Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا

البرهان وحميدتي يظهران سويا لتفنيد ما يثار عن خلاف عسكري - عسكري

سودان تربيون

البرهان وحميدتي سويا لتكذيب تنامي الخلاف بين الجيش والدعم السريع

الخرطوم 23 يونيو 2021 –البرهان وحميدتي يظهران سويا لتفنيد ما يثار عن خلاف وسط العسكر في مشهد نادر، ظهر رئيس مجلس السيادة السوداني ونائبه محمد حمدان دقلو سويا خلال حشد عسكري الثلاثاء ونفيا بشد ما يثار عن وجود تشظي وسط الجناح العسكري الشريك في الحكومة الانتقالية.

وجلس البرهان وحميدتي متقاربين خلال لقاء مع كبار قادة الجيش والدعم السريع، وذلك بعد يوم واحد من إطلاق رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك مبادرة لمعالجة الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد.

وتحدث حمدوك خلال تنويره بالمبادرة الثلاثاء عن وجود تشظي عسكري-عسكري وصفه بالمقلق وطالب بإشراك المدنيين في عملية إصلاح الأجهزة العسكرية بعد تواتر تقارير خلال الأيام الفائتة عن خلافات عاصفة بين قادة الجيش والدعم السريع بشأن ادماج الأخيرة ورفض قادتها للخطوة.

ونفى رئيس مجلس السيادة ونائبه خلال الاجتماع بالضباط وجود خلافات بين الجيش والدعم السريع، واتفقا على ان ما يثأر حول هذا الأمر لا يعدو أن يكون “شائعات".

ودعا البرهان، وفقًا لبيان صادر عن الإعلام العسكري، تلقته "سودان تربيون"، الأربعاء؛ إلى "عدم الالتفات إلى الشائعات التي تستهدف وحدة المنظومة الأمنية".

وأضاف: "الجيش والدعم السريع قوة واحدة على قلب رجل واحد، هدفها المحافظة على أمن الوطن والمواطنين ووحدة التراب، وأنها بالمرصاد للعدو الذي يسعي لتفكيك السودان".

وتابع: "لن نسمح لأي طرف يعمل على بث الشائعات وزرع الفتن بين مكونات المنظومة الأمنية".

وقدم البرهان وحميدتي تنويرا إلى قادة الوحدات والأفرع والضباط برتبة العميد ما فوق في الجيش والدعم السريع، بحضور المكون العسكري في مجلس السيادة ورئيس هيئة الأركان العامة ونوابه ومدير جهاز المخابرات العامة.

من جانبه، طالب نائب رئيس مجلس السيادة وقائد قوات الدعم السريع محمد حمدان "حميدتي"، بـ “القضاء على الشائعات التي تستهدف وحدة الجيش والدعم السريع في مهدها، والحرص على التحصين من أغراضها الضارة".

وقال إن "الجيش والدعم السريع يمثلان قوة واحدة تتبع للقائد العام وتأتمر بأمره".

June 23rd 2021, 6:12 pm

اتفاق بين شركة الـ(لوفتهانزا) والخطوط الجوية السودانية لتطوير الناقل الوطني

سودان تربيون

اتفاق بين سودانير ولوفتهانزا الاستشارية لتطوير الناقل الوطني

الخرطوم 23 يونيو 2021- وقعت شركة الخطوط الجوية السودانية "سودانير" اتفاقية مع شركة لوفتهانزا الاستشارية الألمانية لتنفيذ مشروع تطوير الناقل الوطني السوداني الذي يعاني حالة تردي منذ عقود.

وقال وزير النقل ميرغني موسي ان الاتفاق يأتي من اجل النهوض بـ(سودانير) وتطوير إدارتها وتقنياتها ونموذج التشغيل الجيد مع متابعة التنفيذ على أرض الواقع.

واكد تشكيل فريق منذ قدوم الوفد لوضع الاتفاق ومتابعة تنفيذ العقد الذي جرى توقيعه اليوم.

بدوره قال وزير الاستثمار الهادي ابراهيم ان الاتفاق يؤسس للمستقبل مؤكدا ان الانفتاح على الاستثمار من الشركات والمستثمرين يأتي بسبب الخطوات التي اتبعتها الحكومة لرفع اسم السودان من الدول الراعية للإرهاب ونتائج مؤتمر باريس.

وأشار الى ان وزارته امامها عدد من الطلبات للاستثمار في شتي المجالات.

وطالب القطاع الخاص بان يقود الاستثمار بالتعاون مع الشركات الكبرى الخارجية.

من جانبه قال المدير العام للخطوط الجوية السودانية ياسر تيمو ان وفد شركة لوفتهانزا سيعمل على توفير عدد من الخبراء لدراسة وتحليل مشاكل ونواقص الشركة السودانية وبحث كل المجالات ووضعها ضمن اسس استراتيجية للنهوض بها حتى تصبح شركة رائدة اقليميا وعالميا كما كانت.

واكد ان الخطوط الجوية السودانية قدمت عددا من الخطط والاهداف للشركة الالمانية للتطوير والنهوض بخدماتها عبر هذه الشراكة العالمية.

June 23rd 2021, 6:12 pm

تقرير: وفد من الموساد وصل الخرطوم واجتمع بقائد الدعم السريع

سودان تربيون

واشنطن 23 يونيو 2021 -كشف تقرير خطه الصحفي الإسرائيلي باراك رافيد عن وصول وفد من جهاز الموساد الإسرائيلي الى الخرطوم الأسبوع الماضي حيث اجتمع بنائب رئيس مجلس السيادة قائد الدعم السريع محمد حمدان "حميدتي".

حمدان دلقو الشهير بـ(حميدتي) قائد (الدعم السريع) ..صورة ارشيفية

وأفاد أن طائرة إسرائيلية خاصة تابعة لوكالة المخابرات الاسرائيلية"الموساد"، هبطت الأسبوع الماضي في الخرطوم، حيث عقد الوفد الذي تقله لقاءا مع حميدتي.

وبحسب موقع اكسيوس الأميركي الذي نشر التقرير الأربعاء فإن حميدتي يعمل على إنشاء علاقات مستقلة مع إسرائيل، من أجل تنفيذ أجندته السياسية في السودان.

وأضاف: "أبدى المسؤولون السودانيون انزعاجهم من رؤية زيارة الموساد، والتي اعتبروها محاولة إسرائيلية لتقويض سلطة رئيس مجلس السيادة والحكومة المدنية".

ويعتقد على نطاق واسع إن حميدتي شخصية مثيرة للجدل لا يمكن الوثوق في تصرفاته، خاصة في ظل قيادته لقوات الدعم السريع التي يدين معظم عناصرها بالولاء الشخصي له.

ووقع السودان على اتفاقية إبراهام التي تعترف بدولة إسرائيل والعمل على إحلال السلام في الشرق الأوسط، لكن حكومة الانتقال تقول إن أي اتفاق لإقامة علاقات بين الخرطوم وتل أبيب يجب أن يجاز من المجلس التشريعي – قيد التكوين.

ونقل التقرير عن مسؤولين إسرائيليين قولهم "إن إدارة الرئيس الاميركي حثت حكومة تل أبيب على التعامل مع القادة المدنيين في الخرطوم وليس الجيش فقط".

وقال الموقع إن وزارة الخارجية الاميركية نقلت رسالة إدارة بايدن إلى نظيرتها الإسرائيلية ومكتب رئيس الوزراء.

وأضاف: "الخارجية الأميركية تعتقد أيضًا أن على إسرائيل العمل مع السودان خلال القنوات المدنية".

وقال مسؤول إسرائيلي: "لم يطلبوا منا التوقف عن العمل مع الجيش، لكنهم طلبوا أن نبدأ العمل مع الحكومة المدنية أيضًا".

وبدأ الاتصال بين الخرطوم وتل أبيب، حينما التقي رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو، في العاصمة اليوغندية قبل أشهر.

وقال التقرير إن مسؤولين مدنيين كبار، طلبوا خلال لقاء مع القائم بالأعمال الأميركي في الخرطوم بريان شوكان، من إدارة بايدن التدخل للضغط على إسرائيل لتتعامل مع الحكومة المدنية وليس مع الأجهزة العسكرية والاستخباراتية فقط.

ووفقًا للموقع، فإن السودان يرغب في توقيع اتفاق رسمي مع إسرائيل تصادق عليه إدارة بايدن في حفل يقام في واشنطن، وهو الاتفاق الذي تُعد مسودته جاهزة.

June 23rd 2021, 6:12 pm

مستشار لحمدوك: خلافات المكون العسكري تهدد أمن ووحدة البلاد

سودان تربيون

فيصل محمد صالح المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء

الخرطوم 23 يونيو 2021 ـ قال مستشار لرئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك إن المكون العسكري أول من تلقى المبادرة التي أطلقها حمدوك لكنه لم يرد عليها حتى الآن، وأكد أن الخلافات بين العسكريين تهدد أمن وسلامة ووحدة البلاد.

وتشير سودان تربيون إلى أن اصلاح القطاع الأمني والعسكري جاء في صدر مبادرة أطلقها رئيس الوزراء أمس الثلاثاء من أجل توحيد الكتلة الانتقالية، تحدث فيها عن وجود نزاع "مدني عسكري" و"عسكري عسكري".

وأقر فيصل محمد صالح المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء بوجود خلافات داخل المكون العسكري تشكل خطورة، موضحا أن الخلاف بين المدنيين ينتهي بانسحابات وبيانات لكنه بين العسكريين يكون خطيرا على أمن وسلامة ووحدة البلد.

وأكد صالح في مقابلة مع برنامج" كالاتي" بفضائية النيل الأزرق، أن اصلاح المنظومة العسكرية جزء أساسي من الانتقال لأن العسكريين ظلوا في مشهد الحكم بالسودان سواء بشكل مباشر أو من خلال تحالفات مع قوى سياسية.

ورأى أن المؤسسة العسكرية تحتاج لتغيير للتخلص من العناصر العقائدية المسيسة ثم يعاد يعاد تأهيل المنظومة على المستوى الفكري والعقيدة الوطنية.

وأشار إلى أن العسكريين كان لهم دور سياسي في الانتقال وهو دور معترف به وكفل لهم المشاركة في حكومة الانتقال لكن بعدها يجب أن تتحول القوات المسلحة إلى جيش مهني شأنه شأن الجيوش في الأنظمة الديمقراطية.

وأوضح أن الوثيقة الدستورية نصت على أن عملية إجراءات إصلاح الأجهزة العسكرية والأمنية يتولاها المكون العسكري لكن بموجب الوثيقة فكل الأطراف شركاء والمدنيين لديهم مصلحة بما فيها مراقبة أداء المنظومة العسكرية.

وتابع "إجراءات الإصلاح للعسكر لكن من حق الطرف الآخر التوقف عند ما تم انجازه لأنه أمر وطني يهم كل الناس. الآن النزاع داخل المنظومة العسكرية هو الداعي للتدخل".

وأوردت تقارير صحفية أخيرا أن ثمة خلافات بين الجيش وقوات الدعم السريع التي يقودها نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي محمد حمدان دقلو "حميدتي".

وبحسب مبادرة رئيس الوزراء فإنه ينبغي أن تكون القوات المسلحة الجيش الوطني الوحيد ما يتطلب إصلاحات هيكلية وعقيدة عسكرية جديدة وتمثيل التنوع السوداني في كل مستوياتها وتنفيذ اتفاق الترتيبات الأمنية في اتفاق جوبا للسلام.

ورأت المبادرة ضرورة توافق قيادة القوات المسلحة والدعم السريع والحكومة للوصول لخارطة طريق متفق عليها تخاطب مصير قوات الدعم السريع.

وبشأن جهاز المخابرات العامة والشرطة طالبت بأن ينفذا ما ورد في الوثيقة الدستورية بشأنهما وأن يخضعا لعملية إصلاحات عميقة وجذرية وعاجلة.

ودعت المبادرة لمراجعة النشاط الاقتصادي للمؤسسة العسكرية وحصره في الصناعات ذات الطبيعة العسكرية ومراجعة الشركات التي انتقلت لحوزتها عقب التغيير ودمج نشاطها الاقتصادي في الاقتصاد الوطني تحت ولاية وزارة المالية.

June 23rd 2021, 10:40 am

مشروع أوروبي لتعزيز الشفافية والمساءلة في مؤسسات الدولة

سودان تربيون

الاتحاد الأوروبي

الخرطوم 23 يونيو 2021 ـ أعلن الاتحاد الأوروبي عن مشروع جديد في السودان من شأنه تعزيز الشفافية والمساءلة في مؤسسات الدولة وتحسين تقدم الخدمات العامة.

وسينفذ البرنامج الجديد في عدد من مؤسسات الدولة، وهي وزارة المالية وديواني المراجع العام والضرائب والجهاز المركزي للأحصاء.

وقال الاتحاد الأوروبي، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، إنه "يدعم التحول الاقتصادي من خلال تقوية قدرات المؤسسات السودانية عبر برنامج قيمته 10 ملايين يورو".

وأشار إلى أن البرنامج "سيساهم في تعزيز الشفافية والمساءلة في الإدارات العامة ويحسن ويعزز تقديم الخدمات العامة، كما يهدف لتعزيز الترابط المنطقي للسياسات المتعلقة بأهداف التنمية المستدامة".

وأضاف: "يهدف البرنامج إلى تحقيق الاستقرار في القطاع المالي من خلال مراجعات جودة الأصول واستراتيجية الإصلاح مع بنك السودان المركزي".

وفي 15 يونيو الجاري، أظهرت لجنة تسيرية لمشروع دعم التحول الاقتصادي في السودان التزام الاتحاد الأوروبي تجاه دعم السودان.

وتضم اللجنة التسيرية صندوق النقد الدولي واللجنة الفنية للمركز الإقليمي للمساعدة الفنية للشرق الأوسط "ميتاك" والبنك الدولي وفرنسا وبريطانيا وألمانيا وهولندا.

وخصص الاتحاد الأوروبي 400 مليون يورو لدعم عملية الانتقال في السودان، والتي يقول عنها إنها "واحدة من أهم التطورات الأخيرة التي توفر فرصة لإحلال السلام والتحول المستدامين في القرن الأفريقي".

June 23rd 2021, 10:40 am

تجدد المعارك بين التقراي والجيشين الإثيوبي والإريتري

سودان تربيون

مصابون جراء القصف الإثيوبي على إقليم تقراي

القضارف 23 يونيو 2021 ـ أكدت مصادر عليمة تجدد المواجهات العسكرية في إقليم التقراي المتاخم لولاية القضارف السودانية بين جبهة تحرير تقراي وقوات الجيشين الإثيوبي والإريتري.

ولجأ عشرات الآلاف من قومية التقراي إلى ولاية القضارف السودانية بعد عمليات عسكرية شنها الجيش الإثيوبي الفيدرالي على مقاتلي جبهة تحرير تقراي منذ نوفمبر الماضي.

وطبقا لذات المصادر فإن قوات التقراي استولت على رادار لرصد حركة الطيران في منطقة رايا". وخلال المعارك قصف سلاح الجو الإثيوبي بعض المناطق.

واسفرت المعارك عن استسلام قوة تابعة للجيش الاثيوبي بينما تحاصر قوات تقراي بعض القوات القتالية في "رايا" جنوبي مكلي عاصمة إقليم التقراي من الاتجاهات الأربعة.

واستولت قوات التقراي أيضا على "عدي قدوم" على بعد 30 كلم من مطار مكلي، كما استولت على كميات كبيرة من العتاد العسكري شملت مدافع وراجمات يجري تحريكها وانسحاب قوات تقراي من مواقع عسكرية سيطرت عليها خوفا من طلعات سلاح الجو الإثيوبي.

June 23rd 2021, 10:40 am

(نداء السودان) يمهل الائتلاف الحاكم 10 أيام لإجراء اصلاحات

سودان تربيون

الخرطوم 23 يونيو 2021 ـ أمهل تحالف نداء السودان، المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير ـ الائتلاف الحاكم ـ 10 أيام لإجراء إصلاحات فيه أو تجميد عضويته.

محمد سيد أحمد سر الختم مقرر المجلس القيادي لقوى نداء السودان

وجاء اقتراح تجميد العضوية من قبل حركة تحرير السودان، الذي يشغل رئيسها مني أركو مناوي منصب الأمين العام لتحالف نداء السودان.

وعقد المجلس القيادي لتحالف نداء السودان، اجتماعا، أمس الثلاثاء، ناقش فيه عدد من القضايا من بينها المبادرات المطرحة لعملية إصلاح الائتلاف الحاكم.

وقال القيادي في تحالف نداء السودان، الواثق البرير، لـ"سودان تربيون"، الأربعاء؛ إن التحالف "أمهل المجلس المركزي للحرية والتغيير 10 أيام لإجراء إصلاحات داخله أو تجميد عضويته".

وأشار إلى أن الـ 10 أيام "تُعد كافية للوصول إلى توافق سياسي مع المجلس المركزي أو على الأقل التوصل لاتفاق حول إطار عام للتوافق السياسي".

وبحسب بيان لمحمد سيد أحمد سر الختم مقرر المجلس القيادي لقوى نداء السودان فإنه وبناءا على التماس من حركة جيش تحرير السودان تقرر سريان التجميد ابتداءا من 29 يونيو الحالي.

واستند القرار على لائحة المجلس القيادي التي تنص في احدى موادها على أن النصاب القانوني لعقد اجتماع المجلس بحضور ثلثي المجلس، على أن يكون زمان ومكان الاجتماع متوافقا عليه من جميع الكتل.

وتتخذ قرارات المجلس القيادي لقوى نداء السودان بالاجماع أو التوافق أو الأغلبية.

ويتكون المجلس المركزي للائتلاف الحاكم من 28 عضوا، يمثلون كتل أبرزها قوى الإجماع الوطني والقوى المدنية والتجمع الاتحادي وتحالف نداء السودان.

ويضم تحالف نداء السودان قوى سياسية من بينها حزب الأمة والمؤتمر السوداني وحركات مسلحة هي حركة تحرير السودان وحركة العدل والمساواة، إضافة لتنظيمات سياسية ومدنية.

وكشف البرير عن تكوين تحالف نداء السودان لجنة للتواصل مع القوى السياسية ودراسة مبادرات الإصلاح المطرحة، بغرض الوصول إلى "تكوين جسم سياسي فاعل متوافق عليه".

يشار إلى أن تحالف قوى نداء السودان هو احدى الكتل الرئيسية المكونة لقوى إعلان الحرية والتغيير.

والثلاثاء، طرح رئيس الوزراء عبد الله حمدوك مبادرة لتكوين كتلة سياسية لدعم مرحلة الانتقال، تُنفذ مع مؤسسات الدولة جملة إجراءات تتعلق بالعدالة وبناء الجيش وتحسين الوضع الاقتصادي وتحقيق السلام.

June 23rd 2021, 10:40 am

(هيومن رايتس ووتش) تتخوف من ارتكاب القوات المشتركة انتهاكات

سودان تربيون

حميدتي يدلي بتصريحت بعد عودته من تركيا.. السبت 29 مايو 2021

الخرطوم 23 يونيو 2021 ـ أبدت منظمة هيومن رايتس ووتش تخوفها من أن ترتكب القوات المشتركة التي تعتزم الحكومة نشرها لحفظ الأمن في العاصمة والولايات انتهاكات، نظرا لامتلاك بعض القوات سجل حقوقي سيئ.

وفي 17 يونيو الجاري، كلف مجلس السيادة العضو فيه الفريق ياسر العطا تشكيل قوات مشتركة من الجيش والدعم السريع وجهاز المخابرات العامة وقوات الشرطة لحفظ الأمن وفرض هيبة الدولة في العاصمة والولايات.

وقالت هيومن رايتس ووتش، في تصريح نشرته على موقعها الإلكتروني، الأربعاء؛ إن "نشر قوات لها سجل حافل بالانتهاكات وغير مدربة أو مجهزة لأداء مهام فرض القانون، يخلق بيئة مهيئة للانتهاكات".

وأضافت: "القوة المشتركة تشوبها مشاكل عديدة، ليس أقلها أن لبعض مكوناتها سجل حقوقي سيئ".

وأشارت إلى أن إعلان تشكيل القوات، الصادر من نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان "حميدتي"، أتى "وسط اضطرابات متنامية في معظم أنحاء البلاد وأزمة اقتصادية حادة أثار مخاوف بين النشطاء الحقوقيين السودانيين".

وقالت المنظمة الحقوقية إن تشكيل القوات المشتركة بتفويض واسع لمكافحة التهديدات الأمنية ليس له أي أساس قانوني.

وقال قرار تشكيل القوات المشتركة إن عليها التحدث إلى وزارة العدل لصياغة تشريعات تمثل غطاء قانوني لعملها.

وشددت هيومن رايتس ووتش على أن السودان لم يُظهر أي مؤشر على التقدم في الإصلاح الضروري لقطاع الأمن، مستدلة بمقتل شابين على يد عناصر الجيش في 11 مايو الفائت.

وأضافت: "تبرير حملة قمع للحقوق باسم فرض سيادة القانون ما هو إلا تبرير استبدادي تقليدي يعرفه السودانيين جيدًا، واحتجوا عليه بشجاعة"، في إشارة إلى الاحتجاجات الشعبية التي أطاحت بحكم الرئيس عمر البشير.

وطالبت المنظمة بـ"التدقيق في كل عضو مقترح في القوة المشتركة قبل نشرها، كما يجب ايقاف الذين يواجهون مزاعم بالمسؤولية عن الانتهاكات الحقوقية الجسيمة".

وشددت على أن عمليات فرض القانون "يجب أن تتم من قبل شرطة مدربة جيدًا، كما يجب أن تتضمن أي خطط للتصدي للتهديدات الأمنية مبادئ حقوق الإنسان وليس تشجيع منتهكي الحقوق".

June 23rd 2021, 10:40 am

صندوق النقد الدولي يتلقى تعهدات تمويلية لتخفيف ديون السودان

سودان تربيون

مقر صندوق النقد الدولي بواشنطن

واشنطن 23 يونيو 2021 ـ أعلنت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي، كريستالينا جورجيفا، أن صندوق النقد الدولي قد حصل على تعهدات تمويلية كافية للسماح للصندوق بتقديم تخفيف شامل لديون السودان.

ويعقد اجتماع المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي بشأن تسوية متأخرات السودان لصندوق النقد الدولي ومبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون (HIPC) في الـ28 من يونيو الحالي.

وقال البنك الدولي في بيان صحفي نشره، الأربعاء، إن 101 دولة عضو في صندوق النقد الدولي تعهدت بتقديم تمويل يزيد عن 992 مليون وحدة حقوق سحب خاصة "أكثر من 1.4 مليار دولار".

وأشار إلى أن ذلك سيمكن من تسوية متأخرات السودان المستحقة لصندوق النقد الدولي، ويسمح بتوفير تمويل جديد للصندوق، ويسهل تسليم مبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون وغيرها من إعفاءات الديون للسودان ويخلق شروط نمو أعلى وأكثر شمولاً في السودان.

وقال البيان الصحفي إن السيدة جورجيفا رحبت "بهذا الإنجاز المهم"، مشيرة إلى أن "معلم التمويل اليوم يمثل فرصة تاريخية للسودان للتحرك نحو تخفيف شامل لديون صندوق النقد الدولي والمجتمع الدولي. سيواصل الصندوق دعم السودان في تعافيه من فترة طويلة من عدم الاستقرار والصعوبات الاقتصادية".

وقال البيان إن المدير العام شكر الدول الأعضاء في صندوق النقد الدولي على دعمها السخي.

وأضاف: "أود أن أشيد بجهود دولنا الأعضاء، بما في ذلك العديد من الاقتصادات منخفضة الدخل، في حشد التمويل للسودان، فضلاً عن التعاون المستمر من العالم. البنك، وبنك التنمية الأفريقي، ونادي باريس، والمفوضية الأوروبية، وشركاء التنمية الآخرين الذين لعبوا دورًا حاسمًا في نجاح هذه المبادرة متعددة الأطراف".

وتابع: "هذا الإنجاز يمثل اعترافا واضحا من عضويتنا بالجهود غير العادية التي يبذلها شعب وحكومة السودان لدفع الإصلاحات الاقتصادية والمالية على الرغم من البيئة الصعبة".

وقالت جورجيفا إن السودان يقترب الآن خطوة واحدة من الوصول إلى نقطة القرار الخاصة بالبلدان الفقيرة المثقلة بالديون، وهو معلم سيقلل بشكل كبير إجمالي ديون السودان ويسمح بالوصول إلى أموال جديدة واستثمارات جديدة ضرورية لتعزيز النمو ومحاربة الفقر.

June 23rd 2021, 10:40 am

جنوب السودان يتحدث عن عقبات في تنفيذ اتفاق السلام بين الفصائل الجنوبية

سودان تربيون

الخرطوم 22 يونيو 2021 - قال مسؤول جنوب سوداني إن هنالك عقبات تُواجه تنفيذ اتفاق السلام، من بينها ضعف التمويل لتنفيذ المرحلة الثانية من دمج القوات.

سلفا كير ميارديت وبجانبه رياك مشار .. صورة لـ"رويترز"

واستقبلت وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي في العاصمة الخرطوم، الثلاثاء، رئيس آلية المراقبة والتقييم المشتركة المعاد تشكيلها في جنوب السودان الجنرال شارلس تاي قيتواي.

وقدم قيتواي خلال الاجتماع بالوزيرة شرحا مفصلا عن سير تنفيذ اتفاق السلام المنشطة في جنوب السودان والقضايا العالقة.

وقال قيتواي، في تصريح صحفي عقب اللقاء، إن "تأخر تخريج القوات الموحدة يعود إلى النقص الكبير في التمويل وتدهور الأوضاع الإنسانية في المعسكرات، مما يقف عائقا أمام تنفيذ المرحلة الثانية من توحيد القوات العسكرية".

وأضاف: "تأخر إعادة تشكيل المجالس التشريعية في الولايات وإنشاء آليات العدالة الانتقالية ومفوضية صياغة الدستور وتشكيل البرلمان، يعيق تقدم تنفيذ العديد من بنود اتفاق السلام".

ويُعد السودان ضامنا لاتفاق سلام وقعته حكومة جنوب السودان مع فصائل مسلحة أبرزها فصيل كان يقوده نائب الرئيس رياك مشار.

وأكدت مريم الصادق التزام السودان، بصفته رئيس الدورة الحالية لمنظمة التنمية الحكومية "الإيقاد"، بالوقوف على تنفيذ اتفاق السلام الجنوب سوداني.

وقدمت شرحا للجنرال حول الجهود التي قامت بها بلادها وخطتها لتعزيز الثقة بين قادة أطراف السلام وحث المجتمع الدولي على دعم وتمويل عملية السلام في جنوب السودان.

June 22nd 2021, 5:24 pm

الجبهة الثورية ترفض التلكؤ في تنفيذ اتفاق مسار الشرق وتنتقد (نداء السودان)

سودان تربيون

الخرطوم 21 يونيو 2021- انتقد المجلس الرئاسي للجبهة الثورية التلكؤ في تنفيذ اتفاق مسار شرق السودان وعده خرقا لاتفاق السلام ،كما رفض بشدة تحركات تحالف "نداء السودان" الأخيرة قائلا إنها تخدم أعداء الثورة وتربك المشهد.

الهادي ادريس عضو مجلس السيادة ورئيس الجبهة الثورية

وعقد الإثنين اجتماع موسع للمجلس الرئاسي للجبهة الثورية برئاسة الهادي ادريس يحي جرى فيه التداول حول التطورات الراهنة والشراكة السياسية وسياسات الإصلاح الاقتصادي وسير تنفيذ اتفاقية السلام خاصة في مسار شرق السودان والترتيبات الأمنية.

وقال مقرر المجلس القيادي محمد زكريا فرج الله في تصريح تلقته" سودان تربيون" إن الاجتماع ناقش تأخر تنفيذ اتفاق مسار الشرق ورأى أن التلكؤ فيه يمثل خرقاً واضحاً لاتفاقية جوبا لسلام السودان.

وأضاف " التأخير غير المبرر في تنفيذ مسار الشرق يخدم مصالح الساعين لإفشال السلام وأعداء الفترة الانتقالية".

ودعت الجبهة الثورية اللجنة الثلاثية لملف شرق السودان إلى الإسراع برفع تقريرها النهائي للمجلس الأعلى للسلام والتأكيد على قيام الاجتماع الذي كان مقرراً في الثامن والعشرين من مايو المنصرم الخاص بمسار شرق السودان "لحسم الملف بشكل نهائي؛

الى ذلك أكد فرج الله تمسك الجبهة الثورية ودعمها للشراكة مع المجلس المركزي لتحالف الحرية والتغيير – الائتلاف الحاكم-وأكد إن نداء السودان طرف أساسي في مكونات المجلس المركزي للتحالف.

وقال إن الجبهة الثورية "ترى أن الاجتماعات الأخيرة التي انعقدت بحضور أطراف من نداء السودان دون آخرين تتعارض والمؤسسية وتقطع الطريق امام جهود تطوير قوي الحرية وتدفع باتجاه إرباك مشهد الانتقال الديمقراطي وتخدم أعداء الثورة السودانية"

ورأس الأمين العام لتحالف نداء السودان مني أركو مناوي ليل السبت اجتماعا للمكتب القيادي للتحالف ناقش ضمن قضايا أخرى ضرورة إصلاح ائتلاف الحرية والتغيير وإعادة هيكلته.

كما أكد القيادي في ائتلاف نداء السودان الواثق البرير لسودان تربيون" عدم وجود "حاضنة سياسية" لحكومة الانتقال، وقال إن التحالف يعمل على عقد مؤتمر تأسيسي لقوى الحرية والتغيير من أجل أن يكون ائتلافا حاكما حقيقيا.

وتبني اجتماع نداء السودان الذي عقد دون مشاركة الجبهة الثورية بقيادة الهادي إدريس مبادرة حزب الأمة الخاصة بإصلاح الحرية والتغيير والتي أفضت إلى تكوين لجنة فنية تعمل على عقد المؤتمر التأسيسي.

June 22nd 2021, 5:24 pm

"هذه الأزمة" فتّش عن صناعها الشركاء!!

سودان تربيون

بقلم : خالد التيجاني النور

(1)
إن كانت من كلمة جامعة لمعنى ما تشهد البلاد حقاً من تطورات خطيرة في هذه المرحلة الحرجة من تاريخها فهي ما استخدمه السيد رئيس الوزراء دكتور عبد الله حمدوك من تعبير في مفتتح خطابه الثلاثاء الماضية بوصف "هذه الأزمة"، صحيح أنها تبدو أخف وطأة من الواقع المنذر، وإن كان استدرك ذلك لاحقاً في خطابة وهو يحذّر من مآلات والعواقب الوخيمة، ولكن مجرد الإقرار بأن هناك "أزمة" فهذه خطوة كبيرة في ظل حالة إنكار درجت عليها الطبقة الحاكمة الجديدة هروباً من مواجهة حقيقة أن الفرص والآمال العريضة التي فتحت ثورة ديسمبر المجيدة طاقات الأمل عليها لوضع البلاد على طريق تغيير حقيقي، ها هي تتحول في غضون أقل من عامين إلى "أزمة" أو بالأحرى طريق مسدود.
(2)
لم يكن الدكتور حمدوك بحاجة للدفاع عن نفسه في وجه الانتقادات التي توجه إليه من جميع الأطراف وفي مقدمتهم "شركاء الانتقال" بجناحيهم العسكري والمدني، فهو لم يكن مهندس الاتفاق السياسي، ولا عرّاب الوثيقة الدستورية، وجاء إلى موقع التنفيذي الأول محل اتفاق كجزء من فريق يُفترض أن استحقاقات الانتقال التي تم التوافق عليها المكونين المدني والعسكري سيكونان عند مستوى المسؤولية والالتزام والاستقامة الأخلاقية للقيام بها وفاءاً لدماء الشهداء والتضحيات الكبيرة التي قدمها الجيل الجديد من أجل التغيير وبناء غدا أفضل، وبالتالي فإن مسؤولية رئيس الوزراء ونجاحه في مهمته تبقى رهينة بإلتزام الطرفين بتعهداتهما للشعب وقد انتدبوا أنفسهم للوكالة عنه في إنجاز مهمته الانتقال، ولذلك يتحمل المسؤولية الأكبر عن أي إخفاق في إدارة الانتقال هم قادة المكونين المدني والعسكري.
(3)
كان الدكتور حمدوك يحتاج لأن يسمى الأشياء بمسمياتها، صحيح أنه يتحمل قسطه من المسؤولية بحكم منصبه، ولكن تشخصيه المتساهل في توصيف ل"الأزمة" يسهم في إيجاد غطاء للمتسببين الحقيقيين فيها، فالأزمة في جوهرها ليست اقتصادية، ولا أمنية، فهذه مهما استفحلت تبقى مجرد أعراض ومظاهر، ذلك أن الأزمة بالأساس هي أزمة سياسية بامتياز، تتعلق بمدى سلامة الإطار السياسي الذي تجري فيه عملية الانتقال بما يجب أن يخدم فعلاً متطلبات واستحقاقات التحول الديمقرطي.
(4)
وما يحدث على أرض الواقع أن السبب الحقيقي في فشل معادلة الانتقال الحالية يعود لانقلاب شركاء الاتفاق السياسي في المجلس العسكري الانتقالي، وقوى الحرية والتغيير اللذين تواطوء على التلاعب بالوثيقة الدستورية، وائتمروا بغير معروف في عدم الوفاء باستحقاقاتها الملزمة، ليس عن غفلة ولا قلة حيلة، بل لأن ذاك ضروري في حسابات الائتلاف الخفي الذي نشأ بين أطراف في المكون العسكري وعدد من تنظيمات قحت المنبتة الجذور في المجتمع السوداني، والتي من فرط معرفتها لحجمها الضئيل في أي استحقاق انتخابي، قررت اختطاف عملية الانتقال برمتها، والعمل على استطالتها هروباً من أي استحقاق أو اختبار جماهيري لأوزانها الحقيقية، وكانت وسيلتها في ذلك بذل كل ما في وسعها لتعطيل وعرقلة أي استحقاقات الوثيقة الدستورية لتضمن احتكار القرار.
(4)
وما يزيد الطين بلة أن الطبقة الحاكمة التي اختطفت القرار واستحقاقات الفترة الانتقالية لا تفعل ذلك بواعز وطني من باب المصلحة الوطنية ، بل تقوم بذلك بلا مواربة من أجل خدمة أجندة أطراف خارجية، وهو أمر لم يعد سراً فقد بات في باب العلم العام، ولذلك انشغلت بذلك واكتفت به عن أي جهود لبناء أحزابها وتنظيماتها، وها قد مر عامان دو أن يحدث حزب واحد منها نفسه بإقامة أنشطة حزبية تنتهي بعقد مؤتمرات عامة تنتخب فيها قياداتها، والنتيجة هذا الفراغ السياسي العريض الذي تعيشه البلاد، وهذا الافتقار لقيادات ذات وزن، وللمفارقة فقد اختبأ قادة هذه التنظيمات في كواليس السلطة مشغولين بقضايا ذاتية صغيرة، لا يكاد بسمع لهم أحد حساً ولا خبراً، في دلالة على عزلتهم غير المجيدة عن القواعد الشعبية الذين يفترض أنهم من من يمثلونهم.
(5)
ولذلك بدلاً عن حروب طواحين هواء مع شخصيات هلامية يسعون لخلق الفوضى، كما ذهب إلى ذلك الدكتور حمدوك، وسبب الفوضى الحقيقي هو تلاعب الشركاء باستحقاقاتها، فالتدهور السياسي أو الأمني ليس بسبب التشظي الذي حدث بين مكونات الثورة، والذي ترك فراغاً تسلَّل منه أعداؤها وأنصار النظام البائد"، ولا تتعلق المسألة "بتوحيد وتُنظِّم صفوفها"، بل المطلوب حقاً إيقاف هذه المسرحية الحزبية العبثية التي اختطفت الوثيقة الدستورية لصالحها أجندتها الضيقة على حساب أجندة الوطن.

June 22nd 2021, 5:24 pm

الاتحاد الأوروبي يقترح توقيع اتفاق انتقالي لملء سد النهضة

سودان تربيون

تعاظم خلافات السودان ومصر مع اثيوبيا التي تشيد سد النهضة العملاق .. صورة لرويترز

بروكسل 21 يونيو 2021 ـ اقترح مسؤول في الاتحاد الأوروبي على السودان ومصر وإثيوبيا توقيع اتفاق مرحلي لعملية الملء الثاني لبحيرة سد النهضة الضخم.

وأبدى السودان في 15 يونيو الجاري، قبوله بتوقيع اتفاق مرحلي للملء الثاني لسد النهضة، شريطة التوقيع على البنود المتفق عليها في مسودة اتفاق الملء والتشغيل ووجود ضمان لاستمرار التفاوض بعد المرحلة الأولى وفق جدول زمني.

وأكد مبعوث الاتحاد الأوروبي إلى السودان وإثيوبيا، بيكا هافيستو، في تصريح صحفي، الإثنين؛ أهمية "التوصل لاتفاق في قضية سد النهضة قبل شروع إثيوبيا في الملء الثاني، حتى لو كان هذا الاتفاق مرحليا".

وأضاف: "إثيوبيا تخطط لبدء الملء الثاني، لكن من المهم التوصل لاتفاق ولو انتقالي، فهناك حاجة لتوفير معلومات من جانب إثيوبيا، واتفاق بين الدول الثلاث على الجوانب الفنية والعملية لتشغيل السد".

وتعمل إثيوبيا على ملء السد العملاق في يوليو القادم، وقد بدأت في تعلية الممر الأوسط للسد، الأمر الذي يمنع تدفق مياه الأمطار إلى السودان ومصر إلا بعد وصولها مستوى البحيرة.

ويُقدر أن يأخذ الملء الثاني لبحيرة سد النهضة 13.5 مليار متر مكعب من المياه.

وقال المبعوث إن "هناك نقص في المعلومات الفنية، لذلك يشعر السودان بالقلق، ولأن تدفق المياه قد يؤدي إلى إتلاف البنيات التحتية وهو أمر يدفع الخرطوم للمطالبة بضمانات بأن الملء آمنا".

ويقول السودان إن الملء الثاني لسد النهضة المقام قريبًا من حدوده، قبل توقيع اتفاق، يؤدي إلى تهديد 20 مليون سوداني يقيمون على ضفاف النيل الأزرق ونهر النيل.

وأكد المبعوث قدرة الاتحاد الأوروبي مع الاتحاد الأفريقي على مساعدة الدول الثلاث لـ"التوصل إلى حل في القضية القائمة بينهم حتى الآن".

وتابع: "الاتحاد الأوروبي يمكنه القيام بدور ايجابي والمساعدة على الصعيدين السياسي والفني للوصول لاتفاق".

ورفضت إثيوبيا مقترح السودان الذي أيدته مصر، والخاص بتوسيع الوساطة لتشمل الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وأميركا وقيادة الاتحاد الأفريقي للعملية التفاوضية.

ويرعى الاتحاد الأفريقي مفاوضات بين الخرطوم وأديس أبابا والقاهرة بغرض التوصل لاتفاق حول ملء وتشغيل سد النهضة، لكنه لا يملك حق تقريب وجهات النظر بين الدول الثلاث حيث يكتفي بالمراقبة فقط.

June 22nd 2021, 5:24 pm

رئيس الوزراء السوداني يعتزم إعلان كتلة جديدة لتحصين الانتقال

سودان تربيون

رئيس الوزراء عبد الله حمدوك

الخرطوم 21 يونيو 2021 – يعتزم رئيس الوزراء السوداني إزاحة الستار عن مبادرة سياسية جديدة يوم غد الثلاثاء في محاولة منه لتوحيد الكيانات السياسية وتحصين الفترة الانتقالية.

وقال مسؤول حكومي رفيع لـ “سودان تربيون" الإثنين إن اتصالات عبد الله حمدوك بالقوى السياسية بدأت منذ عدة اسابيع وانه يسعى من خلالها الى كتلة موحدة لإنجاز الانتقال عبر برنامج متفق عليه، كما أكد وجود محاولات لأشراك العسكريين في المبادرة الرامية للعبور بالفترة الانتقالية الى بر الأمان.

وربط مصدر آخر بين المبادرة والخلاف المكتوم بين قادة الجيش والدعم السريع مؤكدا أن تداعياته باتت تنذر بالخطر، وذلك برغم حرص الطرفين على نفيه والتقليل من الأنباء الرائجة حول تمدد تلك الخلافات.

وقال مجلس الوزراء، في تصريح صحفي إن حمدوك سيقدم الثلاثاء تنويرا للإعلان عن المبادرة الوطنية الجديدة التي استبقها بإجراء مشاورات موسعة مع قادة السلطة الانتقالية والقوى السياسية والمدنية، لتطوير مبادرته "الأزمة الوطنية وقضايا الانتقال -الطريق إلى الأمام".

وأضاف "المبادرة تهدف إلى توحيد مكونات الثورة والتغيير وإنجاز السلام الشامل وتحصين الانتقال الديمقراطي وتوسيع قاعدته".

June 22nd 2021, 5:24 pm

الحكومة السودانية تقرر رسمياً الغاء العمل بنظام الدولار الجمركي

سودان تربيون

مدير هيئة الجمارك الفريق بشير الطاهر

الخرطوم 22 يونيو 2021-أعلنت حكومة الانتقال في السودان، الثلاثاء إلغاء العمل بنظام الدولار الجمركي عند تقييمها للسلع المستوردة.

وظل السودان الذي ينفذ إصلاحات اقتصادية بدعم من صندوق النقد الدولي يعتمد لسنوات طويلة نظام العمل بالدولار الجمركي.

وقالت وزارة المالية في بيان تلقته "سودان تربيون" الثلاثاء انها اصدرت قرارا بإلغاء الدولار الجمركي في تقييمها للسلع المستوردة.

وأوضحت ان القرار يأتي استكمالا لتوحيد سعر الصرف.

وبموجب القرار ينبغي على المستوردين دفع قيمة البضائع والسلع للجمارك بالسعر الجاري للصرف - حوالي 430 جنيه للدولار الواحد- بعدما كان في السابق يتم الحساب على اساس 28 جنيها للدولار الجمركي.

وستؤدي هذه الخطوة الى زيادة جنونية في أسعار السلع والبضائع المستوردة.

وفى فبراير الماضي أعلنت الحكومة الانتقالية تخفيض سعر العملة المحلية بنحو سبع أضعاف.

وشدد البيان على عدم تسبب القرار في ارتفاع السلع الأساسية المستوردة التي تمس حياة المواطنين او مدخلات الزراعة والصناعة وذلك للمعالجة والمراجعة الشاملة التي تمت بإلغاء الرسم الإضافي وضريبة ارباح الأعمال التي تؤخذ مقدما.

كما تم تخفيض فئات الجمارك الى الحد الأدنى حيث اصبحت صفرية لبعض السلع الأساسية المستوردة.

غير أن محللين اقتصاديين حذروا من آثار كارثية للقرار وانعكاسه على ارتفاع مهول في اسعار السلع.

ووصف المحلل الاقتصادي محمد الناير فى حديثه لـ "سودان تربيون" القرار بالمبهم.

وحذر من استغلال التجار للقرار بزيادة أسعار السلع بالرغم من طمأنة وزارة المالية المواطنين بعدم فرض زيادة.

وفي غضون ذلك أعلن مدير هيئة الجمارك الفريق بشير الطاهر، اتخاذ الحكومة عدة إجراءات لمنع تأثيرات قرار إلغاء الدولار الجمركي.

وقال في مؤتمر صحفي إن الإجراءات تشمل إلغاء الرسوم الإضافية على جميع الواردات مثل ضريبة أرباح الأعمال وخفض الفئات الجمركية للحد الأدنى للسلع الأساسية إلى فئة صفرية لكثير من السلع الضرورية وتخفيض فئات الرسم الإضافي علي جميع السلع الكمالية وبعضها الى صفرية.

وأعلن مدير هيئة الجمارك التنفيذ الفوري لقرار إلغاء الدولار الجمركي وتطبيق الإجراءات المتعلقة به.

وطمأن المواطنين بأن هذا القرار يأتي في صالحهم ولا يؤثر في زيادة الأسعار بل يعمل على تخفيضها عقب تخفيض الرسوم الجمركية والقيمة المضافة وضريبة أرباح الأعمال.

ودعا المواطنين إلى التمسك بأسعار السلع وعدم السماح بزيادتها.

وقال إن إيجابيات القرار تتمثل في تحقيق الحماية للصناعة المحلية بإعفاء المواد الخام ومدخلات الإنتاج وإعفاء السلع الضرورية والأساسية لاستقرار الأسعار حتى لا تؤثر على المستهلك وإعفاء السلع الرأسمالية الزراعية والصناعية.

June 22nd 2021, 5:24 pm

الدفاع يطلب نقل البشير الى المستشفى لشكوك حول اصابته بـ(كورونا)

سودان تربيون

البشير يحي مناصريه خلال احدى جلسات المحكمة

الخرطوم 22 يونيو 2021- طلب محامي الرئيس السوداني المعزول عمر البشير بتسريع نقله الى مستشفى خاص اثر تعرضه لوعكة صحية منعته من حضور جلسة المحكمة التي تنظر في قضية تخطيطه للانقلاب في العام 1989.

وتغيب البشير عن جلسة المحكمة التي عقدت الثلاثاء حيث أبلغت إدارة السجن المركزي المحكمة إنه يعاني آلام في الحلق وسعال ويحتاج الى راحة طبية بما يتعذر معه حضور الجلسة.

وقال رئيس فريق الدفاع عبد الباسط سبدرات لهيئة المحكمة إن "الترجيحات تشير الى احتمال إصابة البشير بفايروس كورونا وأن الأمر يستدعي تدخلا عاجلا بنقله الى مستشفى خاص للتقرير بشأن حالته واجراء الفحوصات اللازمة".

وحذر المحامي من بقاء موكله في السجن العمومي وهو بالوضع الصحي الراهن.

وقال القاضي إن المحكمة ستتابع مع إدارة السجن الوضع الصحي للبشير الذي يمثل في بلاغ الانقلاب كمتهم ثالث، للتقرير بشأن حاجته للنقل الى مستشفى خاص.

الى ذلك اعترض ممثلو الدفاع على طلب الاتهام بمثول ثلاث من المتهمين المرضى أمام المحكمة لحضور لحظات عرض مستندات ومقاطع فيديو ذات صلة بالبلاغ، وأكد المحامون أن العرض لا يستلزم وجود المتهمين لكن المحامي كمال عمر قال إنه يطلب حضور موكله لعرض المستندات.

والمتهمون المرضى هم على الحاج محمد وإبراهيم السنوسي وعمر البشير وأحمد عبد الرحمن محمد.

June 22nd 2021, 5:24 pm

السودان يطالب الأمم المتحدة بابعاد القوات الإثيوبية من أبيي

سودان تربيون

الخرطوم 21 يونيو 2021 ـ طلب السودان، الإثنين، من الأمم المتحدة ابعاد القوات الإثيوبية من بعثة حفظ السلام الدولية بمنطقة أبيي "يونيسفا" واستبدالها بقوات أخرى.

قوات "يونيسفا" في أبيي

ويعد هذا الطلب الثاني من نوعه خلال شهرين حيث ناقش وزيرا خارجية السودان وجنوب السودان في أبريل الماضي أهمية استمرار البعثة لحفظ الأمن بأبيي وضرورة سحب القوات الإثيوبية منها واستبدالها بقوات أخرى.

أبلغت وزيرة الخارجية السودانية مريم المهدي، الإثنين، مدير الإدارة السياسية بمكتب مساعد الأمين العام للأمم المتحدة جراهام ميتلاند والوفد المرافق له، ضرورا استبدال القوات الإثيوبية في بعثة يونيسفا.

وعزت الوزيرة طلبها إلى المتغيرات الراهنة على صعيد العلاقات مع إثيوبيا وفقدان قواتها صفة الحيادية وهي شرط أساسي لانجاز مهام البعثة.

وتتصاعد حدة المواجهات بين السودان وإثيوبيا منذ نوفمبر الماضي، إثر استرداد الجيش السوداني لمنطقة الفشقة بعد أن ظلت مليشيات إثيوبية تفلحها منذ 25 سنة.

وأخيرا رفضت أديس أبابا وجود مراقبين سودانيين ضمن بعثة أفريقية لمراقبة الانتخابات الإثيوبية.

والتقت مريم المهدي بمكتبها، مدير الإدارة السياسية بمكتب مساعد الأمين العام للأمم المتحدة جراهام ميتلاند للتباحث حول بعثة "يونيسفا" ومنطقة أبيي.

ورحبت الوزيرة بالوفد مثمنة الدور الكبير الذي تقوم به بعثة لحفظ السلام بأبيي.

وأشارت إلى جهود حكومة السودان لحل الخلاف حول المنطقة مع دولة جنوب السودان ودياً عبر تفعيل دور الآليات المشتركة لمراقبة الحدود واللجنة السياسية الأمنية المشتركة وفتح المعابر بين البلدين.

وتأسست قوات "يونيسفا" عام 2011، بهدف رصد التوتر بين دولتي السودان وجنوب السودان في منطقة أبيي الغنية بالنفط.

June 22nd 2021, 5:24 pm

(حمدوك) يقترح مشاركة سياسية واسعة في اصلاح القطاعين الأمني والعسكري

سودان تربيون

عبدالله حمدوك

الخرطوم 22 يونيو 2021 - أقر رئيس الوزراء السوداني بوجود أزمة عميقة تعيشها البلاد حاليا وأعلن الثلاثاء عن مبادرة باسم “الكتلة التاريخية" لإنهاء الأوضاع الخانقة على المستويات السياسية والاقتصادية وتعدد مراكز اتخاذ القرار.

وتحدث عبد الله حمدوك عن وجود تشظي وسط العسكر علاوة على خلافات وسط المكونات السياسية مردفا "نحن أمام أزمة أن يكون السودان أو لا يكون".

وقال "شهدت الفترة الماضية تصاعد الخلاف بين شركاء الفترة الانتقالية مما يشكل خطراً جدياً لا على الفترة الانتقالية فحسب بل على وجود السودان نفسه".

ولفت الى بذله مجهودات في التواصل مع الأطراف المختلفة ونزع فتيل الأزمة،قائلا إنها لن تحل إلا في إطار تسوية سياسية شاملة تشمل توحيد الجبهة المدنية والعسكريين وإيجاد رؤية مشتركة بينهما للتوجه صوب إنجاح المرحلة الانتقالية.

وقال في تنوير صحفي، الثلاثاء، إنه "يطرح مبادرة الكتلة التاريخية العريضة للانتقال إلى الشعب السوداني للتوافق على برنامج وطني يحمي الانتقال ويحقق الديمقراطية المستدامة".

واشار الى انه على الرغم من انجاز السلام في مرحلته الاولى وفك العزلة وازالة السودان من قائمة الارهاب والاصلاحات القانونية والسياسية والاقتصادية لكن التحديات لا تزال ماثلة وتعترض مسار الانتقال اهمها الوضع الاقتصادي والترتيبات الامنية التي شدد على ضرورة انجازها وكذلك تحقيق العدالة وتضارب الوضع الامني والتوترات الامنية وتعثر ازالة التمكين والقضاء على الفساد.

وأشار إلى أن مبادرته تُعالج أسس التسوية الشاملة عبر توحيد الكتلة الانتقالية وإصلاح القطاع الأمني والعسكري والشروع في بناء جيش مهني قومي وتوحيد مراكز اتخاذ القرار في الدولة من خلال آليات متفق حولها خاصة في السياسة الخارجية.

وجاءت المبادرة بعنوان "الأزمة الوطنية وقضايا الانتقال -الطريق إلى الأمام"، ينتظر أن تتكون لها آلية مشتركة لمتابعة تنفيذها.

وقال حمدوك، في تنوير صحفي، الثلاثاء؛ إنه "يطرح المبادرة إلى الشعب السوداني للتوافق على برنامج وطني يحمي الانتقال ويحقق الديمقراطية المستدامة".

وأفاد أنه طرح مبادرته على قادة الدولة العسكرية والمدنية، علاوة على قطاعات واسعة من المجتمع المدني السوداني، موضحا استمرار مشاوراته بغرض التوصل إلى "آلية حماية الانتقال" التي تتابع تنفيذ المبادرة.

واقترح حمدوك في المبادرة مشاركة القوى السياسية والمدنية في عملية إصلاح القطاع الأمني والعسكري، مشيرًا إلى أنه دون تحقيق ذلك "لا يمكن حل قضايا الاقتصاد والعدالة الانتقالية وبناء المدنية".

وأشار إلى أن هذا الإصلاح يقتضي أن تكون القوات المسلحة هي الجيش الوحيد، الأمر الذي يتطلب إصلاحات هيكلية وعقيدة عسكرية جديدة وتمثيل التنوع في جميع مستوياتها وتنفيذ بند الترتيبات الأمنية الوارد في اتفاق السلام.

وبشأن الدعم السريع، قال حمدوك أنها "قوات ذات طبيعة خاصة ودمجها في القوات المسلحة يتطلب توافق بين قيادة الجيش والدعم السريع والحكومة للوصول لخارطة طريق متفق عليها تخاطب القضية بكل أبعادها".

ورفض قائد الدعم السريع وعضو مجلس السيادة محمد حمدان "حميدتي"، دمج قواته في الجيش السوداني.

وطالب حمدوك باضطلاع الجهاز التنفيذي بـ “دور أكبر في إدارة جهاز المخابرات العامة وتغيير كافة مدراء الإدارات بآخرين حادبين على نجاح فترة الانتقال، إضافة لإجراء إصلاحات جوهرية وسريعة في هيكله وطرق عمله".

وأشار حمدوك إلى أن إصلاح القطاع الأمني والعسكري يشمل أيضًا "مراجعة النشاط الاقتصادي للمؤسسة العسكرية وحصره في الصناعات ذات الطبيعية العسكرية ومراجعة الشركات التي انتقلت لحوزته عقب التغيير ودمج نشاطه الاقتصادي في الاقتصاد الوطني تحت ولاية المالية على المال العام".

واستولى الجيش على عدد من الشركات الناجحة والتي تعمل في المجال المدني خلال فترة عزل الرئيس عمر البشير وتكوين مؤسسات الحكومة الانتقالية، وهي الفترة من أبريل إلى أغسطس 2029.

ويمتلك القطاع العسكري عشرات الشركات يعمل العديد منها في مجالات حيوية مثل طحن القمح والأدوات الكهربائية والطرق والجسور وتصدير المحاصيل الزراعية واللحوم.

ودعا حمدوك إلى "ابتعاد القوى السياسة عن العمل داخل الجيش وعدم استقطاب عناصره"، ووضع قضية مستقبل الجيش وتنظيم الحياة السياسية الديمقراطية في قضايا المؤتمر الدستوري المزمع عقده في نهاية فترة الانتقال.

وقال حمدوك إنه "يجب تطوير صيغة مجلس الأمن والدفاع إلى مجلس الأمن القومي يمثل فيه المدنيون والعسكريون بصورة متوازنة ويختص بوضع استراتيجية الأمن القومي ومتابعة تنفيذها".

وحول ملف العدالة قال إنها تتطلب تكوين لجنة وطنية للعدالة الانتقالية تتولي مهمة الاتفاق على "القانون والمفوضية وتصميم عملية شاملة بمشاركة ذوي الضحايا تضمن كشف الحقائق والمصالحة الشاملة والإصلاح المؤسسي الذي يضمن عدم تكرار جرائم الماضي مجددا".

وتشمل العدالة أيضًا، وفقًا لرئيس الوزراء، الفراغ من "تحقيقات فض الاعتصام وتحديد المسؤولين جنائيا عنها والإعلان عن إجراءات عملية بشأنها تنصف الضحايا".

وجرت مجزرة فض الاعتصام حين فضت قوات عسكرية اعتصاما أمام مقر قيادة الجيش في 3 يونيو 2019، أودى بحياة 200 شخص وفقًا للجنة طبية.

أزمة الاقتصاد

وقال المسؤول التنفيذي الأول إن الموارد المنتجة محليًا تكفي لحل الضائقة الاقتصادية خاصة الذهب والثروة الحيوانية والمحاصيل الزراعية، لكن أشار إلى أن "الخطل الحقيقي في إدارتها وتحكم أجهزة الدولة في عائد صادرها".

واقترح حمدوك تكوين آلية مشتركة من الجهاز التنفيذي والعسكريين لضمان معالجة هذا الخلل بمراقبة الجهاز التشريعي.

ونادي بضرورة تقوية التوجه الحكومي لعلاج المشكلات الاقتصادية.

وتُنفذ حكومة الانتقال إجراءات اقتصادية قاسية تتمثل في تحرير أسعار الوقود والكهرباء والأدوية والخبز وتخفيض قيمة العملة المحلية.

وقال رئيس الوزراء إن المبادرة تشمل تفكيك نظام الـ 30 يونيو 1989 لصالح الدولة، ومعالجة مراكز اتخاذ القرار في العلاقات الخارجية.

وأضاف: "التجربة أكدت عدم تجانس الجهات التي تعمل في ملفات السياسية الخارجية، مما هدد السيادة الوطنية والمصالح العليا للبلاد، وهذا يستدعي تشكيل آلية واحدة بين أطراف الحكم الانتقالي للإشراف على ملفات العلاقات الخارجية".

والزم حمدوك الأطراف المكونة لفترة الانتقال تكوين المجلس التشريعي في غضون شهر، على أن يشارك فيه الجميع عدا المؤتمر الوطني -المحلول ومن "أجرم وأفسد في حق البلاد".

June 22nd 2021, 5:24 pm

السودان يحث مجلس الأمن الدولي على منع إثيوبيا من الملء الثاني لسد النهضة

سودان تربيون

تعاظم خلافات السودان ومصر مع اثيوبيا التي تشيد سد النهضة العملاق .. صورة لرويترز

الخرطوم 22 يونيو 2021 - دعا السودان مجلس الأمن الدولي، لعقد جلسة عاجلة، لمنع إثيوبيا من تنفيذ الملء الثاني لسد النهضة الذي قررته الشهر المقبل.

وبعثت وزيرة الخارجية السودانية، مريم الصادق، الثلاثاء، رسالة إلى مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة حسبما افاد المتحدث باسم الحكومة في ملف سد النهضة، عمر الفاروق سيد كامل.

وقال كمل في تصريح صحفي؛ إن وزيرة الخارجية "طالبت مجلس الأمن بعقد جلسة في أقرب وقت ممكن لبحث تطورات الخلاف حول سد النهضة الإثيوبي".

وأضاف: "الرسالة نادت بدعوة كل الأطراف على الالتزام بتعهداتها بموجب القانون الدولي، والامتناع عن اتخاذ أي إجراءات أحادية الجانب ودعوة إثيوبيا للكف عن الملء الأحادي".

وأشار إلى أن الملء الثاني "يفاقم النزاع ويشكل تهديدا للأمن والسلام الإقليمي الدولي".

وحثت الرسالة مجلس الأمن على بحث آثر تطورات الخلاف حول سد النهضة على "سلامة وأمن الملايين من الذين يعيشون على ضفاف النيل الأزرق ونهر النيل".

وفشلت جولات تفاوض عديدة، كان آخرها في أبريل الفائت، في إحداث أي تقدم نحو التوافق على النقاط الخلافية التي تُشكل 10% من مسودة الاتفاق تقريبًا.

وقال سيد كامل إن الوزيرة دعت مجلس الأمن الدولي "مناشدة كل الأطراف بالبحث عن وساطة أو وسائل سلمية أخرى مناسبة لفض النزاعات لحل القضايا العالقة المتبقية في مفاوضات سد النهضة".

ويقول السودان أنه لا يمانع من التفاوض للتوصل لاتفاق مرحلي حول الملء الثاني، شريطة التوقيع على القضايا المتفق عليها في مسودة الاتفاق ووجود ضمانات لمواصلة التفاوض وفق جدول زمني، وهو اتجاه أعلن الاتحاد الأوروبي دعمه.

وطالبت الرسالة، وفقًا للمتحدث، الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والمنظمات الدولية والإقليمية للمساعدة في دفع مفاوضات سد النهضة وبذل مساعيها الحميدة وجهودها للوساطة لحل هذا النزاع.

وأعربت الوزيرة عن قلق بلادها البالغ وأسفها لـ “مضي إثيوبيا قدما في الملء الأحادي الجانب لسد النهضة للمرة الثانية، معرضة حياة الملايين من السودانيين وسلامتهم وسبل عيشهم لمخاطر جسيمة.

وأشارت في الرسالة إلى مساعٍ السودان التي بذلها للتوصل لاتفاق قانوني ملزم عبر عملية التفاوض التي يرعاها الاتحاد الأفريقي خلال عام كامل، وكيف وصلت هذه المساعٍ لطريق مسدود بسبب تعنت إثيوبيا وافتقارها للإرادة السياسية الضرورية للتوصل لاتفاق يخاطب مخاوف ومصالح كل الأطراف".

وفي موسم الأمطار من العام الماضي، قامت إثيوبيا بملء بحيرة سد النهضة للمرة الأولى دون إخطارها السودان ومصر.

وبدأت أديس أبابا في تعلية الممر الأوسط لبحيرة السد، مما يعني منع تدفق مياه الأمطار إلى السودان ومصر في موسم الأمطار الذي أوشك.

June 22nd 2021, 5:24 pm

موجة لجوء جديدة من قبائل القُمز الإثيوبية صوب السودان

سودان تربيون

لاجئون من إقليم بني شنقول الإثيوبي بولاية النيل الأزرق السودانية ـ فبراير 2021 (منصات تواصل)

الخرطوم 14 مايو 2021 ـ تزايدت موجة لجوء إثيوبية جديدة من قبل قبائل القمز التي تقطن إقليم بني شنقول بوصول فارين من اشتباكات دارت بين الأمهرا والقمز إلى مناطق باسندة التابعة لولاية القضارف السودانية.

وطبقا لمصادر عليمة تحدثت لسودان تربين فإن اشتباكات مسلحة في الحدود السودانية الإثيوبية بمحاذاة محلية باسندة الحدودية شرقي السودان بين قبيلتي القمز والأمهرا المدعومين من الجيش الإثيوبي ومليشيات الأمهرا في منطقة "تمت" الإثيوبية جنوب مدينة "تاية" السودانية.

وأدت الاشتباكات التي استمرت لأكثر من ست ساعات إلى وفاة المئات وإصابة العشرات فضلا عن فرار أكثر من 82 شخصا من قبائل القمز إلى داخل الأراضي السودانية منهم 54 من الأطفال و8 من النساء.

وفي فبراير الماضي أبلغ منصور التوم مدير التنسيق والمتابعة بحكومة ولاية النيل الأزرق سودان تربيون أن عدد اللاجئين الإثيوبيين من قبائل القمز بلغ 3052 لاجئا، ومنذ ذلك الحين يتزايد تدفقهم من إقليم بني شنقول.

وبحسب ذات المصادر فإن قوات من الجيش السوداني نقلت الفارين وقدمت لهم الماء والغذاء.

وفي نوفمبر الفائت تدفق عشرات الآلاف من اللاجئين الإثيوبيين من إقليم تقراي إلى ولاية القضارف بعد حرب شنها الجيش الفيدرالي بإثيوبيا على حكام تقراي.

وكشفت المصادر أن الخلافات التي نشبت بين الأمهرا والقمز تعود للاحتجاجات من القمز حول قيام سد النهضة في أراضيهم وسعى الحكومة الفيدرالية لاسناد الأمهرا وتوطينهم في الأراضي على حسابهم خاصة الأراضي المحاذية لإقليم الأمهرا مع حدود القضارف.

وأكدت وجود تحركات عسكرية وسياسة في عاصمة الأمهرا "بحر دار" لاحتواء الخلافات ونشر تعزيزات عسكرية للحد من التوترات بين الطرفين.

May 14th 2021, 4:25 pm

الطيران المدني يقرر ايقاف عمليات شركة بدر للطيران مؤقتا

سودان تربيون

الخرطوم ـ 14 مايو 2021 ـ أبلغت مصادر موثوقة في قطاع الطيران سودان تربيون بإصدار الطيران المدني قرارا بالايقاف المؤقت لعمليات شركة بدر للطيران وينتظر أن يكون قد بدأ إنفاذ فعليا منتصف ليل أمس الخميس.

مطار الخرطوم الدولي ـ صورة ارشيفية

وأوضحت المصادر أن الإيقاف يعود لعدم قدرة الشركة تأمين طائراتها قبل وأثناء اعدادها للرحلات.

واشترطت السلطة بحسب المصادر عودة عمليات بدر بإجراء تدقيق على تطبيق الإجراءات والتدابير المنصوص عليها في قانون سلامة الطيران المدني 2010 والمعايير القياسية التي وردت في البرنامج الوطني لأمن الطيران والتي تحمل المشغل الجوي مسؤولية تامين الطائرات.

وتكررت ضبطيات الذهب المهرب عبر مطار الخرطوم الدولي وبعض طائرات الشركات العاملة.

الى ذلك خاطبت سلطة الطيران المدني نظيرتها الاماراتية لتعيين شركة صن إير للطيران كناقل سوداني.

وكفل قرار سلطة الطيران المدني للشركة ممارسة الحقوق المنصوص عليها في أحكام اتفاق تنظيم الخدمات الجوية بين الخرطوم وأبو ظبي على خط السير "الخرطوم ـ الشارقة ـ الخرطوم" و"الخرطوم ـ دبي ـ الخرطوم".

وناشدت سلطان الطيران المدني الاماراتية لتكملة إجراءات إصدار تراخيص التشغيل اللازمة لشركة صن إير.

May 14th 2021, 2:24 pm

12 قتيلا من الشرطة حصيلة هجوم نفذته عصابات المخدرات بدارفور

سودان تربيون

الشرطة في احدى عملياتها في مزارع المخدرات بالردوم ـ وكالات

الخرطوم 14 مايو 2021 ـ ارتفع ضحايا هجوم نفذته عصابات المخدرات بمحمية الردوم الطبيعية في ولاية جنوب دارفور على قوة للشرطة إلى 12 قتيل بينهم ضابط إلى جانب 14 جريحا وتوعدت السلطات بتوقيف العصابات ودك معاقلها.

وقالت الشرطة أمس الخميس إن عشرة من منسوبيها بينهم ضابط برتبة ملازم تعرضوا لهجوم غادر من عصابات المخدرات بمنطقة "سنقو" في أحراش محمية الردوم أثناء حملات لمكافحة المخدرات والسموم.

وأكد والي جنوب دارفور موسى مهدي في حديث لإذاعة نيالا، الجمعة، ارتفاع قتلى متحرك شرطة مكافحة المخدرات إلى 12 قتيلا إثر تعرضهم لكمين أثناء تأدية واجبهم فى محاربة تجار المخدرات والقضاء على المزارع بمحلية الردوم.

وتزرع المخدرات "البنقو" في محمية الردوم الطبيعية على نطاق واسع وسبق أن قدرت وزارة الداخلية هذه المساحات بأنها تعادل دولة البرتغال.

وأفاد والي جنوب دارفور أن عناصر الشرطة التي تعرضت لكمين رجال المخدرات سقطوا بعد تبادل كثيف للنيران داخل غابات المحمية مع العصابات وكانوا شجعانا.

وأكد الوالي إن هذه الأفعال الشنيعة لن تحيد الشرطة من القيام بدورها وواجبها وستكون الأجهزة الأمنية بالمرصاد لتجار المخدرات.

وقال إن حكومة الولاية أرسلت تعزيزات من القوات المشتركة بمتحركات من برام وتلس ومناطق الذهب بمنطقة أغبش الى الردوم لإجراء اللازم بموجب القانون فضلا عن قوات أخرى ستتحرك من نيالا إلى سنقو لتعزيز القوات المتمركزة هناك.

وأشار الى أن الولاية أرسلت طائرة لنقل الجثامين والجرحى الى نيالا.

وأكد أن الأجهزة الأمنية قادرة على توقيف هؤلاء المجرمين وتقديمهم للمحاكمة العادلة والناجزة التي ستكون عظة لتجار المخدرات وبسط الأمن والاستقرار في جنوب دارفور.

وشددت الشرطة أن هذه المحاولات الغادرة واليائسة لن تثنيها عن أداء واجباتها في حفظ الأمن والقضاء على كافة مظاهر التفلتات وتطهير كل مناطق زراعات المخدرات والسموم وبسط هيبة الدولة وانفاذ القانون.

May 14th 2021, 2:24 pm

واشنطن تتعهد بدعم السودان حتى يسترد مكانته كلاعب إقليمي مهم

سودان تربيون

المبعوث الأميركي الخاص للقرن الأفريقي جيفري فيلتمان ـ وكالات

الخرطوم 14 مايو 2021 ـ تعهدت الولايات المتحدة الأميركية، الجمعة، بدعم خطى السودان وعملية الانتقال صوب الديمقراطية وحتى يسترد مكانته كلاعب إقليمي مهم.

وقال بيان من مكتب المتحدث باسم الخارجية الأميركية حول مخرجات زيارة المبعوث الخاص للقرن الأفريقي، جيفري فيلتمان الأولى للمنطقة إن السودان كان خلال الثلاثين سنة الماضية قوة مزعزعة للاستقرار.

وشدد أن واشنطن ستعمل مع الشركاء الدوليين لنزع فتيل التوتر في حدود السودان مع إثيوبيا وحل أزمة سد النهضة لئلا يقوضا التقدم الضئيل المحرز منذ انطلاق ثورة السودان".

ويسود التوتر حدود السودان وإثيوبيا منذ نوفمبر الماضي عندما استعاد السودان أراضي الفشقة من مزارعين إثيوبيين استغلوها لنحو 25 سنة، بينما تطالب الخرطوم في أزمة سد النهضة باتفاق ينظم التشغيل والملء قبل الشروع في الملء الثاني يوليو المقبل.

يذكر أن جيفري فيلتمان زار المنطقة كمبعوث أميركي خاص للقرن الأفريقي وشملت جولته مصر وإريتريا والسودان وإثيوبيا في الفترة من 4 إلى 13 مايو الحالي.

May 14th 2021, 2:24 pm

السودان: تقسيم أراضي الفشقة في المبادرة الإماراتية شائعات

سودان تربيون

كباشي يخاطب الجنود في الجبهة الشرقية ـ 13 مايو 2021

الخرطوم 14 مايو 2021 ـ قال عضو مجلس السيادة الانتقالي بالسودان الفريق أول شمس الدين كباشي إن كل ما رشح بشأن تقسيم أراضي الفشقة وفقا للمبادرة الإماراتية محض شائعات.

وأكد كباشي لدى تفقده القوات السودانية على الحدود مع إثيوبيا، في أول أيام عيد الفطر، أم كل المزارعين في الفشقة والشريط الحدودي سيزرعون أراضيهم.

وتباع "لقد تم رفض المبادرة الإماراتية فى زيارة البرهان إلى الإمارات وإن كانت الإمارات تريد حل النزاع مع إثيوبيا فعليها أن تنصح الإثيوبيين بوضع علامات الحدود".

ويسود التوتر على الحدود بين السودان وإثيوبيا بعد أن استعاد السودان منذ نوفمبر الماضي غالب أراضي الفشقة التي ظل مزارعون محمين بمليشيات مسلحة يستغلونها منذ العام 1995.

وزار رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان الإمارات الأسبوع الماضي ومن ضمن الملفات التي بحثها في أبو ظبي أزمة الحدود بين السودان وإثيوبيا على ضوء مبادرة تقدمت بها الإمارات.

وقدم الكباشي نسبة جديدة للأراضي السودانية المستردة قائلا إن الجيش استعاد 95% من أراضي الفشقة، حيث ذكر السودان في يناير الماضي أنه استرد 90% من هذه الأراضي.

والأسبوع الماضي قال الجيش السوداني إنه استرد مستوطنة شاي بيت الإثيوبية بعمق 8 كلم داخل الحدود السودانية.

وكشف السودان في يناير الماضي عن 17 منطقة و8 مستوطنات داخل حدوده الشرقية، كانت محمية بمليشيات إثيوبية، قبل أن يعمد الجيش السوداني إلى استعادتها.

وتعهد كباشي بأن تعمل القوات المسلحة على اعمار الفشقة واكمال المشروعات التنموية في الطرق والمعابر قبل حلول فصل الخريف لضمان عودة المزارعين السودانيين لفلاحة واستغلال أراضيهم، إذ يعمل الجيش على تشييد ثلاثة جسور على نهر عطبرة لإنهاء عزلة الفشقة في فصل الأمطار.

وأثنى على جهود المواطنين وفعاليات المجتمع في اسناد القوات المسلحة ودعم معارك استرداد الفشقة واعمارها.

وأكد مواصلة انتشار القوات المسلحة في كافة الأراضي الزراعية والسيطرة عليها لحماية المدنيين والمزارعين والرعاة وأضاف "وضعنا يدنا على أراضينا وسيطرنا عليها دون الاعتداء على أحد وفق ما واجبات القوات المسلحة".

وتفقد كباشي برفقة الفريق محمد عثمان الحسين رئيس هيئة الأركان بالجيش والفريق خالد عابدين الشامي نائب رئيس هيئة الأركان عمليات والفريق أول محمد عثمان نقد نائب رئيس هيئة الأركان تدريب قائد متحرك القضارف واللواء أحمدان محمد خير قائد المنطقة العسكرية الشرقية، الخطوط الأمامية بالشريط الحدودي.

وشملت الجولة مناطق أبو طيور وود عاروض وتبارك وأدى الوفد صلاة عيد الفطر المبارك بمنطقة ود تبارك الله حيث تمت مخاطبة الجنود والمصلين.

واستمع الوفد إلى تنوير من قائد المتحرك حول سيطرة القوات المسلحة وتقدمها المستمر وانفتاحها على كل الأراضي السودانية وتأمينها.

May 14th 2021, 10:54 am

مقتل شابين واصابة 15 آخرين في ذكرى احياء فض اعتصام القيادة العامة

سودان تربيون

الخرطوم 11 مايو 2021 ـ قالت لجنة طبية في السودان الثلاثاء إن شخصين قتلا وأصيب 15 آخرين، بالرصاص، اثناء احياء المئات لذكرى جريمة فض الاعتصام الذي كان مقاما بمحيط القيادة العامة في العام 2019.

عثمان بدر الدين اغتيل برصاصة في الصدر..الثلاثاء 11 مايو 2021

وبدأ متظاهرون في إغلاق الطرق العامة بعدة مناطق بالخرطوم وأم درمان، احتجاجًا على قتل وإصابة المتظاهرين، بعد الإفطار الذي دعا إليه حراك 19 رمضان وأيدته منظمة أسر شهداء ثورة ديسمبر.

وأتت دعوة تناول الإفطار لإحياء الذكرى الثانية لعملية فض الاعتصام حول محيط قيادة الجيش التي جرت في 3 يونيو 2019، والتي تزامنت مع يوم 29 رمضان.

وفور تصاعد التطورات دعا رئيس الوزراء عبد الله حمدوك وزراء الدفاع والداخلية والعدل والنائب العام ومدير جهاز المخابرات العامة ووالي الخرطوم، لاجتماع طارئ لبحث تطورات الموقف على ان يصدر بيان عقب الاجتماع حسب وكالة السودان للأنباء.

وقالت لجنة الأطباء المركزية، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، ليل الثلاثاء: "ارتقى شهيدان في أحداث اليوم".

ويشار الى أن الشاب عثمان أحمد بدر الدين طالب بالمستوى الثالث في كلية الطب اغتيل برصاصة في الصدر أثناء تواجده بشارع النيل وجرت محاولات لاسعافه في مستفى رويال كير، بينما اسعف الشاب الثاني مدثر مختار الى مستشفى الزيتونة لكنه فارق الحياة.

وتحدثت لجنة الأطباء في بيانها عن اصابة 15 آخرين بالرصاص، بينهم حالتين بحالة حرجة، فيما أكدت اصابة عدد آخر بالعصى والهراوات قالت إنها تعمل على حصرهم.

وطالبت اللجنة رئيس واعضاء مجلس السيادة، تحمل مسؤولية أحداث الثلاثاء وتقديم استقالاتهم، كما دعت رئيس الوزراء ووزير الدفاع والنائب العام لتوضيح ملابسات الأحداث.

وحثت اللجنة رئيس الوزراء على حل لجنة التحقيق التي شكلها للتقصي حول عملية فض الاعتصام في 3 يونيو 2019، وهو ما طالبت به كذلك منظمة أسر الشهداء.

وأضافت اللجنة: "يجب على الحكومة أن تستشعر مسؤولية قتل الأبرياء خارج إطار القانون أو أن تذهب إلى الحجيم".

واتهمت منظمة أسر الشهداء، اليوم الثلاثاء، نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان دقلو (حميدتي) وشقيقه عبد الرحيم بالتورط في عملية فض الاعتصام.

وقتل 200 شخص وأصيب نحو الف آخرين، في أحداث فض الاعتصام في 3 يونيو 2019، وفقًا للجنة الأطباء، التي تحدثت عن توثيقها لانتهاكات صاحبت عملية الفض مثل رمي جثث على نهر النيل بعد توثيقها بالحجارة ووقوع عمليات اغتصاب على الجنسين.

May 14th 2021, 12:52 am

غضب حكومي وشعبي على مقتل شابين في محيط قيادة الجيش

سودان تربيون

افطار أسر شهداء فض الاعتصام أمام قيادة الجيش بالخرطوم ـ 11 مايو 2021 (صورة لسودان تربيون)

الخرطوم 12 مايو 2021 ـ تصاعدت موجة الغضب الشعبي والرسمي على مقتل شابين في محيط قيادة الجيش، وسط مطالبات بتنحي الحكومة المدنية عن الحكم.

وقُتل ليل الثلاثاء شابين وأصيب 39 آخرين، برصاص قوات نظامية، في محيط قيادة الجيش بعد انتهاء احياء ذكرى فض الاعتصام في 3 يونيو 2019، والتي تصادف 29 رمضان.

وأعلن مجلس الوزراء، الأربعاء، عن عقد جلسة طارئة لمتابعة الإجراءات التي اتخذها عبد الله حمدوك ليل الثلاثاء، وهي تسليم الجُناة ومراجعة وتصحيح مسار شراكة الحكم.

وأغلق محتجون في العاصمة الخرطوم وولاية الجزيرة عدد من الطرق العامة احتجاجا على عنف الدولة، وسط مطالبات شعبية بتنحي الحكومة المدنية عن الحكم.

وانتشرت دعوات كثيفة في وسائل التواصل الاجتماعي للاحتجاج والمشاركة الواسعة في تشييع قتلى أحداث الأمس إلى مثواهم الأخير.

وطالب عضو مجلس السيادة رئيس الجبهة الثورية، الهادي إدريس، بتقديم المتورطين في أحداث الثلاثاء إلى العدالة.

واعتبر والي ولاية الجزيرة عبد الله الكنين اطلاق النار على الذين أحيوا ذكرى فض الاعتصان بمثابة "جريمة نكراء ترقى للجرائم ضد الإنسانية".

وقال الكنين: "إن المماطلة والتسويف في أعمال لجان التحقيق تضعنا تحت دائرة الاتهام جميعا، وإن الاسراع في اكمال هياكل السلطة الانتقالية أصبح ضرورة ملحة".

وأعلن حزب المؤتمر السوداني عن سحب رئيسه عمر الدقير من عضوية مجلس شركاء الحكم الانتقالي، مهددا بسحب وزرائه من الحكومة حال لم تتخذ قرارات تتعلق بالعدالة.

وطالب الحزب بمساءلة وزيري الدفاع والداخلية والنائب العام وولاة الولايات عن أحداث الثلاثاء والأحداث المماثلة السابقة، مع إقالة الذين قصروا في أداء واجباتهم.

كما طالب بايقاف الضباط والجنود المسؤولين عن الانتهاكات فورا، مع "تتبع سلسلة القيادة وتقديم المشتبه بتورطهم للمحاكمة"، إضافة إلى إصلاح وإعادة هيكلة الجيش والقوات النظامية وتأكيد السيطرة السياسية المدنية عليها.

ودعا المؤتمر السوداني إلى "اتخاذ تدابير كفيلة بوضع كافة القوات المسلحة والنظامية تحت القيادة الفعلية للحكومة المدنية على وجه السرعة".

من جانبه، طالب الحزب الشيوعي بتنحي مجلسي السيادة والوزراء، إضافة لوالي الخرطوم، عن الحكم، داعيا إلى تكوين حكومة مدنية جديدة تمثل قوى الثورة ومجلس سيادة مدني.

وحث الحزب الشيوعي الجماهير على "التقدم بثبات وجسارة للسير في طريق الشهداء حتى الوصول إلى أهداف الثورة في الحرية والسلام والعدالة".

وكان الجيش قد أعلن فجر الأربعاء عن استعداده للتعاون مع النيابة العامة في التحقيق في أحداث الأربعاء وتسليم المتورطين إلى القضاء.

واتهم مستشار قائد عام الجيش، العميد الطاهر أبو هاجة، جهات - لم يسميها - بتبدير أحداث الثلاثاء والتخطيط لها باحتراف لـ"تشويه صورة الجيش".

وقال أبو هاجة: "التحقيقات ستكشف ما هي الجهة المستفيدة. ما حدث بالأمس فتنة هدفها زعزعة الأمن والاستقرار وخلق فوضى ودراما خيالية لفرض واقع جديد يراد له أن يسود".

وتابع: "هنالك خطة خبيثة لإفشال الفترة الانتقالية اختارت هذا التوقيت بعناية".

May 14th 2021, 12:52 am

تحذيرات من تزايد نشاط المليشيات الإثيوبية في (الفشقة) مع اقتراب الخريف

سودان تربيون

جنود سودانيون في الفشقة ـ نوفمبر 2020

الخرطوم 11 مايو 2021 - حذرت مبادرة المجتمع المدني، من تزايد نشاط المليشيات الإثيوبية المسلحة في الأراضي الزراعية السودانية التي استعادها الجيش مؤخرًا، وذلك مع اقتراب فصل الخريف.

وتعمل المليشيات الإثيوبية على حماية المساحات الزراعية التي يفلحها أبناء جلدتهم داخل السودان، بغطاء من الحكومة، لكن الجيش وخلال عملية انتشاره التي بدأت في نوفمبر 2020، استرد 95% من هذه الأراضي بعد استغلالها لـ 26 عامًا.

وقالت مبادرة المجتمع المدني السوداني، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الثلاثاء: "نتوقع تزايد تواجد المليشيات الإثيوبية المسلحة ومواصلة اعتداءاتها على المزارعين السودانيين مع قرب فصل الخريف".

وأرجعت توقعها بزيادة انتشار المليشيات إلى "رغبة رجال الأعمال والمزراعين الإثيوبيين استزراع أراضي السودان بصورة غير شرعية".

ويقول الجيش السوداني إنه لن يسمح للإثيوبيين بزراعة المساحات التي استعادها في مناطق الفشقة الكبرى والفشقة الصغرى، والتي تقارب مساحتها المليوني فدان.

ووصف البيان الاحتكاكات العسكرية في عملية إعادة الجيش السوداني لانتشاره بـ “التطور الخطير"، مطالبًا بالتعامل معه بجدية، وذلك حتى "لا تستفحل الأعمال الاستيطانية والعدائيات".

ويخوض الجيش السوداني معارك عسكرية متقطعة مع قوات ومليشيات إثيوبية في الحدود الشرقية بين البلدين.

وقالت مبادرة المجتمع المدني إن الحدود بين الخرطوم وأديس أبابا "لم تكن محل نزاع في أي وقت"، منذ اعتمادها في العام 1902.

وأضافت: "نعتقد إن الأوضاع في المناطق الحدودية تُشكل تهديدا كبيرا للأمن والسلم في منطقة القرن الأفريقي".

ويطالب السودان بتكثيف العلامات الحدودية في الحدود الشرقية التي جرى وضعها في 1903، بناء على اتفاق 1902 الذي وقع بين بريطانيا -نيابة عن السودان -وملك إثيوبيا.

ودعت مبادرة المجتمع المدني الحكومة السودانية لتوفير الحماية الضرورية لمواطنيها المدنيين داخل الأراضي المتاخمة للحدود الإثيوبية، مع العمل على تفادي التصعيد العسكري غير الضروري.

ونادت المبادرة الحكومة الإثيوبية بالعمل على استتباب الأمن في المناطق الحدودية وإيقاف نشاط المزارعين داخل حدود السودان وتفكيك المليشيات المسلحة المنتشرة في الشريط الحدودي.

May 14th 2021, 12:52 am

مفوضية حقوق الإنسان تشكل لجنة تقصي في مقتل وجرح محتجين

سودان تربيون

أسر شهداء فض الاعتصام أمام قيادة الجيش لإحياء ذكرى الشهداء ـ 12 مايو 2021 (صورة لسودان تربيون)

الخرطوم 12 مايو 2021 ـ قالت المفوضية القومية لحقوق الإنسان، الأربعاء، إنها شكلت لجنة عليا للتقصي في مقتل شابين أمام قيادة الجيش وجرح 39 آخرين، أمس الثلاثاء، خلال إفطار في ذكرى فض الاعتصام.

وقُتل ليل الثلاثاء شابين وأصيب 39 آخرين، برصاص قوات نظامية، في محيط قيادة الجيش بعد انتهاء احياء ذكرى فض الاعتصام في 3 يونيو 2019، والتي صادفت 29 رمضان.

وطبقا لبيان أصدرته المفوضية حول أحداث القيادة العامة فإنها كونت لجنة عليا للتقصي ومعرفة الذين نفذوا أو تواطؤا على ارتكاب تلك الجرائم، وشددت على أنها ستعلن للرأي العام النتائج في أقرب وقت ممكن.

وعبرت المفوضية عن بالغ قلقها من تزايد حالات قمع المظاهرات والتجمعات السلمية بالقوة المفرطة وغير الضرورية في أحيان كثيرة.

وناشدت في بيانها النائب العام لاتخاذ الإجراءات الجنائية في مواجهة جميع المتورطين في تلك الانتهاكات، وبالأخص تقديم الأشخاص الذين أمروا بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين والذين نفذوا أو تواطؤا على ارتكاب تلك الجرائم.

وأوصت مجلسي السيادة والوزراء باتخاذ تدابير جدية لكفالة الحقوق والحريات ولمنع الإفلات من العقاب، مؤكدة أن التحول الديمقراطي المنشود لا يمكن تحقيقه بمعزل عن احترام الدولة ومؤسساتها لحقوق الإنسان.

وبدورها أعلنت القوات المسلحة في بيان تشكيل لجنة تحقيق لمعرفة المتسببين في الأحداث وأكدت تعاونها التام مع الجهات العدلية والقانونية للوصول للحقائق وأبدت استعدادها لتقديم كل من يثبت تورطه في هذه الأحداث للعدالة.

May 14th 2021, 12:52 am

ادانات غربية لأحداث قيادة الجيش ومطالب بتقديم الجناة للعدالة

سودان تربيون

الاتحاد الأوروبي

الخرطوم 12 مايو 2021 ـ أدانت الولايات المتحدة وكندا والاتحاد الأوروبي أعمال العنف غير المبررة التي رافقت افطار نظمه محتجون في ذكرى فض الاعتصام أمام قيادة الجيش ما أسفر عن مقتل شابين وإصابة العشرات.

وأعربت الولايات المتحدة عن صَدمتها وانزعاجها إزاء الخسائر في الأرواح خلال مظاهرات الليلة الماضية قرب مقر القيادة العامة للقوات المسلحة السودانية.

وأدانت استخدام الذخيرة الحية ضد المتظاهرين السلميين ودعت السلطات السودانية إلى إجراء تحقيق كامل وتقديم الجناة إلى العدالة.

‎وأبدت السفارة تضامنها مع أسر أولئك الذين ضحوا بِحياتهم قبل عامين للمُطالبة بالحرية والسَلام والعدالة، وطالبت الحكومة إلى استكمال تحقيقاتها وتقديم المسؤولين إلى العدالة.

كما أعرب الاتحاد الأوروبي في بيان أصدره الأربعاء عن أسفه على استخدام العنف غير المبرر ضد المتظاهرين السلميين الليلة الماضية في محيط القيادة العامة، ما أدى إلى مقتل شخصين وإصابة العشرات.

وقال الاتحاد الأوروبي إنه لا يوجد ما يبرر لحدوث أي خسارة في الأرواح، مطالباً السلطات الانتقالية بالتحقيق الكامل في هذه الأحداث.

وشدد البيان على أن التظاهرات السلمية جزء من المجتمع الديمقراطي الذي يتطلع إليه السودان بعد الثورة الشعبية السلمية عام 2019.

من جانبها أبدت الحكومة الكندية ممثلة في السفارة الكندية بالخرطوم عن ترحبها لدعوة عبد الله حمدوك رئيس الوزراء لإجراء تحقيق فوري فيما جرى من احداث أمام القيادة العامة ليلة أمس.

وأعلنت عن حزنها العميق لسقوط قتلى وجرحى بين المحتجين السلمين، وتقدمت بتعازيها لأسر الضحايا وتمنت للمصابين الشفاء العاجل وفي نفس الوقت دعت إلى تقديم الجناة إلى العدالة.

وشددت السفارة الكندية على ادانتها لاستخدم العنف بما في ذلك استخدام الذخيرة الحية ضد المتظاهرين السلميين مطالبة بضرورة عدم الحجر على احد خاصة في حق مثل حق التجمع السلمي وتكوين المنظمات.

واعتبرت أن اتاحة هذا الحق يعتبر حجر الأساس لترسيخ الديمقراطية بل يجب تعزيزه وحمايته في جميع الأوقات.

May 14th 2021, 12:52 am

مجلس الوزراء يوجه بتسليم فوري للمتورطين في اغتيال شابين

سودان تربيون

عبد الله حمدوك

الخرطوم 11 مايو 2021 -أعلن مجلس الوزراء السوداني في الساعات الأولى من فجر الأربعاء عزمه دعوة مكونات الحكم الانتقالي لمراجعة وتصحيح المسار، وطالب الجهات ذات الصلة بتسليم عاجل للمتسببين في قتل اثنين من الشباب على خلفية احياء ذكرى فض اعتصام القيادة بمحيط القيادة العامة للجيش.

وأعلنت وزارة الصحة السودانية ارتفاع أعداد المصابين إلى 37 شخصاً، واكدت سقوط قتيلان بعد انتهاء تجمع لإحياء ذكرى فض الاعتصام بمحيط القيادة العامة للجيش، حيث تعرض المحتشدين لإطلاق رصاص وقنابل غاز مسيل للدموع،

وفور وقوع الأحداث، دعا رئيس الوزراء عبد الله حمدوك لاجتماع طارئ مع وزراء الدفاع والداخلية والعدل، إضافة إلى مدير جهاز المخابرات العامة والنائب العام ووالي الخرطوم.

وطالب رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، من المسؤولين "إكمال تحرياتهم والتسريع في إجراءات التحقيق حول ما حدث لتسليم المطلوبين للعدالة بصورة فردية ودون إبطاء".

ودعا بيان أعقب الاجتماع الطارئ فجر الأربعاء مكونات الحكم الانتقالي لعقد لقاءات عاجلة "لمراجعة المسار وتصحيحه"، مشيرًا إلى أن المسؤولية تقع على جميع الأطراف.

ومكونات الحكم الانتقالي هي المجلس السيادي ومجلس الوزراء وقوى الحرية والتغيير وتنظيمات الجبهة الثورية.

واعتبر مجلس الوزراء أحداث الثلاثاء "جريمة مكتملة الأركان استخدم فيها الرصاص الحي ضد متظاهرين سلميين، وهو أمر لا يمكن السكوت عليه مطلقًا ولن يتم السكوت عليه أو تجاهله".

وأضاف البيان: "إن بطء أجهزة العدالة في كشف الجرائم وتقديم المجرمين للمحاكمات صار متلازمة تدعو للقلق، ومن هنا نحن ندعوها وبشكل عاجل لمراجعة عميقة لمناهجها وطرق عملها".

من جهته أعلن الجيش السوداني عزمه التحقيق في الأحداث التي شهدتها فعالية إحياء ذكرى فض الاعتصام وأكد الاستعداد لتقديم كل من يثبت تورطه في إطلاق النار للعدالة مع التعاون التام لتحديد الجناة.

من جهته أعلن القيادي في الحزب الوحدوي الديمقراطي الناصري، جمال إدريس الكنين، انسحابه من عضوية مجلس شركاء فترة الانتقال، احتجاجًا على أحداث الثلاثاء.

وطالب الكنين قوى الثورة بالسعي الجاد للوحدة حتى "تتمكن من استعادة جادة الأمور إلى نصابها الصحيح".

ووقعت الأحداث عقب انتهاء إفطار رمضاني دعا له حراك 29 رمضان وأيدته منظمة أسر شهداء ثورة ديسمبر 2018، لإحياء ذكرى حادثة فض الاعتصام حول محيط القيادة العامة للجيش.

وجرى فض الاعتصام في 3 يونيو 2019، وهو يوم تزامن مع 29 رمضان، وقد قُتل في عملية الفض 200 شخص وفقًا للجنة الأطباء المركزية فيما تقول وزارة الصحة إن عدد القتلى لا يتعدى الـ 85 شخص.

May 14th 2021, 12:52 am

الحكومة السودانية تقر قرارات عدلية وأمنية وتستدعى لجنة تحقيق فض الاعتصام

سودان تربيون

جلسة مجلس الوزراء السوداني لمناقشة أحداث فض افطار أسر شهداء فض الاعتصام ـ 12 مايو 2021

الخرطوم 12 مايو 2021 ـ أصدر مجلس الوزراء السوداني، الأربعاء، قرارات تتعلق بالعدالة والأمن، بعد تصاعد السخط الشعبي على الحكومة عقب مقتل شابين في محيط قيادة الجيش، كما أعلن عن استدعاء لجنة تحقيق الاعتصام لمطالبتها بتحديد وقت لإنهاء أعمالها.

وأعلن الجيش وضع منسوبيه المتهمين بإطلاق النار في أحداث الثلاثاء قيد الإيقاف، وقد طالب النائب العام بتسليمهم إلى النيابة العامة للتحقيق معهم في الدعاوى الجنائية المقيدة ضدهم.

وعقد مجلس الوزراء، الأربعاء، اجتماعا طارئا، حول جريمة إطلاق الرصاص على المتظاهرين السلميين بمحيط قيادة الجيش، والتي أودت بحياة شابين وجرح 35 آخرين.

وقرر مجلس الوزراء، وفقا لبيان صادر عنه، تلقته "سودان تربيون"، استدعاء لجنة التحقيق في أحداث ووقائع وانتهاكات عملية فض الاعتصام بمحيط قيادة الجيش.

وأشار إلى أن الغرض من الاستدعاء "مساءلتها عن سير عملها ومطالبتها بتحديد سقف زمني لإنهاء التحقيق وتقديم مخرجاته".

ووقعت عملية فض الاعتصام في 3 يونيو 2019، وهو يوم تزامن مع 29 رمضان، مما أسفر عنها مقتل 200 شخصًا ووقوع انتهاكات بشعة على سكان العاصمة الخرطوم لعدة أيام.

والثلاثاء، احيا المئات عملية فص الاعتصام، حيث تناولوا الإفطار الرمضاني في محيط قيادة الجيش، وذلك قبل أن تُطلق عليهم النيران مما أدى إلى مقتل شابين وإصابة 35 آخرين.

وقرر مجلس الوزراء دعوة لعقد اجتماع مشترك بينه ومجلس السيادة، بحضور النائب العام ورئيس القضاء، وذلك لـ"لمراجعة عمل النيابة العامة والقضاء واتخاذ إجراءات عميقة في طرق عملهما".

وأعلن البيان عن تشكيل مفوضية العدالة الانتقالية في غضون أسبوع، بعد استكمال المشاورات مع أطراف الحكم.

ووجه مجلس الوزراء وزارة العدل بالفراغ من مسودة قانون الأمن الداخلي، لإجراء نقاش ومشاورات حولها بما "يترافق مع قيم التحول الديمقراطي وحقوق الإنسان".

وأعلن البيان عن دعوة لعقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن والدفاع لمراجعة الوضع الأمني في البلاد، إضافة إلى العمل على اتخاذ خطوات عملية في بند الترتيبات الأمنية الورادة في اتفاق السلام.

وقال البيان إن وزير الدفاع أطلع مجلس الوزراء على تفاصيل أحداث الثلاثاء، معلنًا وضع "كل المتهمين لإطلاق الأعيرة النارية من منسوبي الجيش تجاه المتظاهرين السلميين قيد الإيقاف".

May 14th 2021, 12:52 am

النائب العام يطالب الجيش بتسليم المتهمين بقتل محتجين ويرجح توفر نية القصد

سودان تربيون

النائب العام يتلو خطبة الاتهام بالمحكمة العامة في عطبرة ـ 29 مارس 2021

الخرطوم 12 مايو 2021 ـ حثّ النائب العام في السودان، الأربعاء، الجيش على سرعة تسليم المتهمين بقتل وإصابة محتجين في ذكرى فض الاعتصام، ورجح توفر نيه القصد في مقتل شابين بالرصاص الحي.

ولقي شابان مصرعهما وأصيب 39 آخرين برصاص قوات نظامية في محيط قيادة الجيش بعد انتهاء احياء ذكرى فض الاعتصام أمس الثلاثاء التي صادفت 29 رمضان.

وأكد النائب العام الحبر تاج السر أن النيابة فتحت بلاغين في مقتل الشابين عثمان أحمد بدر الدين ومدثر مختار الشفيع تحت المواد "130" القتل العمد و"186" الجرائم ضد الإنسانية و"5/6" الإرهاب ومواد أخرى لدى نيابة الخرطوم شمال.

وأوضح الحبر لوكالة السودان للأنباء أن نتيجة التشريح أن سبب وفاة "عثمان" طلق ناري ترتب عليه تهتك الرئة والقلب وسبب وفاة "مدثر" طلق ناري أصاب القلب والكبد.

وأضاف "واضح أنها طلقات موجهة بقصد خاصة أن الشهيد مدثر أصيب من الخلف".

وتابع "وفقا للتحريات فإن المحتجين بدأوا مغادرة مكان الافطار وفي شارع النيل قرب التوجيه المعنوي التابع للجيش كان هناك اشخاص بزي الجيش يطاردون المحتجين. ما معنى المطارة والناس انفضت. عموما الأمر متروك للتحقيقات".

وأشار إلى طلب رسمي للجيش لتسليم من أمر باطلاق النار والمطلقين للرصاص وتسليم الأسلحة للنيابة العامة، قائلا: "نأمل أن يكن هناك تعاون في تسليم المتهمين والأسلحة للتحري وبدء المحاكمة".

وقال النائب العام إن كل الاشارات تشير إلى أنه كان تجمعا سلميا بلا عنف يخرجه عن مسار التعبير السلمي المنصوص عليه في الوثيقة الدستورية ولم تكن هناك سوى احتكاكات بسيطة جدا لدى وصول المحتجين محيط قيادة الجيش رغم إغلاق كل الطرق.

وأفاد أن 10 وكلاء نيابة يتابعون البلاغات منهم متخصصون في الطب العدلي والتحقيق مع الشهود ومسرح الحادث وخلافه، مضيفا أن الإجراءات تتم وفق دعوى جنائية بحسب القانون.

وذكر أنهم يباشرون الإجراءات في البلاغات على مدارس الساعة وهو ما سيتصل خلال عطلة عيد الفطر لاكمال إجراءات تسليم المتهمين.

ونبه إلى أن التجمعات السلمية حق كفلته الوثيقة الدستورية وأنه سبق وأصدر منشورات تمنع استخدام الرصاص نهائيا في التجمعات السلمية وعدا ذلك أي فعل مشابه يعد انتهاك للحق الدستوري وحقوق الإنسان.

وتأسف لتكرار الأحداث الدامية موضحا أن حماية المدنيين أصبحت مهمة الدولة وناشد كل الأجهزة ذات الصلة لأن تباشر مهمة حماية المدنيين.

وبشأن أحداث فض الاعتصام أمام قيادة الجيش في 3 يونيو 2019 أفاد الحبر أنه بنص الوثيقة الدستورية أسندت للجنة الوطنية ولا يجوز للنائب العام في هذه المرحلة التدخل.

وأكد أن النيابة العامة منحت لجنة التحقيق التي يترأسها نبيل أديب سلطات النيابة في القبض والتحري والتفتيش.

May 14th 2021, 12:52 am

مجلس الوزراء السوداني يجيز خطة لخفض الفقر تتضمن عودة النازحين

سودان تربيون

رئيس الوزراء عبد الله حمدوك ـ صورة من سونا

الخرطوم 11 مايو 2021 -أجاز مجلس الوزراء السوداني خطة لخفض الفقر، تتضمن تعزيز السلام وعودة النازحين واللاجئين وتحسين نوعية التعليم.

وتتحدث تقارير منظمات مجتمع مدني عن أن نسبة الفقر في البلاد تصل إلى 85%، لكن لا توجد دراسات حكومية تؤيد أو تنفي هذه النسبة المرتفعة.

وقال بيان، صادر عن مجلس الوزراء، تلقته "سودان تربيون"، الثلاثاء؛ إنه أجاز "الوثيقة الاستراتيجية الكلية لخفض الفقر".

وأشار إلى أنها تتضمن تقديم الخدمات الصحية والتعليمية وتعزيز السلام وإعمار ما دمرته الحرب وإعادة النازحين واللاجئين.

وقال البيان إن الوثيقة تشمل تفعيل الحوكمة ومحاربة الفساد وفق استراتيجية تستند على أسس صحيحة، إضافة إلى زيادة نسبة التعليم وتحسين نوعيته.

ويقيم نحو مليوني نازح في مراكز مؤقتة، تفتقر إلى خدمات الحياة الضرورية، أغلبهم في إقليم دارفور الذي لا يزال يُعاني من آثار الحرب.

وقدم رئيس الوزراء عبد الله حمدوك تنوير إلى الوزراء حول نتائج زيارة وفد الكونغرس الأميركي للبلاد، والتي انتهت في الأيام الفائنة.

وقال البيان إن اللقاء مع وفد الكونغرس تناول العديد من القضايا مثل سد النهضة والحدود مع إثيوبيا، إضافة إلى مؤتمر باريس المزمع عقده في مايو الجاري.

وأشار البيان إلى أن وفد الكونغرس أبدى تفهمه لموقف السودان فيما يخص بسد النهضة والحدود المدعوم قانونيًا وفق الاتفاقيات المبرمة.

ويرفض السودان إعلان إثيوبيا عزمها القيام بعملية التعبئة الثانية لسد النهضة في يوليو المقبل، قبل توقيع اتفاق قانوني يتضمن الملء والتشغيل.

واستعاد الجيش السوداني 95% من المناطق التي كانت قوات ومليشيات إثيوبيا تضع يدها عليها طوال الـ 26 عامًا الفائتة، وذلك خلال عملية انتشاره التي بدأت في نوفمبر 2020.

May 14th 2021, 12:52 am

(الشراكة الدولية) تبني مخيمات إقامة لموظفين أمميين في ثلاث ولايات سودانية

سودان تربيون

مساكن لموظفين دوليين في "ام راكوبة" بولاية القضارق

الخرطوم 11 مايو 2021 - رحبت مفوضية شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، بتبرع الشراكة الدولية الإنسانية، ببناء مخيمات إقامة ومكاتب لعمال الإغاثة في مناطق سودانية يصعب الوصول إليها.

وتضم الشراكة الدولية كل من الدنمارك والسويد وإستونيا ولوكسمبورغ والنرويج، وتقدم دعما تعاونيا في المناطق النائية في دول عديدة.

وقالت مفوضية شؤون اللاجئين، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الثلاثاء: "نُعرب عن الامتنان للشراكة الدولية لبنائها وتسليم أماكن إقامة مجهزة لمساعدة عمال الإغاثة في المناطق التي يصعب الوصول إليها".

وأشارت إلى أن هذه المخيمات جرى بناءها في ولايات القضارف وكسلا والنيل الأزرق.

وقالت المفوضية إن المخيمات ستعمل كمراكز تنسيق بدأ العمل عليها في نوفمبر 2020. وتم تسليم أول مركز في فبراير 2021.

وأفادت المفوضية بأن بناء المخيمات يأتي "استجابة لتدفق عشرات الآلاف من اللاجئين من إقليم التقراي الإثيوبي إلى السودان".

ويستضيف السوداني نحو 100 ألف لاجئ من إثيوبيا في ولايات القضارف وكسلا والنيل الأزرق، وقد بدأ تدفق هؤلاء اللاجئين في أكتوبر 2020.

ويصل عدد اللاجئين في السودان أكثر من مليون شخص، أكثرهم من جنوب السودان.

وقال ممثل مفوضية شؤون اللاجئين في السودان، أكسل بيسشوب، إن "هناك حاجة ماسة لدعم الشراكة الدولية، لأن موظفينا وموظفي شركائنا كثيرًا ما يساعدون اللاجئين في المناطق ذات البنية التحتية المحدودة".

May 14th 2021, 12:52 am

النقابة والسياسة: دور الحركة النقابية في الانتقال!

سودان تربيون

بقلم : الواثق كمير

kameir@yahoo.com

السلام عليكم جميعاً، وتحايا كبار لكُلِّ المشاركين والمُتداخلين والمُتابعين لهذه الندوة الإسفيرية، وحقيقة هذه أول مشاركة لي على تطبيق الزووم، وأيضاً أول مرة أُشارك في فعالية ينظمها الحزب الشيوعي السوداني، فالشكر العميق لفرع الحزب بتورونتو ، كندا، لإتاحتِّه لي هذه الفرصة.

وأنتهز فرصة وجودي معكم لأحيي الباشمهندس والنقابي المخضرم والسياسي المُناضل صديق يوسف (لا أدري إن كان يذكر أننا التقينا، وأظنها المرة الأولى والأخيرة، مساء الجمعة 8 أبريل 2011، في منزل الصديق والقائد رمضان حسن نمر، في كادوقلي، وكان حينذاك وزير المالية بولاية جنوب كردفان، بمناسبة تدشين الحملة الانتخابية للقائد عبد العزيز الحلو).

في هذه المداخلة المختصرة بعنوان (النقابة والسياسة: دور الحركة النقابية في الانتقال)، أكتفي بعرض بعض الإضاءات التي قد تساعد في فهم التشابهات والفروقات الرئيسة لدور الحركة النقابية في الانتقالين السابقين في أكتوبر 1964 ومارس/أبريل 1985، من جهة، والانتقال في أعقاب ثورة ديسمبر 2018، من جهةٍ أخرى. بالطبع، سأُركز على انتقال 1985، لسببين، السبب الأول لأنني كنت شاهداً وناشطاً في العمل النقابي، بحكم موضعي في اللجنة التنفيذية للهيئة النقابية لأساتذة جامعة الخرطوم آنذاك، وثاني الأسباب أن الانتقالين متشابهين في كثير من الجوانب (مثلاً: من حيث طبيعة الأحزاب السياسية والعلاقة بينها وبين النقابات، وأيضاً في مؤسسات الفترة الانتقالية، وفي مدة الحكم الانتقالي الذي لم يتجاوز العام الواحد في كلتا الحالتين). ولكن، تظل هذه المقارنة محكومة بنقطة منهجية ينبغي وضعها في الاعتبار، فالفترة الانتقالية الراهنة، التي أعقبت سقوط نظام الإنقاذ، لم تكتمل بعد حتى يمكن مقارنتها مع الانتقالين السابقين اللذين وصلا لنهايتهما المنطقية، وعلى رأسها الوصول إلى محطة الانتخابات، الحلقة الأولى في سيرورة التحول للديمقراطي، لذلك من الصعب معرفة التداعيات والمالآت لفترة الانتقال الراهنة، وتكمنُ الدالة الوحيدة في قراءة المؤشرات المُتاحة.

أُلخص مداخلتي في 5 إضاءات و4 فروقات بين انتقال أبريل 1985 وديسمبر 2018:

إضاءات:

1- لا يشكُ أحدٌ في مُساهمة الحركة النقابية، خاصة الاتحاد العام لنقابات عمال السودان، بفعالية في منهاضة الحكم الإستعماري وتحقيق الانتقال للدولة الوطنية في عام 1956. ومن ثمَّ لعبت الحركة النقابية، العمالية والمهنية، دوراً مفصلياً في إسقاط نظامين استبداديين عسكريين عن طريق ثورة أكتوبر 1964 ومارس/أبريل 1985، إضافة إلى دور تجمع المهنيين في ثورة ديسمبر 2018، ولو اختلفت طبيعة المساهمة في كُلٍ من حالات الانتقال الثلاث هذه.

2- وبالرغم من هذا الدور السياسي للنقابات، إلا أن من الضرورة التمييز بين “الطبيعة السياسيَّة” للحركة النقابيَّة وبين “تسييس” الحركة واستقطابها علي نحوٍ سياسي-حزبي، أو بمعنى آخر الخلط بين "النقابة" و"الحزب السياسسي" (ولتوضيح هذا الفرق ببساطة، دائماً أقول أنني كنت أحصل على أعلى نسبة من الأصوات في فرعية كليتي الاقتصاد والقانون، لكن لو نزلت مُرشحاً في الدائرة الانتخابية الجغرافية للخرطوم، فمن صوت لي في النقابة لن يمنحني صوته، بل للحزب السياسي المعين). يساعد هذا التمييز المنهجي في التوصُّل إلي فهمٍ صحيح لطبيعة النزاع المُلازم لتطوُّر العلاقة بين الدولة والحركة النقابيَّة، ولتفسير بعض الأحداث، مثلاً كمساندة مجمل الاتحادات النقابيَّة لانقلاب 25 مايو 1969، (من أضخم الحشود الجماهيرية كان هو موكب 2 يونيو 1969 الذي ما زال عالقاً بذاكرتي وانا يومذاك تِلميذاً في نهاية المرحلة الثانوية) مع أن الحركة النقابية، للمُفارقة، ظلت تاريخياً في طليعة المناصرين والمدافعين عن الديمقراطيَّة. فالصراع السياسي-الاجتماعي في السُّودان بعدالاستقلال، تميز بالتنافُر والصراع بين القوى السياسيَّة “التقليديَّة” والقوى “الحديثة” من ناحية (رغماً عن أن المفهومين مُثيرين للجدل، وهذا ليس بمكانه)، وبين الحركة النقابيَّة والدولة، من ناحية أخري، سواءً كان النظام الحاكم عسكرياً أم مدنياً، ولو بدرجاتٍ متفاوتة. وقد ساهم هذا الصراع بين النقابات وأنظمة الحكم المتعاقبة، بشكل كبير، فى تقويض النظام البرلماني بما شهدته فترة الحكومة المُنتخبة 1985-1989 من إضرابات ومظاهرات استغلتها الجبهة الإسلامية تمهيداً للإنقلاب. فهذه من أهم تناقضات الحركة النقابية السودانية، التي تستدعي الحوار الجاد والنقاش المُثمر. ولكن، من ناحية أخرى، في الواقع لا تعمل الحركة في فراغ بل في سياق مجتمع سياسي عريض، وبطبيعة الحال كان حتمياً أن تكون لها علاقة مع القوى السياسية، والتي تمت ترجمتها في تحالف النقابات مع هذه القوى في عشية الثورات الثلاث في أكتوبر وأبريل وديسمبر، تحالف جبهة الهيئات مع الأحزاب، والتجمع الوطني لإنقاذ الوطن، ومن ثمَّ تحالف قوى الحرية والتغيير.

3- بالرغم من أن كل من الدولة والمجتمع المدنى بالسودان عموما قد اتسما تاريخيا بالضعف، إلا أن الحركة النقابية استطاعت أن تحتفظ بقدر من القوة و الحيوية حتى عام 1989، بالرغم من 16 عاماً من حكم نميري الشمولي، إذ ظلت تتمتع بنفوذ نسبى مقارنة بمنظمات المجتمع المدنى الأخرى.

4- أدخل نظام مايو (1969-1985) مفهوماً سياسياً جديداً على الحركة العماليه، "شركاء وليس أُجراء"، تحت مظلة شعار اتحاد القوى العاملة ووفق (قانون النقابات الموحد لعام 1971)، والذي ترك أثراً بالغاً على نقابات العمال مما قاد إلى إحجام بعض النقابات عن المشاركة في انتفاضة مارس/أبريل، (فقد برزت قيادات عمالية من داخل النقابات بعد انقسام الحزب الشيوعي في 1971). وهذا الوضع بدوره أفضى إلى تصدر النقابات والاتحادات المهنية للمشهد النقابي وإلى المساهمة المباشرة في إسقاط نظام نميري. مقارنة بسيطة بين دور اتحادات العمال والمزارعين (خاصة اتحاد مزارعي الجزيرة) في ثورة أكتوبر ودورهم في انتفاضة مارس/أبريل توضح تناقص وتقلص هذا الدور. فعلى سبيل المثال، كان نصيب العمال والمزارعين مقعدان وزاريان في حكومة سر الختم الانتقالية الأولى، بينما لم يكن هناك تمثيلا يُذكر للحركة العمالية واتحادات المزارعين في حكومة الجزولي دفع الله الاتتقالية، ولا حتى في الحكومتين الانتقالين لثورة ديسمبر.

5- إضاءة خامسة وأخيرة مهمة: شكلَّ انقلاب 30 يونيو 1989 نقطة تحول أساسية فى تطور الحركة النقابية السودانية. فبعد أن قامت سلطة الإنقاذ الانقلابية في أول مراسيمها بحل كل النقابات واعتقال وفصل الآلآف من العاملين والقيادات النقابية، فرض النظام قانون النقابات لعام 1991، والذي انحرف بشكل جذري عن تاريخ الحركة العمالية السودانية المتجذر في التقاليد الديمقراطية فيما يتعلق بتنظيم وتنظيم أنشطة النقابات العمالية. فالقانون عمل على تقييد الحرية النقابية والديمقراطية الداخلية بفرض العديد من القيود على النشاط النقابي، خاصة عدم التمييز بين نقابات العمال والمهنيين والفنيين والمعلمين. وبدلاً من ذلك، أصبحت النقابة تُعرّف ب "المَنشأة" التي تُخلط كل هذه المهن، واعتبارها مهنة واحدة، ف "العامل" هو أي شخص يؤدي أي نوع من العمل طالما أنه يكافأ في المقابل بأجرٍ أو راتب. وبهذا التعريف تم التغييب الكامل لمفهوم المصالح المشتركة للعاملين في مهنة واحدة. وهذا التطور بدوره أضاف عاملاً جديداً لإضعاف الحركة النقابية خلال حكم الإنقاذ خاصة في ظل التحول من القطاع العام إلى القطاع الخاص وهو تحولٌ يتناقض مع مفهوم نقابة المنشأة. فلو أن منظمة العمل الدولية تعترف بنقابة المنشأة ولكن شريطة أن يكون ذلك اختيارياً بموافقة العاملين ولا يُفرض تعسفياً بالقانون. وبالتالي، تضاعف ضُعف النقابات العمالية، وتكاد اتحادات المزارعين أن تكون قد تلاشت وإندثرت، بينما انقسم المهنيون على أنفسهم. فهذا وضعٌ ماثل لا ينكره إلا مُكابر!

على خلفية هذه الإضاءات، سألخص في أربع نقاط ما أحسبه من أهم الفروقات الرئيسة، بالطبع ضمن فروقات أخرى كثيرة لا مجال لتعدادها في هذه المداخلة المقتضبة، بين الوضع النقابي في أبريل 1885 وديسمبر 2018 (حالياً أعكف على إعداد كتاب كامل الدسم حول تطور الحركة العمالية تحت عنوان: الحركة النقابية السودانية: من جبهة الهيئات إلى تجمع المهنيين!):

أول الفروقات: التنظيم النقابى هو رابطة تنشئها مجموعة من المستخدمين الذين يتقاضون أجراً أو راتباً لتوحيد جهودهم بغرض خدمة وحماية مصالح الأعضاء. ولابد أن تلقى مثل هذه الرابطة الاعتراف القانوني الذي يهيئ لها وضعاً يُمكنها من تحقيق مطالبها باللجوء الى استخدام كل الوسائل والأدوات المشروعة لحل منازعات العمل، بما فى ذلك التفاوض الجماعى، إضافة الى حق الاضراب.

هذه المواصفات لا تنطبق بأي حال من الاحوال على تجمع المهنيين الذي هو اشبه ب "التحالف السياسي" منه إلى "التجمع النقابي"، ونشأ على أساس مفهوم النقابات "الموازية". فقد قامت التنظيمات النقابية فى السودان منذ نشأتها الأولى على أسس ديمقراطية. فالتنظيم الداخلى للنقابات يحكمه مبدأ الانتخاب الحر، من القواعد إلى الجمعية العمومية إلى المكتب التنفيذي، وتتميز بتعدد منابر اتخاذ القرار ونظامٍ للتفويض يُخضِعُ القيادات للمساءلة أمام قواعد العضوية، والتى تحتفظ بالحق فى استدعاء ومحاسبة أىٍ من القيادات. (وحتى قانون النقابات الذي صدر في عهد نظام الحزب الواحد، الاتحاد الاشتراكي، إلا انه سمح للنقابات بانتخابات حرة نزيهه، كما اسهم التجمع نفسه بفعالية، بعد إسقاط النظام، في إعداد مسودة قانون النقابات الذي أجازته الحكومة المنتخبة في 1987، والذي عطلته سلطة الإنقاذ، بينما ما زال الجدل محتدماً منذ سقوط النظام في أبريل 2019 إلى الآن حول قانون النقابات الذي تتم على أساسه إعادة هيكلة النقابات، وحتى مسودة القانون التي أعدتها وزارة العمل لم يتم التوافق عليها حتى هذه اللحظة. في رأيي، أن أي قانوني يحكم العمل النقابي ينبغي أن يخضع لنقاش واسع تشارك فيه قواعد النقابات، فهم أصحاب المصلحة الحقيقية.

الفرق الثاني: أنه في مارس/أبريل 1985، كان هناك توافقٌ بين كل التيارات السياسية التي تنتمي إليها عضوية النقابة، وغالب القواعد والقيادات النقابية غير المسيسة (وهي الغالبية العظمى)، وكذلك على مستوى التجمع النقابي الذي ظل مُتماسكاً ومُوحداً حتى نهاية الفترة الانتقالية، بالعكس لما وقع من انشقاق في تجمع المهنيين إبان انتقال ديسمبر، حيث أصبح قسماً منه في مجلس شركاء الحكم، بينما اختار قسمٌ آخر أن يكون في موقع المعارضة. وكذلك، مكنت الطبيعة الديمقراطية للمؤسسة النقابية مشاركة كافة التيارات التي تنتسب لها العضوية في أجهزة النقابة بقدر ما تناله من أصوات. (مثال الهيئة النقابية لأساتذة جامعة الخرطوم + رئاسة النقابة العامة لأطباء السودان والنقابة العامة للمهندسين). إن انقسام تجمع المهنيين أمرٌ مؤسف ومُضر بوحدة ومستقبل الحركة النقابية المهنية، وهو نوع ٌمن الانقسام لم تشهده الحركة من قبل مع عدم وجود آليات ديمقراطيه لمخاطبته، مما يوجب التصدي له من القواعد والقيادات النقابية.

فرق ثالث ذي صلة: تتصل بطبيعة وديناميات dynamics المجتمع السياسي الذي كان سائداً في 1985 (وقبلها في 1964) والتي تختلف تماماً عن المشهد السياسي الذي أعقب ثورة ديسمبر. فقد كان هناك توافق بين التجمع النقابي والأحزاب السياسية على مؤسسات الانتقال بعد التوقيع على ميثاق الانتفاضة، وفي العلاقة بين العسكريين في المجلس العسكري الانتقالي (ما عدا بعض الملاسنات خاصة حول قانون الانتخابات فيما يلي دوائر القوى الحديثة أو الخريجين)، وذلك في مقابل التشاكس والتوتر الذي يسم هذه العلاقة خلال فترة الانتقال الحالية.

هذا، بجانب اختلاف المشهد السياسي العام، فلم يعُد الحزبين الكبرين كما كانا في أكتوبر أو أبريل بل انقسم كُل منهما على نفسه إلى أكثر من فصيل، إضافة إلى تعدد الأحزاب وتناسلها، وظهور الحركات المسلحة في المشهد السياسي بعد توقيع اتفاق سلام جوبا. ومن ناحية، أخري، تعقدت مؤسسات الانتقال، إذ لم يكن هنالك مجلس سيادة ولا مجرد التفكير في مجلس تشريعي، ولم يكن هناك مجلس لشركاء الحكم (غير تحالف جبهة الهيئات مع الأحزاب في أكتوبر، وتحالف التجمع النقابي معها في التجمع الوطني لإنقاذ الوطن، وهي تحالفات سياسية وليست دستورية)، أما تجمع المهنيين، بالرغم من دوره التنسيقي المشهود، إلا أن قوى الحرية والتغيير مظلة واسعه وفضفاضة بين تكتلات تحالفية مختلفة ومتعددة، لم تترك له مساحة ليكون له نفوذاً مُستقلاً في الحكومة (الترشيحات لمجلس الوزراء الانتقالي في 1985، كانت بيد التجمع النقابي بالتشاور مع الأحزاب، وذلك بغض النظر عن النتيجة النهائية التي خيبت التوقعات).
فرق رابع أخير ومُهم: وهو أن العامل الحاسم الذى ساعد النقابات فى تعزيز سطوتها الاقتصادية والسياسية يكمُنُ فى الموقع العضوى والاستراتيجى الذى كانت تحتله فى قلب المؤسسات الانتاجية والخدمية، التي كانت تملكها وتديرها الدولة. فقد نشأت الحركة العمالية واشتد عودها في ظل عهد هيمنة القطاع العام على الاقتصاد، حتى أقدمَّ نظام الإنقاذ على إحداثِ تحولات رئيسة على صعيد البنيات والتوجهات الاقتصادية وسياسات ممنهجة، ولها دوافع سياسية ضيقة لصالح القطاع الخاص، خاصة القطاع الطُفيلي. فلم يعد هناك وجودٌ لسكك حديد السودان والنقل الميكانيكي والمخازن والمهمات، ومشروع الجزيرة ومشاريع النيلين الأزرق والأبيض والشمالية، فجفت مصادر سطوة اتحادات العمال والمزارعين. وهذا تحولٌ جدير بأن ينظم حواراً جاداً حول مآلاته على مستقبل الحركة العمالية.

خاتمة

وأختمُّ بأن ما قدمته من إضاءات حول الحركة النقابية السودانية وما عرضته من بعض الفروقات بين دور الحركة في الانتقال بين انتفاضة مارس/أبريل 1985 وثورة ديسمبر 2018، يستدعي الدراسة العميقة لهذه التجارب المُتراكمة، والاستفادة من نجاحاتها وعثراتها، على حدِّ سواء، وخاصة العلاقة بين النقابة، والسياسة، من جهة، وبين النقابة والحزب السياسي، من جهة أخرى، كما تدعو للتأمل الجاد وإعمال النظرة الثاقبة لرسم ملامح الحركة النقابية بعد ثورة ديسمبر وما هو طبيعة دورها المستقبلي ومساهمتها في بناء دولة المواطنة. وفي رأيي، أنه قد حان الوقت لإعادة إحياء الحوار حول مفهوم "العقد الاجتماعي" الذي أُثير خلال مداولات المؤتمر الاقتصادي القومي الأول، في مارس 1986، بين أطراف المصلحة الثلاثة (العاملين والحكومة وأصحاب العمل) كوسيلة تخفف من حِدَّة النزاع والمصادمة بين النقابات والدولة مما يساعد في استدامة النظام الديمقراطي برُمته.

وأنا في حضرة الباشمهندس صديق يوسف أقول أن الحزب الشيوعي كان له قصب السبق ولعب دوراً ريادياً وقيادياً في تأسيس الحركة العمالية السودانية، كما كان الحزب تاريخياً مُبتدِّراً وداعماً للتحالفات السياسية والعمل الجبهوي العريض، ولكن حقيقة الآن أحِسُ أن الحزب قد إتخذ توجهاً بعيداً عن هذا النهج لحدٍّ ما، مما قد يؤثر كثيراً على وضع الحزب في الحركة السياسية عُموماً وحتى وسط أقرب التيارات له!

أُجدد شكري لفرع الحزب الشيوعي بتورونتو ومنظمي هذه الندوة على دعوتهم لي للمشاركة، وعميق امتناني لكل الحضور من المشاركين، وطبتم مساءاً.

تورونتو، 2 مايو 2021

May 4th 2021, 2:05 am

تزايد مخاوف مزارعين بالفشقة من عودة المليشيات الإثيوبية لاحتلال أراضيهم

سودان تربيون

القضارف 3 مايو 2021- ابدى مزارعون سودانيون في منطقة الفشقة الكبرى المحاذية للشريط الحدودي مع اثيوبيا مخاوفا متعاظمة من تكرار هجمات المليشيات الاثيوبية بالترافق مع بدء تحضير أراضيهم للزراعة.

ولاية القضارف في شرق السودان

وقالت مصادر موثوقة لـ “سودان تربيون" إن مليشيا اثيوبية مسلحة توغلت بعمق 10 كيلومترات داخل الأراضي السودانية يوم الأحد في مناطق غابة الكردية وكمبو "يماني" بالفشقة الكبرى المحاذية لإقليم التقراي وحاولت المليشيات قطع الطريق أمام حركة الرعاة وعمال وتجار الفحم.

ولفت مزارعون في الشريط الحدودي الى أن انتشار المليشيات الاثيوبية وظهورها مجددا خاصة في المناطق التي يجري فيها تحضير ونظافة الأرض بواسطة المزارعين السودانيين في مساحة 20 ألف فدان بعد أن شهدت تلك المناطق هطول أمطار غزيرة خلال الأيام الماضية.

وطالب معاوية عثمان الزين وهو أحد كبار المزارعين بالفشقة الكبرى القوات المسلحة السودانية بضرورة الانتشار وإقامة معسكرات لحماية المزارعين السودانيين في الأراضي المحررة والتي تقدر بنحو 750 ألف فدان يستفيد منها نحو 1500 مزارع.

وأوضح لـ “سودان تربيون" أن هنالك مساحة تقدر بنحو 15 ألف فدان من الأراضي السودانية المحررة تشهد تحركات لكبار المزارعين والمليشيات الاثيوبية في الجهة الشرقية من كمبو الكردية.

وطالب الزين الجيش السوداني بسرعة الانتشار وتوفير الحماية الأمنية للمزارعين.

ومنذ نوفمبر الماضي يخوض الجيش السوداني معارك ضارية في مواجهة قوات ومليشيات اثيوبيا تستولى على أراضي المزارعين السودانيين وتعمل على فلاحتها بعد طرد أصحابها بقوة السلاح.
وبحسب تصريحات عسكرية فإن الجيش استعاد 95% من الأراضي السودانية لكن المليشيات الاثيوبية تعود من جديد لاحتلالها والعمل على فلاحة الأرض.

May 4th 2021, 2:05 am

السودان يبلغ رئاسة الاتحاد الافريقي اعتراضه على الملء الثاني لسد النهضة

سودان تربيون

الخرطوم 3 مايو 2021- عقدت وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي الاثنين اجتماعاً في كينشاسا مع الرئيس الكونغولي فيليكس تشدسيكدي الذي يرأس الاتحاد الافريقي في دورته الحالية ونقلت اليه تأكيدات برفض السودان تقبل عملية الملء الثاني لسد النهضة الإثيوبي.

مريم الصادق المهدي

وقالت وزارة الخارجية السودانية في بيان ان الصادق جددت تأكيد الخرطوم على اعتبار الملء الثاني للسد كقضية "أمن قومي".

كما كررت التحذير من مغبة قيام أديس أبابا بهذه الخطوة دون اتفاق مع الخرطوم والقاهرة.

ووصلت وزيرة الخارجية السودانية الى الكونغو في ختام جولة أفريقية بدأت الخميس، وشملت كينيا ورواندا وأوغندا، لشرح موقف السودان في الخلاف حول سد النهضة.

وأكدت الوزيرة ثقة السودان في قيادة الكونغو للاتحاد الأفريقي في دورته الحالية، و"التعامل بجدية ومسؤولية مع ملف سد النهضة ورعاية المفاوضات حوله".

وقالت إن "السودان يعطي موضوع الملء الثاني للسد أقصى درجات الاهتمام، باعتباره قضية أمن قومي تؤثر على حياة ملايين السودانيين على ضفاف النيل الأزرق والنيل الرئيسي".

وشددت على ضرورة التوصل إلى اتفاق قانوني شامل وملزم بين الدول الثلاث؛ السودان ومصر وإثيوبيا، بشأن ملء وتشغيل السد قبل يوليو/تموز المقبل.

وبحسب البيان فإن الرئيس الكونغولي ابدى "تفهمه لموقف السودان ومطالبه الواضحة"، ووعد ببذل جهده "في سبيل إيجاد حل للأزمة، يخاطب مصالح ومخاوف كل الأطراف، وبما يحقق أمن واستقرار المنطقة".

وتصر إثيوبيا على الشروع في الملء الثاني لسد النهضة خلال موسم الأمطار في يوليو وأغسطس المقبلين، رغم رفض مصر والسودان واشتراطهما التوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي يحافظ على منشآتهما المائية ويضمن استمرار تدفق حصتيهما السنوية من مياه نهر النيل، المقدرة بـ 55.5 مليار متر مكعب و18.5 مليار متر مكعب على التوالي.

وكشفت وسائل الإعلام الإثيوبية الأحد عن أن وزير الخارجية الإثيوبي دمقي مكونن بعث الأسبوع الماضي رسالة إلى مجلس الأمن الدولي يتهم فيها مصر والسودان بالسعي لزعزعة الاستقرار.

وذكرت الرسالة أن القاهرة والخرطوم وقعتا اتفاقية عسكرية ثنائية "تتجاوز التهديد بالحرب"، وتحاولان الضغط على أديس أبابا من خلال تعطيل المفاوضات لتدويل ملف سد النهضة، وفقا لما نقلته وسائل الإعلام الإثيوبية.

وأضافت الشكوى أن "تصرفات مصر والسودان تظهر عدم احترامهما مبادئ الاتحاد الأفريقي، والرغبة في زعزعة الاستقرار".

وكان رئيسا أركان الجيشين السوداني والمصري وقعا في مارس الماضي على اتفاق تعاون عسكري يغطي مجالات التدريب وتأمين الحدود، في موازاة تنسيق سياسي على أرفع المستويات بشأن قضية سد النهضة، الذي تبنيه إثيوبيا على النيل الأزرق، الرافد الرئيسي لنهر النيل.

May 4th 2021, 2:05 am

رئيس الوزراء: لا مجال لعودة المصادرات والاعتقال التعسفي للصحفيين

سودان تربيون

رئيس الوزراء عبد الله حمدوك ـ صورة من سونا

الخرطوم 3 مايو 2021- وعد رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك بإتاحة العمل الإعلامي الحر وقال إنه لا مجال لعودة المصادرات والتضييق على الصحفيين.

وهنأ حمدوك الصحفيين والإعلاميين والمدونين باليوم العالمي لحرية الصحافة الذي يوافق الثالث من مايو من كل عام. وقال "فخر لنا كسودانيين أن وضعنا الحرية كقاعدة لمثلث شعار الثورة المنتصرة (حرية، سلام، وعدالة)".

وأضاف في كلمته بهذه المناسبة: " عانى أهل الصحافة والإعلام والإعلام الجديد في بلادنا من القتل خارج القانون والاعتقال والمنع والمصادرات والملاحقات، دون أي مسوغ قانوني وفقط لاختلاف في الآراء وعجز عن إدراك معنى وأهمية الرأي الآخر ودوره في عملية النقد والتقويم وتصحيح المسار حتى لو جاء هذا النقد قاسيا".

وتابع " اليوم وبفضل الثورة المجيدة وتضحيات الشهداء الكرام وبذل النساء والشباب وصمود الشعب السوداني ومنهم أهل المهنة، عادت للكلمة روحها ولحرية الرأي والتعبير مكانته".

واكد حمدوك أنه في سودان الثورة "لا مجال لعودة المصادرات والإيقاف، ولا سبيل للاعتقال التعسفي أو الملاحقة للصحفيين والإعلاميين والمدونين بدون سند قانوني".

وأكد السعي لبلوغ شعار "صحافة حرة "باعتبارها أحد أعمدة الديمقراطية، رغم التحديات التي تجابه صناعة الصحافة والإعلام وتؤثر على تطورها.

وقال إن الإرث الذي وضعه المؤسسون للمهنة، والرعيل المخضرم والأجيال اللاحقة له، ومواجهتهم للاستعمار واستبداد الحكومات الوطنية بالقلم الشجاع والكلمة الشريفة، وعبر الصدع بالرأي في أحلك المواقف والظروف، "يدفعنا للمساهمة بقوة وكتف بكتف لتجاوز كل العقبات والتحديات للوصول إلى موقع متقدم في مجال حرية الصحافة والكتابة والنشر والتعبير".

May 4th 2021, 2:05 am

نيران ضخمة تقضي على محصولي قطن وذرة بالقلابات وتخلف خسائر فادحة

سودان تربيون

حريق قضى على الاف الافدنة في محليتي باسندة والقلابات .. (سودان تربيون)

القضارف 3 مايو 2021- قضت نيران ضخمة على الاف الأفدنة الزراعية في محليتي القلابات الشرقية وباسندة بولاية القضارف شرقي السودان، ما أوقع حائر مادية فادحة وسط المزارعين.

وشبت النيران يوم الأحد في مساحات زراعية تقدر بنحو 5 الاف فدان كنت مزروعة بمحصولي القطن والذرة وذلك بمناطق ام سينات وباسنقا بمحليتي القلابات الشرقية وباسندة على الشريط الحدودي مع اثيوبيا بولاية القضارف شرقي السودان.

ورجحت مصادر محلية تحدثت الى "سودان تربيون" أن يكون النيران مبعثها عمليات صناعة الفحم التي تتم على مقربة من مكان المحاصيل، وأكدت احتراق عشرة الاف قنطار من القطن بجانب الفين وخمسمائة جوال ذرة حيث ساعدت الحشاش الجافة وتأخر عمليات حصاد القطن في امتداد النيران وتصاعد السنة اللهب.

وقدرت المصادر الخسائر الأولية وسط المزارعين بأكثر من 312 مليون جنيه فيما ارجع عدد من المزارعين اشتعال النيران وسط المساحات المزروعة لتأخر عمليات الحصاد بسبب النقص الحاد في العمالة والوقود وعدم توفر المحالج في مناطق جنوب القضارف.

كما يشكو المزارعون من عدم التزام الدولة بتوفير الوقود والتمويل اللازم للأليات الزراعية وانعدام معدات السلامة والإطفاء وسط المناطق الزراعية

May 4th 2021, 2:05 am

الشركة المنفذة لخزان محطة مياه الشجرة ترفض اتهامات لجنة التفكيك

سودان تربيون

محطة مياه الشجرة على النيل الأبيض جنوبي الخرطوم ـ سودان تربيون

الخرطوم 2 مايو 2021 ـ رفضت شركة "BGM" اتهامات للجنة تفكيك نظام الـ30 من يونيو 1989 وإزالة التمكين بالتورط في فساد متعلق بمنشاءات للشركة في محطة مياه بالخرطوم، ونفت أن تكون مملوكة لأحد رموز النظام البائد.

ورحب المدير العام للشركة نزار الرفاعي بأي إجراءات قانونية يتم اتخاذها في مواجهة الشركة حرصا على المصلحة العامة وحفظا للحقوق العامة والخاصة.

وقالت لجنة التفكيك في وقت سابق أنها ستعلن خلال ساعات قرارات بحق نافذين في النظام البائد تورطوا في عمليات فساد فاقمت التردي الذي تعيشه ولاية الخرطوم في خدمة مياه الشرب.

ودافعت الشركة عن سلامة خزان مياه نفذته في محطة الشجرة جنوبي الخرطوم سنة 2016، قائلة إنها فازت بعطاء بعد منافسة مع عدة شركات تعمل في المجال وتم التعاقد مع بنك فيصل الاسلامي لصالح هيئة مياه الخرطوم وتم التنفيذ حسب المواصفات في كراسة العطاء والمواصفات القياسية لهذا النوع من الخزانات.

وأكدت أن التكلفة الكلية للعقد شامل توريد وتركيب الخزان والاعمال المدنية بمبلغ 8,616,511 جنيه شامل الضريبة على القيمة المضافة.

وأوضحت أنها خاطبت هيئة المياه لأكثر من مرة بسوء تشغيل الخزان ووجود ترسبات من الطين "نحو 70 سم" من ارتفاع الخزان قد يؤدي الى حدوث تلف في الألواح والتسليح الداخلي.

وأشارت إلى أنها طلبت أيضا عدم ضخ غاز الكلورين مباشرة على الخزان مع وجود ترسبات من الطمي ما ادى الى تكوين طبقة من الغاز على سطح الألواح داخل الخزان وتأكل بعض أجزاء التسليح الداخلي للخزان.

كان مسؤولون في هيئة المياهه قد أفادو بأن الخزان بسعة 3 ألاف متر مكعب، لكن ولعيوب تصميمية يعمل الخزان حاليا بسعة 1600 متر مكعب ويعاني من تسريب كما أنه مهدد بالانهيار في أي لحظة.

وخاطبت هيئة مياه الخرطوم الشركة المنفذة لمعالجة التسريب في خزان محطة مياه الشجرة باعتبار أن المنشاءة ما زالت في فترة الضمان "10 سنوات" لكن الشركة رفضت لأن الأعطال هي بسبب أخطاء في التشغيل.

إلى ذلك أكدت الشركة أنها شركة خاصة ليس لها علاقة لا من قريب أو بعيد بوالي الخرطوم الأسبق عبد الرحيم محمد حسين.

وينتظر أن تعقد لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989 واسترداد الأموال العامة، بمركزها الإعلامي مساء اليوم مؤتمراً صحفياً للإعلان عن قرارت جديدة.

May 3rd 2021, 5:18 am

إثيوبيا والسيادة على الموارد المائية الدولية

سودان تربيون

دكتور فيصل عبدالرحمن علي طه
ftaha39@gmail.com

1

إن التصريحات الإثيوبية الرسمية التي تتوالى هذه الأيام، تؤكد ما سبق أن أوردت في بعض كتبي. وهو أن إثيوبيا تعتنق في الشأن المائي نظرية مندثرة لم يعد لها محل في القانون الدولي للمجاري المائية الدولية، وهي نظرية السيادة الإقليمية المطلقة. بمقتضى هذه النظرية، فإن الدولة تملك الحق في التصرف كما تشاء في جزء المجرى المائي الدولي الذي ينبع أو يجري في إقليمها. وذلك بغض النظر عن النتائج الضارة التي تترتب على الدول الأخرى المشاطئة للمجرى المائي.

سنورد فيما يلي بعضاً من المناسبات التي صرحت فيها إثيوبيا بلا مواربة بأن لها السيادة على مياه الأنهار التي تنبع في إقليمها.

2

مذكرة 23 سبتمبر 1957

بينما كانت تُعقد في خمسينيات القرن الماضي مباحثات بين السودان ومصر بشأن مياه النيل، وزعت الحكومة الإثيوبية على البعثات الدبلوماسية في القاهرة بتاريخ 23 سبتمبر 1957 مذكرة بشأن مواردها المائية. ذكرت إثيوبيا في تلك المذكرة أنها تؤكد وتحتفظ الآن وفي المستقبل بحقها في اتخاذ كافة الإجراءات المتعلقة بمواردها المائية وعلى الأخص الموارد التي تزود النيل بكامل مياهه تقريباً مهما كانت إجراءات استغلال تلك المياه التي تسعى إليها الدول الواقعة على مجرى النهر.

وبعد أن أشارت إلى المباحثات الجارية بشأن المياه التي تتدفق من إثيوبيا بدون أن تستشار فيها، ذهبت الحكومة الإثيوبية إلى حد القول بأن كمية المياه المتاحة للآخرين يجب أن تتوقف على مدى حاجة إثيوبيا المالك الأصلي للمياه، لاستخدام تلك المياه لمقابلة احتياجات سكانها واقتصادها. ثم خلصت الحكومة الإثيوبية إلى أنه بعد استيفاء احتياجاتها الوطنية، فإن إثيوبيا ستساهم من خلال مواردها الطبيعية في رفاه جاراتها الشقيقة على ضفاف النيل.
3

مؤتمر الأمم المتحدة للمياه 1977

في مؤتمر الأمم المتحدة للمياه الذي عقد في مارديل بلاتا بالأرجنتين، قدم وفد إثيوبيا ورقة أكد فيها أن إثيوبيا غير متقيدة بأية التزامات تعاهدية تجاه الدول المشاطئة الأخرى في حوض النيل. وجاء في الورقة أيضاً أن إثيوبيا تدرك مصالح دول أسفل النهر وترغب في التعاون معها ولكن في غياب اتفاق رسمي، فإنها تحتفظ بحقها السيادي للمضي في تنمية مواردها المائية.

4

الجمعية العامة للأمم المتحدة: مايو 1997

في جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة التي عقدت في 21 مايو 1997 لاعتماد اتفاقية قانون استخدام المجاري المائية الدولية في غير الأغراض الملاحية، قال مندوب إثيوبيا: «وإذ تحتفظ إثيوبيا بحقها السيادي في استخدام مياه مجراها المائي الدولي، فإنها لم ترغب في التصويت ضد اعتماد هذه الاتفاقية وامتنعت عن التصويت، اعتقاداً منها بأن الاتفاقية يمكن أن تكون مفيدة كخطوة أولى في تشجيع وتوجيه المفاوضات بين دول المجاري المائية بغرض التوصل إلى اتفاقات محددة للمجاري المائية تضمن التقسيم والاستخدام المنصفين لمياه مجاريها الدولية».

5
ادعاء السيادة يتعارض مع مبدأ تضافر المصالح

يعتبر مبدأ تضافر المصالح الآن الأساس النظري لقانون استخدام المجاري المائية الدولية. استوحي هذا المبدأ من القانون الروماني. يقوم هذا المبدأ على أساس أن النهر الدولي بحسبانه وحدة طبيعية، فإنه يعد بأكمله ملكاً مشتركاً لجميع الدول التي يجري النهر في أقاليمها. وقد عبّرت محكمة العدل الدولية الدائمة عن المبدأ في قضية نهر الأودر بقولها: «إن تضافر المصالح في نهر صالح للملاحة يصبح الأساس لحق قانوني مشترك، ومن أهم مظاهر هذا التضافر المساواة التامة بين كافة الدول المشاطئة في استخدام كل مجرى النهر واستبعاد أي ميزة تفضيلية لأي دولة مشاطئة بالنسبة للدول الأخرى».

وقد وسعت محكمة العدل الدولية في قضية مشروع غابتشيكوفو - ناغيماروس نطاق الحكم في قضية نهر الأودر ليشمل الاستخدامات غير الملاحية للمجاري المائية حسبما أثبته اعتماد الجمعية العامة في 21 مايو 1997 لاتفاقية قانون استخدام المجاري المائية الدولية في الأغراض غير الملاحية. ومن ثم قررت المحكمة أنها تعتبر أن تشيكوسلوفاكيا بسيطرتها من طرف واحد على مورد مشترك، وبالتالي حرمان هنغاريا من حقها في حصة منصفة ومعقولة من الموارد الطبيعية لنهر الدانوب، فإنها تكون بذلك قد أخفقت في احترام التناسب الذي يتطلبه القانون الدولي.

6

ولا يفوتنا أن نذكِّر أن مبدأ تضافر المصالح قد تم النص عليه ضمن المبادئ العامة لاتفاقية الإطار التعاوني لحوض نهر النيل. لم تدخل هذه الاتفاقية بعد في حيز النفاذ. ولكن من اللافت أن إثيوبيا قد بادرت بالتوقيع عليها في 14 مايو 2010. وكانت أول دولة تصدق عليها في 13 يونيو 2013. يحتاج نفاذ الاتفاقية إلى تصديق أو انضمام ست دول. ولم يوقع السودان أو مصر على الاتفاقية في الفترة المحددة لذلك. ولن ينضما إليها ما لم تسوى عقبة كؤود بامتياز تتعلق بالمادة 14 (ب) من الاتفاقية: "الأمن المائي" التي كانت محل تحفظ من قبل دولتي أسفل النهر السودان ومصر.
7

أبدى أحد الكتاب أن مفهوم تضافر المصالح يستوجب ضمناً عملاً مشتركاً أو جماعياً. فقد يعبر عنه مثلاً في إقامة نظام مشترك للإدارة المؤسسية للمجرى المائي. ومن أمثلة ذلك بروتوكول أنظمة المجاري المائية المشتركة الذي أبرمته مجموعة تنمية أفريقيا الجنوبية في 28 أغسطس 1995. وتم تنقيحه ببروتوكول آخر في 8 أغسطس 2000. وكذلك الاتفاق بشأن التعاون للتنمية المستدامة لحوض نهر الميكونغ لعام 1995.

سنتناول في مقال آخر التزامات إثيوبيا التعاهدية تجاه السودان في الشأن المائي. وكذلك بموجب القانون الدولي للمياه.

May 3rd 2021, 5:18 am

لجنة التفكيك تكشف تفاصيل حول مخطط فبراير التخريبي وتنهي خدمة عشرات الموظفين

سودان تربيون

محمد الفكي سليمان

الخرطوم 2 مايو 2021- قال مسؤول رفيع في لجنة إزالة التمكين وتفكيك النظام السابق في السودان، إنهم تمكنوا خلال فبراير الماضي من احباط "مخطط كبير “رمى لتفجير البلاد بعد شدها من الأطراف.

وفي 11 فبراير الماضي قالت السلطات السودانية إن الأجهزة الأمنية تمكنت من إحباط مخطط لحرق الميناء الرئيسي في العاصمة الخرطوم بدعم من عناصر نظام البشير تجمعت قبالة شارع “الهواء” جنوب الخرطوم، قبل أن يتم القبض عليهم.

وكشف الرئيس المناوب للجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد محمد الفكي سليمان خلال مؤتمر صحفي ليل الأحد تفاصيل جديدة حول هذا المخطط الذي قال إن لجنته ستظل فخورة بأنها كانت "رأس الرمح" في ابطاله.

وتابع " هذا الحراك كان يهدف لتفجير البلاد وكانت لدينا معلومات موثقة بأنه سيبدأ في الولايات الغربية من دارفور وكردفان ثم يمتد الى كافة ولايات السودان وينتهي في الخرطوم بإحداث اعمال تخريب كبيرة ..وتوفرت لدينا المعلومات منذ وقت مبكر لذلك اجرينا تحركات استباقية وتم القبض على بعض قيادات الحزب المحلول".

وشدد على ان اللجنة تنهض بعمل سياسي وفقا للقانون، وأنها لن تسمح بتهديد الفترة الانتقالية على يد عناصر النظام السابق لافتا في هذا السياق الى دعوات الإفطار الجماعي التي تداعت اليها خلال الأيام الماضية مجموعات محسوبة على التيار الإسلامي وجرى فضها وتفريقها بواسطة الشرطة.

وأوضح الفكي أن اللجنة لا تستهدف أي فكر سياسي، لكنها تصوب عملها في اتجاه التنظيم ومنع نشاط حزب المؤتمر الوطني الموقوف بأمر القانون.

وقال "التفويض الممنوح للجنة ليس معنيا بالبحث عن الأفكار وانما بالقضايا والجرائم التي ارتكبها نظام الثلاثين من يونيو.. والحزب الذي يتنادى من جديد للانقضاض على الفترة الانتقالية وهو ما لن نسمح به".

وطالب الفكي الجهات ذات الصلة في مجلسي السيادة والوزراء والقوى السياسية الى تسريع تكوين لجنة الاستئنافات التي تنظر في قرارات لجنة التفكيك لتستقيم العدالة ويتم الانتقال الى المرحلة الثالثة وهي التقاضي.

وامتدح في سياق آخر قرارات مجلسي السيادة والوزراء التي جددت الثقة في لجنة إزالة التمكين لتعمل وفقا لتفويضها بالوثيقة الدستورية دون تعارض مع مفوضية مكافحة الفساد قيد التكوين.

وتعهد المسؤول بالتعاون مع المفوضية وتبادل الملفات سويا دون أي تقاطع في المهام.

انهاء خدمة دستوريين

وقررت لجنة التفكيك وإزالة التمكين تشكيل لجانها في عديد من المحليات بالخرطوم كما قررت انهاء خدمة كافة الدستوريين السابقين الذين تقلدوا مناصب دستورية على المستويين الولائي والاتحادي خلال العهد السابق.

وشملت قرارات اللجنة أيضا انهاء خدمة 56 من وكلاء النيابة بدرجات مختلفة، وقال عضو اللجنة وجدي صالح إن العديد من الوجوه داخل المؤسسات العدلية تقف ضد الخطوات التي ينبغي أن تتم لتحقيق العدالة.

كما انهت اللجنة خدمات عشرات الموظفين في مؤسسات حكومية بينها مفوضية الاختيار للخدمة العامة، هيئة مياه ولاية الخرطوم، المجلس الأعلى للشباب والرياضة بولاية الخرطوم، علاوة على الغاء تسجيل عدد من المنظمات الخيرية.

استرداد أراضي

وأعلنت اللجنة استرداد أراضي سكنية مملوكة للرئيس السابق عمر البشير بمساحة 1174 متر مربع، علاوة على أراضي زراعية لمدير جهاز الأمن السابق محمد عطا المولى.

كما أعلنت اللجنة استرداد أسهم من شركة "وهج" التي وصفت بأنها امتداد لشركة "ظلال" المحسوبة على جهاز الأمن الشعبي مسجلة – الأسهم-باسم الهادي عبد الله والي نهر النيل الأسبق ونجله.

May 3rd 2021, 5:18 am

ابعدوا هذا الوزير عن حكومة الثورة !!

سودان تربيون

(وَيَحْلِفُونَ بِاللَّهِ إِنَّهُمْ لَمِنكُمْ وَمَا هُم مِّنكُمْ وَلَٰكِنَّهُمْ قَوْمٌ يَفْرَقُونَ)

صدق الله العظيم

بقلم : د. عمر القراي

عندما قامت ثورة ديسمبر المجيدة، وهي قد كانت غضبة حقيقية على ما فعله الإخوان المسلمون، ممثلون في حزبهم المؤتمر الوطني والشعبي بهذا الشعب، رفع الشباب شعار "أي كوز ندوسو دوس". ومع أن الهتاف كان مجرد تعبير عن مدى كراهيتهم لهذه الجماعة، التي قتلت الأبرياء واستباحت الحرمات، ونهبت الأموال، وباعت مشاريع التنمية، فقد احتج عليه بعض قادتهم أمثال د.غازي صلاح الدين العتباني، واعتبروه تهديد لحياتهم، مع أن الثورة كانت سلمية، والشباب لم يردوا إعتداءات رجال الأمن الذين ضربوهم بالرصاص، دع عنك أن يعتدوا على شخص عادي لمجرد أنه "كوز" !! وأمثال د. غازي صلاح الدين، الذين كانوا من كتائب "الدبابين"، الذين إعتدوا بالفعل على الأبرياء العزل، وأعتقلوهم وعذبوهم، ما كان لهم أن يطلقوا مثل تلك التصريحات، لو كان لديهم أي قدر من الحياء.

على أن الأغرب في أمر الإخوان المسلمين، أنهم لم يقتنعوا بزوال حكمهم. فهم ويظنون أنهم يمكن بالتضليل في المساجد، وإغراء العسكر المغامرين، وخداعهم سيصلون إلى السلطة بانقلاب، ثم بعد ذلك يركلون العساكر، وينفردوا بالحكم. جاء في الأخبار ( اشار مدير الأمن في عهد النظام البائد محمد عطا المولى إلى انقلاب قريب بجهد المخلصين المجاهدين الصادقين الصابرين حسب قوله وقال ضابط الأمن محمد عطا المولى في بيان من مقر اقامته بتركيا للتعزية في وفاة الزبير محمد الحسن إن دولة الظلم والبغي والطغيان في اشارة لدولة الانتقال الديمقراطي لن تدوم إلا ساعة زمان واضاف "هي ماضية عن قريب بإذن الله وعونه وبجهد المخلصين المجاهدين الصادقين الصابرين فأبشروا وأبشروا فإن الفجر آت وهو قريب")(الديمقراطي 2/5/2012م). أنظر إلى هذا الأمنجي المنافق، كيف يصف الذين سرقوا ونهبوا وقتلوا العزل واغتصبوا الحرائر، بالمجاهدين الصادقين الصابرين!! لقد بدأت مقاومتكم لثورة الشعب بالمظاهرات التي اسميتموها "الزحف الاخضر"، فسماكم شباب المقاومة "الزواحف". ولما لم تجد تركتوها واتجهتم إلى المقاومة من خلال أفطار رمضان، ظناً منكم أن السلطة سوف تتردد في فض تجمعاتكم، التي ترمي إلى زعزعة الأمن واسقاط النظام، لأنكم صيام ولحرمة الشهر المبارك.

أما السيد ابراهيم الشيخ، وزير الصناعة في حكومة الثورة، فقد وقف بجانب الفلول فقال ( ساءني كثيراً ما شهدته اليوم من اطلاق البمبان على شباب الكيزان وهو صائمون وقبل دقائق من موعد الإفطار. مهما كانت تقديرات الأجهزة الأمنية كان بالإمكان التعامل معهم بأفضل مما كان اتساقاً مع قيم هذا الشعب وسماحته ومراعاة لرمضان وأنهم صائمون)(وسائط التواصل الاجتماعي 29/4/2012م). وهؤلاء الكيزان عندما كانوا في السلطة، قتلوا الضباط في رمضان، ولم يراعوا أي حرمة، وشاركت كتائب الظل في تقتيل الثوار في فض الاعتصام، في رمضان، وألقوا جثثهم في النيل، ولم يراعوا حرمة الشهر الكريم. أما كان الأجدر بكل هذا أن يسوء ابراهيم الشيخ، ويجعله يحترم تقديرات الأمن، بأن أمثال هؤلاء الذين يحضرون للأفطار وهم يحملون السيوف، يمكن أن يعرضوا حياة غيرهم للخطر، لأن هذا العنف والقتل قد كان ديدنهم على مدى ثلاثين عاماً؟! إن دفاع ابراهيم الشيخ عن الفلول لا يمكن أن يقبل كدفاع برئ حرصاً على الديمقراطية. ولقد رفضه الكيزان أنفسهم، وقال أحدهم ( تغريدة الوزير بخصوص افطار الكيزان يريد أن يستر بها سوآته في الآداء)!! ومع أن الرجل قد كان معارضاً لحكومة الإنقاذ، وأعتقل اثناء مقاومتها، إلا أنه أيضاً ممن أثروا في عهد الإنقاذ، ودخلوا مع نافذين فيها في شراكات استثمارية، ثم أنه هو الذي صافح الفريق البرهان في الاعتصام، ولمعه للشباب المعارضين. وكان حزب المؤتمر السوداني قد أعلن على لسان قادته، أنهم لن يشاركوا في الحكومة، ولن يقبلوا بالمحاصصات، وحين حانت الفرصة هرعوا نحو المناصب. وكان يجدر بابراهيم الشيخ وهو صاحب مصانع، أن يرفض وزارة الصناعة، التي تمكنه من تطوير مصانعه، وتحطيم مصانع منافسيه، بإمكانات الدولة، كما كان يفعل د. مأمون حميدة، عندما كان وزيراً للصحة، فحطم المستشفيات العامة، ليرفع من شأن مستشفياته الخاصة. هل سمع ابراهيم الشيخ عبارة " أن الكوزنة سلوك وليست أشخاص" ؟

ولعل من أغرب بدع الإخوان المسلمين، خطبة د. جبريل ابراهيم وزير المالية، في مسجد الشيخ العبيد ودبدر، قدس الله سره، بأم ضواَ بان. فالوزير لم يحدث الناس عن جنون ارتفاع الاسعار، أو شح الوقود والدقيق، ومعاناة المواطنين، وخطة وزارته لحل هذه المشاكل، وإعانة المواطنين الصابرين، ولكنه قال (أنا لن أتخلى عن ديني...الاستكانة عند المسلمين غير مرغوبة مهم جداً أن يصدع المسلمين بالحق ... وأن يقولوا ما يريدون) من الذي طلب من الوزير أن يتخلى عن دينه ؟! المطلوب منه أن يتخلى عن تنظيم الإخوان المسلمين، لأنه معتبر دولياً جمعية إرهابية، وأن يتخلى عن المؤتمر الوطني والشعبي، لأنهما حسب قانون الثورة أحزاب محظورة، لأنها تمثل النظام البائد، الذي ثار الشعب ليقتلعه. يقول أيضاً ( هذا الدين يحفظه الله) وبعد عبارة أو اثنين يقول (الشيخ الخليفة الطيب وهو رئيس المجلس الصوفي له دور مهم واساسي في الحفاظ على هذا الدين) !! كيف يحفظ الشيخ الدين الذي قررنا أن الله هو الذي يحفظه؟! يجيب د. جبريل (وذلك بأن يسعى لتغيير قانون الأحوال الشخصية لأنه وضع ليتوافق مع أمزجة الخواجات) !! وقانون الاحوال الشخصية قانون تم تعديله بواسطة الحكومة الانتقالية، بعد الثورة، لأنه قانون جائر، تضررت منه النساء السودانيات، وطالبن بتغييره منذ سنوات، ولكن حكومة الإخوان لم تسمع لهن. والتعديلات التي تمت لم تحدث لإرضاء " الخواجات"، وإنما حتى يتسق القانون مع النظام الديمقراطي الذي يوفر الحقوق، وذلك بأن يتماشى القانون مع القيم الانسانية الرفيعة، التي جاءت في المواثيق الدولية، التي وقعت عليها معظم دول العالم، ووقعت عليها حكومة النظام البائد، ولكنها حين وضعت القوانين المحلية، تنكرت لها، وأصدرت قوانين معيبة، مثل قانون النظام العام، وقانون الاحوال الشخصية لسنة 1990م، والذي عدلته حكومة الثورة.

و د. جبريل سوف يذهب بعد أيام لمؤتمر باريس للمانحين، وهو سيطلب منهم باسم حكومة الثورة المساعدة، فهل يجوز في دينه أن يوادد (الكفار) ويقبل أموالهم، ثم يرفض قانون الأحوال الشخصية لأنه يتفق مع مواثيقهم الإنسانية؟!

وحتى لو افترضنا جدلاً أن قانون الاحوال الشخصية الجديد قانون معيب، فكيف يطلب السيد الوزير من شيخ طريقة صوفيه أن يسعى لتغييره ؟! ألا يعرف السيد الوزير كيف تغير القوانين في ظل الحكومة الانتقالية؟ وإذا كان د. جبريل لا يحترم قرارات حكومته، ولا يهتم باتباع اجراءاتها القانونية، فلماذا يستمر فيها؟! هل تربيته الدينية تأمره بأن يخرج من الحكومة التي ترضي (الخواجات الكفار) ويعارضها، أم تأمره أن يبقى فيها، ويكيد لها من الداخل، ويألب المعارضة ضدها، وهو قد اقسم الولاء للوثيقة الدستورية التي تحتكم إليها؟!

لقد كان أولى بدكتور جبريل أن يطالب بالتحقيق في مقتل شقيقه د. خليل، ليرى هل قتلته حكومة الحركة الإسلامية أم لا ؟! فإذا ثبت أنها هي التي قتلته، يطالب بمحاكمة الجناة، بدلاً من الدفاع عن قوانينهم الشوهاء باسم الدين، وإثارة المواطنين البسطاء، في البقاع الدينية، ضد الحكومة التي هو وزير المالية فيها !!

إن تصريحات د. جبريل تستدعي محاسبته في مجلس الوزراء، لأنها تمثل ظاهرة خطيرة، هي ظاهرة تسلق الاخوان المسلمين السلطة، وضربها من الداخل، بالتعريض عليها. وفي تلميحه بأن حكومته وضعت القانون لإرضاء "الخواجات" تلميح بموالاة حكومة الثورة للكفار، وضد الإسلام، ولذلك قال إنه لن يتخلى عن دينه، ويقصد مثل أعضاء الحكومة الآخرين، الذين اجازوا قانون الاحوال الشخصية. وكل هذا يستدعي ابعاد هذا الوزير، لأنه يمثل حزب محلول، قامت الثورة من أجل الإطاحة به.

إن الشيخ الطيب الجد، خليفة الشيخ العبيد ودبدر، محل احترامنا وتقديرنا. ولكن يجب أن ينتبه لمكايد الاخوان المسلمين، ومحاولاتهم لاستغلاله واتباعه، لخدمة مصلحتهم في العودة الى الحكم مرة أخرى. ألم يكن د. الترابي زعيم د. جبريل يسخر من الصوفية، ويقلد اذكارهم في محاضراته ساخراً منها، باعتبارها جهالات يجب على الشباب المسلم تجاوزها؟ فلماذا يجرون إلى بقاع التصوف، كلما ارادوا سنداً شعبياً لمؤامرة من مؤامراتهم؟.

2 مايو 2021م

May 3rd 2021, 5:18 am

البرهان: الفترة الانتقالية لا تحتمل التناحر بين قوى الثورة

سودان تربيون

البرهان يحذر من تناحر قوى الثورة خلال الفترة الانتقالية ..(سودان تربيون)

الخرطوم 2 مايو 2021 ـ قال رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان إن التناحر بين قوى الثورة يجب أن يتوقف وأكد تمسك المكون العسكري في الحكومة الانتقالية بالشراكة مع قوى الحرية التغيير وأطراف السلام.

وأكد البرهان لدى مخاطبته افطارا رمضانيا نظمة التجمع الاتحادي وحضرته مكونات الحكومة الانتقالية، الأحد، أن المكون العسكري يعض بالنواجذ على الشراكة مع قوى الحرية والتغيير ومصمم على انجاز مهام الفترة الانتقالية.

وأضاف "يجب أن ننقل السودان نقلة حقيقية. نعلم أن ذلك ربما كلفنا أرواحنا لكن لا بد من انجازه. نريد اعادة السودان كدولة رائدة في الإقليم والمنطقة".

وشدد رئيس مجلس السيادة على ضرورة وحدة قوى الثورة، ممثلة في القوات المسلحة وقوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية "الحركات المسلحة"، إلى جانب اكمال هياكل السلطة الانتقالية وعلى رأسها البرلمان.

وتابع "التناحر بين قوى الثورة يجب أن يتوقف لأن الفترة الانتقالية لا تحتمل. يجب أن تتوحد قوى الثورة، الشينة والزينة، لأن تشظيها يؤثر على السودان والثورة".

وقال إن الحكومة الانتقالية ليست رهينة لأي تبعية أو حلف ولا يوجد جهة في العالم تملي عليها للميل شمالا أو يمينا، لكنها تفعل ما تمليه عليها واجباتها الدستورية.

في ذات السياق حذر عضو مجلس السيادة ورئيس الجبهة الثورية الهادي إدريس من أن الخلافات بين أطراف الحكومة ستنهي الفترة الانتقالية بلا انجاز يذكر.

ونصح بأن تبدأ الوحدة من أعلى لأنه، وبحسب تعبيره، إذا لم يتوحد الحكام فلن يتوحد السودانيون.

كما شدد عضو الهيئة القيادية للتجمع الاتحادي جعفر حسن قوى الحرية والتغيير كمال بولاد على أهمية تماسك وانسجام قوى الثورة والابتعاد عن التخوين من أجل العبور السلس للفترة الانتقالية.

ونبه إلى أنه "حال تشتت هذه القوى فلا يجب أن نلوم إلا أنفسنا".

وأكد ممثل قوى الحرية والتغيير كمال بولاد أن الفترة المقبلة تحتاج إلى حوار عميق بين قوى الحرية والتغيير الجبهة الثورية حول معالجة استراتيجية لمعاش الناس واستكمال مهام الفترة الانتقالية،مهما كانت الصعوبات والتحديات".

May 3rd 2021, 5:18 am

غرفة الصناعات الغذائية: القطاع مهدد بالدخول في مرحلة الافلاس

سودان تربيون

مصنع سور للغزل والنسيج بالحصاحيصا

الخرطوم 2 مايو 2021 ـ قال مسؤول رفيع في اتحاد الغرف الصناعية السوداني إن قطاع التصنيع مهدد بالدخول في مرحلة الإفلاس بسبب الغلاء وزيادة الرسوم والجمارك بصورة جنونية.

ويشكو القطاع من ارتفاع تكلفة التشغيل وزيادة معدل التضخم ما انعكس على رؤوس أموال المصنعين إلى جانب زيادة أسعار الوقود والكهرباء فضلا عن عدم استقرارها.

وقال رئيس غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الغرف الصناعية كمبال علي كمبال لسودان تربيون الأحد "إن الوضع كارثي ونسير نحو الوقوف التام بسبب الغلاء وزيادة الرسوم والجمارك بصورة جنونية والنتيجة الحتمية هي الإفلاس".

ونوه إلى أن وزير المالية صرح وفي أول لقاء له مع اتحاد الصناعات أنه لا زيادات في الرسوم الجمركية بالنسبة للصناعة، لكن مع الأسف كل مدخلات الصناعة شملتها الثلاث زيادات الأخيرة للدولار الجمركي.

وأضاف أن وزير الصناعة يفتقد للجرأة في اتخاذ القرارات التي تدعم وتصب في مصلحة الصناعة بالنسبة لرسوم الانتاج وزيادة الدولار الجمركي للمواد الخام ما يهدد باستمرار الانحدار نحو الهاوية والوصول لمرحلة الإفلاس.

وتابع "الآن جميع صادرات القطاع الصناعي خرجت من الأسواق الخارجية (التصدير) بسبب ارتفاع التكاليف والرسوم"، مؤكداً أنه إذا لم تحل مشكلات الميناء فلن ينصلح الوضع مطلقاً وسنسير من سيئ الى الأسوأ.

وقال إن المواد الخام لا تزال تتلف داخل الحاويات لمكوثها أكثر من أربعة أشهر داخل الحاويات بالميناء.

ولفت لرفض البضائع السودانية وارجاعها لدواعي صحية بسبب مكوثها في ميناء بورتسودان لشهور وتعرضها للرطوبة والتلف.

May 3rd 2021, 5:18 am

تشريح 53 جثمان مجهول الهوية بمشرحة (الأكاديمي) في الخرطوم

سودان تربيون

الخرطوم 2 مايو 2021 ـ تواصل فرق طبية عمليات تشريح الجثث مجهولة الهوية التي تتكدس بمشرحة المستشفى الأكاديمي بضاحية الامتداد جنوب العاصمة الخرطوم.

تحلل الجثث داخل المشرحة ينذر بوضع كارثي .. مواقع تواصل

وقالت مصادر موثوقة في لجان مقاومة الامتداد لـ “سودان تربيون" الأحد إنه اكتمل حتى الآن تشريح 53 جثمان تم فعليا دفن 25 منها.

وأضافت "منذ بداية التشريح تم التعامل مع 10 جثث ودفنها، ثم بعدها جرى تشريح 33 دفن 15 منها، وخلال يومي السبت والاحد تم تشريح 10 جثث أخرى".

وكانت مديرة مشرحة المستشفى الأكاديمي إشراقة إبراهيم، قالت في تصريحات صحفية سابقة إن 50 من الجثث الموجودة في المشرحة تعود لأجانب من دولة جنوب السودان، وأن التي تحللت يصل عددها الى 154 نتيجة لانقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة.

وبحسب معلومات متطابقة فإن إثنين من الجثث تأكد انهما لمفقودين في جريمة فض الاعتصام التي وقعت في 3 يونيو 2019.

وبدأت لجان تابعة للطب الشرعي، مُنذ 25 أبريل 2021، وتحت إشراف مباشر من النيابة العامة. تشريح الجثث المتكدسة بعد تحولها لقضية رأي عام أثارت غضب سكان الحي إثر تحللها وتسرب روائحها الكريهة في الأرجاء.

وقالت مصادر عدلية، لـ “سودان تربيون"، الأحد: "إن لجان الطب الشرعي شرحت 43 جثمان مجهول الهوية في مشرحة مستشفى التميز، يجرى التحقيق في 20 جثة منهم لوجود شبهات جنائية".

وأشارت إلى أن لجنة التحقيق في اختفاء الأشخاص التابعة للنيابة العامة سمحت الخميس بدفن 15 من الجثامين المشرحة. بعد تطبيق البروتوكولات الدولية، كما جرى دفن 10 جثامين في وقت سابق من الشهر الماضي.

وكشفت المصادر عن مخاطبة مدير عام وزارة الصحة بولاية الخرطوم، رئيس لجنة الاختفاء في الأشخاص، باستبدال مدير هيئة الطب العدلي هاشم محمد صالح بطبيب شرعي آخر.

وقالت إن مدير هيئة الطب العدلي ظل متغيبا عن العمل، رافضًا الحضور إلى المشارح بذريعة المرض ومسائل إدارية أخرى.

وأكدت المصادر على أن فرق الطب العدلي وافقت على العمل لكون مهمة تشريح الجثث مجهولة الهوية أمر إنساني، وهو عمل يتم تحت إشراف النيابة العامة ممثله في لجنه التحقيق في اختفاء الأشخاص.

وأفادت بأن النيابة العامة تعتزم التحقيق في عدم اتخاذ هيئة الطب العدلي أي إجراءات بشأن الجثث الموجودة في المشارح، حيث تبين أن بعضها كان يحمل هوية بين طيات الملابس.

وأضافت: "لو إن إدارة الطب الشرعي كلفت نفسها بالنظر في بطاقة المتوفي الموجودة في ملبسه لما ظل جثمانه حتى اليوم داخل المشرحة".

وذكرت المصادر العدلية أن المجلس الاستشاري للطب العدلي التابع لوزارة الصحة الاتحادية هو من يقوم بعمليات التشريح.

May 3rd 2021, 5:18 am

نحو تنمية مستقبلية لقطاع النقل

سودان تربيون

سكك حديد للقرن الحادي والعشرين في السودان

بقلم : مهندس صلاح النعيم

لماذا السكك الحديدية

تعتبر السكك الحديدية أكثر وسائل النقل ، على اليابسة، كفاءة وفعالية من حيث التكلفة. وبتشغيل القطارات بالكهرباء بدلاً من الديزل فانه تتعزز القيمة الاضافية لتنافسية السكك الحديد وذلك لما للكهرباء من فوائد عديدة: فتكلفة محركات القاطرة الكهربائية تقل بحوالي 20 في المائة من تكلفة محركات قاطرة الديزل في السوق العالمية، كما ان تكاليف صيانتها أقل بنسبة تتراوح بين 25 إلى 35 في المائة من التكلفة الناجمة عن صيانة محركات الديزل. ومن الناحية التشغيلية وبنفس المستوى تشير التقديرات إلى أن تكلفة تسيير قطار بالكهرباء تقل بنسبة 50 في المائة من تكلفة تسيير نفس القطار بالديزل.

ومن واقع الدراسات التي أجريت في الولايات المتحدة خلصت الإدارة الفيدرالية للسكك الحديدية، عند المقارنة بوسائل النقل الأخري، أن كفاءة وقود السكك الحديدية أعلى من كفاءة وقود الشاحنات من حيث إنجاز الأطنان-الأميال لكل جالون. فكفاءة وقود السكك الحديدية تتراوح من 156 إلى 512 طن-ميل للجالون الواحد ، في حين أن كفاءة وقود الشاحنات تتراوح من 68 إلى 133 طن-ميل للجالون الواحد.

ومع ان التكلفة الحالية للديزل باهظة الثمن، الا أن التوجه المتوقع علي المدى الطويل هو زيادة هذه الأسعار. على العكس من ذلك ، فإن أسعار الكهرباء آخذة في الانخفاض مع الاستخدام السريع لمصادر الطاقة المتجددة .

اضافة الى ذلك سيؤدي التخلص من القاطرات التي تعمل بالديزل إلى تقليل تلوث الهواء بما في ذلك السخام والمركبات العضوية المتطايرة وأكاسيد النيتروجين وأكاسيد الكبريت ، وكلها تؤثر على الصحة العامة وكذلك البيئة. هذا مهم بشكل خاص لأن العديد من خطوط السكك الحديدية تمر عبر المناطق الحضرية. كما أنه سيقلل من مستويات الضوضاء في المدن، وسيساعد التحول من الديزل إلى الكهرباء أيضًا في مواجهة التحدي العالمي المتمثل في استبدال وقود النقل القائم على البترول ببدائل أنظف تساعد في المسعى الهادف الى خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري. و هذ ايضا يمثل تحفيز لفرص التمويل من مختلف المصادر.

سكك حديد السودان

من المتفق عليه بشكل عام أن السكك الحديدية لعبت دوراً مهما في تاريخ السودان وفي أبعاد عديدة. كما أن هناك اعتقادا قويا أن مستقبل السودان اقتصاديا وسياسيا يعتمد على إنعاش السكك الحديدية في السودان. ومع ذلك، فإن السكك الحديدية السودانية في وضعها الراهن تعتبر في حالة سيئة للغاية لدرجة أنها غير قادرة على الاستمرار على أساس الجدوى الاقتصادية، ناهيك عن لعب الدور التنموي المأمول.

ولاستعادة السكك الحديدية في السودان لرونقها فهي تحتاج إلى إعادة تأهيل كاملة تتطلب استثمارات كبيرة. لذلك نقترح هنا أنه بدلاً من الإنفاق على استعادة تقنية عفا عليها الزمن، أن نتعامل مع مشكلتنا ونجعلها فرصة لبناء سكك حديد تتواءم مع رقي وإمكانيات تكنولوجيا القرن الحادي والعشرين، وهو ما يتواءم مع الاتجاهات العامة في هذه الالفية حيث يشكل تغير المناخ مصدر قلق عالمي وتترسخ القناعة أن حرق الوقود الأحفوري هو جزء رئيسي من هذا القلق، الامر الذي أدى الى معايير جديدة ترتب عليها التوجه نحو قناعة مغزاها تنمية صناعية جديدة لا تؤثر على البيئة بصورة مدمرة.

ولهذا نزعم أن اقتراحنا بالتحول الى الكهرباء يلائم مبدأ الصداقة مع البيئة من نواح كثيرة، بالاضافة الي تحسين الكفاءة إلى أقل من نصف الطاقة التشغيلية لنفس الطن- للكيلومتر ، فان خيار استخدام أنواع وقود أخرى للطاقة غير الأحفورية سيؤثر تأثيرا بيئيا إيجابيا هائلاً. وفوق هذا فان طموح الاقتراح يستشرف الدعوة إلى استخدام الطاقة المتجددة (شمسية ورياح) كمصدر للكهرباء التي تدير محركات القطارات بديلا عن محرك القاطرة التقليدي المستخدم لوقود الديزل.

ونسبة لاعتماد السكة الحديدية بصورة كاملة علي الكهرباء، يجب ان يكون مصدر توليد الكهرباء جزء لا يتجزأ من نظام السكك الحديدية الذي ينبغي أن تكون له مصادر الطاقة الكهربائية الخاصة به بعيدا عن الشبكة القومية وذلك لضمان عدم تعرض الكهرباء لآي حالة أنقطاع تؤثر على حركة القاطرات. وفي هذا الإطار يمكن العمل على استخدام أكبر قدر ممكن من الطاقة المتجددة والنظيفة من الشمس والرياح، و لكن ليس الاوحد، نظرًا لأن الإمداد المضمون للطاقة يتطلب فائضا في مصدر التوليد، مما يعني إن مشروع السكة الحديدية بمصدره المستقل للطاقة الكهربائية يمكن أن يشكل مكسبا إضافياً لنظام الطاقة إذا تم توصيله.

ولهذا و بدلاً من التفكير حول استعادة السكك الحديدية بصورتها التقليدية المتقادمة، يحتاج السودان للنظر وبجدية في الاستثمار في بناء خطوط سكك حديدية كهربائية حديثة تتماشى مع المتغيرات التي يشهدها العالم وقطاع السكك الحديدية تحديدا، بحيث ان يتم ذلك على مراحل مع الاحتفاظ بخطوط السكك الحديدية الحالي مع تمديده لخدمة المزيد من المناطق النائية.

مراحل التنفيذ:

المرحلة الاولى:

الخط الوحيد الذي لديه درجة تشغيل عادية في الوقت الحالي ويمكن البدء به هو خط بورتسودان - هيا - عطبرة - الخرطوم نسبة لأهميته الاقتصادية، وهو في نفس الوقت يعتبر مستودعا لمعظم موارد نظام سكك حديد السودان الحالي. ولهذا نوصي بالبدء باستبدال هذا الخط بنظام السكك الحديدية الكهربائية الجديد. اذ أن عائده الاقتصادي سيكون أعلى بسبب انخفاض تكلفة التشغيل، بالإضافة الي توفير الوقت بقدر عالي بسبب زيادة السرعة ،التي يتوقع ان تكون اكثر من ضعف السرعة الحالية. و بسبب الاستخدام العالي لهذا الخط فيتوقع ان يكون زمن استرداد عائد الاستثمار فيه قصير.

المرحلتين الثانية و الثالثة:

نقترح أن تكون المرحلة الثانية خط جديد من الخرطوم جنوبا على طول النيل الأبيض لربطه عبر النقل النهري بجنوب السودان. هذه المرحلة تختصر المسافة الي غرب السودان، حيث تبدأ منها المرحلة الثالثة بخط جديد يتجه غربا الي الابيض لينتهي في بابنوسة حيث يتفرع خطي نيالا في دارفور و خط واو في دولة جنوب السودان. لهذا الخط اهمية سياسية و اقتصادية عالية بسبب رفع كفاءة الانتقال بين مناطق الانتاج في غرب السودان و السوق المحلي و الخارجي. من المهم أيضا تحسين النقل إلى دولة جنوب السودان من معبر اخر. باعتبار دولة جنوب السودان غيرساحلية فهذا الربط عالي الكفاءة يجعل العبور عبر السودان هو الخيار الارجح.

المرحلة الرابعة:

يوجد مقترح اضافي في المسار الشرقي يربط هيا بكسلا والقضارف، ثم مدني والخرطوم. وهو الخط الذي يمكن أن يتواصل نحو اثيوبيا. لهذا الخط اهمية بسبب انه يربط أكبر مناطق الانتاج في السودان بالميناء و مناطق الاستهلاك عالية الكثافة السكانية. الربط مع اثيوبيا يعطي هذا الخط قيمة اضافية، فاثيوبيا دولة غير ساحلية و يمكن ان يمثل لها خيار افضل للتجارة الخارجية بزيادة كفاءة الربط مع بورتسودان، و لان هذا الخط لا يعتمد على اكتمال مراحل قبله، فهو غير متسلسل رقميا في التنفيذ. مع ملاحظة أهمية أن تعتمد أولوية تنفيذ هذه المراحل على المزايا الاقتصادية والتمويلية لكل مرحلة.

كل هذه المراحل المقترحة تتكامل مع خطوط السكة الحديدية الموجودة و ترتبط معها كما في عطبرة لخط الشمال و في بابنوسة لخط غرب السودان و في مدني مع خط النيل الازرق المتصل بسنار و الدمازين. من ناحية أخرى فأن الأجزاء والمعدات المفيدة التي يتم استردادها من المراحل المحولة للنظام الكهربائي الجديد يمكن أن تعتبر بمثابة أصول لدعم الخطوط غير العاملة من نظام السكك الحديدية القديم.

أكتمال هذه الشبكة سيؤدي الى تعظيم وإظهارموقع السودان الاستراتيجي وتسليط الضوء عليه بالنسبة للبلدان المجاورة المغلقة وغير الساحلية (جنوب السودان وتشاد واثيوبيا وأفريقيا الوسطى) لانه يوفر لها خيارا أكثر فعالية وتنافسية للتواصل مع العالم الخارجي ويعزز من علاقة السودان الثنائية مع أي من هذه الدول على جميع المستويات.

ابريل 2021

May 3rd 2021, 5:18 am

خطوات نحو التوحد الوطني (2)

سودان تربيون

بقلم : محمد عتيق

كما جاء في المقال السابق أن "حكومة حمدوك الانتقالية نتاج للثورة ، نتفق أو نختلف حول سياساتها والقوى المحيطة بها ، لكنها هي نتيجة شرعية لثورة ديسمبر 2018 الجبارة حتى الآن" ..
كيف ذلك وهنالك معلومات وتحليلات تقول أن الثورة قد تم اختراقها وفرض أسماء وسياسات عليها .الخ ؟

نعم ، تلك كانت حدود الثورة في اللحظة المعينة ، أن تكون هنالك ثغرات تنفذ منها مخططات معادية لتطور الثورة نحو ثالوثها في الحرية والسلام والعدالة ، مخططات تقاطعت فيها مصالح قوى محلية وإقليمية ودولية ..

فالثورة ، ثورة ديسمبر 2018، وكما كررنا مراراً ، ثورة كبيرة ستقسم تاريخ السودان المعاصر إلى مرحلتين : ما قبلها وما بعدها ، وهي في هذه الحالة لا تكتمل ولا تحقق كل أهدافها مرةً واحدة ، وإنما هي مراحل كما الثورات العظيمة في التاريخ ..

في المرحلة الأولى ، مرحلة سقوط النظام الاسلاموي ، كنا معاً ، بقيادة موحدة في "قوى الحرية والتغيير" وبتفاعل شعبي حميم مع خطط وتوجيهات "تجمع المهنيين" ، وتوحدنا أكثر عند فض الاعتصام فكان الخروج العنيد في 30 يونيو 2019 الذي أفضى بدوره إلى التفاوض فالإعلان السياسي والوثيقة الدستورية ، وهنا بدأ الخلاف يدب بين نفس أحزاب ومكونات قحت ، ومع الأيام تعمقت الخلافات وذهبت المواقف بالناس دروب شتى :

* من إبتعد تماماً عن كل شيء واصفاً الذي يجري بأنه محض تآمر ومصادرة للثورة ، وأصبح معارضاً خالصاً ..

* ومن تمسك بكل شيء وأغلق الأبواب (أبواب قحت) خلفه دون الآخرين..

* وهؤلاء الآخرين ، أعلنوا انسحابهم من قحت وسحبهم كل اعتراف عنها وعن حكومتها ..
* وكان تحالف المعارضة المسلحة قد سبق الجميع في الانسحاب من قحت بحجة أنها تريد تفاوضاً للسلام ..

تلك باختصار شديد عناوين المواقف التي انقسمت حولها قوى الثورة ، بينما تمضي الحكومة ، ((حكومة الثورة)) في انسجام تام مع خطط اقتصادية وسياسية لا علاقة لها - بل متناقضة تماماً - مع مواقف ورؤى قوى الحرية والتغيير ولجنتها الاقتصادية وقيم الوطن عموماً ، خطط منسجمة كلياً مع رغبات قوى ومنظمات إقليمية ودولية تسعى للهيمنة على بلادنا من خلال:

السيطرة على موارد السودان (الظاهرة والباطنة) واقتسام النفوذ عليها حتى لو سينتج عنها تقسيم البلاد إلى دويلات جهوية وقبلية !! (وقد يكون ذلك من اهدافهم)..

ربط البلاد وثيقاً بمؤسسات التمويل التي لا فكاك بعد ذلك منها ولا من ديونها وخدمات فوائد تلك الديون ..

فتح البلاد ساحةً ينشط فيها الكيان "الاسرائيلي" و (الحركة الصهيونية العالمية) من ورائه ، تغلغلاً وربطاً محكماً للسودان تتغذى عليه أقتصادياً وعقائدياً على طريق هدفها الأكبر في السيطرة على المنطقة من "الفرات إلى النيل" ..

وفي نفس الوقت تنشط الدولة الموازية - دولة النظام الساقط الموازية - تستمد الجرأة والقدرة من إنشغال الحكومة بخطط الخارج وضعفها وانقسام قوى الثورة حولها ، ولكونها لا زالت تسيطر على مفاصل الاقتصاد والامن والقوات النظامية وأجهزة العدل في القضائية والنيابة العامة ، فتقود حربها الانتقامية الشرسة ضد الشعب والثورة أزماتاً قاسيةً في كل الاحتياجات ألإنسانية الأولية : خبز ، وقود ، أدوية ، مع تدهور حاد في البيئة !!

•• فهل في إستمرار الأوضاع هكذا مصلحة لأحد ؟

•• وهل تريد القوى السياسية أن تتساوى مع أرباب النظام الساقط في الحقد على الشعب والوطن ؟

•• أم في أن تترك البلاد عاريةً أمام الأطماع الإقليمية والدولية ؟

المخططات المعادية للوطن ولنا جميعاً تمضي على قدم وساق ، ونحن في انقساماتنا التي - ومهما كان التبرير والتشنج - لا معنى لها ولا وزن أمام المخطط الذي يجري ؛ بعضنا يكيل الاتهامات للآخرين جالساً في عليائه ، بعضنا يقف بعيداً يدين ما يجري ويردد ما ينبغي أن تكون عليه الأوضاع ، مغلوباً على أمره ، والبعض يصم آذانه ويغلق العيون سعيداً بما يعتقد أنها السياسة والغنائم ، حد التنازل عن الرؤى والمبادئ ، وبعضنا .. وبعضنا ...الخ ، وهل في إدراك ذلك صعوبة أو عيب ؟

التراجع عن الموقف المتشنج ، "حتى لو كان صحيحاً في جوهره"، لضرورات وطنية ، هو الموقف المسؤول ..

التراجع عن لحظة ضعف قادت إلى التزاحم على أبواب السلطة هو الموقف الشجاع المكلل بالفضيلة..

والتراجع عن حالة الشعور باليأس والاكتفاء بالنقد والعودة إلى الفعل الإيجابي في عرصات الثورة والوطن هو التراجع المحمود والمطلوب ..

هيا ، فليبادر أحدكم بدعوة الآخرين ، كل الآخرين، إلى دار حزبه أو عند أحد زعمائه ، اطرحوا كل شيء جانباً وأبحثوا في كيفية توحيد قواكم واصطفافها خلف أهداف محددة : إقامة مجلس تشريعي كما ورد في الوثيقة الدستورية بالنص ، تقدموا بقياداتكم وكوادركم المتقدمة لعضويته ، واجعلوا منه حاكماً فعلياً للبلاد يقيم المؤسسات العدلية (قضاء ، نيابة ، شرطة) حسب منطوق الثورة ومقتضياتها وبالاعتماد على الخبرات السودانية الضخمة من ضحايا "الصالح العام" في الجيش والقضاء والشرطة وسائر الخدمة المدنية ، أمسكوا بناصية التشريع بقوة تلهم الشعب ولجان المقاومة أن تلتف حولكم ، لتراجعوا مسيرة الانتقال في العامين الماضيين وأن تراجعوا الحكومة نفسها ؛ تكويناً ، أسماءاً ، وسيراً مهنيةً ووطنية ، تمهيداً لمراجعة إرث النظام الساقط الكريه وعموم إرث الدولة الوطنية على طريق المؤتمر الوطني الدستوري والتحول الديمقراطي الكامل ، فلنكن خلية نحل تستوعب كل طاقات شعبنا وابداعات شبابنا الجبار لمصلحة وطننا العظيم ..

هذه صرخة مخلصة للوطن ومحبة لقواه السياسية الشريفة التي أثق أن لا أحد سيغضب منها..

May 3rd 2021, 5:18 am

رئيس الوزراء السوداني يعين مناوي حاكما على إقليم دارفور

سودان تربيون

مني مناوي

الخرطوم 2 مايو 2021 ـ أصدر رئيس مجلس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، الأحد، قرارا بتعيين مني أركو مناوي رئيس حركة تحرير السودان، حاكما لإقليم دارفور.

واستند القرار على أحكام الوثيقة الدستورية للفترة الانتقالية واتفاقية جوبا لسلام السودان بين حكومة السودان الانتقالية وأطراف العملية السلمية في أكتوبر 2020.

ووجه القرار وزارات شؤون مجلس الوزراء والحكم الاتحادي والمالية والتخطيط الاقتصادي والعمل والإصلاح الإداري والجهات المعنية الأخرى باتخاذ إجراءات التنفيذ.

وغرد مناوي على تويتر قائلا: "صدر اليوم قرار تعييني حاكما لإقليم دارفور، وهو قرار جزء من استحقاق اتفاق سلام جوبا، الشكر لكل الذين يبذلون الجهد لتنفيذ اتفاق السلام والالتزام باستحقاقاته وعلى رأسهم، رئيس الوزراء وأعضاء مجلس السيادة. اتمنى أن نعمل معا بتعاون".

وكان رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان قد أصدر في مارس الفائت مرسوما دستوريا بإنشاء نظام الحكم الإقليمي "الفيدرالي" في البلاد.

ونص المرسوم "على تطبيق نظام حكم الأقاليم عقب انعقاد مؤتمر نظام الحكم في السودان الذي يحدد الأقاليم وعددها وحدودها وهياكلها واختصاصاتها وسلطاتها ومستويات الحكم والإدارة، بما لا يتعارض مع اتفاق جوبا لسلام السودان 2020.

وفي 17 فبراير الماضي قال عضو مجلس السيادة محمد الحسن التعايشي، إن عودة السودان لنظام الحكم الفيدرالي الإقليمي أقرته اتفاقية السلام التي حددت العمل به خلال 60 يوما من توقيع اتفاقية جوبا للسلام.

وفي 25 سبتمبر 2020، أعلن مجلس السيادة أن اتفاقية السلام بين الحكومة الانتقالية والجبهة الثورية، أقرت نظام حكم فيدرالي يستند إلى 8 أقاليم.

ويمهد ذلك لعودة السودان إلى نظام حكم الأقاليم بدلا من الولايات التي يبلغ عددها 18 بناء على اتفاق السلام مع الجبهة الثورية (الحركات المسلحة) الموقع في 3 أكتوبر الماضي.

May 2nd 2021, 8:43 am

بارجة حربية روسية ترسو في بورتسودان دون مراسم عسكرية

سودان تربيون

الفرقاطة الروسية "أدميرال غريغوروفيتش" التي رست في بورتسودان في فبراير الماضي (الجزيرة نت)

الخرطوم 1 مايو 2021- رست بارجة حربية روسية السبت، في ميناء بورتسودان شرقي السودان بدون مراسم وبروتوكولات عسكرية، وذلك بعد أن أفادت مصادر سودانية بتجميد الاتفاق بين البلدين الذي يقضي بإقامة قاعدة روسية.

وأكدت مصادر للجزيرة أن البارجة الحربية الروسية "بي إم-138" (PM-138) رست بميناء بورتسودان الرئيسي على البحر الأحمر، مشيرة إلى تأخرها عن موعد دخولها 48 ساعة لعدم اكتمال إجراءات دخول الميناء.

ورست الباخرة بدون مراسم وبروتوكولات عسكرية من الجانب السوداني، ولم يستقبلها قادة من قوات البحرية السودانية، كما درجت التقاليد العسكرية في استقبال الأساطيل السابقة، وستستغرق الزيارة 48 ساعة.

وتأتي زيارة البارجة العسكرية الروسية، في وقت أكدت فيه مصادر بالخارجية السودانية للجزيرة أن السلطات السودانية أبلغت روسيا رسميا بتجميد الاتفاق على إقامة قاعدة روسية في منطقة فلامينغو، التي توجد بها قاعدة القوات البحرية السودانية، إلى حين إجازة الاتفاق بواسطة المجلس التشريعي السوداني.

وكانت السفارة الروسية في الخرطوم، نفت في بيان لها على صفحتها في فيسبوك، تعليق الحكومة السودانية إنشاء القاعدة العسكرية البحرية الروسية في ميناء بورتسودان السوداني.

وكانت وكالة "إنترفاكس" (Interfax) الروسية للأنباء نقلت في فبراير الماضي، عن بيان من الأسطول الروسي أن الفرقاطة "أدميرال غريغوروفيتش" (Admiral Grigorovich) وصلت إلى ميناء سوداني تعتزم روسيا إقامة قاعدة بحرية فيه.

وذكر البيان -بحسب إنترفاكس-أن هذه أول سفينة حربية روسية تدخل ميناء بورتسودان.

وصادق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في 16 نوفمبر/تشرين الثاني 2020، على إنشاء قاعدة بحرية روسية في السودان، قادرة على استيعاب سفن تعمل بالطاقة النووية، وفق روسيا اليوم.

وفي 9 ديسمبر 2020، نشرت الجريدة الرسمية الروسية نص اتفاقية بين موسكو والخرطوم حول إقامة قاعدة تموين وصيانة للبحرية الروسية على البحر الأحمر، بهدف تعزيز السلام والأمن في المنطقة، حسب مقدمة الاتفاقية.

May 1st 2021, 7:20 pm

أديس تتمسك بالملء الثاني للسد والسودان ينتقد النهج الاثيوبي بعنف

سودان تربيون

تعاظم خلافات السودان ومصر مع اثيوبيا التي تشيد سد النهضة العملاق .. صورة لرويترز

الخرطوم 1 مايو 2021 - أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد أن بلاده ماضية في التعبئة الثانية لسد النهضة، على الرغم من معارضة مصر والسودان الشديدة، في وقت صوبت الخرطوم انتقادات شديدة اللهجة للنهج الاثيوبي في التعاطي مع ملف السد.

وفي رسالة إلى مواطنيه بمناسبة عيد الفصح، نشرها حسابه على تويتر السبت، قال أحمد إن بلاده تتطلع إلى تنفيذ التعبئة الثانية لبحيرة السد الواقع على النيل الأزرق في يوليو.

وأضاف أنه كلما اقتربت إثيوبيا من تحقيق الأمل المنشود، زادت قوة الاختبار، مشيرا إلى أن مشروع السد بات في مراحله الأخيرة.

وتابع " التحديات التي تواجه إثيوبيا لن تمنعها من تنفيذ مزيد من المشروعات".

ورفضت أديس أبابا حتى الآن الاستجابة لطلب مصر والسودان المتكرر ترك تعبئة بحيرة سد النهضة في الصيف المقبل قبل التوصل إلى اتفاق ملزم يحدد قواعد تشغيل السد وملئه.

وبينما تخشى مصر والسودان أن تؤثر التعبئة الثانية للسد في مواردهما من مياه النيل ومنشآتهما المائية، تؤكد إثيوبيا أنها لا تنوي إلحاق أي ضرر بالبلدين.

وظل مسؤولون إثيوبيون يتحدثون عن عدم انقياد بلادهم لاتفاقيات قديمة بشأن مياه النيل وترسيم الحدود، وهي اتفاقيات يصفها المسؤولون بأنها "استعمارية".

وقالت وزارة الخارجية السودانية، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، ليل الجمعة: "التنصل عن الاتفاقات السابقة يعني كذلك المساس بالسيادة الإثيوبية على إقليم بني شنغول، الذي انتقلت إليها السيادة عليه من السودان بموجب بعض هذه الاتفاقيات بالذات".

وأشارت إلى إنها تتابع بأسف بالغ الأحاديث المتكررة للمسؤولين الإثيوبيين عن أن السودان يعمل على إلزام إثيوبيا بما تسميه "الاتفاقيات الاستعمارية" حول مياه النيل وترسيم الحدود.

وأضاف البيان: "من الأعراف المستقرة في العلاقات الدولية التزام الدول والحكومات بالاتفاقات والمعاهدات الدولية التي وقعتها الأنظمة والحكومات السابقة لها".

وتابع: "إن التنصل عن الاتفاقيات والمعاهدات الدولية بإطلاق التصريحات الصحفية وتعبئة الرأي العام المحلي ضدها لأسباب سياسية محلية، إجراء يتسم بعد المسؤولية".

وأشار البيان إلى أن هذا الأمر من شأنه أن "يسمم مناخ العلاقات الدولية ويجعله عرضة للإرادات المنفردة ويشيع فيها الفوضى ويقوض أسس حسن الجوار".

وجرى توقيع كل الاتفاقيات بشأن مياه النيل وترسيم الحدود بين بريطانيا -نيابة عن السودان -وبين حكومات إثيوبية مستقلة.

ومنحت بريطانيا إقليم بني شنغول إلى إثيوبيا مقابل عدم القيام بإنشاء مشاريع على النيل الأزرق دون موافقة السودان.

وقالت وزارة الخارجية السودانية: "نود أن نلفت عناية جارتنا إثيوبيا إلى أن مثل هذا التنصل الانتقائي عن الاتفاقات الدولية لأسباب دعائية وسياسية محلية نهج مضر ومكلف ولا يساعد على التوصل لاتفاق متفاوض عليه ومقبول لدي كل الأطراف".

وتابع: "إن جر مسائل أخرى إلى النقاش غير موضوع التفاوض، وهو ملء وتشغيل سد النهضة، غير منتج ولا هدف له إلا الاستمرار في عرقلة التفاوض سعيًا لفرض سياسات الأمر الواقع التي لا تخدم قضايا حسن الجوار وأمن واستقرار الإقليم والقارة".

ويختلف السودان وإثيوبيا حول قضايا فنية وأخرى قانونية في مسودة اتفاق ملء وتشغيل سد النهضة.

وتشمل القضايا القانونية إلزامية الاتفاق وآلية فض النزاع وتقاسم المياه، فيما تقتصر المسائل الفنية على سنوات الملء في مواسم الجفاف والجفاف المستمر.

وتجرى وزير الخارجية السودانية مريم الصادق، جولة أفريقية، هذه الأيام تشمل روندا وأوغندا وكينيا والكونغو.

والجمعة، استقبل رئيس بورندا بول كيجاني، الوزيرة السودانية، التي قدمت شرحا مفصلا حول مفاوضات سد النهضة.

وقالت مريم إن الرئيس كيجالي "أبدى تفهمًا عميقًا لمواقف السودان وتعاطفا واضحا مع قضيته العادلة بشأن سد النهضة".

May 1st 2021, 7:20 pm

السلطات السعودية تعيد مجدداً باخرة مواشي سودانية

سودان تربيون

الخرطوم 1 مايو 2021- أعادت السلطات السعودية باخرة ماشية إلى الموانئ السودانية بحمولة تصل 7228 رأس من الضأن و114من الجمال.

ميناء بورتسودان في شرق البلاد

وتواجه صادرات الماشية السودانية للدول العربية إشكالات كبيرة خاصة المملكة العربية السعودية تتعلق بنقص كفاءة التحصين لمرض حمى الوادي المتصدع.

وأفاد خطاب ممهور بتوقيع مدير ميناء جدة الإسلامي حصلت علية "سودان تربيون" السبت بارجاع الباخرة" المبروكة "11 القادمة من السودان.

واكد ان سبب الارجاع يعود إلى أن نتائج المختبر أظهرت مخالفة الضأن والجمال اشتراطات نسبة كفاءة التحصين لمرض حمى الوادي المتصدعRVF.

وتعد الباخرة المبروكة 11 الرابعة التي ترجعها السلطات السعودية بعد استئناف الصادر في يناير الماضي.

وابان المنشور انه بناء على الأمر القاضي بمراعاة النواحي الصحية للحيوانات الواردة واشارة إلى قانون الحجر البيطري في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ولائحته التنفيذية بالمملكة العربية السعودية الموافق عليها من قبل مجلس الوزراء السعودي فقد تمت الإجراءات الصحية البيطرية لحيَوانات الباخرة المبروكة 11 القادمة من دولة السودان

في الأثناء أكد مصدرون لـ" سودان تربيون: إعادة السلطات السعودية باخرة المبروكة 11 متوقعين وصولها خلال الساعات القادمة.

وفي العاشر من مارس الماضي ارجعت السلطات السعودية باخرة تحمل أكثر من 13 ألف رأس من الضأن إلى الموانئ السودانية.

وفى بدايات ذات الشهر أعادت السلطات السعودية الباخرة البركة" 7" بحمولة تصل 9الف رأس من الضأن إلى الموانئ السودانية بسبب نقص مناعة الحيوان بعد أيام من ارجاع باخرة لذات السبب.

وفى منتصف فبراير الماضي أعادت السلطات السعودية شحنة من الضأن بحمولة 5155راس إلى السودان بعد أكثر من شهر من استئناف الصادر بين البلدين.

May 1st 2021, 7:20 pm

السودان : تسرب ركاب من مطار الخرطوم دون استيفاء الشروط الصحية

سودان تربيون

الخرطوم 1 مايو 2021 –شكت وزارة الصحة السودانية من هروب مسافرين بعد وصولهم مطار الخرطوم برغم عدم استيفاءهم الشروط الصحية، بينما فرضت سلطات مطار الخرطوم غرامية مالية على شركة الخطوط الأفريقية، التي أقلت ركابا دون شهادات صحية.

مطار الخرطوم الدولي ـ صورة إرشيفية

وتلزم سلطات مطار الخرطوم القادمين للسودان بابراز شهادة فحص تؤكد عدم الاصابة بفايروس كورونا.

ووصلت رحلة الخطوط الجوية الأفريقية إلى مطار الخرطوم عصر الخميس، قادمة من منطقة معيتيقة الليبية، على متنها 258 راكبًا.

وبحسب بيان لوزارة الصحة فان الركاب القادمين اشتبكوا بالأيدي مع الفريق الطبي في مطار الخرطوم، وتم اتخاذ إجراءات قانونية بحقهم.

وأضافت "أثناء مراجعة الكوادر الطبية في مطار الخرطوم لشهادات فحص كورونا لركاب الرحلة، وجدت 40 راكبًا غير مستوفيين للاشتراطات الصحية، بينهم 13 شخص لا يوجد ليهم فحص أو فحص غير مقبول".

وتابعت"عند استلام جوازاتهم لحصرهم وإكمال إجراءات الحجر الصحي وإعادة الفحص، قام عدد من الركاب بالهجوم على الكوادر الصحية والتشابك بالأيدي".

وكشفت الوزارة عن سحب 14 راكبًا لجوازاتهم عنوة، ومن ثم "تسربوا مع ركاب الرحلة التالية وخرجوا من المطار".

وأشارت وزارة الصحة إلى أن 26 من الركاب قاموا بـ “التخريب وتكسير زجاج الأبواب والنوافذ والاعتداء بالضرب على الكوادر الطبية في أحد المكاتب".

وأضاف البيان: "أثناء إجراءات بالفندق للحجر الصحي تسرب أيضًا 13 راكبًا، حيث من وصل إلى الفندق 13 فقط".

وأعلن البيان عن شروع إدارة الحجر الصحي بمطار الخرطوم في اتخاذ إجراءات جنائية وقانونية في مواجهة مخالفي الضوابط الصحية.

وقالت شركة مطار الخرطوم الدولي، في قرار، أطلعت عليه "سودان تربيون": "فرض غرامة قدرها مليوني ونصف المليون دولار على شركة الخطوط الأفريقية".

وأشارت إلى أن الغرامة فُرضت لإحضار الشركة 50 راكبًا سودانيا غير خاضعين لفحص الكورونا، إضافة إلى راكبان ليبيان.

May 1st 2021, 7:20 pm

الموت يغيب أحد أبرز قادة (الإنقاذ) في محبسه بكوبر

سودان تربيون

الخرطوم 30 أبريل 2021 ـ توفي الأمين العام للحركة الإسلامية السودانية وأحد أبرز رموز النظام السابق، الزبير أحمد الحسن، ظهر الجمعة، بمستشفى الشرطة في الخرطوم بعد نقله إليها من سجن كوبر إثر وعكة صحية ألمت به.

الأمين العام للحركة الاسلامية الزبير أحمد الحسن يخاطب مشروع "الهجرة الى الله"

واحتسبت الحركة الإسلامية في بيان، الجمعة، الزبير أحمد الحسن، قائلة إنه "انتقل إلى جوار ربه من محبسه بسجون الطغاة".

وينتظر أن يوارى الجثمان الثرى في مقابر بري الشريف شرقي وسط الخرطوم.

وكان الزبير "66 سنة" في السجن منذ الاطاحة بالرئيس المعزول عمر البشير في أبريل 2019، حيث يخضع ضمن قيادات النظام البائد لمحاكمات تشمل الانقلاب على النظام الديمقراطي في 30 يونيو 1989.

وشغل عدة مناصب مهمة في حقبة الإنقاذ حيث تولى مناصب رفيعة في البنك المركزي، كما تولى عدة حقائب وزارية بينها وزارات المالية والنفط.

وكان الرجل أحد أبرز البرلمانيين في حقبة الإنقاذ، وشغل في فترة من الفترات رئيس اللجنة الاقتصادية بالمجلس الوطني.

ولد الزبير عام 1955، وتخرج من كلية الاقتصاد جامعة الخرطوم في سنة 1980.

وتولى الأمانة العامة للحركة الإسلامية في العام 2012 وأعيد تكليفه بالمنصب في 2019.

April 30th 2021, 12:46 pm

فلنفكك دولتهم الموازية بلا رحمة..و لنترك لهم إفطار رمضان برحمة

سودان تربيون


بقلم : ياسر عرمان

أضعنا فى قوى الثورة والتغيير وقتا ثميناً و لم نستفيد بالشكل المطلوب من قوة الإندفاع الثورى فى تنفيذ خطة واضحة لتفكيك دولة المؤتمر الوطني و دولة الإسلام السياسي بلاهوادة و وفق الوثيقة الدستورية ومطالب الثورة فى الحرية والسلام والعدالة .

الطبيعة لا تعرف الفراغ ! الإسلاميون مسيطرون من المحليات إلى الوظائف العليا في الوزارات و مؤسسات الدولة الأخرى ولهم وجود مقدر فى القطاع الأمنى و الإقتصادي و الإعلامى ، و السؤال الحقيقي لا يتمثل فى ماذا يريد الإسلاميين الذين يقودهم حزب المؤتمر الوطنى الفاشى فالإجابة واضحة والفطامة صعبة بالذات لمن رضع ثلاثين عاما و أرتكب كل الموبقات بما فيها الإبادة الجماعية .

علينا بتفكيك النظام البائدثم تفكيك النظام ليس على الطريقه التى تتم الآن و لكن بطريقة منهجية و مدروسة و قانونية فأولوياتنا تتمثل فى تفكيك نظام المؤتمر الوطني بلا رحمة وفى إطار دولة القانون و أن نترك لهم إفطار رمضان برحمة فهم فى الإفطار أعينهم و قلوبهم لا تتجه بخشية و خشوع إلى رب العالمين ، بل إن بصرهم يذهب كرتين تجاه القصر الجمهورى و مجلس الوزراء و القيادة العامة .

علينا إعادة ترتيب الأولويات و بناء كتلة إنتقالية من قوى الثورة والتغيير صلدة و تتجه بقوى لتفكيك نظام الإنقاذ وبناء النظام الجديد القائم على الحرية و السلام والعدالة ودولة القانون التى يعيش تحت ظلها الجميع بما فى ذلك من أقاموا الإفطار .

حشد شعبنا و مواجته لهم هى الأقوى فشعبنا هو من أسقطهم و طريق جنهم أن تختار طريقا لا يمشيه الشعب فلنستخدم السلطة التى أعطاها لنا الشعب فى تفكيك النظام البائد و إستعادة زمام المبادرة وزمام الأمل و عودة قوى الثورة مجتمعة و راياتها فى عنان السماء و ترك النعاس و الإحباط خلفنا .

April 30th 2021, 10:04 am

الرئيس الكيني يعد بمناقشة مخاوف السودان من سد النهضة مع حمدوك

سودان تربيون

الخرطوم 30 أبريل 2021 ـ وعد الرئيس الكيني أوهورو كينياتا، بإجراء مشاورات يوم الجمعة مع رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، لمناقشة مخاوف الخرطوم المتعلقة بسد النهضة الإثيوبي.

الرئيس الكيني أوهورو كينياتا في أديس أبابا يوم السبت - رويترز

وقدمت وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق، لدى لقائها لرئيس الكيني أوهورو كينياتا بنيروبي، أمس الخميس، شرحاً مفصلاً للمخاطر التي يمكن أن تصيب السودان جراء الملء الثاني لسد النهضة الإثيوبي.

ونقلت الوزيرة خلال اللقاء رسالة شفهية من رئيس الوزراء عبد الله حمدوك وتحيات رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان.

وأعرب الرئيس كينياتا عن تفهمه لموقف السودان حول سد النهضة ومخاوفه المشروعة من الملء الثاني للسد دون اتفاق يضمن سلامة المنشآت المائية السودانية وحماية السودانيين على طول النيل الأزرق والنيل الرئيسي وسبل معاشهم وأمنهم وسلامتهم.

واستعاد الرئيس أوهورو كينياتا بتقدير واضح الخطاب التوافقي المتصالح لحمدوك في قمة الإيقاد الأخيرة وأعلن أنه سيجري اتصالاً هاتفيا بحمدوك صباح الجمعة لمزيد من التشاور والتنسيق.

وقدمت الوزيرة خلال اللقاء شرحاً مفصلاً لموقف السودان بخصوص ملف سد النهضة ومخاطر الملء الثاني للسد دون اتفاق ملزم، خاصة بعد معاناة السودان من الملء الأول دون اتفاق في يوليو الماضي.

وأكدت حرص السودان على التوصل إلى اتفاق متفاوض عليه تحت رعاية الاتحاد الأفريقي وبدعم ومساندة من الشركاء الدوليين.

وأشارت إلى أن السودان يرى أن سد النهضة يمكن أن يصبح مدخلاً لتنمية إقليمية وتكامل إقليمي تستفيد منه كل دول حوض النيل الشرقي ومصدراً لرفاهية شعوب المنطقة على أن يتم التوصل لاتفاق قانوني يخاطب مصالح ومخاوف الأطراف الثلاثة.

وقالت الوزيرة إن السودان يتفهم ويدعم تطلعات إثيوبيا في التنمية والتطور الاقتصادي وتوليد الكهرباء دون إلحاق أضرار بمصالح السودان.

إلى ذلك أكد الرئيس الكيني حرصه على تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين والدفع بها في كافة المجالات، مشيداً بتوقيع وتنفيذ اتفاق السلام في جوبا والذي يعتبر إضافة حقيقية لأمن واستقرار القارة بأسرها.

وأشار إلى أن مؤتمر شركاء السودان في باريس سيفتح آفاقاً مبشرة للاقتصاد السوداني وأن كينيا ستبعث بوفد للمشاركة فيه.

وكانت مريم المهدي قد التقت راتشيل اومامو وزيرة خارجية كينيا وبحثت معها العلاقات الثنائية بين البلدين وضرورة تنشيطها في كافة المجالات ووعدت بترشيح سفير سوداني في نيروبي في أقرب وقت ممكن.

April 30th 2021, 10:04 am

لجنة التفكيك ستتهم والي الخرطوم الأسبق بفساد في محطات المياه

سودان تربيون

محطة مياه الشجرة على النيل الأبيض جنوبي الخرطوم ـ سودان تربيون

الخرطوم 30 أبريل 2021 ـ قالت لجنة تفكيك نظام الـ30 من يونيو 1989 وإزالة التمكين إنها ستعلن خلال ساعات قرارات بحق نافذين في النظام البائد تورطوا في عمليات فساد فاقمت التردي الذي تعيشه ولاية الخرطوم في خدمة مياه الشرب.

وعلمت سودان تربيون أن قرارات لجنة التفكيك ستطال بشكل رئيسي والي الخرطوم الأسبق الفريق أول عبد الرحيم محمد حسين.

وطبقا لمصادر عليمة فإن شركة "BGM" المملوكة لحسين شيدت منشاءات غير مطابقة للمواصفات في محطة مياه الشجرة النيلية جنوبي الخرطوم سنة 2016.

وأوضحت أن الشركة أوكل إليها تشييد خزان المياه الرئيسي بسعة 3 ألاف متر مكعب، لكن ولعيوب تصميمية يعمل الخزان الآن بسعة 1600 متر مكعب ويعاني من تسريب كما أنه مهدد بالانهيار في أي لحظة.

وأضافت أن الشركة شيدت الخزان من البتروكيماويات بتكلفة 12.5 مليار جنيه وقتها، في حين أن تكلفته الحقيقية لا تتجاوز 4 مليارات جنيه، كما أن الشركة شيدته من مادة "GPR" بدلا عن الأسمنت الذي كان سيحافظ على كفأة التخزين.

وخاطبت هيئة مياه الخرطوم الشركة المنفذة لمعالجة التسريب في خزان محطة مياه الشجرة باعتبار أن المنشاءات ما زالت في فترة الضمان "10 سنوات" لكن الشركة لم تتعاون لصيانة المنشأة.

وبحسب المتحدث باسم لجنة التفكيك رزان أحمد عثمان فإن اللجنة ستعلن خلال ساعات ملفات فساد في قطاع مياه الشرب تورط فيها نافذون في النظام السابق.

وأكدت رزان للصحفيين عقب جولة في محطات مياه بالخرطوم أمس الخميس أن اللجنة ستصدر قرارات بخصوص ملفات فساد أسهمت في أزمة المياه الحالية بولاية الخرطوم جراء تعاقدات لإنشاءات احتوت على تجاوزات في المواصفات.

وتعاني أحياء عديدة في ولاية الخرطوم من أزمة خانقة في إمداد المياه تصادفت مع شهر رمضان.

ومنذ سنوات تتفاقم أزمة المياه بالخرطوم التي يبلغ سكانها نحو 8 ملايين نسمة وبلغ العجز حوالي 886 ألف متر مكعب يوميا، حيث تنتج هيئة المياه نحو 1.8 مليون متر مكعب بينما تبلغ تقديرات الاستهلاك اليومي حوالي 2.7 مليون متر مكعب.

April 30th 2021, 10:04 am

مسؤولان أميركيان بالخرطوم لبحث الأزمات بين السودان وإثيوبيا

سودان تربيون

السيناتور كريستوفر والسيناتور كريسفان هولين

الخرطوم 30 أبريل 2021 ـ يبدأ إثنان من أعضاء الكونغرس الأميركي زيارة للخرطوم الإثنين القادم، يلتقيان خلالها القيادة السودانية لبحث ملف سد النهضة وأزمة الحدود بين السودان وإثيوبيا.

ويصل السيناتور كريستوفر كونز عضو لجنة العلاقات الخارجية والسيناتور كريسفان هولين في زيارة تستغرق ثلاث أيام في إطار تعزيز التعاون لعلاقات الخرطوم وواشنطن ومناقشة آخر التطورات على الحدود السودانية الإثيوبية.

ومنذ نوفمبر الماضي تنشب أزمة حدودية بين السودان وإثيوبيا بعد أن استعاد الجيش السوداني أراضي الفشقة من مزارعين ومليشيات إثيوبية ظلت تسيطر عليها لـ26 سنة.

وطبقا لوكالة السودان للأنباء فإن عضوي الكونغرس يتوقع أن يزورا معسكر أم راكوبة للاجئين الإثيوبيين في ولاية القضارف.

ويلتقي الوفد الأميركي خلال زيارته برئيس مجلس السيادة عبد الفتاح برهان ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك ووزير العدل نصر الدين عبد الباري ووزير الري ياسر عباس، لبحث الخلافات حول سد النهضة الإثيوبي.

ويطالب السودان بالتوصل إلى اتفاق ملزم حول ملء وتشغيل السد قبل شروع إثيوبيا في الملء الثاني المتوقع في يوليو المقبل.

يذكر أن السيناتور كريستوفر كونز من ولاية ديلاور هو الذي رعى قانون حصانة السودان واعادة سيادته القضائية في الولايات المتحدة.

April 30th 2021, 10:04 am

الشرطة تفض إفطارا رمضانيا لـ"إسلاميين" وتلقي القبض على 12 شخصاً

سودان تربيون

الشرطة أطلقت قنابل الغاز أثناء الصلاة.. مواقع تواصل

الخرطوم 29 أبريل 2021 - فرقت قوات الشرطة السودانية، باستخدام عبوات الغاز المسيل للدموع، إفطارا لعناصر محسوبة على التيار الإسلامي أقامته شرقي الخرطوم في ذكرى احياء غزوة بدر الكبرى، وجرى توقيف 12 من المشاركين في الإفطار وتدوين بلاغات ضدهم.

وتداعي عشرات الإسلاميين سيما المحسوبين على نظام الرئيس المعزول عمر البشير لإحياء ذكرى غزوة بدر التي توافق السابع عشر من رمضان وذلك بعد وعيد لجنة التفكيك وإزالة التمكين بمنع أي نشاط للحزب المحظور بموجب القانون.

وقال شهود عيان، لـ “سودان تربيون"، الخميس، إن قوات الشرطة فضت إفطارا رمضانيا لمجموعة كبيرة من أنصار النظام السابق بإطلاق الغاز المسيل للدموع.

وأطلقت عبوات الغاز أثناء أداء المجموعة لصلاة المغرب، وهو ما اثار موجة غضب عارمة وسط الإسلاميين ومؤيديهم كما انتقد الخطوة عدد من المدونين على منصات التواصل الاجتماعي.

وقالت لجنة إزالة التمكين في بيان إن الشرطة القت القبض على 12 من عناصر المؤتمر الوطني المحلول عقب اقامتهم تجمع (إفطار) بغرض سياسي بحدائق المطار غرب منتزه الرياض.

وكشفت أن الخطوة تمت بشعارات سياسية وبتنسيق كامل مع هيئة العمليات "جهاز الأمن والمخابرات الوطني سابقاً".

وبحسب البيان فإن الشرطة دونت بلاغات في مواجهة المتهمين بموجب قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو واسترداد الأموال العامة وقانون الإجراءات الجنائية لممارستهم نشاط سياسي تحت مظلة الحزب المحلول.

وقالت إنه جرى الترويج للإفطار من قيادات معروفة كما تمت مخاطبات موثقة لهذه القيادات في إفطارات سابقة تدعو للكراهية والعنف في تحدٍّ لقيم الثورة التي قضت بتجميد نشاط المؤتمر الوطني.

وظهر عديد من منسوبي وكوادر النظام المعزول في مقاطع فيديو بثت على المنصات وهم يتحدون لجنة التمكين ويتباهون بالتجمع في الموعد الذي ضربوه مسبقاً.

وكان القيادي بحركة الاصلاح الآن أسامة توفيق، حذر في منشور على صفحته بفيس بوك من أن قمع المجموعات الشبابية الإسلامية ربما يقودهم إلى العمل تحت الأرض.

وفي 17 أبريل الجاري، قالت لجنة إزالة التمكين إنها اتخذت إجراءات قانونية بحق عناصر شاركت في إفطار رمضاني بساحة الحرية، بعد أن تبين لها أن الأمر واجهة لنشاط سياسي.

April 29th 2021, 8:03 pm

البرهان يعلن جاهزية اللجان الأمنية لبدء تجميع قوات الجبهة الثورية

سودان تربيون

البرهان استقبل توت قلواك بالقصر الرئاسي ..الخميس 29 أبريل 2021

الخرطوم 29 أبريل 2021 - أعلن رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، جاهزية اللجان الأمنية لبدء عمليات تجميع القوات في المعسكرات في إطار الترتيبات الأمنية، المنصوص عليها في اتفاق السلام.

وبموجب اتفاق السلام الموقع بين الحكومة السودانية وتنظيمات الجبهة الثورية في 3 أكتوبر 2020، كان يجب أن يجرى تجميع القوات بعد شهرين من توقيع الاتفاق، لكن الخطوة تأخرت لأشهر، بسبب نقص التمويل.

وقال البرهان، خلال لقائه رئيس فريق الوساطة الجنوب سودانية توت قلواك بالخرطوم الخميس وفقًا لبيان صادر عن مجلس السيادة، تلقته "سودان تربيون": "إن اللجان الأمنية جاهزة لبدء عمليات تجميع القوات في المعسكرات في دارفور والمنطقتين، في إطار تنفيذ بند الترتيبات الأمنية".

وأكد البرهان التزام الحكومة بتنفيذ اتفاق السلام بـ "اعتباره الركيزة الأساسية لأمن واستقرار البلاد".

وقال قلواك، في تصريح صحفي، إنه أطلع البرهان عن الاستعدادات الجارية بعاصمة جنوب السودان جوبا لاستقبال جولة التفاوض بين حكومة الانتقال والحركة الشعبية - شمال بقيادة عبد العزيز الحلو.

وقررت الوساطة الجنوب سودانية انطلاق جولة التفاوض الأولى بين الطرفين في 24 مايو المقبل.

وفي ذات السياق، ترأس البرهان بالقصر الرئاسي، اجتماعًا، للمجلس الأعلى للسلام.

وقال رئيس مفوضية السلام، سليمان الدبيلو، إن المجلس وافق على تكوين لجنة لمعرفة الأسباب التي أدت إلى تأخير تنفيذ بند الأمنية، ولتعمل على إزالة العقبات التي تواجه الخطوة.

وكشف الدبيلو عن تشكيل لجنة أخرى لتضع ترتيبات بدء عملية التفاوض بين حكومة الانتقال والحركة الشعبية - شمال.

وأعلن المسؤول عن قرار قضى بإضافة 10 أعضاء جُدد إلى المجلس الأعلى للسلام، وذلك لتعزيز أهدافه الرامية لتحقيق السلام في البلاد. البرهان يعلن جاهزية اللجان الأمنية لتجميع قوات تنظيمات الجبهة الثورية
البرهان يعلن جاهزية اللجان الأمنية لبدء تجميع قوات الجبهة الثورية
الخرطوم 29 أبريل 2021 - أعلن رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، جاهزية اللجان الأمنية لبدء عمليات تجميع القوات في المعسكرات في إطار الترتيبات الأمنية، المنصوص عليها في اتفاق السلام.

وبموجب اتفاق السلام الموقع بين الحكومة السودانية وتنظيمات الجبهة الثورية في 3 أكتوبر 2020، كان يجب أن يجرى تجميع القوات بعد شهرين من توقيع الاتفاق، لكن الخطوة تأخرت لأشهر، بسبب نقص التمويل.

وقال البرهان، خلال لقائه رئيس فريق الوساطة الجنوب سودانية توت قلواك بالخرطوم الخميس وفقًا لبيان صادر عن مجلس السيادة، تلقته "سودان تربيون": "إن اللجان الأمنية جاهزة لبدء عمليات تجميع القوات في المعسكرات في دارفور والمنطقتين، في إطار تنفيذ بند الترتيبات الأمنية".

وأكد البرهان التزام الحكومة بتنفيذ اتفاق السلام بـ "اعتباره الركيزة الأساسية لأمن واستقرار البلاد".

وقال قلواك، في تصريح صحفي، إنه أطلع البرهان عن الاستعدادات الجارية بعاصمة جنوب السودان جوبا لاستقبال جولة التفاوض بين حكومة الانتقال والحركة الشعبية - شمال بقيادة عبد العزيز الحلو.

وقررت الوساطة الجنوب سودانية انطلاق جولة التفاوض الأولى بين الطرفين في 24 مايو المقبل.

وفي ذات السياق، ترأس البرهان بالقصر الرئاسي، اجتماعًا، للمجلس الأعلى للسلام.

وقال رئيس مفوضية السلام، سليمان الدبيلو، إن المجلس وافق على تكوين لجنة لمعرفة الأسباب التي أدت إلى تأخير تنفيذ بند الأمنية، ولتعمل على إزالة العقبات التي تواجه الخطوة.

وكشف الدبيلو عن تشكيل لجنة أخرى لتضع ترتيبات بدء عملية التفاوض بين حكومة الانتقال والحركة الشعبية - شمال.

وأعلن المسؤول عن قرار قضى بإضافة 10 أعضاء جُدد إلى المجلس الأعلى للسلام، وذلك لتعزيز أهدافه الرامية لتحقيق السلام في البلاد. البرهان يعلن جاهزية اللجان الأمنية لتجميع قوات تنظيمات الجبهة الثورية

April 29th 2021, 8:03 pm

مبادرة لتوحيد أهل دارفور لإنهاء العنف في الإقليم

سودان تربيون

الخرطوم 29 أبريل 2021 - أطلق مؤسس هيئة النازحين واللاجئين بدارفور، مبادرة لتوحيد أهل الإقليم لإيقاف العنف المستشري فيه، معلنًا دعمه لمقترح حركة تحرير السودان الخاص بالحوار السوداني - السوداني.

أطفال يلهون في مخيم (كلما) للنازحين بنيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور ـ صورة لـ (سودان تربيون)

ويشهد إقليم دارفور، بين الفينة والأخرى، نزاعًا مسلحًا يتخذ طابعًا قبليًا، يودي بحياة عشرات الأشخاص إضافة إلى مئات الجرحى.

وأطلق حسين أبو الشراتي، وهو من قيادات دارفور المحسوبة على حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد نور مبادرة لتوحيد أهل الإقليم وإيقاف العنف فيه ولمنع تحقيق الخطط المحاكة ضده.

ودعا في بيان، تلقته "سودان تربيون"، إلى وحدة الصف وترك الكراهية وتناسي الجراحات في صغائر الأمور، مع نيل الذين أجرموا بحق دارفور جزاءهم وفق القانون، على أن يترك هذا الأمر للضحايا.

وقال: "علينا نبذ كل الظواهر القبلية الحزبية والمناطقية والعودة إلى الأخلاق الحميدة التي عاشها أجدادنا، وذلك باحترام النفس والرأي والرأي الآخر، ونبذ سياسة الاستقواء بالأيادي الخارجية عن الإقليم بمفهوم نحن العرب أو نحن الزنوج".

وأشار أبو الشراتي إلى إنه من الضروري انتهاز فرصة التحول السياسي في البلاد للعبور بـ “قوة الوحدة والتسامح حتى نحقق غايات وطموحات أهلنا وانتشالهم من براثن التهميش المقصود".

وتابع: "يجب على مواطني الإقليم الخروج من دائرة الرأي الفردي من أجل المصلحة إلى رأي الجماعة وأعمال مبدأ الشورى والتحرر من الانقياد وراء الساسة والإدارات ذات الهوى والمطامع الشخصية الذين لا يهمهم معاناة المنكوبين".

وأتهم أبو الشراتي أشخاص -لم يسمهم -بالسعي ودعم استمرار القتل في الإقليم، "حتى ترد اسماءنا في الجنائية كما وردت اسماء من ارتكبوا الجرائم ضد الإنسانية".

وتتهم المحكمة الجنائية الدولية الرئيس المعزول عمر البشير واثنين من كبار معاونيه بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور.

وعنون أبو الشراتي مبادرته إلى الإدارات الأهلية والحركات المسلحة الموقعة وغير الموقعة على اتفاق السلام وأبناء دارفور في مجلسي السيادة والوزراء، إضافة إلى المثقفين والمرأة والشباب والأساتذة والمفكرين ورجال الدين.

وأضاف “هؤلاء المذكورين الذين يكونون سببا وسندا لنجاح هذه الخطة عبر المبادرات والجلسات المتوالية لتبادل الآراء ساعين جادين من أجل الخروج بإقليم دارفور وشعبه من ظلمة الجهوية والتفرقة إلى شاطئ الوحدة والأمن والاستقرار والتنمية المستدامة".

واعتبر مبادرته حال حظيت بالقبول نجاحاً لمقترح رئيس حركة تحرير السودان عبد الواحد محمد نور الخاص بالحوار السوداني -السوداني.

ويرفض عبد الواحد إجراء مفاوضات معه للتوصل إلى سلام، مقترحًا بدلا عن ذلك إجراء مؤتمر داخل البلاد لمناقشة جميع قضاياها بغرض الوصول إلى حلول لها، لكنه لم يطرح المبادرة بصورة رسمية حتى الآن.

وأتهم أبو الشراتي بعض الطبقات الصفوية في النظام السابق بإتباع عدد من السياسات للتفريق بين مكونات مجتمع دارفور الذي "عُرف بالتسامح وعلاقات التواصل الاجتماعي".

وتابع: "بالرجوع للأحداث في الإقليم نجد صناعتها من النيل الشمالي، تحديدًا من الطبقات التي حكمت البلاد منذ خروج الإنجليز، وذلك باستغلال بعض من سكان دارفور بقبائلهم المختلفة ضد بعضهم البعض بدوافع عرقية وسياسية".

وأشار إلى أن هذه السياسات اشتملت على تحريض القبائل العربية على الزنجية، ومن ثم القبائل العربية على بعضها، وذلك بغرض "عدم وحدة أهل غرب السودان لكي لا يصلوا إلى الحكم في الخرطوم لنيل رئاسة الجمهورية".

وقال أبو الشراتي إن هذه الخطة نجحت وسببت حروب "لم يسلم فيها من الموت والتشرد والنزوح وعدم الاستقرار لا عربي ولا زنجي".

وبدأت الحرب في إقليم دارفور 2003 عبر شن حركات مسلحة محسوبة على القبائل العربية هجمات على مراكز حكومية بدواعي التهميش، وذلك قبل أن تتحول إلى هذه الحرب إلى أهلية.

April 29th 2021, 8:03 pm

تحذيرات جدية من توزيع أراضي (الفشقة) واستغلالها بعيدا عن الملاك

سودان تربيون

جزء من الأرض التي حذر تجمع الاجسام المطلبية بالفشقة من توزيعها لغير مالكيها .. (سودان تربيون)

القضارف 29 أبريل 2021 - حذر تجمع الأجسام المطلبية ولجنة متضرري أراضي الفشقة، الجيش والحكومية المحلية والاتحادية، من توزيع الأراضي المستردة في الحدود الشرقية لغير مالكيها.

واسترد الجيش السوداني 95% من مناطق الفشقة الكبرى والفشقة الصغرى، وهي مساحات زراعية خصبة، كان مزارعين إثيوبيين يفلحونها تحت حماية قوات ومليشيات بلادهم، بعد طرد السودانيين منها بقوة السلاح.

وقال بيان، صادر عن تجمع الأجسام المطلبية ولجنة متضرري أراضي الفشقة، تلقته "سودان تربيون"، الخميس؛ إنه "يحذر قيادة الجيش وحكومة القضارف ومجلس الوزراء من استغلال المساحات المستردة وفلاحتها من بعض الجهات التي بدأت تتحرك الآن".

وأشار إلى أن الأراضي المستردة "ليست غنائم حرب بل هي ملكيات خاصة، لها مالكيها وفق القوانين المعمول بها في السودان".

وأضاف البيان: "لا يجوز لأي جهة مدنية أو عسكرية إعادة توزيع أراضي الفشقة، أو منح أي امتياز، ولو مؤقت، لأي شخص مهما كانت الأسباب والدوافع".

وأفاد البيان بأن مواطني الشريط الحدودي يطالبون بإعادة النظر في الامتيازات "الفاسدة التي مُنحت لعناصر ورموز النظام السابق عبر سياسة التمكين".

وتابع: "ندعو قيادة الجيش الميدانية لوقف أي تجاوزات أو تدخل حول فلاحة الأرض لدرء الفتنة التي قد تحدث بين المزارعين المستأجرين الجدد ومالكي الحق بحكم الملكية القانونية للأرض".

وتُقدر المساحات التي استعادها الجيش من قوات ومليشيات إثيوبيا بنحو مليوني فدان.

وطالب البيان مواطني الشريط الحدودي بعدم التعامل مع "أي جهة غير مخولة قانونيًا أو مؤهلة فنيًا لإدارة موضوع الأراضي الزراعية، ويجب انتظار تحديد الجهات المعنية للمناطق الآمنة لعودة النشاط الزراعي فيها بعيدًا عن المهددات الأمنية".

وكشف عضو تجمع الأجسام المطلبية، الرشيد عبد القادر، عن رصدهم تحركات جهات تسعى لحيازة بعض أراضي الفشقة المستعادة على طريقة وضع اليد والاستفادة من الوجود العسكري.

April 29th 2021, 8:03 pm

البرهان وحمدوك يقودان وفد السودان الى باريس والحكومة تطرح 18 مشروعا استثماريا

سودان تربيون

رئيس الوزراء عبد الله حمدوك ـ صورة من سونا

الخرطوم 28 أبريل 2021- قالت حكومة الانتقال في السودان انها ستقدم 18 من المشروعات الكبيرة خلال مؤتمر باريس للاستثمار المزمع عقده منتصف مايو المقبل ، حيث يقود وفد السودان الى فرنسا رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك.

وتعول الحكومة الانتقالية في السودان على مؤتمر باريس للاستثمار للمساهمة في جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى جانب إعفاء الديون التي تناهز الـ 60 مليار دولار.

وكشف وزير الاستثمار والتعاون الدولي الهادي محمد ابراهيم ان السودان سيقدم في مؤتمر باريس "18 من المشروعات الكبيرة وأخرى صغيرة بالإضافة لمشروعات الايلولة في النيل الأزرق والأبيض ومشروع الجزيرة".

واكد الوزير الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي الأربعاء حصر 26 مربع لإنتاج الطاقة ستقدم كذلك في المؤتمر المرتقب.

وقال إن رجال الأعمال السودانيين سيشاركون بمؤتمر باريس في 4 مجموعات لمناقشة الفرص المتاحة والشراكات الذكية وتوقيع مذكرات تفاهم.

وأشار إلى إن قانون مقاطعة إسرائيل تسبب في اضرار كبيرة للسودان وبإلغائه يستطيع السودان عبر التبادل التجاري الوصول للأسواق العالمية.

وقال مستشار رئيس الوزراء للشراكات الدولية عمر قمر الدين إن التنظيم للمؤتمر تم بجهد سوداني داخلي وخارجي وانه لا وجود لشركة بعينها تولت التحضيرات للمؤتمر.

من جهته أوضح وكيل وزارة الإعلام رشيد سعيد ان مؤتمر باريس يركز على تخفيض ديون السودان لافتاً إلى أن البرهان وحمدوك سيفودان وفد السودان إلى المؤتمر.

April 28th 2021, 6:48 pm

جنود اثيوبيون بـ(يونيسفا) يرفضون العودة الى أديس أبابا خشية التصفية

سودان تربيون

الخرطوم 28 أبريل 2021 – قالت مصادر متطابقة لـ “سودان تربيون" الأربعاء إن حوالي 100 من الجنود الاثيوبيين في بعثة حفظ السلام الدولية بمنطقة أبيي "يونيسفا" يرفضون العودة الى بلادهم خشية مواجهة مشكلات على خلفية النزاع الدائر في اثيوبيا بين الحكومة وقومية التقراي.

قوات "يونيسفا" في أبيي

وأفادت المصادر أن الجنود وصلوا الى الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور، وامتنعوا عن المغادرة الى أديس خوفا من التعرض للتصفية خاصة وأنهم ينتمون الى التقراي.

وقالت إن قائدا رفيعا بـ"يونيسفا" منتمي كذلك الى التقراي اقترح على قيادات حكومية نافذة قبل نحو أسبوعين مساعدته في الحصول على لجوء سياسي بسبب عدم قدرته على الذهاب الى اديس أبابا لقضاء عطلته السنوية.

ويشار الى أن عدد كبير من الإثيوبيين في عديد من واجهات الأمم المتحدة ينتمون الى قومية التقراي-شمال البلاد-والتي شنت عليها حكومة آبي احمد هجمات مسلحة في نوفمبر الماضي ما أدى الى أوضاع إنسانية صعبة خلفت موجة لجوء كبيرة الى شرقي السودان.

الى ذلك بحثت وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق، مع نائب وزير خارجية جنوب السودان دينق داو الأربعاء بالخرطوم وضعية القوات الاثيوبية المناط بها حفظ السلام في منطقة أبيي المتنازع عليها.

وفي 6 أبريل الجاري، قالت الوزيرة إن بلادها طلبت من الأمم المتحدة استبدال القوات الإثيوبية من بعثة (يونيسفا) بقوات من دول أخرى.

وأفاد تصريح من وزارة الخارجية أن مريم الصادق شددت خلال لقائها الدبلوماسي الجنوب السوداني على "أهمية استمرار البعثة لحفظ الأمن بالمنطقة وضرورة سحب القوات الإثيوبية منها واستبدالها بقوات أخرى".

وينتشر حوالي 3.306 جندي إثيوبي في أبيي، وفقًا لتقرير صادر عن إدارة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في يناير 2021.

وجرى نشر بعثة يونيسفا في يونيو 2001، بعد الاتفاق على تجريد منطقة أبيي من السلاح، وقد جدد مجلس الأمن في نوفمبر 2020، تفويض البعثة لمدة 6 أشهر، تنتهي في 15 مايو المقبل.

ويقول السودان إنه لن يقبل انتشار قوات إثيوبية في منطقة أبيي، بينما يحتشد جيش أديس أبابا على الحدود الشرقية.

ويخوض الجيش السوداني معارك متقطعة بدأت في نوفمبر الماضي، مع قوات ومليشيات إثيوبيا، في الحدود الشرقية.

وقال الجيش السوداني إنه استعاد 95% من المناطق التي كانت قوات ومليشيات إثيوبية قد وضعت يدها عليها بقوة السلاح طوال 26 عامًا الفائتة.

April 28th 2021, 6:48 pm

مقتل سيدة واصابة 8 أشخاص في فض اعتصام لأهالي بجنوب دارفور

سودان تربيون

صور وزعتها حركة تحرير السرودن قيادة "نور" لأحد مصابي فض اعتصام "بليل" ..الأربعاء 29 أبريل 2021

بليل 28 أبريل 2021 - فضت قوات حكومية الأربعاء اعتصامًا سلميًا، في منطقة بليل التابعة لولاية جنوب دارفور، بالقوة المفرطة، مما أدى إلى مقتل سيدة وجرح 8 آخرين.

ونظم أهالي بليل مُنذ الأحد الفائت، تجمعًا سلميًا أمام مقر الحكومة المحلية للضغط عليها لتنفيذ حزمة مطالب، بينها توفير خدمات علاجية وأخرى متصلة بالكهرباء والطرق.

وقال شهود عيان، لـ"سودان تربيون"، الأربعاء، إن قوات حكومية مشتركة فضت بالقوة المفرطة اعتصامًا أمام مقر حكومة محلية بليل التي تُبعد 15 كليو متر تقريبًا من عاصمة جنوب دارفور نيالا.

وأشاروا إلى أن عملية الفض التي جرت بالغاز المسيل للدموع والسلاح الناري أسفرت عن مقتل سيدة وإصابة 8 أشخاص آخرين.

وفرضت الحكومة المحلية لمنطقة بليل حالة الطوارئ مع إعلان حظر التجوال من الساعة السابعة مساءًا إلى الساعة السادسة من صباح اليوم التالي، اعتبارًا من اليوم الأربعاء ولمدة أسبوع.

وقالت حركة تحرير السودان قيادة عبد الواحد محمد نور، إن قوة مشتركة من الجيش والدعم السريع والشرطة والاحتياطي المركزي، فضت اعتصام بليل بالذخيرة الحية والغازات المسيلة للدموع.

وأدان المتحدث باسم الحركة، محمد عبد الرحمن الناير، فض الاعتصام، ووصفه بـ “الجريمة البربرية"، بعد الاستخدام "المفرط للقوة المميتة في مواجهة معتصمين سلميين".

وطالب الناير، في بيان تلقته "سودان تربيون"، بتنحية والي جنوب دارفور متهمًا إياه بانتهاج "سلوك متماهي مع النظام السابق".

وقال الناير إن والي جنوب دارفور "دعم وكون مليشيات قبلية"، كما إنه يعادي النازحين ويحاول باستماته تفكيك المعسكرات.

وأضاف: "نناشد بنات وأبناء جنوب دارفور بمناهضة الوالي عبر كافة أشكال المقاومة السلمية، طالما وضع نفسه في مقام الحامي لفلول النظام السابق والمنفذ لأجندتهم التي فشلوا في تحقيقها لما يقارب عقدين".

وأشارت الحركة إلى أن مطالب الاعتصام تتمثل في توفير الأمن والخدمات والسلع الضرورية ووقف الاستيلاء على الأراضي دون وجه حق.

April 28th 2021, 3:48 pm

شركة كندية تنشئ مهبط طائرات وتضخ 330 مليون دولار لتوسعة مشاريعها في السودان

سودان تربيون

(اوركا قولد) الكندية وقعت اتفاقا مع وزراة المعادن لتشييد مهبط طائرات في مربع تعدين بالشمالية

الخرطوم 28 أبريل 2021- كشفت شركة كندية تعمل في مجال التعدين عن ضخ 330 مليون دولار لتوسعة مشاريعها في السودان.

وتعول حكومة الانتقال على زيادة حجم الاستثمارات الأجنبية في مختلف المجالات لاسيما الطاقة والنفط والتعدين والزراعة بعد انفتاح السودان وفك عزلته الدولية التي دامت لعقود.

وطبقا لبيان صحفي صادر عن وزارة المعادن فإن شركة “اوركا قولد" الكندية العاملة في مربع 14 بولاية نهر النيل ضخت 330 مليون دولار لتوسعة مشاريعها بالسودان.

كما وقعت الشركة اتفاقا مع شركة المطارات السودانية لتشييد مهبط طائرات بمربع الشركة بتكلفة تصل الى 7.5 مليون درهم.

واكد وزير المعادن محمد بشير عبد الله خلال مخاطبته حفل توقيع الاتفاق الاربعاء على تذليل كافة الصعوبات والتعقيدات التي تواجه الاستثمار في مجال التعدين لكافة الشركات المستثمرة في هذا القطاع واصفا " اوركا الكندية " بانها ذات سمعة عالمية.

وأشار الى أن وزارته تعمل على أكثر من مستوي لتذليل المشكلات التي تواجه الشركة واعدا بتهيئة الاجواء بشكل سلس.

بدوره قال المدير الاستراتيجي للشركة بأفريقيا كارمو سونكو إن التوسع في مشاريع الشركة الجديدة تبلغ تكلفتها (330) مليون دولار ان مشاريع الشركة تأتي لصالح الشعب السوداني والحكومة.

وأكد ان المشروع سيوفر بنيات تحتية كبيرة بمناطق التعدين الى جانب الاف فرص التوظيف للعمالة السودانية بجانب الفائدة للمستثمرين.

من جانبه قال مدير شركة المطارات السودانية ان تقدمهم لتشييد مهبط لشركة اوركا كان دافعه تقديم عمل فني يخدم الطيران المدني وقطاع التعدين، مؤكدا على تنفيذ المهبط وفق المتطلبات الفنية ومواصفات سلطة الطيران المدني السودانية والطيران المدني العالمي.

April 28th 2021, 3:48 pm

(الشيوعي) يعلن مقاطعة ورشة الحكم المحلي ويعدها "نسفاً" للمؤتمر الدستوري

سودان تربيون

الخرطوم 26 أبريل 2021 - قرر الحزب الشيوعي مقاطعة ورشة عن الحكم المحلي، بعد أن وصلته دعوة من الحكومة للمشاركة فيها، بحجة إنها تنسف فكرة المؤتمر الدستوري.

سكرتير الحزب الشيوعي محمد مختار الخطيب

وتنظم الحكومة السودانية ورشة فنية عن نظام الحكم المحلي اعتبارا من غدا الثلاثاء حتى الخميس، وذلك قبل عقد مؤتمر موسع في هذا الخصوص.

وقالت سكرتارية اللجنة المركزية للحزب الشيوعي، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الاثنين: "نُعلن رفضنا المشاركة في ورشة الحكم المحلي التي تستند على مستحقات اتفاق جوبا".

وأشارت إلى أن الحزب تلقى دعوة للمشاركة في الورشة من وكيل وزارة الحكم المحلي.

وأضاف: البيان "في تقديرنا أن الورشة وما يعقبها من نشاط واجتماعات ومؤتمر، سيهدف لاستباق ونسف فكرة المؤتمر الدستوري الجامع".

ومن المقرر عقد المؤتمر الدستوري بنهاية فترة الانتقال، لتحديد نظام الحُكم في البلاد وتقاسم الثروة.

وأقر اتفاق السلام الموقع بين الحكومة وتنظيمات الجبهة الثورية في 3 أكتوبر 2020، نظام الحكم الفيدرالي في البلاد، على أن يجري ذلك بعد عقد مؤتمر الحكم المحلي.

وكان الحزب الشيوعي أعلن في وقت سابق تحفظه على اتفاق السلام الذي وُقع في العاصمة الجنوب سودانية جوبا.

وقال البيان إن الحزب الشيوعي "وقوى سياسية وشعبية أخرى لديها موقف واضح من الاجتماعات التي تمت في جوبا بعيدة عن الرقابة الشعبية ودون مشاركة القوى صاحبة المصلحة في إقامة سلام دائم وشامل ومستدام في البلاد".

وطالبت سكرتارية اللجنة المركزية، وهي أعلى هيئة حزبية في الحزب الشيوعي، الحكومة بـ “اتخاذ كافة الخطوات في مناطق النزاع لتعزيز الأمن وحماية المواطنين من الفتن القبلية وهجوم المليشيات".

وتابع البيان: "من المهم فرض احترام القانون والعمل على تصفية الأجواء بإجراء مصالحات بين القبائل على أسس سليمة تتضمن عودة النازحين إلى قراهم وجمع السلام وحل المليشيات".

April 27th 2021, 9:59 pm

السودان يؤكد ثقته في قيادة الاتحاد الأفريقي لمفاوضات سد النهضة

سودان تربيون

تعاظم خلافات السودان ومصر مع اثيوبيا التي تشيد سد النهضة العملاق .. صورة لرويترز

الخرطوم 26 أبريل 2021 - قال السودان إنه يثق في قيادة الاتحاد الأفريقي للتفاوض بينه وإثيوبيا ومصر للتوصل إلى اتفاق بشأن ملء وتشغيل سد النهضة.

واقترح السودان ضم الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وأمريكا إلى الوساطة التي يقودها الاتحاد الأفريقي، وهو ما رفضته إثيوبيا رغم تأييد مصر للخطوة.

وقالت وزارة الخارجية، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الاثنين، إن حكومة السودان "تثق في الاتحاد الأفريقي وقيادته لجهود الوساطة للوصول إلى حلول سريعة لمسألة سد النهضة، تلبي طموحات الدول الثلاث خاصة في عمليتي الملء والتشغيل".

وأشاد البيان بدور الاتحاد الأفريقي في "إرساء دعائم الاستقرار والسلم والأمن في القارة، تطبيقًا لشعار حلول أفريقية للمشاكل الأفريقية".

وأفاد بأن وزيرة الخارجية مريم الصادق ستبدأ جولة أفريقية تضم الكونغو وكينيا وأوغندا ورواندا.

ويرأس الرئيس الكونغولي فيليكس تشيكيدي، دورة الاتحاد الأفريقي الحالية.

والأحد، أقرت اللجنة العليا السودانية لمتابعة ملف سد النهضة القيام بجولة أفريقية، تبدأ الأربعاء، لشرح موقف البلاد من قضية سد النهضة.

وقال البيان إن وزيرة الخارجية ستؤكد لرئيس الكونغو موقف السودان الداعم لرئاسته "جهود الوساطة للتوصل إلى حل عادل ومرضٍ لجميع الأطراف".

وأشار إلى أن هذا الحل يتضمن "وجود اتفاق قانوني مُلزم لعمليات ملء وتشغيل سد النهضة، وفق أسس القانون الدولي".

ويرفض السودان إعلان إثيوبيا عزمها إجراء عملية الملء الثاني لبحيرة سد النهضة في موسم الأمطار - يوليو المقبل، قبل توقيع اتفاق.

وتقول الخرطوم إن عملية الملء الثاني لسد النهضة دون توقيع اتفاق يُشكل تهديدًا لمنشآته الحيوية والأنشطة الاقتصادية المقامة على ضفاف النيل الأزرق ونهر النيل، كما يشكل تهديدًا لحياة 20 مليون سوداني.

April 27th 2021, 9:59 pm

عقوبات بريطانية على رجل الأعمال السوداني أشرف الكاردينال

سودان تربيون

أشرف الكاردينال

الخرطوم 26 أبريل 2021-فرضت المملكة المتحدة عقوبات على رجل الأعمال السوداني المعروف أشرف الكاردينال إثر اتهامه بالتورط في عمليات فساد بجنوب السودان.

وسنت بريطانيا الإثنين لوائح جديدة لمكافحة الفساد على مستوى العالم أصدرت بموجبها عقوبات على 22 شخصية في روسيا وجنوب أفريقيا وأربع دول أخرى.

وتتخذ الشخصيات المشمولة بالعقوبة لندن مقرا لأصول الأموال والممتلكات.

ومن بين المستهدفين بالعقوبات البريطانية 14 شخصًا يُزعم تورطهم في عملية احتيال ضريبية كبيرة كشف عنها المحامي الروسي والمبلغ عن المخالفات سيرجي ماغنتسكي؛ ثلاثة أشقاء على صلة بقضية فساد في جنوب إفريقيا؛ علاوة على رجل الأعمال السوداني أشرف سيد أحمد الشهير بـ "الكاردينال".

وقال وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، إنه يريد محاسبة الفاسدين في أي مكان على هذا الكوكب ومنعهم من "استخدام المملكة المتحدة كملاذ للأموال القذرة".

وأضاف "لا يمكنك المجيء إلى هنا. لا يمكنك اخفاء اموالك هنا ".

وتم الكشف عن أصول وممتلكات الكاردينال ببريطانيا في تقرير استقصائي لمؤسسة "ذا سنتري" الأميركية صدر عام 2019، حيث واجه الرجل عقوبات أميركية بسبب مزاعم حول تورط شركات استثمارية يمتلكها في عمليات فساد واسعة بجنوب السودان.

وقال نائب مدير السياسات في ذا سنتري بريان أديبا ،: "إن معاقبة الكاردينال في نفس اليوم الذي أصدرت فيه المملكة المتحدة نظام العقوبات العالمية لمكافحة الفساد يرسل إشارة قوية إلى الذين يتصرفون مع الإفلات من العقاب بأنهم سيواجهون العواقب عندما يحتجزون العقارات والشركات في المملكة المتحدة ، وأن مكاسبهم غير المشروعة غير مرحب بها. هذه خطوة كبيرة من أجل السلام والمساءلة في جنوب السودان ".

وتمنح لوائح عقوبات مكافحة الفساد العالمية المملكة المتحدة سلطات لمنع المتورطين في الفساد من السفر إلى بريطانيا أو استخدام نظامها المالي.

وقال جون برندرغاست، الشريك المؤسس للمؤسسة ذا سنتري "لفترة طويلة جدًا، عملت لندن كملاذ آمن للأرباح غير المشروعة الاتية من بعض أكثر الصراعات دموية في العالم".

وتابع في تصريح له لاثنين " بهذا النظام، تمتلك المملكة المتحدة القوة لوقف تدفق الأموال القذرة من الفساد وجرائم حقوق الإنسان المرتبطة به. يجب على المملكة المتحدة الآن استخدام أداة السياسة الجديدة هذه بقوة لفرض العقوبات"

April 27th 2021, 9:59 pm

الولايات المتحدة تدعو إلى تكوين إدارة مشتركة في أبيي

سودان تربيون

قادة من المسيرية ودينكا نقوك يمضون على اتفاق للتعايش السلمي في أبيي .. 1 مارس 2018 صورة لـ(يونيسفا)

الخرطوم 27 أبريل 2021 - دعت الولايات المتحدة السودان وجنوب السودان إلى تنفيذ اتفاق 2011 وتشكيل إدارة مشتركة في أبيي لحين التوصل إلى اتفاق بشأن وضعها النهائي.

واستمع مجلس الأمن الدولي يوم الاثنين الى تقرير حول الوضع في أبيي والمشاورات الخاصة بخروج قوة الأمم المتحدة المؤقتة في أبيي (UNISFA) التي تم نشرها في المنطقة الحدودية منذ عام 2011.

ويتمثل تفويض القوة الأمنية المؤقتة في تعزيز قدرة جهاز شرطة أبيي ورصد إعادة انتشار القوات السودانية وجنوب السودان خارج أراضيها والتحقق منها في المنطقة، بجانب مهام أخرى وفقا لنص الاتفاق الموقع في 20 يونيو 2011 الخاص بالترتيبات الأمنية والإدارية في أبيي.

واستمع الاجتماع الافتراضي لمجلس الأمن إلى إيجاز من جان بيير لاكروا ، رئيس عمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة ، ومبعوث الأمم المتحدة الخاص للقرن الأفريقي بارفيه أونانغا - أنيانغا.
وتحدث المسؤولان على التوالي حول أنشطة قوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة (يونيسفا) خلال الأشهر الستة الماضية والمشاورات الجارية لخروجها.

وامتدح نائب ممثل الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة ريتشارد ميلز التعاون بين الخرطوم وجوبا لتحقيق السلام والاستقرار في بلديهما.

ودعا ميلز في تصريحات صحفية الجانبين إلى "إعطاء الأولوية لسلامة وأمن المدنيين الذين يعيشون في أبيي، وضمان الاستقرار في المنطقة، وتحديد الوضع النهائي لأبيي".

ولتحقيق هذه الأهداف، قال إنه يتعين على البلدين تسريع تنفيذ اتفاق 2011، "ولا سيما الانتهاء من إنشاء إدارة المنطقة، ومجلسها علاوة على دائرة الشرطة أبيي" لتسهيل توفير الخدمات الأساسية. لسكان أبيي.

وتابع "كما نشجع جميع الأطراف على إيجاد حل مقبول للطرفين للوضع النهائي لأبيي ووضع ترتيبات أمنية للسماح بخروج مسؤول لقوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة لأبيي".

وأضاف "حتى يتفق البلدان بشكل متبادل على ترتيب آخر، أو يتم حل الوضع النهائي لأبيي، يجب على السودان وجنوب السودان الالتزام باتفاقية 2011 بشأن أبيي التي أدت إلى إنشاء قوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة لأبيي".

ووفقًا لاتفاق السلام لعام 2005 الذي أدى إلى استقلال جنوب السودان في يوليو 2011، يتعين على سكان المنطقة الحدودية الاختيار من خلال استفتاء البقاء في السودان أو الانضمام إلى جنوب السودان. ومع ذلك، فشل الجانبان في الاتفاق على من يمكنه المشاركة في هذا التصويت.

وترفض حكومة جنوب السودان تكوين إدارة مشتركة وتشكيل قوة شرطة أبيي قائلة إن الأهم الآن هو إجراء استفتاء على وضع المنطقة دون مشاركة رعاة ماشية المسيرية.

وتتحدث جوبا عن انعدام الثقة بين مجموعات الدينكا نقوك والمسيرية لتشكيل إدارة مشتركة كما تم الاتفاق عليه قبل استقلال جنوب السودان. وترى انه بدلاً من ذلك، فالأفضل تشكيل إدارتين منفصلتين إحداهما في أبيي والأخرى في غرب كردفان.

وفي المقابل يقترح السودان المضي في إنشاء إدارة أبيي وتشكيل قوة الشرطة الخاصة بها. كما يتحدث المسؤولون السودانيون عن استمرار الجهود للحد من العنف وتعزيز التعايش بين الجماعتين.

واقترحت الخرطوم أيضًا مناقشة "حل متبادل المنفعة تصبح فيه أبيي" حدودًا ناعمة "ومثالًا للتعايش السلمي والتنمية والازدهار المشترك للمجتمعات المحلية.

وحث الدبلوماسي الأميركي حكومة جنوب السودان على تسمية أعضائها البالغ عددهم 35 عضوا في جهاز الشرطة المشتركة، مؤكدا أن "دائرة الشرطة المشتركة ستوفر الحماية لمناطق النشاط والمصالح المشتركة".

كما دعا الحكومة السودانية إلى إصدار تأشيرات لموظفي الأمم المتحدة المفوضين من قبل مجلس الأمن، ونائب مدني لرئيس البعثة.

وكان السودان رفض تعيين نائب رئيس مدني لقوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة لأبيي ، قائلا إنه لم يتم استشارته بشأن قرار إنشاء هذا المنصب.

April 27th 2021, 9:59 pm

الحكومة الانتقالية تعلن عن مشاورات واسعة قبل مؤتمر الحكم الفيدرالي

سودان تربيون


الخرطوم 27 أبريل 2021 – قال مسول رفيع في الحكومة الانتقالية بالسودان انهم بصدد إجراء مشاورات واسعة في مختلف إنحاء البلاد حول نتائج الورشة الفنية للحكم الفيدرالي، وذلك قبل عقد مؤتمر في الخصوص.

وانطلقت، الثلاثاء، الورشة الفنية لمؤتمر نظام الحكم، حيث نصت اتفاقية السلام على إقرار الحكم الفيدرالي في البلاد، شريطة أن يحدث ذلك بعد عقد المؤتمر.

وقال عضو مجلس السيادة محمد حسن التعايشي، الذي خاطب الورشة، إنه بعد الفراغ منها "ينتظرنا عمل كبير ومهم وهو إجراء مشاورات واسعة مع السودانيين في جميع إنحاء البلاد".

وأشار إلى أن المشاورات ستكون بغرض دعم توصيات الورشة بمزيد من الآراء والمقترحات، إضافة إلى "حشد التوافق الممكن حول نظام الحكم الإقليمي الفيدرالي وصولا لمؤتمر نظام الحكم".

وقال التعايشي إن مؤتمر نظام الحكم "يمثل خطوة كبيرة في سبيل الإجابة على سؤال كيف يحكم السودان".

ومن المقرر عقد مؤتمر دستوري بنهاية فترة الانتقال لتحديد كيفية حكم البلاد وتوزيع أنصبة الثروة.

وأشار التعايشي إلى أن الورشة يجب أن تخرج بإجابات موضوعية للقضايا المتعلقة بالحكم، والمتمثلة في الصلاحيات والهياكل والموارد المالية والحدود والحكم المحلي في ظل الحكم الفيدرالي.

ويرأس التعايشي اللجنة العليا لمؤتمر نظام الحكم المتوقع عقده في مايو المقبل.

والورشة التي تنظمها وزارة الحكم الاتحادي وجدت دعم من جهات عديدة بينها المعهد الدولي للديمقراطية ومساعدة الانتخابات والاتحاد الأوروبي وبعثة الأمم المتحدة المتكاملة في السودان (يونيتامس).

بدورها، قال وزيرة الحكم الاتحاد بثينة دينار، إن نظام الحكم الإقليمي يحقق "السلام والتوازن التنموي".

من جانبه، قال ممثل تنظيمات الجبهة الثورية خميس عبد الله أبكر، إن "قوة الفيدرالية تكمن في احترام حقوق الأقليات ومراعاة خصوصياتها الدينية والثقافية".

والاثنين، أعلن الحزب الشيوعي مقاطعته لأعمال الورشة بعد أن وصلته دعوة حكومية للمشاركة فيها، واعتبرها بمثابة "نسف لفكرة المؤتمر الدستوري".

وقال عضو المجلس المركزي لائتلاف قوى الحرية والتغيير جعفر حسن، إن الورشة الفنية تأتي في "إطار معالجة إخفاقات الدولة السودانية في إدارة التنوع الديني والثقافي والعرقي".

وأضاف: "الورشة تمثل واحدة من مرتكزات مستقبل الدولة السودانية، وذلك للإجابة على سؤال كيف يُحكم السودان".

April 27th 2021, 9:59 pm

هيئة حقوقية تدعو للضغط في اتجاه نقل رئاسة المجلس السيادي إلى المدنيين

سودان تربيون

عبد الفتاح البرهان

الخرطوم 27 أبريل 2021 - دعت هيئة محامي دارفور، القوى المدنية والثورية، للضغط في اتجاه انتقال رئاسة المجلس السيادي إلى المكون المدني، لوقف تمدده التنفيذي.

ونصت الوثيقة الدستورية -التي تحكم فترة الانتفال، على أن يترأس المجلس السيادي فرد من المكون العسكري لمدة 18 شهر تنتهي في 21 مايو المقبل، فيما يرأسه بقية فترة الانتقال شخصية مدنية من مجلس السيادة.

وأضاف تعديل جرى على الوثيقة الدستورية في 3 نوفمبر 2020، عامًا إلى فترة الانتقال المُقررة في البداية 39 شهرًا، لتحسب اعتبارا من يوم توقيع اتفاق السلام في 3 أكتوبر 2020، لكن مسألة انتقال رئاسة المجلس السيادي إلى المكون المدني لم يكن مشمولة في التعديلات.

ودعت الهيئة، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الاثنين: "القوى المدنية ومكونات قوى الثورة الى التمسك والمطالبة بنقل رئاسة مجلس السيادة للمكون السيادي".

وأضافت: "إن انتقال رئاسة المجلس السيادي للمكون المدني لا يعني في حد ذاته تصحيح للوضع الحالي المعيب، ولكنه ضروري لتعزيز السلطة المدنية واستعادة مجلس السيادة لدوره التشريفي ووقف تمدده على الجهاز التنفيذي".

ويتكون المجلس السيادي من 14 عضوًا، منهم 5 عسكريين فيما بقية الأعضاء من المدنيين بعد ان انضم إليهم مؤخرا ثلاثة من قادة الحركات المسلحة بموجب اتفاق السلام.

وأبدت الهيئة قلقها من تنامي اتجاه إجازة الاجتماعات المشتركة لمجلسي السيادة والوزراء مزيداً من القوانين.

وقالت إنها "لاحظت اتجاه مجلسي السيادة والوزراء الى تقنين مباشرتهما لمهام المجلس التشريعي الانتقالي والاستمرار في ممارسة التشريع بصورة تخالف تدابير المهام الاستثنائية للانتقال".

وأشارت إلى أن هذا الوضع "جعل التشريع الاستثنائي يتجاوز ظرفه ومهامه بسن القوانين التي تتطلب المصادقة عليها من سلطة تشريعية منتخبة".

وطالبت الهيئة بالإسراع في تشكيل المجلس التشريعي الانتقالي، و المقرر تكوينه من 300 عضوًا، ترشحهم قوى الحرية والتغيير وتنظيمات الجبهة الثورية والمكون العسكري في مجلس السيادة.

ومنحت الوثيقة الدستورية صلاحيات المجلس التشريعي إلى اجتماع مشترك بين مجلسي السيادة والوزراء،إلى حين تشكيله.

April 27th 2021, 9:59 pm

السودان يصادق على اتفاقية (سيداو) مع التحفظ على بعض البنود

سودان تربيون

الخرطوم 27 أبريل 2021 - صادق مجلس الوزراء السوداني الثلاثاء على اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة (سيداو) مع التحفظ على بعض البنود، كما أجاز بروتوكول حقوق المرأة في أفريقيا.

نساء في احدى مخيمات النزوح بدارفور يعبرن من أمام مدرعة تابعة لقوات يوناميد

وتحفظ مجلس الوزراء على المادتين 2 و16 والفقرة الأولى في المادة 29 من الاتفاقية التي ينتظر ان تثير موافقة الحكومة السودانية عليها موجة جدل عالية سيما وان تيارات دينية متشددة أبدت اعتراضها المتكرر على الانضمام لهذه الاتفاقية.

ولتكون المصادقة نافذة ينبغي اجازة الاتفاقية على مستوى المجلس التشريعي المؤقت المؤلف من مجلس الوزراء والمجلس السيادي.

وقال مجلس الوزراء، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، الثلاثاء، إنه أجاز "اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة (سيداو) مع التحفظ على المواد 2 و16 و1/19".

والمادة الثانية من الاتفاقية تنص على إدماج المساواة بين الرجل والمرأة في الدساتير الوطنية واتخاذ تدابير لحظر كل تمييز ضد المرأة، مع فرض حماية قانونية لحقوقها على قدم المساواة مع الرجل، إضافة إلى اتخاذ تدابير من بينها تشريعية لإبطال القائم من القوانين والأنظمة والأعراف والممارسات التي تُشكل تمييزا ضد المرأة.

فيما تنص المادة الـ 26 على اتخاذ الدول تدابير للقضاء على التمييز ضد المرأة في كافة الأمور المتعلقة بالزواج والعلاقات العائلية.

والفقرة الأولى من المادة 29 المتحفظ عليها فتتحدث عن عدم تسوية الخلافات حول تفسير أو تطبيق الاتفاقية عن طريق المفاوضات، مع منح الأطراف حق إحالة النزاع إلى محكمة العدل الدولية.

وأعلن مجلس الوزراء عن مصادقته على بروتوكول حقوق المرأة في أفريقيا الملحق بالميثاق الأفريقي لحقوق الإنسان والشعوب.

ويتوقع أن يجد تحفظ مجلس الوزراء على بعض بنود اتفاقية سيداو، معارضة قوية من الجماعات النسوية في السودان.

وتطالب هذه الجماعات بإقرار مساواة كاملة بين الرجل والمرأة، تكون محمية بواسطة القوانين.

April 27th 2021, 9:59 pm

شركة سعودية إماراتية ترغب في توريد مواد بترولية وزيادة سعات التخزين في السودان

سودان تربيون

الخرطوم 27 أبريل 2021- أبدت شركة (البانوفا) السعودية الإماراتية رغبتها بالاستثمار في السودان في مجال توريد المواد البترولية وزيادة السعات التخزينية وتوسعة مرابط السفن بميناء بورتسودان شرقي البلاد.

ميناء بورتسودان في شرق البلاد

ويعد نقص المواعين التخزينية أحد اسباب أزمات الوقود المتكررة في السودان إلى جانب نقص موارد النقد الأجنبي الكافي لعمليات الاستيراد.

وأكد وزير الطاقة والنفط على جادين استعداد الوزارة لتقديم العون الكافي لمثل هذه الاستثمارات في الوقت الحالي في ظل الحاجة المتزايدة للمنتجات النفطية بالبلاد.

ووجه الوزير الذي التقى وفد الشركة الثلاثاء الإدارات الفنية بالوزارة بالتنسيق مع وفد الشركة علي وجه السرعة وتقديم العون اللازم حتى تتكلل المساعي بالنجاح.

بدوره أكد رئيس مجلس إدارة شركة البانوفا السعودية الاماراتية الشيخ أحمد المطوع رغبتهم في التعاون مع السودان في مجال توريد المواد البترولية.

وأشار إلى أن لديهم شركة لبناء المستودعات الاستراتيجية وتوسعة مرابط السفن بالموانئ البحرية كما يمكنهم انشاء مستودعات عائمة مؤقتة في البحر الأحمر لتوفير المخزون الكافي من المواد البترولية للسودان.

وأضاف " يمكننا توفير مليون طن من الجازولين وجدولتها حسب الامكانيات اللوجستية للسودان في الوقت الحالي".

وأحصى المطوع امكانيات الشركة والتي لديها شراكات مع أخرى خليجية وقطرية.

من جهته أكد مدير عام الإمدادات وتجارة النفط المكلف عبد الله احمد عبد الله جاهزيتهم للتعاون مع الشركة.

وقال "نحتاج للمزيد من البواخر خاصة وأن سعة بعضها لا تتجاوز40 ألف طن وتتمثل حاجة البلاد في الوقت الحالي في زيادة السعة الاستيعابية للوقود".

من جانبه قال مدير عام المنشآت النفطية عصام محمد أحمد إن السعة التخزينية في البلاد لا تغطي أكثر من شهر مشيراً إلى حاجة البلاد لزيادة مواعين نقل المواد البترولية من خلال توسعة خطوط الأنابيب الناقلة للمشتقات النفطية بجانب الطرق الأخرى مثنيا على مقترح انشاء خزانات عائمة كحلول مؤقتة.

April 27th 2021, 9:59 pm

العملة المحلية في السودان توالي التراجع والدولار يلامس حاجز الـ 400 جنيه

سودان تربيون

الخرطوم 26 أبريل2021-والت العملة المحلية في السودان رحلة التراجع أمام سلة العملات الأجنبية فى ختام تداولات الإثنين متزامنة مع شح المعروض وزيادة الطلب مقارنة بالأيام الماضية.

الدولار الامريكي

ومنذ الخميس الماضي بدأت العملة المحلية التراجع أمام سلة العملات الأجنبية بعد استقرار دام لأكثر من شهرين في أعقاب تخفيض قيمة الجنيه لنحو سبعة أضعاف.

وبحسب متعاملين في الأسواق الموازية تحدثوا لـ “سودان تربيون" الاثنين فإنه جرى تداول الدولار الواحد بـ 395 جنيها مقابل 390 جنيها الخميس فيما سجل سعر البيع للريال السعودي 104 جنيهات والدرهم الإماراتي 105 جنيهات للبيع فيما سجل سعر البيع لليورو 470 جنيها.

وارجع المتعاملون تراجع قيمة الجنيه إلى زيادة الطلب مقابل نقص المعروض ما ادى الى اتساع حجم المضاربات من التجار.

وأفاد أحد المتعاملين " سودان تربيون" أن هناك إقبالاً متزايداً على النقد الأجنبي وان الكثير من الجهات تعمل على تغطية طلباتها من العملات الأجنبية من الأسواق الموازية خاصة وأن المصارف لا تفي بطلبات العملاء متوقعا مزيد من التراجع للجنيه خلال الأيام المقبلة.

والأحد اوصت اللجنة العليا لتوحيد سعر الصرف برئاسة وزير مجلس الوزراء خالد عمر، إيقاف استيراد السلع الكمالية في هذه المرحلة وإعادة النظر في حصائل الصادر وجدولة الشركات للنقد الأجنبي.

وأكدت ضرورة وضع المعالجات المطلوبة لكبح جماح ارتفاع سعر الدولار الذي طرأ مؤخرا فى السوق الموازي.

April 27th 2021, 9:59 pm

رئيس الوزراء يقف على خطة الجيش للحفاظ على المناطق المستردة في (الفشقة)

سودان تربيون

حمدوك في مقر رئاسة هيئة الاركان

الخرطوم 26 أبريل 2021 - أطلع الجيش السوداني رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، على خططه للحفاظ على المساحات التي استعادها من الاثيوبيين في مناطق الفشقة الحدودية، شرقي البلاد.

وزار حمدوك برفقة عدد من الوزراء الاثنين مقر قيادة الجيش، وذلك للمرة الأولى مُنذ توليه المنصب في أغسطس 2019.

وقال مجلس الوزراء، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، إن الجيش أطلع حمدوك على "خطة القوات المسلحة للمحافظة على الانفتاح في الحدود الشرقية".

وأشار إلى أن رئيس الوزراء تعرف على المشروعات التي نفذها الجيش في مناطق الحدود الشرقية والمتمثلة في التجهيزات الهندسية لضمان استمرار الحركة خلال موسم الأمطار.

وأقام الجيش السوداني جسور وعبّد طرق في مناطق الفشقة الكبرى والفشقة الصغرى، التي أعاد فيها انتشاره مُنذ نوفمبر 2020.

ويقول الجيش إنه استعاد 95% من المساحات التي كان يفلحها مزارعون إثيوبيين تحت حماية قوات ومليشيات مسلحة قامت بطرد السودانيين منها بقوة السلاح طوال الـ 26 عامًا الفائتة.

وتسببت عملية انتشار الجيش السوداني في الحدود الشرقية، في توتر العلاقات بين الخرطوم وأديس أبابا.

وقال البيان إن حمدوك وقف على مجمل أوضاع الجيش من حيث تكوينه وتأهليه وجاهزيته واستراتيجيته وانفتاحه على كافة الجبهات.

ورافق حمدوك في زيارته لمقر قيادة الجيش وزراء شؤون مجلس الوزراء والخارجية والحكم الاتحادي والمالية والاتصالات.

واستقبل حمدوك بعد وصوله إلى مقر قيادة الجيش، رئيس مجلس السيادة الفريق أول عبد الفتاح البرهان، القائد العام للجيش.

وقال حمدوك في تصريح صحفي، إن حكومته تعمل على "بناء جيش وطني موحد يتميز بالمهنية والاحترافية".

وأشار إلى أن زيارته لمقر القيادة "تأتي في إطار دعم نموذج الشراكة المتميزة بين المدنيين والعسكريين، والتي أفلحت بوضع اللبنات الصلبة لبناء نظام ديمقراطي راسخ ومستقر".

April 27th 2021, 9:59 pm

اللجنة العليا لتوحيد سعر الصرف تناقش المعالجات لكبح جماح السوق الموازي

سودان تربيون

الخرطوم 25 أبريل 2021-اوصت لجنة مختصة في السودان بإيقاف استيراد السلع الكمالية ضمن مقترحات آخري تهدف للسيطرة على سعر صرف النقد الأجنبي مقابل الجنيه السوداني.

الدولار الامريكي

وتشهد الأسواق الموازية للعملات هذه الأيام انتعاشا لافتا بعد تخطي سعر الصرف الدولار الواحد حاجز الـ 390 جنيها في تداولات الاحد بينما بلغ سعره الرسمي في المصارف 381 جنيهاً.

ووجّه وزير شؤون مجلس الوزراء، خالد عمر يوسف، بحل كافة الإشكالات التي تُعيق عمليات التحويل الخارجي مؤكداً على أهمية وضع سياسات مُحكمة في التعامل مع العملات والتحكم في السيولة، لتفادي أي ارتفاع في أسعار الصرف.

وشدد خلال اجتماع للجنة العليا لتوحيد سعر الصرف على ضرورة وضع سياسات تتوافق مع طلب النقد الأجنبي والعمل على مراجعة سياسة استيراد السكر وفتح صرافات في صالات الوصول والمغادرة بمطار الخرطوم الدولي وتفعيل السياسات التشجيعية لتحويلات المغتربين.

وشددت اللجنة على ضرورة وضع المعالجات المطلوبة لكبح جماح ارتفاع سعر الدولار الذي طرأ مؤخرا في السوق الموازي.

وأكد نائب محافظ بنك السودان المركزي محمد أحمد توافر احتياطات من النقد الأجنبي تكفي لمقابلة الاحتياجات للسلع الاستراتيجية العاجلة في إطار سياسة ضبط سعر الصرف التي تم تنفيذها في الفترة الماضية مطلع فبراير الماضي

وابان أن بنك السودان المركزي سيقوم بانتهاج سياسة جديدة تضمن تدخله في سوق النقد الأجنبي بتوفير موارد للنقد الأجنبي للبنوك التجارية لمقابلة السلع الاستراتيجية في السوق وتغطية العجز في جانب النقد الأجنبي

ولفت الى ان الاجتماع ناقش كيفية تعظيم إيرادات السوق المصرفي من النقد الأجنبي من خلال تنشيط وفتح علاقات المراسلة الخارجية.

وأشار إلى أن البنك المركزي بذل جهودا لاستعادة علاقات المراسلة الخارجية مع البنك الفدرالي الأمريكي منوها أن ذلك تم عبر مؤتمرات إسفيرية مع قيادة البنك الفدرالي الأمريكي.

وأعلن المحافظ الاتفاق مبدئياً علي فتح حسابات بنك السودان المركزي لدي البنك الأمريكي مع مواصلة استكمال المطلوبات الضرورية لهذا الاتفاق

April 26th 2021, 4:02 am

سنار: محكمة تتهم قادة بالنظام السابق بخيانة الأمانة والتصرف في مشاريع حيوية

سودان تربيون

سنجة 25 أبريل 2021 ـ وجهت محكمة بولاية سنار تُهم الاشتراك الجنائي وخيانة الأمانة والتصرف في مشاريع حيوية، لقادة في النظام السابق، باعوا مشروع كناف أبو نعامة.

والي ولاية سنار الأسبق أحمد عباس

ووجهت المحكمة التهم إلى والي ولاية سنار الأسبق أحمد عباس ووزيري المالية الأسبقين بالولاية أحمد محمد عبد الله وشرف الدين هجو المهدي.

وطالت التهم أيضا رئيس المجلس التشريعي السابق بولاية سنار خضر عثمان أحمد كوكو، ومدير عام وزارة المالية الأسبق بالولاية علي الحاج دفع الله.

وقالت فرعية لجنة ازالة التمكين بولاية سنار، في بيان، تلقته سودان تربيون، يوم الأحد: "تم بمباني رئاسة الجهاز القضائي استكمال استجواب المتهمين في البلاغ المقدم من اللجنة والخاص ببيع مشروع كناف أبو نعامة".

وأشارت إلى أن المحكمة وجهت تهما إلى المتهمين بموجب المادتين "21 و177" من القانون الجنائي المتعلقتان بالاشتراك الجنائي وخيانة الأمانة، إضافة إلى المادة "13" من قانون لجنة التفكيك الخاصة بالتصرف في المشاريع الحيوية.

وحددت المحكمة تاريخ الثاني مايو المقبل موعدا لسماع شهود الدفاع عن المتهم الأول.

وكانت لجنة التفكيك قد استردت في وقت سابق مشروع كناف أبو نعامة لصالح الدولة وقيدت إجراءات قانونية بحق المتهمين الذين باعوه.

وتعهدت فرعية لجنة ازالة التمكين بولاية سنار "بتقديم كل من عبثوا بالمال العام وبددوا مكتسبات الشعب للمحاكمات العادلة".

وأضافت: "مشروع التفكيك لا يُعني فقط بالاسترداد، ولكن تقديم كل من تورط للمحاسبة العادلة والنزيهة".

وكشف البيان عن تدوين فرعية لجنة ازالة التمكين بولاية سنار إجراءات قانونية مصاحبة لقرارات الاسترداد، قال إنهم "ينتظرون تقديمها للمحكمة بواسطة النيابة العامة".

April 26th 2021, 4:02 am

وزير العدل: مشروع قانون الأمن الداخلي ينتظره تنقيح قبل عرضه رسميا

سودان تربيون

الخرطوم 25 أبريل 2021 ـ قال وزير العدل السوداني نصر الدين عبد البارئ إن مشروع قانون جهاز الأمن الداخلي لم يعرض للمناقشة على أي مستوى رسمي وتنتظر عملية تنقيح وتجويد واسعة قبل عرضه على مجلس الوزراء.

وزير العدل

وأثارت مسودة لقانون الأمن الداخلي لغطا واسعا لاحتوائها على ذات صلاحيات جهاز أمن النظام السابق في الاعتقال والتوقيف والاحتجاز. وقد سجلت أحزاب التجمع الاتحادي والشيوعي والحركة الشعبية ـ شمال، مواقف رافضة للمسودة.

وأكد وزير العدل في تصريح صحفي أن "مشروع قانون الأمن الداخلي المتداول هذه الأيام أثار نقاشاً بُنِيَ في غالب جوانبه على معلومات تفتقر إلى الدقة ووقائع تنقصها أو تعوزها بالكامل الصحة".

وقال إن مشروع هذا القانون، ككل أو غالب مشروعات القوانين، تم إعداده بواسطة لجنة محدودة العضوية، كوِّنت من ممثلين للوزارات والأجهزة ذات الصلة، ولم يتم عرضه للمناقشة على أي مستوى من المستويات الرسمية.

وتابع "كغيره من مشروعات القوانين، سوف يُعرض هذا المشروع على طائفة من الخبراء والمهتمين بسيادة حكم القانون والشؤون الأمنية وقضايا التحول الديمقراطي لمناقشته والاسهام في تجويده وتنقيحه".

واضاف أن القانون سيخضع لاقامة ورش تشاورية واسعة حوله ليصاغ بشكله النهائي، تمهيداً لعرضه على مجلس الوزراء للتداول حوله بُغية اجازته أو رفضه.

وأكد وزير العدل أن الحكومة الانتقالية ملتزمة بديمقراطية العملية التشريعية التي تقتضي من بين أمور أخرى المشاركة الشعبية في عملية سن القوانين والتشريعات.

وطمأن بان الحكومة لا يمكن أبداً أن تجيز مشروعَ قانون يتعارض مع حقوق الإنسان وحرياته الأساسية أو مبادئ الديمقراطية.

ودعا المهتمين بأمر القوانين للتواصل مع الجهات الوزارية المختصة للحصول على المعلومات الصحيحة أو الاستيثاق من المعلومات المتداولة.

وقال إن "التزامنا بحقوق الإنسان والحرية والسير بلا تردد أو تزحزح على طريق التحول الديمقراطي المستقيم، لا ينبع من التزام سياسي ودستوري بمهام الانتقال فحسب، وإنما كذلك من قناعات فكرية وفلسفية عميقة ومتجذرة وثابتة ثبوت الجبال في الأرض".

واتفقت مكونات الحكم في السودان على استحداث جهاز للأمن الداخلي يتبع لوزارة الداخلية، بعد محاولة الاغتيال الفاشلة التي تعرض رئيس الوزراء عبد الله حمدوك العام الماضي.

لكن مشروع القانون منح لعناصر الأمن الداخلي اعتقال أي شخص لمدة 48 ساعة، دون أوامر إيقاف من النيابة، وهو ما اعتبره سياسيون تراجعاً عن الحرية احدى شعارات الثورة.

April 26th 2021, 4:02 am

خطوات نحو التوحد الوطني (١)

سودان تربيون

بقلم : محمد عتيق

مهما كان احتفاء أعوان النظام الساقط وأبواقه بأي نقد لحكومة السيد حمدوك فإنهم لا يستطيعون أن يتمثلوا ذلك النقد أو أن يتطابقوا معه ؛ هم يبكون سلطةً غابرة ومراتع فساد ضاعت منهم ، يغالبون تيار العصر الكاسح نحو شواطئ الديمقراطية وآدمية ألإنسان وحقوقه ، تيار ألشعب وأمواجه الجارفة للإسلام السياسي ولعصور التجارة بالدين ، يريدون مغالبة ثورة جاءت على موعد مع التاريخ واستجابةً لندائه العميق ، لتبقى وتصعد ، فيستحيل عليهم التطابق مع نقد ينطلق من قلب نفس الثورة ، يتمثل قيمها ويرنو لأهدافها ، نقد ينطلق من أن حكومة حمدوك الانتقالية نتاج للثورة ، نختلف أو نتفق حول سياساتها والقوى المحيطة بها لكنها هي نتيجة شرعية لثورة ديسمبر ٢٠١٨ الجبارة حتى الآن ، بأخطائها ونجاحاتها هي حدود قدرة الشعب وثورته في اللحظة المعينة ولكنها قابلة للتطور والصعود بل حتماً ستتطور وتصعد ، والنقد هنا هو جدل حميم لكيفية ذلك التطور والصعود ، وتشريح للأخطاء القائمة والمرافقة للمسيرة ، وتحفيز لقوى الثورة أن نتخلص من أمراض ، لنجعلها من الماضي ، أمراض الأنانية وتجلياتها النازعة للسلطة والنفوذ : الإيثار بدلاً عن الاستئثار ، العطاء أكثر من الأخذ وقبله ، وأن مصلحة الشعب والوطن أسمى من المصالح الخاصة ...الخ .. فهي المنوط بها - مع شباب الثورة وإبداعاتهم- تصحيح المسار والتقدم بالثورة ..

فالفرق إذاً واضح بدون لبس بين النقد الايجابي لتصحيح المسار وعبث الإسلامويين الذين وجودهم نفسه - وتمددهم اليومي عبر دولتهم الموازية - هو واحد من أوجه التصحيح المطلوبة اتساقاً مع هدف الثورة المهم في تصفية تركتهم مع اعتقال رموزهم السياسية والاقتصادية والإعلامية وكل عناصر الفساد ومحاكمتهم ...

في صفوف الثورة ، بعيداً عن دولة النظام الساقط الموازية بفلولها وزواحفها ، نلاحظ أن التباين بين قواها في اتساع مستمر بل أنها بلغت الدرجة القصوى في ذلك .. فإذا كان الحديث قد كثر عن مجموعة الأحزاب التي اختطفت قحت وانفردت بتمثيلها وراحت في تنافس محموم على مراكز السلطة والنفوذ ، فإن الترديد المستمر للدرجة التي وصلتها في ذلك يشرح لنا ما تلاها :
لأسباب ودوافع مختلفة وقعت فصائل الجبهة الثورية في شراك اللجنة الأمنية للنظام الساقط والتي اختطفت مهام الحكومة حسب نصوص الوثيقة الدستورية ومن بينها ملف السلام ، تماهت معها ومع خطتها في سرقة الثورة والهيمنة عليها فكانت فكرة "شركاء الفترة الانتقالية" التي ضمت معهم (عند التنفيذ) شقيق حميدتي ورئيس الحكومة د.حمدوك ومجموعة القوى الأربعة التي احتكرت قحت ..

كانت ضربة البداية لهذا الحلف الجديد ، وشرط اشتراك أي طرف منه في الحكومة الجديدة ، هو الموافقة على (التطبيع مع "إسرائيل") مع بنود أخرى حول شروط صندوق النقد والبنك الدوليين ومؤسسات أخرى : فصائل الجبهة الثورية كانت قد تنازلت مسبقاً عن طبيعتها الثورية وانحيازها لمصالح الجماهير المسحوقة وقضاياها العادلة في دارفور والمنطقتين عندما ابتعدت عن (قوى الحرية والتغيير) وارتمت في حضن المكون العسكري/اللجنة الأمنية/الكباشي حميدتي ، ثم افترقت نهائياً عن جوهرها الإنساني المناضل عندما وافقت على التطبيع مع "اسرائيل"..
ومن بين "الشركاء" من الأطراف المهيمنة على قحت حزب المؤتمر السوداني : أيضاً كان مؤيداً للتطبيع منذ البداية ، وأصلاً كانت رغبته الجامحة في السلطة وكراسي الحكم تقوده بلهفة طاغية على رئيسه الروحي والمباشر سابقاً .. ومع ذلك نقول أن "تأييد التطبيع" حق ديمقراطي رغم كلفته الوطنية والإنسانية ، ولكنه عندما يكون "انتهازياً" ، فقط من أجل السلطة والنفوذ والتباهي الزائف ، يثير الأسف والشفقة ، مثلاً :
* حزب البعث (الأصل) : جوهر عقيدته النضالية والتحررية الوحدوية تقوم على أن فلسطين هي القضية المركزية للثورة العربية وأن في تحريرها تحرير للعروبة وإنسانها وأرضها وبناء شعبي لوحدتها ..
* حزب الأمة القومي : تكفي ، لذكر موقفه من التطبيع ، الإشارة إلى المقال المحكم الذي كتبه رئيسه الراحل الإمام الصادق المهدي بعنوان "الحبل الرابط بين التطبيع والتركيع والتقطيع".
* التجمع الاتحادي : الاتحاديين بمختلف أجنحتهم لهم أصلاً توجهات عروبية وموقفهم مبدئي من قضية فلسطين والكيان الصهيوني ..
ورغم ذلك نجد أن هذه التيارات الثلاث تدين من وقت لآخر خطوات التطبيع بينما هي موجودة في مجلس الوزراء بعد استيفاء شرط الموافقة على التطبيع !!

وبجانب قانون إلغاء قانون مقاطعة "اسرائيل" ، هنالك مشروعات قوانين أخرى تم تقديمها للاجتماعات المشتركة بين مجلسي السيادة والوزراء ، ومن بينها قانون الاستثمار الذي يسمح للقطاع الخاص ( المحلي والأجنبي) أن يشارك القطاع العام وبالتالي يعرض الوطن وأهله وأجياله القادمة لمخاطر جمة في الحياة والكرامة والعزة .. ثم مشروع قانون الأمن الداخلي والذي وجد رفضاً واسعاً لتعبيره الواضح عن الشمولية والاستبداد وعدائه الصارخ للثورة وقيمها ومفاهيمها ..
وفي أتون مشروعات القوانين العرجاء هذه ، أخذ المجلس السيادي (المكون العسكري تحديداً) في تسمية اجتماعه مع مجلس الوزراء ب : (المجلس التشريعي المؤقت) والقصد منه بوضوح هو تأجيل قيام المجلس التشريعي بسلطاته المعروفة إلى ما لا نهاية والهيمنة النهائية على سلطاته كما حدث مع ملفات السلام والاقتصاد والسياسة الخارجية ، وعلى الرئاسة مع خلق مناصب أخرى مرتبطة بخطط قادمة كمنصب (النائب الأول) .. هكذا تمضي الخطى نحو حرف الثورة والالتفاف عليها نهائياً ، وهكذا تتشابك خيوط المخاطر حول خاصرة الوطن ..

بينما تقف غالبية قوى الثورة وقياداتها رافضةً للمنهج السائد هذا ، وهي في ذلك درجات مختلفة تتفاوت بين الاعتقاد في ضياع الثورة وسرقتها وبالتالي يجب استئنافها من جديد إلى الاعتقاد بأن هنالك انحرافاً يجب إصلاحه لاستكمال الثورة .. في سلبية لا تخفى على المراقب ..

هذا وضع لا يتكافأ مع الثورة العظيمة وعطاء شاباتها وشبابها البررة ؛ أرواحاً هي الأجمل بيننا ، وابداعاً جديداً في تاريخنا : ألواناً ومفردات وأنغام ..

بعيداً عن التخوين وتبادل الاتهامات ، فالجميع وطنيون ، تنادوا إلى كلمة سواء ، إلى تنازلات متبادلة (دون أن تجرح المبادئ الوطنية) ، انحيازاً لأبنائنا والأجيال القادمة ، لوحدة وطننا ولوحدة شعبه واندماجه ، إلى لقاء نتحسس فيه إمكانياتنا ، وبثقة مطلقة في شعبنا وشباب ثورته ، لتقرير إستئناف الثورة ... نواصل
25.04.2021

April 26th 2021, 4:02 am

مذكرة لتطوير المعادن الصناعية في السودان بتكلفة 70 مليون دولار

سودان تربيون

الخرطوم 25 أبريل 2021 ـ وقعت الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية ـ الذراع الفني لوزارة المعادن ـ مذكرة تفاهم لاستكشاف وتطوير وتصنيع المعادن الصناعية بالبلاد بتكلفة أولية بلغت 70 مليون دولار.

أحد مواقع التنقيب التابعة لشركة "أرياب" الفرنسية قبل انسحابها من شرق السودان

وتتركز عمليات التعدين في السودان في مجال الذهب أكثر من المعادن الأخرى وتخطط للحكومة الانتقالية للاستفادة من تلك المعادن خاصة في عمليات التصنيع بعد تطبيق الاصلاحات الاقتصادية.

وطبقا لبيان صحفي لوزارة المعادن تلقته سودان تربيون الأحد: "وقعت الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية مع شركة كرتيف سوليوشن مذكرة تفاهم لاستكشاف وتطوير وتصنيع المعادن الصناعية بالبلاد بتكلفة أولية بلغت 70 مليون دولار".

وشدد وكيل وزارة المعادن عبد الله كودي على ضرورة توطين المعادن الصناعية بالبلاد، منتقداً في الوقت ذاته السياسات الحالية التي قال إنها اقعدت بالصناعة وزاد "بدلا من البحث عن الذهب يجب الاستثمار في المعادن الصناعية" ودعا الى ضرورة منع استيراد المواد الخام.

وأتفق الطرفان على التعاون في عدد من المجالات وفقاً للقوانين واللوائح والسياسات المنظمة لأعمال التعدين حيث تشمل استكشاف وتصنيع الخامات الطبيعية للبونتنايت والحجر الجيري والمايكا والبارايت والسيلكا والرمال البيضاء والكوارتز وكربونات الصوديوم والملح والحديد وأي معادن أخري بدءاً من الاستكشاف الأولى حتى الوصول إلى تقدير حجم الاحتياطي.

وطالب بسن تشريع يمنع استيراد الخام في حال توفر في البلاد بنفس المواصفات.

بدوره أكد مدير عام هيئة الأبحاث الجيلوجية محمد سعيد ضرورة خلق شراكات جادة في عدد من المشروعات المختلفة لجلب عملات صعبة، مجددا في الوقت ذاته التزامهم بالعمل المشترك مع الجهات ذات الصلة لتطوير العمل في قطاع التعدين.

من جانبه قال مدير عام شركة كريتف متوكل شيخ الدين إن لديهم خطط وبرامج بجانب الدعم الفني لتطوير المعادن الصناعية.

وأكد أن الشركة ليست لديها مشكلة في الموارد المالية مشيرا إلى الانتهاء من تحليلات المعامل في نهاية شهر يونيو لتحديد الاحتياطي وطاقة المصنع.

وأعلن عن أن بداية العمل بالمصنع ستكون في بدايات العام 2022 كاشفا عن خطة لإدخال شريك أجنبي صاحب علامة تجارية دولية لولوج الأسواق الإقليمية.

April 26th 2021, 4:02 am

الاتحاد الأوروبي: 13.4 مليون سوداني بحاجة إلى مساعدات إنسانية

سودان تربيون

الاتحاد الأوروبي

الخرطوم 25 أبريل 2021 ـ قال الاتحاد الأوروبي إن 13.4 مليون سوداني بحاجة إلى مساعدات إنسانية، معلنا عن تمويل جديد قيمته 52 مليون يورو للبلاد التي تُعاني من أزمات اقتصادية حرجة.

والمساعدات الجديدة أتت ضمن تمويل لدول القرن الأفريقي المتأثرة بالصراع والنزوح وضعف الاستجابة لفايروس كورونا.

وقال الاتحاد الأوروبي، في بيان، تلقته سودان تربيون، الأحد: "في السودان، هناك أكثر من 13.4 مليون شخص بحاجة إلى مساعدات إنسانية، بما في ذلك مليون لاجئ، فيما يحتاج أكثر من 9 ملايين شخص إلى مساعدات غذائية".

وأعلن الاتحاد عن رصده تمويل جديد بقيمة 149 مليون يورو كمساعدات لدول القرن الأفريقي في 2021.

ونال السودان 52 مليون يورو من المساعدات الجديدة، فيما حصلت جيبوتي على 500 ألف يورو، والصومال على 42.5 مليون يورو، بينما حظيت يوغندا بـ 32 مليون يورو.

كما خصص الاتحاد الأورربي 8 ملايين يورو لمكافحة غزو الجراد الصحرواي.

وقال الاتحاد الأوروبي إنه سيتم تخصيص 30 مليون يورو من التمويل الجديد لمشاريع التعليم للأطفال المحاصرين في الأزمات الإنسانية.

وكان الاتحاد الأوروبي قد أعلن في وقت سابق عن رصد 53.7 مايون يورو لإثيوبيا و43.5 مليون يورو لجنوب السودان.

وقال مفوض إدارة الأزمات بالاتحاد، جانيز لينارتشيتش: "خلال العام الماضي، واجهت دول القرن الإفريقي غزو الجراد الصحرواي وتأثير تغير المناخ ووباء كورونا، إضافة إلى تأثرخا بالصراع والنزوح".

وأضاف: "هذا الوضع نتج عنه احتياج الملايين إلى المساعدة العاجلة ووصول الدعم المنقذ للحياة في حالات الطوارئ مثل الغذاء والتغذية والصحة والحماية".

ويُوجد في منطقة القرن الأفريقي أكثر من 35 مليون شخص يعانون من انعدام الأمن الغذائي، وهي المنطقة التي يوجد فيها 11.4 مليون نازح، منهم أكثر من 4 ملايين لاجئ.

وقدرت منظمة الأمم المتحدة للزراعة (الفاو)، في نداءها المحدث في 2021، وجود 3.3 مليون شخص معرضين لخطر انعدام الأمن الغذائي في السودان والصومال وإثيوبيا وكينيا بسبب الجراد الصحراوي.

April 26th 2021, 4:02 am

تحالف ثوري يرفض تولي شركة أجنبية للاصلاح الإداري

سودان تربيون

الخرطوم 25 أبريل 2021 ـ أدان التحالف الاقتصادي لقوى ثورة ديسمبر استقدام رئيس الوزراء لشركة أجنبية لتتولى ما تسميه الحكومة اصلاحا إداريا وقال إن ذلك تفريطا في أمن المعلومات والأمن الوطني.

مقر وزارة العدل بالخرطوم

وقالت عضو اللجنة القيادية للتحالف أساور آدم إن ما تقوم به هذه الشركة تموله الوكالة الأميركية للتنمية الدولية ومثل هذه الوكالات تعمل بتنسيق مع المخابرات الأميركية.

وتابعت "المقرر أن تتسلم هذ الشركة المعلومات التفصيلية الدقيقة عن كل الوزارات والوحدات والهيئات التابعة لها بغرض إعادة صياغة العمل الإداري في السودان بما يخدم سيطرة الشركات الأميركية مستقبلا على موارد البلاد ضمن ما أسموه بقانون الشراكة بين القطاع العام والخاص".

وأضافت أن الخطوة تستهدف تصفية القطاع العام وخصخصته لصالح الطفيليين والشركات عابرة القارات بالإضافة إلى ما تمثله من تفريط في أمن معلومات السودان.

وشددت أساور أن الاصلاح الإداري في السودان لا تنجزه الشركات الأجنبية التي لا يمكن أن تفهم الواقع السوداني إنما يقوم به خبراء سودانيون كتبوا عشرات البحوث في الإصلاح الإداري التى لم يأبه بها النظام البائد.

ودعت إلى عقد مؤتمر قومي للإصلاح الإداري ليقدم فيه الخبراء الوطنيون بحوثهم القيمة والتي استوحوها من واقع بلادهم ومعرفتهم باحتياجاتها.

كما دعت إلى استكمال خطوات بناء الحكومة الإلكترونية التي توفرت بنياتها الأساسية في السودان وهي جوهر الإصلاح الإداري في دول العالم لأنها تختصر الزمن والجهد والتكاليف على المواطنين وتؤدي لإنجاز الأعمال بسرعة.

وأشارت إلى أن ذلك من شأنه أيضا غلق أهم منافد الفساد وحصول المواطن على الخدمة الحكومية ويدفع رسومه إلكترونيا ويتم الحفاظ على المال العام بالتوريد الإلكتروني دون الحاجة للورق.

وأوضحت أن بناء الحكومة الإلكترونية في السودان قطع أشواطا مهمة بينما كادت أن تكتمل في دول عربية عديدة وذلك هو طريق الإصلاح الإداري الحقيقي.

وأشارت إلى أن استقدام الشركة الأجنبية ضمن خط رئيس الوزراء القائم على تنفيذ أجندة خارجية لتحويل كل مقدرات البلاد إلى القطاع الخاص الطفيلي والأجنبي وتحويل الدولة بقانون الشراكة المعيب إلى مجرد حارسة للنهب الاستعماري.

وحذرت من أن ذلك سيحول السودانيين بعد رفع الدعم عن السلع الاساسية إلى مجتمع فقير ومتسول يعيش على خمسة دولارات عطية أميركية دولية في حين أن السودان مؤهل بموارده وثرواته الطبيعية الكبيرة لأن يكون سلة غذاء العالم وصمام أمان الغذاء العربي وقائد اقتصادي لأفريقيا وعملاق اقتصادي كبير.

وتابعت "هذا هو طموح ثورة ديسمبر الذي لم يستوعبه وكلاء الاملاءات الأجنبية".

ودعت اساور نقابات العاملين ولجان التسيير وكل العاملين بالدولة إلى اتخاذ ما يلزم من مواقف لحماية أمن معلومات مؤسساتهم من الاختراق الأجنبي.

April 26th 2021, 4:02 am

بعثة فنية من الأمم المتحدة تنهي مشاورات لتقييم الاحتياجات الانتخابية للسودان

سودان تربيون

الخرطوم 25 أبريل 2021- انهت بعثة أممية لتقييم احتياجات السودان الانتخابية مهمة امتدت لثلاث أسابيع عقدت خلالها سلسلة اجتماعات موسعة مع عديد من الأطراف السودانية.

سودانية تدلي بصوتها في انتخابات 2010 ـ صورة من موقع مفوضية الانتخابات

وينتظر ن تجرى انتخابات في السودان بنهاية الفترة الانتقالية المحددة بأربع سنوات بدأت في الثالث من أكتوبر 2020.

وقال بيان لبعثة الأمم المتحدة في السودان "يونيتامس" تلقته "سودان تربيون" الأحد إنه في أعقاب طَلَب حكومة السودان المقدم الى الأمين العام للأمم المتحدة العام الماضي لِدَعم إجراء الانتخابات، "قامَت بِعثة الأمم المتحدة لِتَقييم الاحتياجات الانتخابية بِزيارة السودان من 5 إلى 23 أبريل 2021".

وأوضح البيان أن الغَرَض من بِعثة تَقييم الاحتياجات لِلسودان هو "فَهم السياق السوداني بِشكلٍ أفضَل، بِما في ذلك الأُطُر القانونية والمُؤسَّسية واحتياجات القُدرات لِمُختَلَف أصحاب المَصلَحة، وذلِك للإعلام عن نِطاق وَنوع الدَعم الفني للأمم المتحدة التي يُمكِن تَقديمَها لِلسودان في الوقت المناسب لِدَعم عَمَليتِه الانتخابية ".

وتُجرَى بِعثات تَقييم الاحتياجات كَمُمارَسة روتينية في كُل دَولة يُطلَب فيها من الأمم المتحدة تَقديم دَعم فنِّي لإجراء الانتخابات.

وبحسب البيان فإن بِعثة الأمم المتحدة لِتقييم الاحتياجات الانتخابية، عَقَدَت اجتماعات مع مَجموعة واسِعة مِن المُحاوِرين، مِنهُم مُمَثِّلين مِن السُلطات الوَطنية والولائية، الأحزاب السياسية، وسائل الإعلام، المُجتَمع المَدني، المَجموعات النِسائية، أعضاء مُجتَمَع المانِحين، وَكالات الأمم المتحدة.

وتألَّفَت بِعثة الأمم المتحدة لِتَقييم الاحتياجات الانتخابية من مُمَثِّلين مِن قِسم الأمم المتحدة لِبناء السلام والشؤون السياسية شُعبَة الانتخابات، وبرنامِج الأمم المُتحدة الإنمائي.

وتَتَطَلَّع بِعثة الأمم المتحدة المتكاملة لِدعم المرحلة الانتقالية في السودان وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وأعضاء آخرون مِن أسرة الأمم المتحدة إلى التَواصُل مَع السُلطات الوطنية بِشأن نَتائِج بِعثة الأمم المتحدة لِتَقييم الاحتياجات الانتخابية دَعماً لانتخابات السودان.

April 26th 2021, 4:02 am

لجنة الطوارئ الصحية تعلق حركة الركاب بين السودان والهند

سودان تربيون

انهيار كامل للنظام الصحي في الهند بعد تفشي "كورونا".. صورة من (الأناضول)

الخرطوم 25 أبريل 2021- قررت اللجنة العليا للطوارئ الصحية في السودان، الأحد إيقاف حركة الركاب بين السودان والهند اعتبارا من فجر الثلاثاء المقبل.

واستثنت اللجنة من هذا القرار السودانيين القادمين من المدن الهندية شريطة ابرازهم شهادة سلبية لفحص كوفيد 19 (RT-PCR) سارية خلال 72 ساعة من زمن الوصول لمطار الخرطوم، مع التزام العائدين بالحجر المنزلي لمدة 14 يوماً.

وجاء قرار اللجنة على خلفية الارتفاع الكبير في معدلات الإصابة بالهند التي تشهد وتحور سلالات جديد من الفايروس المرعب

ودعت اللجنة جميع شركات النقل الجوي للالتزام بالإخطار المسبق بأسماء وعدد السودانيين العائدين قبل 24 ساعة من الوصول.

وسجلت الهند الأحد أعلى زيادة يومية في عدد الإصابات كورونا على مستوى العالم منذ بدء الجائحة بواقع نحو 350 ألف حالة جديدة خلال 24 ساعة ليرتفع إجمالي عدد الإصابات في البلاد إلى نحو 17 مليونا.

وبدأت دول غربية بتقديم مساعدات للهند لمكافحة تسارع انتشار كورونا، بعد تسجيلها رقما قياسيا جديدا في عدد الإصابات.

وأعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين الأحد، على تويتر أن الاتحاد الأوروبي يستعد لتقديم "المساعدة" للهند لمكافحة تسارع انتشار الوباء، من خلال تفعيل الآلية الأوروبية للحماية المدنية، معبّرة عن "قلقها من الوضع الوبائي" في هذا البلد.

كما سجلت السلطات الهندية وفاة 2767 شخصا خلال اليوم الماضي، ليرتفع عدد الوفيات إلى أكثر من 192 ألفا.

وأصدرت بعض المستشفيات بلاغات عامة بنقص الأكسجين الطبي، ما ينذر بحدوث كارثة صحية في البلاد.

April 26th 2021, 4:02 am

السودان: جولة أفريقية لوزراء الري والخارجية لشرح الموقف من تطورات أزمة (النهضة)

سودان تربيون

وزيرة الخارجية ووزير الري والموارد المائية في جولة كنشاسا حول سد النهضة ـ 4 أبريل 2021

الخرطوم 25 أبريل 2021 -أعلن السودان عن عزمه تنظيم زيارات لدول أفريقية، تبدأ بالأربعاء، لشرح موقفه الخاص بسد النهضة وجدد التلويح بمقاضاة إثيوبيا حال جرت التعبئة الثانية قبل توقيع الاتفاق.

وعقدت اللجنة العليا لمتابعة ملف سد النهضة، الأحد، اجتماعًا، ترأسه رئيس الوزراء، بمشاركة وزراء الخارجية والعدل وشؤون مجلس الوزراء، إضافة إلى مديري جهاز المخابرات وهيئة استخبارات الجيش وفريق التفاوض.

وقال وزير الري ياسر عباس، في تصريح صحفي، إن "الاجتماع أمن على ضرورة تفعيل الزيارات لعدد من الدول الأفريقية، والتي ستبدأ الأربعاء، لشرح موقف السودان الخاص بضرورة التوصل إلى اتفاق قانوني مُلزم بشأن ملء وتشغيل سد النهضة".

وأعلن الوزير عن اتخاذ بلاده لأربعة مسارات حول قضية سد النهضة، أولها المسار الفني المتعلق بأخذ تحوطات لازمة في سدّي الرصيدرص وجبل أولياء.

وشملت المسارات، بحسب الوزير، استعداد الفرق القانونية لـ "مقاضاة شركة ساليني – الشركة المنفذة للسد-أو حتى مقاضاة الحكومة الإثيوبية".

وكان السودان هدد قبل يومين بمقاضاة شركة ساليني، حال تمت تعبئة بحيرة السد قبل توقيع اتفاق.

ويرفض السودان إعلان إثيوبيا الملء الثاني لبحيرة السد في موسم الأمطار -يوليو المقبل، قبل توقيع اتفاق، حيث أن عدم تبادل المعلومات بصورة دائمة يهدد حياة 20 مليون من مواطنيه.

وقال الوزير إن المسارات تضم أيضا "العمل الدبلوماسي والسياسي خلال الفترة المقبلة".

وأكد ياسر عباس تمسك بلاده بـ “الموقف التفاوضي الوطني المُرتكز على حق السودان في حماية مصالحه الخاصة بالأمن المائي".

ورفضت إثيوبيا دعوة السودان لعقد قمة ثلاثية تضمها ومصر، على مستوى قادة الحكومات، لبحث فشل جولات التفاوض في التوصل إلى اتفاق.

وأعلن الوزير عزمهم تكثيف العمل لـ"توحيد الجبهة الداخلية في السودان حول موقف موحد نحو الأمن المائي"، ويشمل ذلك التواصل مع القوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني.

April 26th 2021, 4:02 am

رفض واسع لصلاحيات الاعتقال والتفتيش في مسودة قانون الأمن الداخلي

سودان تربيون

الخرطوم 24 أبريل 2021 - أعلنت الحركة الشعبية - شمال والتجمع الاتحادي، رفضهما لصلاحيات الاعتقال والقبض والتفتيش في مسودة مشروع قانون جهاز الأمن الداخلي، الذي وضُع على منضدة مجلس الوزراء.

ناب رئيس الحركة الشعبية ـ شمال، ياسر عرمان

واتفقت مكونات الحكم في السودان على استحداث جهاز للأمن الداخلي يتبع لوزارة الداخلية، بعد محاولة الاغتيال الفاشلة التي تعرض رئيس الوزراء عبد الله حمدوك في العام الماضي.

وأعدت وزارة العدل مشروع قانون الأمن الداخلي المتوقع إخضاعه لنقاش واسع بين أطراف الحكم وقوى المجتمع المدني قبل اجازته بشكله النهائي.

وقال نائب رئيس الحركة الشعبية -شمال، ياسر عرمان، السبت: "على الجميع مقاومة إعطاء جهاز الأمن صلاحيات واسعة في الاعتقال والقبض والتحري".

وشبه مشروع القانون بالذي كان سائدا أيام النظام المعزول قائلا "كأن البشير كتبه من سجنه"، حيث كان جهاز الأمن يقمع المعارضة والأصوات المناوئة.

وكان لجهاز الأمن في عهد البشير صلاحيات واسعة تشمل الاحتجاز لأشهر طوالٍ دون إبلاغ أسرة الموقوف، وذلك قبل أن تُنزع عنه صلاحيات الاعتقال والقبض والتحري، بعد عزل النظام في أبريل 2019.

وقال عرمان، في حسابه على "فيسبوك"، إن قانون الأمن الداخلي يجب أن يُجاز بواسطة المجلس التشريعي المنتظر تكوينه.

وأفاد بأن إجازة مشروع القانون وفق الصياغة المُسربة "يعني عودة النظام القديم".

ومنح مشروع القانون لعناصر الأمن الداخلي اعتقال أي شخص لمدة 48 ساعة، دون أوامر إيقاف من النيابة، وهو ما يعد تراجعاً عن شعار الحرية الذي وسم الثورة.

بدوره عاب التجمع الاتحادي، على وزارة العدل وضع مشروع قانون الأمن الداخلي على منضدة مجلس الوزراء، دون إجراء مشاورات حوله.

وقال التنظيم في بيان الجمعة: "هذا القانون جاء مخيبًا لكثير من توقعاتنا، بحيث تضمنت نصوصه منح جهاز الأمن كافة السُّلطات السابقة لجهاز النظام السابق من قبض واحتجاز في حراساته الخاصة وتفتيش".

وانتقد التجمع الاتحادي منح الجهاز المرتقب تكوينه "حصانات واسعة ومحاكم خاصة وسلطة سحب حتى القضايا من أمام المحاكم العادية".

وتابع: "هذا القانون يجب أن يوقف ونطالب بإعادة النظر فيه من مختصين يخرجوه بما يعبر عن الفصل بين السلطات وسيادة حكم القانون".

من جهته اعتبر الحزب الشيوعي مشروع القانون بمثابة "تهديد للحريات العامة والحقوق الواردة في المعايير الدولية وفي وثيقة الحقوق".

وقال المكتب السياسي للحزب، في بيان، تلقته "سودان تربيون"، إن مشروع قانون الأمن الداخلي "حلقة جديدة من حلقات التآمر على قوى الثورة والالتفاف على أهدافها".

وأعلن الحزب الشيوعي رفضه مشروع القانون "شكلا ومضمونا"، وذلك بسبب "تداخل سلطات وصلاحيات هياكل فترة الانتقال خاصة المجلس السيادي الذي يسيطر عليه المكون العسكري والذي اختطف امتياز حكم البلاد". وفق البيان.

April 25th 2021, 2:58 am

تأكيدات بمشاركة (اصحاب العمل) في مؤتمر باريس والحكومة تصادق على 100 مشروع استثماري

سودان تربيون

وزير الاستثمار والتعاون الدولي والقائم بالأعمال الأميركي بالخرطوم ـ مارس 2021 "صورة من سونا"

الخرطوم 24 أبريل 2021- كشف وزير الاستثمار والتعاون الدولي في السودان عن المصادقة على مائة مشروع استثماري منذ مطلع مارس وحتى الآن وأكد مشاركة اتحاد اصحاب العمل كممثل للقطاع الخاص بمؤتمر باريس المزمع انعقاده منتصف مايو المقبل.

ولسنوات طويلة عانى السودان من ضعف حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة بسبب العزلة الدولية الى جانب العديد من المشكلات خاصة نزاعات الأراضي ما ادى الى انعكاسات سلبية لسوء البيئة الاستثمارية.

وقال الوزير الهادي محمد إبراهيم أن الوزارة "صادقت على مائة مشروع استثماري منذ مطلع مارس" وأكد كذلك وضع إجراءات لضمان الاستثمار بهدف تقليل مخاطر القيود على تحويلات العملة للمستثمرين.

وقال إبراهيم الذي كان يتحدث ليل السبت في برنامج "كرسي المنصة " ان هنالك 180مشروع بالولاية الشمالية تم المصادقة عليها لكنها غير موجودة على الأرض.

ونوه إلى ان قانون تشجيع الاستثمار للعام 2021 عمل على حل كافة المشكلات التي كانت تعترض القانون السابق ومن اهمها قضية الأرض والإجراءات عبر النافذة الواحدة بجانب دليل الإجراءات الاستثمارية.

وتابع أن وزارة الاستثمار عازمة على الغاء اي مشروع يحدد فترة استرداد راس المال بـ 100 عام.

وحول ما أثير عن تغييب القطاع الخاص عن مؤتمر باريس للاستثمار قال الوزير إن اتحاد اصحاب العمل هو الممثل الرسمي للقطاع الخاص في مؤتمر باريس وأن ما رشح عن عدم مشاركته "غير صحيح"
.

وأوضح بان اهداف المؤتمر تتمثل في تأكيد عودة السودان واندماجه في العالم بجانب عرض الإصلاحات الاقتصادية التي اقرتها الحكومة الانتقالية خلال الفترة الماضية.

وتابع " المؤتمر سيكون فرصة حقيقية للقاء الدائنين والعمل على الاستفادة من مبادرة اعفاء الدول المثقلة بالديون".

واكد استعدادهم لعرض فرص الاستثمار في السودان بشكل جديد وعبر قطاعات ذات اولوية تشمل الطاقة والتعدين والبنى التحتية والنقل والزراعة والثروة الحيوانية والاتصالات والتحول الرقمي.

وأفاد بان مؤتمر باريس ليس مؤتمر للعلاقات العامة وانما هو فرصة لتقديم مشروعات جاهزة للعالم بالإضافة الى التواصل مع الدائنين بصورة مباشرة.

April 25th 2021, 2:58 am

واشنطن تعين مبعوثا للقرن الأفريقي والتوتر السوداني الإثيوبي يتسيد مهمته

سودان تربيون

الخرطوم 24 أبريل 2021- أعلنت وزارة الخارجية الأميركية تعيين جيفري فيلتمان مبعوثاً جديداً للولايات المتحدة، دعماً لجهود الإدارة الأمريكية في قيادة الجهود الدبلوماسية لمعالجة الأزمات السياسية والأمنية التي يعاني منها القرن الأفريقي.

جيفري فيلتمان

وقال المتحدث باسم الخارجية في بيان صدر الجمعة، إن تعيين فيلتمان يأتي لمعالجة الأوضاع في إقليم التقراي المضطرب، والتوتر المتصاعد بين السودان واثيوبيا والنزاع حول قيام سد النهضة الأثيوبي.

ويعتبر جيفري من الدبلوماسيين المخضرمين وقد عمل في الخارجية الأميركية والأمم المتحدة.

الى ذلك أعرب وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن الجمعة عن قلقه إزاء الصراع في إقليم التقراي الإثيوبي، وتصاعد التوتر بين إثيوبيا والسودان، والنزاع حول سد النهضة.

وشدد بلينكن في تصريحات صحفية على أهمية انخراط واشنطن على مستوى رفيع للتخفيف من مخاطر الصراعات في القرن الأفريقي.

من جهة أخرى، قال مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان الجمعة إن بلاده تواصل حث إريتريا على سحب قواتها من إثيوبيا.

وأضاف سوليفان أن واشنطن مستعدة للعمل مع حلفائها وشركائها لتعزيز السلام بمنطقة القرن الأفريقي.

وكانت واشنطن رحبت قبل أيام بإعلان أديس أبابا عن انسحاب القوات الإريترية من إقليم التقراي، وقالت إنها تدرس تقارير عن فظاعات ارتكبت هناك خلال العمليات العسكرية التي جرت أواخر العام الماضي ضد الجبهة الشعبية لتحرير التقراي التي كانت تحكم الإقليم.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، أكد مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان أن الولايات المتحدة مستعدة لمساعدة إثيوبيا في معالجة أزمة سد النهضة الإثيوبي الذي يثير توترات بين أديس أبابا من جهة، وبين القاهرة والخرطوم من جهة أخرى.

April 25th 2021, 2:58 am

الجنيه السوداني يواصل الهبوط أمام سلة العملات الأجنبية

سودان تربيون

الخرطوم 24 أبريل 2021-استأنفت العملة المحلية في السودان رحلة الهبوط امام سلة العملات الأجنبية في تداولات السبت بعد استقرار نسبي خلال الشهرين الماضيين.

رزم من العملة السودانية (أب)

ومنذ نهاية الأسبوع الماضي بدأت العملة المحلية في التراجع امام العملات الأجنبية بعد تزايد الطلب واتساع حجم المضاربات من جديد.

وخفض السودان منذ فبراير الماضي سعر صرف الجنيه بنحو 7 اضعاف في محاولة للسيطرة على طغيان السوق الموازي.

وبحسب متعاملين تحدثوا لـ “سودان تربيون" السبت فإنه جرى تداول الدولار الواحد بـ 392 جنيه مقابل 390 جنيها ليوم الخميس فيما سجل سعر البيع للريال السعودي 104جنيهات والدرهم الإماراتي 105جنيهات بينما بلغ سعر البيع لليورو 465 جنيها.

وأفاد أحد المتعاملين باتساع حجم المضاربات منذ الأسبوع الماضي ما ادى الى تراجع الجنيه السوداني.

وأضاف أن الأسواق الموازية تشهد ارتفاعاً كبيراً في حجم الطلب على العملات الأجنبية.

ومنذ مطلع العام أجرت الحكومة الانتقالية في السودان إصلاحات اقتصادية صعبه وضرورية يدعمها البنك الدولي تتمثل في زيادة الوقود والكهرباء وتوحيد سعر الصرف.

April 25th 2021, 2:58 am

السودان يصادق على قوانين مفوضيات مكافحة الفساد والعدالة الانتقالية والسلام

سودان تربيون

الخرطوم 24 مارس 2021 - أجاز البرلمان المؤقت في السودان، السبت مشاريع قوانين مفوضيات مكافحة الفساد والعدالة الانتقالية والسلام، وجدد الثقة في لجنة إزالة تمكين وتفكيك النظام السابق، التي تثير جدلا واسعا.

وزير العدل

ومنحت الوثيقة الدستورية -التي تحكم فترة الانتقال، صلاحيات المجلس التشريعي إلى اجتماع مشترك بين مجلسي السيادة والوزراء، إلى حين تشكيل المجلس.

وقال وزير العدل نصر الدين عبد الباري، في تغريدة على حسابه بتويتر، السبت: "الاجتماع المشترك لمجلسي السيادة والوزراء، أجاز مشاريع قوانين مفوضيات: مكافحة الفساد والعدالة الانتقالية والسلام".

وأشار إلى أن المجلس صادق أيضًا على مشروع قانون تطوير الصناعة ومشروع قانون الموارد المائية.

وقال المتحدث باسم مجلس السيادة، محمد الفكي سليمان، إن البرلمان المؤقت "أمن على استمرار لجنة تفكيك النظام السابق.

وأضاف: "الاجتماع أمن على دعم لجنة التفكيك لتستمر في مهامها المنصوص عليها الدستورية، فيما يتم تشكيل مفوضية لمكافحة الفساد يناط بها مهام محاربة الفساد".

والأسبوع الفائت، طلب الاجتماع المشترك لمجلسي السيادة والوزراء إزالة التعارض بين قانون لجنة التفكيك ومشروع قانون مفوضية مكافحة.

وأشار الفكي إلى أن الاجتماع المنعقد السبت خلص إلى "وجود اختلاف في طبيعة عمل مفوضية الفساد ولجنة التفكيك، الأمر الذي يستلزم مباشرة المفوضية واللجنة لأعمالهما بشكل منفرد وقائم بذاته، نظرًا لاختلاف طبيعة ومهام كل منهما".

April 25th 2021, 2:58 am

البرهان وماكرون يناقشان الأوضاع في تشاد بعد مقتل ديبي

سودان تربيون

نقاش بين البرهان وماكرون على هامش مراسم تشييع ادريس ديبي.. (سونا)

الخرطوم 23 أبريل 2021 ـ بحث رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني عبد الفتاح البرهان، الجمعة، بانجمينا مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأوضاع في تشاد بعد مقتل الرئيس إدريس ديبي خلال معارك مع متمردين الإثنين الماضي.

وطبقا لتعميم صادر عن المجلس السيادي، فإن اللقاء الذي انعقد على هامش تشييع الرئيس ديبي تناول الوضع في تشاد والمساعدة التي من الممكن أن يقدمها السودان للمساعدة في استقرار الوضع الجديد في دولة تشاد بعد رحيل ديبي.

وأكد الجانبان السوداني والفرنسي على ضرورة التنسيق بين بلديهما لترسيخ الأمن والاستقرار فى المنطقة.

وشارك البرهان فى مراسم تشييع ديبي بساحة الأمة وسط العاصمة التشادية، وسط حضور ومشاركة عدد كبير من رؤساء وقادة الدول الأفريقية والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وممثلين عن المؤسسات والمنظمات الإقليمية والدولية.

إلى ذلك تطرق لقاء البرهان وماكرون للترتيبات والتحضيرات الجارية لانعقاد مؤتمر باريس لدعم السودان اقتصاديا المزمع انعقاده في 17 مايو المقبل بالعاصمة الفرنسية باريس.

April 23rd 2021, 9:42 pm

البنك الأفريقي يقر تصفية متأخرات للسودان بـ413 مليون دولار

سودان تربيون

تسوية متأخرات السودان لبنك التنمية الأفريقي تمت بدعم من بريطانيا والسويد

الخرطوم 23 أبريل 2021 ـ وافق البنك الأفريقي للتنمية، الجمعة، على مقترح بتصفية حوالي 413 مليون دولار من متأخرات القروض على السودان ما يسمح بالمضي قدما في تسوية متأخرات الخرطوم تمهيدا لرفع العقوبات عن كاهلها.

وتعتبر مقاصة المتأخرات مع المؤسسات المالية الدولية مثل بنك التنمية الأفريقي والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي أحد الشروط المسبقة للسودان في إطار مبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون.

‏قال راوبيل دورووجو المدير القطري لمجموعة البنك الأفريقي للتنمية بالسودان، إن تسوية المتأخرات ستسمح للبنك بإعادة التعامل الكامل مع السودان ما يفتح فرص تمويل جديدة للمشاريع والبرامج التي تضيف المزيد من الدعم لعمليات البنك الجارية.

وأكد إثر موافقة إدارة مجموعة البنك على مقترح تصفية المتأخرات أن "الاقتراح يسمح بالمضي قدما في تسوية متأخرات السودان؛ بدعم من بريطانيا والسويد. وعند التسوية الكاملة للمتأخرات، سيتم رفع العقوبات المفروضة على السودان".

وستقدم المملكة المتحدة تمويلا مرحليا لسداد متأخرات السودان المستحقة لصندوق التنمية الأفريقي بينما التزمت السويد بتقديم منح تمويل بنحو 4.2 مليون دولار ‏للوفاء بحصة السودان من أعباء العملية.

وعند التسوية الكاملة للمتأخرات المستحقة لمجموعة البنك الدولي، سيتم رفع العقوبات المفروضة على السودان وتوفير عملية قائمة على السياسات (PBO) للبلاد كجزء من إعادة مشاركة البنك الكاملة لاستكمال عمليات البنك الجارية.

‏وتوفر تسوية المتأخرات الحيز المالي للسودان للشروع في طريق التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة وستكمل جهوده للنهوض بأجندة التنمية، والتي تشمل توطيد السلام وتسريع الحد من الفقر وتوليد التمويل الذي تشتد الحاجة إليه للتحول والنمو الشامل.

وقال دورووجو: "مع التدفقات التمويلية الإضافية المتوقعة بعد تصفية المتأخرات، يتطلع البنك الدولي إلى حقبة جديدة من التعاون المثمر مع السودان لتحقيق تطلعات شعوبه في الازدهار والتنمية المستدامة".

‏وتتألف المحفظة الحالية لمجموعة البنك الدولي في السودان من 18 عملية بقيمة إجمالية تبلغ حوالي 0.5 مليار دولار تغطي العمليات في قطاعات الزراعة والمياه والصرف الصحي والقطاعات الاجتماعية والطاقة، فضلاً عن دعم أنشطة بناء القدرات متعددة القطاعات والقطاع الخاص.

April 23rd 2021, 9:42 pm

مصرع عاملان غرقا ونجاة 4 آخرين بحلفا الجديدة

سودان تربيون

الخرطوم 23 أبريل 2021 ـ لقي إثنين من العاملين في تشييد مسجد مصرعهما غرقا ونجا أربعة آخرين، الجمعة، بمنطقة "مسك" بمدينة حلفا الجديدة في ولاية كسلا شرقي السودان.

وبحسب مصادر مطلعة لسودان تربيون فإن العاملين الستة عقب الفراغ من عملهم نزلوا إلى قناة بمشروع حلفا الجديدة الزراعي بغرض الاستحمام ليلقى الشقيقين محمد كمال كابتن "20 سنة" وماجد كمال كابتن "17 سنة" مصرعهما إثر صعقة كهربائية.

وأبلغ الأهالي فريق إنقاذ من الغطاسين الذي تمكن من إنقاذ 4 عمال بواسطة قوارب جرى اسعافهم ونقلهم لتلقي العلاج بمستشفى حلفا الجديدة.

وتم العثور على الجثمان الأول في الحال وتأخر العثور على الجثمان الثاني لست ساعات.

وحمل الأهالي شرطة الدفاع المدني بالمصنع مسؤولية غرق العمال لتأخر عملية إنقاذ واسعاف العمال.

April 23rd 2021, 9:42 pm

السودان: مليونا فدان من الغابات مهددة بالفناء على يد اللاجئين الإثيوبيين

سودان تربيون

لاجئون في مركز استقبال حمداييت على الحدود السودانية الاثيوبية .صورة لـ(سودان تربيون)

القضارف 23 أبريل 2021 ـ حذر مسؤول سوداني من أن تعديات أكثر من 50 ألف لاجئ إثيوبي على الغطاء النباتي بولاية القضارف سيشكل تهديدا مباشرا بالقضاء على مليوني فدان من الغابات بولاية القضارف.

ومنذ نوفمبر الفائت بدأ تدفق اللاجئين الإثيوبيين عل ولاية القضارف السودانية جراء حرب شنها الجيش الفيدرالي الإثيوبي على حكام إقليم تيقراي.

واشتكى مدير مشروع إعمار مناطق تواجد اللاجئين بشرق السودان محمد عثمان أبكر لسودان تربيون من تعدى عشرات الألاف من اللاجئين الإثيوبيين على الغابات في مراكز الاستقبال بحمداييت والهشابة والمعسكرات الدائمة بالطنيدبة وأم راكوبة.

وأشار إلى أن اللاجئين يعمدون إلى القطع الجائر والتعدي المستمر على الغابات الشعبية حول المعسكرات.

وأوضح أبكر أن غابات المقرح والرواشدة وسرف سعيد على الطريق القاري القضارف دوكة القلابات مهددة بالفناء.

ورصدت جولة ميدانية لسودان تربيون اللاجئين يقطعون مسافة 18 كلم من معسكر الطنيدبة إلى غابة المقرح للاحتطاب وقطع الأخشاب لصناعة المساكن الشعبية داخل المعسكرات في ظل فشل المانحين والمنظمات في توفير الماوى.

وكشف محمد عثمان أبكر أنهم رصدو عمليات الاعتداء على الغابات من قبل اللاجئين بالولاية والتي تقدر بنحو 30 فدان يوميا من الغطاء النباتي للاستهلاك وتوفير مواد الطاقة والمأوى.

وتوقع ارتفاع نسبة المساحات المعتدى عليها إلى 50 فدان في اليوم خلال الفترة القادم نسبة لقرب فصل الخريف.

وحذر من أن عمليات القطع الجائر على الغابات من قبل اللاجئين بولاية القضارف ستصل إلى مليوني فدان بنهاية هذا العام وأضاف أن التعدي طال الغطاء النباتي وجروف المزارعين المثمرة في الزراعة البستانية والمروية.

وطالب بضرورة تدخل الدولة العاجل والمندوب السامي بالحفاظ على الغابات وتعويض الفاقد الغابي بالاستزراع الغابي وتوفير بدائل الطاقة والعمل على استجلاب وحدة تعمل بالطاقة الشمسية لإعمار الغابات وتوفير الطاقة المهدرة.

April 23rd 2021, 9:42 pm

وزير الصحة السوداني يرسم صورة قاتمة لموقف الإصابة بكورونا

سودان تربيون

وزير الصحة عمر النجيب

الخرطوم 23 أبريل 2021 ـ رسم وزير الصحة السوداني عمر النجيب، الجمعة، صورة قاتمة لموقف الاصابات بفايروس كورونا بالبلاد وأعلن عن مقترح دفع به لفرض لبس الكمامات في كل المؤسسات الحكومية.

وأعلن النجيب في مقابلة بالإذاعة السودانية عن تسجيل 175 حالة اشتباه ليوم أمس الخميس منها 60 مؤكدة ووفاة 15 حالة منها 11 حالة وفاة بولاية الخرطوم و4 وفيات بولاية النيل الأبيض.

وأكد الوزير أن حالات كورونا في البلاد أعلى بكثير عن الذي يُعلن وأرجع ذلك إلى ضعف النظام الصحي في البلاد وعدم المقدرة على إجراء العديد من الفحوصات في اليوم.

وقال النجيب: "احصائياتنا غير دقيقة لأن المعلومات غير متوفرة نتيجة لضعف النظام، الآن نجري 2000 حالة في اليوم، وأغلب تلك المراكز موجودة في المدن الكبرى، الحالات المشتبهة والمؤكدة ترد إلينا من المسافرين والذين يشكون من الأعراض".

وأبان الوزير أن جائحة كورونا التي ضربت البلاد، أظهرت ضعف وهشاشة النظام الصحي، وأمّن على أن التحدي الأساسي ليس جائحة كورونا، بل المستشفيات التي تُعاني من أزمة في الطاقة الاستيعابية من حيث الأسِرّة.

وأبدى دهشته من عدم التزام المواطنين في الطرقات والأسواق والأماكن العامة بالاشتراطات الصحية وارتداء غطاء الوجه.

وأوضح د. عمر النجيب، أنّ البلدان التي فرضت الإغلاق الكلي كان بسبب تقليل الحالات والمحافظة على النظام الصحي من الضغط الكثيف، وكشف عن وجود 160 سريراً فقط في مراكز علاج كورونا بولاية الخرطوم، مُعلناً عن محاولات حثيثة لزيادة الطاقة الاستيعابية بالمستشفيات ومراكز علاج كورونا.

ونبّه إلى أنّ الوضع الصحي إبان موجة كورونا الأولى كان أفضل من الوقت الراهن، مؤكداً أن الجائحة لا تنتهي قريباً، فهي تحتاج للمزيد من العمل ويتطلب من المواطنين الالتزام بالاشتراطات الصحية والتباعُد الاجتماعي.

في سياق متصل، ذكر الوزير أنّ التطعيم بلقاح "كوفيد - 19" هو من الأسلحة التي تواجه بها الوزارة الفيروس، وأوضح أن لقاح الاسترازينكا هو لقاح آمن ولا يشكل خطورة.

April 23rd 2021, 9:42 pm

السودان يتوعد بمقاضاة الشركة المنفذة لسد النهضة ويكشف ملامح وساطة الإمارات

سودان تربيون

تعاظم خلافات السودان ومصر مع اثيوبيا التي تشيد سد النهضة العملاق .. صورة لرويترز

الخرطوم 23 أبريل 2021 ـ توعد السودان بمقاضاة الشركة الإيطالية المنفذة لسد النهضة حال تم الملء الثاني بلا اتفاق قانوني، وكشف أن المبادرة الإماراتية ناقشت مساهمة إثيوبيا بالكهرباء والسودان باستثمارات الزراعة لتوفير الغذاء للإثيوبيين.

ويطالب السودان في مفاوضاته مع إثيوبيا ومصر بالتوصل لاتفاق حول ملء وتشغيل سد النهضة قبل البدء في الملء الثاني في يوليو القادم، بينما تقدمت الإمارات بمبادرة لاحتواء التوتر الحدودي بين الخرطوم وأديس أبابا.

وغرد وزير الري الموارد المائية السوداني ياسر عباس على تويتر قائلا إنه في حال تم الملء الثاني دون التوصل لاتفاق قانوني فلدى السودان فرق قانونية بمساعدة مكاتب محاماة عالمية ستقدم دعاوى قضائية ضد الشركة الايطالية المنفذة وضد الحكومة الإثيوبية.

وأوضح أن الدعوى القضائية تستند على أنه لم يتم دراسة الآثار البيئية والاجتماعية والمخاطر لسد النهضة.

وأشار إلى أن الخرطوم تتدرس أيضا خيارات المختلفة من بينها محكمة العدل الدولية ومحكمة حقوق الإنسان ومحكمة الكوميسا.

وأضاف الوزير أن عدم التوصل لاتفاق يمهد الى رفع دعوى الى مجلس الأمن باعتبار أن سد النهضة يشكل خطر حقيقي على السلم والأمن الإقليمي.

وقال عباس إنه إذا نجحت القمة الثلاثية للرؤساء ستعود الأطراف للتفاوض وإذا لم تنجح سيواصل السودان التصعيد السياسي والقانوني وعمل التحوطات الفنية اللازمة.

ونبه إلى احتياطات فنية بتخزين كمية من المياه في خزان الرصيرص لري المشاريع ومياه الشرب في حال كانت المياه الواردة من سد النهضة قليلة، كما لم يتم تفريغ خزان جبل أولياء تماما لاول مرة منذ 100 عام.

وأكد أن اعتراض إثيوبيا على دعوة رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك لقمة ثلاثية للرؤساء الثلاثة ترك الأمر للاتحاد الأفريقي فقط وفي نفس الوقت رفض الوساطة الرباعية بقيادة الاتحاد الأفريقي ليس له مبرر.

وشدد أن التوصل لاتفاق لا ينتقص من سيادة أو حقوق إثيوبيا بل بالعكس يوفر لها حقوقها كاملة ويحمي مصالح السودان.

وبشأن المبادرة الإمارتية قال وزير الري إن السودان أبدى وجهة نظره في المبادرة بأنه يمكن توسيعها بتحويل سد النهضة من بؤرة توتر ونزاع الى بؤرة تعاون اقتصادي إقليمي.

وتابع "يمكن أن يكون هناك استثمارات من الإمارات والبنك الدولي والاتحاد الأوروبي بحيث يساهم سد النهضة في توليد الكهرباء من أثيوببا ويساهم السودان بالاستثمارات الزراعية لتوفير الغذاء لإثيوبيا.

وأبان أن المبادرة الإماراتية هي صيغ استثمارية وفق القوانين السودانية في أراضي الفشقة، وأيضا مبادرة غير رسمية لتقريب وجهات النظر في ملف سد النهضة.

ويسود التوتر العسكري حدود السودان وإثيوبيا منذ أن بدأ الأول في نوفمبر الماضي استعادة أراضي الفشقة ذات الخصوبة العالية التي ظل مزارعون إثيوبيون محميون بمليشيات مسلحة يستغلونها لـ26 سنة.

April 23rd 2021, 9:42 pm

حمدوك يلغي قرارات إنشاء سدي (دال) و(كجبار) بشمال السودان

سودان تربيون

حمدوك أعلن الغاء قرار إنشاء سدي دال وكجبار بالولاية الشمالية..الخميس 22 أبريل 2021

كدنتكار 22 أبريل 2021 -ألغى رئيس الوزراء عبد الله حمدوك قرارات إنشاء سدّي دال وكجبار، شمالي السودان، تجاوباً مع رفض الأهالي إقامة هذه المشاريع التي كان نظام الرئيس المعزول عمر البشير يعتزمها.

ويقع سد كجبار في الولاية الشمالية، عند الشلال الثالث في منطقة كجبار، وهي إحدى مناطق المحس وتقع على بعد 111 كم شمال مدينة دنقلا.

وظل الأهالي في مناطق النوبة، شمال السودان، يناهضون قرارات إنشاء السدود، لخشيتهم من التهجير خاصة وان الحكومة لم تقم بإجراء دراسة الجدوى الكافية لتعويض سكان المنطقة ولم تضع لهم البديل المناسب من أراضٍ سكنية وزراعية .

هذا إضافة لضياع إرث الحضارة النوبية الذي تذخر به المنطقة، خاصة وان سعة الخزان ستغرق مناطق واسعة تمتد حتى القولد وكومي في جنوب السد.

وأقام الأهالي بمنطقة "كدنتكار" نصباً تذكارياً لـ 4 قتلى، كانوا اغتيلوا بيد قوى الأمن أثناء احتجاجات على قيام سد كجبار في 13 يونيو 2007،

وأعلن حمدوك، الذي خاطب الأهالي أمام النصب التذكاري، الخميس، إلغاء مشاريع السدود الكبرى، ومن ضمنها سدّي دال وكجبار.

وطالب بإخضاع المشاريع الكبرى على نهر النيل لدراسات اقتصادية واجتماعية وبيئية، تكون فيها المجتمعات المحلية "شريكا اصيلا في القرار وفي الاستفادة من عوائد المشاريع".

وبدأت النيابة العامة قبل أسابيع تحيقا في مقتل المتظاهرين الأربعة، كما قامت بنبش قبور ثلاث منهم لإعادة تشريحها، حيث أكدت التقارير الطبية وفاتهم عبر إصابات نارية مباشرة.

وقال حمدوك إن مناطق شمال السودان عانت من التهميش مثل بقية مناطق البلاد.

ويزور حمدوك الولاية الشمالية على رأس وفد وزاري رفيع، وقد وصلها بعد زيارة امتدت ليومين لولاية نهر النيل.

ونص اتفاق مسار الشمال، المضمن في اتفاق السلام الموقع بين الحكومة وتنظيمات الجبهة الثورية في 3 أكتوبر 2020؛ إلغاء إقامة سدي دال وكجبار.

April 23rd 2021, 9:41 am

مسودة قانون تحدد تبعية جهاز الأمن الداخلي وإحالة ضباط مخابرات للتقاعد

سودان تربيون

البرهان

الخرطوم 23 أبريل 2021 ـ كشفت مسودة لقانون جهاز الأمن الداخلي لسنة 2021 أن الجهاز الذي نصت عليه الوثيقة الدستورية سيعمل تحت قيادة مجلس السيادة وتحت اشراف وزير الداخلية، بينما أحيل عشرات الضباط من جهاز المخابرات العامة للتقاعد.

ونصت مواد مسودة قانون الأمن الداخلي البالغة 69 مادة على أن الجهاز سيعمل تحت القيادة العليا لمجلس السيادة الانتقالي على أن يخضع للسلطة التنفيذية ويمارس نشاطه تحت الاشراف المباشر لوزير الداخلية.

وجوّز مشروع القانون لرئيس مجلس السيادة وبناءا على توصية وزير الداخلية تكوين قوة تأسيس الجهاز، وفق عدة طرق حددتهها المسودة من بينها التعيين والانتداب.

ووفقا لمنطوق المواد فإن جهاز الأمن الداخلي سيساهم في تحقيق الأمن الداخلي والتعاون والتنسيق مع الأجهزة المختصة لتحقيق الأمن القومي.

وشددت المسودة على احترام الجهاز لسيادة حكم القانون وحماية الدولة والمواطنين فيما يوكل إليه من مهام وتعزيز واحترام حقوق الإنسان وفقاً لأحكام الوثيقة الدستورية وتحقيق أفضل الممارسات المهنية وفقاً للنظم والمعايير المهنية والفنية والسلوكية والدولية في حفظ الأمن الداخلي.

وستوكل للجهاز مهام من بينها القيام بأعمال الأمن الداخلي وحماية الممتلكات والأموال وتأمين الشخصيات الهامة ورموز المجتمع وتأمين الآليات والمواقع والمعدات ووسائل الاتصال اللازمة بالتنسيق مع الأجهزة المختصة.

ومنح القانون جهاز الأمن الداخلي سلطات مقيدة في الاستدعاء والحجز الاعتقال والتحفظ والتفتيش.

ونص أن يكون الاعتقال والتحفظ لمدة 48 ساعة غير قابلة للتجديد، على أن تكون سلطة الأعتقال بأمر مكتوب من المدير شخصياً على أن يتجاوز الحجز لدواعي أمنية 24 ساعة بموافقة المدير، على أن يخطر وكيل النيابة المختص كتــــابة إذا لـم يفرج عنه بعد مضي مدة الاحتجاز، وفي كل الأحوال يجب ألا تزيد فترة التحفظ عن 72 ساعة بموافقة مكتوبة من النائب العام أو من يفوضه.

وحال تبين لمدير الجهاز أن بقاء المحتجز لأمر ضروري لاكمال إجراءات قانونية معينة يجب أن ترفع توصية بذلك للنائب العام أو من يفوضه على انه في كل الأحوال يجب ألا تزيـد مدة التحفظ عن 7 أيام يحال خلالها المتحفظ عليه ليوضع في حراسات الشرطة بعد اتخاذ إجراءات جنائية ضده أو يطلق سراحه.

وكانت الوثيقة الدستورية قد نزعت هذه السلطات من جهاز الأمن والمخابرات وقصرت مهامه على جمع المعلومات وتحليلها بعد أن تحول اسم إلى "جهاز المخابرات العامة".

إلى ذلك أصدر عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي القائد العام للقوات المسلحة قرارات تم بموجبها ترقية عدد من ضباط جهاز المخابرات العامة في الرتب المختلفة.

كما أصدر البرهان قرارا أحال بموجبه عدد من الضباط في الرتب المختلفة للتقاعد.

وأوضح المكتب الإعلامي لجهاز المخابرات العامة في تعميم صحفي أن هذه القرارات تأتي ضمن الإجراءات الراتبة والروتينية في إطار الموازنة والترتيب الهيكلي العادي التي تتم كل عام وفقاً لقوانين ولوائح الجهاز.

April 23rd 2021, 9:41 am

السودان يدعو أطراف دولية للتدخل في أزمة سد النهضة قبل تفاقم الأوضاع بالإقليم

سودان تربيون

وزيرة الخارجية ووزير الري والموارد المائية في جولة كنشاسا حول سد النهضة ـ 4 أبريل 2021

الخرطوم 22 أبريل 2021 ـ كثفت الحكومة السودانية اتصالاتها بأطراف دولية للتحرك في اتجاه حل أزمة سد النهضة الاثيوبي وذلك بعد يوم من رفض أديس ابابا دعوة رئيس الوزراء السوداني لعقد اجتماع ثلاثي يضمه الى نظيريه المصري والاثيوبي.

واجتمع وزير الري السوداني ياسر عباس الخميس الى القائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة لدى الخرطوم ورئيس بعثة الاتحاد الأوربي كل على حده حاثا على التدخل والضغط على إثيوبيا للتوصل إلى اتفاق حول ملء وتشغيل السد العملاق.

وارتفعت حدة التوتر بين الدول الثلاث، بعد إصرار اديس أبابا على المضي في عملية الملء الثاني للسد بحلول يوليو المقبل دون انتظار التوصل لاتفاق.

وقال ياسر عباس للقائم بأعمال السفارة الأميركية في الخرطوم برايان شوكان: "الوقت يمضي دون التوصل إلى اتفاق قانوني بشأن سد النهضة في ظل تمسك إثيوبيا بالشروع في الملء الثاني الأحادي".

وحث اميركا على التدخل لتفادي "تفاقم الأوضاع في الإقليم بسبب التعنت الإثيوبي".

وأشار إلى أن الملء الثاني بصورة أحادية يشكل تهديدًا لـ “سلامة المنشآت المائية وجميع الأنشطة الاقتصادية على ضفاف النيل الأزرق والنيل والمواطنين".

والأربعاء، رفضت إثيوبيا دعوة السودان لعقد قمة ثلاثية تجمعها ومصر، لبحث فشل المفاوضات في التوصل إلى اتفاق قانوني.

وتعارض الخرطوم والقاهرة مسعى أديس أبابا لملء بحيرة السد بواقع 13.5 مليار متر مكعب في موسم الأمطار المقبل قبل توقيع اتفاق قانوني.

وأبدى القائم بالأعمال الأميركي بالخرطوم "تفهمه للموقف السوداني"، مشيرًا إلى أن رغبة بلاده هي التوصل إلى اتفاق مرضٍ لجميع الأطراف.

وفي ذات السياق، بحث الوزير مع سفير بعثة الاتحاد الأوروبي في الخرطوم تطورات ملف سد النهضة ودعاه الى دعم موقف السودان الداعي لتعزيز آلية التفاوض وتوسيع مظلة الوسطاء، والعمل على إقناع أطراف محادثات سد النهضة للعودة الى طاولة المفاوضات.

ورفصت إثيوبيا مقترح السودان الداعي لتوسيع الوساطة لتشمل الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وأمريكا، على أن يقودها الاتحاد الأفريقي، مع منح الوساطة صلاحية تقريب وجهات النظر.

لكن إثيوبيا وافقت لاحقا على ضم أمريكا واقترحت جنوب أفريقيا للوساطة، شريطة الاكتفاء بدور الرقابة فقط.

ويرى السودان أن القضايا العالقة في مسودة الاتفاق تتطلب تدخلا سياسيا من قادة البلدان الثلاث، وهي قضايا قانونية وفنية لا تتعدى الـ 5% من المسودة.

والقضايا القانونية تتضمن إلزامية الاتفاق وآلية فض النزاع وتقاسم المياه، فيما تنحصر القضايا الفنية على ملء بحيرة السد العملاق في سنوات الجفاف والجفاف المستمر.

April 23rd 2021, 9:41 am
Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا