Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا اقرأ على الموقع الرسمي

(الثورية) تفجر أزمة وتتهم الحلفاء بتغييبها عن اجتماعات (العسكري)

سودان تربيون

الخرطوم 29 أبريل 2019- أطلت نذر خلافات بين قوى تحالف "نداء السودان" وأحد جناحي "الجبهة الثورية" ، بعد اتهام الأخير للتحالف بتغييبه عن المفاوضات التي تجرى مع المجلس العسكري.

جبريل إبراهيم في الجلسة الافتتاحية لمفاوضات دارفور وبجانبه مني أركو مناوي في أديس أبابا نوفمبر 2014 (صورة سودان تربيون)

وقال المتحدث باسم الجبهة الثورية محمد زكريا في بيان تلقته (سودان تربيون) الإثنين إنه " منذ بدء العملية التفاوضية سعت بعض القوى الى تغييب متعمد للجبهة الثورية من كافة الاجتماعات المنعقدة عدا واحد".

ويدير وفد من "إعلان قوى الحرية والتغيير" مشاورات مع المجلس العسكري منذ أيام في محاولة للتوصل الى تفاهمات تمهد لنقل السلطة الى حكومة مدنية.

ويضم تنظيم الجبهة الثورية المعترض على تحركات "إعلان الحرية والتغيير" حركات دارفور المسلحة وقوى سياسية أخرى.

وأكد متحدث باسم الحركة الشعبية – شمال قيادة مالك عقار ان بيان الجبهة الثورية التناغم على هذه المفاوضات "لا يمثلها".

وأِشار زكريا الى أنهم حاولوا التنبيه للأمر دون أن يجدوا اذنا صاغية، وتابع " بل تم تعديه الى التجاوز الكامل للمؤسسة، حيث لم تعرض اي من نتائج لقاءات لجنة الاتصال على مجلس رئاسة نداء السودان ولا على الأمانة العامة للنداء".

واتهم زكريا أطرافا لم يسمها بالسعي الى تقديم ترشيحات لشغل المناصب "دون وضع معايير وموجهات، وبدون الاتفاق حول شكل التمثيل ونوعه (تكنوقراط ام كفاءات مسيسة).

كما لفت الى انعدام استراتيجية واضحة المعالم فيما يتعلق بالمحاصصة بين الأجسام المكونة لقوي الحرية والتغيير.

وأكد زكريا أن وفد قوى الحرية والتغيير الذي التقى المجلس العسكري منذ الحادي عشر من أبريل "لا يمثل الجبهة الثورية".

كما أشار الى أن الرؤية السياسية التي تم تقديمها للمجلس العسكري وما ترتب عليها من ترشيحات ومقترحات "أمر غير متفق عليه ولا يمثل نداء السودان ولا الجبهة الثورية".

وطالبت الجبهة الثورية بعقد اجتماع عاجل للمجلس القيادي لنداء السودان للنظر في "تجاوزات بعض أطراف النداء".

April 29th 2019, 3:50 pm
اقرأ على الموقع الرسمي

0 comments
Write a comment
Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا