Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا

اغلاق جسور الخرطوم ومحيط قيادة الجيش قبيل احتجاجات الأربعاء

سودان تربيون

الخرطوم 20 أكتوبر 2020 - أغلق الجيش السوداني محيط القيادة العامة بالإسلاك الشائكة، بينما أعلنت سلطات ولاية الخرطوم إغلاق الجسور الربط بين مدن العاصمة منذ ليل الثلاثاء، وذلك قبيل احتجاجات تُنظمها لجان المقاومة بتأييد قوى حزبية غدًا الأربعاء.

الاحتجاجات على الوضع الإقتصادي تتزايد في مختلف أنحاء السودان

وتتزامن احتجاجات الأربعاء مع ذكرى ثورة أكتوبر 1964، التي نجحت في الإطاحة بأول حكم عسكري في البلاد كان يقوده الرئيس الراحل إبراهيم عبود.

وقال شهود عيان، لـ"سودان تربيون"، الثلاثاء: "إن قوات من الجيش انتشرت حول محيط القيادة الواقع بمنطقة الخرطوم شرق، وأغلقت الطرق المؤدية إليها بالإسلاك الشائكة والسيارات العسكرية".

كما انتشرت وحدات من الجيش بكثافة لافتة عند مداخل العاصمة وفي مناطق متفرقة قريبة من القيادة العامة العامة.

واعتذر والي ولاية الخرطوم، أيمن خالد، لموطنو الخرطوم عن "ما سيمسهم من ضر، نتيجة إغلاق جسور العاصمة احترازيًا من منتصف ليل الثلاثاء وحتى مساء الأربعاء".

وأرجع خالد، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، خطوة إغلاق الجسور إلى معلومات يملكها، دون أن يكشف عن محتواها.

وتأتي احتجاجات 21 أكتوبر للضغط على الحكومة لتنفيذ إصلاحات فورية في مؤسسات العدالة وتحقيق العدالة لضحايا فض اعتصام القيادة العامة.

وأعلنت جماعات، محسوبة على نظام الرئيس المعزول عمر البشير، تأييدها لاحتجاجات 21 أكتوبر، ودعت أنصارها للمشاركة بها بفعالية بغرض إسقاط حكومة الانتقال.

وقال والي الخرطوم إن أنصار الرئيس المعزول "يستغلون مناخ الحرية والتعبير السلمي، طمعًا في عودة حكم بائد، أو محاولة يائسة لإحداث عنف يعكر صفاء السلمية"

وأكد المسؤول على إنهم يعملون على تأمين مسارات الاحتجاجات.

وأيدت مكونات من قوى الحرية والتغيير لاحتجاجات 21 أكتوبر، بغرض تنفيذ الإصلاحات في مؤسسات الدولة وتحقيق العدالة، فيما حذرت قوى أخرى من محاولات استغلالها من قبل أنصار نظام البشير.

ودعت قوى الإجماع الوطني جماهير الشعب للمشاركة بفعالية في احتجاجات الأربعاء من أجل حماية الثورة وتصحيح مسارها.

وقالت قوى الإجماع، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، إن احتجاجات 21 أكتوبر تهدف إلى الضغط للإسرع بمعالجة الأزمة الاقتصادية مع الالتزام بموجهات لجنة الاقتصاد بالائتلاف الحاكم.

وتطالب اللجنة الاقتصادية التابعة للائتلاف الحاكم بالإبقاء على الدعم الحكومي للسلع وإيلولة الشركات الحكومية وشركات القطاع العسكري والأمني لوزارة المالية وسيطرة الدولة على عائدات الصادر.

وتسعى حكومة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك على تحرير الوقود واستبداله بالدعم النقدي المباشر والذي بدأت بتطبيقه بصورة تجريبية في الأشهر الفائتة.

وطالبت قوى الإجماع بالإسراع في محاكمة رموز نظام الرئيس المعزول عمر البشير والتحقيق في المجازر التي ارتكبت بحق المواطنيين وتقديم مرتكبيها للعدالة.

كما طالبت باستكمال هياكل السلطة الانتقالية خاصة المجلس التشريعي والمفوضيات والحكم المحلي.

وتضم قوى الإجماع الوطني عدد من الأحزاب السياسية بينها الحزب الشيوعي والبعث العربي.

October 20th 2020, 6:01 pm

السودان لا يتوقع تغييراً جوهرياً في اقتصاده المتهالك بالقريب العاجل

سودان تربيون

الخرطوم 20 أكتوبر 2020 – قالت وزيرة المالية المكلفة في السودان هبة محمد علي، عدم إن الاقتصاد المأزوم في بلادها غير مرشح لتغيير جوهري في القريب العاجل، وذلك بعد بدء الإدارة الأميركية إجراءات رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب.

وزيرة المالية المكلفة هبة محمد علي

وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الاثنين، استعداده لرفع اسم السودان من قائمة الدول الداعمة للإرهاب فور تحويل مبالغ التعويضات لأسر ضحايا تفجير سفارتي بلاده في نيروبي ودار السلام، فيما قالت الحكومة السودانية إنها أرسلت الأموال المتفق عليها.

وقالت هبة محمد علي، في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير اخارجية المكلف ومحافظ البنك المركزي، الثلاثاء: "لن يحدث تغيير جوهري في الاقتصاد السوداني غدًا بمجرد الرفع من القائمة".

وأشارت إلى أن الفوائد الفورية التي يمكن أن تتلقاها بلادها من رفع اسمها من قائمة الإرهاب هي الجانب المعنوي وجانب المعاملات المصرفية والتحويلات النقدية، فيما بقية الفوائد تتطلب عمل حتى يتمكن السودان من الاستفادة منها.

وقالت الوزيرة إن "السودان بحاجة إلى تعديل سعر الصرف حتى لا يتضرر المغتربين ولضمان سريان التحويلات عبر الطرق الرسمية"، مشيرة إلى وجود 5 أسعار لصرف العملات في السودان.

وتحسنت قيمة الجنيه مقابل العملات الأخرى، في السوق الموازي، الثلاثاء، وذلك بعد تعهد الرئيس دوناللد ترمب برفع اسم السودان من قائمة الإرهاب.

وقالت هبة إن رفع السودان من القائمة السوداء يمكنه من الاستفادة من مساهمات المؤسسات الدولية في تمويل المشاريع والبرامج دون اعتراض الولايات المتحدة ، كما يؤهله للدخول في برامج إعفاء الديون أو إعادة جدولتها ومن ثم الحصول على 1.7 مليار دولار سنويًا باعتباره من الدول الأكثر فقرا.

وأشارت إلى أن الرفع يتيح لبلادها التعاون مع مختلف المؤسسات لشراء السلع الأساسية وذلك بعد أن كانت تشتريها بسعر مرتفع عبر وسطاء.

ويقول السودان إنه يصرف 128 مليون دولار شهريًا لشراء المواد البترولية و48 مليون دولار شهريًا لشراء القمح و30 مليون دولار شهريًا لشراء الأدوية، لكن نتيجة لنقص العملات الأجنبية كثيرًا ما يفشل في الإيفاء بهذه الالتزامات.

وقالت هبة إن نحو 40% من المواد البترولية والقمح المدعومة حكوميًا يتم تهريبها إلى خارج البلاد.

وأفادت الوزيرة بعدم وجود اتجاه لتعديل الموازنة لعام 2020 وذلك بعد أن جرى تعديلها مرتين، وذلك تعليقا على حديث قيادي في الائتلاف الحاكم بأن الحكومة بدأت في إعداد موزانة لـ 4 أشهر.

ولم تعلن الحكومة السودانية عن تعديل الموازنة سوى مرة في يوليو الفائت.

وأشارت الوزيرة إلى أن قرار رفع اسم السودان من القائمة المرتقب ربما يتيح لها تلقي مليون طن من القمح من المعونة الأميركية سنويا مير الى انهم يعملون حالياً على هذا الملف.

بدوره، تعهد محافظ بنك السودان المركزي الفاتح زين العابدين، بإتخاذ إجراءات لضمان استقرار سعر الصرف، مشيرًا لوجود ترتيبات لتقوية قيمة العملة الوطنية.

وتوقع زين العابدين أن تدخل المصارف السودانية والدولية في مشاورات فنية بحلول الأسبوع المقبل بشأن العمل على عودة التحويلات عبر المرسلين.

وقال المسؤول إن القرار المرتقب بالرفع من القائمة السوداء يسرع إجراءات الانضمام لمنظمة التجارة العالمية، كما يحسن من تصنيف السودان على مستوى المخاطر، حيث يصنف الآن على إنه دولة ذات مخاطر عاليه في مجال الاستثمارات.

October 20th 2020, 3:00 pm

بنسودا: حصلت على تأكيدات من البرهان بمحاسبة مرتكبي جرائم دارفور

سودان تربيون

رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان استقبل مدعية المحكمة الجنائية فاتو بنسودا

الخرطوم 20 أكتوبر 2020 - أعلنت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودا، الثلاثاء، حصولها على تأكيدات من رئيس مجلس السيادة بالسودان، عبد البرهان البرهان، بمحاسبة مرتكبي جرائم دارفور.

وقالت بنسودا في تصريحات صحفية عقب لقائها البرهان، في القصر الرئاسي بالخرطوم، " حصلت اليوم على تأكيدات من رئيس مجلس السيادة الانتقالي ومعاونيه من أجل تحقيق العدالة لمصلحة الضحايا ومحاسبة مرتكبي الجرائم في دارفور".

ولم توضح بنسودا كيفية المحاسبة التي عناها البرهان،يعد أن تحدث وزير العدل السوداني الاثنين عن مواصلة الخرطوم في بحث 3 خيارات بشأن المتهمين في أحداث دارفور بينها تشكيل محكم هجين أو مثول المتهمين في مقر المحكمة بلاهاي.

وأشارت المدعية إلى أنها "لمست خلال اجتماعاتها في الخرطوم استعداد ورغبة المسؤولين السودانيين للتعاون مع المحكمة الجنائية وإيجاد الطريقة المثلى لإنجاز هذا التعاون".

وأوضحت أن "اللقاء بحث سبل التعاون بين الحكومة السودانية والمحكمة الجنائية الدولية، وأن التعاون سيستمر بين الطرفين في هذا الصدد".

وأضافت"هذه هي المرة الأولى التي تطلع فيها والفريق المعاون لها على الأوضاع والقضايا على أرض الواقع عقب صدور قرار مجلس الأمن الدولي رقم 5093".

وأكدت أن هذه "الزيارة ليست خاتمة المطاف، ولكنها بداية لجهود التعاون بين السودان والمحكمة من أجل تحقيق العدالة الحرب في إقليم دارفور.

وتجري المدعية العامة للمحكمة الجنائية فاتو بنسودا وعدد من مرافقيها مشاورات مكثفة في الخرطوم منذ الأحد الماضي، بشأن كيفية التنسيق والعمل لتحقيق العدالة في دارفور، كما يبحث الوفد عن مزيد من الأدلة والمعلومات ضد المتهم الموقوف في لاهاي علي كوشيب.

وفي 10 يونيو الماضي، أبلغت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودا، مجلس الأمن الدولي، بأن "علي كوشيب"، أحد زعماء ميليشيا "الجنجويد" السودانية، بات رهن الاحتجاز بمقر المحكمة في مدينة لاهاي.

وطالبت بنسودا في الشهر نفسه كافة أعضاء المجلس ببذل كل الجهد لتسليم 4 متهمين سودانيين آخرين، بينهم الرئيس السابق، عمر البشير (1989: 2019)، ليمثلوا أمام المحكمة.

وأصدرت المحكمة الجنائية الدولية، في 2007 و2009 و2010 و2012، مذكرات اعتقال بحق كل من الرئيس السوداني السابق عمر البشير، ووزير الدفاع الأسبق عبد الرحيم حسين، ووزير الداخلية الأسبق أحمد محمد هارون، بتهم ارتكاب جرائم إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في دارفور.

أودى بحياة حوالي 300 ألف شخص، وشرد نحو 2.5 مليون آخرين، وفق الأمم المتحدة

وأعلنت الحكومة السودانية، في فبراير الماضي، أنها اتفقت مع حركات التمرد في دارفور، خلال محادثات سلام بجوبا، على ضرورة مثول المطلوبين لدى المحكمة الجنائية الدولية أمام المحكمة.

وحُكم على البشير (76 عاما)، في ديسمبر الماضي، قضاء سنتين في مركز إصلاح اجتماعي، لإدانته بتهم فساد مالي، حيث يحظر القانون السوداني سجن من تزيد أعمارهم على 70 عاما.

October 20th 2020, 2:12 pm

أهالي يحرقون مئات المنازل بجنوب دارفور لمنع نازحين من الاستقرار

سودان تربيون

الخرطوم 20 أكتوبر 2020 – أحرق أهالي تابعين لقبيلة المساليت، الثلاثاء، 520 منزل بإحدى قرى ولاية جنوب دارفور، بعد عودة نازحين كانوا فروا منها إثر أعمال عنف قبلي بين الطرفين.

يشهد اقليم دارفور نزاعات قبلية متكررة تخلف خسائر فادحة (ارشيف)

ونزح سكان قرية (الدكة) التي تبعد نحو 85 كليو متر من نيالا عاصمة جنوب دارفور وتقطنها أغلبية الفلاتة، إلى مكان قريب في يوليو الفائت، بعد اقتتال مع المساليت أودى وقتها بحياة 17 شخصاً وجرح 25 آخرين جميعهم من المساليت.

وقال شهود عيان، لـ"سودان تربيون"، الثلاثاء، إن نازحي (الدكة) عادوا إلى البلدة، ليل الاثنين، تحت حماية قوات الدعم السريع، بغرض الاستقرار.

وأشاروا إلى قيام "مجموعة من قبيلة المساليت بإحراق سوق القرية المشيد من المواد المحلية، إضافة لإضرام النيران في 520 منزل، صباح الثلاثاء، لمنع النازحين من البقاء".ولم تقع أي خسائر في الأنفس من الطرفين.

وقال الشهود إن النازحين فروا مجددا إلى موقعهم القريب من القرية، بعد أن عجزت قوات الدعم السريع عن حمايتهم، مشيرين إلى وجود قوة متمركزة من الجيش قرب المنطقة لكنها لم تتدخل لحمايتهم.

من جهته قال قائد قطاع نيالا بقوات الدعم السريع، العميد عبد الرحمن جمعة، لـ"سودان تربيون"، إن حريق سوق ومنازل قرية الدكة جرى من على يد متفتلين من قبيلة المساليت بعد قيامهم باحتجاجات سلمية.

وأشار إلى أن المتفلتين من قبيلة المساليت اعتدوا على بعض قوات الدعم السريع بـ(العصى)، لكنها لم تردعليهم لكونهم متظاهرين غير مسلحين.

وشدد جمعة على أن قواته قامت بحماية الطرفين ، مردفاً"ولولا إنها وقفت عازل بينهم لحدث اشتباك".

وكشف القائد العسكري عن ضبط بعض المتفلتين من قبيلة المساليت ، قيّدت النيابة ضدهم إجراءت قانونية، فيما يجري البحث عن متورطين آخرين في الحريق.

وقال جمعة إن لجنة أمن ولاية جنوب دارفور قررت إقامة مؤتمر صلح بين القبيلتين في 27 أكتوبر الجاري، حيث يضم المؤتمر من كل طرف 25 شخص إضافة إلى الوسطاء.

وكانت لجنة وقف العدائيات، المكونة من حكومة جنوب دارفور، قررت في أغسطس إقامة مؤتمر صلح بين الطرفين، بعد وقوع الاقتتال القبلي بينهم في يوليو الماضي.

وتُعتبر (الدكة) منطقة متنازع على تبعيتها بين محليتي قريضة وتُلس، حيث يدعي كل طرف تبعيتها له، لكن المنطقة إداريًا تتبع لمحلية تُلس.

ولا تزال الحكومة السودانية تحتكم إلى الأعراف حين حدوث أعمال عنف قبلي، حيث تدعو إلى وقف عدائيات يعقبه مؤتمر صلح عادة ما يخلص إلى دفع (ديات) لذوي القتلى وإطلاق سراح المجرمين، بدلًا عن تنفيذ القانون الجنائي الذي يُوقع عقوبة الإعدام على من يقتل أي شخص متعمداً.

October 20th 2020, 12:42 pm

تحسن سعر صرف الجنيه السوداني أمام سلة العملات الأجنبية

سودان تربيون

الخرطوم 20 أكتوبر 2020- استعاد الجنيه السوداني بعضا من تعافيه أمام سلة العملات الأجنبية بعد ساعات من تعهد الرئيس الأميركي برفع السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب قريباً.

رزم من العملة السودانية (أب)

وشهدت الأسواق الموازية حالة من الارتباك و تذبذب فى أسعار العملات الأجنبية لكن صبت في خواتيمها على ارتفاع ملحوظ لقيمة الجنيه أمام العملات الأجنبية.

وطبقا لمتعاملين تحدثوا لـ" سودان تربيون" فإنه جرى تداول الدولار الواحد الثلاثاء مابين 245،240،235 جنيها، مقارنة بـ 265 ليوم الإثنين فيما سجل سعر البيع للريال السعودي 64 جنيها والدرهم الإماراتي 66 جنيها وبلغ سعر البيع لليورو 285 جنيهاً.

وارجع المتعاملون تذبذب أسعار العملات الأجنبية إلى تعهد الرئيس الأمريكي برفع السودان من القائمة الامريكية للإرهاب والذى انعكس على أحجام التجار عن عمليات البيع والشراء الا للمبالغ الصغيرة التى لاتزيد عن نحو ألف دولار.

وقال أحد المتعاملين مفضلا عدم ذكر اسمه لـ سودان تربيون إن الأسواق الموازية شهدت ارتباكاً في الأسعار مع الوعود الأميركية ما ادى الى تحسن ملحوظ فى المعروض من العملات الأجنبية مقارنة بالاياَم الماضية.

وتوقع المتعاملون استمرار تراجع سعر صرف العملات خلال الأيام المقبله حال رفع السودان رسميا من القائمة السوداء.

والاثنين أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب رفع السودان من قائمة الإرهاب عقب سداد الحكومة الانتقالية فى السودان تعويضات الضحايا الأمريكيين البالغه 335 مليون دولار.

October 20th 2020, 10:56 am

محامو المتهمون في انقلاب 89 يطالبون بالغاء خطبة الاتهام وشطب الدعوى

سودان تربيون

البشير وعلي عثمان خلال جلسة المحكمة الثلاثاء 1 سبتمبر 2020 ..صورة لـ( أ ف ب)

الخرطوم 20 أكتوبر 2020- واصلت المحكمة الخاصة لمحاكمة المتهمين في إنقلاب 30 يونيو جلساتها الثلاثاء واستمعت لردود محامي الدفاع حول خطبة الاتهام التي تلاها النائب العام في الجلسة الماضي، مطالبين بالغائها وشطب الدعوى من الأساس لسقوطها بالتقادم.

وفند المحامون خطبة الاتهام على نحو تفصيلي واتفقوا في ردودهم التي قدموها للمحكمة على أن النائب العام كان جزءاً من البلاغ قبل تعيينه في هذا المنصب بما يستوجب عليه عدم الظهور في صف الادعاء.

وقال عبد الباسط سبدرات الذي يترافع عن المتهمين عمر البشير، بكري حسن صالح، علي عثمان محمد طه إن المحكمة الحالية خرقت مبدأ قانوني مهم وهو"التقادم المنهي للخصومة"، كما وصفها بالمحاكمة السياسية الأولى من نوعها.

وتابع متسائلاً"لماذا يبدأ التاريخ من 30 يونيو 1989 مهملا ما حدث من انقلابات منذ الاستقلال".

وشدد سبدرات على عدم صحة ما أورده النائب العام بشأن تمتع المتهمين بكافة حقوقهم، وقال إن المتهم الثاني – يقصد البشير- صعق جراء هذا الحديث لأن النيابة لم تسمح له برؤية والدته المريضة ولا أن يرافقها في التشييع وتعسفوا معه، بينما أفاد أنه – البشير- سمح خلال فترة توليه الحكم لمدان بالاعدام المشاركة فى تشييع والده.

كما قدم المحامي سراج الدين حامد ردا حول خطبة الاتهام مترافعا عن المتهم نافع علي نافع، وقال إن النيابة العامة اقدمت على مواقف مؤسفه تجاه المتهمين سيما ابان جائحة كورونا حيث اصيب بعضهم بالمرض وكاد يفارق الحياة بسبب عدم توافر العناية الصحية اللازمة.

وتابع "نلتمس من المحكمة التوقف عن المضي في اجراءات الدعوى وعدم الالتفات الى ما جاء في خطبة النائب العام".

ورفع رئيس المحكمة جلسات الاستماع حتى 3 نوفمبر القادم لمواصلة الاستماع للردود على خطبة الاتهام.

October 20th 2020, 10:56 am

(حمدوك): رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب يتيح إمكانية إدارة الاقتصاد بساسيات جديدة

سودان تربيون

الخرطوم 19 أكتوبر 2020 – قال رئيس الوزراء السوداني، إن بدء رفع اسم بلاده من قائمة الدول الراعية للإرهاب، يتيح إمكانية أفضل لإدارة الاقتصاد بآليات وسياسات جديدة بصورة فعالة.

رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الاثنين، إنه سينهي وجود السودان على قائمة الدول الراعية للإرهاب حال ايداع الخرطوم مبلغ التسوية لتعويض أسر ضحايا التفجيرات التي طالت سفارتي واشنطن في كل من نيروبي ودار السلام خلال العام 1998.

ونقل تلفزيون السودان في خبر عاجل أن رئيس الوزراء عبد الله حمدوك أعلن تحويل مبلغ التعويضات الى الولايات المتحدة وذلك بعد وقت وجيز من تغريدة ترمب.

وقال عبد الله حمدوك، في خطاب إلى الشعب السوداني، ليل الاثنين: "قرار رفع اسم السودان من القائمة يتيح إمكانية أفضل وظروف أحسن لإدارة الاقتصاد بآليات وسياسات جديدة متكاملة وأكثر فعالية".

وأشار إلى أن القرار يؤهل السودان لإعفاء ديونه البالغة أكثر من 60 مليار دولار، كما يساعد على فتح الباب واسعا للاستثمارات الإقليمية والدولية.

وأكد حمدوك على أن القرار يُمكن المهاجرين من تحويل مساهماتهم لنهضة البلاد بطرق سليمة واضحة من خلال المؤسسات الرسمية.

وأضاف: "هذه اللحظة تؤرخ للبداية الفعلية للخلاص من التركة الثقلية لنظام الرئيس المعزول عمر البشير، إذا ظللنا محاصرين من كل العالم، ونحن الآن نعود إللى النظام المالي والمصرفي العالمي".

وأشار إلى أن السودان يتعامل طوال الفترة الفائتة عبر مصرف واحد بشأن التحويلات.

وأفاد رئيس الوزراء السوداني إن قرار رفع اسم بلاده من قائمة الإرهاب "يساعدنا للاستفادة من التكنولوجيا، كما يساعدنا على بناء المؤسسات الوطنية مثل الخطوط الجوية والخطوط البحرية والسكك الحديدية والتي تهدمت بنياتها بسبب حظر استيراد قطع الغيار".

وقال حمدوك إن حكومته وفرت مبالغ التعويضات من الموارد الذاتية عبر تصديرها الذهب. مشيرًا إلى أن النقاش الذي جرى بينهم والإدارة الأمريكية اسفر عن تقليص مبالغ التعويضات من 10 مليار دولار إلى 335 مليون دولار.

October 19th 2020, 7:16 pm

النيابة العامة تُحدد المتورطين في أحداث كسلا

سودان تربيون

مؤيدو الوالي المقال في كسلا تنادوا لموكب"غضبة الهبباي" بساحة الحرية

الخرطوم 19 أكتوبر 2020 – قالت النيابة العامة إنها حددت المشتبه بهم في أحداث كسلا، شرقي السودان، والتي أودت بحياة 8 أشخاص وجرح عشرات آخرين.

ونتجت الأحداث إثر تفريق السُلطات الأمنية، الخميس الفائت، احتجاجات رافضة لإقالة والي كسلا، قالت الحكومة إنها انحرفت عن مسارها في ساحة الحرية إلى مقر الحكومة المحلية، ليحدث اشتباك بين المحتجين والقوات النظامية، وذلك قبل أن تعتذر لاحقًا وتقول إن إطلاق النار كان قرب مستشفي المدينة.

وقال رئيس النيابة العامة بولاية كسلا، الضو محمد أحمد، في تصريح نقلته وكالة السودان للأنباء، الاثنين: "تمكنت النيابة من تحديد المشتبه بهم في أحداث كسلا، التي جرت في 10 أكتوبر الجاري".

وأشار إلى قيام النيابة العامة بالتحري مع المشتبه، مؤكدًا على إنهم اتخذوا إجراءات قانونية في مواجهة الضالعين في الأحداث.

وأضاف: "أن النيابة، وفور وقوع الاحداث تولت التحري وقامت باستخراج أوامر التشريح ومباشرة الدعاوى الجنائية التي فتحت تحت المواد 130 و139 من القانون الجنائي، بعد توافر بينات معقولة تكفي لتأسيس الادعاء حسب مبدئية الظاهر".

وتُوقع المادة 130 من القانون الجنائي عقوبة القصاص على من يقتل شخص متعمدًا، فيما تُوقع 139 عقوبة القصاص على من يرتكب جريمة تسبب الجراح العمد إذا توفرت شروط القصاص، وفي حال عدم توفر شروطها يُعاقب بالسجن لمدة ثلاث سنوات.

وأكد رئيس النيابة بولاية كسلا على "تحقيق مبدأ سيادة حكم القانون وعدم الإفلات من العقاب وتقديم كل من خالف القانون للعدالة".

وتُعد اجتحاجات الخميس، ضمن سلسلة قام بها مؤيدي ورافضي والي كسلا المقال صالح عمار، حيث يحاول كل طرف الضغط على الحكومة لتنفيذه مطالبه الذي تتخذ طابعا قبيليا صارخا.

ويناصر الوالي المقال صالح عمار كل من رجل الدين سليمان علي بيتاي وقبيلتي الحباب والعبابدة إضافة إلى قبيلة البني عامر التي ينحدر منها، فيما ترفض قبيلة الهدندوة توليه حكم الولاية.

وينشط ناظر قبيلة الهدندوة محمد أحمد ترك، مستغلا رئاسته للمجلس الأعلى لقبائل البجا والعموديات المستقلة، في رفض تولي صالح عمار حكم ولاية كسلا، وذلك ضمن مطالب آخرى.

October 19th 2020, 6:32 pm

الحكومة السودانية تدرس وضع موازنة لـ 4 أشهر بعد خلافات مع (المحفظة)

سودان تربيون

الخرطوم 19 أكتوبر 2020 - كشف متحدث باسم المجلس المركزي للائتلاف الحاكم، عن بدء الحكومة الإعداد لموازنة لتسيير أوضاع البلاد لـ 4 أشهر، بعد خلافات مع محفظة السلع الأسياسية تتعلق باستبدال النقد الأجنبي.

ابراهيم الشيخ

وأتت تصريحات المتحدث قبيل احتجاجات تُنظمها لجان المقاومة في 21 أكتوبر المقبل، للضغط على الحكومة لتنفيذ إصلاحات فورية في الاقتصاد والعدالة.

وقال المتحدث إبراهيم الشيخ، في مؤتمر صحفي، الاثنين: "استطاعت محفظة استيراد السلع توفير 150 مليون دولار، لكن اصطدمنا بأنها تريد شراء النقد بالسعر الموازي (الأسود) وتبيع السلع بذات سعر السوق الموازي، ثم تريد أرباح".

وأشار إلى أن المحفظة طالبت توفير مبالغ بسعر الجنيه السوداني ولم يكن متوفراً، الأمر الذي جعل الحكومة تلجأ لخيار تحرير الوقود رغم رفض الائتلاف الحاكم للخطوة.

وتكونت محفظة استيراد السلع في 16 يونيو الفائت، بواسطة اللجنة الاقتصادية الطارئة، بغرض معالجة النقص الحاد في السلع الأساسية، وتضم مصارف وشركات خاصة ورجال أعمال.

وظل سعر النقد الأجنبي غير ثابت في السوق الموازي، لخضوعه للعرض والطلب والأوضاع السياسية، حيث وصل مؤخرًا سعر الدولار الواحد لنحو 262 جنيها، فيما ظلت قيمة الدولار مستقرة عند 55 جنيها في السعر الرسمي للحكومة.

وأضاف الشيخ: "ندرس الآن في موازنة مدتها 4 أشهر، بها أرقام متعلقة بالإيرادات والمصرفات، حيث نبحث في زيادة الموارد وتقليل الإنفاق الحكومي فيها".

وأقر الشيخ بوجود أزمة اقتصادية حادة، قال إنها ناتجة عن قلة الموارد، متوقعًا أن يؤدي قرار رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب لتخفيف حدة الأزمة.

وقال إن البلاد اعتمدت على الإنتاج المحلي للوقود الذي يغطي 70% من الاستهلاك، مشيرًا إلى جهود لشراء باخرة أو باخرتين لسد النقص، إضافة إلى قرارات حكومية مرتقبة لتنظيم صرف الوقود ومنع تهريبه.

ويعاني السودان من نقص حاد في الوقود والخبز، حيث يقف الآف في طوابير للحصول على السلعتين بشق الأنفس، كما يعاني من تدني قيمة الجنيه وقطوعات مستمرة في التيار الكهربائي.

21 أكتوبر

وكشف الشيخ عن عقد المجلس المركزي للحرية والتغيير اجتماعات مع ممثلي لجان المقاومة ومكونات المجتمع المدني، خلصت إلى أن احتجاجات 21 أكتوبر، هدفها ليس إسقاط حكومة الانتقال وإنما تصحيح مسارها.

وأضاف: "التحدي بالنسبة لنا، ليس احتجاجات 21 أكتوبر وإنما ما بعده، هل نملك استعداد للبناء على أسس جديدة".

وأقر الشيخ بوجود اخفاقات في أداء المجلس السيادي ومجلس الوزراء وقوى الحرية والتغيير، أدت لعدم تحقيق النتائج المطلوبة من قبل الشارع.

وقال الشيخ إنه لا يوجد طرف في قوى الحرية والتغيير يستهدف حكومة الانتقال، وذلك قبل أن يشير إلى التحالف يمارس المعارضة أكثر من الحكم.

وسمت الوثيقة الدستورية التي تحكم فترة الانتقال قوى الحرية والتغيير تحالفا حاكما.

وأكد على أن العمل جارٍ لعقد مؤتمر قوى الحرية والتغيير، للخروج برؤية سياسية متفق عليها مع تكوين مؤسسات جديدة للتحالف غير التي موجودة الآن.

من جانبه، أقر عضو المجلس المركزي جعفر حسن عثمان، بوجود إشكاليات في الطريقة التي أدارت بها الحكومة ملف شرق السودان.

وأشار إلى أن إقالة والي كسلا عمار صالح فاقمت من الأوضاع.

وقُتل 8 أشخاص وجرح العشرات، الخميس، برصاص القوات الأمنية إثر تفريقها احتجاجات رافضة لإقالة والي كسلا صالح عمار، وذلك بمدينة كسلا.

وأتت احتجاجات الخميس، ضمن سلسلة تظاهرات ينظمها مؤيدي ورافضي تولي صالح عمار الحكم، وذلك في ولايتي كسلا والبحر الأحمر، وقد أدت هذه الاحتجاجات إلى مقتل وجرح العشرات بين الطرفين.

وطالب جعفر حسن بمعالجة هذه الاختلالات، داعيًا الحكومة لعدم الانصياع للابتزازات وأن لا تسمح بأن يعلو صوت المكونات المحلية على صوت الدولة.

October 19th 2020, 5:03 pm

ترمب يعلن الاقتراب من انهاء وجود السودان على قائمة الإرهاب

سودان تربيون

الرئيس الأميركي دونالد ترمب

الخرطوم 19 أكتوبر 2020- قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب إنه سينهي وجود السودان على قائمة الدول الراعية للإرهاب حال ايداع الخرطوم مبلغ التسوية لتعويض أسر ضحايا التفجيرات التي طالت سفارتي واشنطن في كل من نيروبي ودار السلام خلال العام 1998.

وكتب ترمب تغريدة على تويتر الإثنين قائلاً" خبر عظيم ... الحكومة الجديدة في السودان وافقت على دفع 335 مليون دولار لأسر وضحايا الهجمات الإرهابية.. وفور تنفيذ ذلك سأزيل السودان من قائمة الإرهاب اخيرا العدالة للشعب الامريكي وخطوة كبيرة السودان".

وفي وقت سابق قالت الحكومة السودانية إنها أكملت تحضير المبلغ المحدد لتعويضات أسر ضحايا تفجير السفارتين وأودعته في أحد المصارف الدولية خارج البلاد تمهيداً لتحويله الى الولايات المتحدة.

ونقل تلفزيون السودان في خبر عاجل أن رئيس الوزراء عبد الله حمدوك أعلن تحويل مبلغ التعويضات الى الولايات المتحدة وذلك بعد وقت وجيز من تغريدة ترمب.

لكن مصدر سوداني رفيع قال لـ"سودان تربيون" إن وصول المبلغ الى الولايات المتحدة سيكتمل غالبا بحلول الاثنين المقبل.

و فور تنفيذ تلك الخطوة سيخاطب الرئيس الأميركي الكونغرس بشكل رسمي لتنفيذ أمر انهاء وجود السودان على قائمة الارهاب.

وذكرت مصادر ان الخطوة ستعقبها مكالمة رباعية بين حمدوك والبرهان وترامب ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وعلق رئيس الوزراء السوداني على منصاته في مواقع التواصل الاجتماعي شاكراً الرئيس ترمب على تطلعه إلى إلغاء تصنيف السودان كدولة راعية للإرهاب.

وقال "وهو تصنيف كلف السودان وأضر به ضرراً بالغاً. إننا نتطلع كثيراً إلى إخطاره الرسمي للكونغرس بذلك".

وتابع حمدوك بالقول "هذه التغريدة وهذا الإخطار الذي سوف يُرسل هما في الواقع أقوى دعم للانتقال نحو الديمقراطية في السودان وللشعب السوداني. إننا إذ نقترب اليوم من التخلص من أثقل تركة من تركات النظام المباد، نُؤكد مرة أخرى أن الشعب السوداني شعبٌ محبٌ للسلام ولم يكن أبداً يوماً مسانداً للإرهاب".

وقال مسؤولان أمريكيان لرويترز يوم الاثنين، إن إدارة ترامب، والحكومة السودانية قريبتان من التوصل إلى الاتفاق حول شطب اسم السودان من القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب، ومن المتوقع أن يتم الإعلان عن ذلك خلال أيام.

وأوضح أحد المسؤولين، أن الاتفاق على رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب قد يحدد خطوات نحو إقامته علاقات دبلوماسية مع "إسرائيل"، لكن تفاصيل الصفقة لا تزال قيد العمل.

ويأتي ذلك بعد أن وقعت الإمارات والبحرين، يوم 15 سبتمبر في البيت الأبيض، اتفاقي تطبيع مع "إسرائيل" ينصان على إقامة علاقات دبلوماسية رسمية معها، في خطوة أثارت استنكارا شديدا من قبل الجانب الفلسطيني.

وأكدت الولايات المتحدة لاحقا أن هناك عددا كبيرا من الدول العربية تريد حكوماتها إبرام مثل هذه الاتفاقات مع "إسرائيل"، وسط أنباء تشير إلى أن السودان قد يكون في هذه القائمة.

October 19th 2020, 5:03 pm

تحالف منظمات مدنية يحث البرهان وحمدوك على تسريع التطبيع مع اسرائيل

سودان تربيون

الخرطوم 19 أكتوبر 2020- بعد ساعات من الإعلان عن مبادر شعبية للتطبيع بين السودان واسرائيل، دفع تحالف منظمات المجتمع المدني في السودان برسالة لرئيس الوزراء ورئيس مجلس السيادة تحثهما على تسريع إكمال خطوات التقارب بين الخرطوم وتل أبيب.

جدل كثيف أثاره اجتماع البرهان - نتنياهو في عنتيبي .. (صورة من موقع الجزيرة نت)

ويوم الأحد أطلقت المبادرة الشعبية للتطبيع مع إسرائيل نشاطها الرسمي عبر مؤتمر صحفي تحدث فيه رئيسها أمير فايت قائلاً إن إقامة علاقات مع إسرائيل لا يعني التنازل عن حقوق الفلسطينين، وأكد انهم لن يكونوا اسيرين للماضي والأيدلوجيات الانكفائية، كما أكد عدم وجود أي مبرر يمنع تطبيع العلاقات مع إسرائيل،

ويقول رئيس الوزراء السوداني إن الحكومة الانتقالية الحالية لاتملك تفويضاً لاتخاذ قرار بالتطبيع إنه يجب أن يترك للحكومة المنتخبة، وذلك على الرغم من ضغوط كثيفة مارستها الولايات المتحدة على الخرطوم لاقناعها بإعلان التقارب مع تل أبيب، وذهبت الى ربط الخطو بالرفع من قائمة الدول الراعية للإرهاب وهو ما رفضته الحكومة السودانية كلياً.

وقال رئيس تحالف منظمات المجتمع المدني رئيس جمعية الصداقة السودانية- الإسرائيلية الصادق إسحاق إنه بعث خطاب الى كل من رئيس الوزراء الإسرائيلي ورئيس مجلس السيادة ورئيس الوزراء يطالب فيه بالتوقيع فورا على اتفاقية لتطبيع العلاقات بين البلدين، وتبادل السفراء وتنظيم الرحلات الجوية المباشرة.

ووضح اسحق لـ" سودان تربيون" الاثنين أن العداء مع إسرائيل "ليس منطقيا وقد آن الأوان لتطبيع العلاقات بين البلدين". كما تحدث عن إجماع وسط غالب الشعب السوداني بانتفاء اسباب العداء بين السودان وإسرائيل.

وتابع " بعثت خطاب لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ورئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان يتعلق بتحويل تلك الرغبات إلى حقيقة واقعة وتفويت الفرصة على دعاة الإرهاب والتطرف في المنطقة بالتوقيع فورا على اتفاقية للتطبيع بين البلدين".

وقال اسحق فى خطابه الذى حصلت عليه سودان تربيون " انني بإسم قطاع واسع وعريض من الشعب السوداني ممثلا في ( الحملة الشعبية للتطبيع بين السودان واسرائيل ) وحاضنتها ( جمعية الصداقة السودانية الاسرائيلية ) ندعو رئيس وزراء اسرائيل ورئيس مجلس السيادة في السودان إلى تحقيق آمال ورغبات الشعب السوداني والتى بكل تأكيد أيضا هى رغبة شعب اسرائيل- وذلك بالتوقيع فورا على اتفاقية لتطبيع العلاقات بين البلدين، وتبادل السفراء والرحلات الجوية المباشرة".

October 19th 2020, 5:03 pm

الخرطوم تبحث مع (الجنائية) 3 خيارات لمحاكمة المطلوبين في جرائم دارفور

سودان تربيون

الخرطوم 19 أكتوبر 2020- ناقش مسؤولون رفيعو المستوى في الحكومة السودانية الإثنين مع وفد المحكمة الجنائية الدولية، حزمة خيارات لمحاكمة متهمي جرائم الحرب في دارفور.

فاتو بنسودا

وتجري المدعية العامة للمحكمة الجنائية فاتو بنسودا وعدد من مرافقيها مشاورات مكثفة في الخرطوم منذ الأحد بشأن كيفية التنسيق والعمل لتحقيق العدالة في دارفور، كما يبحث الوفد عن مزيد من الأدلة والمعلومات ضد المتهم الموقوف في لاهاي علي كوشيب.

وقال وزير العدل السوداني، نصر الدين عبد الباري في مؤتمر صحفي، عقب لقاء مغلق مع بنسودا، بحضور النائب العام تاج السر علي الحبر، "بحثنا مع المدعية العامة 3 خيارات حول محاكمة المتهمين في جرائم دارفور".

وأوضح أن الخيارات الثلاثة تشكيل محكمة خاصة، أو محكمة هجين (مختلطة بين السودان والمحكمة) أو مثول المتهمين أمام المحكمة الجنائية في لاهاي".

وتابع: "المقترحات ما زالت قيد الدراسة، واتفقنا على الاستمرار في المباحثات خلال الأيام المقبلة، بهدف الوصول إلى رؤية مشتركة تلبي حقوق الضحايا وإرادة الحكومة السودانية وفق القانون الدولي".

ولم يحدد عبد الباري موعد الاجتماع المقبل مع وفد المحكمة، لاستكمال المشاورات بشأن محاكمة متهمي دارفور.

فيما أشار النائب العام تاج السر الحبر، إلى اتفاق مع المحكمة الجنائية الدولية على عدم إفلات المتهمين من العقاب، وفقا لما جاء في اتفاقية السلام.

بدورها وصفت بنسودا، اجتماعها مع المسؤولين السودانيين بـ"المثمر والبناء"، دون تفاصيل أكثر.

الى ذلك أجرى وزير الخارجية المكلف، عمر قمر الدين مباحثات مع وفد المحكمة الجنائية برئاسة بنسودا.

وعبرت المدعية العامة عن سعادتها بهذه الزيارة التي وصفتها بالتاريخية، كما أكدت أن "الهدف الأساسي للمحكمة الدولية الجنائية هو تحقيق العدالة لضحايا الحرب بعيدا عن السياسة".

وامتدحت المدعية "عمل الحكومة الجاد وما تقدمه من دعم وتعاون للمحكمة لتحقيق العدالة".

وطبقا لبيان صادر عن الخارجية تلقته "سودان تربيون" فإن الزيارة تأتي في إطار التنسيق والتكامل مع حكومة الفترة الانتقالية بخصوص المتهمين الذين أصدرت المحكمة الجنائية الدولية بحقهم أوامر قبض.

من جانبه رحب عمر قمر الدين بالوفد، وأثني على العمل المهم الذي تقوم به المحكمة الجنائية الدولية في تحقيق العدالة بمصداقية وشفافية.

وأكد استعداد وزارة الخارجية للعمل على تسهيل مهام وفد المحكمة الجنائية لتحقيق الاهداف المشتركة.

وأصدرت المحكمة الجنائية الدولية، في 2007 و2009 و2010 و2012، مذكرات اعتقال بحق كل من الرئيس السوداني السابق عمر البشير، ووزير الدفاع الأسبق عبد الرحيم حسين، ووزير الداخلية الأسبق أحمد محمد هارون، بتهم ارتكاب جرائم إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في دارفور.

October 19th 2020, 1:02 pm

السلطات الأمنية السودانية تحذر من المساس بالمرافق الاستراتيجية للضغط على الحكومة

سودان تربيون

الخرطوم 18 أكتوبر 2020 – حذرت السلطات السودانية، الأحد، من أي محاولات لاستخدام المرافق الحيوية كجزء من وسائل التعبير أو الضغط، وذلك على خلفية أحداث مميتة في شرق البلاد.

حميدتي

جاء ذلك في بيان، صادر عن القصر الرئاسي، بعد اجتماع أمني رفيع، ضم نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان حميدتي والنائب العام تاج السر الحبر وقادة آخرون في القوات النظامية.

والخميس، قُتل 8 أشخاص أحدهم تابع للقوات النظامية، وجرح العشرات في احتجاجات سلمية بمدينة كسلا، شرقي الرصاص، يُعتقد على نطاق واسع إنهم قُتلوا وجُرحوا برصاص القوات النظامية أثناء تفريقها المحتجين.

وتُعد اجتحاجات الخميس، ضمن سلسلة قام بها مؤيدي ورافضي والي كسلا المقال صالح عمار، حيث يحاول كل طرف الضغط على الحكومة لتنفيذه مطالبه الذي تتخذ طابعا قبيليا صارخا.

وقال البيان: "إعتبار مقدرات الدولة والشعب والمرافق الحيوية والإستراتيجية خط أحمر لا يجوز بحال من الأحوال المساس به أو محاولات التخريب أو التعطيل أو الإستيلاء عليها أو جعلها جزء من وسائل التعبير أو الضغط أو المزايدة".

وآمن الاجتماع، وفقًا للبيان، على سيادة حكم القانون وحماية الحقوق الدستورية والقانونية وكفالة حق التعبير بما يوافق القانون و"المواجهات حسب الحال"، كما طالب القوات النظامية بإنفاذ القانون والعمل على بسط هيبة الدولة.

وقرر الاجتماع تعزيز تواجد القوات النظامية في ولايات شرق السودان ــ القضارف، كسلا وبور تسودان ــ مع دعم وتأمين الحدود والمعابر وتسيير الدوريات ومتحركات مكافحة التهريب.

وطالب البيان بـ"التطبيق الصارم والبت في الإجراءات القانونية ضد الأشخاص أو الجماعات المحرضة أو التي تذكي خطاب الكراهية والعنصرية بأي شكل وتوقيع أقصى العقوبات على من تثبت إدانته".

ويناصر الوالي المقال صالح عمار كل من رجل الدين سليمان علي بيتاي وقبيلتي الحباب والعبابدة إضافة إلى قبيلة البني عامر التي ينحدر منها، فيما ترفض قبيلة الهدندوة توليه حكم الولاية.

ونشط ناظر قبيلة الهدندوة محمد أحمد ترك، مستغلا رئاسته للمجلس الأعلى لقبائل البجا والعموديات المستقلة، في رفض تولي صالح عمار حكم ولاية كسلا، وذلك ضمن مطالب آخرى.

وعمل الطرفين على إغلاق الطرق الحيوية وميناء بورتسودان وميناء سواكن في فترات مختلفة، كما أن الاحتكاك بينهما أودى بحياة العشرات من كلا الجانبين، دون أن يتم تقديم المتورطين في قتلهم إلى القضاء.

ودعا البيان إلى "استمرار دعم مبادرات المجتمع المدني وتعظيم دور القيادة الأهلية لرأب الصدع المجتمعي وضرورة التعايش السلمي وقبول الآخر.

كما وجه "أجهزة ومؤسسات الدولة الإعلامية بتقديم برامج نوعية لرفع الوعي المجتمعي وتبصيره بخطورة الإنقياد نحو الأصوات المنادية للمقاومة والتصدي لأجهزة إنفاذ القانون".

October 18th 2020, 8:07 pm

(الحرية والتغيير) تنتازل عن 35 من مقاعدها البرلمانية للجبهة الثورية

سودان تربيون

الخرطوم 18 أكتوبر 2020 – توصلت قوى "الحرية والتغيير" – التحالف الحاكم في السودان- إلى اتفاق مع المكون العسكري في مجلس السيادة، يقضى بتنازل الطرفين عن جزء من حصتهما في المجلس التشريعي لصالح الجبهة الثورية.

مقر البرلمان السوداني " سودان تربيون"

وتنازلت قوى الحرية والتغيير عن 35 مقعد فيما تنازل المكون العسكري عن 40 لصالح الجبهة الثورية، وذلك تنفيذًا لاتفاق السلام الموقع في 3 أكتوبر الجاري، والذي منح الجبهة الثورية 75 مقعد في المجلس التشريعي من أصل مقاعده الـ 300.

ويتوقع أن يجرى تعديل ثانٍ على الوثيقة الدستورية لتوزيع حصص مقاعد المجلس التشريعي، حيث نصت الوثيقة في الأصل على منح تحالف الحرية والتغيير 67% من مجموع مقاعد التشريعي فيما تذهب الـ 33% إلى القوى المؤيدة للثورة ولم توقع على الإعلان الذي بموجبه تأسس التحالف، وذلك بالتشاور مع المكون العسكري.

وقالت مصادر موثوقة لـ"سودان تربيون"، الأحد، إن الاتفاق بين قوى "الحرية والتغيير" والمكون العسكري في مجلس السيادة، قضى بتخصيص 60 مقعد للقوى المؤيدة للثورة ولم توقع على إعلان الحرية والتغيير.

وتوقعت المصادر أن تذهب الـ 60 مقعد إلى الإدارات الأهلية والطرق الصوفية وذلك بالتشاور بين الطرفين، إضافة إلى القوى المؤيدة للثورة شريطة الا تكون شاركت الحكم في نظام الرئيس المعزول عمر البشير.

وأشارت إلى أن قوى الحرية والتغيير كونت لجنة لدراسة توزيع بقية مقاعدها البالغة 165 مقعد على مكوناتها وفرعياتها في الولايات.

وكانت قوى "الحرية والتغيير" توصلت في وقت سابق إلى منح فرعياتها في الولايات 100 مقعد، لكن المصادر أشارت إلى صعوبة تنفيذ هذا المقترح، مما يجعلها تُنسق مع الجبهة الثورية لمعرفة الولايات التي ستذهب مقاعدها إليها حتى تستطيع الحرية والتغيير تحقيق عدالة في توزيع عضوية التشريعي بين الولايات.

October 18th 2020, 8:07 pm

البرلمان المؤقت في السودان يعدل الوثيقة الدستورية و(الشيوعي) يعترض

سودان تربيون

ممثلو الشراكة الحاكمة :ياسر العطا عضو مجلس السيادة -يمين - عمر مانيس وزير مجلس الوزراء ،صديق يوسف عضو المجلس المركزي لتحالف الحرية والتغيير

الخرطوم 18 أكتوبر 2020 – اعتمد المجلس التشريعي المؤقت في السودان ليل الأحد مواءمة اتفاقية اللسلام مع الوثيقة الدستورية باجراء تعديلات على الأخيرة، بينما ابدى الحزب الشيوعي اعتراضه الصريح على الخطوة.

ومنحت الوثيقة الدستورية التي جرى التوصل إليها بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري – المحلول في 18 أغسطس 2019، سُلطات المجلس التشريعي إلى اجتماع مشترك بين مجلسي السيادة والوزراء إلى حين تكوين البرلمان.

ونص اتفاق السلام الموقع بين الحكومة والجبهة الثورية في 3 أكتوبر الجاري، على تضمين الاتفاقية داخل الوثيقة الدستورية – خلال 10 أيام من لحظة التوقيع، كما نص على سيادة أحكام اتفاق السلام على الوثيقة حال ظهور أي تعارض.

وأفاد بيان عن مجلس السيادة، تلقته "سودان تربيون"، الأحد أن "الإجتماع المُشترك لمجلسي السيادة والوزراء اعتمد اليوم الأحد مواءمة إتفاقية السلام التي تم توقيعها في الثالث من أكتوبر الجاري بجوبا مع الوثيقة الدستورية".

وأوضح أنه أجاز كذلك "اضافة ثلاث مقاعد إلى المجلس السيادي الانتقالي، ليصبح بذلك مكونا من 14 عضوا".

وأضاف الاجتماع المشترك مادة جديدة إلى الوثيقة الدستورية، هي المادة 80، الخاصة بإنشاء مجلس شركاء الفترة الانتقالية.

ويتكون المجلس المستحدث من تحالف الحرية والتغيير والقوى الموقعة على اتفاق السلام إضافة إلى المكون العسكري في مجلس السيادة، على أن تكون مهامه مناقشة القضايا السياسية الكبرى لتذليل عملية الانتقال.

معارضة الشيوعي

لكن القيادي في الحزب الشيوعي السوداني، كمال كرار، شدد على أن المجلس التشريعي المؤقت "غير مخول بتعديل الوثيقة الدستورية لإدراج اتفاق السلام داخلها".

وأشار إلى إمكانية تعديلها وفق طريقتين: الأولى عبر المجلس التشريعي الانتقالي بعد تكوينه، والآخرى "بتوافق مكونات الحرية والتغيير والتي تشمل الجبهة الثورية أيضًا".

وأضاف، خلال حديثه لـ"سودان تربيون" الأحد: "تعديل الوثيقة الدستورية من الاجتماع المشترك لم يرد في الوثيقة".

وتوقع كرار حدوث مشكلات قانونية حال تعديل الوثيقة على يد الاجتماع المشترك مثل تقديم طعن ضد الخطوة.

ووجه القيادي في الحزب الشيوعي انتقادات حادة إلى اتفاق السلام، لكونه تناول قضايا يُفترض نقاشها في المؤتمر الدستوري، إضافة إلى إقراره مسارات غير معنى بها ودون تفويض من المناطق الجغرافية.

وقال كرار إن اتفاقية السلام تناولت مسارات غير معنية بها مثل شرق وشمال ووسط السودان.

وأضاف: "ومن قاد التفاوض فيها كانوا غير مفوضين من المناطق الجغرافية، الأمر الذي يمكن أن يسبب أزمات مثل الذي حدث في الشرق".

واتبعت اتفاقية السلام مسارات، شملت شرق ووسط وشمال السودان، إضافة إلى مساري دارفور والمنطقتين (جنوب كردفان والنيل الأزرق).

وأشار كرار إلى أن الاتفاق ناقش قضايا يُفترض تناولها في المؤتمر الدستوري مثل علاقة الدولة بالدين وشكل الحكم في الولايات وتقاسم الثروة.

وتوقع أن يُواجه تنفيذ الاتفاق عقبات قانونية، حيث جرى الاتفاق على قضايا ذات صلة بالوثيقة الدستورية دون العودة إلى قوى الحرية والتغيير، إضافة إلى الإشكاليات التي يرتب عليها تعديل القوانين.

وقال كرار إن الحزب الشيوعي يرى أن يجرى الاتفاق مع الحركات المسلحة على القضايا الإنسانية ووقف إطلاق النار والترتيبات الأمنية على أن تتم مناقشة بقية القضايا في المؤتمر الدستوري.

ونصت الوثيقة الدستورية على عقد مؤتمر دستوري بنهاية فترة الانتقال فيما أقرت اتفاقية السلام قيام المؤتمر بعد 6 أشهر من تاريخ التوقيع عليها.

وأشار إلى أن التفاوض كان يجب أن يتم عبر الحكومة المدنية التي يقودها رئيس الوزراء عبد الله.

October 18th 2020, 5:37 pm

مسيرة 21 أكتوبر من هو العدو؟

سودان تربيون

ياسر عرمـــــان

إحدى الميزات الرئيسية لثورة ديسمبر هي حيويتها والمشاركة الواسعة للنساء والشباب وتنظيمات لجان المقاومة وأسر الشهداء وقوى الهامش وكافة ولايات السودان، وهو مصدر منعتها المستمرة، والذي يبدو عند كل منعطف.

وأهم نقاط ضعفها هو غياب القيادة الموحدة صاحبة الرؤية والبرنامج والانقسامات وسط قيادات المجتمعين المدني والسياسي، وضعف النسيج الوطني والاحتقانات الإثنية.

الشباب الذي يقود الثورة يبحث عن برنامج مختلف عما تطرحه كل الحركة السياسية، وهو برنامج يحتفي بالتنوع والمواطنة والحرية والسلام والعدالة، ويبحث عن سودان جديد، ولن تستطيع أية قوة سياسية منفردة أن تستوعب تطلعات الشباب، وهو سيتلمس طريقه نحو تنظيم نفسه، ورغم الإحباط لا زالت حيويته بادية للعيان.

مؤسسات الفترة الانتقالية ليست على ما يرام والحل ليس في اسقاطها بل في تطويرها، والدعوة للإسقاط لن تخدم سوى فلول النظام البائد.

حل القضية الاقتصادية وتحسين شروط المعيشة والخدمات هي معنى وجوهر التغيير، فالثورة التي لا تطعم بنيها لا تحقق أي من شعاراتها.

كان النظام السابق هو عدو الحركة الجماهيرية ولا يزال، وبسقوطه وغياب القيادة والبرنامج ضربت الانقسامات صفوف قوى الثورة والتغيير، وهنالك حوجة لإعادة تعريف العدو والخصم، حتى لا تنقلب قوى الثورة بعضها ضد بعض. وبدل من العمل على تصفية النظام القديم تعمل على تصفية نفسها.

اُفضل استخدام كلمة الخصم بدلا من العدو، والخصم الحقيقي الآن هو تركة تمكين النظام السابق، ويجب العمل على بناء مؤسسات مهنية مستقلة وسودان يسع الجميع.

قوى النظام السابق تعمل على صب الزيت وإشعال النيران في معسكر قوى الثورة والتغيير حتى تسقط وتختفي شعارات تصفية التمكين من المسيرات الجماهيرية، وترفع بدلا عنها الشعارات التي تمزق صف قوى الثورة والتغيير.

مسيرة 21 أكتوبر يجب أن تعزز وحدة قوى الثورة والتغيير، وتوجه صفعة للنظام السابق، وترفع عاليا الشعارات التي تنادي بالحرية والسلام والعدالة، واستكمال مهام الثورة، وإزالة التمكين، والبدء دون تأخير في محاكمة كل من أجرم أو أفسد في حق الشعب.

إن معرفة الخصم وتوحيد قوى الثورة والتغيير والمضي قدما في خطوات بناء النظام الجديد وانجاح الفترة الانتقالية هي ما يجب أن تصوب نحوه الحركة الجماهير وتدفع نحوه بكل طاقاتها.
إن هشاشة الوضع السياسي وعلى عكس الحال في أكتوبر 1964 وأبريل 1985 مرتبطة الآن بهشاشة مؤسسات الدولة، وقوى النظام السابق وحدها هي المستفيدة من تمزيق صف قوى الثورة والتغيير، وضبابية الشعارات التي لا تخدم وحدة قوى الثورة والتغيير، ولا تعمل على استكمال ما تم بل تدعو لاسقاطه بالكامل، إن شعار الاسقاط يخدم فلول الإنقاذ وحدها دون غيرها.-

نعم لمســـــيرة 21 أكتوبر
ونعم لوحدة قوى الثورة والتغيير
والمجـــد لشعب السودان

18 أكتوبر 2020

October 18th 2020, 5:37 pm

قيادي في التحالف الحاكم بتفي التوصل لسعر توافقي حول الوقود

سودان تربيون

الخرطوم 18 أكتوبر 2020- نفى قيادي فى اللجنة الاقتصادية لقوى الحرية والتغيير التوصل مع الحكومة لسعر توافقي للوقود.

التجاني حسين

وتجرى الحكومة الانتقالية ترتيبات لتحرير أسعار الوقود لكنها تجد معارضة قوية من حاضنتها السياسية ولجان المقاومه،بينما تستفحل الأزمة في محطات الخدمة التي تشهد يوميا اصطفاف الاف السيارات لساعات طويلة أملا في االحصول على حصتها من الوقود.

وقال عضو اللجنة الاقتصادية في التحالف الحاكم التجاني حسين لـ "سودان تربيون" الأحد انهم "لم يتوصلوا مع الحكومة لسعر توافقي للوقود"

والسبت تداولت تقارير صحفية أنباء عن اتفاق التحالف الحاكم والجهاز التنفيذي على رقم لبيع الوقود في محطات الخدمة يزاوج بين السعر التجاري والمدعوم.

وأكد حسين ان "ماذكر لا أساس له من الصحة وان مخرجات المؤتمر الاقتصادي تؤكد على أن تلعب الدولة دورها في الاقتصاد والذى يدخل ضمنه استيراد ما يساوي الفجوة في الإنتاج المحلي بالنسبة للوقود والغاز والقمح".

ونوه إلى ان آخر اجتماع ضم رئيس الوزراء والقطاع الاقتصادي والمجلس المركزي واللجنة الاقتصادية لقوى الحرية والتغيير تم التأكيد فيه على أن التحالف الحاكم وخبرائه الاقتصاديين يرفضون رفع الدعم وزيادة سعر المحروقات أوما يسمى بالسعر الحر.

وتابع "بناء على ذلك تم تكوين لجان مشتركة من اللجنة الاقتصادية لقوى الحرية والتغيير والأجهزة التنفيذية كافة بما فيها وزارة المالية والضرائب والجمارك وبنك السودان والمعادن والزراعة والصناعة والتجارة لتنظر في كيفية سد العجز في الموازنة فيما تبقى من العام".

وأضاف" لا زالت اللجان تواصل عملها؛ وتوصلت حتى الآن الى نتائج جيدة بتخفيض العجز بشكل مبشر دون أي تغيير في سعر المحروقات الحالي".

وأوضح أن ذلك جاء نتيجة لأن موازنة 2020 المعدلة التي قدمتها وزيرة المالية اشتملت على تضخيم متعمد للمنصرفات وتقليل متعمد للايرادات لإظهار العجز بحجم كبير لتبرير مخطط رفع الدعم استجابة لتوجيهات صندوق النقد الدولي الذي أكد في آخر اجتماع لمديريه التنفيذيين أن تنفيذ السودان لروشتة الصندوق لا تستتبعه اي مساعدات للسودان.

October 18th 2020, 1:36 pm

مع لجان المقاومة ....(٢)

سودان تربيون

مليونية العدالة والتشريع

بقلم : محمد عتيق

رغم ظروف الغلاء والندرة ، ظروف اتفاقية السلام وانقسام الآراء حولها ، والمخاطر المحدقة بالثورة وبالوطن ، رغم كل ذلك ، لا وقت للاستمرار في اجترار الأخطاء والأوضاع المنحرفة في الدولة والثورة ، أسبابها وأطرافها ، بل علينا أن نستحضر دائماً أن ثورتنا في المقام الأول ثورة كرامة وعزم على إعادة تأسيس بلادنا وطناً للعدالة والنزاهة والمساواة أمام القانون ، لتحقيق التنمية الشاملة ولترسيخ الديمقراطية المستدامة واستقلال القضاء وحرية البحث العلمي ورفاهية العيش للجميع ، خطىً جادةً نسير عليها لاستكمال الاندماج الوطني بين كافة مكونات شعبنا ، هي أهداف ثورتنا ، مشروعاً وطنياً نخلص له النوايا ، متجردين من كل النوازع الذاتية ، نوازع الدنيا والأنا ، مستحضرين أن الذي بين ضفتي الوجود (الحياة والممات) ثانية من الزمان ، هي التي تلهمنا الصدق والاستقامة والجدية والتجرد ، تلهمنا مغزىً نبيلاً للحياة وتعصمنا من صفات الخيانة والعمالة وكافة الصفات غير السوية .. وسير رفاقنا وإخوتنا الشهداء تجسد لنا ذلك ، تجعلنا نتحسس الشهادة ونحن أحياء ؛ قيمة ومعنى أن نترك أثراً طيباً في الحياة الدنيا ..

كما كان الحوار وكانت الشراكة بين قوى الثورة ولجنة البشير الأمنية (المكون العسكري) تعبيراً عن توازن القوة والضعف بين الطرفين ، كذلك كان المكون المدني في مجلسي السيادة والوزراء تعبيراً عن سيادة روح التنافس السلبي والغيرة بين أطراف "قحت" وتواضع الحس الموضوعي عند المحك ، غلبة روح الاحتكار واحراز المناصب .. ولكن هذا المكون المدني ، ومهما قيل عن تواضع قدراته وعن طريقة تكوينه والاختلال في مسيرته حتى الآن ، فهو الطرف الذي يمثلنا (يمثل الثورة) ... بينما المعرفة المسبقة تقول ، والأحداث تؤكد ، أن الخطر الحقيقي على الثورة وأهدافها هو المكون العسكري (لجنة البشير الأمنية ومليشياته والجنجويد) ، فلأفراد هذا المكون نزعة للحكم ، ومنهم من يعيش رعب المساءلة عن جرائم بشعة ارتكبها ، علاقاتهم وثيقة بذيول النظام الساقط ؛ علاقة تنسيق وسعي لخنق الثورة من داخلها ، وعلاقة تخطيط لإغراق المشهد بقضايا انصرافية لا معنى لها الآن(كمسألة التطبيع مع اسرائيل) ، وإثارة الفتن القبلية في كافة أنحاء الوطن .. في هذا الجو ستظهر من بينهم واجهات سياسية تركب موجة المليونيات وشعارات الإصلاح ، ستطرح إسقاط حمدوك وحكومته (حكومة الثورة الانتقالية) ليحدث الفراغ ويتهيأ المسرح الذي سيبرر لهم انتزاع السلطة بمساعدة ودعم حلفائهم في المحيط الإقليمي والدولي فتنفرج الأزمات المعاشية (خبز ، بنزين ، غاز ، مواصلات) إلى آخر الأزمات التي حاولوا إيهام الناس بأنها سبب ثورتهم الجبارة وأن الحكومة المدنية فشلت في مواجهتها .. هكذا ببساطة رؤيتهم وخطتهم ..

إزاء كل ذلك لا نملك سوى مواصلة التمسك بالحكومة ورئيسها حمدوك ونركز مطلبنا وهدفنا في إصلاح الجهاز العدلي بإعادة تأسيسه وتكوين السلطة التشريعية ؛ سلطتين يمكننا من خلالها إجراء كل الإصلاحات بما فيها إعادة تأسيس السلطة الثالثة ، السلطة التنفيذية ، (حكومة الثورة الانتقالية) ، وتعود الرئاسة شرفيةً بحتةً سواءاً بوجود مكون عسكري أو بدونه (بدونه هو الوضع الديمقراطي الطبيعي) ، وتعديل الوثيقة الدستورية وكافة إجراءات وتشريعات السلام ..
ما معنى ذلك ؟ :

معناه أن يكون هدفنا من المليونية بوضوح هو : إعادة تكوين الجهاز القضائي والنيابة العامة ، ووسيلتنا هي الشرعية الثورية التي نملكها تماماً ، أن نستبعد كل الوجوه الملوثة بأدران النظام الساقط أو ذيوله الحالية من هذه الساحة ، لا قوة تحول بين الثورة وبين ذلك مهما كانت .. أبناء الثورة من القانونيين يصعب حصرهم عددا ، مفكرون وفقهاء تلتمع أفئدتهم بقيم الحق والعدل والانتصاف ، تزينهم تجارب ثرية لأكثر من عقود ثلاث ، ومعطرين بعبق السابقين لهم من أعلام القضاء والقانون في السودان ، تستدعيهم الثورة لإعادة تأسيس الجهاز القضائي بجناحيه (القضاء والنيابة) سلطةً استقلاليتها تعني انحيازها للشعب وللوطن ، يشعلون البلاد من أقصاها إلى أقصاها بلجان التحقيق ومنصات المحاكم لجرائم النظام الساقط وأذياله : من جريمة الانقلاب على النظام الديمقراطي في ٣٠ يونيو ١٩٨٩ إلى جريمة فض الاعتصام وما بينهما وبعدهما .. في تأسيس الجهاز القضائي ومؤسسة النائب العام بهذه الطريقة تكمن الحلول لأغلب المطالب التي نشتت جهودنا في رفع ألويتها والسعي لتحقيقها في مطالب متفرقة ..

صحيح ان لمعاش الناس (وفرةً وتكلفةً) أهمية خاصة ، ولكننا ندرك أن الضائقة ليست جديدة في ذاتها وإنما فيها افتعال وتعميق عبر التخزين وعمليات التهريب بمخططات تمرس فيها وأتقنها أتباع النظام الساقط ، يريدون إيهام الشعب بأن ثورته قد فشلت في تحسين المعاش وأن إسقاطها هو الحل مضمرين في ذات الوقت أن يتقدم المكون العسكري لحسم الأمر لمصلحة مخططهم في اعتلاء مركب الثورة وتأسيس حكومة "الكفاءات الوطنية" كخطوة متقدمة على طريق هدفهم الرئيسي في (فرملة) الثورة وإيقافها عند حدود معينة تتيح لهم ولنظامهم الساقط العودة بوجه جديد ولغة أخرى..

من السهل علينا الخروج في سبيل وطننا وشعبنا ومن أجل حياة أفضل ، ولا شك في استعدادنا للعطاء والبذل حتى النصر أو الشهادة ، ولكن دعونا نعمل للنصر الذي من أهم أسلحته "سلاح السلمية" الذي اعتمدناه في ملاحم الثورة الممتدة حتى اليوم ، وكان عنصراً حاسماً في حماية البلاد وأهلها من منزلقات لم يكن النظام الساقط ليتورع عن الانزلاق فيها ولن تتورع ذيوله عن ذلك كلما ضاق الخناق (قبضة الثورة) حول أعناقها ، .. وتلك مقدمات "المنزلق" يعملون على إشعالها فتناً قبليةً وجهويةً تشغل الحكومة وتشلها تمهيداً للانقضاض الذي يعدون له (لجنة البشير الأمنية) وحلف أعوانه وذيوله ..

نعم ، سنتمسك بسلمية ثورتنا ونصعد بها عبر مليونية ٢١ اكتوبر وغيرها من القادمات ، ولاستعمال "السلمية" سلاحاً فعالاً علينا تطويق كافة المسيرات بلجان أمنية ننتدب لها من لجان المقاومة أكثرنا حنكةً واقتداراً وامتلاكاً لقدرة الرصد والملاحظة : "سلوك الأعداء وشعاراتهم" وصياغة خطط المجابهة والإفشال وتمليكها لنا بالسرعة اللازمة ..

إذاً ، هي مليونية العدالة والتشريع التي لا عودة دون تحقيقها عنوةً واقتداراً ، ومفتاحاً لكل المطالب والأهداف (الفرعية) الأخرى...

October 18th 2020, 1:36 pm

مدعية الجنائية تبحث مع مسؤولي الخرطوم التنسيق المشترك ومزيد من الأدلة ضد (كوشيب)

سودان تربيون

حميدتي استقبل مدعية المحكمة الجنائية الدولية

الخرطوم 18 أكتوبر 2020 – انخرطت مدعية المحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا في سلسلة لقاءات متوالية بقادة الحكومة السودانية في الخرطوم ركزت على التنسيق والتباحث حول قضايا المحكمة المتعلقة بدارفور، علاوة على مزيد من الأدلة ضد المتهم علي كوشيب الموقوف في لاهاي.

وقالت بنسودا في تصريحات صحفية، " زيارتي تهدف الى شقين الأول الاجتماع مع المسؤولين السودانيين حول عمل المحكمة الدولية في إقليم دارفور، وكيفية تنسيق التكامل بين عمل المحكمة والجهاز القضائي المحلي حول موضوعات ذات صلة بالإقليم".

وأضافت، "الشق الثاني هو كيفية الحصول على تعاون السلطات السودانية في جمع المعلومات ذات الصلة بقضية علي محمد علي عبد الرحمن (كوشيب)".

ووصفت المدعية زيارتها للسودان بالتاريخية وذكرت بعد لقائها عضو مجلس السيادة، محمد حسن التعايشي،إن الاجتماع بحث "سبل تعاون السلطات السودانية بشأن قضية المتهم علي كوشيب والتي تنظر فيها المحكمة الآن وذلك للحصول على المزيد من المعلومات والأدلة في أقرب وقت ممكن".

وفي 9 يونيو الماضي أعلنت المحكمة الجنائية أن علي كوشيب بات قيد الاحتجاز لديها بعد تسليمه نفسه طوعا في أفريقيا الوسطى.

وعندما مثل أمام القاضي في لاهاي قال الرجل الذي يواجه 50 اتهاما بالتورط في جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية إن الاتهامات المذكورة في أمر اعتقاله "باطلة".

وليس من المفترض أن يرد عبد الرحمن خلال مثوله الأول بالمحكمة على التهم الموجهة إليه، لكن القاضي سأله عما إذا كان على علم بالاتهامات.

وأجاب بالقول "أجل تم إبلاغي بها لكنها باطلة ولا تعنيني".

رئيس الوزراء عبد الله حمدوك لدى لقائه فاتو بنسودا

وفي السياق أعلن رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، التزام الحكومة بتحقيق العدالة كأحد شعارات ثورة ديسمبر المجيدة.

وقال حمدوك لدى لقائه بنسودا، إن "التزام السودان بتحقيق العدالة ليس من الالتزامات الدولية فحسب، وإنما يأتي استجابة للمطالبات الشعبية بإقامة العدالة وتنفيذ شعارات الثورة المجيدة التي طالبت من أشياء أخرى بالعدالة".

وأشار إلى أن زيارة وفد المحكمة الجنائية تعتبر شهادة على التغيير الذي تحدثه عمليات الإصلاح الشامل في السودان الجديد.

وأضاف "ناقشنا سُبُل التعاون مع المحكمة الجنائية الدولية -على ضوء اتفاقية السلام- بخصوص المتهمين الذين صدرت بحقهم أوامر قبض ، كما استمعت لتنوير من السيدة بنسودا حول التقدم الذي أحرزته في قضايا المواطنين السودانيين التي تنظرها المحكمة".

من جانبه أوضح وفد المحكمة، وفقا لبيان صادر عن إعلام مجلس الوزراء، تلقته "سودان تربيون"، أن "الجهات العدلية ستناقش التفاصيل المتعلقة بكيفية سبل التعاون بين المحكمة الجنائية والجهات المختصة بالسودان".

والسودان ليس جزءاً من ميثاق روما الذي ينظم عمل المحكم الجنائية الدولية لكن قرار مجلس الامن الصادر بشأن دارفور منح المحكمة ولاية على الجرائم التي وقعت في اقليم دارفور منذ يوليو 2002.

من جانبه أكد نائب رئيس مجلس السيادة، محمد حمدان دقلو "حميدتي"، لدى استقباله بنسودا بالقصر الرئاسي استعداد حكومة الفترة الانتقالية للتعاون مع المحكمة الجنائية الدولية.

وأشار إلى استقلالية القضاء السوداني، وأن الحكومة لا تتدخل مطلقا في أعماله.

بدورها قالت بنسودا، إن "الغرض الأساسي من الزيارة هو التنسيق والتعاون مع السلطات السودانية ومناقشة القضية التي تنظر المحكمة فيها الآن، وأيضا التعاون بشأن أوامر التوقيف الأخرى التي أصدرتها المحكمة الجنائية فيما يتعلق بإقليم دارفور.

وأضاف، "اجتمعنا بالجهات ذات الصلة للحصول على الالتزام التام للدفع بهذه القضايا"، وأكدت على ضرورة تحقيق العدالة خاصة لضحايا إقليم دارفور.

وأصدرت المحكمة الدولية في عامي 2009 و2010 مذكرات اعتقال بحق كل من البشير وعبد الرحيم حسين وأحمد محمد هارون وعلي كوشيب، بتهم ارتكاب جرائم إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في إقليم دارفور غربي السودان.

لكن حكومة البشير المعزولة ظلت ترفض كلياً الامتثال والتجاوب مع قرارات المحكم الجنائية واتهمتها بتسييس القضية في دارفور.

October 18th 2020, 1:36 pm

أمر طوارئ بالبحر الأحمر يحظر السلاح الناري و التجمهر والإخلال بالأمن

سودان تربيون

الخرطوم 18 أكتوبر 2020 - أصدر والي ولاية البحر الأحمر شرقي السودان الأحد، أمر طوارئ بحظر السلاح الناري والأبيض، والتجمهر والإخلال بالأمن والسلامة، على خلفية المواجهات القبلية.

تجدد المواجهات في بورتسودان ..الجمعة 3 يناير 2020 (مواقع تواصل)

وأعلنت السلطات الصحية، السبت، ارتفاع ضحايا المواجهات القبلية في ولاية البحر الأحمر، شرقي البلاد، إلى 12 قتيلا و48 مصابا.

وشمل أمر الطوارئ الذي صدر عن الوالي عبد الله شنقراي أوهاج، وتلقته "سودان تربيون، "حظر التجمهر والتعدي على الممتلكات العامة والخاصة والتخريب وترويع المواطنين والإخلال بالأمن والسلامة".

وحظر الأمر "حمل السلاح الناري والأسلحة البيضاء، وقفل الطرق وإعاقة حركة سير المواطنين ووسائل النقل العامة والخاصة، وقفل الطريق القومي بالولاية".

كما حظر مقاومة السلطات النظامية، أو رفض الانصياع للأوامر أو التوجيهات، وإعداد أو نشر المعلومات أو الصور والوثائق المتعلقة بالأحداث بمدينة بورتسودان وتداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ومشر الشائعات أو استهداف أي شخص يشغل وظيفة عامة.

وحذر الأمر كل من يخالف أحكامه بالسجن بمدة لا تزيد عن عشرة سنوات والغرامة، ومصادرة الوسيلة أو المال المستخدم في ارتكاب أي فعل محظور بموجب الأمر.

في الأثناء أبلغ شهود عيان "سودان تربيون"، أن مواطنون وتجار بولاية القضارف نفذوا اليوم إضرابا جزئيا استنكارا لقتل السلطات لمتظاهرين سلميين بولاية كسلا.

وارتفع قتلى الاحتجاجات في كسلا إلى 8 أشخاص أحدهم تابع للقوات الأمنية، بعد أحداث عنف صاحبت موكبا احتجاجيا لمؤيدي والي ولاية كسلا المقال صالح عمار.

كما نظم العشرات اليوم الأحد، وقفة احتجاجية أمام مقر مجلس الوزراء بالعاصمة الخرطوم، تنديدا بأحداث العنف في ولاية كسلا وللمطالبة بالتحقيق حولها.

ورفع المشاركون في الوقفة الاحتجاجية، شعارات تطالب بمعاقبة مطلقي النار على المواطنين بالولاية وتقديمهم للمحاكمة.

كما رفعوا شعارات تطالب بإقالة أمين حكومة الولاية، فتح الرحمن الأمين عبد القادر، واللجنة الأمنية، ومدير عام الشرطة السودانية، عز الدين الشيخ.

وشهدت ولاية كسلا السبت، عصيانا مدنيا شاملا احتجاجا على مقتل المتظاهرين السلميين.

October 18th 2020, 1:36 pm

الإنقاذ يومذاك في تسلُّطيَّة نازيَّة (1 من 2)

سودان تربيون

عمر مصطفى شركيان
shurkiano@yahoo.co.uk

بُعيد الانتفاضة الشعبيَّة واقتلاع النظام "الإنقاذي" في 11 نيسان (أبريل) 2019م أظهرت وسائط التواصل الاجتماعي صوراً لصبية وسط حزمة من الأسلحة البيضاء (السكاكين والسواطير والسيوف وغيرها من أنواع الأدوات المستخدمة في الطعن والقطع)، وقد قيل حينها إنَّهم يتبعون لعصابة النيقرز (Niggers)، وذلك بالمعنى العنصري للكلمة في دول الغرب. والسِّلاح الأبيض مصطلح يُطلق على طيف من الأسلحة الفرديَّة اليدويَّة غير النَّاريَّة، التي تُستخدم للهجوم والدفاع، وأحياناً تكون أداة للقتل، ولا يعني الإشارة لها باللون أنَّها محدَّدة بلون معيَّن. ومع أنَّ اللفظة جاءت من لون نصال الأسلحة القاطعة كالحراب والخناجر، فكلمة بيضاء تشير لنوعها. مهما يكن من شأن، فقد كان النظام المباد يستغل هؤلاء الصبية، ويستعين بهم لترويع الثوَّار وإدخال فوضى في الأحياء عن طريق عمليَّات السطو الليليَّة، وانتشار الجريمة المنظَّمة في سبيل إفشال الانتفاضة الشعبيَّة في أحياء العاصمة المختلفة، ثمَّ كانوا يعملون تحت إشراف جهاز الأمن والاستخبارات الوطني. ولعلَّ البعض أو كثراً من النَّاس لم يول المسألة أهميَّة في بادئ الأمر ونهايته. إذاً، هل كان لهذا التعاون البشع مثيل في التأريخ؟ ومن ذا الذي ابتكر شيئاً من هذا القبيل من قبل؟

الجدير بالذكر أنَّه في خلال الأربع سنوات التي فيها أمست فرنسا تحت نير الاحتلال النازي إبَّان الحرب العالميَّة الثانية (1939-1945م) قُتِل حوالي 900.000 من رجال المقاومة الفرنسيين بواسطة النازيين. بيد أنَّ ملاييناً كثيرة من الفرنسيين لم يفعلوا شيئاً لعرقلة الاحتلال الألماني، بل أنَّ بعضهم استغلوا الاحتلال ليبنوا إمبراطوريَّات إجراميَّة، ويعتاشوا على خيرات الأرض، وأموال النَّاس بالسُّحت، ويثروا ثراءً فاحشاً. غير أنَّ العزاء الوحيد للضحايا هو أنَّهم – أي هؤلاء المجرمين – قد انتهوا تحت وابل من رصاص الإعدام حين جاءت ساعة الموت، وهم ينظرون.
ففي كتاب "ملك باريس النازيَّة" (The King of Nazi Paris) للمؤلِّف كريستوفر أوثين يستعرض الكاتب حياة الشخصيَّة المحوريَّة في الكتاب وهي هنري تشامبرلين المعروف ب"لافون". ففي سنوات الفراغ، التي سبقت الحرب، وحين كانت الجمهوريَّة الفرنسيَّة الثالثة على وشك الانهيار، كان لافون يقضي حياته في السجن تارة، وخارج السجن تارة أخرى، وكان صديقه الرئيس هو مفتش شرطة سيئ السيرة فائل الرأي قبيح السمعة يُدعى بيير بوني. كان بوني ذائع الصيت في بادئ الأمر، لكنه طُرِد من الخدمة في منتصف الثلاثينيَّات بسبب الفساد. إذ سرعان ما علت ثروة لافون حين احتلَّ الألمان فرنسا، حيث ساعد استهداف الألمان لليهود أن يمسي لافون وبوني ثريين سراعاً عن طريق انتهاب ممتلكات اليهود في باريس، وبيعها بأسعار باهظة في السوق السوداء. وما هي إلا لحظات حتى كوَّنا عصابة أخذت تُسمَّى "الشركة"، وباتت تعمل بكل حريَّة لأنَّها كانت تعطي النازيين جزءاً من أموالها، وتغمرهم بعظائم الهبات، فضلاً عن المعلومات الاستخباراتيَّة التي كانت تتحصَّل عليها عن عناصر المقاومة للإطاحة بها.

وبعدئذٍ ارتقى لافون وبوني بواسطة الرعاية الألمانيَّة، حيث كان الألمان لهما أكبر ظهير وأقوى دعامة، حتى تحوَّلا من محتالين فاشلين إلى شخصين ناجحين، ومن ثمَّ أمسيا أحسن حالاً، وأنعمهم بالاً لما وجدا من الحظوة عند الألمان، وبعدئذٍ أخذا يقومان ببضع أعمال قذرة لرجال "الأس أس" (الشرطة النازيَّة) و"الجستابو" (الاستخبارات النازيَّة). إذ ارتأى المحتلون الألمان أنَّه من الأفضل لهم أن لا يُروا وهم يقومون بمثل هذه الأفاعيل الإجراميَّة، وبخاصة قتل النَّاس الأبرياء الذين لا حول ولا قوَّة لهم، وتتبُّع عناصر المقاومة، حيث يمسي الأمر سهلاً حين يكون المتابع من سكان البلد الأصلاء. وبما أنَّ العلاقات بين المحتلين الألمان وبين لافون-بوني كانت تسوء بين الحين والآخر، وبخاصة حين تتم سرقة مقتنيات من أحدٍ كان ينبغي أن لا تتم سرقته، إلا أنَّ روابطهما ظلَّت قائمة حتى حزم أسيادهما الألمان أمتعتهم وهربوا من باريس في آب (أغسطس) 1944م.

ففيما كانوا يؤدُّون أعمال النازين القذرة كان هؤلاء المجرمون يتَّخذون أنماطاً مختلفة من السلوك. فعلى سبيل المثال كانوا يخلون سبيل النَّاس إن هم دفعوا شيئاً من المال. وفي حال واحدة تركوا شخصاً على قيد الحياة حينما وجدوه رجلاً طيِّباً بعد أن كانوا قد ذهبوا إليه في سبيل تصفيته. وكان هؤلاء المجرمون قد مُنحوا بطاقات هُويَّة من "الجستابو" ليبرزوها فقط لرجال الشرطة الفرنسيين حتى يغضوا الطرف عن أعمالهم. هذا فقد بلغ نفوذ لافون مبلغاً قصيَّاً، حيث كان باستطاعته إخراج أي محكوم من السجن، مما يعني أنَّ عالم المجرمين كان تحت تصرُّفه حتى نهاية العام 1940م. وفي العام 1943م كان لافون أكثر الفرنسيين نفوذاً في باريس، حيث كان باستطاعته مقابلة الألمان العظماء من ذوي النفوذ أكثر من رئيس الوزراء الفرنسي الدمية بيير لافال الذي نصَّبه رجال الاحتلال الألمان. إذ طلب النازيُّون من لافون أن يجنِّد عصبة من مجرمي شمال إفريقيا ليذهبوا إلى الضواحي حول بلديَّة تول لاصطياد عناصر المقاومة. غير أنَّ كل ما فعله هؤلاء المجرمون هو السرقة والاغتصاب وقتل المحليين الأبرياء.

ومع ذلك كانت شبكة لافون الإجراميَّة تشمل كل الأصناف من البشر، فهناك – على سبيل المثال – جوزيف جوينوفشي، وهو الذي كان تاجراً يتاجر بالحديد الخردة. ونسبة لامتلاكه كميَّات ضخمة من المال، والخدمات الجليلة التي أسداها لرجال الاحتلال، قرَّر الألمان أنَّه ليس يهوديَّاً، وذلك برغم من يهوديَّته الصارخة. ورجل آخر هو أليكسندر فيلابلانا، وهو صاحب القدمين السوداوتين (Pied-noir)، وهو تعبير أُطلِق في خمسينيَّات القرن العشرين، وكان يُقصد به الفرنسيين من ذوي الأصول الشمال-إفريقيَّة وتحديداً الجزائر والمغرب سواءً كانوا يهوداً أم مسيحيين، أو بعبارة أخرى هو تسمية أمست تُطلق على المستوطنين الأوروبيين الذين سكنوا، أو وُلدوا في الجزائر إبَّان الاحتلال الفرنسي للجزائر (1830-1962م)، وفشلت الدولة العثمانيَّة في استردادها. مهما يكن من شيء، فقد غادر أليكسندر الجزائر وكان عمره آنذاك 16 عاماً، حيث انتهى به المقام في أن يكون كابتن الفريق القومي الفرنسي لكرة القدم في مباريات كأس العالم الأوَّل العام 1930م. ومن ثمَّ استحوذ على ثروة ضخمة حين أمست كرة القدم الفرنسيَّة مهنة العام 1932م. وبما أنَّه كان قد اشترى فريقاً كرويَّاً، إلا أنَّه أخذ يرشي منافسيه ريثما ينهزموا، وإزاء ذلك طُرِد من المنافسة. وحين دخلت فرنسا في الحرب العالميَّة الثانية ضد ألمانيا كان أليكسندر سجيناً يواجه فترة حبس أخرى بسبب استلام بضائع مسروقة. ومن هنا ندرك أنَّه أمسى الشخص الطبيعي المناسب في عصابة لافون-بوني مع شخص آخر مريب مثل بييرو لا فاو (أو بيتر المجنون)، وحتى الرجل الأكثر تخيُّلاً "تشارلي المحموم". ومن هنا ندرك أيضاً أنَّ أليكسندراً ارتخت أذناه، ورمشت عيناه، وسال لعابه لهذا العرض الإجرامي.

وللحكاية بقيَّة،،،

October 18th 2020, 5:02 am

مدعية المحكمة الجنائية تصل الخرطوم للتشاور حول المطلوبين

سودان تربيون

الخرطوم 17 أكتوبر 2020 – وصلت الخرطوم، ليل السبت، المدعية العام للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا، لإجراء مشاورات مع قادة الدولة بشأن طرق التعامل مع مثول الرئيس المعزول عمر البشير وكبار معاونيه أمامها.

المدعي العام للمحكمة الجنائية فاتو بنسودا أمام مجلس الأمن الدولي

وأصدرت المحكمة الدولية في عامي 2009 و2010 مذكرات اعتقال بحق كل من البشير وعبد الرحيم حسين وأحمد محمد هارون وعلي كوشيب، بتهم ارتكاب جرائم إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في إقليم دارفور غربي السودان.

وقالت وكالة السودان للأنباء، السبت، إن وفد المحكمة الجنائية الدولية بقيادة المدعية العام فاتو بنسودا، وصل إلى الخرطوم في زيارة رسمية تستمر حتى 21 أكتوبر.

وتجري المدعية العام ووفدها لقاءات مع كبار المسؤولين في الحكومة السودانية لبحث سُبل التعاون بين الطرفين بخصوص المتهمين الذين أصدرت المحكمة أوامر قبض بحقهم.

وقالت إن "وفد المحكمة الجنائية الدولية سيقدم تنويراً للسلطات السودانية حول التقدم الذي أحرزته في قضايا المواطنين السودانيين التي تنظرها المحكمة".

وفي ذات السياق، قالت هيئة محامي دارفور إنها بصدد مخاطبة النائب العام لتدعوه لاتخاذ إجراءات تمكن الضحايا من تقييد إجراءات جنائية في مواجهة مرتكبي الانتهاكات بحقهم، إضافة للتحري في الجرائم التي قيّدت فيها بلاغات وحُفظت في استمارات داخل مكاتب النيابة العامة أو مراكز الشرطة.

وأعلنت، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، عزمها مخاطبة المدعية بشأن "القصور والثغرات التي شابت بينة الاتهام، نتيجة للتأخير وطول المدة".

ودعت الهيئة إلى "انتقال الإدعاء الجنائي للمحكمة الجنائية الدولية إلى مسارح الجرائم المرتكبة بدارفور وإعادة رسم وتصوير الجرائم، لاستنباط ظروف ارتكاب الوقائع والأفعال المرتكبة، وعدد الجناة ودور كل جاني في مسرح الجريمة المحددة، وكيفية الدخول والخروج من وإلى مسارح الجرائم، وعلاقات الجناة بالمجني عليهم ومكان ارتكاب الجرائم، وسماع شهود العيان".

وطالبت الهيئة المحكمة الدولية بالكشف عن الدعاوى التي تسلمتها وصحيفة الإدعاء عن كل دعوى، وذلك مع "أن يكفل الحق للذين لم يشملهم صحيفة الإدعاء في اي دعوى عن وقائع تشكل الجريمة المنظورة امام المحكمة والمرتكبة ضدهم ، لتقديم دعاويهم للمحكمة والإنضمام للإدعاء وإعادة الملف من المحكمة للإدعاء للتحري بشانها".

وأعلنت الحكومة السودانية عن استعدادها للتعاون التام مع المحكمة الجنائية الدولية، كما أن اتفاق السلام الموقع بينها والجبهة الثورية في 3 أكتوبر الجاري، قضى بمثول المطلوبين من المحكمة امامها.

ودعت الهيئة لإبرام اتفاق مع المحكمة الجنائية الدولية يقضى باسترداد الرئيس المعزول عمر البشير بعد أن يُحاكم من قبلها، وذلك ليمثل أمام المحاكم الوطنية حال وجود بلاغات مقيدة ضده.

وبررت طلبها بوجود جرائم ارتكبت بعد 2005، قالت إنها أكثر فداحة من تلك التي تحقق فيها المحكمة الدولية، إضافة إلى جرائم قيّد فيها إجراءات دون التحري فيها وأخرى تم فيها منع الضحايا من فتح بلاغات، علاوة على وجود استحالة قانونية وفعلية في تحريك إجراءات جنائية بشأن الجرائم المرتكبة من منسوبي نظام البشير.

وأشارت إلى طلبها الخاص بإبرام الاتفاق باستراد البشير يُنصف الضحايا ويحول دون الإفلات عن العقاب، مؤكدة على أن الجرائم المقيدة أمام المحكمة الدولية في مواجهة قادة السودان السابقون لا تتعدى بضع قضايا عن تلك الجرائم المرتكبة في الأعوام 2003 و 2004 و2005.

وقالت الهيئة إنها ستخاطب وزارة العدل لإبرام الاتفاق بصفتها ممثلة قانونية لكثير من ضحايا الجرائم المرتكبة بواسطة الرئيس المعزول وأحمد هارون وعلي كوشيب وآخرين.

وفي 9 يونيو الماضي أعلنت المحكمة الجنائية الدولية أن "علي كوشيب" بات قيد الاحتجاز لديها بعد تسليمه نفسه طوعا في أفريقيا الوسطى.

October 17th 2020, 7:25 pm

الائتلاف الحاكم يواصل المشاورات مع الحكومة بشأن تحرير الوقود

سودان تربيون

الخرطوم 17 أكتوبر 2020 – استمر الائتلاف الحاكم في مشاوراته المكثقة مع القطاع الاقتصادي للحكومة السودانية بشأن أزمة الاقتصاد وتحرير الوقود، وذلك قبيل احتجاجات أعلنت لجان المقاومة عن تنظيمها 21 أكتوبر الجاري.

التجاني حسين

وتجري الحكومة الانتقالية ترتيبات لرفع الدعم عن الوقود لكنها تجد معارضة قوية من قوى إعلان الحرية والتغيير – الائتلاف الحاكم - ولجان المقاومه التى توعدت بتنظيم احتجاجات ضد الخطوة حال تنفيذها.

وقال عضو اللجنة الاقتصادية لقوى الحرية والتغيير، التجاني حسين، لـ"سودان تربيون" : "إن اجتماعا التأم، السبت، بين اللجنة الاقتصادية والكوادر الفنية في وزارات القطاع الاقتصادي".

وأشار إلى أن الاجتماع، الذي استمر لأكثر من خمسة ساعات، ناقش الأزمة الاقتصادية والموازنة ورفع الدعم عن الوقود، دون أن يتحدث عن تفاصيل إضافية.

وأكد على أن اللجنة والقطاع الاقتصادي اتفقا على إكمال النقاش حول هذه الموضوعات غدًا الأحد.

والأربعاء، قال القيادي فى اللجنة الاقتصادية لقوى الحرية والتغيير عادل خلف الله، إن اي حديث عن رفع الدعم قبل توحيد تقارير اللجان المكَونه من قبل من مجلس الوزراء سابق لاونه، وذلك في تصريح لـ"سودان تربيون".

وتعمل لجنتا الموارد والإنفاق التابعتان لقوى الحرية والتغيير وكوارد القطاع الاقتصادي الحكومي، على بحث أمر تحرير الوقود، لرفع توصياتهم في تقرير مشترك إلى رئيس الوزراء ليقرر في شأن رفع الوقود.

واتفق رئيس الوزراء عبد الله حمدوك ووزراء القطاع الاقتصادي والمجلس المركزي للائتلاف الحاكم، الاثنين على إرجاء رفع الدعم عن الوقود.

ويعاني السودان من أزمة اقتصادية طاحنة، تتفاقم يوما عن آخر، وسط نقص حاد في الوقود والخبز واستمرار قطوعات الكهرباء وتدني قيمة العملة الوطنية وارتفاع معدل التضخم.

October 17th 2020, 6:55 pm

لجنة حكومية للتقصي حول مخالفة قرار منع تصدير اناث الابل

سودان تربيون

الخرطوم 17 أكتوبر 2020- كشف مسؤول حكومي رفيع عن تشكيل لجنة من عدة جهات للتقصي حول استئناف تصدير إناث الإبل رغم قرار سيادي بحظر الخطوة.

مابين 500 - 700 رأس من الإبل يتم تهريبها يوميا الى مصر

وبدأت وزارة الثروة الحيوانية قبل أيام تصدير اول شحنه من إناث الإبل إلى الإمارات بنحو 100 رأس لكن مصدرون وجهوا انتقادات حادة للوزارة لمخالفة قرار رئيس مجلس السيادة القاضي بمنع تصدير إناث الإبل ويقولون انها منتجه ولابد من ايقاف تصديرها.

واكد وزير الثروة الحيوانية والسمكية المكلف عادل فرح لـ" سودان تربيون" السبت "تشكيل لجنة من مجلس الوزراء ووزارت التجارة والصناعة وبنك السودان المركزي وإدارات الضرائب والجمارك إلى جانب ممثلي اتحاد الهجن للنظر فى صادر إناث الإبل إلى الإمارات".

وأضاف "نحن صدرنا بناء على تقرير لجنه وتوصيات مجلس الوزراء".

وقال إنهم فى إنتظار تقرير اللجنة التى كونها مجلس الوزراء َوالمعنية ببحث مشكلات صادر الثروة الحيوانية بعد طوافها على كافة مواقع إنتاج الثروة الحيوانية والموانئ الخاصة بالصادر.

غير أن مصدراً مسؤولاً فضل عدم ذكر اسمه أكد لـ" سودان تربيون" اكتمال التقرير الخاص بمشكلات صادر الثروة الحيوانية وإرجاع بواخر الماشية السودانية المتكرر من السعودية.

وأضاف أن التقرير حاليا فى انتظار الاطلاع عليه من رئيس مجلس الوزراء عبد الله حمدوك.

وقال المقرر السابق لشعبة مصدري الماشية خالد وافي لـ" سودان تربيون" إن تصدير إناث الإبل يمثل إهداراً لموارد الثروة الحيوانية خاصة أن السلالات السودانيه غير مسجله عالميا.

وأضاف أن الأمر يمثل فسادا واضحا واستمراراً لنهج النظام المعزول فى اهدار موارد الثورة الحيوانية.

وطالب وافي بإقالة وزير الثروة الحيوانية المكلّف ومدير إدارة المحاجر وإحالتهما إلى نيابة الفساد على خلفية السماح بتصدير إناث الإبل المنتّجة.

وأضاف "هناك تواطؤ فى تصدير إناث الإبل للإمارات من الوزير ومدير إدارة المحاجر".

والاسبوع الماضي تقدم وافي ببلاغ الى النائب العام ضد وزارة الثروة الحيوانية لمخالفتها قرار مجلس السيادة القاضي بمنع تصدير إناث الإبل.

وقال في تصريح له إن الوزارة عملت على تصدير إناث الإبل واستخراج تصاديق عبر مجلس الوزراء دون الإلتزام بالمحافظة على الموارد الاقتصادية في تحايل والتفاف على قرارات مجلس السيادة.

وفى وقت سابق أصدر رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان قرارًا بمنع تصدير إناث المواشي الحيّة بكلّ أنواعها إلى جانب منع تصدير أو نقل العينات المعملية والجينات الوارثية أو الأجنّة لإناث المواشي بكافة أنواعها.

October 17th 2020, 5:43 pm

قوى سياسية سودانية تطرح برنامجاً لانجاح الفترة الانتقالية

سودان تربيون

الخرطوم 17 أكتوبر 2020 - طرحت قوى سياسية بعضها شارك في حكم الرئيس المعزول عمر البشير، السبت، برنامجاً جديداً قالت إنه يهدف لإنجاح الفترة الانتقالية.

قوى سياسية تدشن برنامج لانجاح فترة الانتقالل

واشتمل البرنامج الذي جرى تدشينه بقاعة الصداقة في الخرطوم على يد تحالف "قوى تحالف البرنامج الوطني"، على محاور تتضمن السلام والدستور والحكم الفيدرالي وتشكيل مفوضية الانتخابات.

وانخرط التحالف في الفترة الفائتة، في إجراء لقاءات مع رئيس مجلس السيادة ونائبه، وهي لقاءات خلفت جدلاً واسعاً في الحياة السياسية لكون القوى الذي تقوم عليه شاركت في حكم البشير الذي أطيح به في 11 أبريل 2020.

وقال رئيس تحالف نهضة السودان، التيجاني سيسي، في كلمته أثناء احتفال تقديم البرنامج الجديد: "نطرح مشروعا وطنيا للمساهمة في البناء الوطني ونبذ الإقصاء والضغائن".

وأعلن عن دعم المشاركين في البرنامج الجديد لاتفاق السلام الموقع بين الحكومة والجبهة الثورية في 3 أكتوبر الجاري.

ويتحدث قادة التحالف عن محاولات قوى الحرية والتغيير لإقصاءهم من الحياة السياسية في السودان.

ويضم التحالف الجديد 33 حزبا، أبرزهم المؤتمر الشعبي الذي أسسه الراحل حسن الترابي بعد خلافه التنظيمي مع البشير في 1999.

وقال الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي، عبد الوهاب سعد، إن التحالف سلم نسخة من البرنامج الوطني للفترة الانتقالية لرىيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ونائبه محمد حمدان حميدتي، كما تمت مخاطبة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك حول البرنامج.

وأشار إلى أن البرنامج الجديد طالب بالعودة لدستور السودان الانتقالي لسنة 2005، بغرض تجنب المغالطات حول الوثيقة الدستورية.

والوثيقة الدستورية هي التي تحكم فترة الانتقال، وتوصل إليها المجلس العسكري - المحلول وقوى إعلان الحرية والتغيير في 18 أغسطس 2109، وبموجبها تشاركا الحكم.

وسمت الوثيقة الدستورية قوى الحرية والتغيير تحالفا حاكما.

وقال سعد إن تحالف نهضة السودان قدم الدعوة لقوى إعلان الحرية والتغيير وتجمع المهنيين السودانيين، لـ"الخروج من حالة الاستقطاب والتوافق حول إنجاح فترة الانتقال".

بدوره، قال الأمين السياسي لحزب العدالة بشارة جمعة أرو، إن مشروع البرنامج الوطني مفتوح أمام الجميع ويقبل كل التغييرات الممكنة لإنجاح الفترة الانتقالية.

وأشار إلى أن "القوى الموقعة على مشروع البرنامج الوطني متوافقة على التحول الديمقراطي عبر الانتخابات".

وأضاف: "نحن نعيش في استقطابات سياسية وقبلية حادة ووضع اقتصادي لا ينذر بخير، قدمنا مشروعنا لمجلسي السيادة والوزراء ولكل القوى السياسية".

وأشار إلى أنهم يحاولون "لم الصف الوطني والتوافق الجامع لكل المكونات الاجتماعية والسياسية لتحقيق البناء الوطني".

October 17th 2020, 1:55 pm

ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة

سودان تربيون

الخرطوم 17 أكتوبر 2020 - أعلنت السلطات السودانية، السبت، ارتفاع حصيلة وباء الحميات بالولاية الشمالية الى 63 حالة وفاة دون أن تحدد طبيعة المرض الذي يثير موجة من القلق والخوف الواسعين وسط الأهالي سيما في منطقة مروي.

الشمالية تعاني من حميات غامضة حصدت العشرات

وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي الخميس نبأ رحيل أسرة كاملة من 8 أشخاص جراء الحمى ما أشاع حزناً بالغا حيث تم إغلاق منزل الأسرة بعد تشييع آخر أفرادها الخميس.

وفشل مستشفى مروي في تقديم الخدمة الطبية اللازمة لأفراد الأسرة السبعة فتوفوا جميعا ،بيد أن احدهم كان يصارع المرض وجرت محاولات لإسعافه للخرطوم لكن دون جدوى وفارق الحياة.

ويشكو أهالي محليات مروي من تزايد الاصابات والوفيات بالمرض الذي تقول بعض التقارير غير الرسمية إنه شبيه بالحمى القلاعية.

وذكر تقرير صادر عن وزارة الصحة الاتحادية، تلقته "سودان تربيون" السبت أن "الوضع الوبائي للفترة من الأول سبتمبر الماضي، وحتى 13 أكتوبر الجاري، وصل إلى 1497 إصابة و36 وفاة".

وأوضح أن محلية "مروي" سجلت 947 إصابة و37 وفاة، و"الدبة" 546" إصابة، و26 وفاة، و"القولد" 3 إصابات، و"دنقلا" إصابة واحدة.

وأشار التقرير إلى إرسال فريق للتقصي من الولاية لمعرفة أسباب الحميات والتي تم تشخيصها مبدئيا بحالات ملاريا وتيفوي، وتبعا لذلك تم إرسال فريق اتحادي فني في 21 سبتمبر الماضي للمشاركة في تقييم الوضع الصحي بالولاية.

وأضاف، "استنادا على الخطة الوطنية للاستجابة للطوارئ تم تفعيل مركز عمليات الطوارئ المستوى الثالث وتكوين اللجنة الفنية لمجابهة الحميات".

الأسبوع الماضي أعلنت السلطات الصحية بالسودان، تسجيل 127 إصابة جديدة بينها 6 وفيات بالولاية الشمالية، جراء انتشار وباء الحميات الناتجة عن المياه الراكدة بسبب السيول والفيضانات.

وفي 25 سبتمبر الماضي، أعلنت السلطات حالة الطوارئ الصحية في الولاية الشمالية، بعد ظهور حالات وفاة وإصابات بحمى ناتجة عن المياه الراكدة جراء السيول والفيضانات.

وبحسب الأطباء، فإن المياه الراكدة جراء السيول والفيضانات، تتسبب في تفشي أمراض خطيرة، مثل الكوليرا وحمى الضنك والملاريا.

October 17th 2020, 12:25 pm

النيابة تحقق في تسريب صور لزوجة البشير داخل مقر لجنة التفكيك

سودان تربيون

الخرطوم 17 أكتوبر 2020 - أعلنت النيابة العامة في السودان عن عزمها إجراء تحقيق حول صور جرى التقاطها لزوجة الرئيس المعزول عمر البشير، في مقر لجنة التفكيك بعد توقيفها نهاية الأسبوع الماضي.

البشير وزوجتة الثانية وداد بابكر خلال حملة انتخابات 2010

وأثار تسريب صور لعقيلة الرئيس السابق جدلاً واسعا في الأوساط السودانية بإعتبار إن وضعها لم يكن يسمح بالتقاط تلك المقاطع وبثها على منصات التواصل.

وبدا الإعياء على وداد بابكر، وذلك بعد قضائها قرابة عام داخل مراكز الاحتجاز للتحقيق معها في مزاعم تتعلق بالفساد المالي.

وقال عضو لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد صلاح مناع إن الصور المسربةة التقطت على يد ابن المتهمة وأن فيها محاولة واضحة لاستدرار عطف السودانيين مؤكدا في تصريحات صحفية الخميس إن وداد تلقى الرعاية الصحية اللازمة.

وبحسب بيان عن النيابة العامة، فإنه تم الإفراج عن وداد بابكر للمرة الثانية بالضمان.

وقال المكتب التنفيذي للنائب العام في بيان، تلقته "سودان تربيون"، إن رئاسة النيابة "وجهت بفتح بلاغ في نيابة المعلوماتية لمعرفة الشخص الذي قام بتصوير وداد واتخاذ إجراءات ضده".

وأشار إلى أن انتشار صور المتهمة وداد بابكر في وسائط التواصل الاجتماعي "يتنافي مع الحقوق الدستورية للمتهم قيد الانتظار وانتهاك صارخ لخصوصيته".

وأفاد مكتب النائب العام بأن زوجة البشير تواجه اتهاما يتعلق بالثراء الحرام والمشبوه.

وأفرجت النيابة العامة عن وداد بابكر في 14 أكتوبر الجاري، بالضمان العادي، بعد الحجز على كافة ممتلكاتها. وذلك قبل أن يُلقي عليها القبض مرة أخرى،ثم قررت النياب إطلاق سراحها في اليوم التالي بالضمان.

وقال مكتب النائب العام إن النيابة العامة تحترم حقوق المتهمين، كما إنها تعمل على إرساء سيادة حكم القانون وعدم الإفلات من العقاب.

October 17th 2020, 12:25 pm

وفد من المحكمة الجنائية بقيادة المدعية فاتو بنسودا يصل اليوم الخرطوم

سودان تربيون

الخرطوم 17 أكتوبر 2020 – يصل العاصمة الخرطوم، اليوم السبت، وفد من المحكمة الجنائية الدولية، بقيادة المدعي العام للمحكمة، فاتو بنسودا، لإجراء مشاورات بشأن المطلوبين لديها.

مدعية المحكمة الجنائية فاتو بنسودا تقدم تقريرا حول دارفور لمجلس الامن الخميس 9 يونيو 2016

وطبقا لبيان صادر عن مجلس الوزراء، تلقته "سودان تربيون"، فإن وفد الجنائية الدولية سيعقد اجتماعات مع كبار المسؤولين السودانيين.

ويناقش الوفد خلال زيارته التي تستغرق 5 أيام، سبل التعاون بين المحكمة الجنائية الدولية والسودان بخصوص المتهمين الذين أصدرت المحكمة بحقهم أوامر قبض.

ويقدم وفد المحكمة تنويرا للسلطات السودانية حول التقدم الذي أحرزته في قضايا المواطنين السودانيين التي تنظرها المحكمة.

وفي 10 يونيو الماضي، أبلغت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودا، مجلس الأمن الدولي، بأن "علي كوشيب"، أحد زعماء ميليشيا "الجنجويد" السودانية، بات رهن الاحتجاز بمقر المحكمة في مدينة لاهاي.

وطالبت بنسودا في الشهر نفسه كافة أعضاء المجلس ببذل كل الجهد لتسليم 4 متهمين سودانيين آخرين، بينهم الرئيس السابق، عمر البشير (1989: 2019)، ليمثلوا أمام المحكمة.

وأصدرت المحكمة في عامي 2009 و2010 مذكرات اعتقال بحق كل من البشير، وعبد الرحيم حسين، وزير الدفاع الأسبق، وأحمد محمد هارون، أحد مساعدي البشير ووزير الداخلية الأسبق، وعلي كوشيب، بتهم ارتكاب جرائم إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في إقليم دارفور غربي السودان.

وفي 9 يونيو الماضي أعلنت المحكمة الجنائية الدولية أن "علي كوشيب" بات قيد الاحتجاز لديها بعد تسليمه نفسه طوعا في أفريقيا الوسطى.

وأوضحت في بيان ان الرجل أحتجز بناء على أمر القبض الصادر عن المحكمة في 27 ابريل 2007.

وتشهد دارفور منذ 2003، نزاعًا مسلحًا بين القوات الحكومية وحركات مسلحة متمردة، أودى بحياة حوالي 300 ألف شخص، وشرد نحو 2.5 مليون آخرين، وفق الأمم المتحدة

وأعلنت الحكومة السودانية، في فبراير الماضي، أنها اتفقت مع حركات التمرد في دارفور، خلال محادثات سلام بجوبا، على ضرورة مثول المطلوبين لدى المحكمة الجنائية الدولية أمام المحكمة.

October 17th 2020, 11:25 am

رجل أعمال سوداني ينظم رحلة إلي اسرائيل لكسر الحاجز النفسي وتسريع التطبيع

سودان تربيون

الخرطوم 17 أكتوبر 2020- يستعد رجل الأعمال السوداني أبو القاسم برطم لتنظيم رحلة تثير جدلا إلى اسرائيل، تضم أربعين سودانيا من مختلف فئات المجتمع لتعجيل التطبيع بين بلاده والدولة العبرية.

أنصار برطم يحتفلون بفوزه على مرشح المؤتمر الوطني في دنقلا ـ السبت 18 أبريل 2015

في فناء منزله الذي تشبه واجهته البيت الابيض مقر الرئاسة الأميركية، يقول برطم (54 عاما) الذي يعمل في مجالي الزراعة والنقل لوكالة فرانس برس "سيكون معنا أساتذة جامعات وعمال ومزارعون وفنانون ورياضيون وبعض أتباع الطرق الصوفية".

ولا يقيم السودان علاقات مع إسرائيل التي وقعت في سبتمبر اتفاقين تاريخيين لتطبيع العلاقات مع الإمارات والبحرين.

وتثير هذه الرحلة استغرابا في هذا البلد بسبب انقسام المواقف حول مسألة التطبيع مع اسرائيل، سواء بين الأحزاب السياسية أو داخل المجتمع المدني وحتى الحكومة الانتقالية التي تولت السلطة في السودان عقب اسقاط الرئيس عمر البشير في أبريل 2019.

ويؤكد برطم، وهو أب لعشرة أطفال، أنه سينفق 160 ألف دولار على الرحلة المقررة في نوفمبر لمدة خمسة أيام.

وتشير "سودان تربيون" الى أن برطم فاز خلال انتخابات 2015 على مرشح الحزب الحاكم وقتها في دائرة دنقلا شمال البلاد وبات عضوا في البرلمان السوداني حيث كون مع نحو عشرة آخرين كتلة مستقلة تبنت خطاً معارضا لنظام الرئيس المعزول عمر البشير.

حاجز نفسي

وحول الهدف من الزيارة، يوضح برطم وهو يرتدي زيا سودانيا تقليديا عبارة عن جلباب ابيض وعمامة أن "هناك حاجزا نفسيا بين السودانيين العاديين واسرائيل، خلقه أصحاب الفكر الإسلامي أو اليساري أو القومي العربي ولابد من كسر هذا الحاجز النفسي".

ويؤكد برطم انه لم يسبق له أن زار إسرائيل وأنه لا يجري اتصالات مع سلطات هذا البلد.

لكنه يشير إلى أن لا شيء يمنعه من زيارة اسرائيل، بعدما شُطبت عبارة "يسمح لحامله بالسفر الي جميع البلدان عدا اسرائيل" من جواز السفر السوداني قبل 15 عاما.

وفي استطلاع للرأي أعده المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات ونشرت نتائجه الأسبوع الماضي، أيد 13 % من السودانيين فقط إقامة علاقات دبلوماسية بين السودان واسرائيل فيما عارض هذه الخطوة 79 %.

ولا يظهر برطم اهتماما حثيثا بالقضية الفلسطينية، ويقول "أنا أهتم بمصالح بلدي وأرى أن عداءنا مع اسرائيل قد أضر بنا.. بلدنا غني بالموارد الطبيعية ومع ذلك أصبحنا نتسول".

ويعاني الاقتصاد السوداني من أزمة عائدة بجزء منها إلى العقوبات المفروضة على هذا البلد المدرج على القائمة الأميركية "للدول الراعية للارهاب" منذ العام 1993 بسبب علاقة البلاد بمنظمات اسلامية مثل القاعدة التي اقام زعيمها السابق اسامه بن لادن في البلاد بين العامين 1992 و1996، مما حرم الخرطوم من الاستثمارات الخارجية ووضعها في عزلة.

ويرى رجل الأعمال السوداني "أعتقد أن التطبيع سيفتح لبلادنا آفاق الاستثمار الغربي والحصول على التقنية الغربية، صحيح اسرائيل دولة صغيرة ولكن يؤثر مواطنوها تأثيرا كبيرا على الاقتصاد الغربي في أوروبا والولايات المتحدة".

انقسام

وفي حين يرى العسكريون في السودان أن الأمر يحقق مصلحة البلاد، يتخذ المدنيون في الحكومة الانتقالية بقيادة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، موقفا أكثر حذرا.

ففي فبراير الماضي، التقى رئيس مجلس السيادة الفريق أول عبد الفتاح البرهان برئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو في أوغندا.

ومطلع الشهر الحالي، أكد الفريق محمد حمدان دقلو نائب رئيس المجلس لقناة سودانية "إسرائيل دولة متقدمة، والعالم كله يعمل معها.. من أجل تنميتنا نحتاج إلى إسرائيل".

وتريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن يحذو السودان حذو الامارات والبحرين في تطبيع العلاقات مع إسرائيل. وقد زار وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الخرطوم لهذه الغاية في آاغسطس.

إلا أن حمدوك، أكد حرصه بعد لقاء بومبيو على الفصل بين "ازالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب والتطبيع مع اسرائيل".

وشدد في نهاية سبتمبر على أن "القضية (التطبيع) معقدة ولها العديد من الآثار وتتطلب مناقشة داخل مجتمعنا".

وقد أثارت تصريحات حمدوك سخط برطم ما جعله يتهم الحكومة الانتقالية بغياب الرؤية.

ويعارض التطبيع أيضا مجمع الفقه الاسلامي أعلى سلطة دينية اسلامية في البلاد.

وقال الأمين العام للمجمع عادل حسن حمزة لوكالة فرانس برس "بحضور 40 عضوا من اعضاء المجمع البالغ عددهم 50 اصدرنا فتوى بعدم جواز التطبيع مع اسرائيل لأنها دولة محتلة للأراضي الفلسطينية (..) أعتقد أن الحكومة ستلتزم بهذه الفتوى".

لكن برطم يرى أن زيارته ستساعد على بناء الثقة بين الناس وهو مصمم على المضي قدما بها.

ويؤكد "مسألة التطبيع مع اسرائيل قضية سياسية وليست دينية .. أعلم أن رحلتي ستثير ردود فعل سلبية ولكن هذا لا يخيفني".

October 17th 2020, 4:51 am

برنامج أممي يحث على تعزيز النظم الغذائية مع ارتفاع أعداد الجوعى في السودان

سودان تربيون

الخرطوم 17 أكتوبر 2020- قال برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة إن انعدام الأمن الغذائي لا يزال مرتفعا في السودان على نحو مقلق، وضم البرنامج صوته الى يقية الوكالات الأممية في الدعوة عالميا لتحسين نظم إنتاج وتوزيع الأغذية التي يتم تناولها بحيث تتحمل الصدمات بشكل أفضل بما في ذلك مواجهة جائحة "كوفيد 19".

عمال يفرغون محتويات حاملة تابعة لمنظمة الغذاء العالمي في كادقلي عاصمة جنوب كردفان

وتشير تقديرات البرنامج حسب بيان صحفي تلقته "سودان تربيون" إلى أن عدد الذين يعانون من الجوع الحاد في العالم قد يزداد بأكثر من 100 مليون شخص هذا العام.

وأضاف "بالنسبة للبلدان الهشة بشكل خاص، فإن تعرضها للانزلاق نحو المجاعة يمثل خطرًا حقيقياً".

وقال ديفيد بيزلي، المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي: "العالم ينتج ما يكفي من الغذاء للجميع، لذا فهي ليست مشكلة ندرة ولكنها مشكلة الحصول على طعام مغذٍ وبأسعار معقولة".

ونبه الى أن صغار المزارعين في البلدان النامية بحاجة إلى الدعم حتى يتمكنوا من زراعة المحاصيل بطريقة أكثر استدامة، ثم تخزين ونقل منتجاتهم إلى الأسواق.

ويقدر عدد الاشخاص غير الامنين غذائيا في السودان بنحو 9.6 مليون شخص. وهو أعلى رقم يتم تسجيله في السودان على الاطلاق.

كما شهد السودان فيضانات تاريخية في الأشهر الأخيرة أدت الى دمار المنازل وتلف مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية والمحاصيل وأثرت على أكثر من 875,000 شخص.

وتشكل الازمة الاقتصادية والتضخم أيضا تحديات لانعدام الأمن الغذائي في السودان، حيث ارتفع متوسط سعر سلة الغذاء المحلية بما يقارب 200 % مقارنة بعام 2019، مما يجعل الأمر أكثر صعوبة للأسر لوضع الغذاء على موائدهم.

وقال ممثل برنامج الأغذية العالمي ومديره القطري بالسودان حميد نورو "يمكن لهذه الأزمات المتعددة مجتمعة أن تؤدي الى المزيد من انعدام الأمن الغذائي والمخاطرة بدفع ملايين الأشخاص إلى الفقر. ولكن إذا اتخذنا إجراءات متضافرة الآن ، فيمكننا بناء المستقبل الذي نريد - عالم خال من الجوع. ولا نزال ملتزمين بالعمل مع جميع شركائنا في السودان، بما في ذلك الحكومة، لتحقيق هدف القضاء على الجوع بحلول 2030".

يشار الى أن برنامج الأغذية العالمي، الذي حصل الأسبوع الماضي على جائزة نوبل للسلام لجهوده في مكافحة الجوع، يتمتع بخبرة لا تضاهى في شراء وتوزيع المواد الغذائية.

ففي كل عام، يقوم برنامج الأغذية العالمي بزيادة كمية الأغذية التي يشتريها محلياً من صغار المزارعين، ويوفر دورات تدريبية على التخزين بعد الحصاد وكيفية الوصول إلى الأسواق. والهدف هو بناء نظم غذائية ديناميكية تساهم في النمو الزراعي القائم على المجتمع المحلي وتعزيز الاقتصادات الوطنية.

وفي ابريل الماضي وقعت وزارة المالية السودانية اتفاقية مع البرنامج الأممي نصت على شراء واستيراد مائتي ألف طن متري من القمح عبر البرنامج نيابة عن حكومة السودان على أن تقوم الأخيرة بسداد المبلغ بالعملة المحلية،ليستخدمها البرنامج لتمويل برامجه وعمله الإنساني في البلاد.

وفي 19 يونيو الماضي استقبل ميناء بورتسودان 40 ألف طن متري تمثل الدفعة الأولى من الشحنات المتفق عليها.

October 17th 2020, 4:51 am

شركة اميركية ذائعة الصيت توقع اتفاقاً مع الحكومة السودانية لزيادة توليد الكهرباء

سودان تربيون

الخرطوم 15 أكتوبر 2020- وقعت الحكومة السودانية مذكرة تفاهم مع شركة (جنرال إلكتريك) الأميركية، الخميس، بهدف زيادة توليد الكهرباء بما يصل إلى 470 ميغاوات.

(جنرال إلكتريك) تستثمر في السودان بعد غياب أكثر من ثلاثين عاما

ويعاني السودان من أزمة اقتصادية خانقة وعزلة سياسية طويلة.

وقالت (جنرال إلكتريك) في بيان إنها تعتزم إمداد حوالي 600 ألف أسرة بالكهرباء عبر توربينات متحركة يمكن تركيبها في غضون شهور، وإعادة تأهيل ثلاث محطات كهرباء موجودة بالفعل.

وأضافت الشركة التي غابت عن هذا البلد نحو 30 عاماً أنها تستكشف سبل التعاون في مزيد من مشروعات الكهرباء وكذلك مشروعات الصحة، بما في ذلك تحديث البنى التحتية للطب الإشعاعي وطب القلب والأورام والرعاية الصحية في المناطق الريفية.

والتأم طبقا لبيان صحفي صادر عن وزارة الطاقة السودانية الخميس اجتماع مشتركا ضم رئيس الوزراء بوفد شركتي "جنرال الكتريك" و "مونيتور باور سيستمس" حضره القائم بالأعمال الأميركي في الخرطوم بريان شوكان.

وأثنى الوزير خيري عبد الرحمن على رغبة تلك الشركات التى وصفها بالصادقة في العمل علي تطوير وزيادة اعمالهم في السودان معلناً استعداده التام في قطاعي النفط والكهرباء للتعاون المفتوح والعمل علي تهيئة بيئة الاستثمار وتحقيق المصالح المشتركة.

ونقلت إفادة صحفية مشتركة عن رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك القول "لقد مر ما يقرب من ثلاثة عقود منذ أن رأينا مثل هذه الشركات المهمة تتعامل مع السودان".

ولم يعط البيان أي تفاصيل بشأن البنود المالية أو التكاليف.

وقال مجلس الوزراء السوداني، الخميس، إنه يعتزم زيادة الإنتاج بمحطتي كهرباء الفولة وغرب كردفان بتكلفة إجمالية 915 مليون دولار.

والسودان في مرحلة انتقال سياسي بعد الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير في أبريل 2019، بعد شهور من الاحتجاجات. وتحاول حكومة مؤلفة من كفاءات متخصصة توجيه البلاد نحو انتخابات في ظل مجلس حكم يقوده الجيش.

وعزلت عقوبات دولية فُرضت خلال حكم البشير الطويل اقتصاد السودان عن الكثير من العالم الخارجي، مما ساهم في أزمة اقتصادية تواصلت بعد الإطاحة به.

فهناك انقطاعات يومية للتيار الكهربائي وغالبية مناطق البلاد غير متصلة بالشبكة، وقطاع الرعاية الصحية في حالة من الانهيار.

ورغم إسقاط الولايات المتحدة العقوبات التجارية في 2018، لا يزال السودان على القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب، وهو ما يقوض حصوله على التمويل الأجنبي وتخفيف أعباء الديون. والبنوك والشركات الدولية بطيئة في التعامل معه.

October 15th 2020, 6:49 pm

(تجمع المهنيين) يعلن تأييد احتجاجات مرتقبة في 21 أكتوبر لتقويم الانتقال

سودان تربيون

احتجاجات واسعة شهدتها المحطة الوسطى بأم درمان في 10 فبراير 2019

الخرطوم 15 أكتوبر 2020 - أعلن تجمع المهنيين السودانيين (السكرتارية الجديدة)،عن تأييده لاحتجاجات تنوي لجان المقاومة تنظيمها في 21 أكتوبر الجاري لتقويم حكومة الانتقال.

ويصادف 21 أكتوبر ذكرى الثورة الشعبية التي اندلعت في 1964، وأطاحت بنظام الرئيس ابراهيم عبود الذي كان أول حاكم عسكري في السودان.

وقال التجمع، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الخميس: "نعلن إننا لن نكون سترا على التلاعب بمسار الانتقال، وندعم غضبته على حصيلة أداء السلطة الانتقالية، نبارك دعوات التظاهر في 21 أكتوبر لتقويم حكومة الانتقال".

وأضاف: "نؤكد أن طريق التغيير السلمي الديمقراطي لا يرتبط بأشخاص أو حكومات، بل تتجدد فيه الدماء كلما أقتضى الحال".

وطالب التجمع الحكومة الانتقالية بـ"تغيير ما بها قبل فوات الأوان"، وذلك بعد أن عدد إخفاقاتها.

وانقسم تجمع المهنيين، إثر انتخاب السكرتارية الجديدة على يد مجلس التجمع، حيث قال رافضي الخطوة إن الانتخابات جرت وفق تكتل حزبي صارخ.

ويعتقد على نطاق واسع أن السكرتارية الجديدة واجهة للحزب الشيوعي.

وقال التجمع إن أداء حكومة الانتقال مضطرب وضعيف، فـ"الضائقة المعيشية ما عادت محتملة، حيث يقضي الشعب يومه في البحث عن الوقود والخبز".

وأضاف: "أما أزمة الدواء فقد استفحلت حتى أصبح الحصول عليه الاستنثاء، والحال نفسه على إمداد الكهرباء".

ويعاني السودان من نقص حاد في الوقود والخبز، أضيف إليها في الأشهر الأخيرة شح في الأدوية، فيما ظلت معدلات التضخم ترتفع بصورة مضطردة، إذ وصل معدله لشهر سبتمبر 212%.

وأشار التجمع إلى أن أطراف في السودان لا تزال "تنهشها التلفتات الأمنية".

وقال إن حكومة الانتقال "تواصل منهج الإلهاء والحلول الجزئية وبيع السمك في الماء، تمني الشعب بأموال المانحين وتهول في الترويج لسلام جزئي غلب عليه فقه الترضية".

وأفاد بأن الحكومة "تخدر الشعب بمؤتمرات لجنة التفكيك التي تسلل إلى عملها التجاوزات والأخطاء، دون الإعلان عن خطوات وضع الشركات الحكومية والرمادية تحت ولاية وزارة المالية".

وأضاف: "مجمل تصرفات السلطة الانتفالية لا تبشر بجدية على المراجعة أو الإصلاح، بل هي سادرة في غيّها، تتعامل مع مواقع المسؤولية كغنائم، مستبدلة تمكينا بتمكين وولاء بولاء".

October 15th 2020, 6:19 pm

8 قتلى في أحداث كسلا والسُلطات تفرض الطوارئ

سودان تربيون

مؤيدو الوالي المقال في كسلا تنادوا لموكب"غضبة الهبباي" بساحة الحرية

كسلا 15 أكتوبر 2020 - قال المتحدث باسم الحكومة السودانية الخميس،إن النيابة العامة بدأت التحقيق في أحداث كسلا، شرقي السودان، معلنًا فرض حالة الطوارئ لثلاث أيام، في أعقاب سقوط 8 قتلى جراء احتجاجات غاضبة على إقالة الوالي.

وارتفع عدد القتلى الى 8 أشخاص أحدهم تابع للقوات الأمنية، بعد احداث عنف صاحبت موكباً احتجاجياً لمؤيدي والي ولاية كسلا المقال صالح عمار.

وقال المتحدث باسم الحكومة، فيصل محمد صالح، في تصريح صحفي: "بدأت النيابة التحقيق في أحداث كسلا".كما أعلن فرض حالة الطوارئ في الولاية لمدة ثلاثة أيام، توقع خلالها عودة الأمور لطبيعتها.

وقال المتحدث إن مؤيدي صالح عمار تجمعوا في ميدان الجمهورية (الحرية)، وكان الاتفاق أن ينفض التجمع بعد المخاطبات، لكن مجموعة من المتظاهرين عزمت على التوجه الى مقر الحكومة المحلية بغرض احتلاله وإغلاق الجسر الفاصل بين شرق وغرب المدينة.

وأضاف: "كانت توجد قوات مشتركة بين الجيش والدعم السريع والشرطة لحماية مقر الحكومة، دخلت معها هذه المجموعة في اشتباكات، راح ضحيتها 8 أشخاص أحدهم ينتمي للقوات النظامية لقى حتفه بالرصاص".

وقالت مصادر طبية، لـ"سودان تربيون"، إن عدد المصابين في الاحتجاجات ارتفع الى 29 شخصاً، جميعها بالرصاص".

واتهم صالح عمار قوات الشرطة بإطلاق النار على مؤيديه في الاحتجاجات السلمية التي نظموها.

ويشهد شرق السودان حالة استقطاب قبلي حادة، جانب يضم إثنية الهدندوة التي ترفض تولي عمار حكم الولاية، فيما يصطف في الجانب الآخر البني عامر التي ينحدر منها الوالي المقال وقبيلة الحباب ومجموعات أخرى، إضافة لرجل الدين سليمان علي بتياي.

وظل مؤيدو ورافضي تولي صالح عمار حكم ولاية كسلا، ينظمون احتجاجات للضغط على الحكومة في اتجاه تحقيق مطالبهم.

من جانبه، أعلن الحزب الشيوعي بولاية البحر الأحمر رفضه "أي انتهاك لحق الحياة سواء من مجموعات أو من الدولة".

وطالب في بيان الحكومة بحماية حق التظاهر السلمي، داعيًا أهالي شرق السودان للابتعاد عن كل ما يفرقهم، مشيرًا إلى أن السلم الاجتماعي هو "رأس الرمح في عملية الاستيفاء بمستحقات الحياة الكريمة".

بدوره عاب حزب الأمة القومي على رئيس الوزراء عدم الأخذ بنصائحه الخاصة بتعيين ولاة الولايات قبل إعلانهم، خاصة في الولايات ذات الهشاشة الأمنية.

وأدانت حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور، العنف المفرط "الذي تعاملت به قوات الشرطة مع المواطنين".

وطالب المتحدث باسم الحركة محمد عبد الرحمن الناير، بإجراء محاكمات فورية وعلنية لعناصر الشرطة المتورطة في إطلاق النار ومن أمرهم بذلك.

October 15th 2020, 6:02 pm

مسؤول يعلن بدء الإنتاج النفطي من حقل (الرَاوات) بالنيل الأبيض الشهر المقبل

سودان تربيون

الخرطوم 15 أكتوبر 2020- أعلن مسؤول رفيع بشركة النفط الوطنية فى السودان (سودابت) بدء الإنتاج النفطي من حقل (الرَاوات) الشهر المقبل بحوالى 3 الاف برميل يومياً لأول مره.

مدير (سودابت) يمضي على استعادة ملكية حقل (الراوات) .. صورة من (الشروق)

ويقع مربع 25 (الراوات) بولاية النيل الابيض- 420 كلم جنوب الخرطوم - وعلى بعد 140 كلم جنوب كوستي عاصمة الولاية.

وكشف مدير الشركة أيمن أبو الجوخ لـ" سودان تربيون" الخميس عن التعاقد مع إحدى الشركات العامله فى مجال النقل والتَوزيع للمشتقات النفطية للاستفادة من خام حقل(الرَاوات) بدون معالجة بعد طرح عطاءات للعديد من الشركات فى المجال خلال الفترة الماضية والذى حازت عليه تلك الشركة المعنية دون أن يسمها.

وأكد أن زيادة الإنتاج من الحقل يحتاج لبناء محطة المعالجة وخط للانابيب إلى جانب دخول الاستثمارات الأجنبية فى الحقل.

وأضاف أن الإنتاج من هذا الحقل "سيبدأ خلال نوفمبر المقبل بالانتاج المباشر من الآبار والذي يمكن أن يصل إلى حوالي 3 الف برميل يوميا بحسب المخزون الحالى".

ويعاني السودان من أزمات خانقة في الوقود بسبب نقص موارد النقد الأجنبي لعمليات الإستيراد.

وقال أبو الجوخ إن الإنتاج من الحقل يسهم وأبتداء من الشهر القادم فى توفير الفيرنس لعمل المصانع بمعالجة بسيطة إلى حين تكملة الإنشاءات الخاصة بمعالجة ونقل الخام والتى تحتاج إلى الاستثمار فى المجال.

وتجري الحكومة الانتقالية ترتيبات لرفع الدعم عن الوقود لكنها تجد معارضة قوية من حاضنتها السياسية المتمثلة فى قوي الحرية والتغيير التى قادت الاحتجاجات ضد نظام البشير واطاحت به فى أبريل من العام الماضي.

واعلن عن الاتفاق مع عدد من مصانع انتاج السكر والأسمنت لتزويدها بالفيرنس المنتج من الحقل الأمر الذى يقلل من تكلفة استيراده من الخارج.

وفى أبريل من العام 2018 أعلنت الحكومة السودانية، إيلولة مربع 25 النفطي المعروف بحقل “الراوات” بنسبة 100% بعد تنازل شركتي (اكسبريس وميسانا) النيجيريتين عن حصصهما البالغة 30% من الحقل لصالح شركة سودابت المملوكة لوزارة النفط السودانية.

وأكد وزير النفط السوداني، وقتها عبدالرحمن عثمان، إهتمام بلاده بتوفير الدعم الفني والمالي لاكمال مشروع الانتاج من مربع الراوات باعتباره مشروعاً اقتصادياً وطنياً يسهم فى تلبية احتياطات السودان من النفط.

وتراجع إنتاج السودان النفطي بعد إنفصال جنوب السودان في العام 2011 من 450 الف برميل إلى ما دون ال 100 الف برميل قبل أن يصل إلى أقل من 60الف برميل حاليا.

October 15th 2020, 4:49 pm

(حميدتي) : حل أزمة شرق السودان بالتراضي ولا بد من فرض هيبة الدولة

سودان تربيون

حميدتي يدلي بتصريحات بعد اجتماعه الى رؤوساء الادارات الأهلية في شرق السودان

الخرطوم 15 أكتوبر 2020 – شدد نائب رئيس مجلس السيادة بالسودان، محمد حمدان دقلو "حميدتي"، الخميس على ضرورة حل أزمة الشرق بالتراضي، وفرض هيبة الدولة، وذلك على خلفية مقتل وإصابة العشرات بولاية كسلا.

وقُتل 7 أشخاص وأصيب 29 آخرين، بعد تجدد الاحتجاجات الرافضة لإقالة والي كسلا صالح عمار لليوم الثالث على التوالي، حيث اتهم عمار قوات الأمن بإطلاق الرصاص الحي على المحتجين السلميين.

وقال حميدتي في تصريحات صحفية، عقب لقائه الإدارات الأهلية بشرق السودان، إنه بموجب اتفاق السلام سيتم إعفاء ولاة الولايات، وأعلن عن "تشكيل لجان لحل مشكلة شرق السودان بالتراضي".

وأشار إلى الأحداث المؤسفة التي وقعت في ولاية كسلا بسبب إقالة الوالي، ووجه القوات النظامية "بفرض هيبة الدولة والقيام بواجبها تجاه حماية المواطنين".

وأوضح أنه "ناقش مع الإدارات الأهلية قضايا الشرق، وأكد أن مسار الشرق تم التوقيع عليه بحضور دولي وأقر قيام مؤتمر الشرق التشاوري بالتوافق دون إقصاء لأحد".

ودعا حميدتي أهل الشرق للتحلي بالصبر والحكمة ونبذ العنف والعنصرية، موضحا أنه سيتم تشكيل لجان من الخبراء والأعيان والإدارات الأهلية لحل مشكلة الشرق حلا جذريا، ودعا للإعداد الجيد للمؤتمر التشاوري.

من جهته ناشد ناظر البني عامر، علي إبراهيم دقلل، أهل الشرق بالتحلي بالصبر قائلا: "نحن مع الدولة لوضع الحلول التي وعدتنا بها".

وأضاف: "الخطأ لا يعالج بالخطأ"، مؤكدا ثقته في أن الحل سيأتي بتوافق الجميع.

من جهته قال رئيس حزب "التواصل"، إدريس شيدلي، لــ"سودان تربيون"، إن العنف المفرط لقوات الشرطة، تسبب في قتل وإصابة المتظاهرين.

وأضاف: "الآن كسلا تعي حالة كر وفر، بين آلاف المتظاهرين وقوات الشرطة التي لاحقت المتظاهرين إلى داخل مستشفى كسلا، حيث تجري عمليات إسعاف المصابين".

وشهدت مدينة كسلا، شرقي السودان، إغلاقا شبه كامل للطرق الرئيسية ولسوق المدنية، بعد فض الاحتجاجات، كما سادت حالة من الذعر والخوف الشديدين وسط الأهالي.

وفي يوليو الماضي، أدى عمار اليمين الدستورية، واليا على كسلا المتاخمة لأريتريا غير أنه لم يتمكن من تسلم مهام منصبه، بسبب اندلاع نزاع قبلي أدى إلى مقتل وإصابة العشرات.

وجاء النزاع القبلي بسبب رفض قبيلة "الهدندوة" في كسلا، منح منصب الوالي لشخص ينتمي إلى قبيلة "البني عامر" المنافسة لها.

October 15th 2020, 3:49 pm

الأمم المتحدة تؤكد حرصها على دعم الحكومة الانتقالية بالسودان

سودان تربيون

الخرطوم 15 أكتوبر 2020 - أكدت الأمم المتحدة، الخميس، حرصها والتزامها بدعم الحكومة الانتقالية في السودان، لتنفيذ اتفاق السلام الشامل، وتحقيق الاستقرار بالبلاد.

بارفي أونانقا

وأعلن المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة للقرن الإفريقي، بارفي أونانقا، لدى لقائه رئيس مجلس السيادة ، عبد الفتاح البرهان، بالقصر الرئاسي بالخرطوم، عن "تقديم (المنظمة الأممية) الدعم خاصة فيما يتصل بالإصلاح الاقتصادي وإزالة كل العقبات التي تعترض تحقيق أهداف وتطلعات الشعب السوداني".

وأكد بارفي في تصريحات صحفية، دعم الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، لتنفيذ اتفاق السلام بين الحكومة والجبهة الثورية الموقع مؤخرا في جوبا، واصفا الاتفاق بأنه خطوة هامة نحو إحلال السلام الشامل والاستقرار في السودان.

وقال بارفي، إنه اطلع خلال لقاءاته مع المسؤولين في الحكومة الانتقالية على تطورات العملية السلمية وترتيبات تنفيذ اتفاقية السلام.

وأضاف أنه لمس خلال اللقاء تفهما تاما من رئيس مجلس السيادة تجاه التحديات التي تواجه البلاد، وأعرب في أن تقود هذه الخطوات المهمة في السودان نحو طريق الاستقرار.

وأشار إلى أن هناك مساع لإلحاق الحركات الممانعة بعملية السلام، وقال:"علينا أن نعمل جميعا لمساعدة ودعم السودان في بناء السلام".

وأضاف المسؤول الأممي، أن "هذه هي رسالة الأمين العام للأمم المتحدة للشعب السوداني، التي تؤكد دعمه ومساندته لتنفيذ اتفاق السلام".

وفي 3 أكتوبر الحالي، وقعت الحكومة السودانية والجبهة الثورية (تضم عدة أطراف)، اتفاق سلام بالعاصمة جوبا، بعد مفاوضات طويلة بوساطة من دولة جنوب السودان.

كما أكد أونانقا، أن "دعم الأمم المتحدة لبناء السودان الجديد حتى يكون نموذجا للتحول الديمقراطي والاستقرار في القارة الإفريقية بصفة عامة وفي منطقة القرن الإفريقي على وجه الخصوص".

وأعرب عن أمله في تعاون الحكومة مع البعثة السياسية الأممية "يونيتماس"، التي ستباشر عملها بعد انسحاب بعثة "يوناميد" من السودان في نهاية العام الحالي ، بهدف مساعدة ودعم السودان في توفير متطلبات واحتياجات عملية بناء السلام.

كما شدد المبعوث الأممي، على "ضرورة مساعدة ودعم المجتمع الدولي للسودان في ظل الظروف الراهنة من أجل تحقيق تطلعات شعبه".

ومطلع يونيو الماضي، وافق مجلس الأمن الدولي على قرارين، نص أحدهما على تشكيل بعثة سياسية في السودان مهمتها دعم المرحلة الانتقالية تحت اسم "يونيتامس". فيما نص الثاني على تمديد مهمة قوة حفظ السلام في دارفور "يوناميد" من 31 أكتوبر، حتى 31 ديسمبر 2020.

وتنتشر "يوناميد" في دارفور منذ مطلع 2008، وهي ثاني أكبر بعثة حفظ سلام أممية، إذ تجاوز عدد أفرادها 20 ألفا من قوات أمن وموظفين، قبل أن يتبنى مجلس الأمن، في 30 يونيو 2017، خطة تدريجية لتقليص عددها.

وبدأت في السودان مرحلة انتقالية، في 21 أغسطس 2019، تستمر 39 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات، ويتقاسم السلطة خلالها كل من الجيش وتحالف "قوى إعلان الحرية والتغيير"، قائد الحراك الشعبي.

October 15th 2020, 1:14 pm

مقتل واصابة 36 شخصاً في احتجاجات مؤيدة لـ(صالح عمار) بكسلا

سودان تربيون

كسلا 15 أكتوبر 2020 - قُتل 7 أشخاص وأصيب 29 آخرين، في تجدد الاحتجاجات الرافضة لإقالة والي كسلا صالح عمار لليوم الثالث على التوالي، الذي اتهم الشرطة بإطلاق الرصاص الحي على المحتجين السلميين.

مصاب في أحداث كسلا.. الخميس 15 أكتوبر 2020.. "مواقع تواصل"

وبدأت في عدة مناطق بشرق السودان حلقة جديدة من الصراع، إثر إقالة عمار الثلاثاء الفائت، حيث يرفض مؤيدوه قرار الإقالة الصادر من رئيس الوزراء.

وتناصر عمار إثنية البني عامر التي ينحدر منها إضافة إلى قبيلة الحباب وغيرها علاوة على رجل الدين واسع النفوذ سليمان علي بيتاي، فيما ترفضه قبيلة الهدوندة التي تعد جزءاً من مجموعة البجا.

وقالت مصادر طبية، لـ"سودان تربيون"، الخميس: "إن مستشفى كسلا استقبل 7 جثث و29 مصاب، جميعهم بالرصاص، حالة بعضهم خطرة".

وقال شهود عيان، إن مؤيدي صالح عمار نظموا احتجاجات سلمية في ميدان الحرية وذلك قبل التوجه إلى مقر الحكومة المحلية.

وأشاروا، خلال حديثهم لـ"سودان تربيون"، إن قوات الشرطة فضت الاحتجاجات بالغاز المسيل للدموع والرصاص الحي، مما أدى لسقوط قتلى وجرحى.

وقالوا إن قوات الشرطة طاردت المتحجين داخل الأحياء كما أطلقت الغاز المسيل للدموع داخل مستشفي كسلا.

وشهدت مدينة كسلا، شرقي السودان، إغلاقاً شبه كامل للطرق الرئيسية ولسوق المدنية، بعد فض الاحتجاجات، كما سادت حالة من الذعر والخوف الشديدين وسط الأهالي.

واتهم والي ولاية كسلا المقال، صالح عمار، قوات الشرطة بإطلاق الرصاص على المتظاهرين، داعيًا أنصاره للضغط على السُلطة لإيقاف عنفها.

وقال عمار، في تدوينه على حسابه في الفيسبوك، أطلعت عليها "سودان تربيون": "الشرطة بقيادة مديرها العام عز الدين الشيخ أطلقت، الخميس، الرصاص الحي على المتظاهرين السلميين، مما نتج عنه سقوط قتلى وجرحى".

وأضاف: "الشرطة ومن خلفها كل السلطة هي المسؤولة عن هذا الوضع، لأنها تصادر الحق المشروع في التعبير، ولأنها كانت تتفرج على الفوضى والإعتداءات العنصرية لثلاثة أشهر ولم تحرك ساكنا".

وعملت قبيلة الهدندوة مُنذ تعيين صالح عمار في 23 يوليو المنصرم، على تنظيم احتجاحات للضغط في اتجاه اقالته ضمن مطالب أخرى. كما سيرت البني عامر ومؤيدي الوالي تظاهرات تنادي بتسلمه حكم الولاية.

وظل عمار متواجدا في الخرطوم، مسيرًا حكم الولاية منها، انصياعا لطلب رئيس الوزراء.

وطالب الوالي المقال القوى السياسية ولجان المقاومة والمجتمع المدني ووسائل الإعلام بـ"التحرك العاجل والضغط على السلطة لوقف عنفها".

كما دعا جماهير ولايتي البحر الأحمر وكسلا الى" ضبط النفس والالتزام بالسلمية رغم فداحة الجرح وتوحيد كفاحهم ضد السلطة".

ورفض عمار، الأربعاء، طريقة وتوقيت إقالته.

من جهته أعلن مؤتمر البجا المعارض على لسان رئيسه أسامة سعيد رفضه لاستخدام القوات الحكومية العنف المفرط في التصدي للمتظاهريين السلميين بالرصاص وقتلهم وهم يمارسون حق التظاهر رفضًا لإقالة عمار.

وقال" كان بامكان السيد رئيس الوزراء ان ينتظر به قليلًا ليكون ضمن حزمة اعفاء كل ولاة الولايات على ضوء مقررات إتفاقية السلام".

كما شدد على أن حق التظاهر يعد شرعيا وتكفله الوثيقة الدستورية وان الاستخدام المفرط للقوة في مواجهة المتظاهرين يمثل ردة لقواعد النظام البائد ومحاولة لتكميم الافواه.

وأردف "لذلك نستنكر ذلك بشدة ونحمل الحكومة تبعات ما يحدث".

October 15th 2020, 10:03 am

(الحرية والتغيير) تتوصل لاتفاق مع المكون العسكري بشأن نسب (التشريعي)

سودان تربيون

الخرطوم 15 أكتوبر 2020 - توصلت قوي الحرية والتغيير – التحالف الحاكم في السودان- والمكون العسكري في مجلس السيادة لاتفاق بشأن توزيع نسب الـ 33% من مقاعد المجلس التشريعي المتوقع تكوينه الشهر الجاري.

مقر البرلمان السوداني " سودان تربيون"

ونصت الوثيقة الدستورية - التي تحكم فترة الانتقال، على منح الحرية والتغيير 67% من مجموع مقاعد البرلمان، فيما بقية الـ33% تذهب إلى القوى المؤيدة لـ(الثورة) ولم توقع على الإعلان الذي بموجبه تشكل الائتلاف الحاكم، وذلك بالتشاور بين الطرفين.

وقالت مصادر موثوقة لـ"سودان تربيون"، الخميس: "إن الحرية والتغيير والمكون العسكر توصلا، ليل الأربعاء، إلى اتفاق حول توزيع نسب الـ 33% من المجلس التشريعي".

والاتفاق قضى بمنح الجبهة الثورية مقاعد في المجلس التشريعي من نصيب الطرفين، لكنها المصادر فضلت عدم الكشف عن الكيفية المتفق عليها.

وقضت اتفاقية السلام الموقعة بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية في 3 أكتوبر الجاري، منح الأخيرة 25% من مقاعد البرلمان من مجموع عدد المقاعد البالغة 300.

وقالت المتحدثة باسم المجلس المركزي للائتلاف الحاكم، أمينة محمود، إن المجلس سيعقد اجتماعاً السبت المقبل للتوصل لقرار نهائي بخصوص مقاعد المجلس التشريعي.

وأضافت خلال حديثها لـ"سودان تربيون": "سنقرر بشكل نهائي توزيع مقاعد المجلس التشريعي يوم السبت، لابد من قيام البرلمان لأنه السُلطة التي يفترض فيها تعديل الوثيقة الدستورية".

ويسود نقاش قانوني يصاحبه جدل كثيف بين شركاء الحكم في السودان بشأن كيفية تعديل الوثيقة الدستورية لإدراج اتفاق السلام، حيث يري البعض تعديل الوثيقة من التشريعي بعد تكوينه فيما يعتقد آخرون أن التعديل يمكن أن يجري في اجتماع مشترك بين مجلسي السيادة والوزراء.

ومنحت الوثيقة الدستورية سُلطات المجلس التشريعي إلى اجتماع مشترك بين مجلس السيادة والوزراء، وذلك إلى حين قيام المجلس.

وقالت أمينة إن الحرية والتغيير كونت لجنة ستعقد مشاورات مع الجبهة الثورية بخصوص تعديل الوثيقة الدستورية لإدراج اتفاقية السلام داخلها.

October 15th 2020, 8:16 am

الغموض يكتنف مفاوضات سودانية اميركية حول قائمة الارهاب والتطبيع مع اسرائيل

سودان تربيون

البرهان استقبل مايك بومبيو

واشنطن 14 أكتوبر 2020 - قالت مصادر لـ"سودان تربيون" الأربعاء، إن الولايات المتحدة تناقش مع الحكومة السودانية حزمة تحفيز اقتصادية وسياسة في محاولة لاغرائها بقبول التطبيع مع اسرائيل وأمهلتها حتى 15 أكتوبر للرد على المقترح، وسط تردد سوداني في قبول الصفقة.

وتضمن العرض الأحدث شطب السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب شريطة أن تودع الخرطوم 335 مليون دولار في حساب ضمان لدفع تكاليف التسوية مع ضحايا الهجمات التي طالت سفارات واشنطن في نيروبي ودار السلام عام 1998.

وبحسب تصريحات سابقة لرئيس الوزراء السوداني ومسؤولين آخرين فإن الحكومة تمكنت من توفير مبلغ تعويضات الضحايا لتسوية هذا الملف الموضوع أمام القضاء الأميركي.

وتكمن العقبة الفنية في تحويل الاموال إلى حساب خاص في الولايات المتحدة لا يتم التصرف فيه الا عندما يصدر قانون الحصانة السيادية من الكونغرس.

وجاء في العرض الاخير ان الولايات المتحدة ستعمل على اخراج السودان من قائمة دول حظر السفر بموجب الأمر التنفيذي 9983 الصادر في يناير الماضي والذي يشمل تأشيرات قرعة البطاقة الخضراء.

كما تؤكد الولايات المتحدة في العرض عزمها تسهيل الاستثمار الخاص في السودان من خلال إدخال التعديلات اللازمة على قانون سلام دارفور لعام 2006، بجانب استضافتها مع حلفاؤها مؤتمرا استثماريا للسودان.

وتحدث العرض عن أن الولايات المتحدة تتعهد بتقديم القمح والأدوية ومساعدات أخرى للسودان فضلا عن إعفاء 3 مليارات دولار من ديون السودان المستحقة للولايات المتحدة بحلول السنة المالية التي تبدأ في أكتوبر 2021.

وستقود الولايات المتحدة المساعي لعقد اجتماع لنادي باريس مع الدائنين لمناقشة تخفيف عبء الديون وبما يتماشى مع مبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون (الهيبك).

وتشمل الصفقة كذلك ابرام مذكرة تفاهم بشأن توفير التمويل من خلال مؤسسة التمويل الأميركية وبنك التصدير والاستيراد الأميركي (EXIM) بما يصل إلى مليار دولار لكل.

وتحدث العرض كذلك عن ترتيبات لزيارة كل من رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك إلى البيت الأبيض.

October 14th 2020, 6:52 pm

(قوى الإجماع) في السودان تقول إن بنود اتفاق جوبا تعرقل السلام الشامل

سودان تربيون

البرهان وسلفا كير وحمدوك يحيون اطراف اتفاق السلام السوداني بعد توقيعه في جوبا الاثنين 31 أغسطس 2020

الخرطوم 14 أكتوبر 2020 - قال تحالف قوى الإجماع الوطني، إن بنود الاتفاق الموقع بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية، تعرقل الوصول إلى سلام شامل.

وتضم قوى الإجماع الوطني أحزاب سياسية مؤثرة في الساحة السياسية بينها الحزب الشيوعي والبعث العربي، وهي جزء من مكونات الإئتلاف الحاكم.

وقال التحالف، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الأربعاء: "بعض بنود اتفاق جوبا ستقود إلى عرقلة الوصول لسلام شامل".

وتوقع أن يقود اتفاق السلام إلى "العودة لمربع الحرب واتساع دائرة تأثيرها"، وذلك لكونه "اتفاق جزئي ومنقوص".

وأشار إلى أن الاتفاق الموقع بين الأطراف السودانية في جنوب السودان في 3 أكتوبر الجاري، ناقش قضايا هي من "صميم واجبات المؤتمر الدستوري مما يتعارض مع الوثيقة الدستورية".

وقررت الوثيقة الدستورية - التي تحكم فترة الانتقال، إقامة المؤتمر الدستوري بنهاية الفترة الانتقالية، لكن بنود اتفاق السلام أقرت إجرائه بعد 6 أشهر من التوقيع عليها، كما نصت على سيادة بنودها على الوثيقة الدستورية حال وجود تعارض بينهما.

وطالب التحالف بالإسراع في تشكيل المجلس التشريعي لاستكمال هياكل السلطة الانتقالية وإجازة اتفاق السلام وتضمينه في الوثيقة الدستورية.

وناقش وفد من الجبهة الثورية ووزارة العدل خلال الأيام الفائتة حول تعديل الوثيقة لإدراج اتفاق السلام فيها، وسط توقعات بأن تُجاز التعديلات من المجلس التشريعي المؤقت (اجتماع مشترك بين مجلسي السيادة والوزراء).

ونصت المواقيت الزمنية لاتفاق السلام على إدراج الاتفاق في الوثيقة الدستورية وإزالة التعارض بينهما خلال 10 أيام من لحظة التوقيع عليه.

وقال التحالف إنه بصدد قيادة حوارات مجتمعية مع أصحاب المصلحة قبل تقديم الاتفاق للمجلس التشريعي،وحذر في بيانه من مغبة "العبث بالوثيقة الدستورية".

October 14th 2020, 6:06 pm

مدراء الجامعات السودانية يستنجدون برئيس الوزراء لحل أزمة رواتب الأساتذة

سودان تربيون

عدد من مدراء الجامعات في طريقهم لمقابلة رئيس الوزراء.. الأربعاء 14 أكتوبر 2020

الخرطوم 14 أكتوبر 2020 - استنجد مدراء الجامعات السودانية برئيس الوزراء عبد الله حمدوك لحل أزمة تأخر رواتبهم الشهرية.

ويشكو اساتذة الجامعات من تأخر صرف رواتبهم الشهرية، مما يدخلهم في ضائقة اقتصادية تفاقم أوضاعهم في ظل الأزمة التي تُعاني منها البلاد.

وسلم 24 من أساتذة الجامعات، الأربعاء، مذكرة إلى رئيس الوزراء تطالبه بالتدخل لحل أزمة تأخر الرواتب الشهرية للأساتذة.

وتعهد حمدوك بالعمل على تحسين وضع الجامعات ومعالجة ازمة الرواتب لضمان استقرار التحصيل الاكاديمي والعملية التعليمية.

وأشار إلى أن التعليم مهم لكونه أساس كل نهضة، كما أنه "ركيزة أساسية لبناء سودان المستقبل".

وقالت مديرة جامعة الخرطوم فدوى عبد الرحمن، بعد تسليم المذكرة إلى رئيس الوزراء: "نريد معالجة مسألة رواتب الأساتذة والعاملين لضمان استقرار الأوضاع في الجامعات".

وتابعت: "نريد أن ندعم حكومتنا بكل ما نملك".

وأشارت إلى أن "هناك متربصين بالثورة والحكومة الانتقالية يحاولون الاصطياد في الماء العكر".

ودعت المذكرة المرفوعة لرئيس الوزراء، إضافة لمسألة تأخر الرواتب، أمر دعم وزارة المالية لصندوق دعم الطلاب بعد تبعيته لوزارة التعليم العالي وتحويلات المبتعثين السودانيين للخارج.

الى ذلك دعت لجنة الهيكل الراتبي لاساتذة الجامعات الى تنفيذ اعتصام يتبناه العاملين بالجامعات السودانية الخميس داخل وزارة التعليم العالي للمطالبة بحل مشكلة الرواتب وتحقيق الهيكل الراتبي الخاص وحل مشكلة المبتعثين بالخارج

October 14th 2020, 5:23 pm

لجنة حكومية تُلزم المؤسسات بإعادة آلاف فصلهم نظام البشير

سودان تربيون

الخرطوم 14 أكتوبر 2020 - تخطط لجنة المفصولين تعسفيًا من الخدمة المدنية، لإصدار قرار من شؤون مجلس الوزراء يُلزم مؤسسات الدولة بإعادة تشغيل المفصولين الذين قررت أعادتهم للعمل، ومحاسبة من يخالف قرار الإعادة.

رئيسة لجنة إعادة المفصولين

ورفضت مصارف: البلد، النيلين، الإدخار وأم درمان الوطني، وهي مصارف تمتلكها الدولة أو تمتلك فيها أسهم كبيرة، إعادة مفصولين للعمل بعد قرار اللجن اعادتهم.

وأعادت لجنة المفصولين آلاف الأشخاص إلى العمل في مؤسسات الدولة من الذين فُصلوا تعسفيًا إبان حكم الرئيس المعزول عمر البشير (1989 - 2019).

وقالت في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الأربعاء: "قررت اللجنة مخاطبة وزير شؤون مجلس الوزراء لاتخاذ خطوات تلزم مدراء المؤسسات الحكومية بإعادة المفصولين وتسوية أوضاعهم الوظيفية والمالية، باعتبار أن قراراته ملزمة ويساءل من يخالفها".

وأشارت إلى عزمها عقد اجتماع موسع بمشاركة محافظ البنك المركزي والمصارف الحكومية لحسم أمر إعادة المفصولين من القطاع المصرفي.

واتفقت اللجنة، خلال الفترة الفائتة، مع مجلسي السيادة والوزراء على تصحيح الأوضاع التي صاحبت إعادة العاملين للعمل في مؤسسات الدولة بعد أن قررت ذلك.

كما اتفقت أيضًا على أن تاريخ عودة المفصولين للعمل هو تاريخ صدور القرار من مجلس الوزراء وليس وقت تنفيذه من قبل مؤسسات الدولة.

وتوصى اللجنة مجلس الوزراء بإصدار قرارات بإعادة المفصولين للعمل في مؤسسات الدولة.

وقررت اللجنة إعادة 192 مفصول للعمل في الهيئة العامة للبريد والبرق وتحسين معاشات 429 آخرين.

وأوصت بعودة 15 شخص للعمل في وزارة الثقافة والإعلام وتحسين معاش 40 آخرين، كما أوصت بإعادة ثلاث أشخاص للعمل في وكالة السودان للأنباء، بجانب إعادة 37 للعمل في الإذاعة والتلفزيون وتحسين معاش 84 آخرين.

وقالت اللجنة إنها طالبت بتحسين معاش 538 مفصول من مؤسسة النيل الأزرق الزرعية مع إعادة 62 للعمل فيها.

وقررت إعادة 128 شخص للعمل في قطاع السياحة والفنادق وتحسين معاش 265 آخرين.

وعمل نظام الرئيس المعزول عمر البشير على فصل الآلاف من مؤسسات الدولة لدواعي سياسسة أو أمنية وذلك في سبيل توظيف الموالين له فيما عُرف إعلاميًا بـ"التمكين".

October 14th 2020, 3:33 pm

السلطات السودانية تعيد اعتقال وداد بابكر بعد ساعات من الافراج عنها بكفالة

سودان تربيون

الخرطوم 14 أكتوبر 2020- قالت مصادر متطابقة إن السلطات السودانية أعادت الأربعاء توقيف عقيلة الرئيس المخلوع عمر البشير، وداد بابكر بعد ساعات من الافراج عنها بالضمان.

البشير وزوجتة الثانية وداد بابكر خلال حملة انتخابات 2010

وكانت بابكر غادرت حبسها الثلاثاء بكفالة بعد اعتقالها في ديسمبر الماضي على ذمة بلاغات تتعلق بمخالفات مالية وتجاوزات في منظمة "سند" الخيرية التي تمتلكها، علاوة على التحقيق معها بشأن امتلاك أراضٍ سكنية وعقارات وحسابات بنكية.

وأفادت مصادر موثوقة "سودان تربيون" أن مجموعة من الأشخاص قالوا إنهم يمثلون لجنة إزالة التمكين وصلوا حيث تقيم وداد بابكر واقتادوها للحبس من جديد بحجة مواجهتها بلاغات تستلزم التحقيق.

ولفتت الى أن عقيلة البشير بدت واضحة الإعياء خلال اقتيادها وأن وضعها الصحي يستلزم اخضاعها لعناية من نوع خاص بسبب تعقيدات مرضية وصفتها بالحرجة.

وأخضعت وداد للتحقيق مراراً بواسطة نيابة الثراء الحرام والمشبوه قبل أن تتعرض لوعكة صحية اضطرت معها السلطات لنقلها الى إحدى المشافي الخاصة بالخرطوم بحري حيث تبين معاناتها من "فشل كلوي"، علاوة على مشاكل صحية أخرى.

ولم توافق السلطات على التماسات وطلبات متكررة من محاميها ومقربيين بالسماح لها بالسفر الى خارج البلاد لتلقي العلاج،حيث كانت تعتقل في احدى الغرف بنيابة التحقيقات الجنائية، ويتم تجديد الحبس كل أسبوعين.

وفي أواخر فبراير الماضي نفت النيابة العامة ما اشيع على نطاق واسع عن تعرض وداد بابكر لمعاملة سيئة خلال احتجازها.

وأكدت في بيان وقتها أن "المتهمة قيد الحجز كغيرها من المتهمات فى الأماكن المقررة للمتهمات قيد الانتظار، وتوفر الجهات المختصة كل ما يمكن من حفظ حقوق وكرامة المتهمين".

وفي يوليو الماضي أعلنت لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد استرداد أراضٍ وعقارات من حرم الرئيس المعزول، عمر البشير، ونائبه على عثمان محمد طه، وعدد من رموز النظام لصالح حكومة السودان.

وقال عضو لجنة إزالة التمكين صلاح مناع في مؤتمر صحفي حينها، إن اللجنة استردت 5 قطع أراضٍ مملوكة لحرم الرئيس المعزول، وداد بابكر.

October 14th 2020, 2:36 pm

(الحرية والتغيير) : أي حديث عن رفع الدعم حالياً "سابق لآوانه"

سودان تربيون

تكدس مستمر في محطات الوقود بالخرطوم .. صورة لـ(سودان تربيون)

الخرطوم 14 أكتوبر 2020- قال قيادي فى اللجنة الاقتصادية لقوى "الحرية والتغيير" -الائتلاف الحاكم في السودان- إن الحديث عن رفع الدعم عن الوقود قبل توحيد تقارير اللجان المكَونه من مجلس الوزراء ليس دقيقاً.

وتجئ هذه التصريحات بعد يومين من اعلان وزير الطاقة المكلف خيري عبد الرحمن عن ترتيبات لتحرير أسعار الوقود، قائلاً إن القرار لم يعد تسريبات خاصة أن رئيس الوزراء عبد الله حمدوك كان أعلن عن ذات الخطوة في اللقاءات العامة وفي مقابلات تلفزيونية.

وكشف عضو اللجنة عادل خلف الله في تصريح لـ" سودان تربيون" الأربعاء عن اتفاق لجنتي الموارد والإنفاق التابعتين للجنة الاقتصادية للتحالف الحاكم في اجتماع عقد الأربعاء على إكمال المناقشات السبت المقبل لتوحيد تقاريرها وَرفعها لرئيس مجلس الوزراء ليتم على ضوء ذلك اتخاذ القرار المناسب.

وتابع" أي حديث عن رفع الدعم قبل إكمال اللجان المكَونه من مجلس الوزراء لعملها سابق لأوانه".

وأضاف "سنطلب بعدها اجتماع مع رئيس مجلس الوزراء على ضوء تقارير تلك اللجان ومناقشة السياسات العامه الخاصة بتقليل الفجوة بين الإيرادات والإنفاق".

والاثنين ،التأم اجتماع بين رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك والمجلس المركزي للتحالف الحاكم ووزراء القطاع الاقتصادي لمناقشة رفع الدعم عن الوقود وتقوية قيمة العملة الوطنية، خلص إلى إرجاء رفع الدعم.

October 14th 2020, 2:36 pm

قتلى وجرحى في تصعيد عنيف بشرق السودان رفضاً لإفالة والي كسلا

سودان تربيون

مؤيدون للوالي المقال صالح عمار يغلقون طرقا حيوية بشرق السودان

الخرطوم 14 أكتوبر 2020 – تصاعدت الأوضاع على نحو خطير في عدد من مدن شرق السودان احتجاجاً على إقالة والي كسلا صالح عمار الذي ابدى عدم رضاه حيال القرار ومع ذلك حث أهالي الشرق على ضبط النفس بعد اشتباكات مسلحة بين قبيلتي "الهدندوة" و"البني عامر" أدت إلى سقوط قتلى وجرحى في بورتسودان.

وأصدر رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، الثلاثاء، قرارا أعفى بموجبه صالح عمار من منصبه، برغم أن الرجل لم يتمكن من مباشرة مهامه في الولاية منذ تعيينه في 23 يوليو الماضي، بسبب تعالي الأصوات المعارضة الرافضة لتنصيبه من منطلقات قبلية.

وأبلغ مصدر موثوق "سودان تربيون"، أن "الاشتباكات بين "الهدندوة" و"البني عامر"، أدت إلى وقوع قتلى وجرحى بلغت في مجملها 6 وتم نقل الجثث إلى مشرحة بورتسودان، والإصابات إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وأضاف، "حاول أبناء قبيلة الهدندوة إزالة المتاريس التي أقامها أبناء قبيلة البني عامر، في الشوارع ما أدى إلى وقوع الاشتباكات العنيفة، ووقوع القتلى والجرحى".

وتطورت الأوضاع الأمنية بشكل بالغ التعقيد، حيث أغلق المحتجون من إثنية "البني عامر"، و"الحباب" المناصرون الوالي المقال، للميناء الشمالي والجنوبي، بمدينة بورتسودان، وميناء "عثمان دقنة" بمدينة سواكن.

وفرضت سلطات الأمن في ولاية البحر الأحمر، حظر التجوال بمدينتي بورتسودان وسواكن.

وقال بيان صادر عن حكومة الولاية تلقته "سودان تربيون"، إنه نسبة للأوضاع الأمنية بالولاية "تقرر فرض حظر التجوال بمدينتي بورتسودان وسواكن اعتبارا من اليوم الأربعاء ابتداء من الساعة الثانية عشر ظهرا إلى الساعة الرابعة صباحا إلى حين هدوء الأحوال الأمنية".

وأبلغ مصدر موثوق "سودان تربيون"، أن المحتجين من قبيلة "البني عامر، شرعوا في إغلاق مدينتي بورتسودان وكسلا بالمتاريس وإطارات السيارات المشتعلة.

وأكد أن المدينتين حاليا مغلقتين بالكامل، بجانب إغلاق ميناء "عثمان دقنة".

وأكد أن المحتجين أغلقوا أيضا الطريق القاري الرابط بين مدينة بورتسودان وأوسيف، واعادوا البصات السفرية المتجهة إلى الخرطوم.

عمار ينتقد الاقالة

واعتبر الوالي المقال صالح عمار قرار رئيس مجلس الوزراء بإعفائه " لطمة قوية لقيم ومبادئ ثورة ديسمبر العظيمة وعدم قراءة لتعقيدات الوضع في الشرق".

وأضاف في بيان تلقته "سودان تربيون"، جاء القرار قطعا للطريق الذي بدأناه بالحوار مع مجلسي السيادة والوزراء عبر مبادرة المصالح والسلم الاجتماعي والتي وجدت تجاوبا من رئيس الوزراء وكان يمكن أن تشكل خارطة طريق آمن تبدأ بمصالحة أهلية وتنتهي بعقد مؤتمر جامع لشرق السودان".

وأفاد أنه ابدى في سياق هذه الخارطة رغبته في الاستقالة على أن يكون الثمن السلام والمصالحة تأكيدا لعدم تمسكي بمنصب قد يفتح الباب للصراعات.

وأردف " إلا أنني اشترطت تقديم اعتذار من المجموعة الأخرى التي تورطت في قيادة الخطاب العنصري وأعمال الفوضى وذلك بدعم ومساندة قوية من فلول المؤتمر الوطني".

ورأى عمار أن قرار الإقالة اتخذ "رضوخا لابتزاز مارسته مجموعة من بقايا المؤتمر الوطني وسدنة النظام النظام المباد تحت ستار زعيم قبيلة قال إنها محل احترام.

وشدد على أن الاستجابة لأجندة تلك المجموعة تهدف إلى وقف التحول الديمقراطي بتعيين الولاة المدنيين في الولاية وفخا لجر إنسان الولاية في أتون المواجهات القبلية والمجتمعية.

ودعا صالح إلى" ضبط النفس وعدم التعدي على الأفراد أو مؤسسات الدولة، وأكد حق الجميع في التعبير السلمي" كما حذر الشرطة والأجهزة الأمنية من أي استخدام للعنف ضد المتظاهرين سلميا.

October 14th 2020, 11:03 am

(الثورية) تنفي تجميد(مسار الشرق) وتؤكد نص اتفاق السلام على المؤتمر العام

سودان تربيون

ممثلو الحكومة السودانية ومسار الشرق يحملون الاتفاق بعد توقيعه في جوبا .. الجمعة 21 فبراير 2020

الخرطوم 13 أكتوبر 2020- قللت الجبهة الثورية من تصريحات ناظر عموم قبائل الهدندوة التي أعلن فيها تجميد اتفاق مسار "شرق السودان" وأكدت أن ذلك منصوص عليه في اتفاق السلام الموقع مطلع هذا الشهر بجنوب السودان.

وكان ناظر عموم قبائل "الهدندوة" محمد الأمين ترك، أعلن في تصريجات الثلاثاء تجميد "مسار الشرق"، إلى حين عقد مؤتمر عام لجميع المكونات القبلية في الإقليم.

وقال ترك في تصريحات صحفية، "تم إبلاغنا رسميا بتجميد مسار الشرق في اتفاق جوبا، إلى حين عقد مؤتمر عام لجميع مكونات الإقليم".

من جهته اتهم رئيس الجبهة الشعبية للتحرير والعدالة خالد محمد ادريس، ناظر الهدندوة بمحاولة التشويش علي أهالي الشرق وتضليلهم بأنه أبلغ بالغاء مسار الشرق لحين عقد مؤتمر جامع لجميع مكونات الاقليم.

واضاف مقللا من حديث الناظر بالقول " المؤتمر الجامع منصوص عليه في اتفاقية مسار الشرق بجوبا وترك لم ياتي بجديد".

واكد خالد الذي وقع على الاتفاق في جوبا ان إلغاء اي مسار من مسارات الجبهة الثورية ينسف الاتفاق برمته.

ودعا ادريس لعدم المضي وراء مايقوله ترك الذي قال إنه يبحث عن "انتصارات شخصية "علي حساب انسان الشرق.

واشار في تصريح صحفي الي عدم احقية أي جهة بالغاء مسار الشرق او غيره من مسارات الجبهة الثورية.

ودافع عن ماحققه المسار في مفاوضات جوبا من مكاسب واوضح ان الكثيرين ينظرون للنصف الفارغ من الكوب ولايرون ماحققه المسار في الاتفاقية ودعا الجميع للنظر لمحتويات الاتفاق غض النظر عمن وقعه.

وتعارض بعض جماعات الشرق توقيع الجبهة الشعبية المتحدة ومؤتمر البجا المعارض على مسار الشرق باعتبار أن الفصيلين لا يمثلان القوى السياسية على الأرض.

وشهدت ولاية البحر الأحمر احتجاجات عنيفة الاسبوع قبل الماضي، أغلق على إثرها ميناء بورتسودان الجنوبي رفضا لتوقيع "مسار الشرق"

كما لقي ضابط شرطة برتبة ملازم أول، الاسبوع الماضي، مصرعه طعنا بمدينة "هيا" بولاية البحر الأحمر شرقي البلاد على أيدي محتجين على الاتفاق.

ومسار شرق السودان، ضمن المسارات الخمسة في اتفاق السلام، الذي جرى توقيعه بين الحكومة والجبهة الثورية بعاصمة جنوب السودان جوبا، في 3 أكتوبر الجاري.

ويعنى المسار بمناقشة قضايا الشرق المتعلقة بتقاسم السلطة والثروة، وتحقيق التنمية والخدمات.

October 13th 2020, 5:53 pm

الحكومة السودانية والحرية والتغيير وأطراف السلام يبحثون تشكيل (البرلمان)

سودان تربيون

الخرطوم 13 أكتوبر 2020 – قال قيادي في قوى الحرية والتغيير إن شركاء الحُكم في السودان، يخططون لمناقشة تشكيل المجلس التشريعي.

مقر البرلمان السوداني " سودان تربيون"

ومنحت الوثيقة الدستورية – التي تحكم فترة الانتقال، قوى الحرية والتغيير 67% من مجموع مقاعد المجلس التشريعي، فيما تذهب الـ 33% إلى القوى المؤيدة لـ(الثورة) ولم توقع على الإعلان الذي بموجبه الائتلاف الحاكم وذلك بالتشاور مع المكون العسكري في مجلس السيادة.

وحصلت الجبهة الثورية، بموجب اتفاق السلام الموقع بينها والحكومة في 3 أكتوبر الجاري، على 25% من مقاعد المجلس التشريعي البالغة 300 مقعد.

وقال مصدر موثوق في تنسقية الائتلاف الحاكم، لـ"سودان تربيون"، الثلاثاء: "إن الحكومة والجبهة الثورية وقوى الحرية والتغيير سيبحثون خلال الفترة المقبلة تكوين المجلس التشريعي".

وأشار إلى أن الأمر بات ملحا بعد توقيع الحكومة والجبهة الثورية على اتفاق السلام، دون أن يحدد وقتاً بعينه لإعلان قيام المجلس.

ويتوقع أن يتداول شركاء الحكم، في الأيام المقبلة، كيفية خصم حصة الجبهة الثورية من مقاعد المجلس التشريعي، سواء من المقاعد المخصصة للحرية والتغيير أم التي للقوى الأخرى، أم يتم ذلك بالمناصفة.

وقالت قوى الحرية والتغيير، في وقت سابق، إنها تدرس زيادة عدد مقاعد المجلس التشريعي بغرض استيعاب حصة الجبهة الثورية وحصص كتلة السلام، وهي مقاعد تعتزم تخصيصها للحركات المسلحة التي لم توقع على اتفاق السلام.

October 13th 2020, 4:20 pm

معدل التضخم في السودان يصعد الى أكثر من 212 % خلال سبتمبر

سودان تربيون

لازالت أسعار السلع في السودان تسجل ارتفاعا مضطردا

الخرطوم 13 أكتوبر 2020- ارتفع معدل التضخم السنوي فى السودان إلى مستويات غير مسبوقه وبلغ 212.29 % لشهر سبتمبر الماضي مقارنة بـ 166.83 % لشهر اغسطس مايفاقم من معاناة الفقراء وذوى الدخل المحدود من الحصول على السلع الضرورية.

ويعاني السودان من وضع اقتصادي خانق فاقمته حزمة من الأزمات المتكرره فى الخبز والوقود إذ لم تفلح سياسات الحكومة الانتقالية فى التخفيف منها لعدم توافر أي سيولة واحتياط نقد أجنبي.

واعلن الجهاز المركزي للإحصاء فى بيان صحفى تلقته "سودان تربيون" الثلاثاء " تصاعد معدل التضخم السنوي إلى 212.29 % لشهر سبتمبر الماضي مقارنة ب 166.83 % لشهر اغسطس".

وأوضح البيان إن معدل التضخم السنوي ارتفع بنسبة ارتفاع 45.46 % في شهر سبتمبر مقارنة بالشهر السابق.

وعزا جهاز الإحصاء هذه الزيادة الكبيرة لارتفاع اسعار بعض مكونات مجموعة الاغذية والمشروبات كالخبز والحبوب الزيوت والدهون و اللحوم والبقوليات.

كما ارتفعت مجموعة السكن بسبب زيادة اسعار الإيجارات التي تدفع في شهر سبتمبر إلى جانب ارتفاع مجموعتي النقل والصحة.

واشار البيان الى ارتفاع معدل التضخم في المناطق الحضرية حيث بلغ 176.29% في شعر سبتمبر مقارنة بـ 151.20% في شهر أغسطس

وتصاعد معدل التضخم في المناطق الريفية الى 241.59% في شهر سبتمبر مقارنة بـ 178.86 % في شهر أغسطس كما ارتفع معدل التضخم السنوي لأسعار السلع الاستهلاكية لشهر سبتمبر في ستة عشرة ولاية وبلغ أعلى ارتفاع 340.38 % سجلته ولاية الجزيرة بينما سجلت ولاية سنار أدنى معدل تضخم حيث بلغ 159.50 %.

والشهر الفائت عقدت الحكومة الانتقالية مؤتمراً اقتصادياً للخروج من الأزمات الراهنة وإنقاذ الاقتصاد.

وتحاول الحكومة السودانية إجراء إصلاحات اقتصادية، تقول إنها ستُؤدي إلى نمو الاقتصاد وانخفاض معدل التضخم واستقرار سعر الصرف، ومن بين هذه الإصلاحات تحويل الدعم السلعي إلى دعم نقدي مباشر بصورة تدريجية وترشيد الإنفاق العام.

والخميس صادق مجلس المديرين التنفيذيين لمجموعة البنك الدولي على منحة تخليص ما قبل المتأخرات بقيمة 200 مليون دولار لدعم جهود الحكومة الانتقالية في تنفيذ البرنامج الحكومي للإصلاحات الاقتصادية، بالإضافة إلى 200 مليون دولار من شركاء السودان تم الموافقة عليها مسبقاً والتي ستدار عبر "الصندوق الاستئماني" لدعم الانتقال في السودان لتمويل برنامج دعم الاسر "ثمرات".

لكن مختصون يشككون فى نجاح البرنامج فى تحسين معيشة المواطنين فى ظل الارتفاع الكبير فى معدلات التضخم وضآلة المبلغ المقدم من البنك الدولي.

October 13th 2020, 4:09 pm

عرمان: نتوقع تعديل الوثيقة الدستورية لإدراج اتفاق السلام خلال 24 ساعة

سودان تربيون

عرمان وبجانبه رئيس الجبهة الثورية الهادي ادريس يحي

الخرطوم 13 أكتوبر 2020 – توقع رئيس وفد مقدمة الجبهة الثورية السودانية، ياسر عرمان، أن يجري المجلس التشريعي المؤقت تعديلا على الوثيقة الدستورية لإدراج اتفاقية السلام فيها خلال الـ 24 ساعة المقبلة.

وبموجب الجدول الزمني الخاص بتنفيذ اتفاق السلام الموقع بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية في 3 أكتوبر الجاري، فإن تعديل الوثيقة الدستورية – التي تحكم فترة الانتقال – ينبغي أن يحدث خلال 10 أيام من لحظة التوقيع.

وقال وزير الاعلام المتحدث باسم الحكومة فيصل محمد صالح لـ"سودان تربيون" الثلاثاء إن الاجتماع المشترك الذي التأم يوم الاثنين بين مجلسي السيادة والوزراء، شكل لجنة لتحديد التعديلات المطلوبة في الوثيقة الدستورية لتتواءم مع اتفاق السلام.

بدوره قال ياسر عرمان لـ"سودان تربيون"، الثلاثاء: " نوقع أن يقوم المجلس التشريعي المؤقت بإدراج اتفاقية السلام في الوثيقة الدستورية خلال 24 ساعة المقبلة، إذا مضت الأمور كما مخطط لها، وحتى الآن لا يوجد عائق للقيام بالخطوة".

وأشار إلى إنه فور الفراغ من تعديل الوثيقة سيتم إصدار مراسيم لجعل بنود اتفاق السلام سارية.

ومنحت الوثيقة الدستورية سُلطات المجلس التشريعي إلى اجتماع مشترك بين مجلسي السيادة والوزراء، وذلك إلى حين قيام المجلس الذي يتوقع أن يُشكل خلال الشهر الجاري.

وقال عرمان إن وفد الجبهة الثورية ناقش التعديلات التي اقترح وزير العدل إدخالها على الوثيقة الدستورية لموائمتها مع اتفاقية السلام، حيث تم إقرار هذه التعديلات في اجتماع مشترك بين الوزارة والجبهة الثورية بمشاركة خبراء.

وأفاد عرمان، الذي يشغل منصب نائب رئيس الحركة الشعبيىة – شمال بقيادة مالك عقار، بأن موائمة اتفاقية السلام مع الوثيقة الدستورية أمر قانوني لجعل السلام نافذ.

وأشار إلى أن تعديل الوثيقة الدستورية "لن يهدف إلى الإضرار بالمبادئ الرئيسية للتحول الديمقراطي"، مؤكدًا على أن السلام "جزء لا يتجزأ من أهداف الثورة التي يجب أن تستكمل، والسلام مطلب رئيسي للثورة والحكومة نفسها وضعت تحقيقه كأولوية".

ويتوقع أن يشارك قادة الجبهة الثورية بشكل فعال في مؤسسات الحكم الانتقالي، وذلك بغرض مراقبة وتنفيذ نصوص السلام خاصة تلك المتعلقة بالترتيبات الأمنية وإعادة النازحين إلى قراهم وتحقيق العدالة.

والاثنين، صادق اجتماع مشترك لمجلسي السيادة والوزارء على اتفاقية السلام، وذلك بعد ساعات من تسليم الوساطة الجنوب سودانية الاتفاق إلى الحكومة السودانية وأطراف عملية السلام.

من جهة أخرى ترأس نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان حميدتي، الثلاثاء، اجتماع اللجنة العليا لترتيبات عملية السلام، بحضور كبار قادة الدولة.

وقال وزير الدفاع يس إبراهيم، في تصريح صحفي، إن الإجتماع اطمأن على ترتيبات إستقبال وفود السلام من حيث الإيواء وتوفير وسائل الحركة كما أمن على تشكيل لجان فرعية للإشراف والمتابعة لتنفيذ الاتفاقية.

October 13th 2020, 2:54 pm

الجنيه السوداني يوالي رحلة تهاويه امام سلة العملات والدولار يسجل 265جنيها

سودان تربيون

الخرطوم 13 أكتوبر 2020 - واصل الجنيه السوداني هبوطه الحاد أمام سلة العملات الأجنبية وسط شح المعروض وزيادة الطلب فى وقت احجم فيه التجار عن عمليات البيع مع مخاوف من مزيد من الارتفاع خلال الأيام المقبله.

رزم من العملة السودانية (أب)

وطبقا لمتعاملين تحدثوا لـ "سودان تربيون" فإن سعر البيع للدولار سجل فى تداولات الثلاثاء 265 جنيها مقارنة بـ 255 جنيها الاثنين،فيما سجل سعر البيع للريال السعودي 69جنيها والدرهم الإماراتي 70 جنيها بينما بلغ سعر البيع لليورو 290جنيها.

وارجع المتعاملون ارتفاع أسعار العملات الأجنبية بالسوق الموازي إلى إتساع حجم المضاربات إلى جانب التوقعات بلجوء الحكومة للسوق الموازي لتغطية عمليات إستيراد الوقود.

وقال أحد التجار لـ "سودان تربيون" إن أسواق العملات "تشهد مضاربات كبيرة هذه الأيام ما انعكست على تدني قيمة الجنيه".

وفى بدايات الشهر الحالى حقق الجنيه مكاسب طفيفة فى أعقاب اتفاقية السلام الموقعة بين الحكومة السودانية و عدد من حركات الكفاح المسلح بعاصمة جنوب السودان .

وأوضح أن عدد كبير من التجار اشتروا كميات كبيرة من العملات الأجنبية إبان ارتفاع الأسعار حين وصل سعر الدولار الواحد إلى 270جنيها قبل أسابيع.

وأضاف" هؤلاء التجار لن يبيعوا مدخراتهم الابعد رفع أسعار العملات الأجنبية عبر المضاربات".

وطبقا لمتعاملين فى أسواق الذهب تحدثوا لـ" سودان تربيون" فإن ارتفاع العملات تسبب فى زيادة أسعار الذهب بنحو غير مسبوق اذ بلغ سعر الجرام الخام خلال تداولات الثلاثاء 14الف جنيه مقارنة بـ 12.5 جنيها خلال الأيام الماضية.

والاسبوع الماضي قال نائب رئيس مجلس السيادة رئيس لجنة الطوارئ الاقتصادية محمد حمدان دقلو حميدتي أن تدبير مبلغ التعويضات لأسر الضحايا الأميركيين البالغ 335 مليون دولار أسهم فى زيادة أسعار الدولار فى الأسواق الموازية خلال الفترة الماضية .

October 13th 2020, 12:53 pm

النيابة تحقق مع البشير في جرائم دارفور وتُوجه تُهماً لنائبه بتهريب سجين

سودان تربيون

البشير أثناء جلسة لمحاكمته بتهم حيازة نقد أجنبي بطريقة غير مشروعة (صورة لرويترز)

الخرطوم 13 أكتوبر 2020 – يمثل الرئيس المعزول عمر البشير، الأربعاء، أمام لجنة التحقيق الخاصة بجرائم حرب دارفور، فيما وجُهت النيابة العامة تُهم إلى نائبه الأول بكري حسن صالح وآخرين خاصة بتهريب سجين.

وفتحت النيابة العامة في ديسمبر 2019، تحقيقاً في جرائم ارتكبت خلال الحرب التي دارت في إقليم دارفور منذ العام 2003، والتي أودت بحياة 300 ألف شخص وفقًا للأمم المتحدة.

وقالت النيابة، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الثلاثاء: "تستجوب لجنة التحقيق الخاصة بجرائم وإنتهاكات حرب دارفور، الأربعاء، كل من الرئيس السابق عمر البشير والقيادي السابق الحاج عطا المنان".

وحققت النيابة الثلاثاء مع عدد من قادة نظام البشير في جرائم دارفور، بينهم كبار مساعديه عبد الرحيم محمد حسين وأحمد هارون وعثمان محمد يوسف كبر، وهؤلاء شغلوا مناصب رفيعة إبان حكم النظام السابق.

بكري يواجه 5 مواد جنائية

في سياق آخر، قالت النيابة العامة إنها وجهت تُهم إلى نائب رئيس النظام السابق بكري حسن صالح وحاكم ولاية الخرطوم السابق هاشم أحمد الحسين ومدير سجن كوبر السابق أبو عبيدة عبد الرحمن، تحت 5 مواد من القانون الجنائي، لتورطهم في تهريب سجين صدر في حقه حكم قضائي بالسجن المؤبد.

وأشارت إلى أن بكري والحسين وعبد الرحمن خالفوا المادة 21 من القانون الجنائي وهي خاصة بالاشتراك في ارتكاب جرائم مع آخرين، والمادة 26 المتعلقة بالتحريض على ارتكاب جرائم، والمادة 89 التي تجرم استغلال الموظف العام لوظيفته بغرض تسبب الضرر، والمادة 91 وهي تتعلق بتهاون الموظف العام في السماح للسجين بالهرب.

وتتهم النيابة العامة بكري حسن صالح وآخرين في السماح بهروب فهد عبد الواحد، الذي صدر في حقه حكم قضائي بالسجن المؤبد لتورطه في تجارة المخدرات.

وقالت النيابة العامة إنها وجهت "بإجراء إسترداد للمتهم الهارب فهد عبد الواحد ومخاطبة إدارة التعاون الدولي لتكثيف جهودها لاسترداد المتهم".

وقررت النيابة إحالة الإجراء القانوني الذي اتخذته في مواجهة بكري وآخرين، بعد أسبوع، حال لم يقدم المتهمين استئناف أو تصدر قرارات لاحقة من الجهات الاستئنافية العليا.

وبموجب القوانين السودانية، لا تصدر مخاطبة الإفراج عن سجين صدر في حقه حكم قضائي بالسجن المؤبد، إلا من رئيس الجمهورية أو نائبه.

وكشف مصدر مأذون لـ "سودان تربيون"، في 12 أغسطس الفائت، أن رئاسة الجمهورية في ذلك الوقت متورطة بالكامل في ملف تهريب النزيل.

وأوضح أن دائرة الإصلاح المختصة بشؤون النزلاء تلقت خطاباً في أكتوبر من العام 2013 بتوقيع وزير شؤون الرئاسة وقتها بكري حسن صالح يفيد فيه بأن الرئيس عمر البشير وجه بإسقاط العقوبة عن النزيل فهد عبد الواحد بناء على التماس أسرته.

وأكد المصدر أن بعض المسؤولين عن دائرة النزلاء أبدوا اعتراضات مكتوبة لرئاسة الشرطة باعتبار أن توجيه الرئيس ينبغي صدوره كقرار رئاسي بتوقيع شخصي منه.

وأردف: "لكن بمراجعة سجن سوبا حيث يفترض أن يكون النزيل حبيساً فوجئ المسؤولين أن المدان فهد عبد الواحد كان غادر السجن قبل 4 أشهر من تاريخ صدور الخطاب الموقع باسم بكري حسن صالح، أي أنه لم يسجن أصلاً ثم تبين أنه غادر السودان كلياً".

وأشار المصدر الى أن مسؤولا بالسجن تم استجوابه كذلك في هذا البلاغ قال إنه تلقى أوامر هاتفية من مدير عام الشرطة هاشم عثمان الحسين بإخلاء سبيل فهد.

October 13th 2020, 12:53 pm

(حمدوك) يقيل والي كسلا لنزع فتيل الأزمة بشرق السودان

سودان تربيون

رئيس الوزراء عبد الله حمدوك لدى وصوله كسلا بشرق السودان .. الاثنين 3 مارس 2020

الخرطوم 13 أكتوبر 2020 - أصدر رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، الثلاثاء، قرارا أعفى بموجبه والي كسلا المكلف صالح محمد صالح عمار من منصبه، لنزع فتيل الأزمة في شرق البلاد.

وطبقا لوكالة أنباء السودان الرسمية، فإن حمدوك، "أصدر قرارا أعفى بموجبه والي كسلا صالح محمد صالح عمار، الذي جرى تعيينه ضمن الولاة المدنيين خلال الفترة الماضية".

وحسب مصادر "سودان تربيون"، فإن حمدوك طلب من عمار الاستقالة، لكنه استعصم بالرفض، ما اضطره لإصدار قرار الإقالة لتهدئة الأوضاع في شرق السودان.

وبدأت الأزمة السياسية في شرق السودان، منذ أن أدَّى صالح عمار اليمين الدستورية واليا لولاية كسلا المتاخمة لدولة إريتريا، وذلك مع 17 حاكم مدني آخرين، عينهم رئيس الوزراء، عبد الله حمدوك، في 27 يوليو الماضي ، لكنه لم يتمكن من تسلم مهامه بالولاية، بسبب تعالي الأصوات المعارضة الرافضة لتنصيبه من منطلقات قبلية.

وتشهد كسلا أزمة سياسية ذات طابع قبلي، إثر رفض قبيلة "الهدندوة"، تولي صالح عمار، المنتمي لقبيلة "البني عامر" المنافسة لها، منصب الوالي، رغم أدائه اليمين الدستورية.

October 13th 2020, 12:23 pm

السودان يعتمد على قيمة (الدولار) في السوق الموازي لبيع الوقود بعد تحريره

سودان تربيون

الخرطوم 12 أكتوبر 2020 – قال وزير الطاقة السوداني المُكلف، خيري عبد الرحمن، إن السُّلطات تخطط لبيع الوقود وفق السعر العالمي، على أن تُحسب القيمة بالمعادل السوداني بالسعر في السوق الموازي (الأسود).

محطات الوقود تشهد زحاما متزايدا

وقرر السودان تحرير سعر الوقود بصورة كليًا، وذلك بعد أن بدأ رفع تدريجي عن الدعم الحكومي ، دون أن يُحدد موعداً قاطعاً للخطوة التي تجد معارضة قوية من تحالف الحرية والتغيير ولجان المقاومة.

وقال وزير الطاقة المكلف، خيري عبد الرحمن، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الاثنين، إن سعر الوقود الجديد "يعتمد علي قيمة الوقود عالميا، ثم تلك القيمة بالمعادل السوداني محسوبا بالسعر الموازي، إضافة إلى التكاليف اللوجستية المتعلقة بالتفريغ والنقل والتوزيع".

وأشار إلى أن وزارة المالية أعفت الضرائب عن الوقود بالسعر الجديد.

وقال الوزير إن الأرقام المتدوالة في وسائل الإعلام المحلية عن أسعار الوقود "مجرد تخمينات"، مشيرًا إلى أن وزارة الطاقة لم تُحدد أي سعر، وأن قرار السعر الجديد سيتخذ من مجلس الوزراء أو وزارة المالية.

ونشرت عدد من الصحف السودانية، الصادرة صباح الاثنين، أرقاماً متضاربة عن قيمة جالون البنزين والجازلين، قالت إنه السعر الجديد للوقود بعد تحريره.

وأشار عبد الرحمن إلى أن وزارة الطاقة تُعتبر الجهة الفنية "المنوط بها تنفيذ السياسة التي قررتها الدولة بتحرير سعري الجازولين والبنزين".

وقال الوزير إن وزارة الطاقة شرعت، مُنذ أغسطس، في تنفيذ قرار الحكومة الخاص بتحرير الوقود، حيث قدمت عطاء محلي وصلت بواخره للبلاد، كما قدمت عطاء عالمي أشار إلى أن فرزه سيجري بنهاية أكتوبر الجاري.

وأكد على أن تعثر وزارة المالية والبنك المركزي، لأكثر من ثلاث أسابيع، في توفير الأموال لاستكمال شراء البواخر التي وصلت ميناء بورتسودان، جعل البواخر تفرض عليهم غرامة قدرها 20 ألف دولار يوميًا لكل باخرة.

وأضاف: "فتحنا المجال للقطاع الخاص لشراء وتوزيع هذه البواخر، ونأمل ان يتم ذلك بأسرع وقت علي أن يتم وضع الترتيبات المالية اللازمة لتغطية شراء الوقود في العطاء الدولي قبل فتح العطاء".

وبدأت الحكومة السودانية في يونيو الفائت تنفيذ برنامج الدعم النقدي المباشر بشكل تجريبي، وتخطط لتعميمه في الفترة المقبلة بعد أن بدأت بعض الدول والمؤسسات في الإيفاء بالتزاماتها في مؤتمر أصدقاء السودان الذي انعقد في برلين في 25 يونيو الفائت.

وتقول الحكومة إن برنامج الدعم النقدي المباشر هو بدل للدعم السلعي، الذي تشير إلى إنه يشكل عبء على الموزانة والميزان التجاري.

October 12th 2020, 6:16 pm

أسرة غندور تندد باستمرار حبسه وتطالب المنظمات الحقوقية بالتدخل للإفراج عنه

سودان تربيون

وفاء غندور تتحدث خلال مؤتمر صحفي للتنديد باستمرار حبس والدها .. صورة لـ(سودان تربيون)

الخرطوم 12 أكتوبر 2020 - أطلقت أسرة رئيس حزب المؤتمر الوطني المحلول في السودان، إبراهيم غندور، الإثنين، مناشدة للمنظمات الحقوقية للضغط على السلطات السودانية للافراج عن عميدها بعد اعتقاله لأكثر من 3 أشهر دون محاكمة.

وحملت كريمته وفاء السلطات الحكومية وحاضنتها السياسية مسؤولية ما لحق بوالدها قائلة "إن ذلك سيظل وصمة عار بعد أن ضاعت العدالة وحل مكانها الظلم وهضم أبسط الحقوق القانونية".

وشكت خلال مؤتمر صحفي عقد بمنزل الأسرة في ضاحية المنشية من غياب أي دور للمنظمات المدنية الحقوقية السودانية حيال تصعيد قضايا الموقفين والمطالبة بحقوقهم، مقابل اهتمام كبير من منظمات اقليمية ظلت تستفسر باستمرار عن وضع والدها.

وأضافت "نظمنا 3 وقفات احتجاجية وقدمنا مذكرات للنيابة العامة، ولكننا لم نتلق ردا".

وتابعت " أناشد كل المنظمات الحقوقية للوقوف معنا لاعطاء الوالد الحرية المفقودة".

بدوره اعتبر عضو هيئة الدفاع عن غندور، محمد الحسن الامين إن اعتقال موكله تم بناء على موقفه السياسي وانه ليس متهما.

وتابع " هو اعتقال سياسي لأنه موقوف لأكثر من 3 أشهر دون محاكمة، والتحقيق معه تم مرة واحدة لحوالي نصف ساعة".

وأردف " عدد كبير من المعتقلين أوقفوا بسبب الخلافات الفكرية والسياسية وليس لدواعي جنائية".

وقال المحامي "ليسن هتاك أسباب للإعتقال سوى أن تبقى كل القيادات السابقة خلف القضبان.

وكشف عن اجتماع عقد الاثنين بين رئيسة القضاء وعضو هيئة الدفاع سراج الدين حامد للمطالبة بأن يكون تجديد حبس الموقوفين مستندا على أسباب موضوعية وليست شكلية.

ولفت الى ان السلطات كانت ترفض لوقت طويل لقاء غندور بالمحامين رغم انه حق قانوني ولم تسمح الا بعد فترة طويلة، كما ان زيارات الأسرة وفقا للأمين كانت على فترات متباعدة

واعتبر الأمين عدم تكوين المحكمة الدستورية حتى الأن إمعانا في رفض السلطات الحاكمة للعدالة ، وقال " نحن نعمل في ظل غياب المحكمة الدستورية ..لو أرادوا عدالة لشكلوها".

واعتقلت السلطات السودانية،ابراهيم غندور عشية مليونية 30 يونيو الماضي.

October 12th 2020, 6:16 pm

اجتماع مشترك لمجلسي السيادة الوزراء يجيز اتفاقية السلام

سودان تربيون

أول اجتماع لشركاء السلام بعد توقيع الاتفاق.. الأحد 4 أكتوبر 2020

الخرطوم 12 أكتوبر 2020 – صادق مشترك لمجلسي السيادة والوزارء، الإثنين، على اتفاقية السلام الموقعة في جنوب السودان بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية

ووقعت الحكومة السودانية والجبهة الثورية التي تضم أطراف عديدة في 3 أكتوبر الجاري، اتفاق سلام بعد مفاوضات استمرت لأكثر من عام بوساطة من جنوب السودان.

واكتملت المصادقة على الاتفاق بعد ساعات من تسليمه لرئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان بواسطة رئيس آلية الوساطة الجنوب سودانية توت قلواك.

وطبقا لبيان صادر عن إعلام مجلس السيادة، تلقته "سودان تربيون"، فإن "الاتفاق خضع لمناقشات واسعة من أعضاء المجلسين الذين أشادوا بالجهد الكبير الذي بذلته الوفود المتفاوضة من الجانبين بما في ذلك الخبراء من الوزارات والهيئات المختلفة".

وبحسب نص الوثيقة الدستورية التي تحكم فترة الانتقال في هذا البلد فإن مجلسي السيادة والوزراء يمثلان الجهة التشريعية المنوط بها المصادقة على التشريعات لحين تكوين البرلمان.

وأشاد الاجتماع بدور دولة جنوب السودان وقيادتها ولجنة الوساطة لما قدموه من جهد و تسهيلات كبيرة لإنجاح المفاوضات.

وأمن الاجتماع المشترك على ضرورة العمل على تهيئة الأجواء لتنفيذ الاتفاقية والعمل على توفير الإحتياجات المطلوبة.

وأكد كذلك على ضرورة الإعداد الجيد لمؤتمر شرق السودان الذي سيطرح عليه اتفاق مسار الشرق وأهمية إشراك كل مكونات شرق السودان في المؤتمر.

وكان رئيس مجلس السيادة تسلم الإثنين، اتفاق السلام من فريق الوساطة تمهيدا لبدء تنفيذه.

وقال البرهان وفقا لبيان صادر عن إعلام مجلس السيادة، تلقته "سودان تربيون"، إن "تحقيق السلام الشامل والاستقرار يعتبر أولوية في هذه المرحلة".

من جهته قال رئيس فريق الوساطة توت قلواك إن "اللقاء في إطار التشاور مع القيادة السودانية في مجلسي السيادة والوزراء بشأن تنفيذ اتفاق السلام وفقا للجداول الزمنية المتفق عليها حسب بنود الاتفاق".

October 12th 2020, 3:30 pm

الجنيه السوداني يواصل تراجعه القياسي أمام سلة العملات الأجنبية

سودان تربيون

الخرطوم 12 أكتوبر 2020- عاود الجنيه السوداني رحلة تهاويه امام سلة العملات الأجنبية بعد مكاسب طفيفة حققها عقب توقيع اتفاقية السلام بين الحكومة وقوى الكفاح المسلح بعاصمة جنوب السودان جوبا بدايات الشهر الحالى.

الدولار يزداد قوة في مواجهة الجنيه السوداني

وطبقا لمتعاملين تحدثوا لـ" سودان تربيون" فإن سعر البيع للدولار سجل 255 جنيها فى ختام تداولات الإثنين مقابل 248جنيها الأحد فيما سجل سعر البيع للريال السعودي 67 جنيها والدرهم الإماراتي 69 جنيها بينما بلغ البيع لليورو 290جنيها.

وارجع المتعاملون الارتفاع لزيادة الطلب على العملات الأجنبية مقابل شح المعروض خاصة مع ما أثير حول اعتزام الحكومة الانتقالية رفع الدعم عن الوقود.

وقال أحد المتعاملين مفضلا عدم ذكر اسمه لـ "سودان تربيون" إن أسواق العملات الأجنبية شهدت ارتفاعا فى حجم الطلب مقارنة بالايام الماضية.

وأضاف أن التجار يتحسبون لدخول الحكومة السوق لشراء العملات الأجنبية لتغطية استيراد السلع الضرورية لاسيما الوقود خاصة مع تفاقم الأزمة حاليا.

والجمعه الماضية قال نائب رئيس مجلس السيادة رئيس لجنة الطوارئ الاقتصادية محمد حمدان دقلو حميدتي إن تدبير مبلغ التعويضات لأسر الضحايا الأمريكيين و البالغ 335 مليون دولار أسهم فى زيادة أسعار الدولار فى الأسواق الموازية خلال الفترة الماضية .

October 12th 2020, 1:30 pm

وقفة احتجاجية بالخرطوم للمطالبة بعودة مفصولي الجيش والشرطة

سودان تربيون

محتجون امام مجلس الوزراء للمطالبة بانصاف مفصولي الجيش والشرطة..الإثثنين 12 أكتوبر 2020

الخرطوم 12 أكتوبر 2020 - نظم مفصولون من الجيش والشرطة بالسودان، الإثنين، وقفة احتجاجية أمام مجلس الوزراء في العاصمة الخرطوم، للمطالبة بالعودة إلى العمل.

ورفع مئات المحتجين من الجيش والشرطة وذويهم، الأعلام الوطنية ولافتات تطالب بعودتهم بعد فصلهم "تعسفيا" إبان نظام الرئيس المعزول عمر البشير (1989-2019).

كما رددوا هتافات أبرزها "عاش نضال المفصولين"، و"عاش نضال الشعب السوداني"، "حق العمل يا حكومة.. حقنا كامل ما بنجامل"

وقال منصور عمر، أحد الضباط المفصولين في تصريحات صحفية، "من العار أن لا تتخذ الحكومة أي قرار في قضية المفصولين.. نطالب بإصدار قرار سياسي من الحكومة بإلغاء الفصل التعسفي الذي اتخذه النظام السابق".

بدوره قال اللواء عز الدين السيد، أحد المفصولين من الشرطة، "توقعنا أن تنصفنا الحكومة عقب قيام الثورة، ولكن للأسف الشديد لم يحدث أي شئ مفيد".

وفي أكتوبر 2019، قرر مجلس الوزراء السوداني، تشكيل لجنة للنظر في ملف المفصولين تعسفيا من الجيش والشرطة خلال 30 عاما من حكم البشير.

وعقب شهر واحد، قررت اللجنة السودانية إعادة كل من فصلوا تعسفيا خلال حكم البشير، إلى وظائفهم، شريطة أن تقل أعمارهم عن 65 عاما.

October 12th 2020, 1:13 pm

الإعلان عن وحدة اندماجية بين حركتين في دارفور

سودان تربيون

الخرطوم 12 أكتوبر 2020- أعلنت حركة تحرير السودان – المجلس الانتقالي، وحركة تحرير السودان برئاسة صالح آدم إسحق، الاثنين عن وحدة اندماجية كما اتفقتا على الاسراع في تطبيق اتفاق جوبا للسلام.

رئيس الجبهة الثورية د. الهادي ادريس يحيى

وبحسب بيان مشترك، وقع عليه كل من الهادي ادريس وصالح اسحق فإن الحركتين كونتا آلية لإنزال الوحدة على أرض الواقع، "للسعي الجاد لتحقيق الاندماج والمشاركة لحركة/ جيش تحرير السودان بقيادة د. صالح آدم إسحق في كل مستويات حركة جيش تحرير السودان المجلس الانتقالي، وأيضاً المشاركة في كل مستويات تنفيذ الاتفاق الموقعة في جوبا".

وتشير "سودان تربيون" الى أن صالح اسحق يعد من القيادات التاريخية لحركة تحرير السودان وكان الامين العام لحركة تحرير السودان بقيادة عبدالواحد فى 2006 اثناء مفاوضات ابوجا.

وفي وقت لاحق من العام 2008 اصبح نائب رئيس حركة تحرير السودان - وحدة جوبا - وهو من القيادات الميدانية ووقع على اتفاق سلام فى 2016 قبل أن يخرج عنه.

ونص الاتفاق بين الحركتين على ضرورة الحفاظ على اتفاق السلام الموقع بدولة جنوب السودان والإسراع في تطبيقه في أرض الواقع، سيما إنصاف للنازحين واللاجئين وكل ضحايا الحرب والظلم في السودان.

October 12th 2020, 12:43 pm

الائتلاف الحاكم في السودان يقول إن عجز الموازنة لا يستدعي رفع الدعم

سودان تربيون

الخرطوم 11 أكتوبر 2020 – قال قيادي في قوى إعلان "الحرية والتغيير" – التحالف الحاكم في السودان- إن عجز الموازنة للعام الجاري انخفض إلى 42%، بما لا يستدعي تحرير الوقود، لكونه تحت السيطرة.

عضو اللجنة الاقتصادية لقوى الحرية والتغيير، عادل خلف الله

وكشف وزير الطاقة المكلف خيري عبد الرحمن، السبت، عن ترتيبات لتحرير الوقود، وهو أمر يعترض عليه الائتلاف الحاكم ولجان المقاومة التي هددت بالاحتجاج ضده حال تنفيذ الخطوة.

وقال عضو اللجنة الاقتصادية في التحالف الحاكم، عادل خلف الله، لـ"سودان تربيون"، الأحد: "توصلت لجنتي الإيرادات والمنصرفات والبنك المركزي وإدارات الضرائب والجمارك، إلى خفض عجز الموزانة للعام الحالي إلى 42%".

وأشار إلى أن هذا العجز تحت السيطرة، بحيث لا يتطلب لجوء الحكومة لرفع الدعم عن المحروقات، إضافة إلى أن الرفع لا يعتبر حل للأزمة الاقتصادية وعجز الموازنة.

وقال البنك المركزي في 28 سبتمبر الفائت،إن الحكومة استدانت من المصارف خلال الـ 6 أشهر للعام الجاري مبلغ 126 مليار جنيه، بنسبة 85% من إجمالي تمويل الجهاز المصرفي.

وأكد خلف الله على أن اللجنة الاقتصادية قدمت عرض إلى المجلس المركزي للحرية والتغيير – أعلى سُلطة في الائتلاف، عن الوضع الاقتصادي ونتائج خفض الموزانة إلى 42%.

وأضاف: "قوى الحرية والتغيير متمسكة بموقفها الرافض لرفع الدعم".

ودعا خلف الله الحكومة الانتقالية "لعدم استباق التقرير الذى سترفعه اللجنة المشتركة من قوى الحرية والتغيير ووزارات القطاع الاقتصادي وإدارات الضرائب والجمارك لرئيس مجلس الوزراء خلال الفترة المقبلة".

وتابع: " ماتم تداوله حول رفع الدعم، قفز فوق مقررات المؤتمر الاقتصادي وعدم انتظار تقرير اللجان المكونة من مجلس الوزراء".

وأوصى مؤتمر اقتصادي برفع الدعم السلعي واستبداله بالنقدي المباشر، بحجة أن الأول يمثل عبء على الموزانة والميزان التجاري.

وبدأت الحكومة في يوليو تطبيق مشروع الدعم النقدي المباشر بشكل تجريبي، كما عملت على رفع الدعم التدريجي عن الوقود طوال الأشهر الفائتة.

وكشف خلف الله عن مقترح قدمته قوى الحرية والتغيير يقضى بإبقاء الدعم الحكومي للجازولين وفرض ضرائب على الفئات المقتدرة التي تحتاج للبنزين وذلك حسب سعة السيارة وكمية الاستهلاك.

ونصح المسؤول في قوى الحرية والحرية الحكومة بمنح الولايات الحدودية وقود حسب حاجتها الحقيقية مع تنظيم تجارة الحدود وتنشيط مكافحة التهريب.

وينشط آلاف السودانيين في المناطق الحدودية مع دول الجوار في تهريب السلع والوقود المدعومة حكوميًا، حيث تُباع هناك بإضعاف سعرها في البلاد.

ويعاني السودان من أزمة اقتصادية حادة، تفاقمت بعد قيام حكومة الانتقال بتطبيق حزمة إصلاحات قالت إنها قاسية على المواطنين في الوقت الراهن، لكنها ضرورية على المدى البعيد.

October 11th 2020, 5:56 pm

وزارة العدل تضع مسودة تعديل الوثيقة الدستورية لإدراج اتفاق السلام فيها

سودان تربيون

الخرطوم 11 أكتوبر 2020 – وضعت وزارة العدل السودانية مسودة لتعديل الوثيقة الدستورية – التي تحكم فترة الانتقال، لإدراج بنود اتفاق السلام داخلها.

نصر الدين عبد الباري

وأقر اتفاق السلام، الموقع بين الحكومة والجبهة الثورية في 3 أكتوبر الجاري، سيادة بنوده على نصوص الوثيقة الدستورية حال وجود تعارض بينهما.

وقال وزير العدل، نصر الدين عبد الباري، في تصريح صحفي، نقلته وكالة السودان للأنباء، الأحد: "إن وزارة العدل أعدت مقترحا بتعديل على الوثيقة الدستورية سوف يتم بموجبه إدراج اتفاق جوبا لسلام السودان فيها".

وأشار إلى أن حكومة الانتقال "تنتقل الآن إلى تحقيق الركن الثاني من شعار الثورة وهو تحقيق السلام".

وظل المحتجين يرددون طوال فترة الاحتجاجات التي أطاحت بحكم الرئيس المعزول عمر البشير في 11 أبريل 2019، شعار "حرية، سلام وعدالة".

وقال عبد الباري إن تحقيق السلام سيبدأ تنفيذه وتحقيقه بتحويل الأحكام الواردة في اتفاقية جوبا لسلام السودان إلى أحكام دستورية.

وعقد وزير العدل ووممثلون من الوزارة، الأحد، اجتماع مع وفد مقدمة الحركات المسلحة الموقعة على اتفاق السلام، بغرض مواءمة الوثيقة الدستورية مع اتفاق السلام.

وقال رئيس وفد مقدمة الجبهة الثورية ياسر عرمان، إن الوفد سيدرس مقترح وزارة العدل الخاص بتعديل الوثيقة الدستورية لإدراج اتفاق السلام فيها، لتقديم ملاحظات إلى الوزارة في أقرب وقت ممكن، احتراماً للمصفوفة الزمنية المتفق عليها والشروع في تحقيق وبناء السلام.

وبحسب اتفاق السلام، فإن تعديل الوثيقة الدستورية ينبغي أن يجري خلال أسبوعان من لحظة التوقيع على الاتفاق، وذلك لضمان مشاركة قادة الحركات في السلطة الانتقالية وتنفيذ بنود الخاصة المتعلقة بالترتيبات الأمنية وإقامة المؤتمرات المتخصصة وتحقيق العدالة وتهيئة الأوضاع لعودة النازحين إلى مناطقهم الأصيلة.

October 11th 2020, 4:26 pm

حمدوك: العقوبات الأمريكية تهدد الانتقال الديمقراطي في السودان

سودان تربيون

الخرطوم 11 أكتوبر 2020 - اتهم رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك الولايات المتحدة بتهديد مسار الانتقال إلى الديمقراطية عبر إبقاء بلده مصنفا على قائمة الدول الراعية للإرهاب.

رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك

وقال حمدوك في مقابلة مع صحيفة "فايننشال تايمز" نشرت الأحد، إن "العقوبات "تشل اقتصادنا"، ونبه إلى عدم وجود ضمان لاستمرار الديموقراطية حتى الانتخابات المقررة في 2022.

واعتبر رئيس الوزراء السوداني أنه من غير العادل معاملة السودان كدولة منبوذة بعد مرور أكثر من عقدين على ترحيل بن لادن خارجها وإطاحة السودانيين في أبريل 2019 بنظام عمر البشير الذين استضافه.

وأضاف أن "السودانيين لم يكونوا قط إرهابيين، النظام السابق هو من فعل ذلك".

وأشار إلى أن "عمليات الانتقال دائما ما تكون مضطربة، فهي ليست خطية ولا تسير جميعها في اتجاه واحد".

وتابع أن "إبقاء السودان على القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب يهدد المسار نحو الديموقراطية ، نحن معزولون عن العالم"، معتبرا أن "إزالتنا من القائمة ستغير المعطيات".

ورفعت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في 6 أكتوبر 2017، عقوبات اقتصادية وحظرا تجاريا كان مفروضا على السودان منذ 1997.

لكن واشنطن لم ترفع اسمه من قائمة الإرهاب، المدرج عليها منذ 1993، لاستضافته آنذاك، الزعيم الراحل لتنظيم القاعدة أسامة بن لادن.

ونفى حمدوك ما يشاع عن تطبيع مرتقب للعلاقات بين السودان وإسرائيل مقابل شطبه من القائمة.

وأوضح في هذا السياق "نريد أن يتم التعامل مع المسارين بشكل منفصل".

وخلال الأيام الماضية، قالت تقارير إعلامية إسرائيلية وأمريكية، إن الخرطوم وافقت على التطبيع مع تل أبيب، في حال شطب اسم السودان من قائمة "الدول الراعية للإرهاب" وحصوله على مساعدات من واشنطن.

وفي 23 سبتمبر الماضي، قال رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، إن مباحثاته مع المسؤولين الأمريكيين، خلال زيارته الأخيرة للإمارات، تناولت عدة قضايا، بينها "السلام العربي" مع إسرائيل والعلاقات الثنائية.

وآنذاك ذكرت تقارير إعلامية إسرائيلية وأمريكية، أن الخرطوم وافقت على تطبيع علاقاتها مع تل أبيب، في حال شطب اسم السودان من قائمة "الدول الراعية للإرهاب"، وحصوله على مساعدات أمريكية بمليارات الدولارات.

وقدر رئيس الوزراء السوداني أن اتفاق السلام الموقع مؤخرا مع جماعات متمردة سيكون له أثر إيجابي على الاقتصاد المنهار. ويعود ذلك أساسا إلى خفض موازنة الجيش من 80 بالمئة إلى نسبة تراوح "بين 10 و15 بالمئة من الموازنة لأن السودان لم يعد يعيش ضمن اقتصاد حرب".

وكشف من ناحية أخرى أنه أجرى نقاشات مع المحكمة الجنائية الدولية حول إمكان محاكمة البشير أمام هذه الهيئة القضائية، مشيرا إلى احتمال إنشاء "محكمة مختلطة" في السودان من قضاة المحكمة الدولية وآخرين سودانيين.

لكنه اعتبر أن "أفضل خيار هو إصلاح النظام القضائي السوداني ليتولى المسألة".

وأصدرت المحكمة الجنائية أمرين باعتقال البشير، عامي 2009 و2010، بتهم تتعلق بجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وإبادة جماعية بدارفور، فيما ينفي الرئيس المعزول صحة الاتهامات، ويتهم المحكمة بأنها مُسيسة.

October 11th 2020, 4:26 pm

مع لجان المقاومة ..... (١)

سودان تربيون

بقلم : محمد عتيق

جاء في مقال الأسبوع الماضي من هذه الزاوية تحديد موجز لجوانب القوة والأصالة في ثورة ديسمبر ٢٠١٨ وأنها تمثلت في :

١/ أن الجيل الذي نشأ في ظل الحكومة الاسلاموية ، ودرس مناهجها ، وعاش مؤثراتها الاجتماعية والاقتصادية كلها ، هو نفسه الجيل الذي نفذ الثورة - في أغلبها - ونذر نفسه حارساً لها ولمبادئها ، وخادماً للشعب ..

٢/ وأن شباب هذا الجيل له حصانة عقلانية ضد المؤامرات التي يديرها أعوان النظام الساقط وبعض أطراف المكون العسكري ، حصانة عقلانية تستوعب أن الثورة ستستغرق زمناً طويلاً لتبلغ أهدافها ، وأنها في هذه المسيرة ستواجه التآمر تلو التآمر ، وأنه لن تخدعه تلك المحاولات ..

٣/ وأن أحد أهم جوانب الأصالة والجدية في هذه الثورة هو هذا العداء الضخم في حجمه ، الناعم في مظهره ، الذي تواجهه إقليميًا ودولياً ، أن وجهها الديمقراطي المرسوم نوراً في (حرية ، سلام وعدالة) سيكون بؤرة اشعاع في غاية الجاذبية لشعوب المنطقة وذلك مبعث خطر على كل أنظمة الإقليم ذات الطبيعة الدكتاتورية (العسكرية والعائلية) ، ومبعث خطر كذلك على مصالح دولية عديدة عندما تنهض متحررةً ومحررةً لكل ثرواتها وإمكانياتها المنهوبة وتلك التي برسم النهب ..

بناءاً على هذا الأساس وهذا الوعي نتقدم خطوة إلى الأمام في حوار ، أو نقاش مفتوح مع الإخوة والأبناء في لجان المقاومة بكل الأحياء والمدن والفرقان على امتداد القطر حول المهام القادمة ، المهام التي لا بد من التقدم نحوها وانجازها لنتقدم - بنفس الخطوات - على طريق أهداف ثورتنا الجبارة ..

في الجانب الخاص بأن شباب الثورة متسلح بوعي ثاقب مدرك لطبيعة الخطط المناوئة للثورة ، وأنه قادر على طرح التساؤلات من نوع :

لماذا تركيز الأعداء في الداخل والخارج على خلق الأزمات التموينية وإثارة الشعب على إيقاعاتها ؟

ألم تكن حياة الشعب سلسلة من الأزمات التموينية طوال سنوات حكمهم الثلاثين ومعها أزمات أخلاقية وروحية ومعرفية ، وأزمة حادة في القيم الوطنية ؟؟

الأزمات المعاشية في السلع التموينية والبترول والغاز ليست جديدة ، كانت في عهدهم نتيجة طبيعية لسياسات النهب والتمكين ومنهج التحرير الاقتصادي ، أما الآن ، في عهد الثورة ، فإنها مصطنعة في جانب كبير منها ، يصنعها أعوان النظام الساقط لأنهم يريدون إجبار الثورة على التوقف ، على فرض مواقف عليها أقلها توصف بأنها مهينة وتؤدي الى انحراف كبير في مسيرتها .. وتتوالد الأسئلة في أذهان وضمائر الأجيال العنيدة :

لماذا (المكون العسكري) هو الذي يبدي (الحرص الأكبر) على حل مشكلات المعاش ، وعلى التطبيع مع "اسرائيل" كطريق مهم في ذلك ؟؟

والسؤال الواضح المطروح مسبقاً حول : سبب ومعنى انحياز المكون العسكري (أمن ، جيش وجنجويد) للثورة ، وهل هو انحياز لوجه الله والوطن ؟ .. كان واضحاً منذ البداية أن قيادة الجيش (اللجنة الأمنية للنظام الساقط) ومليشيات الجنجويد (المسماة بالدعم السريع) وجهاز الأمن ، أن انحيازها كان انحيازاً لطموح البعض في رئاسة البلاد ، وعزم البعض على صيانة المصالح والعقائد التي ارتبط بها بتجميد الثورة في حدودها ، وصيانة نفسه من مساءلات عديدة تتعلق بالانتهاكات الجسيمة في دارفور وغيرها : إزهاق الأرواح وتدمير الحياة ، ثم إعادة إنتاج النظام بصيغ ووجوه جديدة تقضي وللأبد على أهداف الثورة الجذرية وأحلام شبابها ..

نحدد الأخطاء القائمة ابتداءً ، نعترف بها ، لنتمكن معاً من ترتيب أولويات المجابهة وكيفيتها ..
عندما تقدمت الثورة واحتشدت في آفاقها أضواء النصر كانت "القوى النافذة" محلياً وإقليميًا ودولياً قد وضعت الخطط والخطوط لاعتلاء سنامها ؛ ضبطاً لاتجاهاتها وتحديداً لحدودها .. ومن أهم نتائج ذلك الاعتلاء لسنام الثورة:

•• أولاً ، نقدم ما هو معلوم من ضعف الحركة السياسية في بلادنا ، فهي ومنظمات المجتمع المدني المتحالفة في إطار "قوى الحرية والتغيير" استلمت مقود الثورة ، وبعد جريمة فض الاعتصام رد شباب الثورة عليها وعلى سلوك المجلس العسكري (حينها) بتسيير مليونية ٣٠ يونيو المجيدة ، خضع المجلس العسكري وعاد للشراكة مع "قحت" ولكن التوازن بينهما كان توازن ضعف جعلنا نقبل بالشراكة معه وبالوثيقة الدستورية - على علاته - ميثاقاً بيننا لنمضي في تحقيق أهداف الثورة ببطء ..

•• ثانياً : التدخلات المحلية والأجنبية ، وبكل هدوء ، كانت قد تسللت في أوساط جانبي الشراكة العسكري والمدني واستطاعت فرض مرشحيها (بعض الوزراء والمعاونين) وإقناعنا بالدكتور عبد الله حمدوك رئيساً لوزراء الثورة رغم حياته الطويلة في الخارج وعدم إلمامه بتفاصيل الحياة السياسية في الداخل بدلاً عن أن نتفق على شخصية من قيادات الداخل السياسية ممن عركوا معتقلات النظام ومراكز تعذيبه عزماً وصموداً ، ومعرفةً ب "جخانين" الكيزان وأروقتهم، فقبلنا به وأصبح رمزاً شعبياً وعالمياً للثورة رغم كل الصفات والقدرات التي جعلته مكبلاً بخطط إقليمية ودولية في أغلبها معادية لأهداف الشعب وأحلام الجيل الثائر ..
•• ثالثاً : مجلس السيادة الذي تنص الوثيقة الدستورية أنه في الأغلب الأعم رئاسة شرفية للبلاد ، وأن رئاسته دورية بين العسكريين والمدنيين فيه ؛ المكون العسكري ، وبحكم الدور الموكول له ونزعة أفراده وأهدافهم ، بدأ في خرق الوثيقة الدستورية مباشرةً بالتغول على صلاحيات الحكومة ، استمر في هيمنته على اقتصاد البلاد ومناشطها التجارية ، تسمية أحدهم نائباً أول للرئيس على طريقة الدكتاتوريات الغابرة

الهيمنة على عملية السلام مع الحركات المسلحة بتكوين لجنة بدلاً عن مفوضية السلام المنصوص عليها في الوثيقة الدستورية وفرضت نفسها رئيساً للوفد الحكومي في المفاوضات - ممارسة السياسة الخارجية بما فيها بدء اجراءات للتطبيع مع "اسرائيل" دون أي مسوغ قانوني أو أخلاقي والقول به شرطاً لشطب اسم السودان من قائمة الارهاب الأمريكية قبل أن يقولها رئيس أمريكا نفسه جهراً !!

رابعاً ، ونختتم أيضاً ب (مركزية قحت) ، مرجعية الحكومة ، وقد صارت مرجعية شكلية ، حتى عندما خضعت للمطالبات التي تنص على ضرورة عقد مؤتمر لإصلاح حالها ، وافقت ، لكنها في مماطلة واضحة يريد "الكهنة" العاكفون عليها أن تدوم سطوتهم معتقدين أن في رعاية نفوذهم ومناصب من زجوا بهم في وظائف الدولة العليا - أن في ذلك مصلحة للوطن وكأنهم هم المعنيون بقوله تعالى عن (الأخسرين أعمالا) "الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا"..

وغير ذلك من الأوضاع المؤلمة التي تعانيها الثورة نتيجةً للتكالب الداخلي والخارجي عليها والحرب الاقتصادية والمعاشية التي تشنها عليها قوى النظام الساقط وتسهم في تنفيذها اللجنة الأمنية للبشير ، فما العمل إذاً ؟ وجبهات النضال لا تحصى ولا تعد ، كيف نرسم خطانا ونرتب الأولويات لأهدافنا ؟ ..

لا شك أن خط الدفاع الأقوى والأخير للثورة ، وصمام أمانها الحقيقي ، هو "لجان المقاومة" ، وليس أمامها الآن غير أن تتجاوز "قحت" (مع الاحترام) وفرض إرادة الثورة على المشهد كله .. والمدخل لكل ذلك - في إعتقادي - هو جبهتي المؤسسةالعدلية والاقتصاد ، وقبلها أنفسنا تحصيناً وضبطا ..

October 11th 2020, 4:26 pm

فريق الوساطة يصل الخرطوم لتسليم اتفاق السلام للحكومة

سودان تربيون

الخرطوم 11 أكتوبر 2020 – وصل إلى الخرطوم، وفد الوساطة الجنوب سودانية بقيادة توت قلواك، في زيارة تستغرق 3 أيام لتسليم نص اتفاقية السلام الموقع للحكومة السودانية.

توت قلواك رئيس فريق الوساطة

ووقعت الحكومة السودانية والجبهة الثورية التي تضم أطراف عديدة في 3 أكتوبر الجاري، اتفاق سلام بعد مفاوضات استمرت لأكثر من عام بوساطة من جنوب السودان.

وقال عضو الوساطة، ضيو مطوك، في تصريحات صحفية، الأحد: "إن الوفد جاء يحمل نص اتفاقية السلام التي وقعت في جوبا في الثالث من أكتوبر الجاري لتسليمها إلى الحكومة السودانية وأطراف العملية السلمية".

وأشار إلى أن وفد الوساطة سيعقد لقاءات تشاورية مع رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك، إضافة إلى مسؤولين آخرين في الدولة، لبحث كيفية تنفيذ اتفاق السلام بجانب تضمين بنود الاتفاق في الوثيقة الدستورية تمهيدا لتكوين حكومة جديدة.

وبدأت في الخرطوم، اليوم الأحد، اجتماعات بين أطراف في الحكومة ووفد مقدمة الجبهة الثورية خاصة بمواءمة بنود اتفاق السودان والوثيقة الدستورية - التي تحكم فترة الانتقال.

وقال ضيو إن وفد الوساطة سيبحث ترتيبات بدء التفاوض بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية – شمال بقيادة عبد العزيز الحلو، إضافة إلى الإعداد لعقد ورش عمل غير رسمية بين الطرفين لمناقشة القضايا العالقة.

وقال القيادي في الحركة الشعبية – شمال، محمد يوسف المصطفى، لـ"سودان تربيون"، الأحد، إن الحكومة والحركة سيعقدان أولى الورش غير الرسمية الأربعاء المقبل.

وقررت الوساطة الجنوب سودانية أستئناف التفاوض بين الطرفين في الأسبوع الثالث من أكتوبر الجاري، وذلك بعد أن جمّدت الوساطة المباحثات في 21 أغسطس الماضي، إثر اعتراض الحركة على قيادة نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان حميدتي قيادة الوفد الحكومي.

لكن اجتماعا ضم عبد العزيز الحلو وحميدتي في جوبا السبت الماضي أزال فيما يبدو خلافات الطرفين واتفقا على عقد مفاوضات مشتركة وفق منهج جديد.

واتفق رئيس الوزراء عبد الله حمدوك وقائد الحركة عبد العزيز الحلو، في 3 سبتمبر الفائت، على عقد وفدي التفاوض ورش عمل غير رسمية لبحث القضايا الخلافية بينهما بغرض تقريب وجهات النظر.

October 11th 2020, 1:25 pm

السودان يتسلم سفينة تدريب حربية من روسيا

سودان تربيون

مراسم تسلم السودان لسفينة تدريب مهداة من روسيا، الأحد 11 أكتوبر 2020.. صورة لـ(سونا).

الخرطوم 11 أكتوبر 2020- تسلم السودان، سفينة تدريب حربية مهداة من روسيا، في إطار التعاون العسكري بين الخرطوم وموسكو.

وتسلمت قيادة القوات البحرية السودانية السفينة الحربية الروسية بقاعدة بورتسودان البحرية "فلمنجو"، وتأتي الخطوة إطار التعاون العسكري بين الخرطوم وموسكو.

وجرت مراسم التسليم والتسلم بالقاعدة البحرية، حيث تم إنزال العلم الروسي، ورفع علم السودان إيذانا بتسلم السفينة بحضور وفد روسي رفيع المستوى، ووالي البحر الأحمر، وقائد المنطقة إلى جانب عدد من قادة القوات البحرية وممثلين لمنظومة الصناعات الدفاعية.

وفي كلمته خلال مراسم الاستلام أوضح اللواء بحري مهندس، حاج أحمد يوسف، ممثل قائد القوات البحرية، في تصريحات صحفية، أن "السفينة تعد إضافة حقيقية لقدرات القوات البحرية خاصة في مجال التدريب مثمنا الدعم الروسي في هذا الصدد"

وفي فبراير الماضي، شدَّد رئيس هيئة الأركان السوداني محمد عثمان الحسين، لدى لقائه بالخرطوم، مدير الإدارة العامة للتعاون الدولي بوزارة الدفاع الروسية العقيد سيرجي يورشنكا، على أهمية تفعيل الاتفاقيات العسكرية الموقعة بين الخرطوم وموسكو.

وفي أكتوبر 2019، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لدى لقائه رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان، على هامش القمة الروسية ـ الإفريقية في مدينة سوتشي، دعم السودان من أجل تطبيع الوضع السياسي الداخلي.

وفي سبتمبر 2019، التقى رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، في مقر الأمم المتحدة، على هامش الدورة 74 للجمعية العامة في نيويورك.

واتفق الجانبان على مواصلة التعاون بينهما، والتنسيق في جميع القضايا ذات الاهتمام المشترك، بحسب وكالة السودان للأنباء.

ووقع السودان وروسيا عدة اتفاقيات للتعاون العسكري، خلال زيارة الرئيس المعزول عمر البشير، لموسكو في 2017، تتعلق بالتدريب، وتبادل الخبرات، ودخول السفن الحربية لموانئ البلدين.

السفينة الروسية المهداة إلى السودان

October 11th 2020, 1:06 pm

(الشيوعي) في العاصمة السودانية يدعو لمواصلة النضال لاستكمال (الثورة)

سودان تربيون

الخرطوم 11 أكتوبر 2020 – دعت فرعية الحزب الشيوعي في العاصمة السودانية الخرطوم، لمواصلة النضال والمضي في طريق استكمال الثورة، التي نجحت احتجاجاتها في عزل الرئيس عمر البشير عن الحكم.

السكرتير السياسي للحزب الشيوعي متحدثا في مؤتمر صحفي الأربعاء 26 أغسطس 2020 (صور من سونا)

وعقدت فرعية الحزب في العاصمة المؤتمر الخامس أيام الخميس والجمعة والسبت، تحت شعار "نحو توسيع المشاركة السياسية للجماهير".

وقالت فرعية الحزب بالعاصمة، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الأحد: "أكد المؤتمر دعمه لنضالات الحركة الجماهيرية وشدد على مواصلة النضال والمضي في طريق استكمال الثورة، داعما لفترة الانتقال نحو وضع ديمقراطي يفضي إلى تداول سلمي للسلطة وسيادة حكم القانون".

ودعا البيان إلى الحفاظ على الديمقراطية ومكتسباتها و"تحقيق العدالة وتأكيد تطلعات أصحاب المصلحة الحقيقية وحقهم في صنع السياسات الكفيلة بخلق واقع أفضل في التنمية والسلام والعدالة الاجتماعية".

وظل قادة الحزب الشيوعي ينتقدون باستمرار برامج الحكومة الخاصة بالوضع الاقتصادي والمنهجية المتبعة في مباحثات السلام مع الجبهة الثورية والاتفاق الذي تمخض عنها.

وقالت صحيفة الميدان – المتحدثة باسم الحزب الشيوعي – إن شعار مؤتمر فرعية الحزب بالعاصمة "عكس العمق الوطني والديمقراطي الذي ينطلق منه برنامج الفرعية للمرحلة المقبلة".

وأشارت إلى استكمال مهام الثورة تتمثل في بناء الدولة المدنية وإزاحة العسكر عن طريق تحقيق أهدافها على أسس الحرية والسلام والعدالة، وذلك من خلال "المشاركة الحقيقية للجماهير في مفاصل وهياكل السلطة في مستوياتها القاعدية والمحلية والولائية وانجاز قوانين عادلة للحكم المحلي وتحقيق التنمية وحلحلة الأزمات المعيشية ومعالجة قضايا السكن".

ويتقاسم قادة عسكريون قاموا بعزل الرئيس عمر البشير عن الحُكم في 11 أبريل 2019، استجابة لاحتجاجات شعبية كبيرة؛ حُكم البلاد مع ائتلاف قوى الحرية والتغيير، في فترة الانتقال.

وأقر اتفاق السلام الموقع بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية في 3 أكتوبر الجاري، أن تكون فترة الانتقال 39 شهر تُحسب من يوم التوقيع على الاتفاق، على أن تسود بنود اتفاق السلام على الوثيقة الدستورية التي توصل إليها القادة العسكريون وقوى الحرية والتغيير في أغسطس 2019.

October 11th 2020, 12:54 pm

الحكومة السودنية و(الشعبية) يعقدان أولى الورش غير الرسمية بالأربعاء

سودان تربيون

حميدتي والحلو عبرا الخلافات واتفقا على استئناف التفاوض

الخرطوم 11 أكتوبر 2020 – تعقد الحكومة السودانية والحركة الشعبية – شمال بقيادة عبد العزيز الحلو، أولى ورش العمل غير الرسمية الأربعاء المقبل، لمناقشة قضية فصل الدين عن الدولة قبيل بدء المفاوضات بين الطرفين.

واتفق رئيس الوزراء عبد الله حمدوك وقائد الحركة عبد العزيز الحلو، في 3 سبتمبر الفائت، على عقد وفدي التفاوض ورش عمل غير رسمية لبحث القضايا الخلافية بينهما بغرض تقريب وجهات النظر.

وقال القيادي في الحركة الشعبية – شمال، محمد يوسف المصطفى، لـ"سودان تربيون"، الأحد: "التاريخ المقترح لأول ورشة بيننا والحكومة هو 14 أكتوبر".

وأشار إلى أن الورشة الأولي سيُناقش فيها فصل الدين عن الدولة، حيث يستعرض فيها خبراء مبدأ الفصل في مجتمع المعتقدات، إضافة إلى تناول نماذج الدول ذات الأغلبية المسلمة التي تقر فصل الدين عن الدولة مثل تونس وماليزيا وتركيا.

وأوضح المصطفى أن هدف الورشة هو توصل طرفي التفاوض إلى فهم مشترك قائم على "معرفة موضوعية مجردة". متوقعًا بدء التفاوض بصورة رسمية بين الحكومة والحركة الشعبية بمجرد إنتهاء الورشة الأولي، دون أن يحدد تاريخ بعينه.

وقررت الوساطة الجنوب سودانية أستئناف التفاوض بين الطرفين في الأسبوع الثالث من أكتوبر الجاري، وذلك بعد أن جمّدت الوساطة المباحثات في 21 أغسطس الفائت، إثر اعتراض الحركة على قيادة نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان حميدتي قيادة الوفد الحكومي.

لكن اجتماعا ضم عبد العزيز الحلو وحميدتي في جوبا السبت الماضي أزال فيما يبدو خلافات الطرفين واتفقا على عقد مفاوضات مشتركة وفق منهج جديد.

وقال المصطفى إن الحركة والحكومة سيعقدان ورش غير رسمية إضافية تتعلق بالهوية والنظام اللا مركزي والتنمية المتوازنة ومعالجة الآثار الإنسانية والترتيبات الأمنية، وذلك بالتزامن مع التفاوض الرسمي.

ووقع رئيس الوزراء وقائد الحركة الشعبية، في 3 سبتمبر الماضي، إعلان سياسي مشترك، توصلا فيه إلى إقرار فصل الدين عن الدولة بصورة مبدئية، على أن يُعتمد من المؤسسات الرسمية.

وقال نائب رئيس مجلس السيادة، محمد حمدان حميدتي، في 2 أكتوبر الجاري، إن مجلس السيادة الانتقالي وافق على الإعلان السياسي المشترك الصادر من حمدوك والحلو.

October 11th 2020, 11:36 am

السودان يهدد بإجراءات قانونية في مواجهة حاملي الجنسية ذوي الأصول الأجنبية

سودان تربيون

مقر وزارة الداخلية السودانية

الخرطوم 11 أكتوبر 2020 – هددت الحكومة السودانية بإتخاذ إجراءات قانونية حيال الحاصلين على الجنسية من ذوي الأصول الأجنبية الذين لم يراجعوا دائرة الهوية.

وأوقف السودان في 26 يوليو الفائت، تجديد جوازات سفر السودانيين من أصول أجنبية الحاصلين على الجنسية بالتجنس في الفترة من يناير 2014 وحتى أبريل 2019، كما أوقف المعاملات الهجرية والادارية بغرض المراجعة.

وطالبت السُّلطات آنذاك حاملي الجواز السوداني لذوي الأصول الأجنبية مراجعة دائرة الهوية والتسجيل التابعة لوزارة الداخلية، ونصحت المتواجدين خارج البلاد بمراجعة مكاتب الجوازات بالسفارات السودانية في البلدان الأخرى.

وقالت وزارة الداخلية، في تنبيه نُشر على منصاتها في وسائل التواصل الاجتماعي، اطلعت عليه "سودان تربيون"، الأحد: "جميع الحاصلين على الجنسية السودانية بالتجنس في الفترة من 2014 إلى 2019، ولم يراجعوا دائرة الهوية، عليهم المراجعة خلال أسبوعين، وبعدها سيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية".

ويتوقع أن تعقد المحكمة العليا، الثلاثاء المقبل، أول جلسة في القضية المرفوعة من الجالية العراقية في الخرطوم ضد وزارة الداخلية السودانية، وذلك بعد إعلانها تضرر منسوبيها من قرار الوزارة الخاص بحظرهم من السفر حتى بالوثائق العراقية.

وقرر رئيس مجلس السيادة الفريق عبد الفتاح البرهان في مارس 2020، سحب نحو 13 ألف جنسية سودانية منحت لأجانب من أصول غير سودانية في عهد النظام السابق. وذلك في أعقاب إعلان متحدث باسم مجلس السيادي محمد الفكي سليمان، عن قيام نظام البشير بمنح الجواز السوداني لمتطرفين دينيين بمقابل مالي.

ولا توجد إحصاءات رسمية لعدد الجنسيات التي منحت، لكن تقارير تشير إلى أن أفراد من الجاليات العربية التي تشهد بلدانها حروبا واضطرابات على خلفية أحداث الربيع العربي حصلوا بسهولة على الجنسية السودانية بعد دفعهم مبالغ ضخمة.

October 11th 2020, 11:36 am

(الشمالية) تسجل 6 وفيات جديدة و127 إصابة بالحمى

سودان تربيون

الخرطوم 10 أكتوبر 2020 - أعلنت السلطات الصحية بالسودان، السبت، تسجيل 6 وفيات جديدة، و127 إصابة بالولاية الشمالية، جراء انتشار وباء الحميات الناتجة عن المياه الراكدة بسبب السيول والفيضانات.

الفيضانات خلفت مآسي كبيرة وسط الاف السودانيين .. مواقع تواصل

وأوضح تقرير للجنة الطوارئ الصحية بالولاية الشمالية، تلقته "سودان تربيون"، أن "الإصابات الجديدة بالحميات حتى 8 أكتوبر الجاري، بلغت 127 حالة، بينها 6 وفيات بمحليتي الدبة ومروي".

ووصل تراكمي الإصابات إلى 792 حالة بمحلية "مروي"، منها 31 حالة وفاة، وألف و220 حالة بمحلية "الدبة"، منها 25 حالة وفاة، فيما سجلت محلية "القولد" حالتي وفاة وإصابة، بينما سجلت محلية "البرقيق" 4 حالات إصابة.

وفي 25 سبتمبر الماضي، أعلن السودان، حالة الطوارئ الصحية في الولاية الشمالية، بعد ظهور حالات إصابة ووفاة بحمى ناتجة عن المياه الراكدة جراء السيول والفيضانات.

وأعلنت وزارة الصحة في ذات الشهر، وفاة 8 أشخاص شمالي السودان، جراء حمى يُحتمل أنها ناتجة عن مرض تسببت فيه السيول والفيضانات التي تضرب البلاد منذ أسابيع.

وبحسب الأطباء، فإن المياه الراكدة جراء السيول والفيضانات، تتسبب في تفشي أمراض خطيرة، مثل الكوليرا أو حمى الضنك أو الملاريا.

وبلغ عدد ضحايا الفيضانات والسيول بالبلاد 138 وفاة منذ بداية الأمطار الخريفية في يونيو الماضي.

وفي 5 سبتمبر الجاري، أعلن مجلس الأمن والدفاع، حالة الطوارئ في أنحاء البلاد مدة 3 أشهر، لمواجهة السيول والفيضانات، واعتبرها "منطقة كوارث طبيعية".

October 10th 2020, 5:26 pm

البنك الدولي يوافق على 400 مليون دولار لدعم الإصلاحات الاقتصادية في السودان

سودان تربيون

الخرطوم 10 أكتوبر 2020 - وافق البنك الدولي على تخصيص 400 مليون دولار لتمويل جهود الحكومة السودانية لدعم الأسر الفقيرة أثناء تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية القاسية والجذرية خلال الفترة الانتقالية.

شعار البنك الدولي

وصادق مجلس المديرين التنفيذيين لمجموعة البنك الدولي ، الخميس ، على مذكرة جديدة لدعم خطط الحكومة الانتقالية لإصلاح الاقتصاد وإرساء الأسس التي تكفل قيام نظام اجتماعي أكثر إنصافًا.

كما وافق المجلس على منحتين للسودان تبلغ كل منهما 200 مليون دولار.

والأولي هي منحة لبرنامج دعم الأسرة في السودان (SFSP). والثانية لصالح الصندوق الاستئماني لدعم الانتقال والإنعاش في السودان (STARS).

وأفاد البيان بتلقي 170 مليون دولار خاصة ببرنامج دعم الأسرة من المانحين حتى الآن.

ويهدف البرنامج إلى تقديم التحويلات النقدية وتحسين أنظمة حماية الأسر السودانية المتضررة من الإصلاحات الاقتصادية المتوقعة وغيرها من الصدمات قصيرة الأجل.

وتم إطلاق المرحلة التجريبية في أكتوبر 2020 ، ويجري توسيع نطاق البرنامج تدريجيًا خلال الأشهر القليلة المقبلة ، بدءًا من ولايات الخرطوم والبحر الأحمر وجنوب دارفور وكسلا.

ومولت المرحلة الأولى من برنامج دعم الأسرة بمساهمات مقدمة من الاتحاد الأوروبي وألمانيا وأيرلندا وهولندا والسويد.

وذكر البيان أن مذكرة العمل مع السودان تركز على مساعدة الحكومة السودانية في تحقيق الاستقرار في الاقتصاد وتسريع التقدم نحو معالجة تحديات ديون البلاد، بما في ذلك إلغاء الديون المستحقة للبنك الدولي.

ويسمح الإعفاء من الديون بإعادة تعامل السودان مع المؤسسات المالية الدولية والحصول على تمويل كبير لبرامجه التنموية من البنك الدولي على وجه الخصوص.

وبلغت ديون السودان الخارجية نحو 60 مليار دولار يمكن أعفاؤه منها بعد رفع اسمه من قائمة الإرهاب. ويظل حتى الآن غير مؤكد رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب هذا الشهر رغم الوعود المعلنة نسبة التدخلات الانتخابية في الولايات المتحدة .

وحث قادة قوى الحرية والتغيير هذا الأسبوع المبعوث الأميركي للسلام دونالد بوث على مراعاة الأوضاع الصعبة التي يعاني منها الشعب السوداني وعدم ربط عملية الشطب من القائمة السوداء بالتطبيع مع إسرائيل.

كذلك عبروا عن شعروهم بعدم الرضا حيال موقف أعضاء مجلس الشيوخ الديمقراطيين الذين توعدوا بتعطيل العملية وعرقلة التشريعات لاستعادة الحصانات السيادية للسودان.

October 10th 2020, 4:40 pm

الحكومة السودانية تعلن عن ترتيبات لتحرير أسعار الوقود

سودان تربيون

الخرطوم 10 أكتوبر 2020- كشف وزير الطاقة والتعدين السوداني المكلف عن صدور ترتيبات تجري للإعلان عن تحرير أسعار المحروقات.

محطات الوقود تشهد زحاما متزايدا

وقال خيري عبد الرحمن، إن الأمر لم يعد تسريبات خاصة أن رئيس الوزراء عبد الله حمدوك كان أعلن عن ذات الخطوة في اللقاءات العامة وفي مقابلات تلفزيونية.

وأفاد الوزير حسب بيان صحفي أصدرته وزارة الطاقة والتعدين "إن الترتيبات جارية لتنفيذ سياسة تحرير البنزين والجازولين".

وتتفاقم في العاصمة السودانية يوما بعد يوم أزمة الوقود حيث تصطف الاف السيارات في محطات الوقود لساعات طويلة أملا في الحصول على حصة من الوقود برغم تحول غالب المحطات الى بيعه بالسعر التجاري.

وأشار الوزير إلى أن قرار تحرير اسعار الوقود كان ينتظر الترتيبات التي قامت بها وزارة الطاقة والتعدين ابتداءً من حصر وتأهيل الشركات التي ستدخل في عملية الاستيراد والبيع، وكذلك إعداد وفتح العطاءات العالمية للمنافسة الحرة والشفافة.

واعلن اكتمال عملية التقديم والفرز بكل شفافية مثلما تم اصدار الطلبيات للشركات الفائزه.

وأثنى على نتيجة العطاءات “التي وصفها بالمشرفة جدا لكل المهتمين داخل وخارج السودان من حيث المهنية والحرفية العالية التي اتبعتها الوزارة والتي وفرت قيمتها التجارية حوالي (٣٥) مليون دولار من مجمل قيمة المشتقات البترولية التي يتم شراؤها مقارنة بما كان يتم في السابق بدون عطاء”.

وأعلن الوزير، عن وصول عدد كبير من البواخر عبر هذا العطاء العالمي ، تنتظر استكمال خطوات شراؤها بناء على خطة محفظة السلع الإستراتيجية التي كونتها اللجنة العليا للطوارئ الإقتصادية التي تقوم حاليا بفرز الشركات المحلية التي توزع هذه المشتقات المستوردة عبر محطاتها مع تحديد السعر الحر للبيع.

ونفى صدور اسعار محددة حتي الآن وإلى حين اكتمال الخطوات المذكورة.

October 10th 2020, 3:56 pm

مجلس الأمن الدولي يدعو للتنفيذ العاجل لاتفاق سلام السودان

سودان تربيون

مناوي وجبريل يحتفيان بالسلام

الخرطوم 10 أكتوبر 2020 - دعا مجلس الأمن الدولي، الأطراف المعنية بالسودان على التنفيذ العاجل لاتفاق "سلام السودان" الموقع بصورته النهائية في 3 أكتوبر الجاري.

ودعا المجلس في بيان، "الذين لم ينضموا بعد إلى عملية السلام مع حكومة السودان، إلى القيام بذلك على الفور، وبشكل بناء دون شروط مسبقة، من أجل الانتهاء العاجل من المفاوضات بشأن اتفاق سلام شامل".

وأعرب المجلس عن التضامن مع شعب السودان، وأكد استعداده لدعم السودان خلال الفترة الانتقالية، و التزامه القوي بسيادة السودان واستقلاله، وسلامة أراضيه، ووحدته الوطنية.

وشجع البيان الموقعين على اتفاق السلام على البدء بسرعة في عملية التنفيذ، ولا سيما الأحكام الرئيسة للاتفاق المتعلقة بالترتيبات الأمنية، ومعالجة الأسباب الجذرية للنزاع.

وغاب عن توقيع اتفاق السلام في جوبا، حركتي "تحرير السودان بقيادة عبد الواحد نور، التي تقاتل في دارفور وترفض أي تفاوض مع الحكومة، والحركة الشعبية – شمال- بقيادة عبد العزيز الحلو،التي تتمسك بفصل الدين عن الدولة وتحديد مصير ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان في التفاوض.

ومن دون هاتين الحركتين سيظل السلام منقوصا، لذا تسعى أطراف إقليمية ودولية إلى إلحقاهما باتفاق السلام، على رأسها الولايات المتحدة وفرنسا، التي يقيم فيها نور.

ويعد إحلال السلام في السودان أحد أبرز الملفات على طاولة حكومة عبدالله حمدوك، وهي أول حكومة منذ أن عزلت قيادة الجيش في أبريل 2019، عمر البشير من الرئاسة، تحت ضغط احتجاجات شعبية مناهضة لحكمه.

October 10th 2020, 1:55 pm

وفد من شركة (فيزا) الأميركية يصل الخرطوم خلال إسبوعين

سودان تربيون

الخرطوم 10 أكتوبر 2020- كشف مصدر حكومي رفيع عن زيارة مرتقبة لوفد من شركة (فيزا) الأميركية إلى الخرطوم قبل اطلاق الخدمة في السودان بشكل رسمي.

بنوك سودانية تحصل على ترخيص فيزا كارد

وقال المصدر لـ" سودان تربيون" السبت إن الوفد سيصل لمراجعة "الخطة النهائية لإطلاق خدمة فيزا في السودان ومنح التراخيص لمصرفين آخرين – لم يسمهما- إضافة إلى المصارف الحائزة على التراخيص فى وقت سابق".

وفى فبراير الماضي حصلت نحو 7 من المصارف السودانية على تراخيص من شركة (فيزا) لاصدار البطاقات للسودانيين ليتم تغذيتها بالنقد الأجنبي والاستفادة منها في عمليات الدفع داخل وخارج السودان بينها بنك الخرطوم، قطر الوطني، بنك المال المتحد.

وأضاف أن المصرفيين المعنين كانا فى انتظار صدور ضوابط بنك السودان المركزي المنظمة لعمل فيزا فى السودان وقال إن وفد الشركة سيصل إلى الخرطوم خلال اسبوعين.

وتمكن البطاقات الأجانب والمستثمرين في السودان من إجراء عمليات الدفع على نقاط البيع في السودان عبر الفيزا كارد في كافة الاماكن التي يرتادونها مثل الفنادق والمطارات وغيرها.

وظل السودان محظوراً من التعامل مع نظام البطاقات العالمية مثل فيزا وماستركارد منذ فرض العقوبات الاقتصادية الأميركية على السودان في العام 1997.

وتوقع المصدر صدور الضوابط المنظمة لعمل فيزا من بنك السودان المركزي وتحديد سقوفات البطاقة قبل منتصف أكتوبر الحالى.

ويقترح البنك المركزي ان لايزيد سقف البطاقات عن 3000 دولار وهو المبلغ المسموح به للسفر الى الخارج.

ونوه المصدر إلى أن من اهداف زيارة وفد شركة فيزا إجراء مشاورات لمنح تراخيص لعدد من المصارف السودانية.

ويعمل في السودان أكثر من 37 مصرفاً محلياً، منها مصارف متخصصة وأخرى شراكة سودانية عربية كما يمتلك السودان قبل العقوبات الأميركية شبكة مراسلين يتراوح عددهم بين 45-50 مراسلاً، إلا أن العدد تقلص بعد العقوبات ووصل إلى إثنين فقط.

ويتم التعامل بالبطاقات العالمية في أكثر من 75 دولة و 33 مليون متجر حول العالم، ويمكن استخدامها للحصول على السحب النقدي والاستفسار عن الرصيد في 1.9 مليون جهاز صراف آلي حول العالم، كما يمكن استخدامها للسداد عبر الإنترنت.

ويرى مراقبون أن منح التصريح للمصارف السودانية مؤشر واضح لرفع الحظر المصرفي عن المعاملات المالية ما يسهم في اعادة الشركات عابرة القارات إلى جانب التوكيلات الدولية ومراكز الامتحان للشهادات المهنية العالمية كما يسهم أيضا للدخول في اسواق جديده وتنشيط التعامل المباشر مع بورصة الذهب والنفط والغاز والسلع فضلا عن مراجعة عمليات الصادر والاستثمار الأجنبي المباشر الى جانب مرجعة العقود المجحفة في حق السودان.

ورفعت الولايات المتحدة في اكتوبر من العام 2017 الحظر الاقتصادي عن السودان لكنها ابقته على قائمتها للدول الراعية للإرهاب.

October 10th 2020, 1:55 pm

عرمان: الوساطة لم تلجأ لنهج التهديد وفرض العقوبات في مفاوضات جوبا

سودان تربيون

الخرطوم 10 أكتوبر 2020 – قال نائب رئيس الحركة الشعبية – شمال، ياسر عرمان، إن الوساطة في جنوب السودان لم تلجأ الى أسلوب التهديد وفرض العقوبات المستخدم فى المناهج الغربية في مفاوضات جوبا.

ياسر عرمان يخاطب المؤتمر الاقتصادي

وأوضح عرمان في مقال قصير بعنوان، "منهج الأجاويد .. اتفاق سلام جوبا وحل النزاعات"، أن "الوساطة في الجنوب كانت حالة خاصة ممزوجة من خبرة التفاوض الطويلة للجنوبيين ومنهج الأجاويد الذي ولد في تربة دولتي السودان وهو منهج افريقي أصيل في حل النزاعات وانساني كذلك".

وأضاف، "هذا لا يعني إن المناهج التقليدية الأخرى لم تستخدم، ولكن التهديد وفرض العقوبات المستخدم فى المناهج الغربية لم يكن جزءا من فض النزاع فى جوبا".

وتابع، " كانت جمهورية جنوب السودان رائعة، وضيافتها أروع، فشكرا لشعب جنوب السودان، وشكرا للرئيس سلفاكير ميارديت، وشكرا للوساطة التي كانت أقرب للأجاويد بمنهج سوداني خالص في حل النزاعات ولد وترعرع ونما هذا المنهج وشرب من ثقافة وتقاليد وقيم بلدينا، عبر مئات السنين ولأن الجنوبيين هم منا ونحن منهم وقد كابدوا نفس قضايا النزاع".

ووقع الاتفاق النهائي للسلام، السبت الماضي، في جوبا بين كل من الحكومة السودانية وممثلين عن حركات مسلحة، بحضور رؤساء عدة دول، وممثلين عن مصر وقطر والإمارات، والاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة كشهود وضامنين للاتفاق، دون مشاركة الحلو أو حركة عبد الواحد نور المتمردتين.

وأوضح عرمان أن اتفاقية سلام جوبا من إنتاج ثورة ديسمبر المجيدة وتضحيات الشعب على مدى ثلاثين عاما، وأنه من المستحيل الوصول إلى مثل هذا الاتفاق دون ثورة ديسمبر.

ولفت إلى أن اتفاقية السلام هي أكبر إنجازات الفترة الانتقالية حتى الآن، وأن ثورة ديسمبر وفرت إرادة سياسية ومناخ جديد ملائم للسلام وضع أساسا للشراكة بين أطرافه.

وأشار إلى أن "اتفاق سلام جوبا أتى استجابة لحناجر الشهداء التي ما ماتت وما ماتت فضائلها وهتافها الذي شق العنان (حرية سلام وعدالة)، فالسلام ركن من أركان الثورة والتغيير، وفرض عين لبناء الدولة المدنية التي لن يستوي عودها في ظل الحروب".

وأضاف، "كان توقيع اتفاق السلام بجوبا بطعم الشهد والشهداء، رائعا تنظيما وحضورا لأكثر من 15 دولة ومنظمة إقليمية وعالمية ، خاطبه موسى فكي رئيس الإتحاد الإفريقي الذي كان حاضرا والأمين العام للأمم المتحدة عبر تقنية الفيديو، وحضر الرؤساء من الصومال وإثيوبيا وجيبوتي ورئيس وزراء مصر ويوغندا ومبعوث كينيا وتمثيل عالي للسعودية والإمارات وقطر والبحرين وعمان، وحضر برهان وحمدوك وحميدتي، وكان حضور الرئيس إدريس دبي ذو مذاق خاص فهو من استضاف اكثر من 400 ألف من اللاجئين السودانيين في تشاد ، وهو قريبنا برابطة الدم والأخوة الشريفة وتمكن من الحفاظ على وحدة تشاد شمالها وجنوبها في ظل عواصف إقليمية ودولية وسعى لإرضاء الجنوب التشادي".

وتابع، "أما وقائع السياسة الداخلية في تشاد فأتركها للتشاديين أنفسهم .. وأخطأ نظام المؤتمر الوطني في علاقته مع تشاد فهم من جيراننا الأقربين".

وأشار إلى أن هناك رسالة فيديو من وزير خارجية الإتحاد الأوروبي ورئيس المجموعة البرلمانية البريطانية لم تر النور لضيق الوقت وخاطب المبعوث الأمريكي الإحتفال نيابة عن بلدان الترويكا وحضرت معظم البلدان الأوروبية ووقعت لاحقا الجامعة العربية.

مبينا أن الاتفاقية كانت صناعة سودانية وهي تشكل انطلاقة جديدة للعلاقات بين دولتي السودان وتبشر بامكانية قيام اتحاد سوداني بين دولتين مستقلتين ذوي سيادة.

ودعا عرمان إلى استثمار الاتفاق لمصلحة شعوب البلدين ولا سيما حزام التمازج الإنساني الذي يربط البلدين لإحياء العلاقات على نحو جديد في ظل عواصف إقليمية وعالمية تتطلب مواجهتها سويا.

October 10th 2020, 1:22 pm

الاتحاد الأوروبي يرسل مزيداً من المساعدات لمتضرري الفيضانات بالسودان

سودان تربيون

الخرطوم استقبلت الجسر الأوروبي الثاني للمساعدات الإنسانية..الأربعاء 24 يونيو 2020

الخرطوم 10 أكتوبر 2020 – استقبلت العاصمة الخرطوم، السبت، طائرة مساعدات إنسانية مقدمة من مكتب الاتحاد الأوروبي للحماية المدنية، لمتضرري السيول والفيضانات في البلاد.

وكان فى استقبال الطائرة وكيل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، محمد الشابك، وعدد من المسؤولين بالاتحاد الأوروبي، ورئيس منظمة رعاية الطفولة العالمية.

وقال الشابك، في تصريحات صحفية، إن الدعم البالغ 120 طنا سيتم تخصيصه لدعم 4 ولايات هي، نهر النيل، سنار، الخرطوم والجزيرة.

وأثنى الشابك على الدعم الذي يقدمه الاتحاد الأوروبي، ومنظمة رعاية الطفولة العالمية.

من جهته مدير مكتب الاتحاد الأوروبي للحماية المدنية والمساعدات الإنسانية فى السودان، ويم فرانسن، إن الإتحاد الأوروبي استقبل اليوم طائرة تحمل أكثر من 100 طن من المواد الإغاثية لمساعدة المتأثرين بالفيضانات.

وأشار إلى أنهم يقدمون برامج بالسودان لعدة سنوات بالتعاون مع منظمة رعاية الطفولة العالمية، شملت كل من ولايات شمال دارفور ووسط دارفور وجنوب كردفان.

وأشار إلى وجود مشاريع مختلفة تتضمن الأمن الغذائي والتعليم والصحة والتغذية والإصحاح البيئي، وهي برامج تنفذ حاليا في ظل ظروف الفيضانات التي تأثرت بها أجزاء واسعة بالسودان.

وأضاف، " قبل كل ذلك كان لدينا تدخلات لدعم مرضى الكورونا بالسودان مع منظمة رعاية الطفولة العالمية أيضا".

ونوَّه إلى أن برنامج دعم متضرري الفيضانات سيركز على الخرطوم وسنار وولاية نهر النيل، وتزويدهما بالإمدادات الغذائية والمشمعات البلاستيكية والإمدادات الصحية وأواني الطبخ، وتوفير عيادات متجولة من الأسبوع المقبل لمعالجة ضحايا الفيضانات.

وتواصل عدة دول أبرزها، الإمارات، وقطر، والكويت، ومصر، والعراق، والسعودية إرسال مساعدات عاجلة إلى السودان لمواجهة آثار السيول والفيضانات التي ضربته، وتسببت بتشريد آلاف السكان.

وبلغ عدد ضحايا الفيضانات والسيول بالبلاد 138 وفاة منذ بداية الأمطار الخريفية في يونيو الماضي.

وفي 5 سبتمبر الماضي ، أعلن مجلس الأمن والدفاع حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة 3 أشهر، لمواجهة السيول والفيضانات، واعتبارها "منطقة كوارث طبيعية".

October 10th 2020, 1:22 pm

الخارجية السودانية: العلاقة مع إسرائيل تخضع للنقاش بعيدا عن قائمة الإرهاب

سودان تربيون

الخرطوم 10 أكتوبر 2020 - قال وزير الخارجية السوداني المكلف، عمر قمر الدين، إن "العلاقة مع إسرائيل خاضعة للنقاش، لكنها مفصولة تماما عن رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب الأميركية".

عمر قمر الدين وزير الدولة بالخارجية

وأوضح قمر الدين مع قناة "فرانس 24"، الجمعة، أن "العلاقة مع إسرائيل خاضعة للنقاش، ونحن نستعجل إزالة اسم السودان من قائمة الإرهاب، ولا نضع أي علاقة بين هذه المسألة والتطبيع".

وأشار إلى أن "السودان يعمل مع الولايات المتحدة على إزالة اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب"، وأن ذلك "مفصول تماما عن التطبيع مع إسرائيل".

وأضاف: "لسنا على استعداد لفعل أي شئ مع دولة أخرى إلا وفق ما يحدده السودان من مصالحه الخارجية مع أي دولة في العالم.. هذا أمر متروك لأولويات السودان".

ويتسق موقف قمر الدين مع تأكيد نائب رئيس مجلس السيادة في السودان، محمد حمدان دقلو "حميدتي"، الجمعة الماضي، أن بلاده "ماضية في بناء علاقات مع إسرائيل".

وأشار حميدتي في مقابلة أجرتها معه قناة "سودانية 24" من جوبا، أنه "تلقى وعدا أمريكيا بشطب السودان من لائحة الدول الراعية للإرهاب".

وخلال الأيام الماضية، قالت تقارير إعلامية إسرائيلية وأمريكية، إن الخرطوم وافقت على التطبيع مع تل أبيب، في حال شطب اسم السودان من قائمة "الدول الراعية للإرهاب" وحصوله على مساعدات من واشنطن.

وفي 23 سبتمبر الماضي، قال رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، إن مباحثاته مع المسؤولين الأمريكيين، خلال زيارته الأخيرة للإمارات، تناولت عدة قضايا، بينها "السلام العربي" مع إسرائيل والعلاقات الثنائية.

وآنذاك ذكرت تقارير إعلامية إسرائيلية وأمريكية، أن الخرطوم وافقت على تطبيع علاقاتها مع تل أبيب، في حال شطب اسم السودان من قائمة "الدول الراعية للإرهاب"، وحصوله على مساعدات أمريكية بمليارات الدولارات.

ورفعت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في 6 أكتوبر 2017، عقوبات اقتصادية وحظرا تجاريا كان مفروضا على السودان منذ 1997.

لكن واشنطن لم ترفع اسمه من قائمة الإرهاب، المدرج عليها منذ 1993، لاستضافته آنذاك، الزعيم الراحل لتنظيم القاعدة أسامة بن لادن.

ومؤخرا، نفى وزير الإعلام السوداني، المتحدث باسم الحكومة الانتقالية فيصل محمد صالح، مناقشة الوفد الذي كان يزور الإمارات قضية التطبيع مع إسرائيل، مؤكدا عدم صحة ما يدور بهذا الشأن.

وأعلنت قوى سياسية سودانية، أبرزها الأمة القومي، والبعث، والوحدوي الناصري، رفضهما القاطع للتطبيع في خضم حديث عن تطبيع سوداني محتمل بعد الإمارات والبحرين، اللتين انضمتا إلى الأردن ومصر، المرتبطتين باتفاقيتي سلام مع تل أبيب عامي 1994 و1979 على الترتيب.

October 10th 2020, 1:09 pm

اتفاق سلام جوبا وحل النزاعات

سودان تربيون

ياسر عرمان

(1)

اتفاقية سلام جوبا من انتاج ثورة ديسمبر المجيدة وتضحيات شعبنا على مدى ثلاثين عاما، ومن المستحيل الوصول إلى مثل هذا الاتفاق دون ثورة ديسمبر. كما إن اتفاقية السلام هي أكبر انجازات الفترة الإنتقالية حتي الآن. إن ثورة ديسمبر قد وفرت إرادة سياسية ومناخ جديد ملائم للسلام وضع اساسا للشراكة بين أطرافه. وأتي اتفاق سلام جوبا استجابة لحناجر الشهداء التي ما ماتت وما ماتت فضائلها وهتافها الذي شق العنان (حرية سلام وعدالة)، فالسلام ركن من أركان الثورة والتغيير، وفرض عين لبناء الدولة المدنية التي لن يستوي عودها في ظل الحروب.

(2)

كان توقيع اتفاق السّلام بجوبا بطعم الشّهد والشّهداء، رائعاً تنظيماً وحضوراً لأكثر من 15 دولة ومنظمة إقليمية وعالمية ، خاطبه موسى فكي رئيس الإتحاد الإفريقي الذي كان حاضراً والأمين العام للأمم المتّحدة عبر تقنية الفيديو، وحضر الرؤساء من الصومال واثيوبيا وجيبوتي ورئيس وزراء مصر ويوغندا ومبعوث كينيا وتمثيل عالي للسعودية والإمارات وقطر والبحرين وعمان، وحضر برهان وحمدوك وحميدتي، وكان حضور الرئيس إدريس دبي ذو مذاق خاص فهو من استضاف اكثر من 400 ألف من اللاجئين السودانيين في تشاد ، وهو قريبنا برابطة الدّم والأخوة الشريفة وتمكّن من الحفاظ على وحدة تشاد شمالها وجنوبها في ظل عواصف إقليمية ودولية وسعى لإرضاء الجنوب التشادي. أما وقائع السياسة الداخلية فى تشاد فأتركها للتشادين أنفسهم . وأخطأ نظام المؤتمر الوطني في علاقته مع تشاد فهم من جيراننا الأقربين.

هنالك رسالة فيديو من وزير خارجية الإتحاد الأوروبي ورئيس المجموعة البرلمانية البريطانية لم تر النور لضيق الوقت وخاطب المبعوث الأمريكي الإحتفال نيابة عن بلدان الترويكا وحضرت معظم البلدان الأوربية ووقعت لاحقا الجامعة العربية .

(3)

لقد كانت جمهورية جنوب السّودان رائعة، وضيافتها أروع، فشكراً لشعب جنوب السّودان ، وشكراً للرئيس سلفاكير ميارديت وشكراً للوساطة التي كانت أقرب للأجاويد بمنهج سوداني خالص في حل النّزاعات ولد وترعرع ونما هذا المنهج وشرب من ثقافة وتقاليد وقيم بلدينا ، عبر مئات السّنين ولأن الجنوبيين هم منّا ونحن منهم وقد كابدوا نفس قضايا النّزاع؛ فقد كانت الوساطة في الجنوب حالة خاصة ممزوجةً من خبرة التّفاوض الطويلة للجنوبيين ومنهج الأجاويد الذي ولد في تربة دولتي السّودان وهو منهج افريقي أصيل في حلّ النزاعات وانساني كذلك، وهذا لا يعني إن المناهج التقليدية الأخرى لم تستخدم. ولكن التهديد وفرض العقوبات المستخدم فى المناهج الغربية لم يكن جزءا من فض النزاع فى جوبا .

لقد كانت الاتفاقية صناعة سودانية وهي تشكل انطلاقة جديدة للعلاقات بين دولتي السودان وتبشر بامكانية قيام اتحاد سوداني بين دولتين مستقلتين ذوي سيادة ، لقد كان اتفاق السلام بين فرقاء جنوب السودان في الخرطوم واتفاق سلام جوبا اضافة جديدة لتاريخ العلاقات بين دولتي السودان يجب أن يستثمر لمصلحة شعوب البلدين ولاسيما حزام التمازج الانساني الذي يربط البلدين لإحياء العلاقات على نحو جديد في ظل عواصف اقليمية وعالمية يجب ان نواجهها سوياً.

October 10th 2020, 12:39 pm

اجتماعات وشيكة لمواءمة اتفاق السلام مع الوثيقة الدستورية وقادة الحركات في الخرطوم مطلع نوفمبر

سودان تربيون

عرمان يلوح بعلامة النصر لمئات المحتفلين بالسلام في الساحة الخضراء بالخرطوم

الخرطوم 9 أكتوبر 2020- كشف ياسر عرمان نائب رئيس الحركة الشعبية ورئيس وفد مقدمة الحركات الموقعة على اتفاق السلام عن اجتماعات ستلتئم في الخرطوم لمواءمة اتفاقية السلام والدستور الانتقالي قبيل عودة رؤساء الحركات إلى الخرطوم الشهر المقبل.

وشهدت الخرطوم الخميس احتفالاً شعبياً في ساحة الحرية بعودة وفد الحكومة المفاوض إلى الخرطوم وعدد من قادة الجبهة الثورية شارك فيه رئيس مجلس السيادة ورئيس الوزراء وعدد كبير من الوزراء والمسؤولين في الدولة.

وأكد المشاركون في الاحتفال أن التوقيع على اتفاق السلام في 3 أكتوبر تحقيق لإحدى شعارات الثورية و ضربة بداية لإكمال البقية وكل برنامج الفترة الانتقالية.

وفي تصريح لـ "سودان تربيون" أكد ياسر عرمان وصول قيادات الحركات في 3 نوفمبر القادم.

وكشف عن عزم وفد الانخراط في سلسلة اجتماعات مع اللجان المختصة لموائمة نص الاتفاقية والوثيقة الدستورية.

وقال "هناك طريقة واضحة لمواءمة الاتفاقية مع نص الوثيقة الدستورية وردت في نص اتفاق السلام" .

وبحسب اتفاق السلام فإنه حال تعارض أحد نصوصه مع الوثيقة الدستورية فإن ما جاء في الاتفاق يسود على الوثيقة الدستورية.

وشدد عرمان على أن اتفاقية السلام ستضيف إضافات عظيمة للوثيقة الدستورية لتناولها قضايا حيوية لم تعالج بالتفصيل في الدستور الانتقالي على رأسها قضايا النازحين واللاجئين ونظام الحكم وقضايا الأرض والثروة والترتيبات الأمنية.

وأضاف "طبقا لنص المصفوفة يجب أن تتم المواءمة في ظرف 10 أيام من تاريخ التوقيع الذي تم في 3 أكتوبر"

وتابع "بعد شهر سيأتي رؤساء الحركات والجبهة الثورية إلى الخرطوم وسيعمل كل الموقعين على اتفاقية السلام مع الحكومة كفريق واحد".

وأشاد عرمان بالدعم الدولي والإقليمي الذي تجد الاتفاقية مشيرا إلى توقيع الجامعة العربية على الاتفاقية باعتبارها ضامنا.

وقال إن اتفاقية السلام يجب أن تكون مدخلا لتجديد الفترة الانتقالية وإعادة النظر في كل ما تم وتكوين كتلة انتقالية للتغيير متجانسة تضم كافة القوى المشاركة في العملية الانتقالية من قوى مدنية وعسكرية بالإضافة إلى الحركات المسلحة التي تشكل الضلع الثالث في العملية الانتقالية.

ورحب عرمان بلقاء الحلو وحميدتي في جوبا وقال إنه يشكل خطوة إلى الأمام وتمنى أن تتبعها خطوات أخرى تجاه عبدالواحد النور حتى يكون 2020 عاماً لإسكات البنادق في السودان.

وشدد على أن السلام هو أكبر نجاح حققته الفترة الانتقالية .

كما أشار القيادي في الحركة الشعبية شمال الى ضرورة توطيد العلاقات بين السودان وجمهورية جنوب السودان لتعزيز السلام والاستقرار في الدولتين وقال ان يجب ان يشكل التلاحم بين البلدين نموذجا يحتذى به في أفريقيا لحل النزاعات بين البلدان المجاورة.

October 9th 2020, 7:12 am

الحكومة السودانية تبدأ توزيع قمح على المطاحن في محاولة لإنهاء أزمة الخبز

سودان تربيون

الخرطوم 8 أكتوبر 2020 – شرعت الحكومة السودانية في توزيع 40 ألف طن من القمح إلى المطاحن في العاصمة الخرطوم والولايات، بغرض إنهاء أزمة الخبز الحادة.

مواطنون يصطفون أمام أحد المخابز في الخرطوم للحصول على حصتهم من الخبز ـ إرشيف

والقمح الذي بدأت الحكومة توزيعه، أسُتورد على يد برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، حيث اتفق الطرفين في 13 أبريل الفائت، على قيام البرنامج بمد السودان بـ 200 ألف من القمح تُبادل بالذرة.

وقالت وكالة السودان للأنباء، نقلًا عن مصدر حكومي مسؤول، الخميس، إن الحكومة تسلمت 40 ألف طن من القمح من برنامج الغذاء وبدأت في توزيعها على المطاحن في العاصمة والولايات.

وأشارت إلى أن وزير التجارة مدني عباس مدني، بذل مساعٍ مع قطاع المطاحن توصلا فيها إلى عودتها للعمل بعد سداد جزء من مستحقاتها على الحكومة وجدولة متبقي الديون.

وأفادت الوكالة بأن المطاحن ستعود للعمل بطاقها القصوى "ابتداء من بعد غد السبت لحل ازمة الخبز التي تواجهها العاصمة الخرطوم وغيرها من المناطق".

وبدأت وزارة المالية في سداد 10 ملايين دولار للمطاحن من أصل مديونيتها على الحكومة التي تتجاوز الـ 20 مليون دولار، وفقًا لمصادر تحدثت لـ"سودان تربيون"، الثلاثاء الفائت.

ويصطف ملايين السودانيين يوميًا ساعات طوال أمام المخابز للحصول على حصصهم من الخبز ، وفي كثير من الأحيان ينقطع إنتاج الخبز قبل أن يحصلوه عليه نتيجة شح الدقيق.

وأفادت تقارير صحفية أن نحو ألفي مخبز في الخرطوم توقف عن العمل لانعدام الدقيق.

ويعاني السودان من أزمة اقتصادية، تتفاقم يوما عن الآخر، دون أن نجح التدابير الحكومية في التخفيف من حدتها، حيث وصل معدل التضخم في شهر أغسطس الفائت 166%، كما يعاني من نقص حاد في الوقود والعملات الصعبة.

October 8th 2020, 6:21 pm

عاملون يعطلون إنتاج الذهب في شركة تعدين حكومية بشرق السودان

سودان تربيون

الخرطوم 8 أكتوبر 2020 – أوقف عاملون في شركة أرياب العاملة في مجال إنتاج الذهب بشرق السودان، الانتاج لتسع أيام متواصلة، مطالبين بزيادة أجورهم.

اسماعيل تاج يستمع الى عاملين ضمن حقل امتياز لشركة أرياب والي يمينه مدير الحقل .. صورة لـ (سودان تربيون)

ويغلق نحو 150 من أصل 1200 عامل في الشركة، البوابة الرئيسية لمعسكر العاملين والموظفين بحقل (هساي) ومنعهم من الدخول والخروج، وذلك مُنذ 30 سبتمبر الفائت.

وقال مسؤول رفيع بالشركة ــ فضل حجب اسمه ــ لـ"سودان تربيون"، الخميس: " الشركة متوفقة عن إنتاج الذهب بعد أن قام بعض العاملين بإغلاق البواية الرئيسية لمعسكر حقل هساي، مانعين دخول أو خروج العمال والموظفين لمباشرة عملهم".

وأشار إلى أن عدداً كبيراً من العاملين نظموا اعتصاماً داخل حقل هساي، مطالبين بزيادة رواتبهم الشهرية.

وأكد على أن رئيس الشركة مجذوب عثمان الحسن، أشار خلال مخاطبته للعاملين بمكان تجمعهم في 6 أكتوبر الجاري، إلى إقرار الشركة زيادة رواتبهم اعتبارًا من سبتمبر، كما تعهد بزيادة فئات الدعم الاجتماعي في المنطقة الواقعة في ولاية البحر الأحمر.

وأكد المسؤول على أن استمرار إغلاق البوابة الرئيسية وتعطيل الأمر تحول إلى مطالب سياسية تتعلق بالأحداث الجارية في شرق السودان.

وطالب مؤتمر نظمه المجلس الأعلى لقبائل البجا والعموديات المستقلة، والذي إنهى أعماله في 30 سبتمبر الفائت، بإيقاف عمليات التعدين في المنطقة إلى حين وضع أسس جديدة تحقق مصلحة الإنسان فيها، وذلك ضمن مطالب أخرى.

وتخصص شركة أرياب 500 ألف يورو لصالح التنمية في ولاية البحر الأحمر تُمنح للحكومة المحلية، كما تدير آبار مياه ومدارس ومراكز صحية للقرى السكانية التي تعيش داخل الحقل.

وتمتلك منظومة الصناعات الدفاعية التابعة للجيش 44% من أسهم الشركة العاملة في إنتاج الذهب، فيما يمتلك مصرف التنمية الصناعية 5%، أما بقية الأسهم الـ 51% فهي لوزارة المالية.

October 8th 2020, 6:21 pm

حميدتي: لا نمتلك (عصا موسى) لحل الضائقة الأمنية والاقتصادية

سودان تربيون

الخرطوم 8 أكتوبر 2020 - قال نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي بالسودان محمد حمدان دقلو ان الحكومة لا تملك عصا سحرية تمكنها من تجاوز الضائقة الاقتصادية بين يوم ليلة ولكن السلام يؤهل البلاد للخروج من هذه الازمة.

حميدتي

وقال حميدتي في مؤتمر صحفي مشترك مع قيادات الجبهة الثورية عقب عودتهم من جوبا إن "البلد تعيش ضائقة اقتصادية وأمنية وليس في أيدينا عصاة موسى.. وأتينا مع وفد مقدمة الجبهة الثورية للعمل سويا لحل الأزمة الاقتصادية"

ويرزح السودان، الذي يواجه أزمة اقتصادية أثارت احتجاجات واسعة، تحت دين يتوقع أن يصل 56 مليار دولار بحلول نهاية العام الجاري، ويعاني في الوقت نفسه أزمات متجددة في المحروقات والخبز، و تدهورا مستمرا في عملته الوطنية.

وتقول الحكومة ان فاتورة الحرب ستوجه لتنفيذ اتفاقية السلام وعودة النازحين لمناطق الانتاج الامر الذي سيساهم في اطلاق عجلة الاقتصاد والتنمية في البلاد.

وتقدر الامم المتحدة عدد النازحين واللاجئين بأربعة مليون سوداني.

وفي حديث له امام لقاء جماهيري فور عودته للخرطوم حيا حميدتي النازحين والاجئين على تحمل مشاق الحروب وأوزارها خلال السنوات الماضية

وقال "الانتصارات الحقيقية هي السلام وبتكاتفنا ستنتصر إرادة تنفيذ السلام أيضا.. ونحيي النازحين واللاجئين الذين صبروا كثيرا وعانوا كثيرا".

وأوضح أن السلام الموقع ليس موجها ضد أحد ولا يقصي أي طرف أو حزب، بل هو لمصلحة الشعب السوداني كافة.

وتابع، "فشلنا في إدارة تنوعنا طوال السنين الماضية، ولكننا تعلمنا أخيرا من دروس الماضي".

وأكد حميدتي التزام الحكومة بتنفيذ الجداول الزمنية لمصفوفة اتفاق السلام، وتوقع ظهور نتائج مبشرة للشعب السوداني خلال الايام القادمة، وطالب الأجهزة الإعلامية بكتابة المعلومات الدقيقة دون تلفيق للخروج بالبلاد إلى بر الأمان.

ووقع الاتفاق النهائي للسلام السبت الماضي، في جوبا بين كل من الحكومة السودانية وممثلين عن حركات مسلحة، بحضور رؤساء عدة دول، وممثلين عن مصر وقطر والإمارات، والاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة كشهود وضامنين للاتفاق، دون مشاركة الحلو أو حركة عبد الواحد نور المتمردتين.

October 8th 2020, 6:21 pm

عرمان : عودة قوى (الثورية) تؤسس لمرحلة جديدة من تاريخ السودان

سودان تربيون

عرمان يلوح بعلامة النصر لمئات المحتفلين بالسلام في الساحة الخضراء بالخرطوم

الخرطوم 8 أكتوبر 2020 - قال ياسر عرمان نائب رئيس الحركة الشعبية- شمال بقيادة عقار إن عودة قوى الجبهة الثورية للبلاد تحقق وحدة قوى الثورة وتؤسس لمرحلة جديدة في تاريخ البلاد.

وقال "هذا اليوم يعتبر مختلفا عن أيام السودان لأنه يؤسس لمرحلة جديدة باتحاد القوى التي قامت بالثورة والتغيير وهى متنوعة، قوى الثورة التي عملت بالعمل السلمي وقوى الثورة التي عملت عبر الكفاح المسلح بالإضافة إلى القوة التي شاركت بالتغيير من القوات النظامية من القوات المسلحة والدعم السريع".

وشدد عرمان في كلمة له في لقاء جماهيري مع حميدتي وبقية اعضاء وفد الثورية على أن عودة قادة الحركات المسلحة للانضمام إلى صف الشعب السوداني لتحقيق مطالب الشعب السوداني وهو السلام، مشيرا إلى الشراكة الفعلية للحكومة الانتقالية مع حركات الكفاح المسلح لتحقيق السلام.

كما أشار إلى لقاء دقلو مع القائد عبد العزيز الحلو بجوبا لإكمال السلام الشامل وطالب بطي صفحة الحروب والعمل من أجل تنمية البلاد، ووعد الشعب السوداني بتحسن الأوضاع الاقتصادية في السودان الجديد.

وتجدر الاشارة إلى ان وفد الجبهة الثورية بقيادة عرمان وصل على متن الطائرة التي اقلت حميدتي إلى الخرطوم بعد لقائه مع الحلو في جوبا صباح الخميس.

إلى ذلك قال عضو الجبهة الثورية ورئيس "مسار الوسط"، التوم هجو، "عدنا اليوم وفدا مفوضا لتنفيذ بنود الاتفاقية ووضع يدنا مع الشعب السوداني من أجل قفة الملاح".

مشيرا إلى أن سياسة المرحلة القادمة تنصب في توفير الوضع الاقتصادي الآمن للمواطن ورفع معاناته.

October 8th 2020, 6:21 pm

مفوضية الأمم المتحدة تتعهد بدعم 5 مليون لاجئ ونازح في السودان

سودان تربيون

الخرطوم 8 أكتوبر 2020 – وعدت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، بتقديم دعم كامل لمبادرة (حلول جديدة) الرامية إلى مساعدة 5 ملايين مواطن يعيشون لاجئين أو نازحين داخليًا في السودان وجنوب السودان.

لاجئون جنوبيون يستعدون لعبور الحدود باتجاه السودان

وقدم وزراء خارجية السودان وجنوب السودان مبادرة حلول جديدة إلى اللجنة التنفيذية لمفوضية شؤون اللاجئين، التي تهدف لتقديم مساعدات إلى اللاجئين والنازحين.

وقالت المفوضية، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الخميس: "نتعهد بتقديم دعم كامل لمبادرة حلول جديدة من قبل حكومتي السودان وجنوب السودان لأكثر من خمسة ملايين مواطن من بلدانهم يعيشون في المنفى أو كنازحين داخليًا".

وأشار ممثل مفوضية شؤون اللاجئين في السودان، أكسل بيسشوب، إلى أن المبادرة تعتبر قفزة كبيرة إلى للحلول التي انتظارها لشعب السودان وجنوب السودان.

وأضاف: "اتفقت الحكومتان على تلبية احتياجات اللاجئين والنازحين داخليًا. نحن نؤيد بشدة المبادرة لحشد المزيد من الدعم الدولي للحلول".

وشهد اجتماع إطلاق مبادرة حلول جديدة شركاء دوليون، من بينهم الأمين التنفيذي للهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية (إيقاد).

ويتوقع أن تقوم هيئة الإيقاد بعملية تحضير لاجتماع موسع رفيع المستوى بشأن مبادرة حلول جديدة، تعتزم مفوضية شؤون اللاجئين عقده في الخرطوم أوائل العام المقبل.

وأشار البيان إلى أن جميع الأطراف اتفقت على مشاركة اللاجئين والنازحين والعائدين في عملية حلول جديدة التي يُعقد أول اجتماع تحضيري لها في الخرطوم خلال الشهر الجاري، إضافة إلى المشاركة الإقليمية ومنظمات الأمم المتحدة.

وقال بيشوب إن المبادرة "يمكن أن تغير بشكل إيجابي حياة أكثر من 1.8 مليون نازح سوداني في بلادهم و 700 ألف يعيشون في المنفى بدول الجوار".

وجدد استعداد المفوضية لتقديم دعم كامل لمبادرة حلول جديدة، وذلك عبر خبرات وقدرات المفوضية التشغيلية في جميع أنحاء السودان.

October 8th 2020, 2:50 pm

وزارة المالية تقول إن تنفيذ اتفاق السلام يحتاج ما لا يقل عن 7.5 مليار دولار

سودان تربيون

الخرطوم 8 أكتوبر 2020- قالت الحكومة السودانية إن متطلبات السلام تحتاج إلى موارد ضخمة تصل ما لا يقل عن 7.5 ملياردولار فيما شرعت وزارة المالية في الترتيب لإعداد المصفوفة التمهيدية لمشاريع السلام التنموية.

وزيرة المالية المكلفة هبة محمد علي

ونظمت وزارة المالية الخميس ورشة حول "مشاريع السلام التنموية" بمشاركة معظم الوزراء الإتحاديين وبعض ولاة الولايات وأمناء الحكومة بالولايات بغرض الترتيب لتجهيز المصفوفة.

وشددت وزيرة المالية المكلفة هبة محمد على ضرورة توحيد المصفوفة وأن تحدد الولايات والوزارات المشاريع ذات الأهمية القصوى والعاجلة مثل مشروع عودة النازحين الى مناطقهم في المرحلة الأولى،بجانب المشاريع المتوسطة وطويلة المدى.

وأكدت أن "متطلبات السلام تحتاج إلى موارد ضخمة تصل ما لا يقل عن 7.5 مليار دولار يجب توفيرها خلال العشر سنوات المقبلة".

وأشارت إلى أن الاتفاقية احتوت على عدة بروتوكولات، وبناءً على بروتوكول تقسيم الثروة، ستضمن وزارة المالية أن السياسات الاقتصادية في مجالات الموازنة العامة والتخطيط الاقتصادي والاستثمار والتعاون الدولي ستكون متوافقة مع أهداف وروح اتفاقية السلام.

وأوضحت أن ذلك يشمل الموازنة بين الإيرادات القومية والولائية وتنويع مصادرها، وإنشاء الصناديق التنموية وتحسين إدارة الموارد الطبيعية وضمان قومية المشاريع التنموية والمنح والقروض وتحديث دراسات إعادة الإعمار والتنمية لتحقيق التمييز الإيجابي للمناطق الأقل نموّاً.

وأوضحت الوزيرة أن من أكبر دوافع الصراع في السودان هو التهميش الاقتصادي والتنموي الممنهج خاصة في الريف، وعدم توزيع ثروات البلاد بطريقة عادلة مما دعا أبناء السودان إلى حمل السلاح.

وأكدت على أهمية إزالة التهميش من خلال إنشاء مشاريع تساهم في إحداث التنمية المتوازنة.

وأضافت أن تحقيق السلام المستدام في كل ربوع السودان يعتمد كلياً على معالجة المشاكل الجوهرية التي دعت للحروب والنزاعات.

وأشارت هبة الى ان وزارة المالية ستضمن السياسات الاقتصادية في مجالات الموازنة العامة والتخطيط الاقتصادي والاستثمار والتعاون الدولي، بجانب تحقيق روح إتفاقية السلام من خلال الموازنة بين الإيرادات القومية والولائية وتنويع مصادرها، إنشاء الصناديق التنموية، تحسين إدارة الموارد الطبيعية، ضمان قومية المشاريع التنموية والمنح والقروض، وتحديث دراسات إعادة الاعمار والتنمية، ذلك لتحقيق التمييز الإيجابي للمناطق الأقل نمواَ.

وأكدت أن دور وزارة المالية يمتد ليشمل حشد الموارد وتوفير متطلبات السلام عبر الموازنة العامة والمؤسسات التمويلية والإقليمية والدولية وأصدقاء وشركاء السودان، بالإضافة إلى التنسيق مع البعثة الأممية المتكاملة لدعم الانتقال في السودان (يونيتامس) وتحسين بيئة الاستثمار لجذب القطاع الخاص المحلي والدولي للمناطق الأقل نمواً.

كما اكد المشاركون على مراجعة المشاريع والإتفاقيات السابقة لتفادى حدوث تقاطعات فى تنفيذ المشروعات مستقبلا ، إضافة الى ضرورة تفعيل دور القطاع الخاص في تنفيذ مشاريع التنمية.

October 8th 2020, 2:20 pm

(حميدتي) و ( الحلو) يتجاوزان الخلافات ويقران بدء التفاوض وفق منهج جديد

سودان تربيون

حميدتي والحلو عبرا الخلافات واتفقا على استئناف التفاوض

الخرطوم 8 أكتوبر 2020 – في اختراق من شأنه الدفع باتجاه إقالة عثرة الخلافات بين الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال بقيادة عبد العزيز الحلو والحكومة السودانية اجتمع رئيس الوفد المفاوض محمد حمدان دقلو "حميدتي"، بالحلو في جوبا الخميس واتفقا على استئناف التفاوض وفق منهجية جديدة.

وكان الحلو يعارض رئاسة حميدتي لوفد التفاوض الحكومي كما أنه يتمسك بادراج علمانية الدولة في المفاوضات وحال تعذر الاتفاق على ذلك فانه يجب منح المنطقتين – النيل الأزرق وجنوب كردفان- حق تقرير المصير.

وبتسهيل من الوساطة في جنوب السودان اجتمع "حميدتي"، و"الحلو" في العاصمة جوبا، بحضور رئيس فريق الوساطة توت قلواك.

وفي تصريح أعقب الاجتماع طمأن حميدتي، قائد الحركة الشعبية بأنه "لن يطعن من الخلف"،مشددا على أن هدفهم تحقيق السلام.

وأوضح أن الاجتماع بالحلو يمثل خطوة "تحسب لصالح مساعي إحلال السلام في بلادنا و لكسر الجمود بينه والحركة الشعبية".

وأضاف، "اطمئن عبد العزيز الحلو بأن السودان الجديد متوفرة فيه الثقة، فالوضع القديم لم يعد موجودا.. أبشر بالخير فلن تُطعن من الخلف، و نؤكد جاهزيتنا لتحقيق السلام وتحقيق شعار حرية سلام وعدالة".

وتابع، "ما حدث بيننا سحابة صيف مرت.. نحن في الحقيقة إخوان ومصلحتنا هي مصلحة بلدنا، كنا أناشد قائد حركة تحرير السودان عبد الواحد نور للحاق بركب السلام".

وشدد حميدتي على أن اللقاء كان ايجابيا، كما أكد الاتفاق على تنظيم ورش عمل ومناقشة النتائج التي تخرج بها في منبر جوبا.

وامتدح المسؤول السوداني مساعي رئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت، ورئيس الوساطة توت قلواك لتسهيلهما عقد الاجتماع مع الحلو.

وأعلنت الوساطة في جوبا، الإثنين الماضي، أن التفاوض مع الحركة الشعبية بقيادة عبد العزيز الحلو، سيبدأ في الأسبوع الثالث من أكتوبر الجاري.

وقال رئيس الحركة الشعبية شمال عبد العزيز الحلو، في تصريح صحفي عقب لقاء حميدتي، إن اللقاء "هدف إلي كسر الجمود في إستئناف المفاوضات وتجاوز كافة العقبات التي أدت إلى تأخير مسار التفاوض بين الحكومة والحركة".

وأشار إلى أن اللقاء "كان وديا وإيجابيا وسيمهد الطريق لمواصلة التفاوض من أجل تحقيق السلام والاستقرار وبناء السودان الجديد".

وقال بيان مشترك بين الطرفين، تلقته "سودان تربيون"، إنهما ناقشا ترتبيات اسئتناف التفاوض وتجاوز كافة العقبات التي أدت إلى توقفها.

وأشار إلى أن حميدتي والحلو اتفقا على العودة للتفاوض "اعتمادا على منهجية جديدة تقوم على تنظيم ورش عمل تناقش العقبات وتعزز المساعٍ الرامية لتحقيق السلام".

واتفق رئيس الوزراء عبد الله حمدوك وعبد العزيز الحلو، في 3 سبتمبر الفائت، على عقد ورش غير رسمية بين وفدي التفاوض لتوصل إلى اتفاق حول القضايا الخلافية، كما اتفقا بصورة مبدئية على فصل الدين عن الدولة وكان هذا أحد نقاط الخلاف.

وتخطط حكومة الانتقال إلى إنهاء الحرب في كل إنحاء البلاد، لإحداث نهضة تنموية في البلاد التي تعاني من أزمة اقتصادية، حيث وقعت السبت الفائت اتفاق سلام مع الجبهة الثورية بعد تفاوض شاق استمر لأكثر من عام.

October 8th 2020, 1:20 pm

حول قرار إنهاء ولاية الخبير المستقل لحقوق الإنسان فى السودان

سودان تربيون

فيصل الباقر
faisal.elbagir@gmail.com

سيذكر ويُسجّل التاريخ السودانى الحديث، اليوم السادس من أكتوبر من عام 2020، بأنّه اليوم المشهود الذى أنهى فيه مجلس حقوق الإنسان، بجنيف، فى دورته الخامسة والأربعين (45) ( 14 سبتمبر- 6 أُكتوبر2020) بالإجماع، ولاية الخبير المستقل المعنى بحالة حقوق الإنسان فى السودان، بعد استدامة استمرّت لفترة 27 عاماً حسوما ( 1993- 2020) من التفويض الأُممى، لمقررين خاصّين، وخبراء مستقلين، يكلّفهم/ ن المجلس لتقديم تقارير، ومشورة، ضمن نظام الإجراءات الخاصّة، بهدف تحسين أوضاع حقوق الإنسان فى البلدان الأكثر انتهاكاً لحقوق الإنسان، وقد ظلّ السودان طيلة هذه السنوات حبيس هذه ((الإجراءات الخاصّة))، دون أن يستجيب نظام الحُكم الديكتاتورى لهذه الآليات بما يجب ويليق، ويكفى، لتحقيق تحسُّن حقيقى فى أوضاع حقوق الإنسان فى السودان، إلى أن استطاعت ثورة ديسمبر 2018 الظافرة، وهى ثورة ((الحرية ...والسلام ... والعدالة)) من فتح الطريق، لإجراء الاصلاحات الواجب تحقيقها، فى أوضاع حقوق الإنسان فى السودان، ونتمنّى أن تكون – وتأتى - اصلاحات حقيقية، تتّسم بالشمول، والإستدامة، وبطابع منظّم ومُنتظم فى وقف الانتهاكات الهيكلية، وبخاصّة الإنتهاكات الممنهجة، فى جميع مجالات حقوق الإنسان فى السودان: المدنية والثقافية والإقتصادية والسياسية والإجتماعية، وهذا حديث يطول، وهناك - بلا شك - تحدّى كبير، ينتظر المزيد من العمل الشاق والدؤوب والمتواصل – بلا كلل أو ملل، أو إنقطاع - من الدولة ومؤسساتها المعنية بحقوق الإنسان، من جانب، ومن المجتمع المدنى، فى الجانب الآخر، لحماية الحقوق، لأنّ حماية الحقوق محتاجة لصحوة مستدامة، وليست موسمية، أو "عند الضرورة" أو " عنداللزوم"، كما كان يفعل النظام المُباد، فى مواسم رحلتى " الشتاء والصيف" وفق مواقيت زيارات وحضور وذهاب خبراء حقوق الإنسان، أو عند مواسم الحج لـ(جنيف)، فى أزمنة وأوقات اجتماعات مجلس حقوق الإنسان!.

يُعتبر هذا القرار التاريخى الهام، وهو أنهاء ولاية الخبير المستقل - فى تقدير كاتب هذه السطور، والكثيرين من المدافعين والمدافعات - بمثابة تشجيع وتحفيزمن هذه الآلية الأُممية الهامّة، للحكومة الإنتقالية فى السودان، للسير فى طريق احترام وتعزيز حقوق الإنسان، بعد رحلة مُعاناة طويلة مع استمرار الانتهاكات الفظيعة والممنهجة، والتى جعلت السودان منذ العام 1993، يرزح تحت بند الإجراءات الخاصّة لمجلس حقوق الإنسان، وتحت ولاية المقرّرين الخاصين والخبراء المستقلين، وهى رحلة طويلة وشاقّة، يتوجّب علينا فى حركة حقوق الإنسان السودانية، كما يتوجّب على حكومة الثورة، أخذ العبرة والإعتبار، والدروس المُستفادة منها، ودراستها بعمق، واخضاعها للتحليل والمُدارسة، والعمل على الإستفادة من دروسها الكثيرة، والسعى لضمان أن لا تتكرّر تلك الانتهاكات التى قادت لهذا الوضع الإستثنائى المُعيب.

يجىء هذا القرار، وكأنّه " إعادة ضبط المصنع"، أولنقل بلغة الشارع البسيط "تصفير عدّاد"، لحالة وأوضاع حقوق الإنسان فى السودان، ولأنّ ملف حقوق الإنسان، من الملفّات المتحركّة، والتى لا تعرف الثبات على حالةٍ واحدة، فإنّ الواجب يُحتّم على الحكومة التعامل مع هذا القرار العظيم والمُفرح، بمسئولية عالية فى الحفاظ على هذا الوضع الجديد، والسهر على احترام وتعزيز حقوق الإنسان، فى هذا البلد العظيم الذى يستحق شعبه، أن تُحترم حقوق إنسانه، وأن تُصان كرامته، ولن يتحقّق - ذلك - ما لم تُحسن الحكومة الحالية، وما تليها من حُكومات، إدارة ملف حقوق الإنسان، بطريقة واعية للمخاطر والتحدّيات، وأن تتصرّف الدولة وأجهزتها، بما يليق بواجباتها تجاه الشعب السودانى، فى تحقيق شعارات ثورته المجيدة (حرية ....سلام...وعدالة)، وما يليق بالإيفاء بالالتزامات الدولية، حتّى لا نعود مرّة أُخرى لمربّع العقوبات، والرقابة الأُممية اللصيقة، وهذا يتطلّب - من قبل ومن بعد - الإرادة السياسية، والمصداقية، والمساءلة والشفافية، واستعجال استكمال البناء السليم والصحيح للآليات والمؤسسات التى من المفترض منها القيام بهذه المهام والمسئوليات الجِسام، والقيام بالإصلاحات اللازمة فى التشريعات والقوانين والممارسة، وأن تمتلك الحكومة حساسية حقوق إنسان، فى إدارتها لشئوون العباد والبلاد!.

من منّا - فى حركة حقوق الإنسان السودانية - لا يذكر تلك الرحلة الطويلة والشاقّة، فى دروب المدافعة عن حقوق الإنسان، والمناصرة عبركل الآليات الدولية والإقليمية المُتاحة، لرصد الانتهاكات وتوثيقها، وفضحها، واعلانها للشعب السودانى أوّلاً، ومن بعد، للعالم أجمع، والمجتمع الدولى، وما أدراكما المجتمع الدولى، ومن منّا لا يذكر تلك الرحلة امع المقررين الخاصين والخبراء المستقلين، وقد سرناها معهم كتفاً بكتف، فى طريق احترام وتعزيز حقوق الإنسان فى السودان، وتحمّلنا فى سبيل ذلك، عنت وجبروت السلطات السودانية، وسوء تفكير وتدبير أجهزة أمنها الباطشة، وتجبُّرها، وكيدها، وحملات تشكيكها فى المدافعين والمدافعات، وتشويه السمعة والإساءة والتجريح، بل ومرارة الاعتقال والتعذيب، والتشريد، قبل وبعد فترة الخبير المستقل الأوّل، كاسبر بيرو" المجر/ هنغاريا "، والذى ابتدر فترات أمانة الولاية فى أصعب الأوقات، وفى أوج جنون الإنقاذ، وعنجهيتها ( 1993 - 1998)، والذى أعقبه فى مواصلة المشوار، ليوناردوا فرانكو " الأرجنتين" ( 1898 – 2000)، ليجىء بعدهما، جيرهارد باوم " ألمانيا" (2000- 2004)، ثّمّ إيمانويل أكوى أدو "غانا" (2004) " عام واحد فقط، ثّمّ جاءت السيدة سيما سمر " أفغانستان " (2005- 2009)، ثمّ جاء بعدها محمد شاندى عثمان "تنزانيا" (2009-2012)، ثّمّ جاء ، مشهود أديبايو بدريين "نيجريا" ( 2012- 2014)، وجاء – أخيراً- بعد كل هؤلاء، أريستيد نونوسى "بنين" (2014- أُكتوبر 2020)، وبلا شك، فإنّ جميع هؤلاء الخبراء المستقلين والمقررين الخاصين، قد أبلوا بلاءاً حسناً، ويستحقون منّا التقدير والإحترام، سواء كانت ولايتهم وتفويضهم تحت "البند الرابع"، أو "البند العاشر"، وفق لغة ومصطلحات حقوق الإنسان، فالشاهد أنّهم أنجزوا مهامهم بشرف ومسئولية أخلاقية عالية، ويجب أن يمتد الشكر والتقدير - كذلك - للأطقم الفنيّة التى عملت معهم، وساعدتهم بمهنية واحترافية عالية، فى القيام بالمهمة الصعبة، إلى أن تكلّلت جهودهم العظيمة بالنجاح الذى نشهده اليوم.

كان لكل من هؤلاء المقررين والخبراء المستقلين دوره المميز، واسلوبه الخاص، ومنهجه المتفرّد، فى دعم ملف تحسين أوضاع حقوق الإنسان فى السودان، ولكلٍّ منهم قصص، وتحديات، ومصاعب، وصولات، وجولات، وذكريات، فى التعامل مع حكومة السودان " النظام المُباد"، لإنجاز المهام الموكلة إليه/ا ، وكانت بوصلتهم/ ن – أجمعين – موجّهةً بدقّة عالية، نحو تحقيق الهدف المُراد، وهو تحيسن أوضاع وحالة حقوق الإنسان فى السودان، وفق التكليف والتفويض المحددين، فلهم – أجمعين – تحيّة تقدير وعرفان، لما بذلوه من جهدٍ وعمل، فى سبيل أداء تكليفهم/ ن الأُممى الرفيع، وعلينا فى حركة حقوق الإنسان السودانية، أن نواصل المشوار بذات المبدئيّة والوعى، والجسارة، والصمود والتحدّى، لصون الحقوق المكتسبة، وانتزاع الحقوق المستحقّة، وعلينا عدم الإسترخاء، وعدم انتظار المن والسلوى من "سماء الدولة" فى معارك انتزاع الحقوق، ولنضع نصب أعيننا ماقاله الشهيد عبدالعظيم، قبل استشهاده برصاص الغدر، وهو واحد من شهداء كُثر من شباب ثورة ديسمبر المجيدة، يوم أن قال: " تعبنا يا صديق... لكن، لا أحد يستطيع الاستلقاء أثناء المعركة"... نعم، علينا مواصلة مشوار الدفاع عن حقوق الإنسان فى السودان، وعلينا عدم الإستلقاء أو الإسترخاء أثناء المعركة، وهو مشوار طويل، وطريق صعب وطويل، ولكن، شعبنا يستحق احترام حقوقه وكرامته الإنسانية. فلنواصل جهود احترام وتعزيز حقوق الإنسان فى السودان!.

نص شعرى : حقّاً تحرسو ولا بيجيك.. حقّاً تلاوى وتقلعو..أمسك شياطين الصراع .. والما بتلحصّلو فلّعو..ثبّت لى بالك..لا يلين ..أنقح تُرابك وأنقعو.. عقبان أبوالإنسان..ما شقّ حنكاً ضيّعو.. (( محمد الحسن سالم " حمّيد"))

October 8th 2020, 12:14 am

السودان يدعو المجتمع الدولي لمساعدته في توطين النازحين العائدين

سودان تربيون

الخرطوم 7 أكتوبر 2020 – طلب السودان من المجتمع الدولي مساعدته في توطين النازحين العائدين لبلادهم وتوفير مساعدات للاجئين، في ظل ضعف البنيات التحتية.

أطفال يلهون في مخيم (كلما) للنازحين بنيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور ـ صورة لـ (سودان تربيون)

ويُوجد في السودان أكثر من مليوني نازح يتطلعون للعودة إلى مناطقهم التي فروا هربًا من الحرب، كما يستضيف أكثر من مليون لاجئ معظمهم من جنوب السودان.

وقال مندوب السودان الدائم في الأمم المتحدة، علي بن أبي طالب، في بيان بلاده أمام الدورة الـ 71 للجنة التنفيذية لبرنامج شؤون اللاجئين، الأربعاء: "ندعو إلى تضافر جهود المجتمع الدولي في تحمل التبعات والمسؤوليات الناجمة عن استضافة وحماية اللاجئين، خاصةً توطين العائدين".

وطالب أيضًا المجتمع الدولي بالمساهمة في معالجة قضايا النزوح والهجرة المختلطة والإتجار بالبشر وانعدام الجنسية، مشيدًا بعزم المفوضية لشؤون اللاجئين تنظيم اجتماع إقليمي لدعم السودان يعقد بداية العام 2021م في الخرطوم.

وأشار المسؤول إلى أن بلاده تستضيف أكثر من مليون لاجئ يقيم أغلبهم خارج المعسكرات، حيث يعتمدون على الخدمات التي تقدمها الحكومة التي تعاني من ضعف البنيات التحتية.

وأكد أبي طالب على أن "خيار العودة الطوعية يعد الحل الأمثل لمشكلات اللاجئين، مُبدياً إستعداد السودان للتعاون مع المفوضية ودول الجوار والشركاء لتنظيم العودة الطوعية للاجئين السودانيين".

وعالج اتفاق السلام الموقع بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية السبت الفائت، قضايا اللاجئين في بنوده، غير أن تنفيذها يتطلب مبالغ قد لا تتوفر للبلاد التي تعاني من أزمة اقتصادية حادة.

وقال أبي طالب إن حكومة الانتقال سارعت برفع القيود التي تعيق عمليات وصول المساعدات الإنسانية للمتأثرين في مناطق النزاعات، كما عالجت ضمن خطتها الوطنية تحسين بيئة العمل الإنساني، من خلال تبني مشروعات الحلول المستدامة للنازحين واللاجئين وتوفيق أوضاعهم.

وأشار إلى أن السودان يُواجه تحديات تستوجب استمرار دعم المجتمع الدولي لاستكمال خطط الحكومة الرامية إلى معالجة الضائقة الاقتصادية عبر إعفاء ديونه، إلى جانب الوفاء بتعهدات مؤتمر شركاء السودان ببرلين، ورفع إسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وحصل السودان على تعهدات بمساعدات مالية قدرها 1.8 مليار دولار، خلال مؤتمر نظمته الحكومة الإلمانية في برلين في 25 يونيو 2020. كما أن ديون السودان التي تصل إلى 64 مليار دولار لا يستطيع الاستفادة من ميزة إعفاءها قبل رفع اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

October 7th 2020, 5:28 pm

(حمدوك) يتلقى دعوة لزيارة الدوحة ودفعة مساعدات قطرية وكويتية تصل البلاد

سودان تربيون

الخرطوم 7 أكتوبر 2020- تلقى رئيس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك، الأربعاء، دعوة من نظيره القطري خالد بن خليفة بن عبد العزيز آل ثاني لزيارة الدوحة بينما والت الأخيرة إرسال مساعداتها للخرطوم التي تلقت أيضا دفعة جديدة من العون الكويتي.

رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك

وتسلم حمدوك الرسالة التي تضمنت الدعوة خلال لقائه السفير القطري لدى الخرطوم عبد الرحمن بن علي الكبيسي.

وتناولت الرسالة العلاقات الثنائية بين البلدين"، دون تفاصيل حول طبيعة الزيارة ووقتها.

وفي غضون ذلك وصلت إلى مطار الخرطوم الدولي، الأربعاء، طائرتان قطرية وكويتية تحملان مساعدات إغاثية لمتضرري الفيضانات في السودان.

وقال مدير مكتب قطر الخيرية بالسودان،حسين كرماش، إن الطائرة القطرية هي الخامسة من نوعها.

وأضاف أن الطائرة "محملة بحوالي 70 طناً من مواد الإيواء تشمل 546 خيمة، و15 مدرسة متنقلة، و15 مركز صحي متنقل، بالإضافة إلى 5600 غطاء".

وأشار كرماش، إلى أن "الجسر الجوي (القطري) انطلق منذ فترة وسيستمر في المرحلة المقبلة، حيث سيتم استقبال باخرة تحمل 330 طنا من المواد الغذائية".

ولفت كرماش، إلى أن قطر الخيرية "ستنتقل بعد مرحلة تقديم المساعدات الغذائية والإيوائية العاجلة، إلى المرحلة الثانية المخصصة لتقديم المساعدات الطبية والبيئية، وتختتم بمرحلة إعادة الإعمار".

وفي سبتمبر الماضي أطلقت جمعية "قطر الخيرية" والهلال الأحمر القطري حملة " سالمة يا سودان" التي تهدف إلى تقديم الإغاثة العاجلة للمتضررين من الفيضانات في السودان.

كما أن طائرة المساعدات الكويتية التي وصلت الخرطوم اليوم، هي السادسة من نوعها.

وذكر القائم بأعمال السفارة الكويتية في الخرطوم، عبد الكريم المجيم أن "الطائرة محملة بنحو 40 طنا من المساعدات الغذائية والدوائية لمتضرري الأمطار والفيضانات في السودان".

ونوه إلى إرسالها بتوجيهات من القيادة السياسية الكويتية للسودان ضمن الجسر الجوي الكويتي عبر جمعية العون المباشر

وأبان أن "الجسر الجوي الكويتي للسودان سيتواصل في الأيام المقبلة".

وتواصل عدة دول أبرزها، قطر، والكويت، ومصر، والعراق، والسعودية والامارات إرسال مساعدات عاجلة إلى السودان لمواجهة آثار السيول والفيضانات التي ضربته، وتسببت بتشريد آلاف السكان.

وبلغ عدد ضحايا الفيضانات والسيول بالبلاد 138 وفاة منذ بداية الأمطار الخريفية في يونيو الماضي.

October 7th 2020, 4:59 pm

الخارجية السعودية تطلب توضيحات من الخرطوم حول تفشي حمى الوادي المتصدع

سودان تربيون

ميناء هيدوب المخصص لصادر الثروة الحيوانية ـ 40 كلم جنوبي سواكن

الخرطوم 7 أكتوبر 2020- طلبت وزارة الخارجية السعودية توضيحات من نظيرتها السودانية بشأن الوضع الصحي للماشية في السودان فى أعقاب ايقاف السعودية صادر الماشية من السودان.

وقال وزير الثروة الحيوانية والسمكية المكلف عادل فرح لـ" سودان تربيون" إن وزارة الخارجية السعودية طلبت من الخارجية في الخرطوم توضيح الحقائق حول ما أثير عن ظهور حمى الوادي المتصدع فى الولاية الشمالية.

وأضاف أن الخارجية السودانية طلبت من وزارته بناءا على ذلك توضيحات حول الوضع الصحي للمواشي مؤكداً عدم ثبوت اصابتها بتلك الحمى.

وأوضح خطاب ممهور بتوقيع الوزير عادل فرح اطلعت عليه "سودان تربيون" أن الوزارة تسلمت استفسارا عبر البريد الإلكتروني من مندوب المملكة العربية السعودية لدى المنظمة العربية لصحة الحيوان ، حول انتشار حمى الوادي المتصدع بالولاية الشمالية بالسودان.

وأكدت وزارة الثروة الحيوانية والسمكية في الخطاب ان الامراض التي شُخصت حميات وتشمل الملاريا بانواعها.

كما أنه جاري التحكم في الناقل فيها بواسطة الطواقم الطبية وعبر التنسيق مع ادارة الثروة الحيوانية وتابعت " لم يرد تشخيص أيا من الحميات النزفية والوضع تحت المراقبة".

ونوهت إلى انه ولمزيد من الشفافية ستقوم وزارة الثروة الحيوانية باخطار المنظمة العالمية لصحة الحيوان بأي مستجدات.

واكدت الوزارة ان كل صادرات المواشي لكل الدول من ولايات كردفان، دارفور ، كسلا والقضارف وهى ولايات لم تسجل بها أي اعراض لحالات مرضية.

وكانت السلطات السعودية وعبر فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة مكة المكرمة قسم المحاجر أخطرت الاثنين المستوردين السعوديين بواسطة خطاب رسمي بأنه تم فرض حظر مؤقت على إستيراد المواشي الحية من جمهورية السودان بسبب مرض حمى الوادي المتصدع (RVF).

وأضاف الخطاب انه بناءاً على ذلك تم إلغاء جميع الأذونات الصادرة للمستَوردين.

October 7th 2020, 4:29 pm

دمج الفصائل المسلحة في جيش جنوب السودان خلال شهر

سودان تربيون

سلفا كير استقبل مشار في حضور حميدتي بجوبا.. الأربعاء 11 ديسمبر 2019

الخرطوم 7 أكتوبر 2020 - أعلنت دولة جنوب السودان، الأربعاء، دمج الفصائل المسلحة الجنوبية في الجيش الوطني خلال شهر، في إطار تنفيذ بنود اتفاق السلام الموقع قبل نحو عامين.

ووفق بيان لمجلس السيادة السوداني، تلقته "سودان تربيون" فإن اجتماعا التأم في جوبا، بين عضو مجلس السيادة محمد حمدان دقلو "حميدتي" و النائب الأول لرئيس جنوب السودان رياك مشار، والمستشار الأمني لحكومة جنوب السودان توت قلواك، ناقش مسار تنفيذ اتفاق السلام في دولة الجنوب والذي توسطت فيه الخرطوم.

ونقل البيان عن قلواك قوله "فيما يتعلق بجانب الترتيبات الأمنية، تم جمع القوات (الفصائل المسلحة) في معسكرات التدريب، وسيتم تخريجها في غضون شهر من الآن ودمجها في الجيش الشعبي لجمهورية جنوب السودان".

وأضاف: "في الجانب السياسي من الاتفاقية، تم تشكيل الحكومة، وتبقى تكوين حكومات الولايات، والذي بات وشيكا ".

وأكد قلواك أن اتفاق السلام في جنوب السودان، الذي توسطت فيه الخرطوم، "ماض نحو غاياته من أجل تحقيق الأمن والاستقرار".

وفي سبتمبر 2018، وقع فرقاء جنوب السودان اتفاق سلام نهائيا بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، بحضور رؤساء دول "الهيئة الحكومية للتنمية بشرق إفريقيا" (إيقاد).

ونص الاتفاق على فترة انتقالية تنتهي بإعلان حكومة انتقالية لفترة 36 شهرا، ثم إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية.

وفي فبراير الماضي، تم الإعلان عن تشكيل حكومة وحدة وطنية انتقالية لمدة 3 أعوام، فيما أدى زعيم المعارضة المسلحة رياك مشار، اليمين الدستورية، نائبا أول لرئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت.

وفي الشهر ذاته، أصدر سلفاكير قرارا بخفض عدد الولايات في البلاد من 32 إلى 10، استجابة لأحد مطالب المعارضة الرئيسية.

October 7th 2020, 2:37 pm

مباحثات سودانية أميركية في الخرطوم تناقش رفع السودان من القائمة السوداء

سودان تربيون

بابكر فيصل التقى المبعوث الأميركي للسلام دونالد بوث

الخرطوم 7 أكتوبر 2020- أجرى المبعوث الأميركي للسلام في السودان دونالد بوث محادثات في الخرطوم الأربعاء مع قادة أحزاب منضوية تحت لواء تحالف الحرية والتغيير ركزت على بحث ملف السلام وإزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

واجتمع بوث برئيس المكتب التنفيذي للتجمع الإتحادي بابكر فيصل الذي قال في تصريحات صحفية بعد اللقاء انه ناقش المبعوث ا في عدد من القضايا على راسها إزالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب والأوضاع الإقتصادية الراهنة إلى جانب التطورات الداخلية وعملية السلام.

وأكد فيصل ان الحوار مع المبعوث الأميركي كان "صريحا وشفافا خاصة وان السودان بذل جهودا مقدرة في رفع اسمه من قائمة الارهاب وأوفى بكل الشروط المطلوبة".

وأبدى بوث إلتزامه بنقل ما دار بشكل كامل للإدارة الأميركية.

وتقول السلطات السودانية انها أوفت بكافة الاشتراطات التي من شأنها إنهاء وجود السودان على القائمة السوداء لكن واشنطن تؤخر انجاز الخطوة، حيث تم ربطها مؤخرا بالتطبيع بين الخرطوم وتل أبيب وهو ما تعترض عليه الحكومة المدنية برئاسة عبد الله حمدوك حيث تقول إنها لا تملك تفويضا للتطبيع مع اسرائيل.

وفي اجتماع منفصل التقى المبعوث برئيس حزب المؤتمر السوداني عمر الدقير والأمين العام للحزب خالد عمر يوسف.

وأفاد تصريح عن إعلام الحزب أن اللقاء ناقش الراهن السوداني و القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين ، حيث اوضح الدقير للمبعوث التحديات الراهنة التي تواجه السودان ورؤية الحزب لهذه التحديات التي من ضمنها عملية السلام .

وأكد بوث دعم بلاده لعملية السلام والإصلاح الاقتصادي في السودان.

كما ناقش اللقاء رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب ودعم المرحلة الانتقالية ، واكد بوث إستعدادهم للمساهمة بكل خبراتهم لتهيئة المناخ للتحول الديمقراطي و إستدامته لضمان نجاح الفترة الانتقالية .

October 7th 2020, 2:25 pm

استئناف العمل في ميناء بورتسودان الجنوبي بعد إغلاقه يومين

سودان تربيون

ميناء بورتسودان على البحر الأحمر .. (صورة لرويترز)

الخرطوم 7 أكتوبر 2020 - أعلنت السلطات السودانية، الأربعاء، استئناف العمل في ميناء "بورتسودان الجنوبي" بولاية البحر الأحمر عقب إغلاقه، الأحد الماضي على يد محتجين غاضبين.

واستأنفت هيئة المؤاني البحرية العمل في ميناء بورتسودان عقب اتفاق تم التوصل إليه خلال جلسة بين ممثل "المجلس الأعلى لنظارات البجا، والعموديات المستقلة (مجلس قبلي)"، وممثل عن رئاسة الشرطة المركزية الفريق الصادق علي إبراهيم".

وأغلق محتجون الأحد الماضي ميناء "بورتسودان الجنوبي" للاعتراض على "مسار الشرق" في اتفاق "سلام السودان" الذي وقع السبت الماضي في العاصمة جوبا.

وقال حاكم ولاية البحر الأحمر عبد الله شنقراي في تصريحات صحفية، إن الاتفاق على فتح الميناء تم بناء على عدة نقاط تتمركز حول الوصول إلى نتائج إيجابية لمسار الشرق في مفاوضات جوبا.

و"مسار شرق" السودان، ضمن المسارات الخمسة في اتفاق السلام، الذي جرى توقيعه بين الحكومة والجبهة الثورية، بعاصمة جنوب السودان جوبا.

ويعنى "مسار الشرق" بمناقشة قضايا شرق السودان، المتعلقة بتقاسم السلطة والثروة، وتحقيق التنمية والخدمات.

وأوضح شنقراى أن اتفاق فتح الميناء تضمن تأمين وصول العاملين فيه، وحركة العمل داخله تحت إشراف الشرطة".

وأمَّن اجتماع طارئ لمجلس الأمن والدفاع ، أمس الثلاثاء، على أن شرق البلاد يعاني مشكلات متجذرة، بينما شدد مجلس الوزراء، على ضرورة وجود استراتيجية متكاملة لإدارة الأزمة هناك لوجود بعد استخباري ودولي وكثير من التعقيدات.

October 7th 2020, 12:55 pm

الحكومة تسدد 10 ملايين دولار من ديونها على المطاحن وأزمة الخبز تتفاقم

سودان تربيون

الخرطوم 6 أكتوبر 2020- كشفت مصادر موثوقة بمطاحن الدقيق السودانية عن سداد وزارة المالية 10 ملايين دولار للمطاحن من أصل مديونيتها على الحكومة التي تتجاوز الـ 20 مليون دولار.

مواطنون يصطفون في الخرطوم بغرض الحصول على الخبز

وتتفاقم في العاصمة الخرطوم أزمة الخبز يوما بعد الآخر حيث أغلقت الثلاثاء عشرات المخابز أبوابها وتوقفت عن العمل لتعذر الحصول على حصتها من الدقيق.

وأبلغت المصادر "سودان تربيون" الثلاثاء " بدء وزارة المالية سداد 10 ملايين دولار للمطاحن منذ مطلع هذا الأسبوع".

وتوقعت انهاء عملية السداد بنهاية الأسبوع المقبل.

وكان مصدر مسؤول بوزارة المالية تحدث لـ "سودان تربيون" الأسبوع الماضي قائلاً إن الوزارة وجهت بنك السودان المركزي بسداد الديون المتراكمة للمطاحن.

ونفت المصادر ما اثير عن توقف مطاحن سيقا وويتا وأكدت أنها مستمرة في توفير الدقيق المدعوم إلى جانب المنتجات التجارية بحسب الطلب في الأسواق.

وتابعت " لا توجد اي مشكلات في الإنتاج حاليا كما أن إغلاق الميناء لم ينعكس على المطاحن حتى الآن".

لكن مسؤولا بأحد مطاحن الدقيق استبعد في حديثه لـ "سودان تربيون" الثلاثاء اسهام سداد مديونية المطاحن في إنهاء أزمة الخبز المتفاقمة.

وأضاف" مالم تكن هناك حلول جذرية في ترشيد الدعم لن تحل الأزمة".

بدوره قال رئيس تجمع أصحاب المخابز في ولاية الخرطوم عصام عكاشة لـ " سودان تربيون" إن المخابز تعاني من نقص حاد في الدقيق.

وأوضح أن الحصة المحددة لولاية الخرطوم تبلغ 47 ألف جوال يوميا بينما لا تزيد كميات الدقيق للمخابز حاليا عن 20 ألف جوال يوميا.

وأعلن عن اتجاه أصحاب المخابز للإضراب عن العمل عقب اجتماع لهم يعقد الاربعاء المقبل.

وأوضح أن الاضَراب بسبب شح الدقيق إلى جانب ارتفاع أسعار مدخلات صناعة الخبز وانهم يطالبون بتحويل الدعم من المطاحن للمخابز وفق آلية معينة يتم بموجبها استخراج بطاقات ذكية للمواطنين للحصول على حصتهم من المخابز.

وأكد عكاشة أن أصحاب المخابز يعملون وسط ظروف معقده تتمثل فى نقص الدقيق وارتفاع أسعار مدخلات الخبز بشكل غير مسبوق.

وقال إن عدد المخابز الموجودة في ولاية الخرطوم أربعة الاف وخمسون مخبز وان الطاقة الانتاجية لأقل مخبز 30جوال يوميا.

وتوقع انتهاء أزمة الخبز بولاية الخرطوم حال توفير حصة من الدقيق تتراوح ما بين 60 – 70 ألف جوال يوميا.

October 6th 2020, 5:32 pm

مجلس حقوق الإنسان يُنهي ولاية الخبير المستقل في السودان

سودان تربيون

الخرطوم 6 أكتوبر 2020 - أنهي مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، تفويض الخبير المستقل في السودان، إثر تحسين السُّلطات موقفها في التعامل مع السودانيين بعد عزل الرئيس عمر البشير.

جلسة لمجلس حقوق الانسان في جنيف خلال العام 2015 .. صورة من (موقع الأمم المتحدة)

ووضع مجلس حقوق الإنسان، السودان، تحت بند الإجراءات الخاصة مُنذ 1993، حيث ظل يُجدد ولاية الخبير كل عام لرصد الانتهاكات الإنسانية في البلاد.

وقالت وزارة الخارجية في تصريح مكتوب الثلاثاء إن: " مجلس حقوق الإنسان اعتمد بالإجماع، قرارا بإنهاء ولاية الخبير المستقل المعني بحقوق الإنسان في السودان'.

ونقلت عن مندوب السودان الدائم في الأمم المتحدث، علي بن أبي طالب، إن قرار المجلس يعكس ترحيب المجتمع الدولي بالتطورات التي حدثت في السودان فيما يتعلق باحترام وتعزيز حقوق الإنسان.

وأضاف: "يعكس أيضًا دعم المجتمع الدولي لجهود الحكومة لتحقيق السلام والاستقرار".

وأكد المندوب التزام الحكومة السودانية بالتعاون مع كافة آليات حقوق الإنسان بما فيها مكتب المفوضية السامية.

October 6th 2020, 5:32 pm

الحكومة السودانية تبحث أزمة الشرق وتتحدث عن أبعاد استخبارية ودولية

سودان تربيون

اجتماع مجلس الأمن والدفاع ناقش أزمة شرق السودان.. الثلاثاء 6 أكتوبر 2020

الخرطوم 6 أكتوبر 2020 – أمَّن اجتماع طارئ لمجلس الأمن والدفاع في السودان، الثلاثاء، على أن شرق البلاد يعاني مشكلات متجذرة، بينما شدد مجلس الوزراء، على ضرورة وجود استراتيجية متكاملة لإدارة الأزمة هناك لوجود بعد استخباري ودولي وكثير من التعقيدات.

وتشهد ولاية البحر الأحمر احتجاجات متصاعدة، منذ الأحد أغلق إثرها ميناء بورتسودان الجنوبي وذلك رفضا لتوقيع "مسار الشرق" المضمن في اتفاقية السلام الموقعة في جوبا.

كما لقي ضابط شرطة برتبة ملازم أول، الإثنين مصرعه طعنا بمدينة "هيا" بولاية البحر الأحمر شرقي البلاد على أيدي محتجين غاضبين.

وقال وزير الإعلام، المتحدث باسم الحكومة، فيصل محمد صالح، إن اجتماع مجلس الوزراء ناقش الأوضاع في بورتسودان والأزمة في كسلا والاحتقان المستمر بالرغم من المعالجات التي أجرتها الحكومة والدعوة لتنظيم مؤتمر لمناقشة قضايا شرق السودان.

كما جرى نقاش دور الأجهزة الأمنية بالشرق وتحليلها للوضع ومقترحاتها للمعالجة.

وأشار إلى أهمية الحوار والنقاش السلمي ووجود استراتيجية متكاملة لإدارة أزمة الشرق "لوجود البعد الاستخباري والدولي الكثير من التعقيدات، مما يستلزم إدارة الحوار ونشر ثقافة السلام، مع ضرورة الالتزام ببرامج تنمية الشرق، والعمل على مواجهة الخطاب العنصري والتحريض المباشر".

وتعارض بعض جماعات الشرق توقيع الجبهة الشعبية المتحدة ومؤتمر البجا المعارض على مسار الشرق باعتبار أن الفصيلين لا يمثلان القوى السياسية على الأرض.

ورأس رئيس مجلس السيادة، عبد الفتاح البرهان جلسة طارئة لمجلس الأمن والدفاع بحضور رئيس الوزراء، عبد الله حمدوك، على خلفية الأوضاع الأمنية بالبلاد خاصة الأوضاع في شرق السودان وتداعياتها على الأمن الوطني والاقتصاد القومي.

وقال وزير الدفاع، اللواء (م) يس إبراهيم يس، في تصريحات صحفية، إن الاجتماع ناقش الأحداث في الشرق، وتلقى تنويرا أمنيا من الأجهزة المختصة.

وبين أن "الاجتماع أمن على أن شرق السودان يعاني من مشكلات متجذرة، وأن حلها لا ينبغي أن يكون بهذه الطريقة التي أتبعت".

وأوضح أن المجلس اتخذ قرارات واضحة فيما يتعلق بحرية التظاهر والاعتصام على ألا تكون على حساب المرافق الحيوية الهامة، مثل إغلاق الطرق القومية والموانئ لتأثيرها المباشر على الاقتصاد القومي وعلاقات السودان الخارجية.

وأوضح أن المجلس أمن على تكوين لجان لمعالجة قضايا شرق السودان، كما قرر تكوين لجنة تحضيرية برئاسة عضو مجلس السيادة، إبراهيم جابر للإعداد للمؤتمر التشاوري الدستوري الجامع لمواطني شرق السودان بشأن اتفاقية السلام التي تم توقيعها بجوبا مؤخرا.

وأيان أن الاجتماع استعرض أيضا قضايا معاش الناس بالبلاد وشكل عددا من اللجان لمتابعة قضية تحسين معاش الناس خلال الفترة القليلة القادمة.

October 6th 2020, 3:16 pm

اليابان تقدم مساعدات لـ 78 ألف سوداني تضرروا من (الجراد) الصحراوي

سودان تربيون

الخرطوم 6 أكتوبر 2020 – قال برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة في السودان، إنه تلقى مساهمة بمبلغ 1.7 مليون دولار، لتقديم حصص غذائية لمدة ثلاث أشهر لـ 78 ألف سوداني تضرر أمنهم الغذائي بسبب أسراب الجراد.

أسراب من الجراد في طريقها لاجتياح بلدان عديدة

وأفاد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) في السودان، في يوليو، أن 9.6 مليون سوداني يعانون من انعدام الغذائي ويحتاجون إلى مساعدات فورية، في ظل معاناة المجتمعات من تداعيات جائحة كورونا وأسراب الجراد الصحراوي.

وقال برنامج الأغذية، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الثلاثاء: "إنه يُرحب بمساهمة قدرها 1.7 مليون دولار من حكومة اليابان لدعم المستضعفين الذين أصبحت سبل كسب عيشهم وأمنهم الغذائي أكثر عرضة للخطر بسبب أسراب الجراد الصحراوي".

وأشار إلى إنه يعتزم استخدام الأموال لتقديم حصص غذائية لمدة ثلاثة أشهر، لأكثر كم 78 ألف سوداني غير آمنين غذائيًا في ولايتي كسلا والبحر الأحمر، الواقعتان في شرق السودان.

وأكد البرنامج أنه سيعمل مع الحكومات المحلية وأصحاب المصلحة لتحديد السكان الأكثر احتياجًا في كسلا والبحر الأحمر، وذلك لضمان حصول من هم في أمس الحاجة للمساعدة على الدعم العاجل، حيث تشمل الحصص الغذائية على الذرة والعدس والملح والزيت النباتي.

وقال ممثل برنامج الأغذية العالمي في السودان، حميد نورو: "أسراب الجراد يمكن أن تسبب آثاراً ضارة على الأراضي الزراعية والمحاصيل التي تعتمد عليها المجتمعات في سبل كسب عيشها وبقائها على قيد الحياة".

وأشار إلى أن التمويل الياباني سيساعد على تخفيف الآثار السلبية الناجمة عن الأزمات، كما سيساعد على ضمان "ضمان حصول النساء والرجال والأطفال الأكثر تضرراً على المساعدات الغذائية المنقذة للأرواح التي يحتاجون إليها".

وأضاف نورو: "تأتي هذه المساهمة في وقت حرج حيث بلغ انعدام الأمن الغذائي في السودان أعلى مستوياته على الإطلاق".

وقال سفير اليابان في الخرطوم، تاكاشا هاتوري، إن بلاده تدرك حجم الضرر الذي سببته أسراب الجراد للوضع الغذائي في السودان، في ظل جائحة كورونا.

وتابع: "كان من الضروري للغاية بالنسبة لنا تقديم الدعم في الوقت المناسب للسودان كعضو في المجتمع الدولي المسؤول، وأنا سعيد من أن مساهمتنا قد نقلت على نحو فعال من خلال برنامج الأغذية العالمي إلى الأشخاص المحتاجين".

ويقول برنامج الغذاء العالمي إن احتياجات السودان الإنسانية في ازدياد، وسط النزاع الممتد وعملية النزوح والكوارث الطبيعية والأوبئة، كما أن جائحة كورونا وأسراب الجراد فاقمتا الوضع، في عدم الاستقرار الاجتماعي والسياسي والأزمة الاقتصادية المستمرة التي تهدد بدفع ملايين السودانيين إلى المزيد من الفقر.

October 6th 2020, 12:58 pm

وقفة احتجاجية أمام النيابة العامة بالخرطوم تطالب بإطلاق سراح غندور‎

سودان تربيون

أسرة غندور نظمت وقفة أمام النيابة للمطالبة باطلاق سراحه

الخرطوم 6 أكتوبر 2020 - نظم العشرات بالعاصمة الخرطوم، الثلاثاء، وقفة احتجاجية للمطالبة بالإفراج عن إبراهيم غندور، رئيس حزب "المؤتمر الوطني" المنحل، وزير الخارجية الأسبق، الموقوف منذ نحو 4 أشهر.

واحتشد العشرات أمام مقر النيابة العامة بالخرطوم، ورفعوا لافتات مدون عليها عبارات "الحرية لبروف غندور"، "أين الحريات، "أين دولة القانون"، كما رددوا هتافات أبرزها "لا لتسييس العدالة"، و"الحرية لنا ولسوانا".

واعتقلت السلطات السودانية، عشية مليونية 30 يونيو الماضي، رئيس حزب المؤتمر الوطني المنحل، وزير الخارجية الأسبق، إبراهيم غندور.

وأعلن وزير الثقافة والإعلام، المتحدث الرسمي باسم الحكومة، فيصل محمد صالح –وقتها-توقيف 9 من قيادات الحزب والحركة الإسلامية، بدعوى تنسيقيهم لـ "تحركات معادية".

وبين الموقوفين، عبد القادر محمد زين، أمين الحركة الإسلامية بولاية الخرطوم، ولواء أمن متقاعد، عمر نمر، ومحافظ الخرطوم السابق، محمد الأمين النقر.

وأوضح أن النيابة العامة تتولى إجراءات التحري والتحقيق مع الموقوفين، تمهيدا لتقديمهم إلى القضاء.

وتقول أسرته إن غندور يخضع للحبس دون أن يواجه أي اتهامات بما يتنافى مع العدالة، وأفادت أنها قدمت خلال يوليو الماضي شكوى لمفوضية حقوق الانسان حول اعتقال عميدها دون أن تحرك السلطات ساكناً.

وتولى غندور رئاسة حزب "المؤتمر الوطني" بالتكليف، عقب عزل قيادة الجيش، في 11 أبريل 2019، عمر البشير من الرئاسة (1989: 2019)، تحت ضغط احتجاجات شعبية مناهضة لحكمه.

كما تولى غندور وزارة الخارجية بين عامي 2015 و2018، وقبلها منصب مساعد الرئيس (البشير) بين 2013 و2015، ونائب رئيس "المؤتمر الوطني" بين 2013 و2015 أيضا.

October 6th 2020, 12:58 pm

الدفاع عن البشير ومتهمي انقلاب 89 ينسحب من المحكمة احتجاجا على ظهور النائب العام

سودان تربيون

الخرطوم 6 أكتوبر 2020 – وسط أجواء مشحونة، انسحبت هيئة الدفاع عن الرئيس السوداني المعزول عمر البشير، وعدد من رموز نظامه، من جلسة المحكمة، الثلاثاء؛ احتجاجا على ظهور النائب العام في الجلسة ممثلاً للادعاء.

البشير خلال جلسة الثلاثاء 6 أكتوبر 2020

ومثل البشير و27 آخرون من قيادات النظام السابق، أمام المحكمة للمرة الخامسة، حيث يواجهون اتهامات بـتقويض النظام الدستوري والإطاحة بالسلطة الشرعية في العام 1989.

وعقدت الجلسة بمركز تدريب ضباط الشرطة كمقر بديل للمكان السابق حيث بدت القاعة أكثر اتساعا كما جلس المتهمون على مقاعد كبيرة بدلا عن القفص الحديدي واحيطوا بحراسة مشددة من أفراد الشرطة.

ورفض القاضي طلبين كان تقدم بهما المحامي عن قادة المؤتمر الشعبي بارود صندل طالب فيهما بتنحية أحد القضاة الثلاثة -محمد المعتز -بسبب ظهوره في القيادة العامة إبان الاحتجاجات الشعبية التي أطاحت بحكومة البشير هاتفاً "أي كوز ندوسو دوس" وهو ما ينزع عنه الحياد اللازم وفقا للمحامي الذي قال إن موكليه من كبار "الكيزان" وقادة الحركة الإسلامية.

وأوضح القاضي أن الهتاف محل الشكوى كان يعبر عن توجه الأمة وأن الأمر يستوجب التحقيق في الواقعة كما أن تنحية أحد القضاة رهين بأسباب محددة ليس من بينها التي ذكرها الدفاع، لافتا الى أن المحكمة لا يمكنها الانعقاد بقاضَيين.

وبشأن التشكيك في تكوين المحكمة من الأساس قال القاضي أن الجهة التي شكلتها هي صاحبة الشأن في إصدار قرار بحلها، كما فند دواعي عدم اختصاصها بالنظر في القضية.

وما ان أعلن القاضي تخصيص الجلسة للاستماع الى خطبة الادعاء بواسطة النائب العام حتى ضجت القاعة باعتراض محامي الدفاع وتوالت الالتماسات بعدم السماح للرجل بالمثول باعتباره كان أحد الشاكين ومحركي البلاغ قبل تنصيبه نائباً عاماً.

وقدم عبد الباسط سبدرات، إنابة عن هيئة الدفاع، الاعتراض على تولي النائب العام تاج السر الحبر تلاوة خطبة الاتهام وقال إنه لا يمكن أن يكون حكما، لأنه يمثل سلطة الإشراف على التحري وتقديم القضايا للمحاكم مما يتطلب أن يكون محايدا.

وقال إن المتهمين لم يدلوا بأي أقوال أمام لجنة التحقيق التي شكلها النائب العام من واقع رفضهم لظهوره مدعياُ في هذا البلاغ وأن المحكمة مطالبة بتحقيق العدالة.

لكن قاضي المحكمة عصام الدين محمد إبراهيم تمسك بالمضي في سماع النائب العام وطلب من المحامين تقديم اعتراضاتهم مكتوبة قائلا" المحكمة ستنظر في هذه الاعتراضات وحال وافقت عليها سيتم سحب خطبة الادعاء واستبدالها".

ومع إصرار القاضي على موقفه دون اكتراث لكثير من الاعتراضات والى محامون الانسحاب من القاعة، وبقي آخرون.

وحرصت المحكمة على ابلاغ المتهمين بكفالة حقوقهم القانونية بعد انسحاب محاميهم وقال القاضي إن سيتيح فرصة لمن يريد التحدث والتعقيب كما نقل إليهم إمكانية مواصلة محاميهم الحضور في الجلسات المقبلة أو توكيل محامين آخرين مردفا "هم انسحبوا بإرادتهم".

وخلال تلاوة النائب العام لخطبة الادعاء قاطعه المتهمون مرارا باعتبار أن ما يقول يمثل خطبة سياسية، كما حثه القاضي على حصر حديثه حول موضوع البلاغ الخاص بالانقلاب قائلا إن كل ما تم بعد ذلك ليس من اختصاص المحكمة.

وقال الحبر إن "التحريات أسفرت عن أن ما تم في 30 يونيو أثبت أن المتهمين ينتمون لتنظيم سياسي خاصة المدنيين منهم، الذين استفادوا من الجناح العسكري في التنظيم".

وأشار إلى أن التخطيط والتدبير كان بمشاركة مدنية وعسكرية واشترك الجميع في التنفيذ.

وأشار الى أن التهم وجهت للمتهمين تحت المواد 96 /ا و/ج من القانون الجنائي لسنة 1983 تقويض النظام الدستوري، والمادة 78 الاشتراك الجنائي، والمادة 56 من قانون القوات المسلحة لسنة 1986.

وتحدث المتهم على عثمان محمد طه، قائلاً إن الادعاء قدم خطبته أمام مرأى من أجهزة الإعلام وأن العدالة تقتضي أن يسمح للدفاع بتلاوة رده على الادعاء علناً وليس المطالبة بتسليمها مكتوبة وهو ما وافق عليه القاضي، كما وافق على تسليم المتهمين نسخة من خطبة الادعاء للرد عليها أو تسليمها للمحامين.

ووصفت هيئة الدفاع عن قيادات المؤتمر الشعبي في بيان تلقته "سودان تربيون"، المحكمة التي تمثل أمامها قيادة الحزب بانها سياسية.

وأضافت، "الكل يعلم أن النائب العام تقدم بالشكوى في هذا البلاغ، وبعد تعيينه نائبا عاما ابتدر وأشرف على إجراءات فتح البلاغ والتحري والتحقيق مع الخصوم الأمر الذي يجعله خصما وحكما، وهو معلوم الولاء والانتماء".

وأشارت أن "هيئة الدفاع عن قيادة المؤتمر الشعبي قامت بتقديم طعن دستوري في شرعية ودستورية تعيينه وفق نصوص الوثيقة الدستورية للفترة الانتقالية، إذ أنه لا يصلح كنائب عام بعد أن جاهر بعدائه للمتهمين وتصفية خصومته معهم في منابر الإعلام".

October 6th 2020, 12:45 pm

58 عاماً في ضيافة الأرض وحب النّاس

سودان تربيون

ياسر عرمان

اليوم 5 أكتوبر 2020 عيد ميلادي ال(58) يأتي بطعم السّلام وحُب النّاس والوطن؛ ولم أزلْ طفلاً عند أمي وأبي.

اليوم أستعيد ذكريات الأمس والاوقات القديمة بجمالها ونزقها صعوداً وهبوطاً، نجاحاتٍ واخفاقات وخيبات، ولا تزال المحاولة مستمرّة من أجل أن نترك العالم أفضل مما وجدناه، مرة أخرى أتوقف عند (رسول حمزاتوف) الذي هو أشهر من بلاده داغستان ، لو أتيح لي أن أصحّح مسودة حياتي ؛ لاتخذت نفس الطّريق الذي سيوصلني إلى الوطن.

عندما بلغت سن ال (16) عام انخرطت في صفوف الحزب الشّيوعي السّوداني لمدة ثمانية أعوام، وعندما كُنت في سن ال( 24) انضممت للحركة الشّعبية لتحرير السّودان تحت قيادة د. جون قرنق دي مبيور الذي مضى ولم ينقطع عن الحضور في كل الفضاءات- المناسبات وآخرها حينما حضَرَت إتفاقية السّلام نفسها إلى قبره الذي أصبح مزاراً حتى يكون شاهداً عليها، فكل حركات الكفاح المسلّح التي نهضت من الهامش؛ خرجت من معطفه وقامت على أكتافه.

42 عاماً أمْضيتها في العمل السّياسي الذي نال مني ونلتُ منه في معاركٍ متّصلة ، كنت ولا أزال لا أصنّف نفسي سياسياً بل أحاول ترويضها لتجعل مني مناضلاً من أجل الحُرية وليس باحثاً عن السّلطة حتى وإن جاءت عند أطراف أناملي، نحو (35) عاماً في الكفاح المسلّح طرقتُ دروب ومسارات ومدارات جديدة، نحو ما اعتقدت أنه ينفع النّاس ما استطعنا إلى ذلك سبيلاً ، أصبنا وأخطأنا ، شيئاً واحداً لم نخطئه ؛ حبنا لإنسان بلادنا متنوعاً ومتعدداً ماضياً وحاضراً، أحببنا أرض بلادنا وحاولنا أن نجعل من كل أرجائها وطنٌ لنا كما العطبراوي المُغنّي والنّهر معاً، نُنشّن دائماً ضد خصوم بلادنا ،لا نأكل على حسابها ولا نُدير ظهرنا لها ولا نغْفل التّوجه صوب الإنسانية أينما كانت.

في هذا العام؛ يبدأ تنفيذ إتفاق السّلام وإختيار وإختبار الطّريق لإنجاح الفترة الإنتقالية ووحدة قوى الثّورة والتغيير والسّلام والطّعام والمواطنة بلا تمييز أساس مشروع جديد.
لا نتخلّى من أن نكون سُلطة مضادة حتى حينما ندعم السّلطة نفسها و السّودان اليوم إما أن يكون أو يكون.

في هذا اليوم ، محبةٌ وأماني طيّبة وورقة من البردي لمواصلة الكتابة وأزهارٌ من البنفسج نعشقها لكل الأحبة على طول الطّريق وعند قبر كل شهيد حتى ينهضُ نحو وطن جديد كم تمنّاه.

والمجد للإنسان وللمحبين وللحياة.

5 أكتوبر 2020

October 6th 2020, 12:00 am

عاماً في ضيافة الأرض وحب النّاس

سودان تربيون

ياسر عرمان

اليوم 5 أكتوبر 2020 عيد ميلادي ال(58) يأتي بطعم السّلام وحُب النّاس والوطن؛ ولم أزلْ طفلاً عند أمي وأبي.

اليوم أستعيد ذكريات الأمس والاوقات القديمة بجمالها ونزقها صعوداً وهبوطاً، نجاحاتٍ واخفاقات وخيبات، ولا تزال المحاولة مستمرّة من أجل أن نترك العالم أفضل مما وجدناه، مرة أخرى أتوقف عند (رسول حمزاتوف) الذي هو أشهر من بلاده داغستان ، لو أتيح لي أن أصحّح مسودة حياتي ؛ لاتخذت نفس الطّريق الذي سيوصلني إلى الوطن.

عندما بلغت سن ال (16) عام انخرطت في صفوف الحزب الشّيوعي السّوداني لمدة ثمانية أعوام، وعندما كُنت في سن ال( 24) انضممت للحركة الشّعبية لتحرير السّودان تحت قيادة د. جون قرنق دي مبيور الذي مضى ولم ينقطع عن الحضور في كل الفضاءات- المناسبات وآخرها حينما حضَرَت إتفاقية السّلام نفسها إلى قبره الذي أصبح مزاراً حتى يكون شاهداً عليها، فكل حركات الكفاح المسلّح التي نهضت من الهامش؛ خرجت من معطفه وقامت على أكتافه.

42 عاماً أمْضيتها في العمل السّياسي الذي نال مني ونلتُ منه في معاركٍ متّصلة ، كنت ولا أزال لا أصنّف نفسي سياسياً بل أحاول ترويضها لتجعل مني مناضلاً من أجل الحُرية وليس باحثاً عن السّلطة حتى وإن جاءت عند أطراف أناملي، نحو (35) عاماً في الكفاح المسلّح طرقتُ دروب ومسارات ومدارات جديدة، نحو ما اعتقدت أنه ينفع النّاس ما استطعنا إلى ذلك سبيلاً ، أصبنا وأخطأنا ، شيئاً واحداً لم نخطئه ؛ حبنا لإنسان بلادنا متنوعاً ومتعدداً ماضياً وحاضراً، أحببنا أرض بلادنا وحاولنا أن نجعل من كل أرجائها وطنٌ لنا كما العطبراوي المُغنّي والنّهر معاً، نُنشّن دائماً ضد خصوم بلادنا ،لا نأكل على حسابها ولا نُدير ظهرنا لها ولا نغْفل التّوجه صوب الإنسانية أينما كانت.

في هذا العام؛ يبدأ تنفيذ إتفاق السّلام وإختيار وإختبار الطّريق لإنجاح الفترة الإنتقالية ووحدة قوى الثّورة والتغيير والسّلام والطّعام والمواطنة بلا تمييز أساس مشروع جديد.
لا نتخلّى من أن نكون سُلطة مضادة حتى حينما ندعم السّلطة نفسها و السّودان اليوم إما أن يكون أو يكون.

في هذا اليوم ، محبةٌ وأماني طيّبة وورقة من البردي لمواصلة الكتابة وأزهارٌ من البنفسج نعشقها لكل الأحبة على طول الطّريق وعند قبر كل شهيد حتى ينهضُ نحو وطن جديد كم تمنّاه.

والمجد للإنسان وللمحبين وللحياة.

5 أكتوبر 2020

October 5th 2020, 11:42 pm

ثلاث مكونات لـ(البجا) تتبرأ من احتجاجات شرق السودان

سودان تربيون

ممثلو الحكومة السودانية ومسار الشرق يحملون الاتفاق بعد توقيعه في جوبا .. الجمعة 21 فبراير 2020

الخرطوم 5 أكتوبر 2020 – تنصلت ثلاث من مكونات أثنية البجا من احتجاجات نظمها المجلس الأعلى لقبائل البجا والعموديات المستقلة، على مدار يومين، رفضًا لمسار الشرق في اتفاق السلام، أودت بحياة ضابط شرطة بيد أحد المتظاهرين.

وشهدت منطقة بورتسودان، شرقي السودان، احتجاجات يومي الأحد والاثنين، رفضًا لمسار الشرق المضمن في اتفاقية السلام الموقعة بين الحكومة والجبهة الثورية.

وقالت نظارات قبائل البشاريين والأمرار والعبابدة، في بيان مشترك، تلقته "سودان تربيون"، الاثنين: "نعلن للكافة بأن المسيرة التي خرجت في بو رتسودان باسم المجلس الأعلى لنظارات البجا لا تعبر عن نظاراتنا ولا تمثلها ولا تمثل مجتمع إداراتنا الأهلية في حدودها الجغرافية".

وأعلنت القبائل بأن المجلس الأعلى لقبائل البجا الذي يرأسه ناظر قبيلة الهدندوة محمد أحمد ترك عبارة عن خداع سياسي.

وأضافت: "ليس هناك مجلس تم تكوينه باسم نظارات البجا حتى الآن، وما تم كان زيف وخداع سياسي مُورس باسم قبائلنا ولا نقبله ولا نقبل أن يمثلنا أو يتحدث عنا جسم هلامي ليس له وجود على أرض الواقع".

وأشار البيان إلى أن الاحتجاجات التي جرت في الشرق خلال يومين "إثارة للفتن، وهي حراك سالب يهدد أمن المجتمع".

وقالت القبائل إنها ماضية في دعم مجهودات السلام الجارية في جنوب السودان، حيث شاركت فيها النظارات الثلاث.

وجاء البيان ممهور بتوقيع ناظر قبيلة الأمرار علي محمود، ومثل ناظر قبيلة البشاريين عبد الله الحسن، ووكيل نظارة العبابدة منصور ناصر.

وفي ذات السياق، اقترحت قوى إعلان الحرية والتغيير بولاية البحر الأحمر الإسراع في قيام مؤتمر قضايا السودان لإنهاء الأزمة، وأشارت إلى أحداث الشرق هي نتاج تراكم مظالم مركزية تجاه الإقليم.

وقال المتحدث باسم الائتلاف، أمين سنادة: "نرى أن الملتقى التشاوري لأهل الشرق بمشاركة القوى السياسية والمدنية والأهلية بشرق السودان هو صمام الأمان ونعتقد أن الإسراع بقيامه وبتمثيل عادل واطروحات عملية وعلمية".

وأضاف: "يجب أن يكون الواجب المقدم وان لايعلوا صوت على صوت مؤتمر قضايا شرق السودان ملزمين فيه بالحرية وصولا للسلام تحقيقا للعدالة".

وأشار المتحدث في بيان، تلقته "سودان تربيون"، إلى أن ما يجري في شرق السودان هو "هو نتاج تراكم مظالم مركزية تجاه الإقليم مما يتطلب من الحكومة أن تعيد تفكيرها في قضايا الإقليم وأهله".

October 5th 2020, 9:30 pm
Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا