Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا اقرأ على الموقع الرسمي

في سنار حدث .. ماحدث!.. بقلم ياسر الفادني

السودان اليوم

السودان اليوم:
شاهدت فيديو لوالي سنار ومعه قيادي من شرطة الولاية يقفان وسط حشد من المواطنين حالهم في وضع هرج ومرج ، لا أعرف ماذا قال لهم ؟ ، ولكن بعد إن استدار الوالي بظهره وذهب زف بعبارات رافضة له و شاهدت فيديوهات أخري مكملة لهذا المشهد فيها عبارات لا تليق بهيبة الدولة …
تألمت كثيرا لما بدر من هؤلاء…وتألمت كثيرا لمواقف سابقة مثل هذه حدثت من قبل…. مثل قفل بعض المحليات من فئة معينة (علي عينك يا تاجر) وطرد موظفي الدولة هناك وقفل الأبواب بإقفال ويحملون مفاتيحها ويذهبون علي مراي ومسمع من الجهات المختصة كما حدث في محلية الحصاحيصا وفي محليات أخري ، هذا السلوك لا يشبه الثورة ولا يشبه الشعارات التي أتت من أجلها الثورة..ماحدث ومازال يحدث هو الفوضي التي ضربت باطنابها هذه البلاد…فليس كل من يريد مناله يفرض نفسه بالقوة …هنالك طرق عدة لاكتساب الحقوق…اي فرض قوة اليد … قرار غير صحيح لايصب في مصلحة الوطن ولا المواطن، قفل محلية يعني وقف الخدمات الخاصة بالمواطنين، يعني اختلال منظومة العمل والتنظيم في الأسواق…قفل المحليات يعني وقف حملات النظافة وتدهور البيئة الصحية…اغلاق المحليات يعني طرد موظفين، يعني وقف الإيرادات التي تصب في صالح الاقتصاد الوطني… إلخ..
لم نسمع من قبل في كل الحقب التي مرت علي هذه البلاد مثل هذه التصرفات…لم نسمع والي يشتم…لم نسمع نظامي يشتم .. حتي في حالات الأزمات ترى المسؤول وسط للجماهير يحترم ويعالج ما يمكن أن يعالجه ويذهب دون سب ولا شتم ولا رفض…ماذا حدث في هذا العهد؟ الذي جاء بالتغيير الي الافضل…. لكن تغير كل شييء الي الاسواء….ماحدث لوالي سنار من أقوال من قبل بعض المواطنين سوف يحدث لكل والي طالما هذا هو منهج دولة التغيير الجديدة…و هو انتقاص لهيبة الدولة ممثلة في الاساءة لقيادتهاو منظومتها الأمنية المختلفة للأسف الشديد…فعلي الدولة أن تضع هيبتها بالقانون والقانون يحفظ هيبة الدولة ويجب علي المواطن أن يفرق بين الديمقراطية وأخذ الحقوق بالطرق المشروعة و الفوضي ، ما يحدث الآن ومانشاهده هو الفوضي بعينها وليس توصيل الرأي الآخر ..فالحفاظ علي ألسنتنا من القول الفاحش.. أمر مهم أمرنا به الحبيب المصطفي صلي الله عليه وسلم …ولا نلفظ بشطط القول هنا وهناك ….حتي ولو كان (بركاوي)!.

The post في سنار حدث .. ماحدث!.. بقلم ياسر الفادني appeared first on السودان اليوم.

September 8th 2020, 9:07 am
اقرأ على الموقع الرسمي

0 comments
Write a comment
Get it on Google Play تحميل تطبيق نبأ للآندرويد مجانا