Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا اقرأ على الموقع الرسمي

أدوية ينصح تجنبها قبل وبعد تلقي لقاح كورونا

الإذاعة الجزائرية

من المعروف أنه بعد تلقي لقاح كورونا قد تشعر بأعراض مثل الحمى الخفيفة والصداع وبعض الإرهاق وهنا ينصح المختصون بعدم أخذ بعض الأدوية قبل تلقي اللقاح وبعده لأن الأعراض السالفة التي قد تشعر بها بعد تلقي لقاح كورونا تعني أن جهاز المناعة لديك يعمل بالطريقة التي يفترض بها أن يعمل، وذلك وفقا للخبراء الذين ينصحون بمحاولة تجنب بعض المسكنات و الأدوية  لضمان أقوى استجابة مناعية ممكنة، وهو ما ذكره موقع "كلية هارفارد تي إتش تشان للصحة العامة ويقول الخبراء إنه على الرغم من عدم معرفة ما إذا كانت مسكنات الألم يمكن أن تتداخل مع فعالية لقاحات كوفيد-19، فإن ذلك ممكن، لذلك من الأفضل تجنب مسكنات الألم إذا استطعت. ووفقا لدراسة نشرت في مجلة "الصدر" (Chest) الطبية فإن المكسنات قد تخفض مستوى الأجسام المضادة بعد اللقاح. وتشير معطيات إلى أنه من المحتمل أن يؤدي تناول مسكن للألم قبل الحصول على لقاح إلى انخفاض في استجابة الأجسام المضادة. وقد تؤدي بعض مسكنات الألم التي تستهدف الالتهاب -بما في ذلك الآيبوبروفين- إلى كبح الاستجابة المناعية، ووفقا لوكالة "أسوشيتد برس" (Associated Press) وجدت دراسة في مجلة علم الفيروسات أجريت على الفئران أن هذه الأدوية قد تقلل من إنتاج الأجسام المضادة، وهي مواد مفيدة تمنع الفيروس من إصابة الخلايا.ا وتقول المراكز الأميركية للتحكم بالأمراض والوقاية (Centers for Disease Control and Prevention) إنه "بالنسبة لجميع لقاحات كوفيد-19 المصرح بها حاليا يمكن تناول الأدوية الخافضة للحرارة أو المسكنات -مثل الأسيتامينوفين والأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات- لعلاج الأعراض الموضعية أو الجهازية بعد التطعيم، إذا كان ذلك مناسبا من الناحية الطبية. ومع ذلك، لا ينصح حاليا بالإعطاء الوقائي الروتيني لهذه الأدوية بغرض منع أعراض ما بعد التطعيم، لأن المعلومات حول تأثير هذا الاستخدام على استجابات الأجسام المضادة التي يسببها لقاح كوفيد-19 ليست متاحة بعد". ورغم ذلك فإن هناك استثناءات، فالأشخاص الذين عادة ما يتناولون مسكنات الألم -مثل مرضى الصداع النصفي "الشقيقة"- يجب عليهم بالطبع تناول أدويتهم وأيضا إذا كانت الأعراض بعد التطعيم قوية للغاية فقد لا يكون هناك مفر من تناول المسكن. وهناك إرشادات غير دوائية للتعامل مع الآثار بعد تلقي لقاح كورونا، مثل وضع قطعة قماش مبللة باردة فوق منطقة الحقنة ،شرب الكثير من السوائل. وفي ذات السياق تحذر المراكز الأميركية للتحكم بالأمراض والوقاية من تناول مضادات الهيستامين قبل الحصول على لقاح كوفيد-19، لأنها قد تخفي بداية أو تطور تفاعلات الحساسية أو فرطها. وتقول المراكز "لا ينصح بإعطاء مضادات الهيستامين لمتلقي لقاح كوفيد-19 قبل التطعيم لمنع تفاعلات الحساسية، حيث لا تمنع مضادات الهيستامين "الحساسية المفرطة" (anaphylaxis)، وقد يؤدي استخدامها إلى إخفاء الأعراض الجلدية، مما قد يؤدي إلى تأخير تشخيص الحساسية المفرطة وإدارتها". أيضا الأمر هنا يعتمد على الشخص، فإذا كنت مصابا بالحساسية وتتناول بالفعل أدوية للحساسية -منها مضادات الهستامين- فاسأل الطبيب قبل تلقي لقاح كورونا.   المصدر: وكالات 

March 20th 2021, 6:45 am
اقرأ على الموقع الرسمي

0 comments
Write a comment
Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا