفاوض معه، بينما يظل هو يمارس القمع والتنكيل بالجماهير ؟!
* لقد تفهمنا أن الظروف الهشة لبلادنا، واحتكار البعض للقوة، والأوضاع الإقليمية والضغوط الدولية، حتمت علينا مد اليد والتفاهم مع من ارتكب في حقنا أفدح الجرائم التي لن ننساها أبدا، ولن نتوقف عن مطاردة مرتكبها حتى ينال العقاب المناسب وتتحقق العدالة وترتاح النفوس، ولكننا لن نقبل أن يظل يواصل جرائمه ويعتدى على المواطنين الأبرياء ولو بكلمة عابرة، دعك من هراوة تهشم الرؤوس أو عبارة مقزعه تمس الشرف وتهتك الاعراض، بينما يمارس الذين فوضناهم ووثقنا بهم الصمت على الجرائم التي يرتكبها !!
* تحدثوا مع جلسائكم في الغرف المغلقة التي نُقدّر أنكم تبذلون فيها كل جهد ممكن من أجل حريتنا وكرامتنا وتحقيق مطالبنا، ليتوقفوا عن الاعتداء على شعبنا، ويمسكوا عسسهم وجنجويدهم عن أبنائنا وبناتنا، ويكفوا ألسنتهم عن امهاتنا وآبائنا، ويحترموا إنسانيتنا وكرامتنا وحريتنا وحقنا في الحياة الكريمة، وإلا فلن نسكت عن سكوتكم وضعفكم، وليعلم القاصي قبل الداني، والقريب قبل البعيد، والشقيق قبل الغريب أننا لن نتردد في توجيه النقد لأى شخص، والدفاع عن الشعب الذى أنجبنا وغرس في أنفسنا قيم الفضيلة والشجاعة، والثورة على الباطل، والصدع بالحق ولو على أنفسنا !!

July 19th 2019, 4:06 am

جرائم وتجاوزات السعودية في اليمن .. بقلم محمد عبد الله

السودان اليوم

السودان اليوم:
احصائيات مرعبة قدمتها منظمة حقوقية يمنية توضح حجم الجرائم والتجاوزات التي ظلت السعودية وتحالفها العدواني يقومون بها في اليمن والاشد خزيا والاكثر سوءا صمت العديد من الجهات سواء في المنطقة العربية او في العالم ككل عن القتل الممنهج والتدمير الغير مسبوق للبلد وهذا اما خوفا من السعودية او طمعا في مالها.
ولنقرأ معا هذه الاسطر المرعبة :
أعلنت منظمة حقوقية يمنية، يوم الثلاثاء، توثيق استشهاد 375 مدنياً على الأقل، في 150 غارة جوية شنها طيران تحالف العدوان السعودي في اليمن عام 2018.
جاء ذلك في تقرير سنوي أصدرته منظمة “مواطنة” لحقوق الإنسان ، تحت عنوان حالة حقوق الإنسان في اليمن للعام 2018″.
وأفاد التقرير بأن الحصار تسبب في تفاقم الأزمة الإنسانية بشكل خطير وكاد الدواء والغذاء ان ينفدان بشكل كامل في البلد اضافة الي ان اغلاق مطار صنعاء والحرب في محيط ميناء الحديدة علي البحر الأحمر جعلت حركة المرضي للخارج طلبا للعلاج شبه مستحيلة ، وكل هذا يحدث تحت مسمع ومرأي من العالم أجمع دون ان يحرك ساكنا بكل اسف.
التقارير الاممية تتحدث عن تسبب الغارات الجوية والقصف المستمر في مقتل المدنيين وجرحهم، وضرب المدارس، والمستشفيات، ومرافق الرعاية الصحية، والعاملين في المجال الطبي واستهداف الاسواق ومحطات المياه والكهرباء وبصورة مختصرة كل مرافق الحياة في هذا البلد .
التقرير اشار الي استهداف الاطفال من قبل التحالف السعودي الاماراتي إذ سقط 165 قتيل و 172 جريح من الاطفال من جملة 375 قتيل و 427 جريح في مأساة كبري يندي لها جبين الانسانية.
ولم يغفل التقرير الاشارة إلى أن الهجمات تسببت بأضرار بالممتلكات الخاصة والبنية التحتية الحيوية، وضربت الأحياء السكنية والقرى والطرق والأسواق والمرافق التجارية والقوارب والمركبات المدنية”.
وذكر التقرير الحقوقي إن قوات التحالف الذي تقوده السعودية والإمارات، والقوات الموالية لعبد ربه منصور هادي، استخدمت الأطفال أيضاً، وقد تورطت قوات التحالف المقاتلة بالوكالة في مجموعة انتهاكات تتراوح بين التعذيب والعنف الجنسي ضد الأطفال.
وذكر أن قوات الإمارات المقاتلة بالوكالة، وقوات هادي، مارست الاختفاء القسري والتعذيب والاحتجاز التعسفي ضد عشرات الأشخاص.
كما “احتجزت السعودية صيادين يمنيين” وأساءت معاملتهم داخل أراضيها، حسب التقرير.
ونقل التقرير عن رئيسة المنظمة، رضية المتوكل، قولها: “كلما طال انتظار المجتمع الدولي من أجل محاسبة مجرمي الحرب السعوديين، والإماراتيين، وهادي زادت صعوبة إعادة بناء اليمن”.
كما حذّرت المتوكل من أن عدم المحاسبة يشجّع على الاستمرار في ارتكاب انتهاكات فظيعة، وتدمير اليمن.
وتابعت: إن “المدنيين يغرقون في المعاناة، بينما يتردد المجتمع الدولي في اتخاذ الإجراءات العاجلة؛ مثل وضع حد للدعم العسكري للتحالف الذي يشن الحرب ودعم المساءلة ويستحق اليمنيون فرصة العيش بسلام كأي شخص آخر.
انها احدي صور المأساة التي يعيشها ابناء اليمن في ظل عدوان كبير ممنهج وصمت مخز من الجميع.

July 19th 2019, 4:06 am

الدولار يُعاود الصعود في السوق الموازي بالخرطوم

السودان اليوم

السودان اليوم :

عاود سعر الصرف في السوق الموازي للعملات ارتفاعه مجدداً بعد انخفاض طفيف ليوم أمس الأول، وبلغ سعر الدولار (66) جنيهاً، و(18) جنيهًا للريال والدرهم.

وأبلغ أحد المتعاملين في السوق الموازي (الصيحة) أمس، بأن الدولار بلغ (65) جنيهاً للشراء و(66) جنيهاً للبيع، والريال والدرهم (17.5) جنيه للشراء و(18) جنيهاً للبيع، وأوضح أن السوق يشهد تزايداً في الطلب على الريال تزامنًا مع موسم الحج، وقال إن تراجع دور القطاع المصرفي أسهم في تنامي نشاط “الموازي” لأنه يضع أسعاراً أفضل من البنوك عند البيع، وأضاف أن انخفاض السعر الرسمي والفجوة العالية مع سعر “الموازي” أدت لتفضيل المواطنين بيع ما لديهم من عملات أجنبية للتجار دون المصارف، وتوقع انخفاضاً طفيفاً في سعر الصرف خلال الفترة المقبلة بعد تكوين الحكومة.

July 19th 2019, 4:06 am
Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا