Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا اقرأ على الموقع الرسمي

خالد الاعيسر يفتح النار  على الرفاق

السودان اليوم

خاص السودان اليوم:
المعروف عن تحالف قوى إعلان الحرية والتغيير انه تعرض لانتكاسات كبرى تمثلت فى مهاجمة منسوبيه له ولبعضهم بعضا ، وكثيرة  هى النماذج التى واجه فيها اعضاء وقادة فى التحالف لبعضهم بعضا بل فيهم من خون زملاءه واعتبرهم معيقين للثورة والتغيير سواء ارتبط ذلك بمصالحهم الشخصية والخاصة ام كانوا ينفذون برنامجا سياسيا يخدم اعداء الثورة ويمكن ان يسهم فى اجهاضها وليس معروفا ان كانوا واعين لذلك فيكونوا خونة ومجرمين ام غير منتبهين ولا واعين لما يقومون به فيكونوا سذجا مغفلين .
هذه الاتهامات المتبادلة اوقعت القاعدة فى حرج فهى من جهة تعرف نضال البعض ولم تكن تشك فيهم ، ومن جهة اخرى لن تستطيع فهم ما آل اليه الوضع وتردت إليه العلاقة بينهم .
ومن هذه الاصوات التى ارتفعت تنتقد التحالف وتسخر من اتهامها بانها تعمل لصالح النظام البائد أو انها منتمية للحركة الاسلامية ، من هؤلاء الأستاذ والاعلامى المعروف خالد الاعيسر ، وهو شخص اختاره تجمع المهنيين أيام الثورة احد الناطقين الرسميين باسمه ، ومن لندن كان الاعيسر يخاطب العالم عن ضرورة التغيير ويحشد الدعم السياسى والاعلامى للثورة ، ولمن لايعرفون خالد الاعيسر فهو منتم لحزب البعث القيادة القطرية ، وكان  أيام حكم صدام وبعدها  يعمل فى قناة الشرقية المملوكة لعدى صدام حسين وبعد سقوط طاغية العراق ونظامه الفاشى عمل خالد فى تلفزيون السودان ومديرا لمكتب قناة الشرقية بالخرطوم ثم اختلف مع الحكومة وهاجر الى بريطانيا ، فالرجل بعثى ومتصل بقيادته ، ويفترض بحسب الوضع داخل تحالف قوى إعلان الحرية والتغيير ان يكون خالد احد ناشطيه ان لم يكن من قادته ، لكنه وكحال الكثيرين الغاضبين على تحالفهم وحكومتهم خرج خالد الاعيسر على الناس بمجموعة من المواقف الحادة ضد قحت اذ انه اعتبر ما يحدث بالسودان الان فوضى وظلم للشهداء ، وظلم  لارادة الانسان السودانى وظلم لكل الذين حلموا بثورة تغيير حقيقى تقتلع جذور النظام
السابق ، وقال خالد ان مايحدث فى الخرطوم الان انتكاسة بكل ماتحمل الكلمة من معان ،
وهو انهيار كامل وقال الاعيسر انه لا ييأس و مايحدث يمكن ان يصحح بقرار سياسى عاجل  يتخذ فى لحظة ويغير حال السودان البائس الآن.
وواصل الاعيسر مهاجما الحكومة قائلا ان الوضع الاقتصادى الان منهار ، والوضع الامنى ليس مطمئنا ، الوضع البيئى منهار فالاوساخ منتشرة فى الطرقات والمياه الراكدة فى كثير من المناطق والميادين ،  والذباب والحشرات تملأ كل مكان ، والشوارع مغلقة بالحجارة مما يعيق الحركة ويعطل حياة الناس ، فى ظل
غياب تام للمسؤولين ولا وجود لاى مظهر من مظاهر الدولة ، والازمات تحيط بنا من كل مكان فالخبز مثلا مازال شبه معدوم ، والمستشفيات مابين معطلة واخرى تعمل بجزء قليل من امكانياتها ، والدواء أزمة كبرى يعيشها الناس فهناك بعض الادوية المنقذة للحياة معدومة وبشكل عام الدواء غالى جدا بحيث يعجز غالب الناس عن الحصول عليه ، وهذا هو الوضع المأساوى الذى يعيشه البلد اليوم ولن يستطيع شخص ان يكذب هذا الحديث ، وانا اعتبر ان هذا الواقع المأزوم نتج عن الكذب والنفاق الذى تمارسه الحكومة
ونحتاج الان الى تصحيح والى إرادة وطنية خالصة تعمل لانقاذ البلد  ، وليعلم الجميع ان السودان ملك لنا جميعا ولابد ان نتعاون للنهوض به وفق اسس جديدة ، ولابد ان يعلم الكل انه لا مجال مطلقا لقانون الاقصاء والغاء الشخصية فالوطن لجميع ابنائه وليس لاحد أو جهة الحق فى الاستئثار به أو الانفراد بادارته والتقرير بشأنه ، والا فان مايحدث الان من سياسات ستقود البلد الى مواجهات وصراعات قبلية واثنية  ويلزم ان يتحمل الحادبون على البلد المسؤولية ويتصدوا الى محاولات ايصالنا الى هذا الوضع الصعب وليتصدى الشرفاء لضعاف النفوس ويمنعوهم
من الاضرار بالوطن وشعبه.

The post خالد الاعيسر يفتح النار  على الرفاق appeared first on السودان اليوم.

September 9th 2020, 3:02 am
اقرأ على الموقع الرسمي

0 comments
Write a comment
Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا