Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا اقرأ على الموقع الرسمي

هجمات مرتدة

صحيفة اليوم التالي السودانية

حوافر القلم
وليد العوض
الإمام الصادق المهدي من لندن يهاجم الإنقاذ ويحذر من سيناريو كارثي قادم؛ ويقدم روشتة تفادي حدوث هذا السيناريو عبر تحالف نداء السودان كمُنقذ حسب ميزاته التفضيلية حسب تكوينات السياسة؛ فهو تحالف جبهة سياسية من الأحزاب والحركات المسلحة والمجتمع المدني وضحايا المظالم، وداخل التحالف المعارض المُنقذ تهاجم مكوناته رئيس التحالف المعارض حول رؤيته وموقفه من المحكمة الجنائية الدولية؛ وأبرز الحركات التي هاجمت الإمام رئيسها يشغل منصب الأمين العام للتحالف المُنقذ!، لا يحتملون بعضهم في مجرد رأي، فهل ينقذون السودان من سيناريو كارثي قادم؟
السيناريوهات في راهن السياسة السودانية من خلال المعطيات الداخلية والإقليمية تقبل كل الاحتمالات؛ لكن المحك الحقيقي للقوى السياسية الحاكمة والمعارضة هو القدرة على قراءة وتفسير حجم السيناريو الكارثي وإبطال مفعوله؛ فإن كانت حدود ونطاقات هذا السيناريو يتأثر بها المؤتمر الوطني والإنقاذ تختلف عن نطاق الأثر الذي يصيب الوطن ولحمته الاجتماعية وموارده، والأخيرة تجبر رئيس تحالف نداء السودان على العودة إلى الداخل والعمل على تفادي الكوارث وتقديم تنازلات لصالح الوطن.
احتمالات السيناريو الكارثي المحتمل في تقديرات الكثير من المعارضين والمراقبين متعلقة بالأوضاع الاقتصادية ومكافحة الفساد؛ وكذلك من التحولات والمتغيرات الإقليمية؛ حيث بدأت تتشكل روايات وهمسات تشكك في مصداقية جدية الحكومة في حربها على الفساد ويعتبرونها تصفية حسابات أو صراعا داخل الحزب والحكومة؛ وآخرون يربطون الأزمة الاقتصادية بذات صراع مراكز القوى؛ وكل هذا الاعتقاد مرتبط بجدليات انتخابات 2020 ومرشح الحزب الحاكم. وفي ما يخص العامل الإقليمي فإن البعض المراقب أو المعارض يسقط هذه الأوضاع الاقتصادية بتداعياتها على الدور الإقليمي والدولي في إحداث تغيير جذري في بنية الحكم تستهدف المكون الأيديولوجي داخل الحكومة، وعلى أي حال فإن من يراهنون على هذه الروايات في إحداث سيناريو كارثي يخطئون في تقديرات الموقف السياسي بالاعتماد على قراءة المشهد السوداني وتعقيدات المحيط الإقليمي بسطحية.
الإنقاذ الآن تجري أكبر عملية مراجعة لسياستها على حساب أدبياتها ومرتكزاتها ولا تبالي في دمغ هذه السياسات بجلب الفساد ومآل الأزمة الاقتصادية؛ وتدير علاقاتها الدبلوماسية بعناية في ظل تناقضات المحيط واضطراباته ومحاوره والانحياز للمصالح، وعلى ما يبدو أن جلد الإنقاذ لذاتها بطريقة مبرحة في أحاديث الفساد ثم التحرك في دبلوماسية المحيط الوعرة والشائكة وضعت فرضية السيناريو الكارثي؛ فهل هنالك معطيات أو مؤشرات لهذه الكارثة أم هي خيال؟!.

The post هجمات مرتدة appeared first on صحيفة اليوم التالي السودانية.

July 29th 2018, 3:53 am
اقرأ على الموقع الرسمي

0 comments
Write a comment
Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا