Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا اقرأ على الموقع الرسمي

طلاب الاشتراكي والناصري يستنكرون القرارات الارتجالية والغير قانونية لمجلس جامعة صنعاء

الاشتراكي نت

 

عبر طلاب الحزب الاشتراكي اليمني، وطلاب التنظيم الوحدوي الناصري بالعاصمة صنعاء عن رفضهم واستنكارهم لقرار مجلس جامعة صنعاء في اجتماعه الخامس للعام الجامعي 2020/2021م المنعقد في 31/1/2021م والذي حدد مهام مستشار رئيس الجامعة للشؤون الثقافية.

وقال بيان مشترك صادر عن القطاعين الطلابيين ان هذا التعيين من الأساس مخالف لقانون الجامعات اليمنية، ويأتي القرار بعد تغيير المناهج في جامعة صنعاء خصوصاً وبقية الجامعات بمناهج تزيد من النزعة الطائفية ولا تضاعف إلا التصدعات في الهوية اليمنية.

وعبر القطاعين في بيانهم عن تخوفهم مما سيؤول إليه الوضع التعليمي بشكل عام من هكذا قرارات ارتجالية وغير قانونية الهادفة إلى توجيه العملية التعليمية لجامعة صنعاء برمتها بما يتوافق مع مصالح ورؤى سياسية معينة.

نص البيان

تابع القطاع الطلابي للحزب الاشتراكي اليمني في العاصمة صنعاء والقطاع الطلابي للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري في جامعة صنعاء قرار مجلس جامعة صنعاء في اجتماعه الخامس للعام الجامعي 2020/2021م المنعقد في 31/1/2021م والذي حدد مهام مستشار رئيس الجامعة للشؤون الثقافية، وهذا التعيين من الأساس مخالف لقانون الجامعات اليمنية، ويأتي القرار بعد تغيير المناهج في جامعة صنعاء خصوصاً وبقية الجامعات بمناهج تزيد من النزعة الطائفية ولا تضاعف إلا التصدعات في الهوية اليمنية ويأتي هذا استمراراً لمن سبق من أنظمة الحكم التي سيست التعليم والتعليم الجامعي وبشكل خاص والذي أثر بدوره على مخرجات التعليم وأدى إلى نشوء أجيال مشوهه الأفكار ومتطرفة، كما حدد القرار في مهامه الإشراف الثقافي على تحديد وتطوير المقررات الدراسية للبكالوريوس والدراسات العليا والمراجعة الثقافية لعناوين أبحاث التخرج ورسائل الماجستير والدكتوراه ومهام أخرى تسلب اختصاصات المجالس العلمية القانونية بل أن الصلاحيات الممنوحة للمستشار الثقافي تخص مجالس الأقسام والكليات ونيابة رئاسة الجامعة لشئون الدراسات العليا وهم المخولين بإقرار اعتماد مقترحات الرسائل العلمية سواء للماجستير أو الدكتوراه.

إن هذه المجالس العلمية تضم خيرة الكوادر الأكاديمية الوطنية، من أساتذة وأساتذة مشاركين وأساتذة مساعدين، وإن هذا القرار الذي يضع شخص يحمل شهادة البكالوريوس مسؤولاً على كل الكوادر الأكاديمية ما هو إلا انتقاصاً لهذه الخبرات الأكاديمية ومخالفه واضحة لقانون الجامعات ولائحته الداخلية.

إن القطاع الطلابي للحزب الاشتراكي اليمني في العاصمة صنعاء والقطاع الطلابي في التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري في جامعة صنعاء يعبران عن تخوفهما مما سيؤول إليه الوضع التعليمي بشكل عام من هكذا قرارات ارتجالية وغير قانونية ويعبران عن تخوفهما من سحب الاعتراف الدولي من جامعة صنعاء كما يستنكران صدور القرار الهادف إلى توجيه العملية التعليمية لجامعة صنعاء برمتها بما يتوافق مع مصالح ورؤى سياسية معينة وهذا يتنافى مع الحريات الأكاديمية في الجامعات والتي يدعوان إليها، وإذ يعبران عن احترامهما للأساتذة الأجلاء الذين يؤدون رسالتهم العلمية رغم انقطاع مرتباتهم منذ أكثر من ست سنوات ويطالبان من الجهات المعنية سرعة التدخل لوقف مثل هكذا قرارات غير قانونية.

صادر عن:

القطاع الطلابي للحزب الاشتراكي اليمني في العاصمة صنعاء

القطاع الطلابي للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري في جامعة صنعاء

11 يوليو 2021

July 12th 2021, 3:19 pm
اقرأ على الموقع الرسمي

0 comments
Write a comment
Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا