Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا اقرأ على الموقع الرسمي

أبل تفقد أعضاء رئيسيين من فريق تصميم جوني إيف

آي-فون إسلام

يخضع فريق التصميم الصناعي لشركة أبل لسلسة من التغييرات، وفقا لتقرير جديد صادر عن صحيفة وول ستريت جورنال. حيث ذكر التقرير أن العديد من قدامى فريق التصميم الصناعي تحت قيادة جوني إيف يغادرون آبل. فلماذا يغادرون؟ وهل سيؤثر ذلك على مختلف منتجات آبل؟ أم أن أبل لديها الأفضل؟


غادر ثلاثة من أعضاء فريق التصميم الصناعي التابعين لشركة آبل. ويخطط غيرهم لمغادرة الشركة، بعد عقود من الخبرة وتقديم منتجات هي الأكثر شهرة في العالم.

كان ريكو زوركندورفر ودانييلي دي يوليس يعملان لدى شركة أبل في مجال التصميم الصناعي لمختلف الأجهزة لمدة 35 عاماً، وكانا بمثابة أيقونة فريق التصميم المكون من 24 فرداً بقيادة جوني ايف، حيث قررا مؤخراً مغادرة الشركة. ولم يتوقف الأمر عليهما، بل امتد ليشمل جوليان هونيج الذي يعمل في نفس الفريق لمدة تزيد عن عقد من الزمن، حيث قيل أنه يعتزم مغادرة شركة أبل خلال الأشهر المقبلة. حسبما ذكر التقرير نقلا عن أشخاص مطلعين.

وقال السيد زوركندورفر أنه ينوي المغادرة بغرض الراحة من عناء الحياة المهنية، وحتى يتسنى له قضاء بعض الوقت مع أسرته، مضيفاً أنه يشعر بالفخر الشديد بعمله لدى شركة آبل. وأشار أيضا إلى أن آبل في أيد أمينة، مشيراً أيضاً إلى الدماء الجديدة التي ستعمل تحت قيادة جوني إيف. بينما رفض الآخرون التعليق على سبب عزمهم لمغادرة الشركة.

 وفي الآونة الأخيرة، غادر داني كوستر فريق التصميم الصناعي في عام 2016 وانضم إلى شركة GoPro” المختصة بانتاج كاميرات شخصية عالية الوضوح”. في حين غادر كريستوفر سترينجر في عام 2017 حيث كان مصممًا في شركة Apple منذ عام 1995 وينسب إليه الفضل في تصميم الآي-فون الأول.

وبدأت المغادرة تزداد عندما تولى جوني إيف رئاسة قسم التصميم في 2015 وتراجع دوره في الاشراف اليومي على فريق التصميم. وذلك لأنه تسلم مقاليد الإدارة لوحدات التصميم الصناعي والبرمجيات وتصاميم متاجر آبل للبيع بالتجزئة وحرم آبل بارك الجديد. وناب عنه في تلك الفترة ريتشارد هوارث، وألان داي حتى عودة جوني ايف في عام 2017 حيث قام فريق التصميم بتقديم تقاريرهم إليه مرة أخرى وليس لنائبيه.


لقد لعب فريق التصميم دوراً أساسياً في نجاح شركة أبل وأجهزتها بقيادة جوني إيف الذي حافظ على ترابط الفريق طوال فترة عمله مع أبل. وتقول الصحيفة، أن السيد جوبز وضع فريق التصميم في صلب عملية تطوير منتجات شركة أبل، وكان يتابعها يومياً تقريباً لرؤية أحدث أعمالها واقتراحاتهم للتصاميم الجديدة.


ووفقاً للتقرير، فإن الفريق يتفكك ببطء بعد نجاح منتجات كثيرة من منتجات أبل وخاصة الآي-فون، وأصبحت الأمور مستقرة.

واقترح البعض أن تغييرات الموظفين هي إشارة إلى وجود جيل جديد من المصممين. حيث قال زوركندورفر “لدينا جيل جديد من المصممين الرائعين، وما قمنا بفعله في العقود الماضية سيستمر فما زالت المواهب موجودة”.

ويقال إن التغيير في فريق التصميم الأساسي لشركة آبل له علاقة بوقت تباطأت فيه مبيعات الآي-فون وقرار الشركة إيقاف بعض المنتجات الجديدة للتركيز على خدمات الاشتراكات الجديدة الأكثر أهمية من أي وقت مضى. حيث أعلنت أبل عن العديد من الخدمات الجديدة، بما في ذلك +Apple News  و Apple Arcade و Apple Card و +Apple TV.

وأكد البعض على أن التغيير في تكوين الفريق أمر منطقي، حيث أن أبل تتحول من تصميم أجهزة الماك والآي-فون إلى مشاريع أخرى جديدة، بما في ذلك الواقع المعزز والسيارات ذاتية القيادة. حيث تنبأ المحلل مينج تشي كو، بأن آبل قد تمتلك سيارات ذاتية القيادة بحلول عام 2025 وفقا لتقرير ذكره موقع Mashable.

ويشاع أن مصممي أبل يعملون بجد لتقديم مجموعة متنوعة من الأجهزة. ومن المرجح أن تكون أجهزة خاصة بالواقع المعزز التي يمكن الكشف عنها في عام 2020.


وجدير بالذكر، أن التصاميم الجديدة لأجهزة الآي-فون القادمة المسربة لاقت جدلاً واسعاً بين مؤيد ومعارض بسبب تصميم الكاميرا الثلاثية. ويبدو أن أبل عازمة على المضي قدماً في تقديم هذا التصميم رغم وجود بدائل أفضل منه بكثير.

هل تعتقد أن تقاعد الكثير من فريق التصميم الصناعي سيؤثر على الأجهزة المستقبلية لشركة آبل؟ أخبرنا في التعليقات.

المصادر:

9to5mac | inquisitr


جميع الحقوق محفوظة ©آي-فون إسلام, 2019. | رابط الموضوع | التعليقات |
بطاقات: , ,

April 30th 2019, 4:55 am
اقرأ على الموقع الرسمي

0 comments
Write a comment
Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا